(( ** شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها ** ))

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == | من قلب الهولي بايبل : يسوع عبد الله و رسوله » آخر مشاركة: شفق الحقيقة | == == | Der Auszug aus Agypten : Mythos oder Realitat » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرفق منهج الإسلام في العبادات والمعاملات » آخر مشاركة: نعيم الزايدي | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

(( ** شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها ** ))

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: (( ** شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها ** ))

  1. #1
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,555
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2017
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي (( ** شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها ** ))




    الحمد لله رب الأرض والسموات والصلاة والسلام على منقذ البشرية من الضلالات ،وهاديهم إلى

    النور من الظلمات، محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه والتابعين إلى يوم البعث بعد الممات

    " شبهة حول القرآن الكريم والرد عليها "

    وهذا الموضوع يتطلب سلسلة حلقات متتالية ، نثير في كل حلقة منها بعض هذه الشبه الخطيرة

    والخبيثة في نواياها،ونرد عليها بقوة وجرأة فندحضها ونقلع جذورها ،فلا يبقي لأعداء الإسلام بعد

    ذلك حجة ،أو منفذ يتسللون من خلاله للطعن في ديننا الحنيف، ولا سيما معجزة ديننا الخالدة " القرآن

    الكريم "

    قال تعالي : " وإن نكثوا أيمانهم من بعد عهدهم وطعنوا في دينكم فقاتلوا أئمةالكفر إنهم لا أيمان لهم

    لعلهم ينتهون " سورة التوبة آيه 12

    والمقاتلة ... تكون بالسيف ، تكون بالكلمة واعلم أن أول من أثار هذه

    الشبه هم المستشرقون من الاجانب ، والحق أن هناك

    عدة عوامل أدت إلى تجرؤ هؤلاء المستشرقين، وإقدامهم على هذا العمل الشنيع،وترجع هذه العوامل

    إلى ما يلي :

    أولاً : كثرة الأقوال حول مسألة جمع القرآن الكريم في عهد عثمان رضي الله عنه ،كيف جمع

    والسبب في الجمع وموقف عثمان من مصاحف الصحابة 00 ..الخ


    ثانياً : عدم وجود نقط وتشكيل الكلمات في عهد عثمان رضي الله عنه ، جعلهم يقولون إن القرآن كان


    عرضة لأن يقرأ كل من الصحابة والمسلمين حسبما يهوي .

    ثالثاً : ضعف الروايات الواردة في هذه المسألة وسقوطها كان له النصيب الأكبر في رواج هذه

    الشبه، ومصداقيتها عند عامة الناس

    رابعاً : من أهم العوامل أيضاً التي ساعدات على انتشار هذه الشبه هو سماحة الإسلام ،حيث إنها

    فتحت مجال القول والكتابة على مصراعيه – فدخله العالم والجاهل فكتب فيه بحسن قصد – ما ليس

    منه ، ووجد للأسف من كلام أبناء الإسلام معاول هدم ، أخطر عليه من سيوف المبشرين

    والمستشرقين : صدق القائل لا يبلغ الأعداء من جاهل :- ما يبلغ الجاهل من نفسه

    خامساً : الحقد الدفين لدى هؤلاء الأعداء للإسلام وأهله

    قال تعالي " ود الذين كفروا من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفاراً حسداً من عند أنفسهم "

    الأية

    سادساً : محاولة إثارة الشبهات – ولو لم يقتنعوا بها – لأجل التشويش على الإسلام، مناصرة

    للتبشير بالمسيحية واليهودية ،خاصة عند الشعوب التي ثقافتها عن الإسلام محدودة .

    وبعد فما أحوج الاسلام اليوم إلى حملة كحملة عثمان بن عفان رضي الله عنه، تحمل الناس على

    الطريق السوى، وتباعد بينهم وبين جهل الجاهلين ودس الدساسين

    ولن يستطيع القيام بهذا العمل المقدس فرد أو أفراد، فقد اتسعت الثروة على الطاقة، وأصبح ذلك من

    واجب الهيئات وأولياء الأمور من المسلمين

    ونسأل الله التوفيق فيه خير الإسلام ، ونعود إلى هذه الشبه المثارة

    أولاً : الشبهة الأولى : يزعم هؤلاء المفترون : أن أحاديث نزول القرآن على سبعة أحرف تثبت وقوع

    الاختلاف في القرآن ، بينما القرآن نفسه يجعل الاختلاف أمارة على أنه ليس من عند الله، إذ يقول "

    ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيرا وهذا يستلزم أحد أمور

    1-إما أن يكون القرآن من عند غير الله.

    2-وإما أن تكون هذه الأحاديث في نزول القرآن على سبعة أحرف كذب وافتراء.

    3-وأن صحت الأحاديث فإنها تثبت وقوع الاختلاف والتناقض في القرآن

    الجواب على الشبهة :

    أولاً : حاشا وكلا أن يكون القرآن الكريم من عند غير الله ، فآيات التحدي بالاتيان بمثله أو حتى

    بعشر سور من مثلة أو بسورة واحدة من مثله صريحة، ولم نسمع بأحد تجرأ على هذا التحدى أبدا ،

    اللهم إلا بمسيلمة الكذاب – ويكفينا فيه وصفه بالكذب قال تعالى " قل لئن اجتمعت الإنس والجن على

    أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً "

    ثانياً : أما أحاديث نزول القرآن على سبعة أحرف فكلها صحيحة بل ومتواترة، غاية ما في الأمر أنا

    نقول لمن اثار هذه الشبهة إنك لم تفهم أصلاً معنى الاختلاف المفهوم من الأحاديث لأنه يعنى التنوع

    في آداء اللفظ القرآني، ذو المعنى المقصود بالوحى، وليس تنوعاً مطلقاً حسب الهوى والمزاج

    إن شئت فقل هو اختلاف في طرق الأداء في دائرة محدودة، لا تعارض بين معانيها ولا تضارب

    بين أحكامها، وفي هذا يقول ابن الجزري رحمه الله :-

    قد تدبرنا اختلاف القراءات فوجدناه

    لا يخلو من ثلاثه أحوال :

    أحدها : اختلاف اللفظ لا المعنى ،كالاختلاف في ألفاظ " الصراط " تقرأ بالسين بدل الصاد وبالزاى

    أيضا .

    ثانياً : اختلافهما جميعاً مع جواز اجتماعهما في شيء واحد، نحو لفظ " مالك يوم الدين " و" ملك يوم

    الدين " فمالك تختلف عن ملك لفظا ومعنى، لكن يمكن اجتماع الوصفين في موصوف واحد، ومن

    النكات الظريفة في هاتين القراءتين أن ملك أبلغ من مالك، لأن كل ملك مالك، وليس كل مالك ملك،

    وملك أقل حروفا من مالك، وإذا اتحد لفظان في معنى ولو من وجه كان الأقل حروفاً منهما هو

    الأبلغ، حسبما قرر البلاغيون

    ثالثاً : اختلافهما جميعاً مع امتناع جواز اجتماعهما في شيء واحد، لكن تتفقان مع وجه آخر لا

    يقتضي التضاد، نحو قوله تعالى " وظنوا أنهم قد كذبوا " قرئت بالتشديد " كذّبوا " وبالتخفيف " كذبوا

    " وقراءة التشديد تعنى أن الكلام يعود على الرسل ، والمعنى وتيقن الرسل أن قومهم قد كذبوهم

    وأما قراءة التخفيف ، فالمعنى : وتوهم المرسَل إليهم أن الرسل قد كذبوهم ،يعنى " كذبوا عليهم " فيما

    أخبروهم به، فالظن في الأولى يقين، والضمائر الثلاثة للرسل، والظن في القراءة الثانية شك،

    والضمائر الثلاثة للمرسَل إليهم

    أذن فليس في القرآن شئ من التضاد أو التنافي كما يزعم هؤلاء ،

    هذا وصلى الله وسلم وبارك على

    نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


    _________________














    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية fares_273
    fares_273 غير متواجد حالياً طالب علم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    363
    آخر نشاط
    19-09-2011
    على الساعة
    02:23 PM

    افتراضي

    السلام عليكم

    مسألة الحروف السبعه الجواب عنها بسيط , فلو كان للقرءان سبعون ألف حرف فلا اشكال ما دامت قد أخذت جميعا عن رسول الله صلى الله عليه و سلم , و لكن المشكله تكون اذا كان هناك حرف لم يؤخذ عن رسول الله , فحينها يكون للسائل حق فى سؤاله .....و لكن بما أن الوضع الذى لدينا أن جميع الحروف مأخوذة عن رسول الله عليه السلام , فلا حق له فى طرح هذا السؤال , فهذا التنوع فى الحروف مسموح به من الشارع و ليس من اختراع المسلمين .


    و الدليل على هذا القصه المشهوره , حيث كان أحد الصحابه يصلى وراء صحابى آخر , فسمعه يقرأ بحرف غير الذى تعلمه من رسول الله , فأخذه الى رسول الله , و قرأ كل منهما أمام النبى الكريم , و قد صوب النبى عليه السلام كلا القراءتين .

    اذن أمر الحروف السبعه لا شبهة فيه و لا يحق للطاعن أن يطعن فيه , اذ أن هذا الاختلاف مأخوذ من الشارع الحكيم و ليس تبعا لهوى و مزاج المسلمين

    و شتان شتان بين هذا و بين اختلاف القراءات فيما يسمونه ب" الكتاب المقدس " التى ظهرت بعد عصر الكتبه الأصليين و انتشرت , حتى لا تجد اليوم مخطوطتين متشابهتين تماما

    و كما نعرف , فإن ديدن أعداء الاسلام هو الاسقاط , فالعيب الذى فيهم يرمونه على المسلمين , و صدق القائل , " رمتنى بدائها و انسلت " .

    أما ان كان قصد الطاعن أن يجعلنا ننكر هذه الأحاديث , ظنا منه أنها تتعارض مع القرءان , فهو مخطىء فى هذا ايضا , فالتعارض الذى قصده القرآن هو التناقض فى المعنى , و ليس فى الأحرف السبعه قراءتان متناقضتان

    و أما ان كان قصده انكار السنه مطلقا , فهذا موضوع بحث آخر و هو مردود عليه بنص القرآن فقد أمر الله الرسول أن يبين للناس ما أنزل اليهم , و المقصود بهذا هو السنه .

    حياكم الله .

  3. #3
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,555
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2017
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي


    بسم الله الرحمن الرحيم

    جزاكم الله خيرا

    توضيح واضافة قيمة

    اختكم فى الله \\ نضال 3
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

(( ** شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها ** ))

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ذه بعض شبهات المتبرجات والرد عليها في أبسط عبارة.
    بواسطة عبد الرحمن محجوب في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-05-2012, 02:52 AM
  2. ما رأي فضيلتكم في تناول شبهات النصارى والرد عليها
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-06-2010, 02:00 AM
  3. شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى منتديات الدعاة العامة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 05-08-2006, 10:40 PM
  4. شبهات والرد عليها
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-12-2005, 02:22 PM
  5. شبهات والرد عليها/عالمية رسالة الرسول
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-12-2005, 01:38 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(( ** شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها ** ))

((  **  شبهات حول القرآن الكريم والرد عليها   **  ))