تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    42
    آخر نشاط
    12-07-2009
    على الساعة
    04:25 PM

    افتراضي تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

    تنبيهات في مسألة الإخلاص



    من سلسلة أعمال القلوب- لفضيلةالشيخ محمد بن صالح المنجّد




    1 - متى يكون إظهار العمل مشروعاً؟


    قال ابن قدامة: {فصل في بيان الرخصة في قصد إظهار الطاعات} قال: وفي الإظهار فائدة الإقتداء، ومن الأعمال ما لا يمكن الإسرار به كالحج والجهاد، والمظهر للعمل ينبغي أن يراقب قلبه حتى لا يكون فيه حب الرياء الخفي بل ينوي الإقتداء به {إذاً ينبغي أن نحسن نياتنا في الأعمال المظهرة لندفع الرياء وننوي الإقتداء لنأخذ الأجر}، قال ولا ينبغي للضعيف أن يخدع نفسه بذلك، ومثل الذي يظهره وهو ضعيف كمثل إنسان سباحته ضعيفة فنظر إلى جماعة من الغرقى فرحمهم فأقبل إليهم فتشبثوا به وغرقوا جميعاً.


    المسألة فيها تفصيل:


    - الأعمال التي من السنة أن يكون عملها سرّاً يسرّ.




    - الأعمال التي من السنة أن يظهرها يظهرها.




    - الأعمال التي من الممكن أن يسرها أو يظهرها، فإن كان قوياً يتحمل مدح الناس وذمهم فإنه يظهرها وإن كان لا يقوى فيخفي، فإذا قويت نفسه فلا بأس في الإظهار لأن الترغيب في الإظهار خير.


    ورد عن بعض السلف أنهم كانوا يظهرون بعض أعمالهم الشريفة ليقتدى بهم كما قال بعضهم لأهله حين الاحتضار (( لا تبكوا علي فإني ما لفظت سيئة منذ أسلمت)).


    قال أبو بكر بن عياش لولده (( يا بني إياك أن تعصي الله في هذه الغرفة فإني ختمت القرآن فيها اثنتا عشرة ألف ختمة)) من أجل موعظة الولد، فمن الممكن أن يظهر المرء أشياء لأناس معينين مع بقاء الإخلاص في عمله لقصد صالح.




    2- ترك العمل خوف الرياء:



    وهذا منزلق كشفه الفضيل بن عياض: ترك العمل لأجل الناس رياء والعمل من أجل الناس شرك والإخلاص أن يعافيك الله منهما. قال النووي: من عزم على عبادة وتركها مخافة أن يراه الناس فهو مرائي" لأنه ترك لأجل الناس" لكن لو ترك العمل ليفعله في الخفاء. فمن ترك العمل بالكلية وقع في الرياء، وكذلك من كان يستحب في حقه إظهار العمل فليظهره كأن يكون عاملاً يقتدى به أو أن العمل الذي يعمله المشروع فيه الإظهار.




    3- من دعا إلى كتم جميع الأعمال الصالحة من جميع الناس:



    هذا إنسان خبيث وقصده إماتة الإسلام، لذلك المنافقون إذا رؤوا أمر خير وسموه بالرياء، فهدفهم تخريب نوايا المسلمين وأن لا يظهر في المجتمع عمل صالح، فهؤلاء ينكرون على أهل الدين والخير إذا رؤوا أمراً مشروعاً مظهراً خصوصاً إذا أظهر عمل خير معرض للأذى فيظهره احتسابا لإظهار الخير فيستهدفه هؤلاء المنافقون فليصبر على إظهاره ما دام لله ، قال تعالى: (( الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين في الصدقات والذين لا يجدون إلا جهدهم فيسخرون منهم)).






    ينبغي أن نفرق بين الرياء ومطلق التشريك في العمل، فمتى يبطل العمل ؟ إذا حصل تشريك فيه ، ومتى يأثم ؟ ومتى لا يأثم؟









    1- أن يعمل لله ولا يلتفت إلى شيء آخر ( أعلى المراتب).
    2- أن يعمل لله ويلتفت إلى أمر يجوز الالتفات إليه ، مثل رجل صام مع نية الصيام لله أراد حفظ صحته، ورجل نوى الحج والتجارة، ورجل جاهد ونظر إلى مغانم، ورجل مشى إلى المسجد وقصد الرياضة، ورجل حضر الجماعة لإثبات عدالته وأن لا يتهم، فهذا لا يبطل الأعمال ولكن ينقص من أجرهاـ والأفضل أن لا تكون موجودة ولا مشركة في العمل ولا داخلة فيه أصلاً.


    3- أن يلتفت إلى أمر لا يجوز الالتفات إليه من الرياء والسمعة وحمد الناس طلباً للثناء ونحو ذلك:


    أ?- إذا كان في أصل العمل فإنه يبطله كأن يصلي الرجل لأجل الناس.


    ب?- أن يعرض له خاطر الرياء أثناء العمل فيدافعه ويجاهده، فعمله صحيح وله أجر على جهاده.


    جـ - أن يطرأ عليه الرياء أثناء العمل ولا يدافعه و يستمر معه وهذا يبطل العمل.



    4- أن يكون عمله الصالح للدنيا فقط، فيصوم لأجل الحمية والرجيم ولا يطلب الأجر، ويحج للتجارة فقط، ويخرج زكاة أموال لتنمو، ويخرج للجهاد للغنيمة ، فهؤلاء أعمالهم باطلة (( من كان يريد العاجلة عجلنا له فيها ما يشاء لمن يريد ثم جعلنا له جهنم))، (( أولئك الذين ليس لهم في الآخرة إلا النار وحبط ما صنعوا فيها)).



    5- أن يكون عمله رياءً محضاً، وبالرياء يحبط العمل بل ويأثم به الإنسان، لأن هناك أشياء تبطل العمل ولا يأثم صاحبها كخروج ريح أثناء الصلاة، ومن الناس من يرائي في الفتوى للأغنياء والوجهاء وقد يكون لضعفه أمامهم ، فقال بعض السلف: (( إذا رأيت العالم على أبواب الغنى والسلطان فاعلم أنه لص)) ، أما الذي يذهب لقصد الإنكار والخير فلهو ما نوى.



    هناك أشياء تظن من الرياء وليست منه :


    - إذا حمدك الناس على الخير بدون قصد فهذا عاجل بشرى المؤمنين.


    - رجل رأى العابدين فنشط للعبادة لرؤيته من هو أنشط منه.


    - تحسين وتجميل الثياب والنعل وطيب المظهر والرائحة.


    - كتم الذنوب وعدم التحدث بها ، فبعض الناس يظن أنك حتى تكون مخلصاً لابد من الإخبار بالذنوب، نحن مطالبون شرعاً بالستر، وكتم الذنوب ليس رياءً بل هو مما يحبّه الله، بل إن ظن غير ذلك تلبيس من الشيطان وإشاعة للفاحشة وفضح للنفس.

    - اكتساب شهرة بغير طلبها، كعالم اشتهر وقصده منفعة الناس و بيان الحق ومحاربة الباطل والرد على الشبهات ونشر دين الله، فإن كانت هذه الأعمال وجاءت الشهرة تبعاً لها وليست مقصداً أصلياً فليس من الرياء.



    - ليس من الرياء أن يشتهر المرء ولكن الشهرة يمكن أن توقع في الرياء!!



    علامات الإخلاص:

    1- الحماس للعمل للدين.


    2- أن يكون عمل السر أكبر من عمل العلانية.


    3- المبادرة للعمل واحتساب الأجر.


    4- الصبر والتحمل وعدم التشكي.ح


    5- الحرص على إخفاء العمل.


    6- إتقان العمل في السر.


    7- الإكثار من العمل في السر.






    نسأل الله سبحانه و تعالى الإخلاص والقبول دائمــــــًا ..

  2. #2
    الصورة الرمزية bahaa
    bahaa غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    997
    آخر نشاط
    29-04-2011
    على الساعة
    08:04 PM

    افتراضي مشاركة: تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

    والله يا حسام لو تعرف , كم ارحيتنى هذه المقالة ..........والله ,حكاية الاخلاص هذه تعذب الواحد ..من التفكير هل هو مخلص ام لا ؟

    بارك الله فيك .
    من اجمل المواضيع اللى كتبت فيها :

    نبش القبور

    وما عربية الزمن كتلك التى ربيت فى الخيام....اقصر نقاش حول اللغة العربية الفصحى واهميتها

    "ما ينقصنا , هو تواضع عقلى اكثر ...وليس أناس يظنون انفسهم أنبياء او منصبين من عند الله كرسل من عنده". أظن انه سقراط ( هو اللى قالها , عندما وجد ان كل من يعرف كلمتين ظن نفسه مفكر ) .

    وعجبى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    42
    آخر نشاط
    12-07-2009
    على الساعة
    04:25 PM

    افتراضي مشاركة: تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

    بسم الله الرحمن الرحيم و الحمد لله رب العالمين ..

    السلام عليكم و رحمة الله وبركاتة ..

    أراحك الله سبحانه و تعالى في الدنيا و الآخرة أخي الحبيب .. نسأل الله سبحانه و تعالى أن يخلصنا الله و يأجرنا بخير ما عنده برحمتة .. فإن ما نفعله بأعمالنا لا شئ أبدًا أمام فضله و عظمته ..

    و السلام عليكم و رحمة الله وبركاتة ..

تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إلى جميع المسيحيين : الرجاء الدخول للأهمية
    بواسطة أبو حته في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 17-04-2016, 05:46 PM
  2. من تنبيهات تخص المؤمنات
    بواسطة جمال البليدي في المنتدى منتديات المسلمة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-11-2011, 09:11 PM
  3. رجاء رجاء ان تقرءوا موضوع أختي التونسية
    بواسطة nohataha في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 23-06-2008, 10:59 PM
  4. تنبيهات للرد على الشبهات - الشيخ ابو عبد الرحمن
    بواسطة الحميدي في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 26-05-2007, 07:21 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !

تنبيهات في مسألة الإخلاص .. رجاء الدخول للأهمية !