قصة هارون عليه السلام بين القرآن الكريم والكتاب المقدس

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

باحث يعلن اكتشاف عصرى داوود وسليمان عليهما السلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: نيو | == == | حقيقة الكائن قبل أن يكون ابراهيم عند يوحنا » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة فتر الوحى وتوفى ورقة » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

قصة هارون عليه السلام بين القرآن الكريم والكتاب المقدس

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى ... 3 4
النتائج 31 إلى 36 من 36

الموضوع: قصة هارون عليه السلام بين القرآن الكريم والكتاب المقدس

  1. #31
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي رد سريع اضافي !

    تقول:
    ْقَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَاسْتَضْعَفُونِي وَكَادُواْ يَقْتُلُونَنِي فَلاَ تُشْمِتْ بِيَالأعْدَاء وَلاَ تَجْعَلْنِي مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ} لقد فعل جميعمابوسعة حتى كادوا أن يقتلوة كى يكف عن دعوته وهو نفس مافعلته اليهود مع المسيحعليه السلام
    اقول:
    ان قول هارون "وكادوايقتلونني "يفيد انهم كادوا ان يقتلوه لولا انه رضخ لهم و لم يفعل شيئا يزعجهم خوفا من ان يقتلوه !

  2. #32
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي رد سريع 2

    تقول :
    ولو إستخدمنا منطقك وطبقناة على كتابك تكون الأسئلة
    { كيف يكون إله ويخافويختفى كيف يكون إله وأين ملائكته هل الآلهه لديكم تخشى من البشر }

    اقول بالاضافة الى ما سبق وقلته:


    ان كل هذا لان ساعته لم تات بعد و عندما اتت لم يقاوم و لم يختفي و لم يخف من احد ولم يدافع عن نفسه حتى بل قال لبطرس بعدما استل الاخير سيفه وضرب عبد رئيس الكهنة فقطع اذنه :"فقال يسوع له رد سيفك الى غمده فان الذين يلجؤون الى السيف بالسيف يهلكون ام تظن اني لا اقدر الان ان اطلب الى ابي فيرسل لي اكثر من اثني عشر جيشا من الملائكة ؟ولكن كيف يتم الكتاب حيث يقول ان ما يحدث الان لا بد ان يحدث ؟ ثم وجه يسوع كلامه الى الجموع قائلا :"اكما على لص خرجتم بالسيوف و العصي لتقبضوا علي ؟كنت كل يوم بينكم اعلم في الهيكل و لم تقبضوا علي و،ولكن قد حدث كله لتتم كتابات الانبياء عندئذ تركه التلاميذ كلهم و هربوا "متى 52:26-56

  3. #33
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    أولاً ياديكارت أنبهك تتحدث عن أنبياء الله عليهم السلام بكل أدب وإحترام فأنت تتحدث عن أنبياء الله
    وهناك فرق بين أنبياء الله وأنبياء كتابك المقدس ,تؤمن أن أنبياء كتابكم المقدس أحدهم زنى بابنتيه وأحدهم سرق وغير ذالك فهذا لايهمنا
    بسبب جهلك قد تطاولت على نبى من أنبياء الله وليس الأمر عجيب فقد تطاول كتابك المحرف عليهم جميعاً ,كان من المفترض أن تقرأ الآيات جيداً وتترك الإسلوب الكُنسى .ولتنظر إلى اللون الأحمر فى الآيه الكريمه لعل وعسى أن نجد عقل يتدبر قبل أن يقذف بالباطل

    [
    اقتباس
    *]وَلَمَّا جَاءتْ رُسُلُنَا لُوطًا سِيءَ بِهِمْ وَضَاقَ بِهِمْ ذَرْعًا وَقَالَ هَـذَا يَوْمٌ عَصِيبٌ[*]وَجَاءهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ وَمِن قَبْلُ كَانُواْ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ قَالَ يَا قَوْمِ هَـؤُلاء بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ فَاتَّقُواْ اللّهَ وَلاَ تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَّشِيدٌ[*]قَالُواْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ

    سورة هود : 77 - 79
    [*]فَلَمَّا جَاء آلَ لُوطٍ الْمُرْسَلُونَ[*]قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ[*]قَالُواْ بَلْ جِئْنَاكَ بِمَا كَانُواْ فِيهِ يَمْتَرُونَ[*]وَأَتَيْنَاكَ بَالْحَقِّ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ[*]فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَاتَّبِعْ أَدْبَارَهُمْ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ وَامْضُواْ حَيْثُ تُؤْمَرُونَ[*]وَقَضَيْنَا إِلَيْهِ ذَلِكَ الأَمْرَ أَنَّ دَابِرَ هَؤُلاء مَقْطُوعٌ مُّصْبِحِينَ[*]وَجَاء أَهْلُ الْمَدِينَةِ يَسْتَبْشِرُونَ[*]قَالَ إِنَّ هَؤُلاء ضَيْفِي فَلاَ تَفْضَحُونِ[*]وَاتَّقُوا اللّهَ وَلاَ تُخْزُونِ[*]قَالُوا أَوَلَمْ نَنْهَكَ عَنِ الْعَالَمِينَ[*]قَالَ هَؤُلاء بَنَاتِي إِن كُنتُمْ فَاعِلِينَ[*]لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ

    سورة الحجر 61 – 72
    أمرهم لوط عليه السلام بالطهارة وأن يتقواالله ويتركوا المنكرات
    ولست طفل لنشرح لك ماهى الطهارة .وهذا كافى ليدحض أكاذيبك
    اقتباس
    والغريب أن المدافعين هنا يقولون إن قول لوط لقومه "هؤلاء بناتي إن كنتم فاعلين" يعني الزواج، فلوط كان يدعو قومه لزواج بناته.

    فهل يا ترى كان ينوي لوط أن يزوج بناته إلى قومه كلهم ؟؟؟؟؟
    سفسطة ومنطق عقيم
    عندما يقول الرجل لأبنائه تزوجوا الفتاة صاحبة الخلق ,فهل معنى ذالك أن يتزوجوا جميعاً فتاة واحدة . ماهذا الغباء
    إقرأ ياديكارت ودعك من السفسطة ومن إدعاء الغباء
    "هؤلاء بناتي هن أطهر لكم" قال مجاهد: لم يكن بناته لكن كن من أمته وكل نبي أبو أمته. وكذا روي عن قتادة وغير واحد وقال ابن جريج: أمرهم أن يتزوجوا النساء ولم يعرض عليهم سفاحا وقال سعيد بن جبير: يعني نساءهم هن بناته وهو أب لهم ويقال في بعض القراءات "النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم" وهو أب لهم وكذا روي عن الربيع بن أنس وقتادة والسدي ومحمد بن إسحاق وغيرهم وقوله "فاتقوا الله ولا تخزون في ضيفي" أي اقبلوا ما آمركم به من الاقتصار على نسائكم "أليس منكم رجل رشيد" أي فيه خير يقبل ما آمره به ويترك ما أنهاه عنه.


    اقتباس
    فهارون لم يفعل شيئاً يذكر ، ولم يفعل ما بوسعه
    فهو قد اكتفى بنصحهم فقط بحسب ما يلي :

    " وَلَقَدْ قَالَ لَهُمْ هَارُونُ مِن قَبْلُ يَاقَوْمِ إِنَّمَا فُتِنتُم بِهِ وَإِنَّ رَبَّكُمُ الرَّحْمَنُ فَاتَّبِعُونِيوَأَطِيعُوا أَمْرِي"

    وهذا هو كل ما استطاع أن يفعله هارون ليمنع بنيإسرائيل من عبادة العجل

    فهل كان هاروناً ضعيفاً إلى هذا الحد حتى يستضعفه قومه، وهو أخو موسى ، وحتى يخشى القتل ، وهو يعلم أن الله معه، وبإمكانه أن يحميه من كيد أعدائه؟
    الرد التكرار بيعلم إيه .... الرد على المشاركة رقم 26و27
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسد الجهاد مشاهدة المشاركة
    {ْقَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُواْ يَقْتُلُونَنِي فَلاَ تُشْمِتْ بِيَ الأعْدَاء وَلاَ تَجْعَلْنِي مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ } لقد فعل جميع مابوسعة حتى كادوا أن يقتلوة كى يكف عن دعوته وهو نفس مافعلته اليهود مع المسيح عليه السلام

    { وَلكِنَّكُمُ الآنَ تَطْلُبُونَ أَنْ تَقْتُلُونِي، وَأَنَا إِنْسَانٌ قَدْ كَلَّمَكُمْ بِالْحَقِّ الَّذِي سَمِعَهُ مِنَ اللهِ. هذَا لَمْ يَعْمَلْهُ إِبْرَاهِيمُ.
    41 أَنْتُمْ تَعْمَلُونَ أَعْمَالَ أَبِيكُمْ». فَقَالُوا لَهُ: «إِنَّنَا لَمْ نُولَدْ مِنْ زِنًا. لَنَا أَبٌ وَاحِدٌ وَهُوَ اللهُ».
    42 فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «لَوْ كَانَ اللهُ أَبَاكُمْ لَكُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي، لأَنِّي خَرَجْتُ مِنْ قِبَلِ اللهِ وَأَتَيْتُ. لأَنِّي لَمْ آتِ مِنْ نَفْسِي، بَلْ ذَاكَ أَرْسَلَنِي.} يو8
    عندما دعاهم المسيح وأفحمهم إتجهت اليهود وأرادت أن تقتله فنجاه الله لاأنهم لن يستطيعوا أن يصمدوا أمام الحقائق فماذا فعلوا {فَرَفَعُوا حِجَارَةً لِيَرْجُمُوهُ. أَمَّا يَسُوعُ فَاخْتَفَى وَخَرَجَ مِنَ الْهَيْكَلِ مُجْتَازًا فِي وَسْطِهِمْ وَمَضَى هكَذَا} ولو إستخدمنا منطقك وطبقناة على كتابك تكون الأسئلة
    { كيف يكون إله ويخاف ويختفى كيف يكون إله وأين ملائكته هل الآلهه لديكم تخشى من البشر }
    إليست هذة أسئلتك
    أنظر ماذا قالت له اليهود { «إِنَّنَا لَمْ نُولَدْ مِنْ زِنًا. لَنَا أَبٌ وَاحِدٌ وَهُوَ اللهُ».} ماذا تقصد اليهود بذالك ,وما هو الهدف من قولهم .
    صدق الله القائل {فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَاقَهُمْ وَكُفْرِهِم بَآيَاتِ اللّهِ وَقَتْلِهِمُ الأَنْبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقًّ وَقَوْلِهِمْ قُلُوبُنَا غُلْفٌ بَلْ طَبَعَ اللّهُ عَلَيْهَا بِكُفْرِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُونَ إِلاَّ قَلِيلاً (155) وَبِكُفْرِهِمْ وَقَوْلِهِمْ عَلَى مَرْيَمَ بُهْتَاناً عَظِيماً (156) وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُواْ فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِّنْهُ مَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً (157)}
    وفى موضع آخر فعلت نفس الشىءعندما أفحمهم المسيح أرادوا قتله, وقالوا كيف تدعى لنفسك الإلوهيه { حجة تبرر بها فشلهم } فلم يدعيها لنفسة قط ورد عليهم وأخبرهم أن كلمة إله ليس مقصود بها الألوهية . {أَجَابَهُ الْيَهُودُ قَائِلِينَ: «لَسْنَا نَرْجُمُكَ لأَجْلِ عَمَل حَسَنٍ، بَلْ لأَجْلِ تَجْدِيفٍ، فَإِنَّكَ وَأَنْتَ إِنْسَانٌ تَجْعَلُ نَفْسَكَ إِلهًا»
    34 أَجَابَهُمْ يَسُوعُ: «أَلَيْسَ مَكْتُوبًا فِي نَامُوسِكُمْ: أَنَا قُلْتُ إِنَّكُمْ آلِهَةٌ؟}
    هل علمت من هم اليهود , هم قتلت الأنبياء {يَا أُورُشَلِيمُ، يَا أُورُشَلِيمُ! يَا قَاتِلَةَ الأَنْبِيَاءِ}
    وهل نأخذ الشهادة من العدو مماً قتلوا الأنبياء على قصة مفبركة ,تنسب إليهم الكفر والزنى حاشاهم أن يكونوا كذالك

    وكيف يستطيع أن يمنع السامري ومعه عصبة من اليهود تؤيد صناعة العجل
    لاينقصك غير أن تقول من المفروض أن يسمح هارون عليه السلام بالإيمان فقط
    يقول لهم آمنوا فيؤمن الجميع ومن لايؤمن يكون قد سمح له بالكفر وأمرهم بأن يكفروا
    من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر
    قال الله تعالى { وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَاراً أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءتْ مُرْتَفَقا}
    ألامر ليس بيدة كى يسمح أو لايسمح
    { إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (56)}

    من صفات الأنبياء لدينا لايعصون الله ما أمرهم ويفعلون مايؤمرون
    حتى وإن كان القتل نصيبهم . ويتضح ذالك من قول هارون عليه السلام { كادوا أن يقتلوة } فهل معنى ذالك أنه خاف من القتل ولم ينهاهم عن عبادة العجل
    لو كان يخشى القتل لأطاعهم من البداية ولم يعترضهم . فالآيه الكريمة حجة عليك وليست حجة لك
    أما الفرق بين موسى عليه السلام رسول الله وهارون نبي الله يتضح من قول الله سبحانه وتعالى
    {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَى بِآيَاتِنَا وَسُلْطَانٍ مُّبِينٍ}
    سلطة وملك وآيات وقوة وتلك رحمة الله يعطيها من يشاء .ولا تنسى أن موسى عليه السلام قد فعل نفس الشىء .مع فرعون وقد نجاه الله وأغرق فرعون لاأنه يفعل ما أمره الله به وليس لخشييته من القتل

    وما هو الإستغفار
    الإستغفار: سيد الأذكار تسبيح لله وعبادة

    فلتشرح لنا العدد 35 من القصة قبل أن نبدا فى الرد عليك وعلى القس فى وقت واحد
    35 فَضَرَبَ الرَّبُّ الشَّعْبَ، لأَنَّهُمْ صَنَعُوا الْعِجْلَ الَّذِي صَنَعَهُ هَارُونُ.!!!!!!!!!
    يتبع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #34
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    اقتباس

    وعن شرب الخمر، فهل لك أن تشرح لنا هل كان شرب الخمر حلالاً أم حراماً في صدر الإسلام؟
    ألا تقولون بأن القرآن تدرج في تحريم شرب الخمر؟

    ماذا يعني ذلك ؟

    يعني فقط شيئاً واحداً أن شرب الخمر كان حلالاً !

    ولك أن تقرأ ما يلي :

    وَمِنْ ثَمَرَاتِ النَّخِيلِ وَالأَعْنَابِ تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَرًا وَرِزْقًا حَسَنًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ

    سورة الأنعام 67

    وورد في شرح ابن كثير : "وَلَمَّا ذَكَرَ اللَّبَن وَأَنَّهُ تَعَالَى جَعَلَهُ شَرَابًا لِلنَّاسِ سَائِغًا ثَنَّى بِذِكْرِ مَا يَتَّخِذهُ النَّاس مِنْ الْأَشْرِبَة مِنْ ثَمَرَات النَّخِيل وَالْأَعْنَاب وَمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ مِنْ النَّبِيذ الْمُسْكِر قَبْل تَحْرِيمه وَلِهَذَا اِمْتَنَّ بِهِ عَلَيْهِمْ فَقَالَ " وَمِنْ ثَمَرَات النَّخِيل وَالْأَعْنَاب تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَرًا " دَلَّ عَلَى إِبَاحَته شَرْعًا قَبْل تَحْرِيمه وَدَلَّ عَلَى التَّسْوِيَة بَيْن الْمُسْكِر الْمُتَّخَذ مِنْ النَّخْل وَالْمُتَّخَذ مِنْ الْعِنَب كَمَا هُوَ مَذْهَب مَالِك وَالشَّافِعِيّ وَأَحْمَد وَجُمْهُور الْعُلَمَاء ..."

    وهو ما يقودنا للتساؤل : بما أن تحريم شرب الخمر هو تشريعٌ سماوي منذ آدم عليه السلام، لماذا سمح به الإسلام فترة من الزمن ليست بالقصيرة؟

    فإذا كان تحريم الخمر من سنة الأنبياء والمرسلين ، فإن التدرج في تحريمه يعتبر خرقاً لتلك السنة لا امتداداً لها.
    هذا إذا ما أضفنا إلى ذلك أن الخمر لا يخرج من الدين بحسب الأحاديث التالية:

    25077 - خرجت ليلة من الليالي . فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يمشي وحده . ليس معه إنسان . قال : فظننت أنه يكره أن يمشي معه أحد . قال : فجعلت أمشي في ظل القمر . فالتفت فرآني . فقال : " من هذا ؟ " فقلت : أبو ذر . جعلني الله فداءك . قال : " يا أبا ذر تعاله " . قال : فمشيت معه ساعة . فقال : " إن المكثرين هم المقلون يوم القيامة . إلا من أعطاه الله خيرا . فنفح فيه يمينه وشماله ، وبين يديه ووراءه ، وعمل فيه خيرا " . قال : فمشيت معه ساعة . فقال : " أجلس ههنا " قال : فأجلسني في قاع حوله حجارة . فقال لي : " أجلس ههنا حتى أرجع إليك " قال : فانطلق في الحرة حتى لا أراه . فلبث عني . فأطال اللبث . ثم أني سمعته وهو مقبل وهو يقول : " وإن سرق وإن زنى " قال : فلما جاء لم أصبر فقلت : يا نبي الله ! جعلني الله فداءك . من تكلم في جانب الحرة ؟ ما سمعت أحدا يرجع إليك شيئا . قال : " ذاك جبريل عرض لي في جانب الحرة . فقال : بشر أمتك أنه من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة . فقلت : يا جبريل ! وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم . قال قلت : وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم . قال قلت : وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم . وإن شرب الخمر ".

    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 94
    خلاصة الدرجة: صحيح

    73329 - أتاني جبريل ، فقال ، بشر أمتك أنه من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة ، قلت : يا جبريل ! وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم ، قلت : وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم ، قلت : وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم ، وإن شرب الخمر

    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 66
    خلاصة الدرجة: صحيح


    183674 - من مات يشهد أن لا إلا الله وأن محمدا رسول الله ، دخل الجنة ، وإن زنا وإن سرق وإن شرب الخمر

    الراوي: - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 10/760
    خلاصة الدرجة: ثبت في الصحاح

    أما عن الكفر فإنه يكفينا القول بأن إبراهيم قد عبد الكواكب والشمس والقمر بحسب القرآن الكريم.
    فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لا أُحِبُّ الآفِلِينَ
    سورة الأنعام : 76



    بكل بساطة تتحدث عن الناسوخ والمنسوخ
    عند ظهور الإسلام كانت هناك عادات وتقاليد باطلة معروفة في الجاهلية ، ولهذا عند ظهور الإسلام واجه الجاهلية في أمور العقيدة بلا هوادة ( ترك الأصنام وعبادة الله الواحد القهار ) فالعقيدة لا تقع تحت أمور النسخ بالتخفيف ولكن أزالها من أول الأمر ، ورفع راية " لا إله إلا الله ..... محمداً رسول الله" .

    ثم جاء الإسلام في أمور العادات والتقاليد فبدأ يهونها ، لأن الناس كانت تألفها ، لذلك أخذها بشئ من الرفق والهوادة ، وكان هذا من حكمة الشرع ، فلم يجعل الإسلام الأحكام في أول الأمر عملية قصرية فقد يترتب عليها الخلل في المجتمع وفي الوجود كله ، وإنما أخذ الأمور بالهوادة .

    كما يحدث الآن بعلاج المدمن من مادة مخدرة اعتداد على تعاطيها ، فالعلاج الحديث أثبت بتقليل الجرعات تدريجياً إلى أن نصل في نهاية الأمر الى التوقف نهائياً عن الجرعات وبهذا يتم الخلاص من هذه العادة السيئة المدمرة

    وكان زواج المتعة هو أمر من أمور العادات السيئة في الجاهلية وكذا الخمر

    فزواج المتعة كان مباحاً في أول الإسلام ثم نُسخت الإباحة ، وصار محرَّماً إلى يوم الدين .\
    وأسالك كم مرة قال يسوع قد قيل لكم { ويقصد التوراة } أما أنا فاقول كم مرة قال يسوع ذالك
    وما هو معنى ذالك

    اقتباس
    73329 - أتاني جبريل ، فقال ، بشر أمتك أنه من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة ، قلت : يا جبريل ! وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم ، قلت : وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم ، قلت : وإن سرق وإن زنى ؟ قال : نعم ، وإن شرب الخمر

    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 66
    خلاصة الدرجة: صحيح


    183674 - من مات يشهد أن لا إلا الله وأن محمدا رسول الله ، دخل الجنة ، وإن زنا وإن سرق وإن شرب الخمر

    الراوي: - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 10/760
    خلاصة الدرجة: ثبت في الصحاح
    المقصود هو عدم اخراج مرتكب تلك الكبائر من الملة بالكلية فهو مسلم عاصي سيلقي جزاء هذا العصيان وغاية الامر ان كل مسلم يؤمن بالله وبالرسول صلي الله علية وسلم يحاسب يوم القيامة وتقابل حسناته بسيئاته فان رجحت الاولى دخل الجنه وان رجحت الثانية دخل النار بمقدار تلك السئيات
    فغاية الامر لا يخلد في النار لانه يؤمن بالله
    الم يكفر عنكم يسوع الخطيئة بالصلب والفداء المزعوم فما هو
    عقاب الزاني في النصرانية ؟؟؟ وما هو عقاب السارق في النصرانية هل يدخل الملكوت ام لا ؟؟؟ من آمن بيسوع هل يدخل الملكوت بدون حساب أم لا

    اقتباس
    عزيزي ..
    لو لم تتسرع قليلاً ، وتمعنت في الآية التالية "فرفعوا حجارة ليرجموه . أما يسوع فاختفى وخرج من الهيكل مجتازا في وسطهم ومضى هكذا" يوحنا 8 : 59

    لوجدت أن المسيح لم يخف منهم، وإنما هم من خاف منه، فهم قد رفعوا الحجارة لكي يرجموه، لكنه خرج من الهيكل بكل جرأة من بينهم وأمام عيونهم دون أن تكون الجرأة لدى أحدهم كي يرجمه، ومضى في طريقه ليكمل رسالته، واختفى عن عيونهم.
    لو طبقنا منطقك سيكون السؤال أيضاً
    لماذا إختفى
    هل يخاف الإله . أين ملائكته . هل عجز على أن يواجة الموقف وإختفى خوفاً من الحجارة .
    لماذا لم يظهر لهم بدون إختفاء ويريهم معجزة من معجزاته فعند الرجم تبتعد الحجارة عنه .
    هل .... هل ... لماذا إختفى قبل الصلب والفداء وعند الصلب المزعوم . لم يختفى .
    لماذا فضل أن يخلصكم مصلوباً ورفض أن يخلصكم مرجوماً .. لماذا ... لماذا ...
    أليس هذا هو منطقك وإسلوبك فى الحوار


    اقتباس
    يكفينا القول بأن إبراهيم قد عبد الكواكب والشمس والقمر بحسب القرآن الكريم.
    فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لا أُحِبُّ الآفِلِينَ
    سورة الأنعام : 76
    التكرار بيعلم إيه ....
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسد الجهاد مشاهدة المشاركة
    وكذلك نري إبراهيم ملكوت السموات والأرض وليكون من الموقنين * فلما جنَّ عليه الليل رأى كوكبا قال هذا ربي فلما أفل قال لا أحب الآفلين * فلما رأى القمر بازغا قال هذا ربي فلما أفل قال لئن لم يهدني ربي لأكونن من القوم الضالين * فلما رأى الشمس بازغة قال هذا ربي هذا أكبر فلما أفلت قال يا قوم إني بريء مما تشركون * إني وجهت وجهي للذي فطر السموات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين }(الأنعام : 76-77)، والجواب على ذلك أن إبراهيم عليه السلام إنما قال ما قال في مقام المناظرة والمخاصمة لقومه، إذ استعرض لهم الكواكب شمسا وقمرا ونجما، وبين لهم بالدليل العقلي انتفاء الربوبية عنها، ثم توجه إليهم مخاطبا إياهم بالنتيجة المنطقية لبطلان معبوداتهم فقال : { يا قوم إني بريء مما تشركون * إني وجهت وجهي للذي فطر السموات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين }.


    فإن قيل: كيف يتأتى لإبراهيم عليه السلام مناظرة قومه في نفي ربوبية الكواكب وهم إنما يعبدون أصناماً من الحجارة ؟ قلنا إن إبراهيم عليه السلام ناظرهم في نفي ربوبية الكواكب حتى يتبين لهم انتفاء الربوبية عن آلهتهم التي يعبدونها بطريق الأولى، وذلك أنه إذا تبين انتفاء ربوبية الكواكب وهي الأكبر والأنفع للخلق، كان ذلك دليلا على انتفاء ربوبية ما دونها من أصنامهم التي يعبدونها، لعظم الفارق بين الكواكب وبين أصنامهم التي يجهدون في خدمتها دون أدنى نفع منها تجاههم .
    http://www.islamweb.net/ver2/archive...ang=A&id=75663
    ____
    حتى وإن إختلفت العلماء بديكارت نجد الحقيقة تتضح وتظهر من خلال الآيات الكريمة
    فنعلم أيهما يحمل الصواب وأيهما العكس . فهم ليسوا معصومين وهذا هو الفرق بيننا وبينكم
    عند الخلاف نعود للكتاب والسنة ونرد الأمر لله سبحانه وتعالى والرسول
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلا}

    قال الله تعالى: {قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} (258) سورة البقرة

    إبراهيم عليه السلام كان يعلم أن الشمس ليست ربًا وأنها لا تستحق هذا
    وقد ناظر النمرود عندما إدعى الإلوهيه
    قال الله تعالى {قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} (258) سورة البقرة

    ابراهيم عليه السلام كان يعلم قبل ذلك أن الربوبية لا تكون إلا لله بدليل قوله تعالى: {ولقد ءاتينا إبراهيمَ رُشدهُ من قبلُ} وقوله تعالى {مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلاَ نَصْرَانِيًّا وَلَكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ} وبقوله تعالى
    وَإِنَّ مِن شِيعَتِهِ لإِبْرَاهِيمَ {83} إِذْ جَاء رَبَّهُ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ {84} إِذْ قَالَ لأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَاذَا تَعْبُدُونَ {85} أَئِفْكًا ءالِهَةً دُونَ اللهِ تُرِيدُونَ {86} فَمَا ظَنُّكُم بِرَبِّ الْعَالَمِينَ} سورة الصافات
    كان قلب إبراهيم عليه السلام خالى من الشرك والكفر
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #35
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    قلت سابقاً أن الأنبياء لدينا غير معصومين عن الخطأ، والكتاب المقدس لا يتهم أحداً من رجال الله بالزنى أو غيره، وإنما الكتاب المقدس يعرض فقط سقطات الناس وإيمانهم على حد سواء ، دون محاباة أو إخفاء لتلك العيوب لأنهم بشر لا آلهة.
    الكتاب المقدس ينسب الزنا إلى أنبياء ويحكى قصة زناهم ومع ذالك لايتهمهم بالزنى
    اقتباس
    ببساطة لم يقتل موسى عليه السلام هارون لأنه – أي موسى - أمر بني إسرائيل بأن يقتلوا أقربائهم الذين عبدواالعجل ، وهارون لم يعبد العجل.

    أقرا ياديكارت
    32وَالآنَ إِنْ شِئْتَ، اغْفِرْ لَهُمْ، وألا فَامْحُنِي مِنْ كِتَابِكَ الَّذِي كَتَبْتَ». 33فَأَجَابَ الرَّبُّ مُوسَى: «الَّذِي أَخْطَأَ إِلَيَّ أَمْحُوهُ مِنْ كِتَابِي ...الخروج 32/32: 33
    العقاب هو الموت
    وإذا كان هو صانع العجل كما يدعى كتابكم ولا يعاقبه الله ويعاقب من عبدوا العجل فقط فهذا ظلم .وحاشى لله ان يكون ظالم
    ولقد أخطا صانع العجل , بل هو أعظمهم ذنباً وأكثرهم فهو من أضلهم , وهو من كان سبباً فى يُعبد العجل .
    وما هو عقاب هارون
    تكريم الله له مما يدل على تحريف القصة
    صب من دهن المسحة على راس هرون و مسحه لتقديسه و جعل الكهنوت لابنه من بعده اللاويين 8/12
    {فَتُعْطِي اللاَّوِيِّينَ لِهَارُونَ وَلِبَنِيهِ. إِنَّهُمْ مَوْهُوبُونَ لَهُ هِبَةً مِنْ عِنْدِ بَنِي إِسْرَائِيلَ. } العدد9/3
    أفينسب الكهنوت لشخص ضال مُضل يصتع أصنام لتُعبد من دون الله ؟؟
    بكل إختصار القصة محرفة وقلت
    لم يكتب القصة موسى عليه السلام أو يشوع ولا يعلم أحد من الذي قام بكتابتها وما هى أخلاقة وما هى صفاتة ومن سياق النصو يتضح أنها كتبت بعد مرور مئات السنين
    فكان رد ديكارت
    اقتباس
    مع أن هذا ليس موضوعنا فإني أقول لك أن هذا إيمانك أنت ، أما أنا فأؤمن أن كاتب النص الملهم من الروح القدس في قصة العجل هو موسى كليم الله.

    بل هو أهم نقطة بموضوعنا القصة لانعلم من هو كاتبها القصة لانعلم فى أى زمن كتبت ألقصة لم يكتبها موسى عليه السلام لا نعلم ماهى أخلاق كاتبها وهل هو صادق أم لا
    تقول
    اقتباس
    {أنا فأؤمن أن كاتب النص الملهم من الروح القدس في قصة العجل هو موسى كليم الله.}
    معنى ذالك كُتبت القصة بعد وفات كاتبها بمئات السنين وبعد أن ندب بنى إسرائيل له وكتب القصة بعد أن مات ودفن وهو عمرة 120عام
    " فمات هناك موسى عبد الرب في أرض مؤاب حسب قول الرب، ودفنه في الجواء في أرض مؤاب مقابل بيت فغور، ولم يعرف إنسان قبره إلى هذا اليوم، وكان موسى ابن مائة وعشرين سنة حين مات، ولم تكل عينه ولا ذهبت نضارته، فبكى بنو إسرائيل في عربات مؤاب ثلاثين يوماً، فكمُلت أيام بكاء مناحة موسى " ( التثنية 34/5 - 8 )
    وبعد وفاته كتب القصة !!!وتحدث عن نفسه وهو متوفى !!وإستخدم صيغة الغائب وهو يتحدث عن نفسه !!!!{موسى رجلاً حليماً جداً أكثر من جميع الناس}العدد 12/3 ونفس الإسلوب التثنية 33/1

    وبعد أن كتب قصتة وهو متوفى ,كتب قصة بنى إسرائيل وما حدث لهم وهو أيضاً متوفى وكتب قصة دخول الارض المقدسة {فحل بنو إسرائيل في الجلجال.. في عربات أريحا، وأكلوا من غلة الأرض.. وانقطع المن في الغد عند أكلهم من غلة الأرض}
    {فصعد يشوع من الجلجال هو وجميع رجال الحرب معه وكل جبابرة البأس 8 فقال الرب ليشوع لا تخفهم لاني بيدك قد اسلمتهم.لا يقف رجل منهم بوجهك. 9 فأتى اليهم يشوع بغتة.صعد الليل كله من الجلجال. 10 فازعجهم الرب امام اسرائيل وضربهم ضربة عظيمة في جبعون وطردهم في طريق عقبة بيت حورون وضربهم الى عزيقة والى مقيدة. 11 وبينما هم هاربون من امام اسرائيل وهم في منحدر بيت حورون رماهم الرب بحجارة عظيمة من السماء الى عزيقة فماتوا.والذين ماتوا بحجارة البرد هم اكثر من الذين قتلهم بنو اسرائيل بالسيف 12 حينئذ كلم يشوع الرب يوم اسلم الرب الاموريين امام بني اسرائيل وقال امام عيون اسرائيل يا شمس دومي على جبعون ويا قمر على وادي ايلون. }
    ديكارت
    لم تضع أى دليل على ماتقول
    فلم تحترم محارك وتتجاهل الرد أكثر من مرة
    فلو كنت مستعداً للحوار فمرحباً بك فى قسم المناظرات حوار ثنائى حول كتابك المقدس
    وتضع الدليل الأول على أن كاتب القصة هو موسى عليه السلام
    أو تضع أى دليل ترى أنه يثبت أن كتابك وحى
    غير ذالك فهو سفسطة وإستخفاف بالعقول
    هداكم الله وأصلح بالكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #36
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    238
    آخر نشاط
    17-12-2009
    على الساعة
    07:02 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    والله انى لفى غاية العجب من أمرك يا سيد ديكارت !!
    فعلى الرغم من انك تعلم جيدا أن هارون عليه السلام قد مسحه أخوه موسى عليه السلام ليكون رئيس كهنة ، وعلى الرغم من أنك تعلم جيدا قدر ورفعة هذا المنصب فى الشريعة الموسوية ، وعلى الرغم من أنك تعلم أن تلك المسحة قد تمت عقب فتنة العجل وليس قبلها
    ثم على الرغم من أنك تعلم جيدا أن الله عز وجل قد اختص هارون وسائر ذريته من بعده بهذا الشرف الكبير وتلك الميزة الخاصة من دون أسباط بنى اسرائيل جميعا
    أقول على الرغم من ذلك كله أجدك مصمما بشدة على أن هذا النبى العظيم قد وقع فى أعظم ذنب وأكبر خطيئة يمكن أن يقع فيها بشر على الاطلاق وهى الشرك بالله سبحانه !!!
    أى شرف هذا الذى يمنحه الله الحكيم لرجل قد أشرك بعبادته له عجلا ؟!!!
    اعقل الأمر جيدا بينك وبين نفسك تجد أن حديث القرآن عن براءة هارون من تلك الفتنة المهلكة هو عين الحكمة وعين العقل ، أما ما جاء عنه فى كتابك المقدس من أنه هو الذى صنع العجل الاله بل هوالذى بنى له مذبحا أيضا فهذا أمر يرشحه لا ليكون رئيس كهنة الله العلى وانما ليكون رئيس كهنة بعلزبول ، أليس كذلك يا عزيزى ؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى ... 3 4

قصة هارون عليه السلام بين القرآن الكريم والكتاب المقدس

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كروية الأرض بين القرآن الكريم والكتاب المقدس
    بواسطة shrek في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 60
    آخر مشاركة: 05-05-2013, 01:19 AM
  2. مقارنه بسيطه بين القرآن الكريم والكتاب المقدس
    بواسطة شِبل الإسلام في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-01-2013, 01:23 AM
  3. مشاركات: 65
    آخر مشاركة: 26-08-2012, 06:13 PM
  4. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-10-2010, 08:25 PM
  5. يوسف عليه السلام بين القرءان الكريم والكتاب المقدس ـ كتاب إليكترني
    بواسطة المهندس زهدي جمال الدين محمد في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-03-2010, 05:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

قصة هارون عليه السلام بين القرآن الكريم والكتاب المقدس

قصة هارون عليه السلام بين القرآن الكريم والكتاب المقدس