الرد على : سامي – المسيحي منقول من د.وديع أحمد

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == | يسوع اكبر كاذب بشهاده العهد الجديد » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | سيدنا عيسى عليه السلام في عين رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | على كل مسيحي ان ياكل كتاب العهد الجديد ويبتلعة ثم يتبرزة ليفهم كلمة الله حتى يصبح مؤ » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | تجاهل التهابات المثانة يمكن أن يجلب لك الأسوأ !! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الرد على : سامي – المسيحي منقول من د.وديع أحمد

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الرد على : سامي – المسيحي منقول من د.وديع أحمد

  1. #1
    الصورة الرمزية nohataha
    nohataha غير متواجد حالياً عضوة مميزة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    638
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-01-2016
    على الساعة
    11:43 AM

    افتراضي الرد على : سامي – المسيحي منقول من د.وديع أحمد

    الرد على : سامي – المسيحي



    ********************



    (مقارنة بين محمد و عيسى ,عليهما الصلاة و السلام)



    **********************************



    بسم الله الرحمن الرحيم



    الحمد لله رب العالمين ، و أشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له , و أشهد أن محمدا عبده و رسوله , و المسيح عيسى ابن مريم المدعو يسوع المسيح هو عبد الله و رسوله إلى بنى إسرائيل , و أمه صديقة , لا يزيدان عن هذا القدر ولا ينقصان , و أؤمن أن الجنة حق و أن النار حق , و أؤمن بالقدر كله خيره وشره .



    أما بعد :



    فقد وصلتني رسالة من موقع
    sssxxm@gmail.com



    من شخص مؤدب يدعى / سامي , بأسلوب مهذب , يدعوني للعودة إلى المسيحية , و أحب أن أرد عليه لعله يقتنع بخطئه , و للفائدة أيضا لكل من يدخل على موقعي , ولرد الشبهات . و الله ولي التوفيق .



    و لقد جاءت رسالته كلها عبارة عن مقارنة بين سيدنا محمد و سيدنا عيسى – عليهما الصلاة و السلام .



    ولكن ليبدو أنه نقلها من كتاب أحد القساوسة ، ولا يعرف صدق ما يكتبه , لأنه يأخذ كلمة من هنا و أخرى من هناك , بدون أن يعرف حقيقة الأمر .و نبدأ في عرض الأسئلة و الرد عليها .



    ( 1) محمد ميت و يسوع قال أنا هو القيامة و الحياة ( يوحنا 11: 25), و قال لتلاميذه أنا حي و أنتم ستحيون



    == أولا : هذه أقوال الكتب المتناقضة المدعوة أناجيل , وهي ليست إنجيل المسيح – راجع موقعي . وسأكتب بأذن الله مقالا جديدا ( هل الإنجيل الحالي هو كتب الله – وهو تحت التجهيز الآن ).فقد كان المسيح يحمل إنجيلا يعلم الناس منه و ينادي به قائلا ( توبوا و آمنوا بالإنجيل ) و أرسل تلاميذه به ( أكرزوا بالإنجيل للعالم أجمع ) و كان يشير إليه قائلا ( حيثما يكرز بهذا الإنجيل ) وهذه الكلمة ( الإنجيل ) لم يسمعها اليهود قبل المسيح . فلو لم يكن معه إنجيل لسأله اليهود و تلاميذه : ما هذا الإنجيل الذي تكلمنا عنه . و عدم سؤالهم يعني أنه كان يحمل إنجيلا يعلمهم من , وهو الذي كان التلاميذ و بولس ينشرونه قبل تأليف الأناجيل , والتي كتب أولها سنة 68 م. بحسب تقدير علماء المسيحية , أي بعد قتل بولس و بطرس و موت معظم التلاميذ .



    == ثانيا : الأقوال التي ينسبها سامي للمسيح ، هي أقوال الله التي أنزلها الله عليه في الإنجيل , ولكن المسيحيين لا يدرسون كتابهم جيدا , ولذلك يخدعهم الكهنة بسهوله . فقد جاء في نفس الإنجيل ( يوحنا 7: 38 ) قول المسيح ( من آمن بي – كما قال الكتاب – تجري من بطنه أنهار ماء حية )؟؟؟؟ ) وهو يعني : الكتاب الذي أنزله الله على يسوع , وليس التوراة كما يزعم القساوسة لأن هذا الكلام لا وجود له في التوراة الموجودة معنا .و كما قال أيضا في ( يوحنا 8: 4 ) ( أنا إنسان كلمكم بالحق الذي سمعه من الله ) و قال يسوع عن الله في ( يوحنا 8: 26) ( أرسلني ....علمني .... لم يتركني وحدي ... سمعت منه .... لا أفعل من نفسي شيئا ..... كل حين أفعل ما يرضيه ) فكيف بالله عليكم يقولون أن يسوع هو ابن الله وفي نفس الوقت هو الله لبس جسدا ؟؟؟



    == ثالثا :و قوله لتلاميذه ( أنا حي و أنتم ستحيون ) تعني بالسير في طريق الله , و أن المسيح يتساوى مع تلاميذه في النهاية لأنه إنسان مثلهم .كما قال تلاميذه في كتاب أعمال الرسل كله ( أقامه الله ونحن شهود على ذلك ) حتى قال بطرس أكبر تلاميذه عنه ( تؤمنون بالله الذي أقامه من الأموات وأعطاه مجدا حتى أن إيمانكم و رجاءكم هما في الله ). ( رسالة بطرس الأولى 1: 21 ). هل رأيت يا سامي أنك لم تقرأ كتابك جيدا , وأنك مخدوع في كلام نقلته من كاتب لا يفهم أو مخادع ؟؟؟



    == رابعا :ذكرت الأناجيل أن المسيح مات على الصليب – الملعون من الله ( تثنيه 21: 22- 23)- موتة مخزية ، بعد استهزاء أعدائه به و سخريتهم به و تعذيبهم له , و أسلم الروح بصراخ شديد .



    == خامسا : في كتابكم أن ايليا و أخنوخ صعدا إلى السماء من قبل المسيح بدون موت , فهما أعظم منه .



    == سادسا : في تراثكم أن موسى و مريم ، بعد موتهما و دفنهما، أرسل الله لهما الملائكة , فرد لهما روحها, مثلما حدث مع المسيح ,و أخذتهما الملائكة إلى السماء بصورة جليلة أفضل من المسيح .



    == أخيرا : الحقيقة والحق تجدهما في الإسلام و القراّن . الكل ميت و الكل هالك إلا الله سبحانه و تعالى – وحده لا شريك له ,و هذا هو قول كتابكم ( الله الذي له عدم الموت وحده ) و قال المسيح في صلاته لله



    ( أنت هو الإله الحقيقي وحدك )( إنجيل يوحنا 17: 3) فأي اله يكون المسيح بعد ذلك ؟.







    ( 2 ) محمد يحرض على استعمال السيف ( الأنفال 65 ) و المسيح منع تلاميذه من استعماله .



    أولا : محمد – هو النبي الشبيه بموسى ( تثنية 18 : 18 , و 33: 1-3 ,و 34: 10- 12 ), عليهما الصلاة والسلام , و سأشرحها فيما بعد . فتقرأ عن موسى في ( تثنية 20 : 10 – 18) أن الله أمره بمحاربة الكفار , فمن استسلم بدون حرب ، يضعهم تحت السخرة ,و الجزية, و المدينة التي تحاربه ، يقتل كل ذكورها و يسبي نساءها و أطفالها و ينهب ما فيها , و المدن التي داخل أرض الميعاد لا يستبق منها نسمه ، فيقتل الأطفال والنساء و الرجال و الشيوخ . و بالمثل أمر الله يشوع أيضا ، ففعل كما أمره الرب ( يشوع 11 – إلى 17)و داود أيضا ( أخبار أول 18 , 20 ) و ( صموئيل الثاني 8 )ببشاعة لا يتصورها إنسان . أما سيدنا محمد فأعطاه الله الرحمة ، فكان يدعوا الكفار إلى دين الله أولا ، فان لم يقبلوا أمرهم بأداء الجزية – في مقابل الحماية و الخدمات المدنية , فان رفضوا قاتلهم ليرغمهم على الخضوع لأمر الله



    ثانيا : هذه الآية مذكورة في التوراة بنفس المعنى .( يشوع 33: 10 )



    ثالثا :قال كتابكم عن الله : ( الله يطالب بالدماء ) ( مزمور 9 : 12 ) ، ( الرب يعلمني القتال و الحرب ) في



    ( مزمور 144: 1 ) و عن أتقياء الله ( تنويهات الله في أفواههم ، وسيف ذو حدين ( عربي ) في أيديهم ليصنعوا نقمة الله ) ( مزمور 149 ) , فهذه إرادة الله أن ينتقم المؤمنون و الأنبياء من الكفار .



    ========== و المسيح – بزعم كتابكم – قال ( جئت لألقي نارا على الأرض فلا أهتم لو اشتعلت ) ( لوقا 12: 45 ) , وقال: ( لا تظنوا أني جئت لألقي سلاما على الأرض , ما جئت لألقي سلاما بل سيفا , جئت لأفرق بين الإنسان و أهله ...و أعداء الإنسان أهل بيته ) ( متى 10 : 34 ), وحين شعر بخطر اليهود قال لتلاميذه :



    ( من ليس عنده سيف منكم فليبع ثوبه و يشتري سيفا ) فلما رأى أن اليهود أكثر عددا و تسليحا من تلاميذه خاف على تلاميذه و خاصة أنهم صيادين ولا خبرة لهم بالقتال أمرهم بإلقاء السلاح ( متى 26 : 53 ).







    (3) محمد كان خاطئا , والمسيح بلا خطية ، فقال : ( من منكم يبكتني على خطيه ) (يوحنا 8 : 46 ) :



    هذا كذب منكم على أنفسكم ,فقد نسبتم للمسيح خطايا كثيرة في أناجيلكم , ولا أظن أنه فعلها , ومنها على سبيل المثال :



    1—خوفه الدائم وهروبه المستمر من اليهود , دليل على ضعف الإيمان بالله . فكيف عبدتموه ؟؟؟



    2—يشتم الكهنة و علماء الشريعة علنا وبلا انقطاع كلما رآهم , و كلما سألوه سؤالا بأدب ، حتى أن كاتب إنجيل متى وصل في آخره إلى خطأ فظيع في إصحاح( 23 ) حيث كتب أن المسيح أمر تلاميذه وكل من حوله باتباع الكهنة في كل ما يقولونه و العمل به , ثم شتمهم بدون مبرر على الإطلاق .؟؟؟



    3—شتم المرأة التي توسلت إليه أن يشفى ابنتها ، قائلا لها أنها من جنس الكلاب , وهذه كلمة التلمود وليس المسيح , وهو الذي قال انه جاء ليدعو الخطاة إلى التوبة ؟؟؟؟ و إن كان اله فهو لم يخلق البشر كلاب ؟؟؟؟ وهو ليس لليهود فقط !!!!!!!!, فلما أحرجته تلك المرأة بأدبها أمام الجميع , اضطر لمدحها و تم شفاء ابنتها ؟؟؟؟



    4—شتم جميع تلاميذه لفشلهم في شفاء طفل مصروع بالشياطين (الجن) بحسب السلطان الذي زعم مؤلف الإنجيل أن المسيح أعطاه لهم ؟ مع أن الفشل يكون سببه صاحب السلطان ! , ثم يزعم مؤلف الإنجيل أن المسيح قال لهم إن هذا الشيطان لا يخرج إلا بالصلاة والصوم , و نسي المؤلف أنه كتب أن المسيح أصر على ألا يصوم تلاميذه طول وجوده معهم , و دعا الصوم ( بكاء )؟؟؟



    5—شتم الملك بسبب إشاعة قالها مجهول مفادها أن الملك يريد أن يقتل المسيح , مع أن إنجيل لوقا أكد أن الملك كان يتمنى أن يرى المسيح , ولما رآه فرح جدا , ولكن المسيح تعالى عليه و لم يرد عليه , فاكتشف الملك أنه كان يسعى وراء وهم , فاحتقره و أهانه , و أعاده إلى الوالي الذي أسلمه لليهود ليصلبوه ؟؟؟؟



    فكيف عبدوه و هو لا يدري الغيب القريب جدا منه و الذي يمكن أن يعلمه أي نبي أو على الأقل لا يشتم إلا بعد أن يتأكد . وكيف عبدوا هذا الكثير الشتم لكل من حوله ؟؟؟



    6—نقض كل التوراة كما زعموا , مع أنه قال ( لا تظنوا أنى جئت لأنقض الناموس و الأنبياء . ما جئت لأنقض بل لأكمل ) ( متى 5: 17 ) , وزعموا أنه علم الناس أن ينقضوا التوراة السبت , الطلاق , زواج المطلقة , وغيرها .وهو الذي ذم كل من ينقض التوراة و يعلم الناس أن ينقضوها ( متى 5: 19 )؟؟؟ و قال إن العظيم هو الذي يعلم الناس أن يعملوا بكتاب الله , فكان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو هذا العظيم , والمسيح هو المذموم !!!.



    7—نشر التفرقة بين أفراد الأسرة بالسيف و بالنار ؟؟؟, حتى يصير أعداء الأنسان أهل بيته ,بينما هذا ذنب عظيم وبسببه عاقب الله اليهود بأن صاروا عبيدا في بابل ,كما قال النبي ( نحميا ) ؟؟؟و هذا يناقض قول المسيح ( أحبوا أعداءكم ) و ( جئت ليكون لكم حياه و ليكون لكم أفضل ) ؟؟؟







    ( 4)محمد يريد الانتقام , والمسيح يريد الغفران ( من لطمك على خدك الأيمن فأدر له الآخر أيضا )



    قال الحق سبحانه وتعالى ( فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم ) ( سورة البقرة 194) .



    و قال أيضا ( و جزاء سيئة سيئة مثلها , فمن عفا و أصلح فأجره على الله ) ( سورة الشورى 40)



    و أيضا ( و لمن صبر و غفر إن ذلك من عزم الأمور ) ( الشورى 43 ).



    و أقول لك , إن القراّن كله وحدة واحدة متكاملة , فلا تأخذ جزءا من آية كما كان القساوسة يخدعوننا في الكنيسة لنكره القراّن – حين كنت أنا مثلك – من المسيحيين المتعصبين على الفاضي بدون اقتناع .



    و كذلك الإنجيل يجب أن تأخذه على أنه وحدة واحدة متكاملة , فلا تأخذ سطر و تترك عشرة .



    فالمسيح طالب أيضا بالانتقام ( من ليس عنده سيف فليبع ثوبه و يشتري سيفا ) .و أما ادعائكم أنه قال :



    ( من ضربك على خدك الأيمن فأعطه الآخر أيضا ) فهذا من باب الكذب , لأن الضارب عادة يضرب بيده اليمنى على الخد الأيسر للمضروب- وليس الأيمن - , وذلك في أكثر من 90 % من البشر . فلا يقول أحد تلك الجملة إلا مؤلف فاشل , ولا يصدقها إلا قارئ لا يفكر فيما يقرأه . كما أنه دعوة للتخاذل أيضا , إذا قرأت باقي كلامه : من سخرك ( أجبرك و استعبدك ) ميلا واحدا فاذهب معه اثنين ، ومن أخذ ثوبك فأعطه الرداء أيضا !.أي يأمر بالاستسلام للظلم و السرقة و الابتزاز و كل صفات الطمع !!!!!!!!!!!!!!!.



    و أما الزعم بأن المسيح ألغى حكم القصاص الذي أنزله الله في التوراة ( عين بعين و سن بسن ) فأقول إن هذا كذب , لأن العدل أساس الملك , و حكم القصاص الذي أنزله الله ليقتص الحاكم من الظالم للمظلوم , وكل التوراة أنزل الله فيها كل أحكام القصاص وقتل من يسب الله (لاويين 24: 13) قتل المرتد ( تثنيه 13، و 17)و الساحر و الفاعل بجنسه و ناكح البهيمة و المتعامل مع الجان و القرين ( التابع )و كل هذه أوامر الله . فلو كان المسيح هو الله كما تزعمون , إذا يكون هو من أنزل كل هذه الأحكام , وهو الذي قال لتلاميذه و لكل أتباعه في نهاية حياته معهم ( متى 23: 2 ) ( على كرسي موسى جلس الكهنة و الفريسيون – علماء الشريعة – فكل ما قالوه لكم أن تحفظوه فاحفظوه و افعلوه )أي أمر النصارى بتنفيذ التوراة عمليا و حفظها .فكيف يزعم مؤلف الإنجيل أنه ألغاها ؟؟؟ و أي كتاب نصدقه من كتبه ؟؟؟الكتب المنسوبة ليهوه ( الله ) ولموسى و المليئة بالقصاص ؟ أم الكتب المنسوبة للروح القدس ( اله النصارى ) و للتلاميذ و المليئة بالتخاذل ؟.
    أهم نقطة لإلتقائنا أنا وأنت هي المسيح ..
    هل قال المسيح عن نفسه أنه هو الله ؟
    هل قال أنا الأقنوم الثاني ؟
    هل قال أنا ناسوت ولاهوت؟
    هل قال أن الله ثالوث ؟
    هل قال أن الله أقانيم ؟
    هل قال أن الروح القدس إله ؟
    هل قال أعبدوني فأنا الله ولا إله غيري ؟
    هل قال أني سأصلب لأخلص البشرية من الذنوب والخطايا؟
    هل ذكر خطيئة آدم المزعومة مرة واحدة ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    7
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-05-2011
    على الساعة
    11:37 PM

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    939
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    16-04-2015
    على الساعة
    07:53 AM

    افتراضي

    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

الرد على : سامي – المسيحي منقول من د.وديع أحمد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على من يهاجمون د. وديع أحمد
    بواسطة nohataha في المنتدى منتديات الشيخ الدكتور وديع أحمد فتحي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 24-09-2013, 10:30 AM
  2. قصة إسلام الدكتور /وديع أحمد
    بواسطة احمد العربى في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21-09-2013, 11:42 AM
  3. من كنوز الشيخ سامي بن محمد الصقير حفظه الله
    بواسطة ابو ياسمين دمياطى في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-10-2012, 05:20 PM
  4. قناة الدكتور وديع أحمد على اليوتيوب
    بواسطة دكتور وديع احمد في المنتدى منتديات الشيخ الدكتور وديع أحمد فتحي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-03-2011, 11:05 AM
  5. الشماس السابق : د . وديع أحمد يسرد قصة اسلامة
    بواسطة islam_hawk في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 25-03-2010, 01:32 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الرد على : سامي – المسيحي منقول من د.وديع أحمد

الرد على : سامي – المسيحي  منقول من د.وديع أحمد