قصائد جديدة عن واقع الأمة وعن صفات المرأة الصالحة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

حقيقة الكائن قبل أن يكون ابراهيم عند يوحنا » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة فتر الوحى وتوفى ورقة » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

قصائد جديدة عن واقع الأمة وعن صفات المرأة الصالحة

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 15 من 15

الموضوع: قصائد جديدة عن واقع الأمة وعن صفات المرأة الصالحة

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    298
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-10-2017
    على الساعة
    01:54 AM

    افتراضي

    لا تنسي العلاء
    الكلام لمخاطب مؤنث وهو الأمة

    وبالنسبة للبيت الخاص باسرائيل

    يا إسرائيل يا وكرَ كُلِّ مُدَلِسِ


    هتـف النـضـال بأمـتـي : يــا أمـتـيقومـي الــى أرض القـتـال وقاتـلـي
    ذاك الدمـار وذي الضحايـا مــا لـنـانأبـى النـضـال فــذاك شــرُ تخـاذلـي
    لا تنظري مثـل الحيـارى وتشجبيـنحـان الاوان لـكـي تطيـحـي بقاتـلـي
    هـا قـد أتونـا وكــم أغــاروا بـغـارةًِمــا لــم نغـرهـا يدمـرونـا فعـاجـلـي
    كُــــلُّ ذئــــاب لا أمــــان لـعـهـدهــمولا احــتــرام لـهُــدنــة أو عُــزَّلـــي
    أهل العراق وأهـل غـزة مـن لهـم؟أين السلام وهـا التواصـي بمقتلـي
    أهـل الكتـاب أرى ســرورٌ جَمعَـهُـمجَحدوا الرسولُ وكَم تَمارَوا فباهِلي
    لا تسـكـتـي ولا تـعــودي تـجـادلـيـنقولـي الحقيـقـة وارفـقـي بتسائـلـي
    عرف الحقيقة مـن رأهـا فـي دمِـيمــا مــن (ســلامٍ) الا بـعـد تقـاتـلـي
    لا تغلـقـي بــاب الـنـضـال وتنـدبـيـننــدب النـسـاءِ و لا تـعـودي تـنـدلـي
    أو ترفـعـي عـلـم النـدامـة تهربـيـنرغـم (الحصـار) ألا تجيـبـي قاتـلـي
    طـور السنيـن وأرض ربــي حولـنـاأرض لدينـي فلـن تهونـي فواصلـي
    لا تعرضـي عـن هـدي ربــي لـمـرةٍذاك الـنـعـيــم فـــــلا ولا تـتـنـازلــي
    جـــدلاً بـديـنــي لا يــكــون فـعـدلــيتلـكَ السيـاسـةَ و الفـعـالَ وعجّـلـي
    رمـزا الخـداع تسيبـي لفنـي ودلَّـهـاذاك الـبـريـز الصهـيـونـي لأجــهــلِ
    قَـــذَفَ الـبـغــاةُ بـخـســةٍ ودنــــاءة ٍأرضَ الحمـاةِ بـنـار حـقـد ٍتصطـلـي
    يــوم الـسـلام يلـيـه يـــوم المـقـتـل ِقذفـوا الألـوفَ ولـم يبالـوا بِأعزلـي
    عُـلِـمَ الـسـلام فــذاك فــرط تخـيـلـيهـاك الـهـوان وثــمَّ بـحـر التمـاطـلِ
    يـا اسرائيـلُ يــا وكرَ كــل مـدلـسِزعـم السـلام وصـاغ أمـر التنصـلِ
    يوم القصاص يكون حتمًـا فاعلمـيأن (الإلـه) قضَـى سيمـلـي فاقبـلـي
    لـسـتــم بـنـونــاً لـلإلــه،بــل لــمـــنرفـض السجـود لخلـقِ آدم فاعدلـي
    عـن قتـلِ أهـلـي إن أردتــم سَلَمَـنـاهـذا الخـطـابُ ويــا كتـائـبُ زلـزلـي
    يــا أهــل (غـــزة) لا تـقـولـوا أنـنــانــأبـــى جــوابًـــا لـلــنــدا تَـمَـهَـلِــي
    قــدرُ (الإلــهِ) وكــم هـدانـا لحكـمـةٍمـنـذا الكـتـاب فــذا الـهـدى فرتـلـي
    عاثـوا فسـادا فـي البـلادِ فـمـا لـهـمغيرَ الرماةِ لِـذا الصـاروخ الأعجـلِ
    يـا كـل مسلـم ذي العروبـة مــا لـنـاهـا قـد بكينـا ولـم تجيـبـوا تسائـلـي
    يـا كـل مسلـم فــي الهـدايـة حولـنـاتلـك اسرائيـل بفضـل ربــي تنجـلـي
    إن (الإلــه) قـضـى بِنَـصْـرِ جـنــودهنَـصَـرَ الحـمـاةَ عـلـى يـهـودٍ سُـفَــلِّ

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    110
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-09-2016
    على الساعة
    10:35 AM

    افتراضي

    تسلم يدك اخي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    298
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-10-2017
    على الساعة
    01:54 AM

    افتراضي

    وتسلموا أحبائي
    لا يعلم الفضل لأهل الفضل إلا أهل الفضل
    مقولة ابن مسعود لإبن عباس

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    298
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-10-2017
    على الساعة
    01:54 AM

    افتراضي

    تعديل بسيط في احد ابيات القصيد التالي

    انصر دينك بإختيار المرأة الصالحة فذاك من الدين =لتكون الأم الصالحة لأبناء جيل صالحين

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة




    (بعض الصفات الحسان لمن أراد الحسان)

    يا باغي الحسناء يحسن ظنه = اسمع هداك الله نصحا ينفع
    واعلم مناط النصح علك تسلم = واعمل هديت لخير ما تتوقع
    هذا رسول الله قال وقوله = وحي حكيم خالد لا نخدع
    دنيا متاع والمتاع لطالبٍ= يبغي الصلاح في فتاة تخشع
    خير الحسان أما علمت بوصفها = ليست تعيش وحَسبُ أنثى ترتع
    ولا كما الخرساء عند المنكر= ولا إلى الضوضا فَأنّى تُردَعُ
    ولاتقوم لكي تنم حياتها قفر= خراب من ضياء يسطع
    بل كم تناجي الله يهدي بفضله = كل الوجود لخير دين يُشْرَعُ
    شرع حكيم قد أنار لأهله= كل الحياة فلا سواه المنبع
    تدع بفقه العالمين الزُهّدِ = دفعا ضلال الخلق حتى يُردعوا
    ترضى دفاع الله عن عباده = رب العباد فذا النصير الدافع
    قامت فبالقرآن كان كلامها = قامت بنور الله دوما تصدع
    أهل الثبات وقد هداهم رشدهم = نهج الرسول وذا النجاء الأجمع
    يا باغي الجنات خير الزيجة = لو ذي المناقب في ثراها تجمع
    آي الكتاب قد وعاها قلبها = نفس تراقب ذا الإله وتقنع
    يكفي نهارا أن نشاهد صومها = أو في دجاها إذ تقوم وتركع
    ليست عيون الخلق تبصر حسنها = أبدا فَثََمَّ ذا الحجاب الأمنع
    خوفا مقام الله زاد جمالها = إن الغواية بالهدى ها تُقْطَََعُ
    هدي الرسول فتستنير بهديه = شمسٌ وبدرٌ بل سراجٌ أسطعُ
    حتما سخاءُ الكف من خصالها = فضل الإله فإن أراد سيرجع
    ليس الثناء إليها يعرف غاية = أبدا أخي فذا الرياء يُدافَعُ
    سهم الهداية قد رماها فشفى = كل الكيان فها فتاة تخشع
    حمدا كثيرا للإله لطالما = يزجي الهداية وارتضاها لتسرعوا
    يا باغي الدارين حسبك منها ما = زكى الرسول فثم نعم المَنْفَعُ
    تسعى حثيثا ما استطعت لنيلها = تحظى أخي وفي دعاك المرجِع
    تلك الفتاة وليس أخرى ما لها = غير الخروج وذي الحياة تضيعُ
    إن السعادة والفلاح كلاهما = في ذي المناقب لا جمالا قد وعوا
    فاشروا زوالا بالعفاف فإنما = نلقى المفازةَ أو عذابا يردع
    يا باغي الحسناء قال رسولنا = ذاك المتاع ولا سواه الأمتع
    هل جد منا السير أم قد غرنا = ما قد أتانا بالحياة ونطمع
    خذ بالوصايا يا أُخيَ وفُزْ بها = عَجِّل وخيرٌ لو رفاقٌ شجعوا
    توب صلاة ثم تقوى في غدِ = صبر ضياء هذي نعم الأربع
    عشها تقيا عش بقدر الطاقة = صبرا جميلا فالعطايا أروع
    يسران ابصر في كتاب كم هدى= والعسر فرد من تراه سيقطع
    بل قد قضاه الله هذا الاعجبُ= يمحى ويسر قد تلاه يسارع
    أمر الإله أصار حقا همنا = أم قد لهينا والعطاء يوزع
    أبصر مفاز العبد حين يزحزح = عن ذا الجحيم الى النعيم فيربع
    يا لا العيون وقد دعاهم ربهم = كي يستزيدوا فينظروه ويسمعوا
    ذاك العطاء الحق منذا يربح = تلك الخصال الخير من سيجمع

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    298
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-10-2017
    على الساعة
    01:54 AM

    افتراضي آخر تحديث لقصيدة صفات المرأة الصحالة يا باغي الحسناء

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن مشاهدة المشاركة
    تعديل بسيط في احد ابيات القصيد التالي

    انصر دينك بإختيار المرأة الصالحة فذاك من الدين = لتكون الأم الصالحة لأبناء جيل صالحين

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    الدُّنيا متاعٌ، وخيرُ متاعِ الدُّنيا المرأةُ الصَّالحةُ الراوي: عبدالله بن عمرو المحدث:مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1467
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    إنَّما الدُّنيا متاعٌ ولَيسَ مِن متاعِ الدُّنيا شَيءٌ أفضلَ منَ المرأةِ الصَّالِحةِ الراوي: عبدالله بن عمرو المحدث:الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 1516
    خلاصة حكم المحدث: صحيح











    (بعض الصفات الحسان لمن أراد الحسان)

    يا باغي الحسناء يحسن ظنه = اسمع هداك الله نصحا ينفع
    واعلم مناط النصح علك تسلم = واعمل هديت لخير ما تتوقع
    هذا رسول الله قال وقوله = وحي حكيم خالد لا نخدع
    دنيا متاع والمتاع لطالبٍ= يبغي الصلاح في فتاة تخشع
    خير الحسان أما علمت بوصفها = ليست تعيش وحَسبُ أنثى ترتع
    ولا كما الخرساء عند المنكر= ولا إلى الضوضا فَأنّى تُردَعُ
    ولاتقوم لكي تنم حياتها قفر= خراب من ضياء يسطع
    بل كم تناجي الله يهدي بفضله = كل الوجود لخير دين يُشْرَعُ
    شرع حكيم قد أنار لأهله= كل الحياة فلا سواه المنبع
    تدع بفقه العالمين الزُهّدِ = دفعا ضلال الخلق حتى يُردعوا
    ترضى دفاع الله عن عباده = رب العباد فذا النصير الدافع
    قامت فبالقرآن كان كلامها = قامت بنور الله دوما تصدع
    أهل الثبات وقد هداهم رشدهم = نهج الرسول وذا النجاء الأجمع
    يا باغي الجنات خير الزيجة = لو ذي المناقب في ثراها تجمع
    آي الكتاب قد وعاها قلبها = نفس تراقب ذا الإله وتقنع
    يكفي نهارا أن نشاهد صومها = أو في دجاها إذ تقوم وتركع
    ليست عيون الخلق تبصر حسنها = أبدا فَثََمَّ ذا الحجاب الأمنع
    خوفا مقام الله زاد جمالها = إن الغواية بالهدى ها تُقْطَََعُ
    هدي الرسول فتستنير بهديه = شمسٌ وبدرٌ بل سراجٌ أسطعُ
    حتما سخاءُ الكف من خصالها = فضل الإله فإن أراد سيرجع
    ليس الثناء إليها يعرف غاية = أبدا أخي فذا الرياء يُدافَعُ
    سهم الهداية قد رماها فشفى = كل الكيان فها فتاة تخشع
    حمدا كثيرا للإله لطالما = يزجي الهداية وارتضاها لتسرعوا
    يا باغي الدارين حسبك منها ما = زكى الرسول فثم نعم المَنْفَعُ
    تسعى حثيثا ما استطعت لنيلها = تحظى أخي وفي دعاك المرجِع
    تلك الفتاة وليس أخرى ما لها = غير الخروج وذي الحياة تضيعُ
    إن السعادة والفلاح كلاهما = في ذي المناقب لا جمالا قد وعوا
    فاشروا زوالا بالعفاف فإنما = نلقى المفازةَ أو عذابا يردع
    يا باغي الحسناء قال رسولنا = ذاك المتاع ولا سواه الأمتع
    هل جد منا السير أم قد غرنا = ما قد أتانا بالحياة ونطمع
    خذ بالوصايا يا أُخيَ وفُزْ بها = عَجِّل وخيرٌ لو رفاقٌ شجعوا
    توب صلاة ثم تقوى في غدِ = صبر ضياء هذي نعم الأربع
    عشها تقيا عش بقدر الطاقة = صبرا جميلا فالعطايا أروع
    يسران ابصر في كتاب كم هدى= والعسر فرد من تراه سيقطع
    بل قد قضاه الله هذا الاعجبُ= يمحى ويسر قد تلاه يسارع
    أمر الإله أصار حقا همنا = أم قد لهينا والعطا يوزع
    أبصر مفاز العبد حين يزحزح = عن ذا الجحيم الى النعيم فيربع
    يا لا العيون وقد دعاهم ربهم = كي يستزيدوا فينظروه ويسمعوا
    ذاك العطاء الحق منذا يربح = تلك الخصال الخير من سيجمع
    يمكن انشادها مثل انشودة يا من يرى لأحمد بو خاطر ومثل قصيدة يا عابد الحرمين ومثل قصيدة يا صاحب الهم إن الهم منفرج
    ومثل قصيدة يا ذاكر الاصحاب كن متأدبا

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

قصائد جديدة عن واقع الأمة وعن صفات المرأة الصالحة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. قصائد زاهية
    بواسطة الهام 1 في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 27-06-2012, 03:03 PM
  2. صفات هيأة الأمة لاستقبال الرساله
    بواسطة محمد هزاوي في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-05-2012, 03:39 AM
  3. المرأة الصالحة رأسمالها الحياء
    بواسطة hasnas في المنتدى منتديات المسلمة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-05-2012, 06:49 PM
  4. أيها المسلمون (نشيد عن واقع الأمة) / مقطع أبكاني !!
    بواسطة نعيم الزايدي في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-11-2010, 01:26 AM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-05-2010, 10:40 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

قصائد جديدة عن واقع الأمة وعن صفات المرأة الصالحة

قصائد جديدة عن واقع الأمة وعن صفات المرأة الصالحة