تتمةٌ عظيمة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

باحث يعلن اكتشاف عصرى داوود وسليمان عليهما السلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: نيو | == == | حقيقة الكائن قبل أن يكون ابراهيم عند يوحنا » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة فتر الوحى وتوفى ورقة » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

تتمةٌ عظيمة

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: تتمةٌ عظيمة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    11
    آخر نشاط
    25-06-2013
    على الساعة
    08:32 PM

    تتمةٌ عظيمة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ما أكثر الذين يعرفون حديثه صلى الله عليه وسلم " ما من مولود الا يولد على الفطرة , فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه "ولكن قليل من الناس من يعرف تتمته , وما أعظمها من تتمة . فأليك ذلك :


    1- عن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ما من مولود ألا يولد على الفطرة , فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه , كما تُنتجُ البهيمة جمعاء , هل تحُسُّون فيها من جدعاء , ثم يقول أبو هريرة رضي الله عنه فطرة الله التي فطر الناس عليها " .

    كتاب الجنائز / باب أذا أسلم الصبي فمات هل يصلى عليه وهل يعرض على الصبي الاسلام .صحيح البخاري 2/118

    2- عن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما من مولود إلا يولد على الفطرة , فأبواه يهودانه أو ينصرانه ,كما تُنتجون البهيمة , هل تجدون فيها من جدعاء حتى تكونوا أنتم تجدعونها " .

    صحيح البخاري /كتاب القدر / باب الله أعلم بما كانوا عاملين . 8/853


    ومعنى الحديثين أن المولود يولد كاملاً في الايمان وأن النقص يأتيه من والديه كما يولد صغير الحيوان كاملاً ثم الناس يقطعون منه شيئًا كالقرون وأطراف الآذان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية negro
    negro غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    45
    آخر نشاط
    28-12-2008
    على الساعة
    09:28 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أصيل الصيف مشاهدة المشاركة

    ومعنى الحديثين أن المولود يولد كاملاً في الايمان وأن النقص يأتيه من والديه كما يولد صغير الحيوان كاملاً ثم الناس يقطعون منه شيئًا كالقرون وأطراف الآذان
    لحظه من فضلك
    ممكن لو سمحت تشرح لي كيف يمكن للمولود الذي لا يدرى من امور الدنيا شيئا و لا يعقل و لا يدرك و لا يدرى من هو الله حتي ان يكون كاملا في الايمان و هو بعد مولود...و كيف يمكن ان ياتيه النقص من والديه ان هما علماه الايمان و ارشداه الي معرفة الله ؟؟؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية أبو عبد الله البخاري
    أبو عبد الله البخاري غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    153
    آخر نشاط
    01-05-2013
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    ضيفنا negro

    هل وعيت أولا معنى قول رسول الله (( الفطرة )) ؟!!

    المقصد أن كل إنسان يولد مفطورا على قبول الحق و الميل إليه إذا تُرك بلا تلقين من بيئته .. و

    الحق هنا هو الاستسلام الكامل و الخضوع لله سبحانه و تعالى بما يكفله الإسلام ..

    سئل شيخ الإسلام ابن تيمية عن هذا الحديث فقال :

    [[ الحمد للّه؛ أما قوله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏‏"‏كل مولود يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه"‏‏‏:‏ فالصواب أنها فطرة اللّه التي فطر الناس عليها، وهي فطرة الإسلام، وهي الفطرة التي فطرهم عليها يوم قال‏:‏ ‏{‏‏أَلَسْتَ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى‏}‏‏ ‏[‏الأعراف‏:‏172‏]‏ وهي السلامة من الاعتقادات الباطلة، والقبول للعقائد الصحيحة‏.‏
    فإن حقيقة الإسلام أن يستسلم للّه، لا لغيره، وهو معنى لا إله إلا اللّه، وقد ضرب رسول اللّه صلى الله عليه وسلم مثل ذلك فقال‏:‏ ‏‏"‏كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء هل تحسون فيها من جدعاء‏؟" بين أن سلامة القلب من النقص كسلامة البدن، وأن العيب حادث طارئ‏ .. ]]


    و قال أيضا - رحمه الله - :

    [[ فإنه ـ سبحانه ـ فطر القلوب على أن ليس في محبوباتها ومراداتها ما تطمئن إليه، وتنتهي إليه إلا اللّه، وإلا فكل ما أحبه المحب يجد من نفسه أن قلبه يطلب سواه، ويحب أمرًا غيره يتألهه ويصمد إليه، ويطمئن إليه ويرى ما يشبهه من أجناسه؛ ولهذا قال‏:‏ ‏{‏أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ‏}‏ ‏[‏الرعد‏:‏28‏]‏‏.‏ ]]


    اقتباس
    كيف يمكن للمولود الذي لا يدرى من امور الدنيا شيئا و لا يعقل و لا يدرك و لا يدرى من هو الله حتي ان يكون كاملا في الايمان و هو بعد مولود



    ثم يجيب عن تساؤلك هذا فيقول :

    [[ ولا يلزم من كونهم مولودين على الفطرة أن يكونوا حين الولادة معتقدين للإسلام بالفعل، فإن اللّه أخرجنا من بطون أمهاتنا لا نعلم شيئًا، ولكن سلامة القلب وقبوله وإرادته للحق، الذي هو الإسلام، بحيث لو ترك من غير مغير، لما كان إلا مسلمًا‏.
    ‏‏ وهذه القوة العلمية العملية التي تقتضي بذاتها الإسلام ما لم يمنعها مانع، هي فطرة اللّه التي فطر الناس عليها‏ ... ]]


    أرجو أن أكون وُفّقت إلى إجابتك ..

    تقبل تحيتي ..
    قال الرافعي - رحمه الله - : (وهو دين يعلو بالقوة ويدعو إليها ويريد إخضاع الدنيا وحكم العالم ويستفرغ همَّه في ذلك، لا لإعزاز الأقوى وإذلال الأضعف، ولكن للارتفاع بالأضعف إلى الأقوى؛ وفرْقُ ما بين شريعته وشرائع القوة، أن هذه إنما هي قوة سيادة الطبيعة وتحكمها، أما هو فقوة سيادة الفضيلة وتغلبها؛ وتلك تعمل للتفريق وهو يعمل للمساواة؛ وسيادة الطبيعة وعملها للتفريق هما أساس العبودية، وغلبة الفضيلة وعملها للمساواة هما أعظم وسائل الحرية) [وحي القلم: 2/7].

تتمةٌ عظيمة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. آية عظيمة للنجاة من العذاب
    بواسطة د.محمد عامر في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-09-2010, 03:30 PM
  2. مكتبات عظيمة على النت فاستغلوها
    بواسطة نوران في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 24-11-2009, 11:43 AM
  3. عظيمة يا مصر ........ باحزابك
    بواسطة mego650 في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-04-2009, 11:27 PM
  4. فرصة عظيمة..!!
    بواسطة nour_el_huda في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-02-2007, 10:07 PM
  5. فرصة عظيمة لمن يستطيع
    بواسطة حازم حسن في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 29-09-2005, 11:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تتمةٌ عظيمة

تتمةٌ عظيمة