(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

صفحة 6 من 52 الأولىالأولى ... 5 6 7 16 21 36 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 51 إلى 60 من 513

الموضوع: (شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

  1. #51
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    لكن ما أراه أن البحث فى تلك القضية أمر صعب و يستحيل الوصول فيه لنتائج قاطعة
    فليس لدينا نص صريح فى القرآن الكريم عن تفاصيل ما حدث
    و حادثة الصلب انتهت من نحو 2000 سنة
    و الأناجيل الموجودة حاليا محرفة

    لكن لدينا أدلة تؤيد نظرية الشبيه التى نؤمن بها بسبب النص القرآنى
    أولا
    تغير هيئة المسيح بعد القيامة
    ثانيا
    جملة إلهى إلهى لم تركتنى؟ و هى من غير المتصور أن تصدر من نبي كريم
    ثالثا
    تناقض الأناجيل فى مصير يهوذا و لكن لا خلاف على موته فى وقت الصلب تقريبا مما يرجح كونه البديل و الله أعلم
    رابعا
    لدينا بعض الأناجيل الأبوكريفية التى تقول أن المسيح لم يصلب
    خامسا
    توجد تناقضات فى قصة الصلب و القيامة فى الأناجيل تؤكد أن القصة حدث خطأ فى كتابتها
    أما أكثر من هذا فلن نصل لشئ قاطع بالطبع و لن يعدو الأمر أكثر من ظنون
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  2. #52
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 3abd Arahman مشاهدة المشاركة
    لكن ما أراه أن البحث فى تلك القضية أمر صعب و يستحيل الوصول فيه لنتائج قاطعة
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 3abd Arahman مشاهدة المشاركة
    فليس لدينا نص صريح فى القرآن الكريم عن تفاصيل ما حدث
    و حادثة الصلب انتهت من نحو 2000 سنة
    و الأناجيل الموجودة حاليا محرفة
    أخي الحبيب عبد الرحمن .....
    ردك يتوافق مع عنوان الموضوع :
    ( شبه لهم ) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل .
    فلا نجد تأكيدا لنا الا وضوح القرآن الكريم .....
    ولا نجد دليلا على التحريف الا وجود رموز تطفو على السطح تبين أن بالاناجيل ثغرات تتسع لأكثر من احتمال لا ينسجم مع أن المسيح كان هو المصلوب ....
    ونحن هنا نناقش تلك الظواهر التي تدل على أن هناك شىء ما بل وأشياء تؤكد ضعف اعلان النصارى بأن المسيح هو المصلوب بل انه بالفعل شبه لهم كما أكد القرآن .....
    ونحن مع أننا نأخذ الحق من كلمة الله الحق في القرآن الكريم .....
    الا أننا أيضا نناقش ضعف الأناجيل أمام تأكيد القرآن بأنهم ما قتلوه ولا صلبوه بل انه شبه لهم .

    لذا فان اللغز يؤكد التأكيد بسبب ضعفه وثغراته بعدم السير بقوة وفشله بأن يكون تأكيدا .

    أطيب الأمنيات لك من أخيك نجم ثاقب .
    التعديل الأخير تم بواسطة نجم ثاقب ; 06-12-2008 الساعة 09:45 PM

  3. #53
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sa3d مشاهدة المشاركة
    تأكيداً على ما قاله أخ المجاهد
    لا يمكن أن يكون الذي صلب هو الذي بدا لهم أنه قام لأن الذي قام لا آثار صلب بادية عليه , ولم تذكر ثلاثة أناجيل حالة القائم من الموت هذا وغفلت الدليل على الصلب بأن يكون في جسمه ثلاثة ثقوب!
    إلا إنجيل يوحنا متفرداً ولكن الكاتب وقع في خطأ قاتل يدل على التدليس
    ألا وهو أنه المسيح طلب من توما أن يقترب منه ويلمس بيديه موضع الصلب
    فإن كان هناك ثقوب ألا يمكن لتوما أن يراها حيث كان ؟؟ لماذا يجب أن يلمسها ؟؟

    ثم أن الكاتب لم يذكر لنا هل تقدم توما بالفعل إلى سيده وهل تأكد فعلا من المصلوب أم لا ؟
    بماذا شعر توما حين لمس جسد سيده ؟ هل أحس بثقوب أم تأكد أنه لم يصلب ؟ لا أحد يعلم

    ولماذا لم يذكر أيا من الأناجيل القصة إلا يوحنا متفرداً ؟؟؟
    بالعكس اخي انجيل يوحنا اقوى دليل
    بمعنى انه فعلا لو ان توما لمس اثر ثقب الحربة لما غفلت الاناجيل عن تلك النقطة الهامة جدا ....
    ومن واقع النص يقول المسيح "جسوني انا لست روحا ليس للروح لحم وعظام"
    فلمس المسيح من قبل توما هو فقط للتأكد انه بشر حي ليس عفريتا ولا روحا !

    ثم مابالك بآثار المسامير في معصميه ورجليه ... صعب جدا اغفال هذه الاشياء لو كانت موجودة اصلا

    انجيل يوحنا دليل قوي ان المسيح ظهر بلا اي اثر للصلب وهذا هو المطلوب اثباته اخي سعد !

    بارك الله فيك اخي سعد على تلك الملاحظات وجزى الله جميع الاخوة خيرا على مداخلاتهم القيمة التي اثرت الموضوع

    وننتظر مسيحيا ان يشاركنا الحوار الهادئ البناء
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #54
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    لكن أظن يا إخوانى أن النصرانى سيقول أن ظهور المسيح بلا أثر للمسامير هو معجزة من معجزاته و ليس دليلا على أنه لم يتعرض للصلب
    و هناك ملاحظة جميلة طرحها الشيخ ديدات رحمه الله و هى أن المسيح كان بجسد حقيقى بعد حادثة القيامة بعظمه و لحمه و أكل و شرب بينما تنسب الأناجيل إليه قولا بأن الناس تبعث بأجسام روحانية مما يدل على أنه لم يمت أصلا
    و هناك نقطة أخرى أحب أن نبحثها ...ما سبب شيوع قصة القبر الخالى؟
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  5. #55
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حياكم الله أخى طارق وبارك فيكم وفى مواضيعكم الرائعة
    وأكمل مشاركتى فى هذا الموضوع بسؤال فى غاية الأهمية بالنسبة للنصارى
    - سؤال مهم ؟

    *لماذا يستغرب النصارى . و يعدون أمر إخفاء و صعود المسيح و إلقاء شبهه على يهوذا أمرا صعبا؟؟

    إن قدرة الله غير محدودة . يفعل ما يشاء و قتما يشاء بكن فيكون . لكنهم يحتجون و يتساءلون كيف شبه لهم و إذا كان قد ألقى شبهه على يهوذا لماذا لم يعترض أو يصرخ أو يبرر نفسه؟ ؟ و أنا أقول لقد فعل يهوذا كل هذا و لكن لم يسمع له أحد بل سخروا منه . و ضربوه و آذوه و نكلوا به . (و حسب برنابا ) فأكثر من ذلك حدث و لكن لشدة الشبه لم يعط هذا الخائن فرصة. أو توجد كما نقول في عصرنا ثغرة لينجو بها . حتى تلاميذ المسيح أنفسهم ظنوا أنه هو هو .

    أما كيف شبه لهم فاقرأ الآتي :

    *لقد احتار جيران الرجل الأعمى الذي شفاه يسوع بإذن الله لمجرد أن رُد بصره . و ظنوه شبيها به..(يوحنا119)"ثم إن يسوع تفل على الأرض و صنع طينا طلى به عين الأعمى و أمره أن يغتسل في بركة سلوام ...و احتار فيه جيرانه الذين كانوا يرونه قبلا و قالوا أهذا هو أم (يشبهه)... فلم يعدوا إلقاء الشبه أمراً صعبا و لم يستبعدوه .. ألا من له أذنان للسمع فليسمع!

    *(سفر الأعمال39:8)"و لما صعدا من الماء خطف روح الرب فيلبس و لم يبصره الخصي أيضا و ذهب في طريقه فرحا و أما فيلبس فوجد في أشدود"... و إني أتساءل هل يفعل هذا مع أحد التلاميذ و يصعب أن يفعله الله مع ابنه. مع التحفظ ..إذا كان فيلبس نُقل في لحظة إلى أشدود ، هل يعز على الله أن يرفع المسيح في غمضة عين إلى السماء و أن يحميه من أعدائه ..

    (سفر الأعمال23:17:5)"ذكروا خروج التلاميذ من سجن الهيكل بواسطة روح القدس و الأبواب مغلقة بشدة(22) و لكن الخدام لما جاءوا لم يجدوهم في السجن فرجعوا و أخبروا قائلين :"إننا وجدنا الحبس مغلقا بكل حرص و الحراس واقفين خارجا أمام الأبواب و لكن لما فتحنا لم نجد في الداخل أحد"..

    *و هذا الأمر نفسه حدث مع يسوع مرتين..(يوحنا56:8)"قال لهم يسوع: الحق الحق أقول لكم "قبل أن يكون إبراهيم أنا كائن" فرفعوا حجارة ليرجموه ، أما يسوع فاختفى و خرج من الهيكل مجتازا في وسطهم و مضى هكذا.."

    *(يوحنا37:12)"لما تكلم اليهود و سألوه عن ابن الإنسان من هو و عما هو مكتوب في الناموس أن المسيح يبقى للأبد...تكلم يسوع بهذا ثم مضى و اختفى عنهم و مع أنه قد صنع أمامهم آيات هذا عددها لم يؤمنوا به.."

    إذا كان يسوع قد اختفى عنهم و لم يروه . و اجتاز في وسطهم و لم يروه ! هل يعظم على الله أن يخفيه عنهم و لا يروه عند الإمساك به.؟ أيهما أكثر إعجازا و إنصافا للمسيح..؟

    بعد هذه الأدلة الدامغة و المتعددة على نفي الفداء والصلب والقيامة .. أرى أن لا مبرر للإصرار عليها إلا التقليد الأعمى و الاقتباس من الأساطير القديمة ، و تشويه رسالة المسيح ، و اختراع ديانة جديدة ..

    امادو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #56
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إستكمالا للموضوع أسوق لكم مجموعة من الأدلة وهى ما ورد فى إنجيل برنابا
    وبرنابا كان ممن رأوا المسيح وعاصروه ومشهود له فى سفر أعمال الرسل بالورع والتقوى والصلاح وشهد له السفر أيضا مشاجرته مع بولس مخترع المسيحية الجديدة ومبدل دين المسيح..
    وإن كان إنجيل برنابا شأنه عندنا كشأن بقية الأناجيل ولكن يكفينا أنه واحد منهم ومن مجموعة الأناجيل التى لم تعتبر قانونية لأنها لاتوافق أهواءهم
    يقول برنابا فى إنجيله :
    *(7215) "و لما دنت الجنود مع يهوذا من المحل الذي كان فيه يسوع(كان متخفيا في بستان لأنه لاقى مريم المجدلية بعد ذلك في ثوب بستاني للتخفي ) سمع يسوع دنو جمع غفير فلذلك انسحب إلى البيت خائفا ، و كان الإحدى عشر نياما فلما رأى الله الخطر على عبده أمر جبريل و ميخائيل و رفائيل و أوريل سفراءه أن يأخذوا يسوع من العالم.

    فجاء الملائكة و أخذوا يسوع من النافذة المشرفة على الجنوب فحملوه و وضعوه في السماء الثالثة في صحبة الملائكة التي تسبح الله إلى الأبد. (11216) "و دخل يهوذا بعنف إلى الغرفة التي أُصعد منها يسوع و كان التلاميذ كلهم نياما فأتى الله العجيب بأمر عجيب فتغير يهوذا في النطق و في الوجه فصار شبها بيسوع حتى إننا اعتقدنا أنه يسوع. أما هو فبعد أن أيقظنا أخذ يفتش لينظر . أين كان المعلم.؟ لذلك تعجبنا وأجبنا أنت يا سيد هو معلمنا.
    أنسيتنا الآن؟. أما هو فقال مبتسما هل أنتم أغبياء. حتى لا تعرفون يهوذا الإسخريوطى؟؟ و بينما كان يقول هذا دخلت الجنود . و ألقوا أيديهم على يهوذا لأنه كان شبيها بيسوع من كل وجه. أما نحن فلما سمعنا قول يهوذا و رأينا جمهور الجنود هربنا كالمجانين. و يوحنا الذي كان ملتفا بملحفة من الكتان إستيقظ وهرب . ولما أمسكه جندي بملحفة الكتان ترك ملحفة الكتان و هرب عريانا ، لأن الله سمع دعاء يسوع و خلّص الأحد عشر من الشر....

    (44:217) أجاب يهوذا"صدقني يا سيد إنك إذا أمرت بقتلي ترتكب ظلما كبيرا ؛ لأنك تقتل بريئا . لأني أنا يهوذا الإسخريوطى لا يسوع الذي هو ساحر فحولني هكذا بسحره..
    (80:217) الحق أقول إن صوت يهوذا و وجهه و شخصه بلغت من الشبه بيسوع أن اعتقد تلاميذه و المؤمنون به كافه أنه هو يسوع . لذلك خرج بعضهم من تعليم يسوع معتقدين أن يسوع كان نبيا كاذبا . و إنه إنما فعل الآيات التي فعلها بصناعة السحر . لأن يسوع قال إنه لا يموت إلى انقضاء العالم . لأنه سيؤخذ في هذا الوقت من العالم " .
    و صدق الله العظيم إذ يقول "و إنه لعلم للساعة فلا تمترن بها و اتبعون هذا صراط مستقيم " الزخرف (2:218) أما التلاميذ الذين لم يخافوا الله فذهبوا ليلا و سرقوا جسد يهوذا و خبأوه و أشاعوا أن يسوع قام . فحدث بسبب هذا اضطراب




    . فأمر رئيس الكهنة أن لا يتكلم أحد عن يسوع الناصري . و إلا كان تحت عقوبة الحرم فحصل اضطهاد عظيم فرُجِمَ و ضُرب و نُفي من البلاد كثيرون . لأنهم لم يلازموا الصمت في هذا الأمر .

    (6:219) لذلك ضرع يسوع إلى الله أن يأذن له بأن يرى أمه و تلاميذه فأمر حينئذ الرحمن ملائكته الأربعة المقربين. أن يحملوا يسوع إلى بيت أمه و أن يحرسوه هناك... فجاء يسوع محفوفا بالسناء إلى الغرفة التي كانت فيها مريم العذراء مع أختيها و مرثا و مريم المجدلية و لعازر و الذي يكتب و يوحنا و يعقوب و بطرس فخروا من الهلع كأنهم أموات.. لأنهم اعتقدوا اعتقادا تاما بأن يسوع مات ...

    فقالت حينئذ العذراء باكية "قل لي يا بني لماذا سمح الله بموتك ملحقا العار بأقربائك أخلائك . و ملحقا العار بتعليمك و قد أعطاك قوة على إحياء الموتى فإن كل من يحبك كان كميت..

    (1:220) أجاب يسوع معانقا أمه"صدقيني يا أماه لأني أقول لك بالحق أني لم أمت قط لأن الله قد حفظني إلى قرب انقضاء العالم . و لما قال هذا رغب إلى الملائكة الأربعة أن يظهروا و يشهدوا كيف كان الأمر.. (11) ثم قص الملائكة الأربعة كيف أن الله أرسل إلى يسوع وغيرصورة يهوذا ليكابد العذاب الذي باع له آخر..

    أسأل الله أن يعلمنا ما ينفعنا وأن ينفعنا بما علمنا

    امادو





    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #57
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 3abd Arahman مشاهدة المشاركة
    و هناك ملاحظة جميلة طرحها الشيخ ديدات رحمه الله و هى أن المسيح كان بجسد حقيقى بعد حادثة القيامة بعظمه و لحمه و أكل و شرب بينما تنسب الأناجيل إليه قولا بأن الناس تبعث بأجسام روحانية مما يدل على أنه لم يمت أصلا.

    جزاك الله خيرا أخي عبد الرحمن ....
    الحقيقة لو افترضنا أن اجابتهم ستكون على أن ذلك اعجاز القيامة ....
    فالمفارقة والغرابة .....
    أن التلاميذ صدقوا أن الههم أقام أمواتا ....
    ولم يصدقوا أن الههم قادر أن يريهم أنه نفسه مات وقام ....
    انها غرائب منطق التحريف ....
    واني أميل الى أن استغراب التلاميذ كان لايمانهم أن المسيح بشر ....
    وأنهم ظنوه قد مات .... ولكنه قام بتقديم الاثباتات على أنه حي ....
    وأنه ليس هو الذي مات ....
    هذا منطق الواقع والعقل ....
    وليس منطق التحريف المتناقض .....

    شكرا لمشاركاتك الكريمة أخي عبد الرحمن .....

    نسأل الله للنصارى الهداية .....


    أطيب الأمنيات لك من أخيك نجم ثاقب .

  8. #58
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    أخي الحبيب امادو .....

    حياك الله ورعاك بالصحة والعافية والتقوى .....
    أخي الحبيب .....
    بقدر احترامي لجهدك في البحث والدراسة ونتائجك الجديرة بترسيخ احتمال هام بمسألة الشبيه....
    ولطالما صفحاتنا هذه خاصة بنقاش الدارسين والباحثين .....
    الا أني أرى تبنيك لما جاء في انجيل برنابا .... على أن الشبيه هو يهوذا الاسخريوطي ....
    ونحن لا نرى من انجيل برنابا مرجع حق لنا كمسلمين ....
    لأن حاله حال قضية الاناجيل التي انتشرت لتدوين احداثا تاريخية وأنها قد تصبغ باتجاه سياسي بترسيخ اتجاه عقائدي كما هي الاناجيل الأربعة والعهد الجديد الذي تبنى الصلب والقيامة مستوحينها من عقائد الوثنيين وذلك لكسب القوة السياسية العظمى الرومانية الوثنية التي تحب رائحة الصلب والفداء والأقانيم التي تمثل أكثر من اله ....
    فاني وان أتفق معك أن احتمال تحريف انجيل برنابا ليس فيه غاية تنم عن طمع ما ، بقدر الاناجيل الأربعة التي صورت للرومان أن المسيح اله جاء من أجل الصلب والفداء .....
    فان ذلك الكتاب ان كان قد كتب الحق في مسألة الشبيه كحدث تاريخي وربما حاد أو لم يحد عن جذر الحق أو كان بعده عن الحق بنسبة قليلة مثلا لا تقارن مع الأناجيل الأربعة ....
    فلطالما هو اسمه انجيل برنابا وليس انجيل الله الذي نزل على المسيح ....
    فان رؤية البشر وظهور أسمائهم تعني أن نكون حذرين في الأخذ بمسلمات الأمور .....
    نعم .... أن وجود انجيل كانجيل برنابا يضعف موقف الأناجيل الأربعة ....
    من جهة أن هذا الأنجيل قديم ونسبته الى تلميذ هام ومعروف ممن رافقوا السيد المسيح ....
    على الأقل هو ليس بولس الذي لم يرى المسيح قط ....
    كما هو الحال أيضا بظهور انجيل يهوذا الأسخريوطي ....
    هو أيضا يضعف مصداقية الأناجيل الأربعة .... من ناحية قدمه الذي كشف عنه الاكتشاف المفاجىء والمثير الذي عرى النصرانية السائدة اليوم والتي تجعل من يهوذا صديقا للمسيح وليس خائنا .....

    ما قصدته يا أخي .....
    أن انجيل برنابا .... وانجيل يهوذا ..... وغيرهم من الأناجيل غير القانونية ....
    لم تعطها تسمية ( غير القانونية ) الا أصحاب القانون والسيادة السياسية وذلك لأنها خالفت ما تبنته تلك السيادة ....
    فالكل قد كتب بعد رحيل المسيح .... بشهادة لوقا الهامة .... واعترافه أنه مثلهم كتب .....
    فلا تعرف من منهم كان مساقا بالروح القدس أو أنه كتب مساقا من الشيطان ....
    ولطالما أقلام البشر كان لها رؤية خاصة بكلمة الله .... فانها هزلت .....
    من نحن حتى تكون لنا رؤية في كلمة الله ....
    ومن هو متى أو مرقس أو لوقا أو يوحنا أو برنابا أو يهوذا أو توما أو المجدلية أو بولس حتى تكون لهم أسماء على كتب يقدسونها ؟؟؟؟
    أين هو انجيل الله الذي نزل على المسيح .... ؟؟؟؟؟
    واني يا أخي أرى تلك الكتب مجرد كتبا تاريخية ..... ورسائل سياسية تتخفى بالتبشير .....
    فعندما يكون انجيلا باسم يوحنا .... نجد في آخره أناسا مجهولين قد فتحوا الانجيل ليكتبوا شهادتهم بصدق الانجيل دون أن يعرفونا من هم أصلا .... فما الذي يمنع من اعادة فتح قفل ذلك الأنجيل ليشهد عليه البابا أيضا ويتبعه الأقباط وسائر الطوائف ثم يلحقون بدائرة التقديس ولا داعي لذكر الأسماء بينما الشاهد يجب ان يعرفنا بنفسه قبل أن يشهد !

    هي اذن كتب تاريخية ....
    تجعل من بيئة الاناجيل بيئة غير صالحة لرعاية كلمة الله الحق .....
    حين استباحت كلمة الله الأقلام البشرية .....
    ولكن مسألة انجيل برنابا .....
    فانه لا يجب الاغفال بأنه كتاب تاريخي هام وقديم منسوب لشاهد مشهود له كمؤمن بالمسيح ....
    والذي يجعلنا نقترب منه كمسلمين أكثر من غيره من الاناجيل بالبحث والاهتمام ....
    أنه اقترب من بيئة الحق التي أكد عليها الله في القرآن الكريم ....
    بأن المسيح لم يصلب وأنه قد شبه لهم أنه المصلوب .....
    أما عن مسألة يهوذا بانه المصلوب ....
    فلطالما القرآن لم يذكره كشبيه خائن .... بينما يؤكد أن بالامر شبيه ....
    لا يعني بالضرورة أن نأخذ الأمر من انجيل برنابا ....
    لأن قرآن الله المنسوب الى الله أصدق من انجيل منسوب الى رؤية برنابا .....

    هذا رأيي .... والله المستعان في طريق تحري الحق .

    ولا يسعني الا أن أثمن بحوثك أخي الكريم .... والتي آمل أن تطلعنا عليها باستمرار ليتضح لنا ما ترجحه كاحتمال بناءا على استخراجاتك ومقارناتك ونتائج بحثك ....
    شكرا لاثرائك الموضوع بمشاركاتك القيمة .


    أطيب الامنيات لك اخي أمادو من اخيك نجم ثاقب .

  9. #59
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    برأيي .....
    ان ترجيح أن المسيح ظل حيا وأنه لم يمت ....
    هو ما أضعه تحت عنوان :
    الهروب الكبير ....
    لأن المسيح تخفى ....
    ولم يظهر للذين كانوا ينوون صلبه ....
    واستمراره بالهروب بعيدا عن عيونهم .....
    يعني أن المسيح نجح في حفظ نفسه عن الأشرار واستمر بطريق حفظ نفسه ....
    فلو كان الها جاء من اجل ان يتم الصلب ....
    فها قد تم الصلب ....
    فلم التخفي ؟؟؟؟؟!!!!!!
    كلها تصرفات تجعلنا نرجح عقلا ومنطقيا ....
    أن المسيح لم يصلب ....
    وأنه لم يأت ليصلب ....
    لأن بالصلب لعنة وتحقير ....
    وان الله حفظ رسوله من ذلك التحقير ....

    المجد لله القدوس .... الذي نجى رسوله وحبيبه ....



    أطيب الامنيات للجميع من نجم ثاقب .

  10. #60
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    هناك سؤال مهم يحاول النصارى به اضعاف احتمالية الشبيه ....
    بقولهم ....
    هل الله يخدع الناس ؟؟؟؟؟؟

    ما رأيكم بهذا السؤال فقد أجبت عليه نصرانيا قبل ذلك ......
    ولكني أحب أن أسمع منكم وأستفيد منكم أيضا بما غاب عني اضافته ربما .

صفحة 6 من 52 الأولىالأولى ... 5 6 7 16 21 36 ... الأخيرةالأخيرة

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.


LinkBacks (?)

  1. 13-03-2011, 02:05 AM
  2. 12-01-2011, 11:35 PM
  3. 10-08-2010, 01:22 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 01-08-2015, 02:34 PM
  2. مقارنة بين جنة المسيحي و جنة المسلم - تحليل و تقديم أخيكم نجم ثاقب
    بواسطة نجم ثاقب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 21-03-2012, 11:40 AM
  3. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 31-12-2011, 12:56 AM
  4. مشاركات: 190
    آخر مشاركة: 13-06-2009, 12:38 AM
  5. تأكيد القرآن والسنة على اشتمالهما على الإعجاز العلمي.. لإخراس المجادلين
    بواسطة shadib في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 13-08-2008, 05:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.