(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

صفحة 35 من 52 الأولىالأولى ... 5 20 25 34 35 36 45 50 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 341 إلى 350 من 513

الموضوع: (شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

  1. #341
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    المشكلة هى أن أسلوب الضيف ديكارت هى أنه يدخل كل أسبوع أو أسبوعين بسيل من الشبهات و عندما يتم الرد يدخل بسيل آخر من الاعتراضات و الشبهات و المداخلات
    و هنا تكمن صعوبة المناقشة مع ديكارت
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  2. #342
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 1

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    أيها الفاضل المهذب .....
    أولا .... ما هو دليلك أن بولس تكلم بالروح القدس ؟؟؟؟؟؟
    هل يمكنك احصاء المتكلمين بالروح القدس لا سيما أن لوقا شهد أن كثيرين قد كتبوا ؟

    عزيزي ..

    دليلي هو ما قاله بولس ذاته في الكتاب المقدس، حيث أعلن غير مرة أنه يبشر بكلمة الله، وقد استقبل المؤمنون وتلاميذ يسوع ذلك بالترحاب بعد التأكد من إيمانه وصدق نواياه ،

    وإليك بعض الشواهد:

    "13 من اجل ذلك نحن ايضا نشكر الله بلا انقطاع لانكم اذ تسلمتم منا كلمة خبر من الله قبلتموها لا ككلمة اناس بل كما هي بالحقيقة ككلمة الله التي تعمل ايضا فيكم انتم المؤمنين."
    تسالونيكي الأولى 2 : 13


    15"وَاحْسِبُوا أَنَاةَ رَبِّنَا خَلاَصاً، كَمَا كَتَبَ إِلَيْكُمْ أَخُونَا الْحَبِيبُ بُولُسُ أَيْضاً بِحَسَبِ الْحِكْمَةِ الْمُعْطَاةِ لَهُ، 16 كَمَا فِي الرَّسَائِلِ كُلِّهَا أَيْضاً .."
    رسالة بطرس الثانية 3: 15-16

    جميع المؤمنين يا عزيزي يحل عليهم الروح القدس ، ولكن ليس كل من يحل عليه الروح القدس يكتب أو يتكلم مسوقاً به، فهنالك اختيار من قبل الله لفئة من المؤمنين القديسين لكتابة الوحي الإلهي بإلهام منه، وذلك بحسب الكتاب المقدس.

    " لم تأت نبوة قط بمشيئة إنسان بل تكلم أُناس الله القديسين مسوقين بالروح القدس" (بطرس الثانية 1 : 21)

  3. #343
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 2

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    عزيزي ديكارت ....
    تلك الأمة اليهودية التي تتكلم عنها بأنها ترى الحق كما تراه أنت ....
    قد رأت المسيح أنه مولود من عذراء ولم تسجد له كاله .....
    ألا يدلك هذا على شىء ؟!
    ثم أنكم تؤكدون أن يسوع قد وقع عليه الضرب واللطم مما يجعل وجهه ملطخا بالكدمات والجروح .... أترى ذلك من الصفاء حتى تتضح الملامح تماما من بعيد ؟
    كما أني أستغرب أن تصدق أن يوحنا وأم يسوع قد اقتربوا من الصليب لدرجة اجراء حوار خاص .... هل تصدق أن يوحنا اقترب من الصليب بينما جميع التلاميذ فروا وأغلقوا الأبواب خوفا من اليهود ؟؟؟؟؟
    أعرفت الآن لماذا يوجد في العنوان ما أسميناه : لغز الأناجيل ؟؟؟؟؟
    يجب أن تتذكر أن أنصار المسيح الذين تتحدث عنهم ....
    وصفتهم أناجيلكم أنهم الهاربون منذ القبض على معلمهم ....
    وأنهم خشوا من الاقتراب من يسوع ....
    وأغلقوا عليهم الأبواب .....

    لك الاحترام ودعواتي الصادقة بالهداية .




    عزيزي



    تعليقاً على قولك : " تلك الأمة اليهودية التي تتكلم عنها بأنها ترى الحق كما تراه أنت"



    أقول : إن اليهود سواءٌ الذين آمنوا أو لم يؤمنوا بالمسيح قد أجمعوا على أن المصلوب هو المسيح نفسه، وهذا ما قصدته بقولي أنك "تتهم أمة بأكملها بالجهل، وبأنها مخدوعة في الشبيه".



    وبعبارة أخرى : أنتم تتهمون الأمة اليهودية جميعها بأنها مخدوعة في الشبيه، وأنها لم تستطع تمييز المصلوب على الصليب، ولا تستطيع التعرُّف على أشكال أنبيائها حتى تنخدع بأشباههم!



    فكيف يؤمن اليهود بأنبياء مرسلين إليهم دون أن يروهم وليس فقط أن يسمعوا بهم؟



    والغريب أن الجميع: رومان، ويهود، ومؤمنين بالمسيح قد اتفقوا على أن المصلوب هو المسيح نفسه.



    تعقيباً على قولك : "تلك الأمة اليهودية التي تتكلم عنها بأنها ترىالحق كما تراه أنت ....قد رأت المسيح أنه مولود من عذراء ولم تسجد له كاله" .....


    ألا يدلك هذا على شىء ؟!



    إن ذلك يدل على أن كل دعوة في بدايتها يتلقاها الناس بالرفض، فليس كل اليهود رفضوا المسيح، بل كان هناك تلاميذُ ومؤمنون به.



    وتعقيباً على قولك : " ثم أنكم تؤكدون أن يسوع قد وقع عليه الضرب واللطم مما يجعل وجهه ملطخا بالكدمات والجروح .... أترى ذلك من الصفاء حتى تتضح الملامح تمامامن بعيد ؟"



    أقول : أين دليلك لو سمحت؟



    تعقيباً على قولك : " كما أني أستغرب أن تصدق أن يوحنا وأم يسوع قد اقتربوا من الصليب لدرجة اجراء حوار خاص .... هل تصدق أنيوحنا اقترب من الصليب بينما جميع التلاميذ فروا وأغلقوا الأبواب خوفا من اليهود؟؟؟؟؟"



    أقول : وما هي المشكلة في ذلك ؟ بأن يفرَّ جلُّ التلاميذ ويبقى منهم يوحنا بجانبه ، وقريباً منه تحت الصليب؟



    تعقيباً على قولك : " أعرفت الآن لماذا يوجد في العنوان ما أسميناه : لغز الأناجيل"



    أقول : الإنجيل بالنسبة لنا ليس لغزاً ، ولكنه هو لغزٌ لمن يحاول أن يفسِّر آياته لتتفق مع آرائه هو ، فتكون النتيجة بذلك ألغازاً واحتمالات !

  4. #344
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 3

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    يا عزيزي ....
    أنتم دائما تلوحون بأن الله قادر على كل شىء لأنكم مؤمنون بذلك .....
    فهل تشك بقدرة الله من أجل حماية رسوله المبارك أن يحميه فيهيىء لمن يراه أنه يرى المسيح ألا يتبع ذلك الاعتراف بقدرة الله على قدرات البشر ؟؟؟؟؟
    هذا من جهة .....
    أما من جهة معرفة اليهود بالمسيح ....
    فاني أذكرك أن المسيح كان يحرص على اخفاء ذاته عن العامة .....
    وهذا مثبت بأناجيلكم .....
    ما رأيك ....
    وأنا أحب أن أعرف رأيك ....
    هل علم جميع اليهود أن المولود من السيدة مريم هو المسيح المنتظر ؟؟؟؟؟؟
    واذا عرفوه أنه هو عمانوئيل .... لماذا لم يعبدوه كاله ... ؟؟؟؟؟
    واذا عرفوه أنه المسيح .... لماذا لم يلتفوا جميعا حوله لأنه المنتظر ؟؟؟؟؟؟
    هل عرفوه فقط عندما أعلن عن رسالته حين بلغ عمره 30 عام ؟؟؟؟؟؟
    اجابتك ستوصلك الى أمر هام حول هذه النقطة .....


    عزيزي ..


    نعم نحن نؤمن بأن الله قادر على كل شيء ، ولكن عندما نقول أن الله قادر على التجسد في هيئة إنسان تنكرون ذلك علينا ..


    وأنا لا أشك في قدرة الله من أجل حماية المسيح، ولكني أؤمن في ذات الوقت بما قاله المسيح عن نفسه من أنه قد أتى إلى العالم
    لكي يصلب ويموت ويقوم من بين الأموات ليكفر عن ذنوب العالم .. أن يحميه فيهيىء لمن يراه أنه يرى المسيح ألا يتبع ذلك الاعتراف بقدرة الله على قدرات البشر.


    وأؤمن بأن الله يسمح للبشر بقتل أنبيائه ومرسليه، وهو ما يؤكده القرآن نفسه ...


    أما عن حرص المسيح عن إخفاء ذاته عن العامة، فأنا لم أفهم قصدك بالتحديد ، هل أخفى المسيح شكله أم مجده؟


    فإذا كنت تقصد أن المسيح أخفى شكله، فهذا غير صحيح لأن المسيح كان معروفاً بصيته وشكله في المجتمع اليهودي على العموم، وتكفي حادثة تطهيره للهيكل - دون ذكر معجزاته التي كان يفعلها أمام الكثيرين - لتجعل منه حديث الشارع، وتثير فضول من لم يره من قبل لأن يراه، وغير هذه الحادثة الكثير.


    وأما إن كنت تقصد بأنه أخفى مجده، فإن المسيح قد أظهر مجده في الكثير من المناسبات، ولكن في مناسبات قليلة ومحدودة قد حرص على عدم إشاعة مجده، لأنه لم يكن يبتغي الشهرة من عمل معجزاته، وحتى لا يحسب الناس أنه ساحر أو مجرد طبيب، كما أن المسيح كان ينتظر الوقت المناسب ليعلن بنفسه عن ذاته فقد أعلن المسيح صراحة عن ذاته في الهيكل أنه المسيح بحسب النص التالي :

    22 وكان عيد التجديد في اورشليم وكان شتاء. 23 وكان يسوع يتمشى في الهيكل في رواق سليمان. 24 فاحتاط به اليهود وقالوا له الى متى تعلّق انفسنا.ان كنت انت المسيح فقل لنا جهرا.<25 اجابهم يسوع اني قلت لكم ولستم تؤمنون.الاعمال التي انا اعملها باسم ابي هي تشهد لي.


    إنجيل يوحنا 10 : 22 - 25


    فلماذ تؤمنون بقتل بعض الأنبياء ولا تؤمنون بقتل المسيح؟


    والغريب أن يتم قبول قتل النبي يحيى بن زكريا ، في حين ترفضون قتل المسيح عيسى ابن مريم ؟؟؟!!!!!!!!!!

  5. #345
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 4

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    وهل تعتقد يا عزيزنا الفاضل ( مع الاحترام ) أن الأناجيل ستهتم بالكتابة عن أهل يبحثون عن ابنهم المفقود ؟؟؟!!!


    عزيزي



    طبعاً لن تهتم الأناجيل بسرد أمور لم تحدث أصلاً ، لأن المصلوب هو المسيح لا شخصٌ آخر !



    ولكن هل كان اليهود سيصمتون لو كان المصلوب هو غير المسيح؟ وهم الذين حاكوا المؤامرات ليتحقق لهم صلبه؟

  6. #346
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديكارت مشاهدة المشاركة
    عزيزي ..



    أولاً : بولس يتكلم بوحي من الروح القدس أي بوحي من الله.
    بولس نفسك سيرد عليك ويقول لك :

    " الذي أتكلم به لست أتكلم به بحسب الرب، بل كأنه في غباوة في جسارة الافتخار هذه " ( كورنثوس (2) 11/16 - 17 ).

    "لقد اجترأت كثيراً فيما قلت أيها الإخوة" ( رومية 15/15 ).

    1كورنثوس 7:10 و12 و25 »وأما المتزوّجون فأوصيهم لا أنا بل الرب.. وأما الباقون فأقول لهم أنا لا الرب.. وأما العذارى فليس عندي أمر من الربفيهنّ، ولكني أعطي رأياً كمن رحمه الرب أن يكون أميناً«.



    انتظر ردك على هذه النقطة و ننتقل بعدها لبقية النقاظ

  7. #347
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 5

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    عزيزي الفاضل ....

    الله أخبر في القرآن الكريم أن المصلوب هو ليس المسيح ....
    أما كيف تم ذلك .... فهو في علم الله ....
    وعلى المثيل حين نناقش لغز الأناجيل ....
    وعلى نفس المبدأ .....
    في الأناجيل تحديدا ....
    تذكر الأناجيل أن المسيح حى ....
    ولا تصف لحظة قيامته أو أنه كيف قام ....
    فهل رأى شخصا واحدا على الأقل المسيح وهو يقوم من موت ؟؟؟؟!!!!
    أكيد أنك تعلم جيدا أنه لم يره أحدا يقوم من موت .....
    فقط الوصف لقبر فارغ .....
    فهل ينفي وجود قبر فارغ وجود أحد ما قد حمل جثة المصلوب أم لا ؟؟؟؟
    فالقرآن مذكور فيه أنه شبه لهم ....
    هذا حدث .... فظنوا المصلوب أنه المسيح .....
    ولم يقل أن الله أتى بأمر عجيب أو معجزة .....
    انه اخبار بحق ما حدث ....
    والله أعلم بما حدث كونه لم يصرح صراحة .....


    أقول أنه يكفي أنهم قد رأوه بعد قيامته من بين الأموات، لإثبات أن قيامته حق، فالمسيح صُلب ومات ، ودُفن، ومن ثم قام من بين الأموات ثم ارتفع إلى السماء أمام عيون تلاميذه الحاضرين.



    فقيامة المسيح من بين الأموات شيء ، وارتفاعه إلى السماء بمرأى من تلاميذه شيءٌ آخر.



    هذا ما أثبته الإنجيل المقدس، ولكن من يثبت لنا أن أحداً من اليهود أو التلاميذ أو أيٍّ إنسان قد رأى المسيح يُرفع إلى السماء في الوقت الذي كانوا يرون فيه شخصاً آخر يٌعَّلق مكانه -أي المسيح- على الصليب؟



    وهنا يحضرني سؤال مُهم : أن تقول (فالقرآن مذكور فيه أنه شبه لهم) .. والآية تقول :



    " وقولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وان الذين اختلفوا فيه لف يشك منه ما لهم به من علم الا اتباع الظن وما قتلوه يقينا . "



    وأنا أسأل : شبِّه لهم ماذا؟؟؟؟



    أن المسيح مات أم صلب أم الإثنين معاً أم صلب ولم يمت كما تقول الجماعة الإسلامية الأحمدية أم أنه صلب شخص آخر؟



    ومن الذين شبّه لهم ؟



    هل هم اليهود أم التلاميذ أم الرومان أم جميعهم أم بعضهم؟



    ومن هو المشبه على وجه اليقين؟



    يهوذا الإسخريوطي أم باراباس أم أحد الجنود الرومان أم سمعان القيراوني أم غيرهم؟



    فالنص ليس بمُحكم وإنما هو حمَّال أوجه.



    وأظن أن الاختلاف في إجابة هذه الأسئلة يفتح الباب على احتمالات عدة تنسف قطعية النص في موضوع صلب المسيح.



    أما عن قولك : (ولم يقل أن الله أتى بأمرعجيب أو معجزة)



    أقول : أو ليس رفع المسيح بمعجزة ؟

  8. #348
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 6

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    الله أعلم ....
    لم يوضح الله كيف تم ذلك .....
    وضح حقيقة ما وقع على المشبه لهم ......
    ولم يوضح ما الذي جعل ذلك يتم أو تحت أى ظرف ....
    هل هو بفعل الله أم بفعل بشر كبيلاطس أو غيره أو أنه نتيجة ابتعاد مشهد الصلب وكسوف الشمس أو خوف المقربين من الاقتراب أو بسبب الكدمات والجروح على وجه المصلوب .... الله وحده أعلم .....

    ومع ذلك .... فان كنت آمنت أننا مؤمنون بأن الله قد لامكم أنتم ومن شبه لكم على ظنكم الخاطىء .... فأنت مخطىء .....
    لأنه قد شبه لكم وأنتم ترون الباطل دون قصد على أنه حقيقة ....
    فلا ذنب لكم بظنكم .....
    ولكن تلامون على ما ترتب عن ذلك من ايمانكم بان المصلوب هو الاله ....
    وأنكم لم تقبلوا اخبار الله لكم بالحق .....
    فالله لا يترك البشرية في ضلال ....
    فجاءت أول رسالة بعد رحيل السيد المسيح توضح أن المسيح لم يصلب ....
    هذا هو الحق .... الذي أسعف الله به المشبه لهم .....
    فالمشبه لهم غير ملامين الا بنيتهم لقتل رسول الله سيدنا المسيح ....
    ولكنهم ما قتلوه .....
    والملامين هم من ادعوا بصلب القدوس .....
    هذا لتعرف التفرقة بين من يلومه الله بعدله ومن لا يلومه بظنه البشري وقدراته المحدودة كبشر ظن أن المصلوب هو المسيح ....

    فان الله عادل ..... واذا شاء نجاة رسوله .... فتتعدد الأسباب والنجاة واحدة .....


    عزيزي ..



    سؤالي محدد وبسيط (من خدعهم؟) .. ولم يكن سؤالي عن كيفية الخداع عن طريق الله أم بيلاطس نتيجة ابتعاد مشهد الصلب وكسوف الشمس أو خوف المقربين من الاقتراب أو بسبب الكدمات والجروح على وجه المصلوب، كما قلت في مداخلتك.



    وحتى إجابتك تلك كانت عبارة عن مجموعة احتمالات لا يقين فيها، مع العلم أن النص الإنجيلي قطعي في موضوع صلب المسيح ، فالمسيح أخبر عن صلبه ، وموته ، وقيامته ، وهو ما تم بالفعل.



    أما عن قولك : (فلا ذنب لكم بظنكم .....ولكن تلامون على ما ترتب عن ذلك من ايمانكم بان المصلوب هو الاله ....وأنكم لم تقبلوا اخبار الله لكم بالحق).



    أقول : وكيف نُلام يا عزيزي، والإيمان المسيحي مبنيٌّ على الإيمان بصلب المسيح وقيامته؟ .. فإذا آمن المسيحيون بحسب ما جاء في الكتاب المقدس عن صلب المسيح وقيامته ، فعندها لا يلامون في شيء ، لأن أصل المشكلة في خدعة (الشبيه) ، والملام هنا من فعل الخدعة لا المسيحيون أنفسهم.



    وعن قولك : (فان الله عادل ..... واذا شاء نجاة رسوله .... فتتعدد الأسباب والنجاة واحدة )



    أقول : وبالمثل إذا شاء الله أن يُقتل رسوله .... فذلك حاصلٌ لا محاله.. وهو ما حدث مع غيره من الأنبياء من قبل.

  9. #349
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ردود 7

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    عزيزي الضيف الفاضل ديكارت ....

    أرى يا عزيزنا ديكارت أنك تدور حول التأكيد على وجود معجزة ....
    كما أكدت لك أن الله لم يصرح الا بأن المسيح لم يقتل ولم يصلب .....
    هذه حقيقة لا نفرط بها لأنها أتت واضحة من الله .....
    أما بالنسبة لمطالبتك برفع المسيح وهو على الصليب .....
    فانك لا تحكم بأمر الله ....
    فالله قد شاء وكتب نجاة المسيح .....
    ما هي الكيفية وفي أى موقف .... الله أعلم .... له الحكم والمشيئة ....
    الله أراد للمسيح النجاة .... وقد تم ذلك ....

    فأنت كنصراني تؤمن أن يسوع قد قام ....
    ويأتي لك من يطالبك أمام أساس ايمانك بالتفسير لنا على سر عدم قيامة يسوع بعد انزاله من على الصليب بعد تأكد موته أمام عيون صالبيه ليشهدوا على القيامة ....
    بدلا من تخفيه عن اليهود والرومان ليروا معجزة القيامة .....

    ان التخفي يا عزيزي بحد ذاته ما هو الا سياسة الناجين من الموت الخائفين من الوقوع في خطر آخر .... وليس ما تظنوه يصدر عن اله واثق أتم خطته وعمل المعجزات أمام العيون .....

    ان تخفي يسوع عن عيون الرومان واليهود دليل هام على أن ذلك المتخفي لا زال هاربا من الموت الذي نصبه له الماكرون .... أليس كذلك يا عزيزي ديكارت ؟؟؟؟؟

    وأريد أن تتذكر تماما حتى لا تعيد ما تكتبه مرارا أن الرب قد خدع المشبه لهم ....
    عزيزي التشبيه للمشبه لهم لا يجعل الذي صدق أن المسيح مصلوب كافرا ....
    لأنه صادق في ظنه كظن وليس كحق .....
    فالله يعلم أن المشبه لهم يظنون فعلا أن المصلوب هو المسيح .... بينما ليس هو المسيح .... فهل تعتقد أن الله سيلقيهم في الهاوية لأنهم ظنوا أن المصلوب هو المسيح ؟
    بالطبع لا ....
    فهؤلاء اليهود والرومان قد ظنوا أنهم يصلبون المسيح .....
    فلو بقوا على ظنهم .... لم يحاسبهم الله على ظنهم .... لأانهم فعلا قد ظنوا .....
    ولكن الله يحاسب كل شرير خطط لقتل رسول الله .....
    ويحاسب كل من أضل الناس بقوله أن المصلوب هو الاله القدوس .....

    أما أن يعيش ويموت أى انسان آخر يؤمن بالله الواحد وأن المسيح عبده ورسوله وهو يرى المصلوب من بعيد وظنه المسيح ورحل بعدها هاربا بظنه .... فان الله العادل لا يلومه .....
    ولكن يلوم نسله حين يأتيهم الحق بأن المسيح لم يصلب ويكذبوه تابعين أعظم تهجم على حق الله بأن القدوس تم صلبه .....
    لذا قال الله تعالى :
    بسم الله الرحمن الرحيم.

    وقولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وان الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم الا اتباع الظن وما قتلوه يقينا .

    وهنا لا تجد اشارة لتكفير الظانين ولكن توضيح أنهم ظنوا ظنا وهو خاطىء .


    أما بقول الله تعالى :
    بسم الله الرحمن الرحيم .

    لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح ابن مريم قل فمن يملك من الله شيئا ان اراد ان يهلك المسيح ابن مريم وامه ومن في الارض جميعا ولله ملك السماوات والارض وما بينهما يخلق ما يشاء والله على كل شيء قدير .


    فهنا كارثة ايمانية .... والله يحذر بشدة أن يقال عن المسيح أنه الله ( والعياذ بالله ) .....
    والله لا يخدع في هذا الأمر أحدا .... بل يرسل الحق لتخليص الناس من هذا الضلال العظيم ....



    أتمنى لك الخير .... وأرجو المتابعة مع اخواني هنا .....

    أرحب بك .... وأسأل الله لك الهداية ....




    أطيب الامنيات لك من طارق ( نجم ثاقب ) .


    عزيزي ..



    إذا لم تكن نجاة المسيح برفعه إلى السماء بحسب القرآن معجزة ، فماذا ندعوها إذن؟
    هل هي مجرد حدث عادي يمكن أن يحصل لكل الناس أم هي مجرد خدعة ليس أكثر؟



    أما قولك أنك أكدت أن الله لم يصرح الا بأن المسيح لم يقتل ولم يصلب .....



    فكما قلت لك إن القرآن ينفي فقط ذلك عن اليهود لأن الصلب قد تم على أيدي الرومان وليس اليهود.



    أما تأكيدك بأن الله لم يصرح الا بأن المسيح لم يقتل ولم يصلب ..... وأن هذه حقيقة لا نفرط بها لأنها أتت واضحة من الله.



    فأقول : وأين الوضوح في ذلك ؟ والقرآن يفتح الموضوع على أكثر من احتمال؟



    وعن قولك : (ان التخفي يا عزيزي بحد ذاته ما هو الا سياسة الناجين من الموت الخائفين من الوقوع في خطر آخر .... وليس ما تظنوه يصدر عن اله واثق أتمخطته وعمل المعجزات أمام العيون .....


    ان تخفي يسوع عن عيون الرومان واليهود دليل هام على أن ذلك المتخفي لا زال هاربا من الموت الذي نصبه له الماكرون .... أليس كذلك يا عزيزي ديكارت؟؟؟؟؟)





    فأقول : لا يا عزيزي ، إن التخفي ليس من شيم الانبياء ! ولم يرسلهم الله لكي يتخفوا لأن هدفهم هو إيصال رسالة الله للناس.



    وردك يطرح سؤالاً هاماً : هل الله غير قادر على حماية المسيح، وهو الذي – بمنظوركم – قد حماه ونجَّاه من الموت؟



    إن حجة التخفي تظهر الله بمظهر العاجز ، وحاشا له أن يكون كذلك.



    ثم أين ذكر في الإنجيل أن المسيح قد تخفى خوفاً من الموت؟



    وعن قولك: " وهنا لا تجد اشارة لتكفير الظانين ولكن توضيح أنهم ظنوا ظنا وهوخاطىء "



    فأقول : أعيد وأكرر ، وكيف يُلام المنادين بألوهية المسيح ، وذلك المعتقد قد نتج عن رأويتهم للمسيح مصلوباً؟



    وبالحقيقة إذا كان المسيحيون لا يلامون على ظنهم بأن المصلوب هو المسيح ، فالأولى أن لا يلاموا عما نتج عن ذلك من معتقدات ، وقد خُدعوا لمدة تقارب الــ 600 عام !

  10. #350
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي في الختام

    أخي الفاضل نجم ثاقب ..



    أشكرك على احترامك لي ، وحسن تعاملك معي



    كما وأرجو منحي عدة أيام بين الرد والآخر وذلك نظراً لضيق الوقت وعدم التفرَّغ



    ولك مني أطيب التحيات.

صفحة 35 من 52 الأولىالأولى ... 5 20 25 34 35 36 45 50 ... الأخيرةالأخيرة

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.


LinkBacks (?)

  1. 13-03-2011, 02:05 AM
  2. 12-01-2011, 11:35 PM
  3. 10-08-2010, 01:22 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 01-08-2015, 02:34 PM
  2. مقارنة بين جنة المسيحي و جنة المسلم - تحليل و تقديم أخيكم نجم ثاقب
    بواسطة نجم ثاقب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 21-03-2012, 11:40 AM
  3. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 31-12-2011, 12:56 AM
  4. مشاركات: 190
    آخر مشاركة: 13-06-2009, 12:38 AM
  5. تأكيد القرآن والسنة على اشتمالهما على الإعجاز العلمي.. لإخراس المجادلين
    بواسطة shadib في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 13-08-2008, 05:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.