(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

صفحة 24 من 52 الأولىالأولى ... 9 14 23 24 25 34 39 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 231 إلى 240 من 513

الموضوع: (شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

  1. #231
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    وهذا مثال آخر على اسقاط المحرف ما يريد افهامه بين الكلمات كما يريد .....
    نقرأ أيضا من انجيل متى :

    و لما كان المساء اتكا مع الاثني عشر* 21 و فيما هم ياكلون قال الحق اقول لكم ان واحدا منكم يسلمني* 22 فحزنوا جدا و ابتدا كل واحد منهم يقول له هل انا هو يا رب* 23 فاجاب و قال الذي يغمس يده معي في الصحفة هو يسلمني* 24 ان ابن الانسان ماض كما هو مكتوب عنه و لكن ويل لذلك الرجل الذي به يسلم ابن الانسان كان خيرا لذلك الرجل لو لم يولد* 25 فاجاب يهوذا مسلمه و قال هل انا هو يا سيدي قال له انت قلت*


    لم يكن يهوذا قد سلمه بعد ....
    وها هو المحرف يكتب كلمته التي يراها برؤيته : مسلمه .

  2. #232
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    وهذا نص آخر من انجيل لوقا ....
    لاحظوا لو أن رجلا استلم هذا الانجيل ....
    وقلبه من بدايته صفحة صفحة .....
    هل سيفهم معنى : الذي صار مسلما أيضا ؟؟؟؟؟؟
    اقراوا النص :

    ثم قال لهم يسوع اسالكم شيئا هل يحل في السبت فعل الخير او فعل الشر تخليص نفس او اهلاكها* 10 ثم نظر حوله الى جميعهم و قال للرجل مد يدك ففعل هكذا فعادت يده صحيحة كالاخرى* 11 فامتلاوا حمقا و صاروا يتكالمون فيما بينهم ماذا يفعلون بيسوع* 12 و في تلك الايام خرج الى الجبل ليصلي و قضى الليل كله في الصلاة لله* 13 و لما كان النهار دعا تلاميذه و اختار منهم اثني عشر الذين سماهم ايضا رسلا* 14 سمعان الذي سماه ايضا بطرس و اندراوس اخاه يعقوب و يوحنا فيلبس و برثولماوس* 15 متى و توما يعقوب بن حلفى و سمعان الذي يدعى الغيور* 16 يهوذا اخا يعقوب و يهوذا الاسخريوطي الذي صار مسلما ايضا* .


    هذا لتعلموا ان قصور الانسان هو الذي ظلم من يوم أن استبيحت كلمة الرب ليكون للانسان بها رأى أو رؤية !

  3. #233
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    27 فبعد اللقمة دخله الشيطان فقال له يسوع ما انت تعمله فاعمله باكثر سرعة*


    سؤال الى كل مسيحي جرىء وواثق بأنه على حق :

    1 - هل الرب اتفق مع يهوذا كما هو واضح من النص .

    أم :

    2 - الرب المحب شجع يهوذا على طريق الهلاك وهو يعلم بعلمه المسبق أن انطلاقه يعني أنه ينتظره نهاية شنقه لنفسه ؟؟؟؟؟؟


    السؤال متروك لهم منذ فترة .... لكن لا أحد يجيب !!!!!!

    لكني أريد من هذه الجزئية أن أثبت أن الاحتمال المنطقي الأكبر من النص الواضح لا يجعل من يهوذا خائنا للمسيح بل مطيعا لرغبته وطلبه .

    لأن تطبيق تفسير النصارى على أنه خائن يجعل من يسوع مشجعا ليهوذا وبسرعة أكبر ليمضي الى طريق آخره هلاكه وهو يعلم بعلمه المسبق بكل ما سيحدث ....

    وبهذا تخف الدعاية ليسوع المحب المخلص والمسالم لا سيما بالطريق الذي اتخذه يسوع من اجل اظهار محبته وتحقيق الخلاص للعالم ....


    لذا فانه أرحم وأكرم ومنطقيا أكثر لوضوح النص وللموضوعية مع الشخوص .... أن ثمة اتفاق تم بين المسيح وبين يهوذا الأسخريوطي .

    فالمسيح قال ليهوذا : ما انت تعمله فاعمله باكثر سرعة* .

    ويهوذا كأنه قال : علمت يا سيدي وسأنفذ حالا ....


    فهل هذا يوحي بخيانة المعلم بينما هو تنفيذ طلب المعلم ؟؟؟؟؟؟؟

  4. #234
    الصورة الرمزية حمرين
    حمرين غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    19
    آخر نشاط
    10-01-2009
    على الساعة
    09:45 PM

    افتراضي

    الضحية آمن بنظرية جلاده.
    ارجو التثبيت.
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    ايها الاخوة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وأما بعد فأن نعمة العقل الذي حباه الله للأنسان به لا يجب ان يعطل عند مفاهيم بالية لا قيمة منطقية لها وأتعجب من شعوب ارتقت ذروة سنام العلوم والتكنلوجيا ان تكون مؤمنة ومعتنقة لمفهوم الخلاص والفداء وفكرة نزول الخالق الوهاب الى الأرض بغية تخليص عبادة من براثن الخطيئة وهولاء المراد تخليصهم امعنوا في الخطيئة الى حد بعيد,وانا اعرف ان هذا الموضوع ليس بجديد وأنه قد تم مناقشته بصوره مستفيضة .ولكن يبقى السؤال هو اذا كان الرب هو الوحيد القادر على الأحياء والبعث وأنه لا احد سواه يمتلك تلك القدرة سبحانه فمن الذي احياه بعد ان مات ثلاثة أيام ومن الذي بعثه , وكيف لاله عادل مطلق العدالة ان يبعث حاشاه أبنه ليقتله ليمحي خطيئة الاكل من الشجرة التي نهى الله عز وجل ابينا ادم عليه السلام بخطيئة افظع وأبشع الا وهي القتل و قتل من أبن الله *هل في ذلك اي وجه للعداله في هذا الأمر والسؤال التالي من كان ينظم شؤن الكون ويتكفل برزق العباد أثناء موته ! في الحقيقه أخواني اكاد لا اصدق ما ارى حين اطلعت على كتبهم( المقدسه) وما فيها من عبارات لا يمكن بأي شكل من اللأشكال أن تكون من كلمات الرب وقد تطرقت سابقا في هذا الموضوع ولا أريد الاعاده والخوض فيه مجدادا

    لكن الأمر المهم الذي يعنيني هو كيف تحولت النصرانيه كعقيدة دينيه والانجيل ككتاب سماوي منزل من رب البريه الى هذا الكم الهائل من التدليس والتحريف,كما تعرفون ان العقيدة النصرانيه مبنيه على اساس فكرة صلب المسيح عليه السلام وعقيدة الافتداء فلنمضي سريعا لمعرفة كيفية تشكلت هذه العقيده .

    لقد عاش اليهود لفترات طويلة وبعد نشر الدين النصراني في كنف الاحتقار والبغض ففي نظر النصارى هم من قاموا بصلب المسيح كما هم يعتقدون ووسط هذا الجو المشحون بالكراهيه ونبذ اليهود أو حتى التعامل معهم فكر حاخاماتهم بطريقة تخلصهم من هذا البغض وتسمح لهم بالأندماج مع المكون المسيحي فقاموا كعادتهم بدس أتباعهم في النصرانيه وتحريف ما استطاعوا تحريفه وظهر الكثير من الاساقفه الذين هم في حقيقة الأمر يهود مندسين,فوضعوا مبدأ الصلب ولم ينكروه على اليهود بقيامهم بهذا العمل لانه جاء ملبيا ومكملا لارادة الرب ومشيئته فالرب أتى على صورة بشر ليخلص هذه البشرية المخطئه من براثن الذنوب والخطايا واليهود ما هم الا منفذين لهذه الاراده فهم قاموا بعمل اراده الرب ان يكون هكذا, وبالتالي على الغرب او المسيحيه ان تشكرهم لانهم اضطلعوا بهذا العمل المقدس الذي ما كان ان يكون لولاهم وخلال هذا التسلل الخفي في جسد الدين النصراني حذفوا و أضافوا ولفقوا الكثير من الأمور والمفاهيم وشقوا الكنيسه الى مذاهب شتى كالبروتستانتيه والارثذوكسيه والانجيلكانيه الحديثه عدا الكاثوليكه التي هي اقدم من كلاهما ولعل من ابرز مؤسسي تلك المذاهب مارتن لوثر و جان كالفن في العصر الحديث الذين يرجعون الى اصول يهوديه.

    ولكن كان هنالك عقبه اخرى يجب ازالتها الا وهي العمليه الربويه المحرمه في الديانه النصرانيه والتي تشكل العقبه الاكبر في اندماج اليهود الذين كانوا يعيشون في كانتونات في اطراف المدن الاوربيه مع المجتمع المسيحي فقام مجموعه من المفكرين الاقتصادين في عصر النهضه والذين ايضا يرجعون الى اصول يهوديه مثل ادم سمث المفكر الاقتصادي الانكليزي المشهور والذي هو أيضا من اصل يهودي صاحب شعار(دعه يعمل ,دعه يمر) الشهير بملغمة العمل الربوي بمفهوم اقتصادي لكي يستسيغه ويهضمه المجتمع الاوربي المسيحي وتأطيره بهيكليه مؤسساتيه فابتكر النظم البنكيه وهكذا انزلق المجتمع المسيحي المحافظ الى حد ما الى الهاوية ومع ظهور حركه التحرر وظهورالثورة الفرنسيه وشعاراتها في الحريه والأخاء والمساواة التي كان لها التأثير الكبير في تغير المسار الديني والثقافي والاجتماعي والاقتصادي وسيادة روح التسامح الديني تغلغل اليهود في شتى نواحي الحياة الاوربيه بل وتقلدوا مناصب رفيعه في سلم الحياة السياسية واصبح النفوذ والتاثير اليهودي لا يمكن تجاهله وهكذا اندمج اليهود في المجتمع الغربي بعد ان غيروا مفاهيم دينية واقتصاديه وثقافييه.

    وما حصول اليهود على الوعد المشؤم(وعد بلفورد ) الا تعبيرا عن مدى نفوذهم السياسي والاقتصادي في اوربا والقوى المؤثره في رسم السياسه الدوليه

    ولما اراد اليهود بناء دولتهم المنشوده على ارض الميعاد(فلسطين المحتله) واجهتهم عقبة احجام غالبية اليهود في الشتات من الانخراط للهجرة فهم قد الفوا بلدانهم ولهم فيها مصالح لا يمكن التفريط بها فما كان من الحاخامات الا ان لجؤا الى زعماء تلك الدول للضغط على اليهود ليهاجروا الى فلسطين وكانت اما ترغيبا او ترهيبا وا زاء رفض اليهود الالمان اصحاب الثروات والعقول العلميه والمستويات الاكاديميه والتي كان ساسه اليهود وحاخاماتهم يطمعون في اقناعهم للهجره الى ارض الميعاد(فلسطين) ليكونوا اللبنة والدعامه الاساسيه لقيام دولتهم فما كان منهم بعد رفض هوؤلاء الانصياع لهم الا الجوء الى زعيم المانيا اودولف هتلر لبث الشائعات وتضخيمها واعتقال بعض اليهود وقتلهم وحراقهم ليكون ذلك سببا رئيسيا لهجره معظم اليهود من المانيا خصوصا وبقية دول العالم عموما الى فلسطين واغتصابها من اصحابها الشرعين وأقامة دولة اسرائيل

    وبعد انتهاء الحقبه الهتلرية اذا صح التعبير عمدوا الى المطالبة بحقوق اليهود الذين اصبحوا بعد ان كانوا من قتلة الانبياء والرسل وسفكة دماء الكثير من البشر بليلة وضحاها الى ضحايا العنصريه والفاشيه وأبادة الجنس السامي اليهودي ولا زال ليومنا هذا تدفع المانيا تعويضات لليهود عما اراد اليهود وزعمائهم ان يكون,وهكذا اصبح من قتل المسيح بالأمس حسب اعتقادهم الى بريء والضحية بالأمس اصبح القاتل!




    الا ترون معي أن الضحية قد آمن بنظرية جلاده!

    العنوان:الحوار المسيحي الأسلامي :
    الضحية آمن بنظرية جلاده
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #235
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    709
    آخر نشاط
    22-11-2014
    على الساعة
    02:33 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حيا الله جميع الأساتذة الأحباء , جزاكم الله خيراً على المقال الرائع

    بخصوص كلمة شمعون الواردة في الكتاب الأبوكريفي

    هناك 3 أشخاص لهم أرتباط بكلمة شمعون تم ذكرهم في العهد الجديد
    1 - يهوذا شمعون الإسخريوطي
    2- شمعون الغيور أو ما يُترجم خطأ إلى " القانوي : نسبة لقانا "
    3- شمعون القيرواني حامل الصليب

    حسب نص الكتاب الأبوكريفي , فإن الأقرب إلى الذهن هو القيرواني حامل الصليب .
    كما أن المتأمل لنصوص العهد الجديد قد يلاحظ سهولة إثبات أن المصلوب هو القيرواني .
    لكن لا يعفي ذلك الشخصين الآخرين من البحث خاصة وأن كليهما " من الحواريين " .
    ..
    أمر آخر
    الكتاب الأبوكريفي لم يذكر أي تعذيب قبل عملية الصلب, بل كل ما ذكره هو مشاهد الصلب والتعذيب أثناء الصلب
    فالتعذيب قبل الصلب لعله لم يحدث أو حدث ولكنه لم يكن كما صوره العهد الجديد, فلعله من مبالغات كتبة العهد الجديد في وصف العذاب الذي تعرض له يسوع لكي يرفع عنهم خطاياهم .

    ففي رؤيا بطرس نقرأ :
    ولكنهم لا يستطيعون إيذائي , وأنت يا بطرس ستقف في وسطهم , لا تكن خائفا بسبب جبنك , عقولهم سوف تغلق لأن الغير مرئي ( الرب ) قد إعترضهم

    وعندما قال هذه الأشياء , رأيته وكأنهم يقبضون عليه , وقلت " ماذا أرى يا سيدي ؟! أنه أنت نفسك الذي يأخذونه ! وأنت الذي تقبض بيدي ؟! أو من هذا الشخص السعيد الضاحك فوق الشجرة ؟ وهناك شخص آخر يضربونه على يديه ورجليه !!!؟

    قال لي المخلص " الذي تراه سعيدا وضاحكا فوق الشجرة هذا هو عيسى الحيّ ولكن الذي يدقون في يديه ورجليه المسامير هو جزئه الجسدي , البديل الذي وضع في المهانة !! الشخص الذي جاء إلى الوجود في شبهه ! ولكن أنظر إليه وإليّ " وعندما نظرت قلت " سيدي , لا ينظر إليك أحد , فلنهرب من هذا المكان ! "

    ولكنه قال لي " لقد قلت لك , اترك الأعمى لوحده ! . وأنت , أنظر كيف لا يعرفون ما يقولون ! لقد وضعوا بن مجدهم مكان عبدي ! في المهانة !
    ..

    وفي كتاب شيث :
    وكنت في أفواه الأسود , و الخطة التي ابتكروها من أجلي ليطلقوا خطأهم و وحماقتهم , لم أستسلم لهم كما خططوا لذلك ! , لكني لم أتألم على الإطلاق , هؤلاء الذين كانوا هناك عاقبوني !, ولكني لم أمت في الحقيقة بل ظاهريا ! , خشية أن أوضع في المهانة بواسطتهم لأن هؤلاء هم أقربائي , أزلت العار من عليّ ولم أصبح جبانا في مقابل ما حدث لي بأيديهم !, كنت على وشك أن أستسلم للخوف , قد عانيت ( تألمت ) على حسب ظنهم ورؤيتهم ! من أجل ألا يجدوا أي كلمة ليتحدثوا عنهم , من أجل موتي الذي ظنوا أنه حدث ! , قد حدث لهم ( أي الموت ) في خطأهم و عماهم , من أجل أنهم سمّروا رَجُلَهم إلى الموت , لأن ( their ennoias ) لم يراني ! , لأنهم كانوا صما وعميا , لكن بفعلهم هذه الأشياء قد سلموا أنفسهم , نعم ! , إنهم رأوني , إنهم عاقبوني , لقد كان واحدا آخر , إنه أبوهم ! الذي شرب الخل والمر , لم يكن أنا ! , إنهم ضربوني بالقصبة , لقد كان شخصا آخر , إنه شمعون الذي حمل الصليب على كتفه ! , لقد كان شخصا آخر الذي وضعوا تاج الشوك على رأسه , لقد كنت مبتهجا في القمة فوق كل ثراء الحكام و نتاج خطأهم ومجدهم الأجوف , وكنت أضحك على جهلهم ,وأخضعت كل قواهم , من أجل أني نزلت للأسفل , لم يرني أحد , لأني كنت أغير ملامحي , أتغير من هيئة إلى أخرى , لذلك عندما كنت عند أبوابهم اتخذت هيئتهم , فقد اجتزتهم بهدوء , وكنت أشاهد الأماكن ولم أكن خائفا أو خجلانا , من أجل أني لم أهان وأدنس !

    باللون الأحمر ما حدث للشبيه
    باللون الأزرق ما حدث للمسيح
    ...

    ففي الكتابين , العذاب المذكور متعلقاً بمشهد الصلب فقط, ولم يتكلم عن مراحل للتعذيب قبل الصلب كما أن الكتابين " حتى الذي حدد المصلوب بأنه شمعون حامل الصليب " أكدا على أن المسيح لم يعذب ولم يهن ولم يعاقب , بل كان الشبيه هو الذي سمروه ووضعوا على رأسه الشوك وشربوه الخل وصلبوه وقتلوه وأهانوه .

    وحتى وإن تعرض المسيح لبعض الأذى قبل الصلب , فهذا وارد في حق الأنبياء , فقد تعرض الكثير منهم للتعذيب والأذى على يد المشركين .
    ولننظر نظرة تأملية في هذه الآية :
    إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك إلي ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروآ إلى يوم القيامة ثم إلي مرجعكم فأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون .

    فالآية توحي وكأنهم قبضوا عليه بالفعل , ولكنهم لم يقدروا عليه بإذن الله .

    ..
    ويظل الأمر في علم الغيب , ويكفينا الحقيقة المثبتة في القرءان " وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم "
    فالمسيح عليه السلام لم يقتل ولم يصلب " لعله نال قسطاً من الأذى ولعله لم ينل أي أذى "
    التعديل الأخير تم بواسطة ضياء الاسلام ; 20-12-2008 الساعة 07:36 PM

    تأمل أيها الكافر

    (فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ) الشورى : 11

    (سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ)
    يس : 36
    (وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ)
    الذاريات : 49

    (قل هو الله أحد ، الله الصمد ، لم يلد ولم يولد ، ولم يكن له كفواً أحد).
    الإخلاص

  6. #236
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    أخى الكريم ضياء الإسلام
    بارك الله فيك أخي الفاضل و جعل ما كتبت فى ميزان حسناتك و جزاك خير الجزاء
    هناك شيئان أشكلا على
    كيف يكون هناك كلام عن صلب المسيح فى كتاب شيث و شيث هو ابن آدم فيما أعلم أى أنه عاش قبل المسيح بآلاف السنين؟ألا يشكك هذا فى مصداقية هذا الكتاب الأبوكريفي؟
    و هل كتاب رؤيا بطرس يطرح الحوار بين بطرس و المسيح كأنه رؤيا كرؤيا يوحنا اللاهوتى أم كحوار حقيقى كما فى الأناجيل الأربعة؟و لو كانت رؤيا أليس من المفترض أن يكون هذا الحوار قد حدث فى الواقع؟
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  7. #237
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة
    27 فبعد اللقمة دخله الشيطان فقال له يسوع ما انت تعمله فاعمله باكثر سرعة*


    سؤال الى كل مسيحي جرىء وواثق بأنه على حق :

    1 - هل الرب اتفق مع يهوذا كما هو واضح من النص .

    أم :

    2 - الرب المحب شجع يهوذا على طريق الهلاك وهو يعلم بعلمه المسبق أن انطلاقه يعني أنه ينتظره نهاية شنقه لنفسه ؟؟؟؟؟؟


    السؤال متروك لهم منذ فترة .... لكن لا أحد يجيب !!!!!!
    ملاحظة جيدة أخى الحبيب طارق جزاك الله خير
    و بغض النظر عن صحة النص السابق
    فقد يكون النص تعبيرا عن أن المسيح علم أن يهوذا سيخونه و لمح له بهذا ضمنا فى العشاء الأخير و ربما يكون فيه إشارة إلى أن يهوذا لم يخنه و الله أعلم
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  8. #238
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    نحن نؤمن إيمانا قطعيا بأن السيد المسيح لم يصلب لأن الله تعالى أخبرنا فى كتابه العزيز
    أما من صلب بدل المسيح فهو أمر غيبى لن نصل فيه ليقين
    و أمامنا 3 احتمالات حتى الآن
    يهوذا سواء كان خائنا أم لا
    باراباس(و هو أوقع الاحتمالات فى وجهة نظرى الشخصية فقط و أكثرها تماشيا مع السياق القرآنى و السياق الإنجيلى فى رأيي)
    سمعان القيروانى حامل الصليب
    و أري أن نترك الترجيح بعد استكمال بحث النقاط التى لم نناقشها بعد
    و أهم تلك النقاط و التى أرى أنها ستكون مفتاح الترجيح إن شاء الله
    قوله تعالى:و إن الذين اختلفوا فيه لفى شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن و ما قتلوه يقينا
    من اختلفوا؟و لم اختلفوا ؟و فيم اختلفوا؟...قلت رأيي و أحب أن أسمع آراءكم
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  9. #239
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    و آخر شئ أحب أن أقوله فى الوقت الحالى
    أحييك أخى طارق على الموضوع الشيق بالفعل
    فعلى الرغم من أننى شاركت فى الموضوع من بدايته إلا إننى كنت أشك فى جدواه لأننا نخوض فى أمر غيبي و لكنى الآن أشعر بالفعل أنى استفدت الكثير و الكثير من الموضوع
    حياك الله أخى و صديقي طارق و فعلا جزاك الله خيرا
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  10. #240
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    709
    آخر نشاط
    22-11-2014
    على الساعة
    02:33 PM

    افتراضي

    أخي عبد الرحمن
    التسمية ليس لها علاقة بمضمون الكتاب , كما أن شيث هذا ليس بالضرورة بن آدم عليهما السلام , هو مجرد ترجيح مني عند الترجمة
    فإس الشخص المسمى به الكتاب ليس هو مؤلفه أو المنسوب إليه الكتاب , هو مجرد إسم
    أما بخصوص الشك , فكلها شكوك وظنون , لا يوجد أي شئ يقيني في كتب النصارى , كلها لا ترتقي لدرجة حديث ضعيف !!

    تأمل أيها الكافر

    (فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ) الشورى : 11

    (سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ)
    يس : 36
    (وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ)
    الذاريات : 49

    (قل هو الله أحد ، الله الصمد ، لم يلد ولم يولد ، ولم يكن له كفواً أحد).
    الإخلاص

صفحة 24 من 52 الأولىالأولى ... 9 14 23 24 25 34 39 ... الأخيرةالأخيرة

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.


LinkBacks (?)

  1. 13-03-2011, 02:05 AM
  2. 12-01-2011, 11:35 PM
  3. 10-08-2010, 01:22 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (0 من الأعضاء و 2 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 01-08-2015, 02:34 PM
  2. مقارنة بين جنة المسيحي و جنة المسلم - تحليل و تقديم أخيكم نجم ثاقب
    بواسطة نجم ثاقب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 21-03-2012, 11:40 AM
  3. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 31-12-2011, 12:56 AM
  4. مشاركات: 190
    آخر مشاركة: 13-06-2009, 12:38 AM
  5. تأكيد القرآن والسنة على اشتمالهما على الإعجاز العلمي.. لإخراس المجادلين
    بواسطة shadib في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 13-08-2008, 05:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.

(شبه لهم) بين تأكيد القرآن ولغز الأناجيل /تقديم الاخوة: سعد ومجاهد في الله ونجم ثاقب.