فلسفة بولس ونظرياته

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

فلسفة بولس ونظرياته

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: فلسفة بولس ونظرياته

  1. #1
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي فلسفة بولس ونظرياته

    فلسفة بولس

    تعريف:

    بولس يهودى فريسى من أصل رومانى من كليكية طرسوس يدعى شاول الطرسوسى

    تتلمذ على يد عملائيل وفاق اقرانه اليهود فى الدهاء وكان له نظرياته الخاصة وكان من عتاه الذين حاربوا اتباع المسيح ونكلوا بهم واضطهدوهم وربطوهم بالسلاسل ليعذبوهم

    ولجأ شاول الى برنابا الذى كان من أقرب تلاميذ المسيح وادعى بأن المسيح قد ظهر له وكلمه قائلا يأشاول لماذا تضطهد تلاميذى فقرر ان ينضم اليهم فتوسط له برنابا لدى يعقوب أخو المسيح والذى كان يرأس التلاميذ بعد صعود المسيح فقبلوا شاول



    وهذه هى نظريات شاول وفلسفته:
    شاول وهو يهودى يعرف علوم غير مالوفة حاليا
    ولكن لابد أن نتفهمها لندرس أفكاره ويعرف مقصده
    فهو يعتبر بأن الأنسان "وسيط" روحانى وانه يمكن ان تلبسه ارواح الذين توفوا سابقا فيستخدمون جسد الأنسان بديلا لجسدهم وبالتالى يصبح أرواح من توفوا سابقا مرة أخرى فى عالمنا و كأنهم أحياء وهذا ما سنراه من كتاباته والطقوس
    التى تستخدمها الكنيسة فى التعميد كما سيأتى

    وتتلخص نظريته بأن بعض الناس خيرة بأعمالها أو بعضهم أشرار بأعمالهم فالأرواح نوعين أرواح مقدسة علويه تختار الناس الصالحين لتحل عليهم والأرواح النجسة تختار الناس الأشرار لتحل عليهم

    والأنسان العادى الذى لم تتقمصه أرواح هم غالبيه الناس وهم غير وسطاء

    لذلك شاول يعتبر الأنبياء وسطاء تحل عليهم الأرواح المقدسة وكلما زاد صلاح الأنسان كانت الروح التى يمكنها ان تحل عليه أعلى لذلك فالروح المقدسة لم تحدد لأنها أى روح عاليه

    وتلاميذ المسيح والذين إختارهم المسيح لأنهم وسطاء وهذا هو أساس الأختيار ثم جعلهم يمارسون الصلوات ويعملون الخير فكانوا فى هذا الوقت أعلى صلاحية وتصور شاول أن تحل عليهم روح المسيح

    وقال شاول بأن الوسيط هو واحد بينما عندما تحل عليه الروح المقدسة يصبح إثنان بينما الله واحد

    هذا كان الأساس فى تفكير شاول الطرسوسى



    الفلسفة:

    وإبتدأ بهذا الأعتقاد ثم فكر فى العهد الذى أعطاه الله لسيدنا إبراهيم والبركة فى نسله

    يتوارثها ابنائه جيلا بعد جيل وان الله جعل الختان هو الخاتم يختم به ذكر على انه من نسل إبراهيم

    وتصور بولس وهو الرومانى الأصل كيف ينتزع هذه البركة فلاتصير بعد ذلك محتكرة عند اولاد إبراهيم وان الناموس هو الكتاب الذى سجل فيه شروط العهد بهذه التعليمات من الله الى إبراهيم

    وحيث أن المسيح أصبح رسول فإذن هو وسيط وقد نال البركة فقال بولس الآن يمكن بواسطة المسيح لأنه ليس من نسل إبراهيم أن نأخذ البركة منه ونتخلص من إحتكارها لأولاد إبراهيم

    وقال بولس بأن الناموس هو لعنه لغير أولاد إبراهيم لأنه يحرمهم من البركة فألغاه وقال تخلصنا من لعنه

    كما ان الختان الذى هو العلامة بأن هؤلاء أولاد إبراهيم وشاهدا على هذا العهد ذلك أيضا يلغى الختان ومعنى ذلك فأن بولس قد ألغى الدين
    الذى جاء من طرف إبراهيم عليه السلام

    والذى سماه "العهد القديم"
    واتخذ من روح المسيح والآن روحه يمكن أن تحل على الوسيط وروحه من الأرواح المقدسة فإعتبرها هى فقط نواه للدين الجديد او ما يسميه "العهد الجديد" فقال بولس بأن بروح المسيح هذه ينال اتباعه البركة وليس ببركة عهد إبراهيم عليه السلام

    وقال بولس بأن المسيحيين الصالحين تحل عليهم روح المسيح فيعطون البركة لأتباعهم

    كان هذا هو أساس فكر بولس والتكملة هى بالطقوس التى وضعها بولس بالكنيسة ووضع بولس اسرار الكنيسة السبعه وكيف ينال المسيحى البركة وهذه معروفة للمتخصصين

    ويتبقى التوثيق

    من رسالة بولس فى غلاطية:

    1بُولُسُ، رَسُولٌ لاَ مِنَ النَّاسِ وَلاَ بِإِنْسَانٍ، بَلْ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ

    . 7لَيْسَ هُوَ آخَرَ، غَيْرَ أَنَّهُ يُوجَدُ قَوْمٌ يُزْعِجُونَكُمْ وَيُرِيدُونَ أَنْ يُحَوِّلُوا إِنْجِيلَ الْمَسِيحِ.

    7بَلْ بِالْعَكْسِ، إِذْ رَأَوْا أَنِّي اؤْتُمِنْتُ عَلَى إِنْجِيلِ الْغُرْلَةِ كَمَا بُطْرُسُ عَلَى إِنْجِيلِ الْخِتَانِ. 8فَإِنَّ الَّذِي عَمِلَ فِي بُطْرُسَ لِرِسَالَةِ الْخِتَانِ عَمِلَ فِيَّ أَيْضاً لِلأُمَمِ

    11وَأُعَرِّفُكُمْ أَيُّهَا الإِخْوَةُ الإِنْجِيلَ الَّذِي بَشَّرْتُ بِهِ، أَنَّهُ لَيْسَ بِحَسَبِ إِنْسَانٍ.

    12لأَنِّي لَمْ أَقْبَلْهُ مِنْ عِنْدِ إِنْسَانٍ وَلاَ عُلِّمْتُهُ. بَلْ بِإِعْلاَنِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.
    "هنا بولس يعترف بأن هناك انجيل آخر وهو انجيله للغرله بشر به من المسيح "
    " يوضح بولس بان المسيح قد اعطى له انجيل بولس الحالى وسماه انجيل الغرله ويختلف لأنه للأمم عن الأنجيل الأصلى الذى مع بطرس وسماه انجيل ا لختان"

    14وَكُنْتُ أَتَقَدَّمُ فِي الدِّيَانَةِ الْيَهُودِيَّةِ عَلَى كَثِيرِينَ مِنْ أَتْرَابِي فِي جِنْسِي، إِذْ كُنْتُ أَوْفَرَ غَيْرَةً فِي تَقْلِيدَاتِ آبَائِي

    16أَنْ يُعْلِنَ ابْنَهُ فِيَّ لِأُبَشِّرَ بِهِ بَيْنَ الأُمَمِ، لِلْوَقْتِ لَمْ أَسْتَشِرْ لَحْماً وَدَماً

    19وَلَكِنَّنِي لَمْ أَرَ غَيْرَهُ مِنَ الرُّسُلِ إِلاَّ يَعْقُوبَ أَخَا الرَّبِّ.

    22وَلَكِنَّنِي كُنْتُ غَيْرَ مَعْرُوفٍ بِالْوَجْهِ عِنْدَ كَنَائِسِ الْيَهُودِيَّةِ الَّتِي فِي الْمَسِيحِ.

    23غَيْرَ أَنَّهُمْ كَانُوا يَسْمَعُونَ أَنَّ الَّذِي كَانَ يَضْطَهِدُنَا قَبْلاً، يُبَشِّرُ الآنَ بِالإِيمَانِ الَّذِي كَانَ قَبْلاً يُتْلِفُهُ.
    "يعترف بأنه كان يضطهد اتباع المسيح "
    َ اَلأَصْحَاحُ الثَّانِي

    1ثُمَّ بَعْدَ أَرْبَعَ عَشْرَةَ سَنَةً صَعِدْتُ أَيْضاً إِلَى أُورُشَلِيمَ مَعَ بَرْنَابَا، آخِذاً مَعِي تِيطُسَ أَيْضاً.

    2وَإِنَّمَا صَعِدْتُ بِمُوجَبِ إِعْلاَنٍ، وَعَرَضْتُ عَلَيْهِمِ الإِنْجِيلَ الَّذِي أَكْرِزُ بِهِ بَيْنَ الأُمَمِ، وَلَكِنْ بِالاِنْفِرَادِ عَلَى الْمُعْتَبَرِينَ، لِئَلاَّ أَكُونَ أَسْعَى أَوْ قَدْ سَعَيْتُ بَاطِلاً
    "يعرض على اتباعه على انفراد إنجيله الجديد للتبشير للأمم"
    6كَمَا «آمَنَ إِبْرَاهِيمُ بِاللهِ فَحُسِبَ لَهُ بِرّاً».

    7اعْلَمُوا إِذاً أَنَّ الَّذِينَ هُمْ مِنَ الإِيمَانِ أُولَئِكَ هُمْ بَنُو إِبْرَاهِيمَ.

    8 وَالْكِتَابُ إِذْ سَبَقَ فَرَأَى أَنَّ اللهَ بِالإِيمَانِ يُبَرِّرُ الأُمَمَ، سَبَقَ فَبَشَّرَ إِبْرَاهِيمَ أَنْ «فِيكَ تَتَبَارَكُ جَمِيعُ الأُمَمِ».

    9إِذاً الَّذِينَ هُمْ مِنَ الإِيمَانِ يَتَبَارَكُونَ مَعَ إِبْرَاهِيمَ الْمُؤْمِنِ.

    10لأَنَّ جَمِيعَ الَّذِينَ هُمْ مِنْ أَعْمَالِ النَّامُوسِ هُمْ تَحْتَ لَعْنَةٍ، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ لاَ يَثْبُتُ فِي جَمِيعِ مَا هُوَ مَكْتُوبٌ فِي كِتَابِ النَّامُوسِ لِيَعْمَلَ بِهِ».

    11وَلَكِنْ أَنْ لَيْسَ أَحَدٌ يَتَبَرَّرُ بِالنَّامُوسِ عِنْدَ اللهِ فَظَاهِرٌ، لأَنَّ «الْبَارَّ بِالإِيمَانِ يَحْيَا».

    12وَلَكِنَّ النَّامُوسَ لَيْسَ مِنَ الإِيمَانِ، بَلِ «الإِنْسَانُ الَّذِي يَفْعَلُهَا سَيَحْيَا بِهَا».

    13اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ، إِذْ صَارَ لَعْنَةً لأَجْلِنَا، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ».

    "بولس فى تصوره بأن المسيح صلب ليلعن ليصير بولس مبارك هو والأمم"

    14لِتَصِيرَ بَرَكَةُ إِبْرَاهِيمَ لِلأُمَمِ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ، لِنَنَالَ بِالإِيمَانِ مَوْعِدَ الرُّوحِ،


    15أَيُّهَا الإِخْوَةُ بِحَسَبِ الإِنْسَانِ أَقُولُ «لَيْسَ أَحَدٌ يُبْطِلُ عَهْداً قَدْ تَمَكَّنَ وَلَوْ مِنْ إِنْسَانٍ، أَوْ يَزِيدُ عَلَيْهِ».

    16وَأَمَّا الْمَوَاعِيدُ فَقِيلَتْ فِي «إِبْرَاهِيمَ وَفِي نَسْلِهِ». لاَ يَقُولُ «وَفِي الأَنْسَالِ» كَأَنَّهُ عَنْ كَثِيرِينَ، بَلْ كَأَنَّهُ عَنْ وَاحِدٍ. وَ«فِي نَسْلِكَ» الَّذِي هُوَ الْمَسِيحُ.

    "هذه قمة المغالطة والكذب والأتهام اليهودى بأن المسيح من نسل إبراهيم"
    "وبناء على هذا الأتهام لمريم والأعتقاد الخاطإ بأن المسيح هومن نسل إبراهيم
    جعل المسيح يورث العهد ثم يورثه لتابعييه وما بنى على باطل فهو باطل"
    17وَإِنَّمَا أَقُولُ هَذَا: إِنَّ النَّامُوسَ الَّذِي صَارَ بَعْدَ أَرْبَعِمِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً، لاَ يَنْسَخُ عَهْداً قَدْ سَبَقَ فَتَمَكَّنَ مِنَ اللهِ نَحْوَ الْمَسِيحِ حَتَّى يُبَطِّلَ الْمَوْعِدَ.

    18لأَنَّهُ إِنْ كَانَتِ الْوِرَاثَةُ مِنَ النَّامُوسِ فَلَمْ تَكُنْ أَيْضاً مِنْ مَوْعِدٍ. وَلَكِنَّ اللهَ وَهَبَهَا لِإِبْرَاهِيمَ بِمَوْعِدٍ.

    19فَلِمَاذَا النَّامُوسُ؟ قَدْ زِيدَ بِسَبَبِ التَّعَدِّيَاتِ، إِلَى أَنْ يَأْتِيَ النَّسْلُ الَّذِي قَدْ وُعِدَ لَهُ، مُرَتَّباً بِمَلاَئِكَةٍ فِي يَدِ وَسِيطٍ.
    "جعل الأنبياء وسطاء"
    20وَأَمَّا الْوَسِيطُ فَلاَ يَكُونُ لِوَاحِدٍ. وَلَكِنَّ اللهَ وَاحِدٌ.

    21فَهَلِ النَّامُوسُ ضِدَّ مَوَاعِيدِ اللهِ؟ حَاشَا! لأَنَّهُ لَوْ أُعْطِيَ نَامُوسٌ قَادِرٌ أَنْ يُحْيِيَ، لَكَانَ بِالْحَقِيقَةِ الْبِرُّ بِالنَّامُوسِ.

    22لَكِنَّ الْكِتَابَ أَغْلَقَ عَلَى الْكُلِّ تَحْتَ الْخَطِيَّةِ، لِيُعْطَى الْمَوْعِدُ مِنْ إِيمَانِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ لِلَّذِينَ يُؤْمِنُونَ.

    23وَلَكِنْ قَبْلَمَا جَاءَ الإِيمَانُ كُنَّا مَحْرُوسِينَ تَحْتَ النَّامُوسِ، مُغْلَقاً عَلَيْنَا إِلَى الإِيمَانِ الْعَتِيدِ أَنْ يُعْلَنَ.

    24إِذاً قَدْ كَانَ النَّامُوسُ مُؤَدِّبَنَا إِلَى الْمَسِيحِ، لِكَيْ نَتَبَرَّرَ بِالإِيمَانِ. 25وَلَكِنْ بَعْدَ مَا جَاءَ الإِيمَانُ لَسْنَا بَعْدُ تَحْتَ مُؤَدِّبٍ.

    26لأَنَّكُمْ جَمِيعاً أَبْنَاءُ اللهِ بِالإِيمَانِ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ.
    "جعل الجميع أبناء الله"
    27لأَنَّ كُلَّكُمُ الَّذِينَ اعْتَمَدْتُمْ بِالْمَسِيحِ قَدْ لَبِسْتُمُ الْمَسِيحَ.

    28لَيْسَ يَهُودِيٌّ وَلاَ يُونَانِيٌّ. لَيْسَ عَبْدٌ وَلاَ حُرٌّ. لَيْسَ ذَكَرٌ وَأُنْثَى، لأَنَّكُمْ جَمِيعاً وَاحِدٌ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ. 29

    فَإِنْ كُنْتُمْ لِلْمَسِيحِ فَأَنْتُمْ إِذاً نَسْلُ إِبْرَاهِيمَ، وَحَسَبَ الْمَوْعِدِ وَرَثَةٌ.
    "جعل الأمم ترث إبراهيم"





    اَلأَصْحَاحُ الرَّابِعُ

    1وَإِنَّمَا أَقُولُ: مَا دَامَ الْوَارِثُ قَاصِراً لاَ يَفْرِقُ شَيْئاً عَنِ الْعَبْدِ، مَعَ كَوْنِهِ صَاحِبَ الْجَمِيعِ.

    2بَلْ هُوَ تَحْتَ أَوْصِيَاءَ وَوُكَلاَءَ إِلَى الْوَقْتِ الْمُؤَجَّلِ مِنْ أَبِيهِ. 3

    هَكَذَا نَحْنُ أَيْضاً: لَمَّا كُنَّا قَاصِرِينَ كُنَّا مُسْتَعْبَدِينَ تَحْتَ أَرْكَانِ الْعَالَمِ.

    4وَلَكِنْ لَمَّا جَاءَ مِلْءُ الزَّمَانِ، أَرْسَلَ اللهُ ابْنَهُ مَوْلُوداً مِنِ امْرَأَةٍ، مَوْلُوداً تَحْتَ النَّامُوسِ،

    5لِيَفْتَدِيَ الَّذِينَ تَحْتَ النَّامُوسِ، لِنَنَالَ التَّبَنِّيَ.

    6ثُمَّ بِمَا أَنَّكُمْ أَبْنَاءٌ، أَرْسَلَ اللهُ رُوحَ ابْنِهِ إِلَى قُلُوبِكُمْ صَارِخاً: «يَا أَبَا الآبُ».

    7إِذاً لَسْتَ بَعْدُ عَبْداً بَلِ ابْناً، وَإِنْ كُنْتَ ابْناً فَوَارِثٌ لِلَّهِ بِالْمَسِيحِ.

    8لَكِنْ حِينَئِذٍ إِذْ كُنْتُمْ لاَ تَعْرِفُونَ اللهَ اسْتُعْبِدْتُمْ لِلَّذِينَ لَيْسُوا بِالطَّبِيعَةِ آلِهَةً.

    9وَأَمَّا الآنَ إِذْ عَرَفْتُمُ اللهَ، بَلْ بِالْحَرِيِّ عُرِفْتُمْ مِنَ اللهِ، فَكَيْفَ تَرْجِعُونَ أَيْضاً إِلَى الأَرْكَانِ الضَّعِيفَةِ الْفَقِيرَةِ الَّتِي تُرِيدُونَ أَنْ تُسْتَعْبَدُوا لَهَا مِنْ جَدِيدٍ؟

    14وَتَجْرِبَتِي الَّتِي فِي جَسَدِي لَمْ تَزْدَرُوا بِهَا وَلاَ كَرِهْتُمُوهَا، بَلْ كَمَلاَكٍ مِنَ اللهِ قَبِلْتُمُونِي، كَالْمَسِيحِ يَسُوعَ.

    19يَا أَوْلاَدِي الَّذِينَ أَتَمَخَّضُ بِكُمْ أَيْضاً إِلَى أَنْ يَتَصَوَّرَ الْمَسِيحُ فِيكُمْ.

    21قُولُوا لِي، أَنْتُمُ الَّذِينَ تُرِيدُونَ أَنْ تَكُونُوا تَحْتَ النَّامُوسِ، أَلَسْتُمْ تَسْمَعُونَ النَّامُوسَ؟

    22فَإِنَّهُ مَكْتُوبٌ أَنَّهُ كَانَ لِإِبْرَاهِيمَ ابْنَانِ، وَاحِدٌ مِنَ الْجَارِيَةِ وَالآخَرُ مِنَ الْحُرَّةِ.

    23لَكِنَّ الَّذِي مِنَ الْجَارِيَةِ وُلِدَ حَسَبَ الْجَسَدِ، وَأَمَّا الَّذِي مِنَ الْحُرَّةِ فَبِالْمَوْعِدِ.

    24وَكُلُّ ذَلِكَ رَمْزٌ، لأَنَّ هَاتَيْنِ هُمَا الْعَهْدَانِ، أَحَدُهُمَا مِنْ جَبَلِ سِينَاءَ الْوَالِدُ لِلْعُبُودِيَّةِ، الَّذِي هُوَ هَاجَرُ.

    25لأَنَّ هَاجَرَ جَبَلُ سِينَاءَ فِي الْعَرَبِيَّةِ. وَلَكِنَّهُ يُقَابِلُ أُورُشَلِيمَ الْحَاضِرَةَ، فَإِنَّهَا مُسْتَعْبَدَةٌ مَعَ بَنِيهَا.

    26وَأَمَّا أُورُشَلِيمُ الْعُلْيَا، الَّتِي هِيَ أُمُّنَا جَمِيعاً، فَهِيَ حُرَّةٌ.

    27لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «افْرَحِي أَيَّتُهَا الْعَاقِرُ الَّتِي لَمْ تَلِدْ. اهْتِفِي وَاصْرُخِي أَيَّتُهَا الَّتِي لَمْ تَتَمَخَّضْ، فَإِنَّ أَوْلاَدَ الْمُوحِشَةِ أَكْثَرُ مِنَ الَّتِي لَهَا زَوْجٌ».

    28وَأَمَّا نَحْنُ أَيُّهَا الإِخْوَةُ فَنَظِيرُ إِسْحَاقَ، أَوْلاَدُ الْمَوْعِدِ.

    29وَلَكِنْ كَمَا كَانَ حِينَئِذٍ الَّذِي وُلِدَ حَسَبَ الْجَسَدِ يَضْطَهِدُ الَّذِي حَسَبَ الرُّوحِ، هَكَذَا الآنَ أَيْضاً.

    30لَكِنْ مَاذَا يَقُولُ الْكِتَابُ؟ «اطْرُدِ الْجَارِيَةَ وَابْنَهَا، لأَنَّهُ لاَ يَرِثُ ابْنُ الْجَارِيَةِ مَعَ ابْنِ الْحُرَّةِ».

    31إِذاً أَيُّهَا الإِخْوَةُ لَسْنَا أَوْلاَدَ جَارِيَةٍ بَلْ أَوْلاَدُ الْحُرَّةِ.

    "هو يتكلم عن الأممين أى الرومان فيغالط بأنهم من أولاد سارة أى اليهود"

    الأَصْحَاحُ الْخَامِسُ


    1فَاثْبُتُوا إِذاً فِي اخْتَتَنْتُمْ لاَ يَنْفَعُكُمُ الْمَسِيحُ شَيْئاً! الْحُرِّيَّةِ الَّتِي قَدْ حَرَّرَنَا الْمَسِيحُ بِهَا، وَلاَ تَرْتَبِكُوا أَيْضاً بِنِيرِ عُبُودِيَّةٍ. 2هَا أَنَا بُولُسُ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ إِنِ

    3لَكِنْ أَشْهَدُ أَيْضاً لِكُلِّ إِنْسَانٍ مُخْتَتِنٍ أَنَّهُ مُلْتَزِمٌ أَنْ يَعْمَلَ بِكُلِّ النَّامُوسِ.

    4قَدْ تَبَطَّلْتُمْ عَنِ الْمَسِيحِ أَيُّهَا الَّذِينَ تَتَبَرَّرُونَ بِالنَّامُوسِ. سَقَطْتُمْ مِنَ النِّعْمَةِ.

    5فَإِنَّنَا بِالرُّوحِ مِنَ الإِيمَانِ نَتَوَقَّعُ رَجَاءَ بِرٍّ. 6

    لأَنَّهُ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ لاَ الْخِتَانُ يَنْفَعُ شَيْئاً وَلاَ الْغُرْلَةُ، بَلِ الإِيمَانُ الْعَامِلُ بِالْمَحَبَّةِ.

    11وَأَمَّا أَنَا أَيُّهَا الإِخْوَةُ فَإِنْ كُنْتُ بَعْدُ أَكْرِزُ بِالْخِتَانِ فَلِمَاذَا أُضْطَهَدُ بَعْدُ؟ إِذاً عَثْرَةُ الصَّلِيبِ قَدْ بَطَلَتْ.

    15نَحْنُ بِالطَّبِيعَةِ يَهُودٌ وَلَسْنَا مِنَ الأُمَمِ خُطَاةً،

    "هنا يوضح بأنه يهودى يعبث بدين المسيح"

    21لَسْتُ أُبْطِلُ نِعْمَةَ اللهِ. لأَنَّهُ إِنْ كَانَ بِالنَّامُوسِ بِرٌّ، فَالْمَسِيحُ إِذاً مَاتَ بِلاَ سَبَبٍ.

    26لأَنَّكُمْ جَمِيعاً أَبْنَاءُ اللهِ بِالإِيمَانِ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ.

    27لأَنَّ كُلَّكُمُ الَّذِينَ اعْتَمَدْتُمْ بِالْمَسِيحِ قَدْ لَبِسْتُمُ الْمَسِيحَ

    "يعتبر بأن المعتمد قد لبسته روح المسيح فأصبح إبن لله بالروح"



    الخلاصة والرأى:

    الخلاصة:

    قصدت أن أوضح للمسيحين الأسس والمنطق لفكر بولس الذى احترت فى أمره

    لا أقصد أن أهاجم أو انتقد بل أعرض الحقيقة وهم عليهم ان يتأكدوا ويتعمقوا

    ليتفهموها فهذا هو فكر بولس ليعرفوا أين هم من الدين

    فبولس يتمسك بيهوديته وبأنه ليس من الأمم الخطاه

    وبولس يدعى بأنه انزل عليه من المسيح انجيل الغرلة الموجه للأمم والذى سماه العهد الجديد

    لأنه يلغى عهد الله لأبراهيم الذى أصبح فى نظر بولس العهد القديم والذى منه إنجيل الختان الذى مع بطرس والذى به الناموس وبه الختان والعهد لأبناء إبراهيم

    وبولس جعل ان الناس بعد التعميد تنزل عليه روح المسيح فينالون البركة ولابد من الغاء الناموس والختان كشرط للتعميد



    الرأى:

    بالمنطق كيف نلغى الناموس والختان لننال البركة !

    معناه اتركوا كلام الله وتعليمات المسيح لتعمدوا لتحل عليكم "الروح"

    والسؤال أى روح تحل على انسان رفض الناموس بمعنى عاصى لله

    ورفض الختان على اساس نظريه بولس واى روح تحل

    اليس روح بولس وهو قد صلب هى الأولى ان تحل للبركة

    فاذن روح بولس هى المناسبه لمن يعتمد منفذا لشروطه

    وهل بولس يضمن لأتباعه الجنة بعد ان اتبعوه










    التعديل الأخير تم بواسطة ali9 ; 19-09-2005 الساعة 08:15 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي مشاركة: فلسفة بولس ونظرياته

    فى الحقيقة بولس شخصية محيرة فيما فعله لأنه متعدد الأوجه

    فهو الذى يضطهد المسيحية التى على مبادىء المسيح لأنه يهودى

    ثم جاء بولس يبشر بمسيحية جديدة أخرى للأممين بطريقتة وعلى نظامه

    سماها "العهد الجديد" مدعيا بأن المسيح ظهر له وكلمه

    ولايقبل أن يظهر المسيح لبولس الشرير وكان من الأولى

    تلاميذه الأخيار الذين إختارهم ويعرفهم ورقاهم لتلقى الدعوة

    فلايعقل أن يتصل ببولس الذى كان يضطهد التلاميذ ويفعل الشر

    ويجعله رسولا اما ما هى الحقيقة فقد وصلنى هذا الرد:

    ان بولس وقت ما ادعى بأن المسيح كلمه كان يمارس اضطهاده

    للمسيحيين فإذن كان شريرا وحسب نظريه بولس بأن الشرير

    يحضر له المناسب له من الأرواح فالذى كلمه هو ابليس

    كلمه وادعى بأنه المسيح ويظهر ذلك بأنه اعماه لمده ثلاثه أيام وليس هذا خلق المسيح

    وحسب آراء بولس لأنه شرير فهو يصلح وسيط للأرواح النجسة فحلت عليه روح ابليس

    و جعلته يهيأ له بأنه رسولا كاذبا وما فعله هو ان يلغى الناموس والختان

    وجعله يحارب اتباع المسيح وجعله يحلل الخنزير والخمر و يبرر صلب

    المسيح وعبادته وتقديس الصيب وعبادة المسيح

    وبولس هو الذى وضع طريقة التعميد برسم الصليب وهى طقوس لجلب الأرواح

    وكان فى السابق عندما كانت الديانه حسب مبادىء المسيح يحضر روح مقدس

    أما حاليا حسب مبادىء بولس يحضر الشرير على جسد المصلب عليه لتعميده

  3. #3
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي


    جزاك الله خيرا أخي ali9
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

فلسفة بولس ونظرياته

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 118
    آخر مشاركة: 27-09-2016, 05:49 PM
  2. مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-2013, 10:30 AM
  3. فضحك الله يا بولس ... بولس يعترف ان ابراهيم بارا قبل فداء يسوع
    بواسطة الفيتوري في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-08-2008, 07:54 AM
  4. بولس.... بولس... بولس
    بواسطة المهدى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 24-05-2007, 11:51 AM
  5. فلسفة وفكر بولس
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-12-2005, 12:36 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

فلسفة بولس ونظرياته

فلسفة بولس ونظرياته