قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا

  1. #1
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بسم الله الرحمن الرحيم
    إخوانى وأحبائى طابت أوقاتكم بكل خير

    تاملات فى إحياء اليعازر من الموات

    تقريبا لايكاد أحد ـ لايعرف قصة يسوع مع اليعازر ـ والواردة فى إنجيل يوحنا (11 :1 ـ44 )
    ويأخذ النصارى من هذه القصة التى إنفرد يوحنا بإيرادها فى إنجيله أقوى استدلال على ألوهية المسيح مع غيرها من بعض المعجزات الأخرى ـ وكأن الروح القدس الذى أوحى بالإنجيل لكاتبيه نسى أن يوحى للجميع بهذ الحدث الجلل !!!!!!! واختص بها يوحنا ...ما علينا !!
    وقبل أن أدخل فى الموضوع يتردد سؤال هام جدا جدا جدا ....من فضل الجميع الإجابة عليه النصارى قبل الجميع ؟؟؟
    من الذى أمات ليعازر ؟؟؟؟؟؟؟؟
    أساعدكم فى الإجابة :آآلله الذى أماته أم المسيح ؟؟؟؟؟
    هل يجروء نصرانى أن يقول أن المسيح الذى أماته؟؟؟؟ ولماذا ؟؟؟؟
    هل المسيح ثبت بالدليل الكتابى أنه أمات أحدا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    من هنا أقول :ليس هناك إلآهان أحدهما يميت والآخر يحيى
    إن القادر على الإماتة هو وحده وليس غيره القادر على الإحياء !!!!!!! والإصحاح المذكور يوضح ذلك وسوف نسرده فى حينه ...
    إن الله جل وعلا يقول فى كبرياء وعظمة :
    "قل ياأيها الناس إن كنتم فى شك من دينى فلا أعبد الذين تعبدون من دون الله ولكن أعبد الله الذى يتوفاكم .وأمرت أن أكون من المؤمنين "يونس 104
    ويقول عز من قائل :الله يتوفى الأنفس حين موتها والتى لم تمت فى منامها .فيمسك التى قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى .إن فى ذلك لآيات لقوم يتفكرون " الزمر 42
    فهل المسيح يفعل من ذلكم من شيئ ؟؟؟؟؟؟
    إن من كمال القدرة فى الإله أن يكون قادرا على فعل الأمر وضده ....فيحي وهو قادر على الإماتة .....ويعطى وهو قادر على المنع .......وينفع وهو قادر على الضر ...... ويبدئ وهو وقادر على الإعادة .....ويبسط وهو قادر على القبض .....ويرفع وهو قادر على الخفض .....يعز وهو قادر أن يذل .....واهب النعم وهو قادر على نزعها ....
    كل ذلك يفعله الله جل وعلا حسبما شاء لعباده وقدر لا معقب لحكمه ولا راد لقضائه
    أما إذا كان الإله يقدر على الشيئ ولايقدر على ضده ونقيضه فإنه ليس بإله ...أو إله ناقص القدرة
    عاجز عن أن يرد الجاحدين والمعاندين والمتكبرين...تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا
    ولنضرب لذلك مثلا :هب أن الله أعطى أحد خلقه عطاء ووسع عليه وزاده وبارك له ...فظن المسكين أن هذا لفضل له عن غيره وتكبر على خلق الله ولم يعرف لله حقا ولم يؤد له شكره ...بل استخدم عطاء الله فى معصية الله ....إن لم يكن الله عنده القدرة إذا شاء أن ينزع منه فهو إله ضعيف
    يكيد له الحقير من خلقه ...وقس على ذلك كثييييييييييييييير
    فإن كابر النصارى فى الجواب وقالوا إن يسوع هو الذى أماته نقول :هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين فإن عاندوا وجحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلما وعلوا قلنا :
    حسب الإصحاح المذكور "وكان يسوع يحب اليعازر ومرثا وأختهما" فلماذا أماته إذن ؟؟؟؟
    وهو يعلم أنكم تبغضون الموت وتكرهونه ......أليس هو إله المحبة الذى يحب لكم ما تحبون ويكره لكم ما تكرهون ؟؟؟؟؟؟فلماذا أماته إذن ؟؟؟؟؟
    إن الله هو المحيى المميت ويسوع إنما يحيى بإذن من الله
    وتعالوا نفتح الإصحاح المذكور لنستجلى حقائق من الأهمية بمكان حول ألوهية يسوع

    يتبع
    امادو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    تعالوا بنا ندخل إلى الإصحاح المذكور نستطلع ما فيه مما يناقض الألوهية المزعومة
    يوحنا (11 :3 ) "وكانت مريم التى كان اليعازر أخوها مريضاهى التى دهنت الرب بطيب ومسحت رجليه بشعرها ....!!!!! ..فأرسلت الأختان إليه قائلين :يا سيد هوذا الذى تحبه مريض ...فلما سمع يسوع قال : هذا المرض ليس للموت ..!!..بل لأجل مجد الله ليتمجد ابن الله به ..ــوكان يسوع يحب مرثا وأختها واليعازر "
    التعليق :
    *فى سؤال بسيط : هل كانت مريم المجدلية وأختها حالة خاصة ؟؟؟من أجل عناية المسيح بها والسماح لها بمسح رجليه بشعرها .....إذ كيف يختلط بهن ويكلمهن بل وأكثر من ذلك قادم فى هذا الإصحاح وغيره
    على الرغم أن هذا مناقض لما روى عن يسوع فى سلوكه مع النساء :
    يوحنا (4 :27 )" وعند ذلك جاء تلاميذه وكانوا يتعجبون أنه يتكلم مع إمرأة {المرأة السامرية التى طلب منها ماء ليشرب }...ولكن لم يقل أحد منهم ماذا تطلب أو لماذا تكلم معها ...فتركت المرأة جرتها ومضت إلى المدينة "
    فإذا كان يسوع ورعا إلى هذا الحد فى نظر التلاميذ فلماذا ناقض نفسه واستثنى مريم وأختها ....ربما قالوا لأنه أخرج منها سبعة شياطين وهو بالنسبة لها كالطبيب مع مريضه !!!!!!! أقول لقد أخرج يسوع شياطين عديدة من أناس آخرين وشفى بإذن الله أمراض أناس آخرين ..وأحيا بإذن الله صبية من الموت فلم يحظوا بما حظيت به هذه المرأة... لدرجة أن سمح لها بإفراغ الطيب على رجليه ومسحها بشعرها ....هل هذا إحترام وتبجيل ؟؟أم غرام وهوى ...أم الذين كتبوا الأنا جيل قد كذبوا عليه ؟؟؟؟؟؟؟
    وأقول أيضا :قد توجد بين الأستاذ وتلميذه عاطفة تربطه بهم .. أو بين النبى وأتباعه ولكنهاعاطفة الإرشاد والهداية وحب الإرتقاء بالنفس عن السفاسف
    أما العاطفة هنا ليست من هذا الصنف ــ كما هو واضح من النصوص السابقة واللآحقة أيضا
    هذا الكلام لايليق بنبى فضلا عن إله من دون الله ونحن ننزه المسيح عيسى بن مريم عن هذين الهرائين سواء علاقته بالمجدلية أو كونه إلها
    وإذا كان مثل هذا الكلام عندهم وهم به مؤمنون ....فلماذا يقذفون نبى الإسلام بالتهم ويلقون الشبه حوله فى زواجه الشريف الطاهر من نساء فضليات شريفات عفيفات ؟؟؟؟؟؟؟؟
    *أما قوله: " هذا المرض ليس للموت بل لأجل مجد الله " فكلمة ليس للموت خطا لأنه حسب الكتاب أن لعازر مات فعلا ...وهذا ينفى الألوهية المدعاه..
    يوحنا (11 :22 )"فقالت مرثا ليسوع : ياسيد لوكنت ههنا لم يمت أخى !! لكنى الآن أيضا أعلم أن كل ما تطلب من الله يعطيك الله إياه "
    الله أكبر ...الله أكبر ....إذن الأمر ليس بيد يسوع إنما بيد الله ويسوع واسطه ...وهذا ما آمنت به مرثا وغيرها قبل صعود المسيح ...أما العقيدة بتأليه يسوع فقد فبركت بعد ذلك
    أما معنى لو كنت هنا لم يمت أخى ...لما رأت المراة الساذجة من معجزاته الأخرى وكما بينا أن يسوع لايقدر على الإماتة

    أنا هو القيامة والحياة (يوحنا 11 :25 9
    هذا فى الملحق القادم إن شاء الله
    يتبع
    امادو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إخوانى وأخواتى طابت أوقاتكم بكل خير

    أناهو القيامة والحياة
    يوحنا(11 :23 ) "قال لها يسوع:سيقوم أخوك ..قالت له مرثا أنا أعلم أنه سيقوم فى القيامة فى اليوم ألأخير ..قال لها يسوع..أنا هو القيامة والحياة ..من آمن بى ولو مات فسيحيا..وكل من كان حيا وآمن بى فلن يموت إلى الأبد "
    يقول القس إبراهيم سعيد فى تفسيره لإنجيل يوحنا فى هذه الفقرة :
    "أنا هو " بهذه العبارة حول المسيح نظر مرثا من التلمس فى الظلام ..إلى التمسك بشخصه الحى الحاضر الآن " أنا هو " وليس ..."أنا سأكون"...ا.ه
    ونقول إنه هنا قصر الموضوع على ما يردده النصارى من أن كلمة "أنا هو " يعنى أنا الله أو أنا إله ...وهذ تدليس وحجتهم فى ذلك الترجمة اليونانية والتى تقول فى هذا الموضع "أنا أكون" من ترجمة اليونانية "إيجو إيمى "ولاتعنى أبدا "أنا إله أو الله"
    وهذا نفس المنطق الذى قاله الأعمى الذى شفاه يسوع بإذن الله عندما سأله اليهود أنت هو قال "إنى أنا هو " والواردة فى إنجيل يوحنا (9 :9 )ومترجمه أيضا فى اليونانية "إيجو إيمى "
    ولو أن كل من قال "أنا هو "يصير بها إلها لأصبحت الآلهة لاتعد ولاتحصى
    وإذا تفحصنا النص من آمن بى ولو مات فسيحيا ............الخ" نجد تناقض واضح يظهر بجلاء إذا بدلنا الجملتين هكذا...كل من كان حيا وآمن بى فلن يموت إلى الأبد .....ومن آمن بى ولو مات فسيحيا ؟؟؟كيف هذا
    يقولون إنه رمز لموت الخطية.... أقول فعلا قديكون هذا مقبولا لأن المعاصى تميت القلوب ..لكن فى غير هذا الموضوع الكبير الذى فيه ميت حقيقى وجثة متعفنة مقبورة منذ ثلاثة أيام ..إذن الموت هنا ليس موت الخطية ولكنه موت الجسد وخروج الروح منه

    تعالوا نستكمل باقى الإصحاح
    يوحنا (11 :28)
    " ودعت [ أى مرثا ] أختها مريم سرا قائلة "المعلم قد حضر وهو يدعوك .....أما تلك فلما سمعت قامت سريعا وجاءت إليه...."
    وهنا تساؤل برئ ولماذا سرا ؟؟؟؟؟؟؟ ألا من جواب ......ولماذا يدعوها ؟؟؟؟؟؟

    يوحنا (11 :33 ) " فلما رآها يسوع تبكى واليهود الذين جاءوا معها يبكون انزعج بالروح واضطرب
    وقال أين وضعتموه؟ قالوا له ياسيد"تعالى وانظر .بكى يسوع أيضا..فقال اليهود أنظروا كيف كان يحبه
    وقال بعض منهم : ألم يقدرهذا الذى فتح عينى الأعمى أن يجعل هذا أيضا لايموت ؟؟؟؟؟؟؟
    وهنا سؤال بسيط أيضا وبرئ أيضا : لماذا بكى الإله يسوع ؟؟؟؟؟وهل الإله يبكى فى هذه المواضع
    أو فى غيرها
    إنه لم يبك كما فهم اليهود لحبه ليعازر !!!!لماذا لأنه كإله يعلم أنه سوف يحيه حالا فما الداعى للبكاء ؟؟؟؟؟؟ تعرفون يبكى لماذا ؟؟؟؟؟ يبكى لبكاء أناس آخرين !!!!!!!
    لهذه الأشياء فى هذه الفقرة نقول يسوع ليس إله
    *إنزعج بالروح واضطرب..
    *
    *بكى يسوع أيضا

    *ألم يقدر أن يجعل هذا لايموت

    المعجزة الكبرى فى الملحق القادم

    امادو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    إخواني و أخواتي طابت أوقاتكم بكل خير ...
    المعجزة الكبرى

    و المعجزة الكبرى في نظري ليست هي إقامة أليعازر من الموات ، فهذه معجزة ليست بعظيمة على الله عز و جل ، أن يجعلها على يد نبي معظم من أنبيائه و واحد من أولي العزم من الرسل هو المسيح عيسى بن مريم ، و لكن المعجزة في نظري كما ذكرت هي معجزة لإثبات حقيقة الموضوع المطروح و هي الدليل الدامغ على عبودية عيسى المسيح لله رب العالمين و الخضوع له و التوسل إليه و التوكل عليه في القصد و الطلب و بعداً لقوم ظالمين جعلوا من عيسى إلهاً ..


    "أمن يجيب المضطر إذا دعاه و يكشف السوء و يجعلكم خلفاء الأرض ، أءله مع الله ، قليلا ما تذكرون" النمل 62


    اقرأوا معي هذا النص :


    يوحنا (11 : 41):


    "فرفعوا الحجر حيث كان الميت موضوعا . و رفع يسوع عينيه إلى فوق و قال أيها الآب أشكرك لأنك سمعت لي و أنا علمت أنك في كل حين تسمع لي و لكن لأجل هذا الجمع الواقف قلت ليؤمنوا أنك أرسلتني ، و لما قال هذا صرخ بصوت عظيم لعازر : هلم خارجا..."


    هكذا كما قرأتم معي هل يفهم من يفهم أن يسوع هو الذي أحياه ؟؟؟


    مع أنه هو الذي رفع عينيه إلى فوق سائلا الله أن يجعل على يديه معجزة إحيائه بإذن الله ... فهل يسوع إله يسأل إله آخر؟؟؟؟؟!!


    و هل الإله يحتاج أن يصرخ و ينادي بصوت عظيم على الميت لكي يحيه ؟؟


    إن الله يدبر أمر الخلائق بالليل و النهار ، لا يجهر و لا ينادي و لا يزمجر فشأن الله عز و جل أرفع و أعظم و إذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون .


    و بالنسبة لمعجزة إحياء الموتى عموما فقد تكررت على يد أنبياء آخرين ، مثل إبراهيم عندما أحيا الطير بإذن الله بعد أن كانت أشلاء ، فهل يدعى إبراهيم إله ؟؟


    و أحيا حزقيال بإذن الله ألوف في وادي العظام اليابسة (حزقيال 37) فهل يعد حزقيال بذلك إلهاً من دون الله ؟؟


    و أحيا إليشع ميتاً و للأسف كما أوردها الكتاب بطريقة مخزية مخجلة فاضحة (الملوك الثاني 4 : 33) . فهل عدّ بذلك إليشع إلهاً أيضا؟؟؟


    أفيقوا أيها القوم قبل أن يأتي يوم لا مرد له من الله ، مالكم من الله يومئذ من ملجأٍ ، و ما لكم من نصير .


    هدانا الله و إياكم و تقبل منا صالح الأعمال



    ....أمادو


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي


    جزاك الله خيرا أخي أمادو
    اقتباس
    مع أنه هو الذي رفع عينيه إلى فوق سائلا الله أن يجعل على يديه معجزة إحيائه بإذن الله ... فهل يسوع إله يسأل إله آخر؟؟؟؟؟!!
    كان المسيح دائما يدعو الله سبحانه وتعالى ويعبده ويستعين به وفى كل معجزة يفعل ذالك
    عبد الله ورسوله لا يقدر أن يفعل شىء من تلقاء نفسه
    إنجيل يوحنا 5: 30 أَنَا لاَ أَقْدِرُ أَنْ أَفْعَلَ مِنْ نَفْسِي شَيْئًا. كَمَا أَسْمَعُ أَدِينُ، وَدَيْنُونَتِي عَادِلَةٌ، لأَنِّي لاَ أَطْلُبُ مَشِيئَتِي بَلْ مَشِيئَةَ الآبِ الَّذِي أَرْسَلَنِي.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية امادو
    امادو غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    38
    آخر نشاط
    10-04-2009
    على الساعة
    04:48 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخى الحبيب أسد الجهاد
    بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا على المرور والإضافة
    امادو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة امادو مشاهدة المشاركة
    يوحنا (11 :22 )"فقالت مرثا ليسوع : ياسيد لوكنت ههنا لم يمت أخى !! لكنى الآن أيضا أعلم أن كل ما تطلب من الله يعطيك الله إياه "
    الله أكبر ...الله أكبر ....إذن الأمر ليس بيد يسوع إنما بيد الله ويسوع واسطه ...وهذا ما آمنت به مرثا وغيرها قبل صعود المسيح ...أما العقيدة بتأليه يسوع فقد فبركت بعد ذلك
    أما معنى لو كنت هنا لم يمت أخى ...لما رأت المراة الساذجة من معجزاته الأخرى وكما بينا أن يسوع لايقدر على الإماتة

    أخي الحبيب امادو .....
    قرأت استخراجاتك وتعليقاتك الرائعة .... بأسلوبك الرائع ....
    واليك تعليقي على الجزئية المقتبسة من موضوعك :
    النص :
    يوحنا (11 :22 )"فقالت مرثا ليسوع : ياسيد لوكنت ههنا لم يمت أخى !! لكنى الآن أيضا أعلم أن كل ما تطلب من الله يعطيك الله إياه "

    انظر كيف يكون حال النص اذا مشينا على ضلال نصارى اليوم الذين يقولون أن المسيح هو الله .

    هكذا يصبح النص مع ضلال نصارى اليوم الذين جعلوا المسيح = الله :

    يوحنا (11 :22 )"فقالت مرثا ليسوع : يا الله لوكنت ههنا لم يمت أخى !! لكنى الآن أيضا أعلم أن كل ما تطلب يا الله من الله يعطيك الله إياه " .


    ما رأيك ؟؟؟؟؟
    هذه السيدة لو كانت تعتبر أن المسيح هو الله ....
    هل كانت تقول للاله ( آه لو أنك كنت هنا معنا ) مثلا ؟
    أو تقول للاله أن يطلب من نفسه أمرا ما ؟
    ولكن ....
    ليعلم نصارى اليوم أنهم لم يتبعوا الأوائل وأنهم ضلوا مع الأنبياء الكذبة أمثال بولس ومن شاكله ....

    شكرا لجهودك اخي امادو .... والى المزيد من المواضيع المفيدة ....

    بوركت ....


    أطيب الأمنيات لك من أخيك نجم ثاقب .

قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شجرة التين المظلومة والوهية يسوع المزعومة
    بواسطة mariam_we love Allah في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 27-03-2010, 08:38 AM
  2. سلسلة وهم ألوهية يسوع-المعجزة-رأيت يسوع !!للشيخ عرب
    بواسطة اسلام2010 في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 16-10-2008, 08:49 PM
  3. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 24-08-2007, 04:16 PM
  4. حول قيامة يسوع المزعومة
    بواسطة ismael-y في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 06:52 PM
  5. مناظرة بين وسام و النصرانيةinheshgrace حول هل الوهية يسوع المزعومة
    بواسطة bahaa في المنتدى منتديات محبي الشيخ وسام عبد الله
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-10-2005, 10:01 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا

قراءة في هذا الإصحاح تقودنا لإبطال ألوهية يسوع المزعومة .. تابعونا