أخلاق المسيح بحسب الاناجيل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أخلاق المسيح بحسب الاناجيل

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: أخلاق المسيح بحسب الاناجيل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    4
    آخر نشاط
    27-05-2011
    على الساعة
    07:22 AM

    افتراضي أخلاق المسيح بحسب الاناجيل

    أخلاق المسيح بحسب الاناجيل
    من المدهش أن الاناجيل المحرفة تظهر لنا المسيح عليه السلام وهو يشتم الكثيرين ، والادهش من ذلك أن بولس قد صرح في رسالته الأولى الي كورنثوس 6 : 10 بأن الشتامون لا يرثون ملكوت الله !!!
    إليكم الأدلة :
    المسيح يشتم المرأة الكنعانية ويجعلها من زمرة الكلاب!!!
    وهذا طبقاً لما ورد في متى [ 15 : 26 ] :
    فعندما جائت إمرأة كنعانية تسترحم المسيح بأن يشفى ابنتها رد عليها قائلاً : ((لا يجوز أن يأخذ خبز البنين ويرمى للكلاب !!)) وبالتالي كل من ليس يهودي فهو من الكلاب !
    فكيف يصدر هذا التعبير القاسى جداً من إله المحبة !
    وهل هذا هو موقف من يقول : ((أريد رحمة لا ذبيحة ))[ متى 9 : 13 ]
    هل الرحمة تكون مرهونة بقوم دون آخرين ؟ وإذا كنا لا نرحم الآخرين فهل نصفهم بالكلاب ؟!
    وبعدما أراقت هذه المرأة المسكينة آخر نقطة من ماء الكرامة الانسانية وأقامت الحجة بقولها للمسيح : ((والكلاب أيضاً تأكل من الفتات الذي يسقط من مائدة أربابها)) حقق لها أملها وشفيت ابنتها [ متى 15 : 27 ]
    المسيح يشتم الانبياء الكرام عليهم السلام واصفاً إياهم باللصوص !!!
    وهذا طبقاً لما ورد في يوحنا [ 10 : 7 ] :
    نسب يوحنا إلى المسيح أنه قال : ((أنا باب الخراف وجميع الذين جاؤوا قبلي سارقون ولصوص!))
    ونحن لا نصدق مطلقاً أن المسيح كان يقول إن ((جميع الذين أتوا قبلي هم سراق ولصوص )) وإلا فهل يتصور عاقل أن الرسل والأنبياء من عهد آدم إلي موسى وأنبياء بني اسرائيل أجداد المسيح كانوا سراقاً ولصوصاً ؟ !
    أمير السلام ينقض وصيته للتلاميذ بمحبة الاعداء والاحسان إليهم !!!
    _ قام بشتم معلموا الشريعة قائلاً لهم : (( يا أولاد الافاعي )) متى [ 3 : 7 ]
    _ وشتمهم في موضع آخر قائلاً لهم : (( أيها الجهال العميان)) متى [ 23 : 17 ]
    _ وقد شتم تلاميذه ، إذ قال لبطرس كبير الحواريين : (( يا شيطان )) متى [ 16 : 23 ]
    _ وشتم آخرين منهم بقوله : (( أيها الغبيان والبطيئا القلوب في الإيمان ! )) لوقا [ 24 : 25 ]
    مع انه هو نفسه الذي قال لهم قد اعطى لكم أن تفهموا اسرار ملكوت الله !! لوقا [ 8 : 10 ] فعجبا على التناقض
    _ بل ان المسيح شتم أحد الذين استضافوه ليتغدى عنده ، شتمه في بيته : (( سأله فريسي أن يتغذى عنده . فدخل يسوع واتكأ . وأما الفريسي فلما رأى ذلك تعجب أنه لم يغتسل أولاً قبل الغداء فقال له الرب : أنتم الآن أيها الفريسيون تنقون خارج الكأس وأما باطنكم فمملوء اختطافاً وخبثاً يا أغبياء! ويل لكم أيها الفريسيون ! . . . فأجاب واحد من النامسيين وقال له : يا معلم ، حين تقول هذا تشتمنا نحن أيضاً. فقال : وويل لكم أنتم أيها الناموسيون !))انجيل لوقا [ 11 : 39 ]
    ان أي انسان يحترم عقله يستطيع أن يدرك أن كلمة (( يا اغبياء)) التي قالها المسيح لمعلموا الشريعة وما جاء بعدها من كلمات ، انما هي شتيمة واضحة ، بدليل ان واحد من الناموسيين قال للمسيح : يا معلم ،حين تقول هذا تشتمنا نحن أيضاً ! [لوقا 11 : 45 ]
    _ وقال ليهيرودس : (( قولوا لهذا الثعلب )) لوقا [ 13 : 32 ]
    _ ومن أخلاقه تجاه أمه نجد أنه كان مستهتراً بها يناديها في وسط الحضور بقوله لها : (( مالي ولك يا إمرأة ! )) يوحنا [ 2 : 4 ]
    _ ومن أخلاقه أنه يطلب من تلاميذه عدم إفشاء السلام في الطريق . لوقا [ 10 : 4 ]
    _ ومن أخلاق المسيح مع الناس ما جاء عنه في متى [ 7 : 6 ] : (( لا تعطوا القدس للكلاب ولا تطرحوا درركم قدام الخنازير ))
    ان هذا التعبير الذي صدر من إله المحبة المزعوم يحمل فى ظاهرة الدعوة إلى الإنفصالية والتفرقة بين الناس !
    ......... إنها أخلاق رئيس السلام كما جاءت في الانجيل .
    المسيح يكذب على إخوتـه !!
    فقد ورد في إنجيل يوحنا [ 7 : 3 ] ان إخوة المسيح طلبوا منه أن يصعد إلي عيد المظال عند اليهود فرد عليهم قائلاً : (( اصعدوا انتم إلي العيد ، فأنا لا أصعد إلي هذا العيد ، . . . ولما صعد إخوته إلي العيد ، صعد بعدهم في الخفية لا في العلانية !!! ))
    رئيس السلام يطلب إحضار معارضيه لذبحهم بالسيف أمامه !!!
    وهذا طبقاً لما ورد في لوقا [ 19 : 27 ] :
    يقول المسيح : ((أما أعدائي الذين لم يريدوا أن أملك عليهم فأتوا بهم إلى هنا واذبحـوهم قدامـي ! ))
    ويحاول المسيحيين الهروب من قسوة هذا النص بشتى المحاولات فتارة يقولون ان هذا سيكون يوم القيامة مع ان النص واضح فالمسيح يقول : ((فأتوا بهم إلى هنا)) وليس فيه أي اشارة ليوم القيامة وتارة يقولون ان هذا ( مثل ) ونحن نقول ان المثل انتهى عند الفقرة 26 من نفس الاصحاح ثم وإن كان هذا مثل أليس هو مثلاً قاسياً يتناقض مع محبة الأعداء التي أمر بها المسيح ؟
    أمير السلام يتجرد من الرحمة !!!
    أمير السلام يتجرد من الرحمة ويلعن شجرة مسكينة لا ذنب لها سوى أنها لم تثمر لأنه لم يكن وقت الثمر !
    وهذا طبقاً لما ورد في مرقس [ 11 : 12 ] :
    ((وَفِي الْغَدِ، بَعْدَمَا غَادَرُوا بَيْتَ عَنْيَا، جَاعَ. وَإِذْ رَأَى مِنْ بَعِيدٍ شَجَرَةَ تِينٍ مُورِقَةً، تَوَجَّهَ إِلَيْهَا لَعَلَّهُ يَجِدُ فِيهَا بَعْضَ الثَّمَرِ. فَلَمَّا وَصَلَ إِلَيْهَا لَمْ يَجِدْ فِيهَا إِلاَّ الْوَرَقَ، لأَنَّهُ لَيْسَ أَوَانُ التِّينِ. فَتَكَلَّمَ وَقَالَ لَهَا: «لاَ يَأْكُلَنَّ أَحَدٌ ثَمَراً مِنْكِ بَعْدُ إِلَى الأَبَدِ! ))
    ونحن نسأل :
    كيف يصف النصارى المسيح بأنه إله محبة ورحمــة والانجيل يقول انه أتلف وأمات شجرة كانت تنفع الناس بثمرها الذي كان يخرج في وقته ؟
    وهناك فى نفس الوقت شىء أخر فى هذه الفقره... إنه الدليل القاطع بأن اله النصارى هذا لم يكن لديه علم الغيب.. فإذا كان يعلم الغيب ألم يكن من المنطقى انه يعمل مسبقا ان الشجرة لا طرح بها ؟؟؟ لماذا احتاج للذهاب اليها ليرى اذا كان بها طرحا أم لا؟ لانه لم يكن يعلم ... الاله لا يعلم ؟؟؟؟!!!!
    رئيس السلام يصنع سوطاً من الحبال !!!
    رئيس السلام يصنع سوطاً من الحبال ويدخل به الهيكل ويطرد جميع الذين كانوا يبيعون ويشترون فيه ويكب و يبعثر دراهمهم ويقلب موائدهم بكــل محبة !!
    وهذا طبقاً لما جاء في يوحنا [ 2 : 14 ] :
    ((وَإِذِ اقْتَرَبَ عِيدُ الْفِصْحِ الْيَهُودِيُّ، صَعِدَ يَسُوعُ إِلَى أُورُشَلِيمَ، فَوَجَدَ فِي الْهَيْكَلِ بَاعَةَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ وَالْحَمَامِ، وَالصَّيَارِفَةَ جَالِسِينَ إِلَى مَوَائِدِهِمْ، فَجَدَلَ سَوْطاً مِنْ حِبَالٍ، وَطَرَدَهُمْ جَمِيعاً مِنَ الْهَيْكَلِ، مَعَ الْغَنَمِ وَالْبَقَرِ، وَبَعْثَرَ نُقُودَ الصَّيَارِفَةِ وَقَلَبَ مَنَاضِدَهُمْ))
    لماذا هذا العنف والغضب من يسوع المحبة ؟
    إله المحبة يتسبب بمقتل ألفين حيوان !
    طبقاً لما ورد في مرقس [ 5 : 11 ] :
    (( وَكَانَ هُنَاكَ قَطِيعٌ كَبِيرٌ مِنَ الْخَنَازِيرِ يَرْعَى عِنْدَ الْجَبَلِ، فَتَوَسَّلَتِ الأَرْوَاحُ النَّجِسَةُ إِلَى يَسُوعَ قَائِلَةً: أَرْسِلْنَا إِلَى الْخَنَازِيرِ لِنَدْخُلَ فِيهَا! فَأَذِنَ لَهَا بِذَلِكَ. فَخَرَجَتِ الأَرْوَاحُ النَّجِسَةُ وَدَخَلَتْ فِي الْخَنَازِيرِ، فَانْدَفَعَ قَطِيعُ الْخَنَازِيرِ مِنْ عَلَى حَافَةِ الْجَبَلِ إِلَى الْبُحَيْرَةِ، فَغَرِقَ فِيهَا. وَكَانَ عَدَدُهُ نَحْوَ أَلْفَيْنِ.))
    ونحن نسأل :
    ما ذنب الخنازير وصاحب الخنازير ، حين أراد إخراج الشياطين من المجنون ؟
    أما كان يمكن إخراج الشياطين دون الإضرار بالخنازير ؟!
    ثم ما هو رأي جمعيات الرفق بالحيوان المنتشرة بالعالم ؟
    وبلغة اليوم أليس هذا تخريباً اقتصادياً ؟!
    إله المحبة يطلب من الانسان أن يكره نفسه و أباه وأمه وزوجته وأولاده حتى يكون له تلميذا !!
    وهذا طبقاً لما ورد في لوقا [ 14 : 26 ] :
    فيقول المسيح : ((إِنْ جَاءَ إِلَيَّ أَحَدٌ، وَلَمْيُبْغِضْأَبَاهُ وَأُمَّهُ وَزَوْجَتَهُ وَأَوْلاَدَهُ وَإِخْوَتَهُ وأَخَوَاتِهِ، بَلْ نَفْسَهُ أَيْضاً، فَلاَ يُمْكِنُهُ أَنْ يَكُونَ تِلْمِيذاً لِي))[ ترجمة الفانديك ]
    ان الذي يتمعن في هذا النص جيداً سيجد أن الكراهية هي أساس الايمان لدي يسوع المسيح . . .فهو يطلب من الشخص أن يكره نفسه وأباه وأمه وزوجته . . . إلخ في سبيل الإيمان .
    ان هذا التعليم المنسوب ليسوع الناصري يتناقض مع الحقيقة والمعقولية ، فنحن لا نجوز صدور هذا القول من رجل عادي وصف بالتقى والصلاح ، فكيف ينسب إلي نبي كريم . . فلا يمكن للأنسان أن يكره نفسه وأباه وأمه . . وهو يتناقض مع نص انجيل متى الذي يحث على إكرام الوالدين ويحكم على من يشتمهما بأنه يستحق الموت [ متى 15 : 4 ]
    ويحاول بعض النصارى التعليل لهذا التناقض فيقولون ان المقصود بكلمة البغض أي محبة أقل ! ولكنهم لم يوفقوا في تعليلهم ، فاللفظ الذي قد تضمنه النص السابق واضح في معناه ، فالبغض بمعنى الكراهية ، ولن يكون بمعنى (( الاقل محبة )) . وان كان المعنى فرضاً هو محبة أقل فهو يتناقض مع وصية المسيح : (( تحب قريبك كنفسك )) [ مرقس 12 : 31 ]
    رئيس السلام يعلن أنه لم يأتي من أجل السلام !!!
    رئيس السلام يعلن أنه لم يأتي من أجل السلام بل جاء بالسيف لكي يفكك الأسر ويحدث الصراعات بين الاسرة الواحدة !!!
    وهذا طبقاً لما ورد في متى [ 10 : 34 ] :
    قال المسيح : ((لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لألقي سَلاماً عَلَى الأَرْضِ. مَا جِئْتُ لألقي سَلاَماً، بَلْ سَيْفاً.فَإِنِّي جِئْتُ لأَجْعَلَ الإِنْسَانَ عَلَى خِلاَفٍ مَعَ أَبِيهِ، وَالْبِنْتَ مَعَ أُمِّهَا، وَالْكَنَّةَ مَعَ حَمَاتِهَا.))
    إله المحبة جاء ليلقي ناراً على الارض !!!
    قال المسيح : ((جِئْتُ لأُلْقِيَ عَلَى الأَرْضِ نَاراً، فَلَكَمْ أَوَدُّ أَنْ تَكُونَ قَدِ اشْتَعَلَتْ؟ )) [ لوقا 12 : 49 ]
    هل هذا الإنقسام الذى سيحدثه داخل الأسرة والنار التى يُلقيها على الأرض من أجزاء محبته؟ وكيف تُعمَّر الأرض بهذه الطريقة؟إله المحبة هو نار آكلـة !!!
    وهذا طبقاً لما جاء في رسالة العبرانيين [ 12 : 29 ] : ((لأن إلهنا نار آكلة))
    إله المحبة يتجرد من الرحمة ويترك ابنه يلاقي أبشع أنواع العذاب دون ذنب وهو يصرخ بصوت عظيم إلهي إلهي لماذا تركتني ؟متى [ 27 : 46 ] .
    مسيح المحبة سيقتل الاطفال بذنب أمهم !!!
    جاء في سفر الرؤيا [ 2 : 21 _ 23 ] أن مسيح المحبة قال عن إمرأة اسمها إيزابل كانت تدعي انها نبية :
    ((فإني سألقيها على فراش وأبتلي الزانين معها بمحنة شديدة . . وأولادها اقتلهم بالموت فستعرف جميع الكنائس اني انا هو الفاحص الكلى والقلوب وأجازي كل واحد منكم بحسب أعماله ))
    ونحن نسأل : أين الرحمة في قتل الاطفال الابرياء . . وما ذنب الطفل في خطأ ارتكبته أمه ؟
    من أخلاق الرب أنه كان عرياناً !!
    من أخلاق الرب كذلك أنه كان عرياناً مجرَّداً من الملابس أمام تلاميذه ومريم المجدلية فى العشاء الأخير. فماذا أراد أن يعلمكم الكتاب بهذه الواقعة؟ (( قَامَ عَنِ الْعَشَاءِ وَخَلَعَ ثِيَابَهُ وَأَخَذَ مِنْشَفَةً وَاتَّزَرَ بِهَا ثُمَّ صَبَّ مَاءً فِي مِغْسَلٍ وَابْتَدَأَ يَغْسِلُ أَرْجُلَ التّلاَمِيذِ وَيَمْسَحُهَا بِالْمِنْشَفَةِ الَّتِي كَانَ مُتَّزِراً بِهَا. )) [يوحنا 13: 4-5]
    الرب عريان أمام اليهود !!
    قال كاتب إنجيل متى عن المسيح : ((فأخذ عسكرالوالي يسوع الى دار الولاية وجمعوا عليه كل الكتيبة . فعروه والبسوه رداء قرمزيا .))[ 27 : 28 ]
    عزيزي القارىء : ان هذا العرض ايلتزم بتعاليمه الأخلاقية وصار من الشتامون الذين قال عنهم بولس (( لا يرثون ملكوت الله )) !!!
    حاشا وكلا لنبي الله عيسى عليه السلام أن يكون كذلك . . .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا أخي الكريم
    وصلى الله وسلم وسلم على أنبياء الله الأبرار الطهرة ولعنة الله على كل من يتطاول عليهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,408
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    08-12-2016
    على الساعة
    07:53 PM

    افتراضي

    للرفع..........
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    22
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-12-2011
    على الساعة
    07:27 PM

    افتراضي

    يسوع الاناني يفضل نفسه على الفقراء ...
    مرقس 14: 4
    و كان قوم مغتاظين في انفسهم فقالوا لماذا كان تلف الطيب هذا 5 لانه كان يمكن ان يباع هذا باكثر من ثلاثمئة دينار و يعطى للفقراء و كانوا يؤنبونها ..

    مرقس 14: 6
    اما يسوع فقال اتركوها لماذا تزعجونها قد عملت بي عملا حسنا 7 لان الفقراء معكم في كل حين و متى اردتم تقدرون ان تعملوا بهم خيرا و اما انا فلست معكم في كل حين ...


    هل هذا هو الههم .. كذاب, شتام, سباب, شاذ,عاق, اناني, عنصري ...
    و في النهاية ... بصقوا على وجهه و صفعوه على قفاه و البسوه تاجا من الشوك و علقوه على الصليب فمات مهزما و مذلولا ...
    اما عيسى عليه السلام فهو بريئ مما ينسبون اليه و بريئ مما يشركون ..

    "قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا (30) وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا (31) وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا (32) وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا (33)" (مريم)

    "وَقَولِهِم إِنا قَتَلنَا المَسِيحَ عِيسَى ابنَ مَريَمَ رَسُولَ اللهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبهَ لَهُم وَإِن الذِينَ اختَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَك منهُ مَا لَهُم بِهِ مِن عِلمٍ إِلا اتبَاعَ الظن وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً (157) بَل رفَعَهُ اللهُ إِلَيهِ وَكَانَ اللهُ عَزِيزاً حَكِيماً (158) وَإِن من أَهلِ الكِتَابِ إِلا لَيُؤمِنَن بِهِ قَبلَ مَوتِهِ وَيَومَ القِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيهِم شَهِيداً (159) (النساء)"

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2016
    المشاركات
    186
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    10-12-2016
    على الساعة
    03:56 AM

    افتراضي

    المسيح عليه السلام بريء منهم ومن كتابهم ابو الاصل المفقود
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

أخلاق المسيح بحسب الاناجيل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أخلاق المسيح بحسب الاناجيل
    بواسطة ابوغسان في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-07-2013, 10:32 AM
  2. مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 08-01-2013, 04:32 PM
  3. أخلاق المسيح بحسب الأناجيل - بقلم / بديع منير
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-01-2010, 09:34 PM
  4. مناظرة بعنوان هل أعلن المسيح من هو الإله بحسب الأناجيل
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-12-2009, 02:00 AM
  5. *** (( أخلاق يسوع المسيح بحسب الأناجيل )) ***
    بواسطة نضال 3 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 07-05-2009, 10:23 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أخلاق المسيح بحسب الاناجيل

أخلاق المسيح بحسب الاناجيل