كيف تعبر إلى جهنم؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

كيف تعبر إلى جهنم؟

النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: كيف تعبر إلى جهنم؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    76
    آخر نشاط
    19-06-2010
    على الساعة
    03:32 PM

    افتراضي كيف تعبر إلى جهنم؟

    أصل الموضوع منقول من موقع للنصارى

    تعليقاتي باللون الأخضر
    غرائب النصارى بالأحمر، وباقي كلامهم بالازرق وقد اخترت لهم اللون الأزرق عشان وقعتهم حاتبقى زرقاء ... وما يستحقون أكثر!!)





    الجسر للحياة الابدية( الخلود في جهنم)

    مجمل رسالة الكتاب المقدس



    ترجمة: سمعان بن يونا



    الخطوة الأولى:
    الله خلق الإنسان على صورته و مثاله(إذا كان المقصود علىصفته أي جعله مريدا مختارا وسميعا بصيرا . . . إلى آخر الصفات فهذا المعنى صحيح ، أي الإشتراك في أصل الصفة لا في كمالها فالله عليم والإنسان عليم لكن ليس علم الإنسان كعلم الله ،وهكذا في سائر الصفات ، وبمعنى آخر:المقصود الاشتراك في معنى الصفة في الأذهان لافي الأعيان، فإنك عندما تقول الله سميع والإنسان سميع فإنه يسبق إلى ذهنك معنى للسمع وهو إدراك الصوت وهذا المعنى الذهني هو المشترك بين الله سبحانه وبين العبد ، لكن في الواقع فإن سمع الإنسان يحتاج إلى جارحة وهي الأذن وتعتريه أعراض. .. إلخ ، أما سمع الله فله الكمال المطلق ولا نعلمه على وجه التحقيق ، تحرير القول في هذا الباب الشريف هوكما قال بعض السلف ك كل ما خطر ببالك فإن الله لايشبهه و قويت العلاقة بينهما[/color]:( لا حظ التشريك في الضمائر بين الله سبحانه وبين المخلوقين ، ولا عجب!! فهذا ديدن عباد الصليب رفع المخلوق ، وإهانة الخالق . . . عليهم من الله ما يستحقون)
    فيقول السيد المسيح: "... و اما انا فقد اتيت لتكون لهم حيوة و ليكون لهم افضل." (يوحنا 10:10)

    "... لنا سلام مع الله بربنا يسوع المسيح." (رومية 5: 1)

    ( المعنى : المبعوث" الأممي" السامي إلى الشرق الأوسط كوسيط " شفيع" لحل المشكلة بين "الله" و بين الناس )





    الخطوة الثانية:
    إختار الإنسان طريقاً خاصاً به بدلاً من طريق الله. و نتيجة لبعد الإنسان عن الله (الخطية)، فقد فصل نفسه عن الله و صار ميت روحياً.

    "... آثامكم صارت فاصلة بينكم و بين إلهكم و خطاياكم سترت وجهه عنكم حتى لا يسمع." (إشعياء 59: 2)



    ( كلام مقبول )



    لا نستطيع ( لماذا لانستطيع ؟؟ ، وما المانع ؟، طالما التزم الإنسان بشرع الله المنزل على رسله ن ونحن المسلمين نقبل واسطة الرسل كمبلغين لرسالة الله ، لا كشفعاء نعبدهم ليقربونا إلى الله زلفى وهذه رسالة الرسل كلهم : من لدن آدم إلى محمد- عليهم السلام- ، فلم هذا الشذوذ يا نصارى؟) وحدنا ان نستعيد الكمال اللازم لوصل الفجوة بيننا و بين الله. و على مدى العصور حاول الإنسان ذلك بطرق عدة، و لم يفلح.
    ( وما الدليل على هذا الكلام الجزافي ؟)
    فلا يقدر على وصل تلك الفجوة الوظيفة المرموقة .. او الدين ( كدينكم الباطل : نعم ) .. او المال .. او الأخلاق .. او الحكمة.

    "توجد طريق تظهر للإنسان مستقيمة و عاقبتها طرق الموت." (امثال 14: 12)

    الخطوة الثالثة:( هاهنا الإنزلاق الخطير ، والوقوف على شفير جهنم )
    خلاص الله: الصليب

    يسوع المسيح هو الحل الوحيد لهذه المشكلة. لقد مات على الصليب و قام من القبر، دافعاً العقاب عن خطايانا، و وصل الفجوة بين الله و الإنسان. و بذلك إسترد الله علاقته بالإنسان فبلغت الى التمام مرة اخرى:(هذا الفصل أترك التعليق فيه للأستاذ عبد الأحد داوود- رحمه الله- فقد وفى المقام حقه:

    " إن قضية صلب المسيح وقتله المدعاة هي من أهم المسائل التي تأصل الخلاف فيها بين الإسلامية والنصرانية .
    ولو اعتبرت المسألة المذكورة كواقعة تاريخية لما كان لها من أهمية دينية فقط . لأن الكثير من الأنبياء العظام قد ارتحلوا إلى دار البقاء بجريمة القتل . ولو كان المسيح صلب وقتل حقيقة لما عد ذلك واقعة فوق العادة ولا شيئاً فوق الإمكان . فقد قتل شهيداً من قبل بأيدي الكفار كل من أرميا ويحي وزكريا وكل مولود يموت ، ولكن كيفية شهادة المسيح وصلبه لم يتناقش فيها بهذا الاعتبار ، فان الصليب في نظر النصارى ومن حيث تمثيله التثليث هو أساس قواعد الدين ، أي أن النصرانية قائمة على الصليب ، فالصليب عندهم مذبح عليه ذبح المعصوم . والصليب في زعمهم أكبر واقعة فجيعة في الكائنات ، والصليب أساس الكنيسة تماماً ، والصليب عماد الإنجيل ، كما أن الصليب في اعتقادهم علامة يوم الحشر فالذي يؤمن به لا يهلك أبداً بل تكون له الحياة الأبدية ... !
    يجب أن نوضح هذه العبارات التي تترك علماء الأمة الإسلامية والمتفكرين من أهل الحياد في حيرة .(حقا كلام النصارى غاية في الغموض والإبهام وعسر على الفهم)
    أساس العقيدة النصرانية أن أبوينا الأولين (آدم وحواء) عليهما السلام لما كانا في جنة عدن فوسوس إليهما إبليس الذي كان في شكل الحية وأغراهما فأكلا من الشجرة المحرمة عليهما فلما عصيا ربهما وارتكبا ما نهى عنه طردا وأخرجا من الجنة المذكورة ، وكانت نتيجة شؤم العصيان أن وصم جميع النوع البشري (بالذنب المغروس ) وهكذا كان نسل آدم المتسمم بهذا الذنب مستحقاً لعذاب نار جهنم الأبدي .
    إن العدالة الإلهية حكمت على مجموع النوع الآدمي الذي تعدى حدود الشريعة بالهلاك الأبدي ولكن رأفة الله وإحسانه اقتضيا تخليصه وتبرئته ، فالجاني الذي خرق قانون العدالة بارتكابه الجريمة يجب عليه أن يرتق الخرق الذي أحدثه ، فكذلك كان على نوع البشر أيضاً ان يقدم ترضية للقانون الإلهي . فالجاني المحكوم عليه بالموت يمكنه ان يحصل على إرضاء الشريعة بتقديم دم نفسه بالذات أو بفداء من غيره بدلاً عن نفسه .
    وإذا كان هلاك بني آدم قانونياً وشرعياً فإن الرحمة الإلهية أوجدت لخلاصهم علاجاً قانونياً أيضاً ، اي ان الله سمح بتضحية كلمته (المسيح) على الصليب كفارة عنهم وهاهي ذي آيات الإنجيل العجيبة تؤيد هذه البيانات التي ذكرناها وتصدقها فمن ذلك قوله :
    (لأنه هكذا أحب الله العالم حتى أعطى ابنه الوحيد (*) لكي لا يهلك من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية) (انجيل يوحنا 3 : 16) .
    (بل وجدتم خلاصاً بفداء الحمل الخالص من العيب والدنس يعني بالدم الثمين للمسيح (بطرس 19:1) .
    إن هذا السر اللاهوتي الذي كان مكتوماً عن كل الأنبياء والصالحين السابقين قد خيل (أو) كأنما كشف للكنيسة بواقعة صلب المسيح ، وان هوية الأقانيم الثلاثة وأسرارها التي كان يجهلها أكابر الأنبياء كإبراهيم وموسى وداود وعيسى عليهم السلام قد صار من مبادئ معلومات كل غلام مسيحي فضلاً عن القسيسين والرهبان .
    الصليب كاشف الأسرار اللاهوتية ! ما أغربه من أنموذج لتجليات الأديان ، إن الكنيسة التي تعلن الحرب على الأصنام ، هي بذاتها تعبد صليباً مصنوعاً من معدن أو خشب ، بدعوى أنه كشف سر التثليث ومثله كل النصارى - ما عدا البروتستانت - يرسمون الصليب بأصابعهم الثلاثة الأولى الأمامية على وجوههم وصدورهم ، ويسجدون للثالوث الشريف ويمجدونه قائلين (باسم الآب والابن والروح القدس) " كلم عبد الأحد داوود.


    "فإن المسيح ايضا تألم مرة واحدة من أجل خطايانا البار من أجل الاثمة لكى يقربنا الى الله..." (1 بطرس 3: 18)
    "لأنه يوجدإله واحد و وسيط واحد بين الله و الناس الإنسان يسوع المسيح."(1 تيموثاوس 2: 5)(لاحظوا هذه الموبقة : إله واحد= الإنسان يسوع،فهو رب وعبد في آن ، اللهم إلا إذا كان لكلمة الإنسان معنى آخر لانعلمه وهو من أسرار *********
    "و لكن الله بين محبته لنا لأنه و نحن بعد خطاة مات المسيح لأجلنا" (رومية 5: 8)(لو أن كل عاقل مسيحي يردد فقط لدقائق هذه الجملة الفظيعة: مات الرب ، مات الرب . . . أظن أنه سيتجلى له مقدار الهذيان الذي يعيشه النصارى)







    الخطوة الرابعة:
    إستجابتنا( المعنى : اقفز في قعر جهنم وبئس المصير)

    يجب علينا تقبل هذه العطية التى وهبنا الله اياها لنحيا معه حياة ابدية ( أي حياة ياهذا ؟:
    فاقر السلام على الحياة فإنها *** قدآذنتك بسرعة التوديع). و علينا فقط ان نسأل الله ان يهبنا عطيته و نؤمن انه سيهبنا اياها. فبناءً على ما يقوله الكتاب المقدس:
    "الحق الحق اقول لكم إن من يسمع كلامى و يؤمن بالذى ارسلنى فله حيوة ابدية و لا يأتى إلى دينونة بل قد انتقل من الموت الى الحيوة" (يوحنا 5: 24)



    (حذف ... ثم :)



    فهل من سبب يمنعك ان تعبر الى جهة الله و تضمن لك الحياة الابدية؟!
    ( أما عن طريقكم فلا *** وعن طريق محمد فحيهلا)
    التعديل الأخير تم بواسطة دفاع ; 26-10-2008 الساعة 10:54 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

كيف تعبر إلى جهنم؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل كلمة ارهابي تعبر عن المعتدي القاتل او المفجر؟
    بواسطة عبد الرحمن احمد عبد الرحمن في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-05-2013, 11:00 AM
  2. هل تعلمون لون جهنم
    بواسطة يهف في المنتدى منتديات المسلمة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 27-10-2011, 07:42 PM
  3. بولس....سجن فى جهنم
    بواسطة سامح رضا في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-06-2009, 12:32 AM
  4. كل يوم صورة تعبر عن واقعنا السيئ , نأمل فى حلها
    بواسطة bahaa في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 50
    آخر مشاركة: 07-12-2005, 11:20 PM
  5. الهارب من جهنم
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 06-12-2005, 01:17 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كيف تعبر إلى جهنم؟

كيف تعبر إلى جهنم؟