أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    431
    آخر نشاط
    26-09-2009
    على الساعة
    02:09 AM

    أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟

    نموذج مشرق يتجدد، مع أخت مغربية تُعرض عن حطام الدنيا في سبيل عفافها وطاعة ربها عز وجل.
    أُغلقت الأبواب أمامها لقرابة سنة كاملة أثناء بحثها عن وظيفة تتكسّب منها.. لكنها رُفضت وظلت تُرفض، حتى وإن كانت كفوءة.. حتى وإن كانت متميزة في أدائها. فالسبب أنها محجبة! لا يريدون - كما تقول في رسالتها- إلا المرأة المتبرجة.. ويا سبحان الله، أتراهم سيوُظفون جسد المرأة أم خبرتها وعطائها؟

    أخيتي الحبيبة مريم راسلتني بالأمس، تخبرني ماذا حصل معها في موضوع الوظيفة، فقالت:



    يمكنني أن أخبركي الآن بأن حجابي "ثابت" ولله الحمد بإذن الله عز وجل. وآمل أن أغطي وجهي عندما أتزوج إن شاء الله تعالى.
    أنا الآن جالسة في المنزل بلا وظيفة، وهذا ليس نهاية الكون! صحيح أن المادة لها وزن في هذه الدنيا، لكن الحمد لله على نعمة الإسلام.

    ونحن بدورنا نقول لأختنا الغالية: هنيئاً لكِ إيثارك الله والدار الآخرة، وحجابكِ وعفتكِ على الدنيا وحطامها.. نسأل الله أن يعوضكِ خيراً، ويثبتكِ وإيانا، وأن يعجل لكِ بغطاء الوجه دون تأجيل، وأن يرزقكِ الزوج الصالح الذي تقر به عينكِ.

    والحمد لله ولي الصالحين والصالحات
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حياك الله اختاه

    اتسمحي لي ببعض المداخلات

    اقتباس
    أنا الآن جالسة في المنزل بلا وظيفة، وهذا ليس نهاية الكون! صحيح أن المادة لها وزن في هذه الدنيا، لكن الحمد لله على نعمة الإسلام.
    بوركت اختنا وثبتها الله على الحجاب

    :::::::::::::::::::::

    لتعلمي اخيتي ان هناك من لا تتحجب بسبب الزواج او الوظيفة او لاسباب اخرى

    لكن الارزاق بيد الله ؛ فان كتب لكي ان تتزوجي وانتى ترتدين مئة حجاب ونقاب ستنالين ذلك لانه

    ولي ذلك و ان كتب لك ان تتوظفي سيكون ذلك لانه سبحانه اذا قضى امرا يقول له كن فيكون

    ثم عسى ان تكرهوا شيئا هو خير لكم

    فتلك الوظيفة التى ترى من المراة سلعة بخلعها حجابها ، ابدا لا تكرمها ولا تعاملها كانسانة

    بل كوسيلة لاغراض ، لذا شاء ربك ان يبعدك عنها

    عوضك الله خيرا بوظيفة تؤدينها وانتى بتاجك (( الحجاب))

    [QUOTE][هنيئاً لكِ إيثارك الله والدار الآخرة، وحجابكِ وعفتكِ على الدنيا وحطامها.. نسأل الله أن يعوضكِ خيراً، ويثبتكِ وإيانا، وأن يعجل لكِ بغطاء الوجه دون تأجيل، وأن يرزقكِ الزوج الصالح الذي تقر به عينكِ.
    /QUOTE]

    اللهم آمين ...



    بارك الله فيك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    431
    آخر نشاط
    26-09-2009
    على الساعة
    02:09 AM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا

    بوركت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية وا إسلاماه
    وا إسلاماه غير متواجد حالياً مديرة المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    4,908
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-06-2013
    على الساعة
    07:21 PM

    افتراضي

    بارك الله فيكِ أختي المشتاقة للجنة

    وثبت أختنا في الله على موقفها ودينها وإيمانها

    سبحان الله، لو تعلم كل متهاونة بالحجاب ما تلاقيه أخواتنا في الله من أجل الحفاظ على دينها لما تهاونت لحظة .. والله المستعان

    كم بيننا من محجبات لا ينتمين للحجاب بأية صلة، وهذه تحافظ على حجابها وتضحي من أجله ، فاللهم بارك لها وفرج لها همها وارزقها من حيث لا تحتسب

    ثم أن كلام الأخت فداء الرسول () مضبوط .. فالعمل الذي لا يرضى بحجاب المسلمة إنما يريد أن يوظِّف أنثى ولا يوظِّف عاملة تعمل بعلمها وخبرتها ...

    سلّم الله جميع بنات ونساء المسلمين من كل سوء وشر .. اللهم آمين

    سلمتِ أختي في الله، ولا حرمنا اجتماعنا على الخير

    والسلام عليكم ورحمة الله
    رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    اللهم ارحم أمي وأبي وأخواتي جوليانا وسمية وأموات المسلمين واغفر لهم أجمعين

    يا حامل القرآن

  5. #5
    الصورة الرمزية نوران
    نوران غير متواجد حالياً عضو شرفى بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    2,339
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-04-2014
    على الساعة
    12:19 AM

    افتراضي


    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    اختى المشتاقة للجنة رزقنا الله واياك الفردوس الاعلى
    لتبشرى حبيبتنا فى الله بسعة فضل الله تعالى عليها
    مصداقا لقول الله تعالى
    ( الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُمْ بِالْفَحْشَاءِ ۖ وَاللَّهُ يَعِدُكُمْ مَغْفِرَةً مِنْهُ وَفَضْلًا ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ(268)
    يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ (269)البقرة )


    ها هم شياطين الانس المتاجرين باجساد النساء يعدونها الفقر ولكن حبيبتى فى الله لا تحسبيه شرا لك بل هو خير لك

    وستكون قصتك فى الثبات على الحق والاعراض عن الدنيا وزينتها ابتغاء مرضات الله ثم عظيم فضل الله عليك ان شاء الله تعالى مضرب الامثال

    وبثباتك على ما يرضى الله اجر الصابين وهم من يوفون اجورهم بغير حساب
    وهذا الثبات نعمة ايضا توجب الشكر والله يحب الشاكرين وسيجزى الله الشاكرين
    اثبت وتذكر
    فى اول سورة العنكبوت
    ( الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2)
    وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ ۖ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ (3)
    أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ أَنْ يَسْبِقُونَا ۚ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ (4)
    مَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لَآتٍ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (5)
    وَمَنْ جَاهَدَ فَإِنَّمَا يُجَاهِدُ لِنَفْسِهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ لَغَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ (6)
    وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَنُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَحْسَنَ الَّذِي كَانُوا يَعْمَلُونَ (7))


    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,783
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-08-2017
    على الساعة
    08:42 PM

    افتراضي

    جزاكِ الله خيراً أختي الغالية المشتاقة للجنة

    سبحان الله الدنيا دي أصبحت مصالح دنيا حقيرة وفانية

    بارك الله في أختك مريم وجزاها الله الجنة بغير حساب
    أحييها على هذا الموقف الشجاع
    أدعوا الله أن يثبتها في وجه هؤلاء الشياطين وتتمسك بحجابها

    للأسف الشديد هؤلاء يريدون فتاة تلبس القصير والضيق لتجلب لهم الزبائن عايزين نساء المسلمات تقلد نساء الكفار تلبس على الموضة لباس لا يستر العورة لقصر وضيق ملابسها الخادشة للحياء والشفافة هذا لا يجور شرعاً
    جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه : صنفان من أهل النار لم أرهما : قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس؛ ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤؤ سهن كأسمنة البخت المائلة ؛ لا يدخلنا الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا (134)

    نسأل الله السلامة بأذن الله ربنا هيعوضها ويرزقها من حيث لا تعلم

    انا عن نفسي لو خياروني بين الوظيفة والحجاب أختار الحجاب لا أفرط بها ابداً
    نسأل الله سبحانه وتعالى بأسمائه الحسنى أن يقسم لنا من خشيته ما يحول بيننا وبين معاصيه وأن يغفر لنا ذنوبنا
    وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين

    تحيتي لكِ غاليتي تحيتي الى اختك الشجاعة مريم ثبتها الله على الحق


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    431
    آخر نشاط
    26-09-2009
    على الساعة
    02:09 AM

    افتراضي

    اخواتي الغاليات تجويد _رانيا_نوران

    جزاكن الله خيرا

    بارك الله فيكن على المداخلةالرائعة

    جزاكن الباري الفردوس الاعلى

    اسال الله العلي العظيم ان يتبثها وايانا على الحق

    امين

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الحجاب الحجاب يا أختنا
    بواسطة جمال البليدي في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 06-04-2017, 01:51 AM
  2. مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 14-11-2011, 10:07 AM
  3. مقالة رائعة في دحض شبهة الحجاب وبيان حكمة الحجاب بالدراسات
    بواسطة فتى يسوع في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-11-2008, 08:32 PM
  4. الحجاب
    بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-04-2008, 04:46 PM
  5. الحجاب أختاه ...... الحجاب نجاتك فلاتترددي بالدخول ...
    بواسطة hashem35 في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 30-03-2008, 02:20 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟

أتترك الحجاب.. أم الوظيفة؟