سؤال خبيث والشيخ النصراني 2

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سؤال خبيث والشيخ النصراني 2

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: سؤال خبيث والشيخ النصراني 2

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    8
    آخر نشاط
    07-12-2008
    على الساعة
    02:50 PM

    سؤال خبيث والشيخ النصراني 2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله اللدي لم يتخد ولدا ولم يكن له شريك في ملكه ابدا
    والصلاة وسلام على من ايده ربه بمحكم كتاب اعجز البلغاء عن ان ياتو بسورة من مثله.سيدنا محمد الدي بشرة به الثوراة والانجيل وكان خروجه هو تحقق دعوة ابه ابراهيم وعلى اله الطيبين الاطهار وصحابته المجاهدين الابرار
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تكملت لما دار البارحة في قناة الموت وبرنامجها سؤال خبيث
    كذب الزنادقة اكلي امول الناس بل باطل الاستاد العلامة الدكتور زغلول النجار حفظه الله تعالى في مسالة فقدا نالثوراة وراح يتخبطون في الكلام ومن جملةافتراتهم وجهلهم بكتابهم

    قال الدكتور وحيد راعي الزريبة فلياتي الدكتو زغلو ل النجاربدليل واحد على ان الثوراة التي كانت في عهد موسى فقدت لمدة 8قرون
    وتهم الدكتور بعدم التخصص
    ومن هدا المنطلق احببة ان ارد عليهم بما سيصدمهم
    اولا- الدكتور كان ضيف في حصة زيارة خاصة التي تعرضها قناة الجزيرة ولو كان الدكتور في محاظرة عن النصرانية لاثلج قلوب المسلمين وغثاظة منه قلوب الصليبين
    كما حدث و قد تتفتح به ابصار بعض النصارى المنصفين
    تانيا- المتتبع لهدا الشان يراى ان هده الحاقة من سؤال خبيث برمجة لرد على قدري يسيرا من الجوانب الكارثية لكتابهم المدلس
    بعض الحقائق من كلام الدكتور جعلهم يبرمجون حلقتين او ثلاثة لدفاع عن دينهم الهش فكتابهم لايصدق عليه الا مثل بيت العنكبوت .وان اهون البيوت لبيت العنكبوت
    ان قول الدكتور لم ياتي الابعد دراسة معمقة في هدا الميدان
    فهوا ليس كابوهم زيكو بطاطا الحاصل على شهادة الدكتوره في الكدب وتدليس وتحريف
    الاجابة موجودة فيكتابهم وعلى لسان علمائهم
    اد ان الاسفار الخمسة توحي وباي مجال من الشك بان كاتب الثوراة الحلية ليس موسى
    فجميع اقوال موسى عبرت بصيغة الغائب فنجد مثلا قال الرب لموسى قال موسى لرب وقف موسى لرب وغيره مما لايحصى ولا يعد
    ان الفقرات الاخيرة من سفر الثتنيةهي الدليل القطعي والبرهان المتين على ان كاتب الثوراة ليس موسى بل هو شخص اخر وان هدا الشخص لم يكن موجودا في زمان موسى بل يرجح علماء النصارى على ان يكون معاصرن لداود او بعده في عصر سليمان عليهم السلام
    يقول النص الثوراتي في الاصحاح الربع والثلاثون من سفر الثتنية 34: 5 فمات هناك موسى عبد الرب في ارض مواب حسب قول الرب

    34: 6 و دفنه في الجواء في ارض مواب مقابل بيت فغور و لم يعرف انسان قبره الى هذا اليوم

    34: 7 و كان موسى ابن مئة و عشرين سنة حين مات و لم تكل عينه و لا ذهبت نضارته

    فنظر اخي الفاضل كيف ان هدا الكاتب يصف مرحلة موت موسى ومكان دفنه واعترافيه بانه لايوجد انسان يعرف قبره الى يومه اي زمان تاليف هده الثوراة التي بين اليدين الان فلفقرات تخبرنا بان موسى مات وان من كان معه دفنه في الجواء في ارض مؤاب مقابل بيت فغور
    ومن هنا نستخلص ان المؤلف لم يكن في زمان موسى ولو كان من زمانه لما قال ولم يعرف انسان قبره الى هد اليوم
    فاصحاب موسى ادرى بقبر موسى فهم من دفنوه
    ماذا يقول علماء النصارى على هذه الثوراة

    يقول الدكتور سكندر كيدس الذي هو من علماء النصاري المعتمدين بانه ثبت له بالادله ثلاثة امور جزما :

    1- أن التوراة الحالية ليست من تصنيف موسي عليه السلام

    2- أن التوراة الحالية مكتوبه في فلسطين وليست في عهد موسي عندما كان بنو إسرائيل في التيه في صحراء سيناء

    3- أن التوراة الحالية إما أن تكون ألفت في زمان سليمان ، أي في القرن العاشر قبل الميلاد ، أو بعده إلي القرن الثامن قبل الميلاد ، فالحاصل أن بين تأليف هذه التوراة الحالية وبين وفاة موسي أكثر من خمسمائة عام . ( مختصر إظهار الحق ص 22 )
    ضياع الثوراة
    بدأ ضياع التوراة كما تحدث سفر ( صموئيل (1) 4/11 ) عند فقدهم للتابوت في معركة مع الفلسطينيين، ثم عاد إليهم بعد سبعة شهور، ولما فتحوا التابوت " لم يكن في التابوت إلا لوحا الحجر اللذان وضعهما موسى " ( الملوك (1) 8/9 ).

    كما تعرض بيت المقدس لغزو عام 945 ق. م من قبل شيشق ملك مصر، وكان هذا الغزو كفيلاً بفقد كل ما في الهيكل من نسخ التوراة " وفي السنة الخامسة للملك رحبعام صعد شيشق ملك مصر إلى أورشليم وأخذ خزائن بيت الرب، وخزائن بيت الملك، وأخذ كل شيء " ( الملوك (1) 14/25 - 26 ).

    ثم فقدت التوراة سنين طويلة، ولم توجد لها باقية، إذ عاد بنو إسرائيل إلى الوثنية، ولم يعد للتوراة ذكر.

    ثم في عام 622 ق. م، وبعد ثمان عشرة سنة من حكم الملك يوشيا الذي أراد أن يعيد بني إسرائيل إلى عبادة الله، ادعى الكاهن حلقيا أنه وجد سفر الشريعة، وقال: " قد وجدت سفر الشريعة في بيت الرب .. فلما سمع الملك كلام سفر الشريعة مزق ثيابه " ( الملوك (2) 23/2 ).

    ولم تبين النصوص ما الذي وجده حلقيا بعد هذه السنين ؟ هل وجد لوحي الحجر أم ما كتبه موسى، أم أن المقصود بسفر الشريعة هو سفر التثنية أو سفر اللاويين المختصين بالشرائع؟

    وفي عام 605 ق. م تسلط الملك بختنصر على بيت المقدس، فنهب وسلب وأحرق وسبا عشرة آلاف من أهلها. (انظر الملوك (2) 24/11 - 15).

    ثم في عام 586 ق. م عاد بختنصر إلى أورشليم " وأحرق بيت الرب وبيت الملك وكل بيوت أورشليم، وكل بيوت العظماء أحرقها بالنار " ( الملوك (2) 25/9 ).

    وهنا فقدت توراة حلقيا كما يشهد بذلك علماء أهل الكتاب، يقول كليمني اسكندريانوس: "إن الكتب السماوية ضاعت، فألهم عزرا أن يكتبها مرة أخرى ".

    وقد كتب عزرا هذه الكتب وهو في سبي بابل، فقد سماه ملك فارس بعزرا الكاتب، حيث قال: " من ارتحشستا ملك الملوك إلى عزرا الكاهن كاتب شريعة إله السماء الكامل" (عزرا 7/12).





    في عهد اضطهاد نيرون للمسيحيين، حينها اجتمع شيوخ الكنيسة وكبارها في خريف عام 64م، ووجدوا أن الكثيرين من أعمدة الكنيسة قد فقدوا.. ولم يجد المجتمعون أمامهم إلا يوحنا الملقب مرقص، زميل الرسول بطرس في الخدمة.. ليسجل كل ما يستطيع أن يتذكره من أحاديث المسيح وتعاليمه، وكتب مرقص بشارته المختصرة التي تحمل اسمه، وهي أقدم قصة كتبت عن حياة المسيح.



    فالأسفار الخمسة أقرت في أواخر القرن الرابع قبل الميلاد، وتحديداً في عام 398 ق م ، حين اعترفت الامبرطورية الفارسية بناموس اليهود حسبما جاء في دائرة المعارف الأمريكية.

    وقد كان مما أقره فريسيو العهد الثاني برأي اسبينوزا الأسفار الخمسة مضافاً إليها ما يسمى بأسفار الأنبياء وهي ( يشوع - القضاة - صموئيل - الملوك ).


    وفي عام 90م عقد الفريسيون مجمعاً في جامينيا، وقرروا اعتبار بعض الأسفار أسفاراً قانونية وهي: المزامير - الأمثال - نشيد الإنشاد - راعوث، دانيال، أيوب، عزرا، نحميا، الأيام ...)، واعتبروا هذه القائمة نهائية، ورفضوا ما عداها من الأسفار،



    ولم تكن هذه القائمة محل اتفاق بين اليهود، فمثلاً كان الفريسيون يعتبرون سفر دانيال قانونياً، فيما لم يعتبره الصدوقيون كذلك، بينما كان لجماعة قمران أسفار كثيرة لم ترد في القائمة القانونية، منها أخنوخ



    وفي مجمع "نيقية" 325م أقر المجتمعون النصارى سفر يهوديت فقط، وأبقوا ثمانية أسفار مشكوكاً فيها. وفي مجمع "لوديسيا" 364م أقر المجتمعون سفراً آخر هو سفر أستير، وفي 397م عقد مجمع "قرطاجة" بحضور أكستاين، فأضاف المجمع للقائمة ستة أسفار هي ( زوم، وطوبيا وباروخ وإيكليزنا سيتكس ( يشوع بن سيراخ ) والمكابيين الأول والثاني ).

    واعتبر المجتمعون سفر باروخ جزءاً من إرميا، ثم فصلوهما في مجمع " ترلو"، وأصبحت هذه الأسفار متفقاً عليها عند النصارى. (1)



    قال "لاردنر" في تفسيره : حكم على الأناجيل المقدسة لأجل جهالة مصنفيها بأنها ليست حسنة

    فقد أمر الامبراطور أناسطيثوس ( الذي حكم ما بين سنتي 491 - 518م ) فصححت مرة أخرى ، فلو كان للأناجيل إسناد ثابت في عهد ذلك الامبراطور ما أمر بتصحيحها ، ولكن لأن مصنفيها كانوا مجهولين أمر بتصحيحها ، والمصححون إنما صححوا الأغلاط والتناقضات على قدر الإمكان ، فثبت التحريف فيها يقيناً من جميع الوجوه ، وثبت أنها فاقدة الإسناد

    ويقول كينرايم : إن علماء الدين اليوم على اتفاق واحد يقضي بأن الكتاب المقدس وصل إلينا منه أجزاء ضئيلة جداً فقط هي التي لم يتم تحريفها

    ويقول الدكتور روبرت : " لن يدعي أحداً أبداً : أن الله هو مؤلف كل أجزاء هذا الكتاب قد أوحى إلى الكتبة هذه التحريفات
    الموسوعة الميسرة فى الاديان والمذاهب

    وبعد هده الاعترفات الخطيرة لما ليتهم نصارى سؤال خبيث هؤلاء العلماء الدين يعتبرون دوي الاختصاص في هدا الشان

    الم يؤيد كلام الدكتور بهده الاعترفات

    اقتباس
    يقول الدكتور سكندر كيدس الذي هو من علماء النصاري المعتمدين بانه ثبت له بالادله ثلاثة امور جزما :

    1- أن التوراة الحالية ليست من تصنيف موسي عليه السلام

    2- أن التوراة الحالية مكتوبه في فلسطين وليست في عهد موسي عندما كان بنو إسرائيل في التيه في صحراء سيناء

    3- أن التوراة الحالية إما أن تكون ألفت في زمان سليمان ، أي في القرن العاشر قبل الميلاد ، أو بعده إلي القرن الثامن قبل الميلاد ، فالحاصل أن بين تأليف هذه التوراة الحالية وبين وفاة موسي أكثر من خمسمائة عام . ( مختصر إظهار الحق ص 22 )


    فهده الثوراة التي بين ايدنا ليست سوى روايات وقصص قام بتاليفه جمع من احبار اليهود بعد ان ضاعة الثوراة الاصلية عقاب من رب العالمين

    [COLOR=#FF0000]يتبع[/COLOR
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    334
    آخر نشاط
    12-07-2010
    على الساعة
    11:55 PM

    افتراضي

    مبحث جيد, و إجابة موفقة بإذن الله.
    ( إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ (1) وَرَأَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللَّهِ أَفْوَاجًا (2) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا (3) ) النصر

    فداك أبي وأمي يا رسول الله


    حبيبة قلبي إبنتي "هبة الله "
    http://versislam.01maroc.org/vb/index.php

  3. #3
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    يقول النص الثوراتي في الاصحاح الربع والثلاثون من سفر الثتنية 34: 5 فمات هناك موسى عبد الرب في ارض مواب حسب قول الرب

    34: 6 و دفنه في الجواء في ارض مواب مقابل بيت فغور و لم يعرف انسان قبره الى هذا اليوم

    34: 7 و كان موسى ابن مئة و عشرين سنة حين مات و لم تكل عينه و لا ذهبت نضارته
    فنظر اخي الفاضل كيف ان هدا الكاتب يصف مرحلة موت موسى ومكان دفنه واعترافيه بانه لايوجد انسان يعرف قبره الى يومه اي زمان تاليف هده الثوراة التي بين اليدين الان فلفقرات تخبرنا بان موسى مات وان من كان معه دفنه في الجواء في ارض مؤاب مقابل بيت فغور
    ومن هنا نستخلص ان المؤلف لم يكن في زمان موسى ولو كان من زمانه لما قال ولم يعرف انسان قبره الى هد اليوم
    فاصحاب موسى ادرى بقبر موسى فهم من دفنوه

    جزاك الله خيرا أخي ارميا المسلم
    متابع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    سيدنا موسى علية وعلى نبينا افضل الصلاة والسلام لم يكتب التوراة بيدية لانها نزلت مكتوبة فى الواح من عند الله وكانت بقيتها محفوظة فى تابوت نزلت بها الملائكة لتعيد للناس ايمانها بالله وتحافظ علىتوحيدهم لله
    اما ما يدعونة اليهود حاليا والنصارى ايضا فهو هرطقة وكلام فاضى من ناس غير مسؤلة الا عن كراسيها فقط
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

سؤال خبيث والشيخ النصراني 2

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 05-06-2013, 10:18 PM
  2. موقع نصراني خبيث يتسمى باسم إسلامي
    بواسطة صلاح الدين 2 في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 20-04-2008, 01:08 AM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-11-2007, 08:03 PM
  4. الثالوث النصراني ( سؤال لازم له جواب )
    بواسطة faridabdin في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-08-2006, 03:42 PM
  5. كريستان جاى ,هرب من أمام الدكتور أنتى والشيخ منصف
    بواسطة bahaa في المنتدى منتدى غرف البال توك
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-09-2005, 05:04 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سؤال خبيث والشيخ النصراني 2

سؤال خبيث والشيخ النصراني 2