من الذبيح اسماعيل ام اسحاق

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الانجيل يتحدى:نبى بعد عصر المسيح بستمائة عام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

من الذبيح اسماعيل ام اسحاق

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: من الذبيح اسماعيل ام اسحاق

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11
    آخر نشاط
    27-07-2009
    على الساعة
    04:06 AM

    افتراضي من الذبيح اسماعيل ام اسحاق

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اخواتى فى الله لى استفسار بسيط لو سمحت ارجو الافادة
    من هو الذبيح اسماعيل ام اسحاق فى القران الكريم لم يذكر تحديدا ًان الذبيح اسماعيل او اسحاق
    فوجدت هذا الحديث وهو يخبرنا بان الذبيح هو اسحاق
    ‏حدثنا ‏ ‏يونس ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏حماد ‏ ‏عن ‏ ‏عطاء بن السائب ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال
    - 12145 إن جبريل ذهب بإبراهيم إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، ثم أتى به جمرة القصوى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، فلما أراد إبراهيم أن يذبح إسحاق قال لأبيه‏:‏ يا أبت، أوثقني لا أضطرب فينتضح عليك من دمي إذا ذبحتني، فشده، فلما أخذ الشفرة، فأراد أن يذبحه نودي من خلفه، أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا‏.
    كنز العمال في سنن الأقوال و الأفعال حرف الحاء _ كتاب الحج والعمرة _الفصل السادس رمى الجمار
    فهل هذا الحديث ضعيف؟
    ام فى تفسير سورة الصافات الايه رقم 107
    جاء فى تفسير الطبرى
    الْقَوْل فِي تَأْوِيل قَوْله تَعَالَى : { وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم } وَقَوْله : { وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم } يَقُول : وَفْدَيْنَا إِسْحَاق بِذِبْحٍ عَظِيم ,
    وَاخْتَلَفَ أَهْل التَّأْوِيل , فِي الْمَفْدِيّ مِنْ الذَّبْح مِنْ اِبْنِي إِبْرَاهِيم , فَقَالَ بَعْضهمْ : هُوَ إِسْحَاق
    وجاء فى تفسير الجلالين
    وَفَدَيْنَاهُ" أَيْ الْمَأْمُور بِذَبْحِهِ وَهُوَ إسْمَاعِيل أَوْ إسْحَاق قَوْلَانِ "بِذِبْحٍ" بِكَبْشٍ "عَظِيم" مِنْ الْجَنَّة وَهُوَ الَّذِي قَرَّبَهُ هَابِيل جَاءَ بِهِ جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام فَذَبَحَهُ السَّيِّد إبْرَاهِيم مُكَبِّرًا
    وهنا لم يحدد من الذبيح
    وجاء فى تفسير القرطبى
    . وَقَالَ اِبْن عَبَّاس : هُوَ الْكَبْش الَّذِي تَقَرَّبَ بِهِ هَابِيل , وَكَانَ فِي الْجَنَّة يَرْعَى حَتَّى فَدَى اللَّه بِهِ إِسْمَاعِيل
    وَقَالَ الْحَسَن : مَا فُدِيَ إِسْمَاعِيل إِلَّا بِتَيْسٍ مِنْ الْأَرْوَى هَبَطَ عَلَيْهِ مِنْ ثَبِير , فَذَبَحَهُ إِبْرَاهِيم فِدَاء عَنْ اِبْنه
    وَرَوَى مُجَاهِد وَغَيْره عَنْ اِبْن عَبَّاس أَنَّهُ سَأَلَهُ رَجُل : إِنِّي نَذَرْت أَنْ أَنْحَر اِبْنِي ؟ فَقَالَ : يَجْزِيك كَبْش سَمِين , ثُمَّ قَرَأَ : " وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم " . وَقَالَ بَعْضهمْ : لَوْ عَلِمَ اللَّه حَيَوَانًا أَفْضَل مِنْ الْكَبْش لَفَدَى بِهِ إِسْحَاق
    وجاء فى تفسير ابن كثير
    قَالَ اِبْن إِسْحَاق وَسَمِعْت مُحَمَّد بْن كَعْب الْقُرَظِيّ وَهُوَ يَقُول إِنَّ الَّذِي أَمَرَ اللَّه تَعَالَى إِبْرَاهِيم بِذَبْحِهِ مِنْ اِبْنَيْهِ إِسْمَاعِيل وَإِنَّا لَنَجِد ذَلِكَ فِي كِتَاب اللَّه تَعَالَى وَذَلِكَ أَنَّ اللَّه تَعَالَى حِين فَرَغَ مِنْ قِصَّة الْمَذْبُوح مِنْ اِبْنَيْ إِبْرَاهِيم قَالَ اللَّه تَعَالَى " وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيًّا مِنْ الصَّالِحِينَ " وَيَقُول اللَّه تَعَالَى " فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاء إِسْحَاق يَعْقُوب " يَقُول بِابْنٍ وَابْن اِبْن فَلَمْ يَكُنْ لِيَأْمُرهُ بِذَبْحِ إِسْحَاق
    وماذا نقول الاختلافات التى بين اهل التأويل فى ان الذبيح اسماعيل او اسحاق كما جاء فى تفسير ابن كثير والطبرى والقرطبى ؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية believer
    believer غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    318
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-05-2012
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    أولا تصف كتبهم الذبيح بأنه الابن الوحيد لابراهيم وهذا لا ينطبق الا على اسماعيل لانه اكبر من اسحق ب 14 عاما .أى لا يوجد وحيد الا اسماعيل لانه بعد ولادة اسحق أصبح هناك ابنان لابراهيم .و قد ذكرت النصوص الاتية اسم الذبيح على انه الابن الوحيد ثلاث مرات :

    سفر التكوين – الاصحاح 22 العدد 2
    2 فَقَالَ: «خُذِ ابْنَكَ وَحِيدَكَ، الَّذِي تُحِبُّهُ، إِسْحَاقَ، وَاذْهَبْ إِلَى أَرْضِ الْمُرِيَّا، وَأَصْعِدْهُ هُنَاكَ مُحْرَقَةً عَلَى أَحَدِ الْجِبَالِ الَّذِي أَقُولُ لَكَ».
    الاعداد 11 و 12
    ثُمَّ مَدَّ إِبْرَاهِيمُ يَدَهُ وَأَخَذَ السِّكِّينَ لِيَذْبَحَ ابْنَهُ. 11 فَنَادَاهُ مَلاَكُ الرَّبِّ مِنَ السَّمَاءِ وَقَالَ: «إِبْرَاهِيمُ! إِبْرَاهِيمُ!». فَقَالَ: «هأَنَذَا» 12 فَقَالَ: «لاَ تَمُدَّ يَدَكَ إِلَى الْغُلاَمِ وَلاَ تَفْعَلْ بِهِ شَيْئًا، لأَنِّي الآنَ عَلِمْتُ أَنَّكَ خَائِفٌ اللهَ، فَلَمْ تُمْسِكِ ابْنَكَ وَحِيدَكَ عَنِّي».
    الاعداد من 15الى 18
    15 وَنَادَى مَلاَكُ الرَّبِّ إِبْرَاهِيمَ ثَانِيَةً مِنَ السَّمَاءِ 16 وَقَالَ: «بِذَاتِي أَقْسَمْتُ يَقُولُ الرَّبُّ، أَنِّي مِنْ أَجْلِ أَنَّكَ فَعَلْتَ هذَا الأَمْرَ، وَلَمْ تُمْسِكِ ابْنَكَ وَحِيدَكَ، 17 أُبَارِكُكَ مُبَارَكَةً، وَأُكَثِّرُ نَسْلَكَ تَكْثِيرًا كَنُجُومِ السَّمَاءِ وَكَالرَّمْلِ الَّذِي عَلَى شَاطِئِ الْبَحْرِ، وَيَرِثُ نَسْلُكَ بَابَ أَعْدَائِهِ، 18 وَيَتَبَارَكُ فِي نَسْلِكَ جَمِيعُ أُمَمِ الأَرْضِ، مِنْ أَجْلِ أَنَّكَ سَمِعْتَ لِقَوْلِي».


    و لكن المسيحيين يدعون ان الابن الوحيد هو اسحق لان ابن الجارية لايحسب و لكن هذا بالطبع هو الضلال و التضليل فى محاولة يائسة للدفاع عن النصوص التى تفضحهم لان الابن الوحيد لا تنطبق الا على اسماعيل

    و كما نرى تناقض كلمة وحيدك مع اسم اسحق الذى اقحم بيد الكتبة ..

    و لكن الاهم من ذلك النصوص السابقة فى الكتاب و التى ذكرت قبل ولادة اسحق و بعد ولادته مباشرة و التى يبشر الله فيها ابراهيم بان نسل اسحق سيباركه الرب و يثمره أى ان اسحق سيعيش و سيكون له نسل فكيف يقول الرب هذا لابراهيم قبل ولادة الطفل ثم يطلب منه ذبحه بعد ذلك فما هو الاختبار اذا ان ابراهيم يعلم من الله سابقا ان نسل اسحق سيكثر و يباركه الرب ؟؟و هذه هى النصوص :

    التكوين 17: 18-22
    18 وَقَالَ إِبْرَاهِيمُ ِللهِ: «لَيْتَ إِسْمَاعِيلَ يَعِيشُ أَمَامَكَ!». 19 فَقَالَ اللهُ: «بَلْ سَارَةُ امْرَأَتُكَ تَلِدُ لَكَ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ إِسْحَاقَ. وَأُقِيمُ عَهْدِي مَعَهُ عَهْدًا أَبَدِيًّا لِنَسْلِهِ مِنْ بَعْدِهِ. 20 وَأَمَّا إِسْمَاعِيلُ فَقَدْ سَمِعْتُ لَكَ فِيهِ. هَا أَنَا أُبَارِكُهُ وَأُثْمِرُهُ وَأُكَثِّرُهُ كَثِيرًا جِدًّا. اِثْنَيْ عَشَرَ رَئِيسًا يَلِدُ، وَأَجْعَلُهُ أُمَّةً كَبِيرَةً. 21 وَلكِنْ عَهْدِي أُقِيمُهُ مَعَ إِسْحَاقَ الَّذِي تَلِدُهُ لَكَ سَارَةُ فِي هذَا الْوَقْتِ فِي السَّنَةِ الآتِيَةِ». 22 فَلَمَّا فَرَغَ مِنَ الْكَلاَمِ مَعَهُ صَعِدَ اللهُ عَنْ إِبْرَاهِيمَ.


    ففى النص السابق يتحدث ابراهيم مع الله و يرجوه ان يعيش اسماعيل فيبشره الرب بأن سارة ستلد له بعد سنه اسحق و ان الله سيعمل معه عهدا أبديا لنسله من بعده أى انه سيكون له نسل اى ان هذا وعد من الله بانه سيعيش فكيف يختبر ابراهيم بذبحه بعد ذلك ؟؟؟؟

    أما الرد على موضوع ابن الجارية فموجود فى هذا النص أيضا لان الرب قال انه سيبارك لاسماعيل و نسله و سيجعله امة كبيرة و هذا يثبت كذب كا يقولون و من كتبهم لان الرب لا يمكن ان يبارك فى امة كافرة او لا تستحق النبوة كما يقولون و لو لم تكن المباركة هى النبوة فماذا تكون ؟؟

    و نأتى لهذا النص الهام أيضا :

    وَنَادَى مَلاَكُ الرَّبِّ إِبْرَاهِيمَ ثَانِيَةً مِنَ السَّمَاءِ 16 وَقَالَ: «بِذَاتِي أَقْسَمْتُ يَقُولُ الرَّبُّ، أَنِّي مِنْ أَجْلِ أَنَّكَ فَعَلْتَ هذَا الأَمْرَ، وَلَمْ تُمْسِكِ ابْنَكَ وَحِيدَكَ، 17 أُبَارِكُكَ مُبَارَكَةً، وَأُكَثِّرُ نَسْلَكَ تَكْثِيرًا كَنُجُومِ السَّمَاءِ وَكَالرَّمْلِ الَّذِي عَلَى شَاطِئِ الْبَحْرِ، وَيَرِثُ نَسْلُكَ بَابَ أَعْدَائِهِ، 18 وَيَتَبَارَكُ فِي نَسْلِكَ جَمِيعُ أُمَمِ الأَرْضِ، مِنْ أَجْلِ أَنَّكَ سَمِعْتَ لِقَوْلِي».

    و النقطة الهامة هنا هى النص الاتى" وَيَرِثُ نَسْلُكَ بَابَ أَعْدَائِهِ، " فهذه اشارة صريحة ووعد من الله بانتقال النبوة الى نسل الذبيح لانه هو المعنى بكلام الله فى هذا النص حيث لم يكن اسحق قد ولد و ليس له ذكر وعليه فاذا كان الذبيح هو اسماعيل فهذه مصيبة عليهم لان ذلك ينقض كل الديانة الهودية و المسيحية فكان لابد من وضع و اقحام اسم اسحق حتى يظل انكار نبوة الرسول عليه الصلاة و السلام قائما و لكن بالطبع المحرف لا يمكن ان يخدع الله و ظل فى كتبهم ما يفضح هذا التزوير

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    117
    آخر نشاط
    31-10-2013
    على الساعة
    05:49 PM

    افتراضي



    أسمح لى في الرد والمشاركة لأدلو بمتواضع دلوي...
    إن الذبيح هو إسماعيل عليه السلام دون أدنى شك...
    وذلك من نصوص القرآن...
    يقول الله تعالى في سورة الصافات:
    "فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلاَمٍ حَلِيمٍ * فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ ٱلسَّعْيَ قَالَ يٰبُنَيَّ إِنِّيۤ أَرَىٰ فِي ٱلْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَٱنظُرْ مَاذَا تَرَىٰ
    قَالَ يٰأَبَتِ ٱفْعَلْ مَا تُؤمَرُ سَتَجِدُنِيۤ إِن شَآءَ ٱللَّهُ مِنَ ٱلصَّابِرِينَ "...
    نلاحظ في هذه الآية
    أن الله سبحانه وتعالى قال:" فَبَشَّرْنَاهُ"...
    الفاء للتعقيب وكان ردًا لما سأل إبراهيم الله عندما قال:"رَبِّ هَبْ لِي مِنَ ٱلصَّالِحِينَ"...
    فالبشارة هنا بشارة فيها إستجابة دعاء...
    وفي الآية كانت البشارة لسيدنا إبراهيم بقوله ( بشرناه) حينما كان إبراهيم لا ولد له...
    وأما عندما بشر الله بإسحاق كانت البشارة لسارة
    زوج سيدنا إبراهيم أو بحضورها...
    هذه واحدة ,
    وأما الثانية
    فقد قال الله في الآية التالية:"فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ ٱلسَّعْيَ "...
    والضمير هنا يعود على المولود بالبشارة وهو إسماعيل عليه السلام...
    ومعنى بلغ معه السعي _أي أصبح قادراً على السير والمشي _
    ويقال أن عمر سيدنا إسماعيل كان يومئذٍ ثلاث عشرة سنة _

    وتتابع الآية سرد الأحداث بما رآه سيدنا إبراهيم في المنام وذبحه ولده الذي بشره به الله
    وبلغ مبلغ القدرة على السير والسعي...
    وهو سيدنا إسماعيل .
    والمعلوم أن الذبيج هو البكر ...
    وسيدنا إسماعيل هو البكر
    وذلك بدلالة القرآن ايضًا...
    فالآيات التي ذكرت إسماعيل وإسحاق ذكرتهما بتقديم إسماعيل على إسحاق...
    وهو تقديم أسبقية...
    يقول الله تعالى:
    ""قَالُواْ نَعْبُدُ إِلَـهَكَ وَإِلَـهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ",
    ويقول سبحانه وتعالى:
    ""الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي وَهَبَ لِي عَلَى الْكِبَرِ إِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ"...
    وغيرها من الآيات التي تقدم إسماعيل على إسحاق.
    أرجو أن أكون بهذا قد أجبت عن بعض الأسئلة
    ،و


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية عبد مسلم
    عبد مسلم غير متواجد حالياً محاضِر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,168
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-09-2012
    على الساعة
    01:53 AM

    افتراضي

    باختصار شديد
    إسلاميا : للعلماء رأيان ولكل دليله
    الذبيح هو سيدنا إسماعيل وهذا هو الراجح والأصح حديثيا وعلميا واستقرائيا وتاريخيا
    الذبيح هو سيدنا إسحاق وهذا رأي مرجوح
    والأول اقوى منه حديثيا وعلميا واستقرائيا وتاريخيا لذا يكتفي العلماء بذكر الراجح والأصح وحتى لا نُدخِل الناس فيما لا يعلمون فيجهلون على ما لا يعلمون .
    ومعروف ان المرء عدو ما يجهل
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قُمْ يَا أَخِي بِشَوْقٍ للهِ قِيَامَ مُوْسَى فَقَدْ قَامَ وَقَلْبُهُ يَهْتَزُ طَرَبَاً وَ يَضْطَرِبُ شَوْقَاً لِرُؤْيَةِ رَبِِهِ فَقَالَ" رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ ..." وَجَهْدِي أَنَا "...وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى".
    أستغفرُ اللهَ لِى وللمسلمينَ حتى يرضَى اللهُ وبعدَ رضاه، رضاً برضاه .
    اللَّهُمََّ إنَّكَ أَعطَيتَنَا الإسْــلامَ دونَ أن نَسألَكَ فَلا تَحرِّمنَا وَ نَحْنُ نَســأَلُكَ .
    اللَّهُمََّ يَا رَبَ كُلِ شَيئ، بِقُدرَتِكَ عَلَى كُلِ شَيْئٍ، لا تُحَاسِبنَا عَن شَيْئٍ، وَاغفِر لَنَا كُلَ شَيْئ .
    اللَّهُمََّ أَعطِنَا أَطيَبَ مَا فِى الدُنيَا مَحَبَتَكَ وَ الأُنسَ بِكَ، وَأَرِنَا أَحسَنَ مَا فِى الجَنَّة وَجْهَكَ، وَانفَعنَا بِأَنفَعِِ الكُتُبِ كِتَابك،
    وَأجمَعنَا بِأَبَرِِ الخَلقِِ نَبِيَّكَ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي تَقَبَلَ اللهُ مِنَا وَ مِنكُم وَ الْحَمدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11
    آخر نشاط
    27-07-2009
    على الساعة
    04:06 AM

    افتراضي

    اخواتى فى الله اشكركم جميعا ًوجزاكم الله خيرا ً
    ولكن انا لا اريد ان اعرف القصة من الكتاب المقدس كما ذكر الاخ believer

    او الاستدلال بان الذبيح هو اسماعيل عليه السلام من سياق القصة المذكورة فى القران الكريم
    ولكن ما اقصده هو استفسارين
    الاول بخصوص اختلاف اهل التاويل والتفسير فمنهم من قال ان الذبيح هو اسحاق ومنهم من قال ان الذبيح هو اسماعيل وهذا ما جاء فى التفسير للاية 107 فى سورة الصافات
    فى قوله تعالى
    }
    وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم {

    جاء فى تفسير الطبرى
    الْقَوْل فِي تَأْوِيل قَوْله تَعَالَى : { وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم } وَقَوْله : { وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم } يَقُول : وَفْدَيْنَا إِسْحَاق بِذِبْحٍ عَظِيم ,
    وَاخْتَلَفَ أَهْل التَّأْوِيل , فِي الْمَفْدِيّ مِنْ الذَّبْح مِنْ اِبْنِي إِبْرَاهِيم , فَقَالَ بَعْضهمْ : هُوَ إِسْحَاق
    وجاء فى تفسير الجلالينوَفَدَيْنَاهُ" أَيْ الْمَأْمُور بِذَبْحِهِ وَهُوَ إسْمَاعِيل أَوْ إسْحَاق قَوْلَانِ "بِذِبْحٍ" بِكَبْشٍ "عَظِيم" مِنْ الْجَنَّة وَهُوَ الَّذِي قَرَّبَهُ هَابِيل جَاءَ بِهِ جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام فَذَبَحَهُ السَّيِّد إبْرَاهِيم مُكَبِّرًاوهنا لم يحدد من الذبيحوجاء فى تفسير القرطبى
    .
    وَقَالَ اِبْن عَبَّاس : هُوَ الْكَبْش الَّذِي تَقَرَّبَ بِهِ هَابِيل , وَكَانَ فِي الْجَنَّة يَرْعَى حَتَّى فَدَى اللَّه بِهِ إِسْمَاعِيلوَقَالَ الْحَسَن : مَا فُدِيَ إِسْمَاعِيل إِلَّا بِتَيْسٍ مِنْ الْأَرْوَى هَبَطَ عَلَيْهِ مِنْ ثَبِير , فَذَبَحَهُ إِبْرَاهِيم فِدَاء عَنْ اِبْنهوَرَوَى مُجَاهِد وَغَيْره عَنْ اِبْن عَبَّاس أَنَّهُ سَأَلَهُ رَجُل : إِنِّي نَذَرْت أَنْ أَنْحَر اِبْنِي ؟ فَقَالَ : يَجْزِيك كَبْش سَمِين , ثُمَّ قَرَأَ : " وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم " . وَقَالَ بَعْضهمْ : لَوْ عَلِمَ اللَّه حَيَوَانًا أَفْضَل مِنْ الْكَبْش لَفَدَى بِهِ إِسْحَاقوجاء فى تفسير ابن كثيرقَالَ اِبْن إِسْحَاق وَسَمِعْت مُحَمَّد بْن كَعْب الْقُرَظِيّ وَهُوَ يَقُول إِنَّ الَّذِي أَمَرَ اللَّه تَعَالَى إِبْرَاهِيم بِذَبْحِهِ مِنْ اِبْنَيْهِ إِسْمَاعِيل وَإِنَّا لَنَجِد ذَلِكَ فِي كِتَاب اللَّه تَعَالَى وَذَلِكَ أَنَّ اللَّه تَعَالَى حِين فَرَغَ مِنْ قِصَّة الْمَذْبُوح مِنْ اِبْنَيْ إِبْرَاهِيم قَالَ اللَّه تَعَالَى " وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيًّا مِنْ الصَّالِحِينَ " وَيَقُول اللَّه تَعَالَى " فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاء إِسْحَاق يَعْقُوب " يَقُول بِابْنٍ وَابْن اِبْن فَلَمْ يَكُنْ لِيَأْمُرهُ بِذَبْحِ إِسْحَاق

    وذكر بن كثير فى نهاية تفسيره ان الراى الارجح هو اسماعيل
    وليس كل هذا ما ذكر فى تفسير بن كثير ولكن انا اخذت بعض اقوال اهل التاويل منه
    والثانى بخصوص الحديث الذى ذكرته
    حدثنا يونس أخبرنا حماد عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال

    - 12145
    إن جبريل ذهب بإبراهيم إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، ثم أتى به جمرة القصوى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، فلما أراد إبراهيم أن يذبح إسحاق قال لأبيه: يا أبت، أوثقني لا أضطرب فينتضح عليك من دمي إذا ذبحتني، فشده، فلما أخذ الشفرة، فأراد أن يذبحه نودي من خلفه، أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا.
    كنز العمال في سنن الأقوال و الأفعال حرف الحاء _ كتاب الحج والعمرة _الفصل السادس رمى الجمار
    فهل هذا حديث ضعيف ؟
    وهل ذكر فى اى حديث صحيح عن النبى (ص) حدد فيه من هو الذبيح اسحاق او اسماعيل ؟
    فقط هذا ما كنت اقصده
    فهل من الاخوة من لديه الافادة ؟
    واتمنى الافادة الكاملة
    ولكم منى كل الشكر لسعة صدوركم



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية khaled faried
    khaled faried غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    2,114
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-03-2010
    على الساعة
    08:24 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    جزاكم الله خيرا إخواني الكرام

    اقتباس
    والثانى بخصوص الحديث الذى ذكرته
    حدثنا يونس أخبرنا حماد عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال

    - 12145 إن جبريل ذهب بإبراهيم إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، ثم أتى به جمرة القصوى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، فلما أراد إبراهيم أن يذبح إسحاق قال لأبيه: يا أبت، أوثقني لا أضطرب فينتضح عليك من دمي إذا ذبحتني، فشده، فلما أخذ الشفرة، فأراد أن يذبحه نودي من خلفه، أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا.
    كنز العمال في سنن الأقوال و الأفعال حرف الحاء _ كتاب الحج والعمرة _الفصل السادس رمى الجمار
    فهل هذا حديث ضعيف ؟
    نعم

    أخي الكريم
    الحديث ضعيف

    السلسة الضعيفة - (ج 1 / ص 511)
    337 - ( ضعيف )
    إن جبريل ذهب بإبراهيم إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ فلما أراد إبراهيم أن يذبح ابنه إسحاق قال لأبيه ياأبت أوثقني لاأضطرب فينتضح عليك من دمي إذا ذبحتني فشده فلما أخذ الشفرة فأراد أن يذبحه نودي من خلفه { أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا }

    .................



    مسند أحمد بن حنبل - (ج 1 / ص 306)
    2795 - حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس أنا حماد عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن بن عباس ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ان جبريل ذهب بإبراهيم إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ ثم أتى الجمرة الوسطى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ ثم أتى الجمرة القصوى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ فلما أراد إبراهيم ان يذبح ابنه إسحاق قال لأبيه يا أبت أوثقني لا اضطرب فينتضح عليك من دمي إذا ذبحتني فشده فلما أخذ الشفرة فأراد ان يذبحه نودي من خلفه { أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا


    تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف . عطاء بن السائب اختلط وحماد هو ابن سلمة روى عنه قبل الاختلاط وبعده عند غير واحد من أهل العلم و المرجح هنا أن هذا الحديث مما رواه عنه بعد الاختلاط
    فالصحيح الذي عليه أهل العلم أن الذبيح إسماعيل لا إسحاق


    ...............

    الاسم : عطاء بن السائب بن مالك و قيل ابن زيد و قيل ابن يزيد أبو محمد و قيل أبو السائب و قيل أبو زيد و قيل أبو يزيد الثقفى الكوفى
    الطبقة : 5 : من صغار التابعين
    الوفاة : 136 هـ
    روى له : خ د ت س ق ( البخاري - أبو داود - الترمذي - النسائي - ابن ماجه )
    رتبته عند ابن حجر : صدوق اختلط
    رتبته عند الذهبي : أحد الأعلام على لين فيه ، ثقة ساء حفظه بآخرة


    قال المزي في تهذيب الكمال :
    ( خ د ت س ق ) : عطاء بن السائب بن مالك ، و يقال : ابن زيد ، و يقال : ابن
    يزيد ، الثقفى ، أبو السائب ، و يقال : أبو زيد ، و يقال : أبو يزيد ، و يقال : أبو محمد ، الكوفى . اهـ .
    و قال المزى :
    قال على ابن المدينى ، عن سفيان : حدثنى بعض أصحابنا ، قال : كان أبو إسحاق
    يسأل عن عطاء بن السائب فيقول : إنه من البقايا .
    و قال إبراهيم بن مهدى ، عن حماد بن زيد : أتينا أيوب ، فقال : اذهبوا فقد قدم عطاء بن السائب من الكوفة و هو ثقة ، اذهبوا إليه فاسألوه عن حديث أبيه فى التسبيح .
    و قال على ابن المدينى ، عن يحيى بن سعيد القطان : ما سمعت أحدا من الناس يقول فى عطاء بن السائب شيئا قط فى حديثه القديم ، و ما حدث سفيان و شعبة عن عطاء بن السائب صحيح إلا حديثين كان شعبة يقول : سمعتهما بآخرة عن زاذان .
    و قال أحمد بن سنان القطان ، عن عبد الرحمن بن مهدى : ليث بن أبى سليم ، و عطاء ابن السائب ، و يزيد بن أبى زياد ، ليث أحسنهم حالا عندى .
    و قال عثمان بن أبى شيبة : سألت جريرا عن ليث ، و عطاء بن السائب ، و يزيد بن
    أبى زياد ، قال : كان يزيد أحسنهم استقامة فى الحديث ثم عطاء .
    و قال عبد الله بن أحمد بن حنبل ، عن أبيه : عطاء بن السائب ثقة ثقة رجل صالح .

    و قال أبو طالب ، عن أحمد بن حنبل : من سمع منه قديما كان صحيحا ، و من سمع منه
    حديثا لم يكن بشىء
    ، سمع منه قديما شعبة و سفيان ، و سمع منه حديثا جرير و خالد
    ابن عبد الله و إسماعيل و على بن عاصم ، و كان يرفع عن سعيد بن جبير شيئا لم
    يكن يرفعها .
    قال : و قال وهيب : لما قدم عطاء البصرة
    قال : كتبت عن عبيدة
    ثلاثين حديثا . و لم يسمع من عبيدة شيئا ، و هذا اختلاط شديد .و قال أبو عبيد الآجرى ، عن أبى داود : سمعت أحمد يقول : كان عطاء بن السائب من خيار عباد الله ، كان يختم القرآن كل ليلة .
    قال أبو داود : قال شعبة : حدثنا عطاء بن السائب و كان نسيا .
    و قال عباس الدورى ، عن يحيى بن معين : لم يسمع عطاء بن السائب من يعلى بن مرة
    .
    و قال عن يحيى أيضا : عطاء بن السائب اختلط ، فمن سمع منه قديما فهو صحيح ،
    و ما سمع منه جرير و ذويه ليس من صحيح حديث عطاء ، و قد سمع أبو عوانة من عطاء
    فى الصحة و فى الاختلاط جميعا و لا يحتج بحديثه .
    و قال أبو أحمد بن عدى : أخبرنا ابن أبى عصمة ، قال : حدثنا أحمد بن أبى يحيى ،
    قال : سمعت يحيى بن معين يقول : ليث بن أبى سليم ضعيف مثل عطاء بن السائب ،
    و جميع من روى عن عطاء روى عنه فى الاختلاط إلا شعبة و سفيان . قال ابن عدى : و عطاء اختلط فى آخر عمره ، فمن سمع منه قديما مثل الثورى و شعبة فحديثه مستقيم
    و من سمع منه بعد الاختلاط فأحاديثه فيها بعض النكرة .
    و قال أحمد بن عبد الله العجلى : كان شيخا ثقة قديما ، روى عن ابن أبى أوفى ، و من سمع منه قديما فهو صحيح الحديث ، منهم : سفيان الثورى . فأما من سمع منه بآخرة فهو مضطرب الحديث ، منهم : هشيم ، و خالد بن عبد الله الواسطى ، إلا أن
    عطاء بآخرة كان يتلقن إذا لقنوه فى الحديث ، لأنه كان غير صالح الكتاب ، و أبوه تابعى ثقة .
    و قال أبو حاتم : كان محله الصدق قديما قبل أن يختلط ، صالح مستقيم الحديث ، ثم
    بآخرة تغير حفظه ، فى حديثه تخاليط كثيرة ،

    و قديم السماع من عطاء : سفيان ، و شعبة . و فى حديث البصريين الذين يحدثون عنه تخاليط كثيرة لأنه قدم عليهم فى آخر عمره ، و ما روى عنه ابن فضيل ففيه غلط و اضطراب ; رفع أشياء كان يرويها عن التابعين فرفعها إلى الصحابة .
    و قال النسائى : ثقة فى حديثه القديم ، إلا أنه تغير ، و رواية حماد بن زيد
    و شعبة و سفيان عنه جيدة .
    و قال الحميدى ، عن سفيان : كنت سمعت من عطاء بن السائب قديما ثم قدم علينا قدمة فسمعته يحدث ببعض ما كنت سمعت ، فخلط فيه ، فاتقيته و اعتزلته .
    و قال أبو النعمان ، عن يحيى بن سعيد القطان : عطاء بن السائب تغير حفظه بعد ، و حماد ـ يعنى ابن زيد ـ سمع منه قبل أن يتغير .
    و قال أبو قطن ، عن شعبة : ثلاثة فى القلب منهم هاجس : عطاء بن السائب ، و يزيد ابن أبى زياد . و رجل آخر .
    و قال إسماعيل ابن علية : قال لى شعبة : ما حدثك عطاء بن السائب من رجاله عن
    زاذان و ميسرة و أبى البخترى فلا تكتبه ، و ما حدثك عن رجل بعينه فاكتبه .
    و قال إسماعيل بن بهرام ، عن أبى بكر بن عياش : كنت إذا رأيت عطاء بن السائب و ضرار بن مرة رأيت أثر البكاء على خدودهما .
    قال البخارى : قال عبد الله بن أبى الأسود عن أبى عبد الله البجلى : مات سنة ست
    و ثلاثين و مئة أو نحوها .
    و كذلك قال محمد بن سعد .
    روى له البخارى حديثا واحدا متابعة ، و الباقون سوى مسلم . اهـ .
    ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ
    قال الحافظ في تهذيب التهذيب 7 / 206 :

    و ذكره ابن حبان فى " الثقات " فقال : قد قيل إنه سمع من أنس ، و لم يصح ذلك عندى ، مات سنة ست و ثلاثين ، و كان اختلط بآخره ، و لم يفحش حتى يستحق أن يعدل به عن مسلك العدول بعد تقدم صحة بيانه فى الروايات .
    و قال القراب : فى وفاته اختلاف ; قيل : سنة ست ، و قيل : سنة ثلاث ، و قيل :
    سنة أربع .
    و قال الدارقطنى : دخل عطاء البصرة مرتين ، فسماع أيوب و حماد بن سلمة فى الرحلة الأولى صحيح .
    و قال الحاكم : تغير بآخره .
    و قال فى " السؤالات " : تركوه .
    كذا قال ، و لعله أراد بالترك ما يتعلق بحديثه فى الاختلاط .
    و قال الساجى : صدوق ثقة ، لم يتكلم الناس فى حديثه القديم .
    و قال البخارى فى " تاريخه " : قال على : سماع خالد بن عبد الله من عطاء بن
    السائب بآخره ، و سماع حماد بن زيد منه صحيح .
    و قال العقيلى : تغير حفظه ، و سماع حماد بن زيد منه قبل التغير .
    و قال العقيلى أيضا : و سماع حماد بن سلمة بعد الاختلاط .كذا نقله عنه ابن القطان .
    ثم وقفت على ترجمته فى " العقيلى " فنقل عن الحسن بن على الحلوانى ، عن على ابن
    المدينى قال : قال وهيب : قدم علينا عطاء بن السائب ، فقلت : كم حملت عن عبيدة
    ـ يعنى السلمانى ـ ؟ قال : أربعين حديثا . قال على : و ليس عنده عن عبيدة حرف
    واحد . فقلت : علام يحمل ذلك ؟ قال : على الاختلاط .
    قال على : و كان أبو عوانة حمل عنه قبل أن يختلط ، ثم حمل عنه بعد ، فكان لا
    يعقل ذا من ذا ، و كان حماد بن سلمة . . . . . . . . انتهى .
    فاستفدنا من هذه القصة أن رواية وهيب و حماد و أبى عوانة عنه فى جملة ما يدخل
    فى الاختلاط .
    و قال عبد الحق : سماع ابن جريج منه بعد الاختلاط .
    و قال الحربى فى " العلل " : بلغنى أن شعبة قال : إذا حدث عن رجل واحد فهو ثقة
    ، و إذا جمع بين اثنين فاتقه .
    و قال الطبرانى : ثقة ، اختلط فى آخر عمره ، فما رواه عنه المتقدمون فهو صحيح مثل سفيان ، و شعبة ، و زهير ، و زائدة .
    و قال العجلى : جائز الحديث ، إلا أنه كان يلقن بآخره .
    و قال ابن سعد : كان ثقة ، و قد روى عنه المتقدمون ، و قد كان تغير حفظه بآخره
    و اختلط ، توفى سنة ست و ثلاثين .
    و قال ابن الجارود فى " الضعفاء " : حديث سفيان و شعبة و حماد بن سلمة عنه جيد
    ، و حديث جرير و أشباه جرير ليس بذاك .
    و قال يعقوب بن سفيان : هو ثقة حجة ، و ما روى عنه سفيان و شعبة و حماد بن سلمة
    سماع هؤلاء سماع قديم ، و كان عطاء تغير بآخره ، و فى رواية جرير و ابن فضيل
    و طبقتهم ضعيفة .
    و قال فى موضع آخر : إذا حدث عنه سفيان و شعبة فإن حديثه مقام الحجة .
    و قال الدارقطنى فى " العلل " : اختلط ، و لم يحتجوا به فى " الصحيح " ، و لا
    يحتج من حديثه إلا بما رواه الأكابر : شعبة ، و الثورى ، و وهيب ، و نظراؤهم ،
    و أما ابن علية و المتأخرون ففى حديثهم عنه نظر .

    قلت : فيحصل لنا من مجموع كلامهم أن سفيان الثورى ، و شعبة و زهيرا ،
    و زائدة ، و حماد بن زيد ، و أيوب عنه صحيح ، و من عداهم يتوقف فيه ، إلا حماد
    ابن سلمة فاختلف قولهم ، و الظاهر أنه سمع منه مرتين مرة مع أيوب ـ كما يومى إليه كلام الدارقطنى ـ و مرة بعد ذلك لما دخل إليهم البصرة و سمع منه مع جرير
    و ذويه
    ، والله أعلم . اهـ .
    ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ
    ما يفعله اليهود في غزة وفعله النصاري في والبوسنة والعراق وأفغانستان هو التطبيق الحرفي للكتاب الدموي الذي يقدسه اليهود والنصاري

    التدمير الشامل
    قتل لأطفال

    سفر لعدد - 17فَالآنَ \قْتُلُوا كُل ذَكَرٍ مِنَ \لأَطْفَالِ.

    تحطيم رؤوس الأطفال وشق بطون الحوامل
    سفر هوشع -
    . 16تُجَازَى \لسَّامِرَةُ لأَنَّهَا قَدْ تَمَرَّدَتْ عَلَى إِلَهِهَا. بِـ/لسَّيْفِ يَسْقُطُونَ. تُحَطَّمُ أَطْفَالُهُمْ وَ\لْحَوَامِلُ تُشَقُّ

    .......
    أقتلوا للهلاك
    سفر حزقيال 6اَلشَّيْخَ وَ\لشَّابَّ وَ\لْعَذْرَاءَ وَ\لطِّفْلَ وَ\لنِّسَاءَ. \قْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. »

    ......
    انجيل لوقا -
    27أَمَّا أَعْدَائِي أُولَئِكَ \لَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ فَأْتُوا بِهِمْ إِلَى هُنَا وَ\ذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي».

  7. #7
    الصورة الرمزية khaled faried
    khaled faried غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    2,114
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-03-2010
    على الساعة
    08:24 AM

    افتراضي

    الدليل من القرآن الكريم علي أن الذبيح هو اسماعيل عليه السلام

    قال الله تعالي:

    وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71) هود


    تفسير ابن كثير - (ج 4 / ص 334)
    { فَبَشَّرْنَاهَا (4) بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ } أي: بولد لها يكون له ولد وعقب ونسل؛ فإن يعقوب ولد إسحاق، كما قال في آية البقرة: { أَمْ كُنْتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِنْ بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَهَكَ وَإِلَهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ } [البقرة: 133].

    ومن هاهنا استدل من استدل بهذه الآية، على أن الذبيح إنما هو إسماعيل، وأنه يمتنع أن يكون هو إسحاق؛ لأنه وقعت البشارة به، وأنه سيولد له يعقوب، فكيف يؤمر إبراهيم بذبحه وهو طفل (5) صغير، ولم يولد له بعد يعقوب الموعود بوجوده. ووعد الله حق لا خُلْفَ فيه، فيمتنع أن يؤمر بذبح هذا والحالة هذه، فتعين أن يكون هو إسماعيل وهذا من أحسن الاستدلال وأصحه وأبينه، ولله الحمد. ))))
    ............
    ما يفعله اليهود في غزة وفعله النصاري في والبوسنة والعراق وأفغانستان هو التطبيق الحرفي للكتاب الدموي الذي يقدسه اليهود والنصاري

    التدمير الشامل
    قتل لأطفال

    سفر لعدد - 17فَالآنَ \قْتُلُوا كُل ذَكَرٍ مِنَ \لأَطْفَالِ.

    تحطيم رؤوس الأطفال وشق بطون الحوامل
    سفر هوشع -
    . 16تُجَازَى \لسَّامِرَةُ لأَنَّهَا قَدْ تَمَرَّدَتْ عَلَى إِلَهِهَا. بِـ/لسَّيْفِ يَسْقُطُونَ. تُحَطَّمُ أَطْفَالُهُمْ وَ\لْحَوَامِلُ تُشَقُّ

    .......
    أقتلوا للهلاك
    سفر حزقيال 6اَلشَّيْخَ وَ\لشَّابَّ وَ\لْعَذْرَاءَ وَ\لطِّفْلَ وَ\لنِّسَاءَ. \قْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. »

    ......
    انجيل لوقا -
    27أَمَّا أَعْدَائِي أُولَئِكَ \لَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ فَأْتُوا بِهِمْ إِلَى هُنَا وَ\ذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي».

  8. #8
    الصورة الرمزية believer
    believer غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    318
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-05-2012
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    قال الله تعالي:

    وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71) هود


    تفسير ابن كثير - (ج 4 / ص 334)
    { فَبَشَّرْنَاهَا (4) بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ } أي: بولد لها يكون له ولد وعقب ونسل؛ فإن يعقوب ولد إسحاق، كما قال في آية البقرة: { أَمْ كُنْتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِنْ بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَهَكَ وَإِلَهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ } [البقرة: 133].

    ومن هاهنا استدل من استدل بهذه الآية، على أن الذبيح إنما هو إسماعيل، وأنه يمتنع أن يكون هو إسحاق؛ لأنه وقعت البشارة به، وأنه سيولد له يعقوب، فكيف يؤمر إبراهيم بذبحه وهو طفل (5) صغير، ولم يولد له بعد يعقوب الموعود بوجوده. ووعد الله حق لا خُلْفَ فيه، فيمتنع أن يؤمر بذبح هذا والحالة هذه، فتعين أن يكون هو إسماعيل وهذا من أحسن الاستدلال وأصحه وأبينه، ولله الحمد. ))))
    ............
    بارك الله فى الاخ خالد فريد على الشرح الوافى ..و ألفت نظر الاخ الصوت الرنان اننا نلجأ لما هو موجود لديهم لاثبات الزيف و التحريف المؤكد فالآية القرآنية الكريمة عنما قال الله "فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ " فالبشارة انما هى قبل وقوع الحدث و معنى وعد الله ان من بعد اسحق يعقوب اى انه سيعيش و يكون له نسل فلا يعقل ان يأتى الله بعد ولادة اسحق و يطلب من ابراهيم ذبحه فالاختبار هنا لا معنى له لان ابراهيم علم قبل ولادة الطفل انه سيكون له ذرية .

    و بالرجوع الى ما ذكر فى سفر التكوين - الاصحاح 17 -العدد 18 و 19 ستجده يؤكد نفس المعنى و هو وعد الله لابراهيم بانه سيكون له ابن وهو اسحق و ان اسحق سيكون له نسل :

    18 وَقَالَ إِبْرَاهِيمُ ِللهِ: «لَيْتَ إِسْمَاعِيلَ يَعِيشُ أَمَامَكَ!». 19 فَقَالَ اللهُ: «بَلْ سَارَةُ امْرَأَتُكَ تَلِدُ لَكَ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ إِسْحَاقَ. وَأُقِيمُ عَهْدِي مَعَهُ عَهْدًا أَبَدِيًّا لِنَسْلِهِ مِنْ بَعْدِهِ.

    و لذلك نرى ان التحريف مؤكد عندما أقحم الكتبة اسم الذبيح على انه اسحق فى هذا النص التالى :

    سفر التكوين – الاصحاح 22 العدد 2

    2 فَقَالَ: «خُذِ ابْنَكَ وَحِيدَكَ، الَّذِي تُحِبُّهُ، إِسْحَاقَ، وَاذْهَبْ إِلَى أَرْضِ الْمُرِيَّا، وَأَصْعِدْهُ هُنَاكَ مُحْرَقَةً عَلَى أَحَدِ الْجِبَالِ الَّذِي أَقُولُ لَكَ».

    فكما ترى لا يمكن ان يكون اسحق هو الذبيح و اسحق اقحمت فى النص اقحاما لانه لا يمكن ان يكون الله قد بشر ابراهيم بانه سيكون له ولد و هو اسحق و سيقيم عهده مع نسل اسحق اى انه سيعيش ، ثم بعد ولادته يطلب منه ذبحه ؟؟؟؟ فهذا محال
    التعديل الأخير تم بواسطة believer ; 24-08-2008 الساعة 07:45 PM

  9. #9
    الصورة الرمزية abcdef_475
    abcdef_475 غير متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    2,004
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-11-2017
    على الساعة
    12:03 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    لا شك انه يوجد تباين في الروايات التي تحدد الذبيح
    اسماعيل ام اسحاق عليهم وعلي ابيهم ونبينا الصلاة والسلام .

    ولم اجد راوية مرفوعه الي النبي صلى الله عليه وسلم تفيد ان الذبيح هو اسحاق عليه السلام غير هذه :
    حدثنا ‏ ‏يونس ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏حماد ‏ ‏عن ‏ ‏عطاء بن السائب ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال
    إن جبريل ذهب بإبراهيم إلى جمرة العقبة فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، ثم أتى به جمرة القصوى فعرض له الشيطان فرماه بسبع حصيات فساخ، فلما أراد إبراهيم أن يذبح إسحاق قال لأبيه‏:‏ يا أبت، أوثقني لا أضطرب فينتضح عليك من دمي إذا ذبحتني، فشده، فلما أخذ الشفرة، فأراد أن يذبحه نودي من خلفه، أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا‏. [1]


    وكذلك عن الهيثمي [2] وقال :
    رواه أحمد وفيه عطاء بن السائب وقد اختلط .

    قال بن سعيد القطان ما سمعت احدا من الناس يقول في عطاء ابن السائب شيئا قط في حديثه القديم .
    وقال احمد بن حنبل من سمع منه قديما كان صحيحا ومن سمع منه حديثا لم يكن بشئ .
    وقال وهيب لما قدم عطاء البصرة قال كتبت عن عبيدة ثلاثين حديثا ولم يسمع من عبيدة شيئا، فهذا اختلاط شديد .
    وقال بن معين :ختلط فمن سمع منه قديما فهو صحيح وما سمع منه جرير وذووه ليس من صحيح حديث عطاء، وقد سمع أبو عوانة من عطاء في الصحة وفى الاختلاط جميعا ولا يحتج بحديثه.
    قال بن ابي حاتم :
    نا عبد الرحمن قال سمعت ابى يقول كان عطاء بن السائب محله الصدق قديما قبل ان يختلط صالح مستقيم الحديث ثم بأخرة تغير حفظه في حديثه تخاليط كثيرة وقديم السماع من عطاء سفيان وشعبة، وحديث البصريين الذين يحدثون عنه تخاليط كثيرة لانه قدم عليهم في آخر عمره، وما روى عنه ابن فضيل ففيه غلط واضطراب رفع اشياء كان يرويه عن التابعين فرفعه إلى الصحابة . [3]

    عدا ذلك ام أجد أي رواية مرفوعه الي النبي تفيد ان الذبيح هو إسحاق إلا بعض الروايات الموقوفة علي بعض الصحابة ولعلها من الإسرائيليات .

    وكذلك توجد عدة روايات موقوفه علي بعض الصحابة كابن عباس رضي الله عنه تفيد ان الذبيح هو إسماعيل
    فقد روي الحاكم بسنده عن بن عباس
    انه قال في الذي فداه الله بذبح عظيم قال : هو إسماعيل .
    وقال هذا حديث صحيح علي شرط الشيخين ولم يخرجاه [4]

    وقال في غير موضع :
    وقد كنت أرى مشائخ الحديث قبلنا وفي سائر المدن التي طلبنا الحديث فيه وهم لا يختلفون أن الذبيح إسماعيل وقاعدتهم فيه قول النبي صلى الله عليه وسلم أنا بن الذبيحين إذ لا خلاف أنه من ولد إسماعيل وأن الذبيح الآخر أبوه الأدنى عبد الله بن عبد المطلب والآن فإني أجد مصنفي هذه الأدلة يختارون قول من قال إنه إسحاق فأما الرواية عن وهب بن منبه وهو باب هذه العلوم [5]

    قال الامام بن القيم :
    وإسماعيل‏:‏ هو الذبيح على القول الصواب عند علماء الصحابة والتابعين ومن بعدهم‏.‏
    وأمّا القول بأنه إسحاق فباطل بأكثر من عشرين وجهاً، وسمعت شيخ الإِسلام ابن تيمية قدّس اللّه روحه يقول‏:‏ هذا القول إنما هو متلقى عن أهل الكِتاب، مع أنه باطل بنص كتابهم، فإن فيه‏:‏ إن اللّه أمر إبراهيم أن يذبح ابنَه بكره، وفي لفظ‏:‏ وحيده، ولا يشكُّ أهلُ الكِتاب مع المسلمين أن إسماعيل هو بكر أولاده، والذي غرَّ أصحاب هذا القول أن في التوراة التي بأيديهم‏:‏ اذبح ابنك إسحاق، قال‏:‏ وهذه الزيادة من تحريفهم وكذبهم، لأنها تناقض قوله‏:‏ اذبح بكرك ووحيدك،ولكن اليهود حسدت بني إسماعيل على هذا الشرف، وأحبوا أن يكون لهم، وأن يسوقوه إليهم، ويختاروه لأنفسهم دون العرب، ويأبى اللَّهُ إلا أن يجعل فضله لأهله‏.‏ وكيف يسوغ أن يُقال‏:‏ إن الذبيح إسحاق، واللّه تعالى قد بشر أم إسحاق به وبابنه يعقوب، فقال تعالى عن الملائكة‏:‏ إنهم قالوا لإِبراهيم لما أتوه بالبشرى‏:‏ ‏{‏لاَ تَخَفْ إِنّا أُرْسِلْنَا إِلَىَ قَوْمِ لُوطٍ وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِن وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ‏}‏ ‏[‏هود‏:‏ 70-71‏]‏ فمحال أن يبشرها بأنه يكون لها ولد، ثم يأمر بذبحه، ولا ريبَ أن يعقوب عليه السلام داخل في البشارة، فَتَنَاوُل البشارة لإِسحاق ويعقوب في اللفظ واحد، وهذا ظاهِر الكلام وسياقُه‏.‏
    فإن قيل‏:‏ لو كان الأمر كما ذكرتموه لكان ‏(‏يعقوب‏)‏ مجروراً عطفاً على إسحاق، فكانت القراءة ‏{‏ومن وراء إسحاق يعقوب‏}‏ أي‏:‏ ويعقوب من وراء إسحاق‏.‏ قيل‏:‏ لا يمنع الرفعُ أن يكون يعقوبُ مبشراً به، لأن البشارةَ قول مخصوص، وهي أولُ خبر سارٍّ صادق‏.‏ وقوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوب‏}‏ جملة متضمنة لهذه القيود، فتكون بشارة، بل حقيقة البشارة هي الجملة الخبرية‏.‏ ولما كانت البشارة قولاً، كان موضع هذه الجملة نصباً على الحكاية بالقول، كأن المعنى‏:‏ وقلنا لها‏:‏ من وراء إِسحاق يعقوب، والقائل إذا قال‏:‏ بشرتُ فلاناً بِقُدوم أخيه وَثَقَلِهِ في أثره، لم يعقل منه إلا بشارته بالأمرين جميعاً‏.‏ هذا ممّا لا يستريبُ ذو فهم فيه البتة، ثم يُضعف الجرَّ أمر آَخر، وهو ضعف قولك‏:‏ مررت بزيد وَمِنْ بعده عمرو، ولأن العاطف يقوم مقام حرف الجرِّ،‏.‏فلا يفصل بينه وبين المجرور، كما لا يفصل بين حرف الجار والمجرور‏.‏ ويدل عليه أيضاً أن اللّه سبحانه لما ذكر قصة إبراهيم وابنه الذبيح في سورة ‏(‏الصافات ‏)‏ قال‏:‏ ‏{‏فَلَمّا أَسْلَمَا وَتَلّهُ لِلْجَبِينِ وَنَادَيْنَاهُ أَن يَإِبْرَاهِيمُ قَدْ صَدّقْتَ الرّؤْيَا إِنّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ إِنّ هَذَا لَهُوَ الْبَلاَءُ الْمُبِينُ وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الآخِرِينَ سَلاَمٌ عَلَىَ إِبْرَاهِيمَ كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ إِنّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ‏}‏ ‏[‏الصافات‏:‏ 103-111‏]‏‏.‏ ثم قال تعالى‏:‏ ‏{‏وَبَشّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيّاً مّنَ الصّالِحِينَ‏}‏ ‏[‏الصافات‏:‏ 112‏]‏‏.‏ فهذه بشارة من اللّه تعالى له شكراً على صبره على ما أُمِرَ به، وهذا ظاهر جداً في أن المبشَّر به غيرُ الأول، بل هو كالنص فيه‏.‏
    فإن قيل‏:‏ فالبشارة الثانية وقعت على نبوته، أي‏:‏ لما صبر الأب على ما أُمر به، وأَسلم الولد لأمر اللّه، جازاه اللّه على ذلك بأن أعطاه النُّبوة‏.‏
    قيل‏:‏ البشارة وقعت على المجموع‏:‏ على ذاته ووجوده، وأن يكون نبياً، ولهذا نصب ‏(‏نبياً‏)‏ على الحال المقدَّر، أي‏:‏ مقدراً نبوته، فلا يمكن إخراجُ البِشارة أن تقع على الأصل، ثم تخص بالحال التابعة الجارية مجرى الفَضْلَةِ، هذا مُحال من الكلام، بل إذا وقعت البِشارةُ على نبوته، فوقوعها على وجوده أولى وأحرى‏.‏
    وأيضاً فلا ريب أن الذبيح كان بمكّة، ولذلك جُعلت القرابينُ يومَ النَّحر بها، كما جُعِل السعيُ بين الصفا والمروة ورمي الجمار تذكيراً لشأن إِسماعيل وأمِّه، وإقامةً لذكر اللّه، ومعلوم أن إسماعيل وأمه هما اللَّذان كانا بمكّة دون إسحاق وأمه، ولهذا اتصل مكانُ الذبح وزمانُه بالبيت الحرام الذي اشترك في بنائه إبراهيم وإسماعيل، وكان النَّحرُ بمكّة مِن تمام حج البيت الذي كان على يد إبراهيم وابنه إسماعيل زماناً ومكاناً، ولو كان الذبح بالشام كما يزعم أهل الكِتاب ومن تلقى عنهم، لكانت القرابين والنَّحر بالشام، لا بمكّة‏.‏
    وأيضاً فإن اللّه سبحانه سمى الذبيح حليماً‏.‏ لأنه لا أحلم ممن أسلم نفسه للذبح طاعة لربه‏.‏ ولما ذكر إسحاق سماه عليماً، فقال تعالى‏:‏ ‏{‏هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ ضَيْفِ إِبْرَاهِيمَ الْمُكْرَمِينَ إِذْ دَخَلُواْ عَلَيْهِ فَقَالُواْ سَلاَماً قَالَ سَلاَمٌ قَوْمٌ مّنكَرُونَ‏}‏ ‏[‏الذاريات‏:‏ 24-25‏]‏ إلى أن قال‏:‏ ‏{‏قَالُواْ لاَ تَخَفْ وَبَشّرُوهُ بِغُلاَمٍ عَلَيمٍ‏}‏ ‏[‏الذاريات‏:‏ 28‏]‏ وهذا إسحاق بلا ريب، لأنه من امرأته، وهي المبشًّرة به، وأمّا إسماعيل، فمن السُّرِّيَّةِ‏.‏ وأيضاً فإنهما بُشِّرا به على الكِبرَ واليَأْسِ من الولد، وهذا بخلاف إسماعيل، فإنه ولد قبلَ ذلك‏.‏
    وأيضاً فإن اللّه سبحانه أجرى العادة البشرية أنَّ بكر الأولاد أحبُّ إلى الوالدين ممن بعده، وإبراهيم عليه السلام لما سأل ربه الولد، ووهبه له، تعلقت شُعْبَةٌ من قلبه بمحبته، واللّه تعالى قد اتخذه خليلاً، والخُلة مَنْصِبٌ يقتضي توحيدَ المحبوب بالمحبة، وأن لا يُشارك بينه وبين غيره فيها، فلما أخذ الولدُ شعبةً من قلب الوالد، جاءت غَيْرةُ الخُلة تنتزعها من قلب الخليل، فأمره بذبح المحبوب، فلما أقدم على ذبحه، وكانت محبةُ اللّه أعظمَ عنده من محبة الولد، خَلَصَتِ الخلة حينئذٍ من شوائب المشاركة، فلم يبق في الذبح مصلحة، إذ كانت المصلحةُ إنما هي في العزم وتوطين النفس عليه، فقد حَصَل المقصودُ، فَنُسِخَ الأمر، وَفُدي الذبيح، وَصدَّق الخليلُ الرؤيا، وحصل مراد الرب‏.‏
    ومعلوم أن هذا الامتحان والاختبار إنما حصل عند أول مولود، ولم يكن ليحصل في المولود الآخر دون الأول، بل لم يحصل عند المولود الآخر من مزاحمة الخلة ما يقتضي الأمر بذبحه، وهذا في غاية الظهور‏.‏
    وأيضاً فإن سارة امرأة الخليل عليه السلام غارت من هاجر وابنها أشد الغيرة، فإنها كانت جارية، فلما ولدت إسماعيل وأَحبَّه أبوه، اشتدت غيرة ‏(‏سارة‏)‏، فأمر اللّه سبحانه أن يُبعد عنها ‏(‏هاجر‏)‏ وابنها، ويسكنها في أرض مكّة لتبرد عن ‏(‏سارة‏)‏ حرارةُ الغيرة، وهذا من رحمته تعالى ورأفته، فكيف يأمره سبحانه بعد هذا أن يذبح ابنها، ويدع ابن الجارية بحاله، هذا مع رحمة الله لها وإبعاد الضرر عنها وجبره لها، فكيف يأمر بعد هذا بذبح ابنها دون ابن الجارية، بل حكمتُه البالغة اقتضت أن يأمر بذبح ولد السُّرِّيَّةِ، فحينئذٍ يرق قلبُ السيدة عليها وعلى ولدها، وتتبدل قسوةُ الغيرة رحمة، ويظهر لها بركة هذه الجارية وولدها، وأن اللّه لا يضيع بيتاً هذه وابنها منهم، وليُريَ عباده جبره بعد الكسر، ولطفه بعد الشدة، وأن عاقبة صبر ‏(‏هاجر‏)‏ وابنها على البُعد والوحدة والغربة والتسليم إلى ذبح الولد آلت إلى ما آلت إليه، من جَعل آثارهما ومواطئ أقدامهما مناسكَ لعباده المؤمنين، ومتعبداتٍ لهم إلى يوم القيامة، وهذه سنته تعالى فِيمَن يُريد رفعه مِن خلقه أن يمنَّ عليه بعد استضعافه وذله وانكساره‏.‏ قال تعالى‏:‏ ‏{‏وَنُرِيدُ أَن نّمُنّ عَلَى الّذِينَ اسْتُضْعِفُواْ فِي الأرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ‏}‏ ‏[‏القصص‏:‏ 5‏]‏ وذلك فضل اللّه يُؤْتيه من يشاء، واللّه ذو الفضل العظيم‏.‏ [6]


    ____________
    [1] كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال ج 5 ص 137.
    [2] مجمع الزوائد ج 3 ص 573 .
    [3]الجرح والتعديل ج 6 ص 334 .
    [4] المستدرك علي الصحيحين ج 2 ص 652 .
    [5] نفس المرجع السابق ص 657 .
    [6] زاد المعاد ج 1 ص 63 ، 46 .


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    זכור אותו האיש לטוב וחנניה בן חזקיה שמו שאלמלא הוא נגנז ספר יחזקאל שהיו דבריו סותרין דברי תורה מה עשה העלו לו ג' מאות גרבי שמן וישב בעלייה ודרשן

    תלמוד בבלי : דף יג,ב גמרא

    تذكر اسم حنانيا بن حزقيا بالبركات ، فقد كان سفر حزقيال لا يصلح ان يكون موحى به ويناقض التوراة ، فاخذ ثلاثمائة برميل من الزيت واعتكف في غرفته حتى وفق بينهم .

    التلمود البابلي : كتاب الاعياد : مسخيت شابات : الصحيفة الثالثة عشر : العمود الثاني ___________
    مـدونة الـنـقد النصـي لـلعهـد الـقديم

    موقع القمص زكريا بطرس

    أوراقــــــــــــــــــــــــــــــي


من الذبيح اسماعيل ام اسحاق

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. من الذبيح ؟؟؟
    بواسطة *اسلامي عزي* في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 01-09-2017, 04:22 PM
  2. من الذبيح ... اسماعيل ام اسحاق ؟
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 06-02-2012, 11:00 PM
  3. من الدبيح اسماعيل أم اسحاق??
    بواسطة ismael-y في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-10-2007, 07:59 AM
  4. مع احد النصارى - من الذبيح
    بواسطة عبد الله المصرى في المنتدى مناظرات تمت خارج المنتدى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-08-2006, 10:21 AM
  5. برهان بان الذبيح كان إسماعيل
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-02-2006, 03:59 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

من الذبيح اسماعيل ام اسحاق

من الذبيح اسماعيل ام اسحاق