كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .

  1. #1
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .

    عنوان الموضوع : كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .



    تحليل واستخراج / أخوكم نجم ثاقب .


    ___________________________________________________



    عزيزي القارىء .... أعضاء أو زوار كنتم ....

    تحية طيبة وبعد ....

    كلكم تعرفون أن الحقائق لا تخجل من الظهور ....
    فالرب القدوس .... يعلن عن ذاته .... أنه الله بكل وضوح وبلا ألغاز ....
    ورسول الله يعلن عن ذاته أنه رسول الله بكل وضوح وبلا ألغاز .....
    وعندما تسأل أحدا عمن يكون .... فانه يجب أن يعرفك بذاته في غاية الوضوح ....

    أليس كذلك ؟

    تعالوا الآن لنطبق الأمر ذاته على ما يدعي النصارى انه حقيقة .... انها قيامة يسوع !

    تابعوا معي الغرائب في هذا التلفيق ....
    سأعرض عليكم غرائب وعجائب ....
    أمور لا تتفق ومنطق العقل السليم ....
    فقط يبشرون أصحابها بها دون احترام للعقل والمنطق البسيط ....
    بينما يهذي لسانهم دون فهم : المسيح قام .... حقا قام !
    لأنه يجب أن يكون الأمر هكذا ....
    وآه على أبديتهم التي تضيع ....
    اقرأوا ما أكتبه لكم ....
    وأترك لكم الحكم يا أصحاب العقول الأكارم .....


    كنت أستعرض النصوص التي تذكر أحداث ما بعد القيامة .....
    وعند أحد هذه الأحداث .... تعثر منطق عقلي بالحجر ....
    أقصد الحجر الذي كان موضوعا على قبر المصلوب ....
    ولتدركوا سخافة الأحداث اليكم هذا التوضيح ....

    اذا سألتكم ... من وضع الحجر ؟
    أليس الأحياء هم الذين وضعوه ؟
    نعم ... من قاموا بعملية الدفن هم الذين وضعوه .....

    فاذا كان الرب قد اتى بملاك حتى يزحزح الحجر .... فماذا يكون غرض الرب أو رسالته ؟ ما هي الفائدة التي سيجنيها البشر من هذا الاكشن الهام ؟؟!!!!


    هل قام الملاك بزحزحة الحجر حتى يتمكن يسوع من الخروج ؟؟؟؟؟؟

    قطعا لا .... فان يسوع بحسب ايمان النصارى .... اخترق منزل التلاميذ بينما الابواب والنوافذ مغلقة .... لانه برغم ذلك الاختراق فانه اراد أن يثبت لهم انه من دم ولحم طالبا منهم أن يلمسوه ويطعموه السمك !!!!!!!!!!


    هل قام الملاك بزحزحة الحجر حتى يثبت للأحياء أن الميت المقبور قد قام ؟؟؟؟؟؟؟؟

    قطعا لا .... فان زحزحة الحجر بحد ذاتها لا تعني أن الميت قام حيا من قبره .....
    لأن زحزحة الحجر بالنسبة للمنطقيين تقودهم بديهيا بأن الأحياء هم الفاعلون ....
    فان المنطق يقول .... من استطاع أن يضع الحجر أمام النظر يستطيع أن يزحزحه أثناء نوم البشر .....

    لا أعتقد أن الكلمات التي كتبتها حتى الآن لا تنسجم مع أبسط المنطق .....

    لماذا اذا تمت عملية زحزحة الحجر ؟؟؟؟؟؟
    هل شهد حراس القبر من اليهود أن يسوع قد قام ؟؟؟؟؟
    أم أنها كانت عملية تخويف لحث الحراس على الهرب تاركين حراسة القبر ....
    حتى يتمكن يسوع من القيامة دون أن يقبض عليه الحراس ؟ وبالتالي عدم رؤيته يقوم !

    كل هذا تناقض وعدم منطقية أمام سؤال واحد .....
    ما الهدف من زحزحة الحجر ؟؟؟!!!!!!!

    كيف تكون الحقيقة حقيقة اذا لم تسطع كما تسطع الشمس من قبضة الظلام ؟!


    هرب الحراس حسب زعم انجيل متى .....
    لم يروا سوى ما ظنوه ملاكا أو أشاعوا أنهم رأوا ملاكا .....
    وهربوا فارين من حراسة القبر !!!!!
    وتسكت جميع الاناجيل .....
    لا وصف يذكر لحظة قيامة الرب يسوع !!!!!
    بينما هي أهم لحظة تكمن في ايمان النصارى .....

    تقرأ أن حجر القبر الضخم قد تزحزح ....
    تقرأ أن الحراس هربوا ....
    تقرأ أن التلاميذ خائفون قابعين في منازلهم ....
    بينما لا تقرأ شيئا عن القابع في قبره ميتا أنه يقوم ؟؟!؟!!!!

    فهل حجبت هذه اللقطة الهامة جدا جدا جدا جدا حتى عن الروح القدس الذي كان ينقل الخفايا التي لم يشاهدها كتبة الأناجيل ليكتبوها ؟؟؟!!!!!

    غريب أمر القيامة هذا !!!!!!!!!

    تعتيم مقصود .... أم أنه حدث لم يحدث بالأصل قد أحدث هذه الاضطرابات واللامنطقية في أحداث ما بعد الصلب للمصلوب ؟!!!!

    ومن جانب آخر ......

    يكرر يسوع تنبؤاته واخباراته المزعومة بشأن صلبه وقيامته ....
    حتى كان آخرها في نفس ليلة القبض على المعلم الرب .....
    لكنك تجد هذه الحقيقة المزعومة تتبخر من عقول التلاميذ والمؤمنين الأوائل ....
    بينما من المفروض ان مثل هذه الاخبارات كفيلة بأن تجعل النوم يهجر العيون ترقبا لهذا الحدث الذي بح صوته ربهم معلنا لهم أنه سيحدث ....

    حتى هذه الحقيقة المزعومة ( القيامة ) تبخرت من عقل العقلاء ....
    فاذا استعصى عليهم فهمها أو رفضوها ولم يصدقوها ....
    فالأحرى بالعاقل البسيط أن يترقبها بحجة أن الرب لا يمكن أن يهذي بأمر بات يكرره باصرار .....!!!!!!

    تذكروا اني بدأت موضوعي هذا .... بضرورة الاتفاق أن الحقائق تسطع بثقة ولا تتخفى .... ولكننا نرى أمر القيامة .... يخلو من كلمات انجيلية توضح أن يسوع يقوم في لحظة ما ..... سوى أن أحياء قد رأوه حيا بعد الصلب المزعوم .....
    ألا يدل ذلك على احتمالية كبرى أن الشخص الذي ظنوه قد مات على الصليب ، نجى من الصلب ليظهر حيا ؟؟؟؟

    حقيقة ايمانية عندما تتبخر من عقول المؤمنين الأوائل نستدل معها أنها ليست حقيقة عندما تحيطها نصوص ركيكة مضطربة ومتضاربة .....

    عندما نجد صاحب الحق والحقيقة .... يتهرب من الاعلان عن ذاته أمام الناس أنه القائم من الأموات .... فانه ما يشبه بمن اقترف فعلا يخجل منه أو يخشى من اظهاره أمام جميع البشر .... كمن يتزوج بالسر لأنه يخشى من زوجته اذا علمت .... ولكن الواثق يقيم زفافا يعلنه لجميع الناس .... لأنه لا يعلن عيبا أو حراما .....

    لكن الامر مع القيامة المزعومة يختلف .....
    يسوع يتخفى بزى بستاني حتى أن صوته وشكله غاب عن المجدلية فما عرفته الا عندما افصح لها المتخفي انه يسوع ؟!!!!
    فلماذا يخاف المنتصر على الموت من الناس الأضعف من الموت ؟؟!!!!!
    لماذا تخفى يسوع بحقيقة القيامة المزعومة ؟؟؟!!!!!
    الحقيقة الأقرب للعقول النظيفة المنطقية ....
    أن المسيح بقى حيا وقد مضى بنجاته بعيدا عن اليهود والذين صلبوه واضطهدوه ....
    هذا منتهى ما قدره الله وهو نجاة سيدنا المسيح عليه السلام ....

    أما المنطق فانه يتعارض مع زعم الذين جعلوا غاية الرب هو اتمام الصلب والقيامة من أجل مصلحة البشر وخلاصهم .....
    لأنها لو كانت تلك غاية الرب حقا .....
    وبما أن تلك الغاية قد تمت .....
    فما الداعي لخوف يسوع من الظهور بموكب الفرح والانتصار على الموت ؟!!!!

    لا بد أنكم تلاحظون أن اللامنطق والتناقض والضحالة تحيط بأحداث ما بعد الصلب المزعوم .....
    كل الأمور تعاكس منطق العقل البسيط .....
    حتى اذا جاءكم نصراني ليبرر لكم تلك الغرابة واللامنطقية والتناقض بررها وفسرها بلا منطق أغرب من سابقه !!!!!!


    فهل برأيكم المنتصر على الموت يخشى من الموت ؟؟!!!

    واذا كانت القيامة حقا قد حدثت ....
    فما الذي يمنع صاحبها من الظهور معلنا عن ذاته وعن تحقق غايته وهي تحقيق الخلاص للعالم ومن ضمنه صالبوه الذين لطموه وبصقوا عليه وسحقوه ؟؟!!!

    ألم يطوف يسوع ليعلن لهم الحق واثقا وواعظا طوال حياته ؟!
    لماذا يخشى اعلان القيامة وتحقق أعظم غاياته كما كان واثقا وواعظا بشأن الاعلان عن رب واحد وعن المحبة والأبدية والدينونة ....؟؟؟!!!!
    أليس الفداء هو أبدية جديدة أعظم أهمية من كل العهد القديم منذ بدء الخليقة بالنسبة للمؤمنين بها والمدعوين لها من الخاطئين ؟!!!

    فقط بقليل من التفكير .....
    سيكتشف كل وارث للنصرانية أنه عاش حياة ايمان مضللة قد ظنها في طريق الفردوس وراحة الروح .... بينما هي الهلاك ....

    أنت ايها النصراني ضحية تلاعب الاقلام .... ضحية بولس ....
    دين تصورتموه بما تم وضع أسسه ليبدأ من موت صاحبه الحقيقي ....
    دين تصورتموه بايهامكم أن خلاصكم كان بموت صاحبه الحقيقي وسحقه ....
    دين تصورتموه أن أهم أسسه تم اعلانها بعد موت صاحبه الحقيقي دون ان تكون له كلمة منه متوهمين أن قد أعطى توكيلا روحانيا لمن جاءوا بعده لينطقوا بأعظم ما يهمكم بعد رحيله !!!!!!!


    وأعود وأتساءل معكم ....
    هل تخشى الحقيقة الناصعة من النور ....
    أم تتبخر وتتخفى ؟؟؟!!!!!


    هذه هي القيامة المزعومة ....
    وهذه عقول العقلاء ....
    والعمر مهما طال فانه قصير ....
    ولكنه طويل بقرار شخصي ايها النصراني بأن تعرف أن الأبدية الحقيقية ....
    هي باكرامك عقلك بقليل من التفكير حول منطقية أو عدم منطقية نصوص الصلب والقيامة التي تتمتع بغرابة وركاكة لا نظير لها بأى نصوص أخرى ....
    فقط اقرأ بموضوعية تامة وبعدها قرر ....
    وأؤكد للقارىء بموضوعية انك سترى عجب العجاب بنصوص الصلب والقيامة ....
    أى شىء يخصها ستجدها لا يمت بصلة لربطه بواقع حياة البشر وعقولهم ....
    وهذا ان دل فانما يدل أنها محشوة حشوا بشريا مما أدى لظهور دلالة زيفها وهي تصرخ لتتنفس بالتناقض والغرابة البعيدة عن منطق أبسط العقول .... تنادي العقول الضالة : استيقظوا .... فان النص ركيك أمام منطق الواقع البسيط .


    فيا ايها النصارى ....

    من أجل أن تخلصوا ....

    خلصوا مخلصكم من ضلالكم ....




    نسأل الله لكم ( الخلاص الحقيقي ) من هذا الضلال ..... اللهم آمين .





    أطيب الامنيات للجميع من طارق ( نجم ثاقب ) .
    التعديل الأخير تم بواسطة نجم ثاقب ; 06-08-2008 الساعة 05:25 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    259
    آخر نشاط
    28-07-2009
    على الساعة
    01:32 PM

    افتراضي


    اقتباس
    فاذا كان الرب قد اتى بملاك حتى يزحزح الحجر .... فماذا يكون غرض الرب أو رسالته ؟ ما هي الفائدة التي سيجنيها البشر من هذا الاكشن الهام ؟؟!!!!
    و ألم يجدر بالناس أن يروا هذه القيامة المزعومة؟ و أتسائل عما حدث للحراس ألم يخبروا الناس او السلطات المختصة بما حدث فهذه "مفاجئة العمر" بالنسبة لهم! فكيف ينسون الموضوع و لا نجد ذكرا لما فعلوه!

    اقتباس
    يكرر يسوع تنبؤاته واخباراته المزعومة بشأن صلبه وقيامته ....
    مت 16: 21 من ذلك الوقت ابتدأ يسوع يظهر لتلاميذه انه ينبغي ان يذهب الى اورشليم ويتألم كثيرا من الشيوخ ورؤساء الكهنة والكتبة ويقتل وفي اليوم الثالث يقوم.
    مت 17: 9 وفيما هم نازلون من الجبل اوصاهم يسوع قائلا لا تعلموا احدا بما رأيتم حتى يقوم ابن الانسان من الاموات.
    مت 17: 23 فيقتلونه وفي اليوم الثالث يقوم.فحزنوا جدا
    مت 20: 19 ويسلمونه الى الامم لكي يهزأوا به ويجلدوه ويصلبوه.وفي اليوم الثالث يقوم

    اليسوع "ظهرت شعيرات على لسانه" من كثر ما كرر ذلك فلمذا خاف التلاميذ لطالما تساءلت
    و نعلم أن مريم المجدلية ذهبت لزيارة قبر يسوع فلمذا لم يذهب التلاميذ لزيارته طالما كانوا يعلمون قيامته و يصدقون كلامه الذي يؤكد أنهم سيعيشون بعد قيامته
    لدي جواب لكل هذا و هو..:
    النساء 4 157 وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا
    فهو لم يصلب و لم يقم..

    مشكور أخي نجم ثاقب على الموضوع الرائع

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حارس العقيدة مشاهدة المشاركة


    و ألم يجدر بالناس أن يروا هذه القيامة المزعومة؟ و أتسائل عما حدث للحراس ألم يخبروا الناس او السلطات المختصة بما حدث فهذه "مفاجئة العمر" بالنسبة لهم! فكيف ينسون الموضوع و لا نجد ذكرا لما فعلوه!



    مشكور أخي نجم ثاقب على الموضوع الرائع

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    أخي الحبيب حارس العقيدة .....

    أشكر مرورك واثرائك للموضوع بتعليقك الكريم ....

    ان الحراس يا أخي كما نقرأ في انجيل متى .....
    وقعوا كالاموات .... ومنهم من فر كالمصعوق المرعوب ....
    وباللجوء الى العقل أخي الحبيب ....
    نقرأ ان الحراس بعد فرارهم مذعورين الى الكهنة ....
    أخبروهم بما حدث .....
    فعندما علم الكهنة ما حدث ....
    قاموا برشوة الحراس حتى لا يخبروا احدا بما حدث ....

    فبالله عليك وعلى كل عاقل .....
    ذلك المذعور ....
    هل يمكن ان يضع يده بيد أى محارب ليسوع ....
    بعد أن رأى الرعب بأم عينه يتفجر بحقيقة تعاندهم وتدحرهم ؟؟!!

    هل ستغنيه النقود عن خوف يلاحقه في ظلمات منامه ؟؟!!
    كلا أبدا .... بل سيترك كل ناظر لتلك المعجزة ( ان صحت ) كل مضطهد ليسوع ....

    ولكن بنظري أن هذه المسرحية لو صحت لتداولتها كل الاناجيل على اهميتها ....
    ولكن لتبقى خلف استار السرية .....
    صور لنا كاتبوها حدوثها ....
    كمشهد هوليوودي مثير لتعظيم القيامة ....
    وكتبوا أن نخبة شاهدته ....
    ولكي لا تنشره ( لأنه غير صحيح ولا شهاد عليه ) .....
    فادعوا ان المانع لنشره كان رشوة تفوقت على رعب الحق !!!!

    ولاحظ أن نفس الكهنة لم يتحركوا ليتأكدوا ....
    سارعوا برشوة أصحاب الادعاء ....
    كلها أمور غريبة ....

    قم بتطبيقها على مقياس الواقع في أيامنا هذه ما بين رئيس ومرأوس تجده أغرب من أن يحدث بتلك البساطة !!!!!!


    عموما .....


    أشكر لك مرورك ومشاركتك في هذا الموضوع الهام .....



    أطيب الأمنيات لك من أخيك نجم ثاقب .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    259
    آخر نشاط
    28-07-2009
    على الساعة
    01:32 PM

    افتراضي


    اقتباس
    بل سيترك كل ناظر لتلك المعجزة ( ان صحت ) كل مضطهد ليسوع ....
    صدقت أخي الكريم.. ولكن لمذا لم يذهبوا الى تلاميذ يسوع و يعلنوا ايمانهم و ما رأوه
    فهذا ما سيقوم به أي شخص في هذه الحالة! فبولس آمن (على حد زعمهم) عندما رأى أقل من هذا!
    أشكر لك اهتمامك
    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    30
    آخر نشاط
    15-06-2009
    على الساعة
    10:40 PM

    افتراضي

    ان أردت المنطق أخي فمن البداية سقط المنطق
    كيف يكون الها ولم يقلها بالمرة بل كل ما فعلوه تجميع نصوص وأخذ مقتطفات منها لتدل على الوهيته
    هل خجل من التصريح بالوهيته؟؟؟؟؟

    ثم ايضا واقعة القيامة التي يدعونها لو حدثت لكانت اكبر دليل لهم على الوهيته ان يأتي ويقول للجميع هاأنذا أتيت ولم تستطيعوا هزيمتي لانني اله
    ألم يكن هذا جديرا بتصديق كل من يراه وايمانهم به

    لكن لا نجد في المسيحية الا نصوص يفسرها كل منهم على هواه ليستنتج في النهاية ان المسيح اله

    هل كتب لهم في الانجيل رموز ليقوموا هم بفك الشيفرة

    هل يحتاج الاله الى ايحاءات خفية لتثبت الوهيته؟؟؟؟

    اللهم عافينا مما ابتلى كثيرا من الناس
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حارس العقيدة مشاهدة المشاركة


    صدقت أخي الكريم.. ولكن لمذا لم يذهبوا الى تلاميذ يسوع و يعلنوا ايمانهم و ما رأوه
    فهذا ما سيقوم به أي شخص في هذه الحالة! فبولس آمن (على حد زعمهم) عندما رأى أقل من هذا!
    أشكر لك اهتمامك
    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    اخي الحبيب العزيز ....

    احتمال وارد جدا في عالم المنطق .....

    أشكرك لمتابعة الموضوع ، لك الاحترام .


    أطيب الأمنيات لك من أخيك نجم ثاقب .

  7. #7
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كلمات مضيئة مشاهدة المشاركة
    ان أردت المنطق أخي فمن البداية سقط المنطق
    كيف يكون الها ولم يقلها بالمرة بل كل ما فعلوه تجميع نصوص وأخذ مقتطفات منها لتدل على الوهيته
    هل خجل من التصريح بالوهيته؟؟؟؟؟

    ثم ايضا واقعة القيامة التي يدعونها لو حدثت لكانت اكبر دليل لهم على الوهيته ان يأتي ويقول للجميع هاأنذا أتيت ولم تستطيعوا هزيمتي لانني اله
    ألم يكن هذا جديرا بتصديق كل من يراه وايمانهم به

    لكن لا نجد في المسيحية الا نصوص يفسرها كل منهم على هواه ليستنتج في النهاية ان المسيح اله

    هل كتب لهم في الانجيل رموز ليقوموا هم بفك الشيفرة

    هل يحتاج الاله الى ايحاءات خفية لتثبت الوهيته؟؟؟؟

    اللهم عافينا مما ابتلى كثيرا من الناس





    منطق 100%

    جزاكم الله خيرا وشكرا للمرور والمشاركة ....



    أطيب الأمنيات من أخيكم نجم ثاقب .

  8. #8
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    لاضافة نقطة هامة على موضوع غرابة منطق أحداث قيامة يسوع المزعومة ....

    أنوه الى أن يسوع بحسب العهد الجديد ....

    قد وقف قبل الصلب المزعوم عليه .....
    واثقا .... يعظ بالهيكل بكلام لم يكن يعجب اليهود .....
    وقد أرادوا الامساك به لايذائه ....
    ولكنه كان يمر من بينهم بسلام دون أن يمسه أحد بسوء ....
    هذا كان أثناء حياته وتعاليمه ....

    فهل يعقل أن يتخفى حتى لا يشهد صالبوه بأعظم شهادة ....
    أليست رؤية يسوع حي هي أعظم موعظة يمكن ان تكون لليهود على الاطلاق ؟!
    فلماذا خاف من الظهور وهو نفسه الذي مر من بينهم دون ان يتمكن أحد من ايذائه ؟؟؟!


    وكما كنت دائما أقول ....
    لن تجدوا الغرابة وعدم المنطق بربط أجزاء الأحداث ....
    الا ضمن نصوص أحداث الصلب والقيامة .....
    مما يقودنا الى احتمالية كبيرة وهي أنها : مدسوسة لتغيير الحق بلا أدنى شك ....


    المطلوب من الافاضل النصارى القليل من التفكير فقط ....
    وسيعلمون أى خديعة قد نالت منهم ....

    نسأل الله لهم خير الهداية .....



    أطيب الأمنيات للجميع من طارق ( نجم ثاقب ) .

  9. #9
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    على هامش الحوار ..... ولازلنا في عالم المنطق .... لكشف الاستخفاف في العقول ....

    عزيزي القارىء .....

    ضمن القرآن الكريم توجد سورة اسمها ( سورة الفيل ) .....
    هذه السورة بنظر الباحث عن الحق ....
    تعتبر أكبر دليل على صدق أحداث وحقائق وردت ضمن كتاب الله الحق ....
    لأنها ببساطة تصف واقعا قد حدث ويعتبر أعجوبة ....
    حماية الله للكعبة كانت معجزة كبيرة ....
    عندما دحر الله كيد جيش عظيم جاء باسم يسوع لهدم الكعبة التي باركها الله وشرفها ....

    هذه السورة كان يمكن أن تنهي الدعوة الاسلامية لو كانت غير واقعية ....
    والسبب ببساطة ....
    أن شهادها الكفار الذين آذوا وعاندوا النبي محمد لا زالوا أحياء يرزقون .....
    أقل كلمة كان سيواجه بها الكفار كلمات القرآن أنها تصف أمورا لم نشهدها قط .

    أليس كذلك ؟

    ولكن لاحظوا أين صدرت نسخ الاناجيل المعتمدة ومتى .....
    لاحظوا أن هذه الاناجيل التي بين أيدي نصارى اليوم .....
    لم يقرأها شهاد الأحداث الأوائل .....
    صدرت بعيدا عن مسرح الاحداث ....
    ولربما كان بولس يعرف أنه سينجح في تسويقها .....
    لأنه لن يجد معارضون له من نفس المنطقة كما لو كان الأمر في الاراضي المقدسة ....
    وعرف كيف يسوق اساطير شبيهة بأساطير قديمة يهواها أهل تلك المناطق البعيدة .....
    ويا أسفي على أهل المناطق التي عاش بها المسيح .....
    فقد شربوها وصدقوها ورهنوا بها حياتهم الأبدية ....
    وعندما تسأل عن اصول هذه الاناجيل اليونانية .... لن تجد ....
    فكيف يمكنك أن تتأكد من صحة الترجمة ؟؟؟؟؟
    فلا أصل لانجيل عبري ....
    والقارىء لمقدمة انجيل لوقا يعرف كيف تكونت هذه الاناجيل ....
    انها شهادات مجمعة كثيرة جدا يكتبها كل شخص حسبما رأى أو يرى ....
    والله أعلم ان كان قد كتب حق أو اشاعة .....
    وواضح أن الذين كتبوا كثيرون .....
    فهل تم أخذ كل المكتوب ....
    وعن الاناجيل غير المعترف بها والتي كانت كثيرة والتي خرجت خارج دائرة فرض أربعة أناجيل فقط ....
    هل يوجد معيار لرفضها أم أن المعيار كان لعدم موافقة الاغلبية على قبولها حسب ما يهوون لا سيما أنهم أبناء منطقة بعيدة تهوى الاساطير اليونانية التي من روح الصلب والفداء وتعدد الآلهة ( الأقانيم ) ؟!

    هكذا خرجت نصوص الصلب والقيامة .....
    وهكذا انفرد انجيل متى بحدث هروب الحراس أمام ملاك قام بزحزحة حجر القبر .....
    ولا رقيب ولا محاسب .....

    ولكن العقول لا زالت في رؤوسنا .....
    بعيدا عن بلاد اليونان التي صدرت هذه الاناجيل الاربعة .....
    بعيدا عن أرض تهوى اساطير قديمة قابلة لفكرة الصلب والفداء والاقانيم ....

    أنتم أبناء الأرض التي عاش بها المسيح ....
    الى متى هذا الانقياد الأعمى .....
    فكروا واحكموا بموضوعية ....
    سترون الأمر مختلفا ....
    سترون حقيقة ....
    حقيقة أن نصوص الصلب والقيامة .... أعجب من ان يشهد لها عقل سليم ومنطقي ....


    أطيب الامنيات لجميع النصارى بحسن التفكير وخير الهداية ....


    مع تحيات نجم ثاقب .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    645
    آخر نشاط
    27-07-2010
    على الساعة
    05:56 AM

    افتراضي

    موضوع رائع
    ما شاء الله
    جزاك الله خيرا
    {إنَّ الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي ءاياتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ إِنْ فِي صُدُورِهِمْ إِلا كِبْرٌ مَا هُمْ بِبَالِغِيهِ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ(56)}. سورة غافر

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. يسوع ينصح بأبوال البشر
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 25-05-2010, 03:36 AM
  2. يسوع يبيح أكل لحم البشر
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 49
    آخر مشاركة: 18-12-2009, 04:58 PM
  3. لنختبر قيامة يسوع
    بواسطة sa3d في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 05-04-2008, 08:24 PM
  4. جدول مقارنة بين الأناجيل الأربعة حول قيامة يسوع المزعومة ..
    بواسطة صقر قريش في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-07-2007, 03:18 AM
  5. حول قيامة يسوع المزعومة
    بواسطة ismael-y في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 06:52 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .

كل الحقائق تسطع بثقة أمام البشر الا قيامة يسوع ! لأنها باطل .