معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

من أجمل الكتب فى اثبات إعجاز القرآن: كتاب (النبأ العظيم).للدكتور محمد عبد الله دراز » آخر مشاركة: نيو | == == | الأنبا روفائيل : يعترف أن العقيدة المسيحية تأسست من المجامع ولم تعتمد على نصوص الكتاب المقدس » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | Is God: Jesus, Jesus and Mary, the third of three or the Clergy in Christianity according to the Qur’an? » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | اسماء الله الحسنى فى الكتاب المقدس ومدى انطباقها على يسوع » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | منصر يعترف: المراة المسيحية مكينة تفريخ فقط ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | انواع التوحيد » آخر مشاركة: فايز علي احمد الاحمري | == == | سائل : عندي شك في الوهية المسيح و مكاري يونان يرد عليه : لو شغلت عقلك بس العقل لوحده يقول ده مش ربنا » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنا و الآب واحد بين الحقيقة و الوهم » آخر مشاركة: وردة الإيمان | == == | رد شبهة: نبيُّ الإسلام يقول : خيل سليمان لها أجنحة ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)

  1. #1
    الصورة الرمزية shadib
    shadib غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    140
    آخر نشاط
    12-01-2015
    على الساعة
    07:41 PM

    افتراضي معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)

    نستتبع سلسلة الرد على الزنديق الأكبر والطبيب العراقي-المضغة :

    نص الشبهة الزنديق : "

    المضغه مخلقة وغير مخلقة..

    فسرها كيث مور للمسلمين بالطريقه الاتيه:
    Toward the end of the fourth week, the human embryo looks somewhat like a chewed lump of flesh. The chewed appearance results from the somites which resemble teeth marks

    فجعلت مواقع الاعجاز تقول الايام 26 و27 و28 طورا للمضغه.

    معاني الكلمه(مضغه):
    1- قطعة من اللحم :الأغريق قالوا ذلك,لكن لأن الجنين لم يكن يوما قطعة لحم مجرده,لم يؤخذ مفسري المسلمين بهذا.
    2- حجم ما يمكن مضغه: أقل حجم يمكن مضغه ربما 20-30ملم ,لكن حجم الجنين بهذه المرحله هو 4 ملم فقط,لذا لم يؤخذ المسلمون بهذا.
    3- شئ لاكته الاسنان:هذا هو المعنى اللذي أخذوا به,لان الفلق( القطع ) الجنينيه(somites) تشبه اثار الاسنان عملا بتفسير مور للقرآن أعلاه.

    فَإِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِن مُّضْغَةٍ مُّخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ

    النص يقول من مضغه ولم يقل من مايشبه المضغه,فيعني أن الجنين يكون هو بعينه مضغه ,وبأخذ المعنى الأول(قطعة لحم) يكون القران قد ذهب مذهب الاغريق الخاطئ في جعل الجنين قطعة لحم مجرده في احدى مراحله, بدليل قول الإمام النووي في تهذيب أسماء اللغات: إذا صارت العلقة التي خُلِقَ منها الإنسان لحمة فهي مضغة.

    لكن ما ذهب له الاعجازيون(المعنى الثالث):
    خلقناكم من مضغه = خلقناكم من ما يشبه المضغه = خلقناكم من مايشبه شئ لاكته الاسنان.

    ورغم تصرفهم بالكلمات(أضافة مايشبه),فنحن نسألهم,هل كل مالاكته الاسنان عليه أثارا لها؟؟ ,فالقطعه المكتملة المضغ لاأثار للأسنان عليها.
    وما هو ذلك الشئ؟ فالأشياء الرخوه لاتتضح فيها أثار الاسنان.

    لذا فهناك ألاف الأشياء,والموضوع كله يعتمد على الشئ اللذي سيختاره الاعجازيون,وقد أنتقوا علكه!
    علكه ممضوغه بأنتقائيه خاصه تظهر أثارا للقواطع والأنياب والطواحن بنفس الوقت!

    هل يريد القران القول: خلقانكم من مايشبه العلك الممضوغ ؟
    طيب هناك مليون شئ يمكن للعلكه أن تبدو مثله .
    وكم مره يا ترى كان عليهم أن يخرجوا العلكه من فمهم يتفحصوا شكلها لعلها بدأت تشبه الجنين ثم يعيدوا مضغها لتكتمل بالصوره المطلوبه!

    ثم أن كان مبدأ التشبيه هو الفلق,فالجنين مكون من فلق لمدة خمس اسابيع منذ اسبوعه الثالث لأسبوعه الثامن,وليس حصرا على اليومين 27 و 28 فقط.

    ثم ان الفلق هي 21-29 فلقه في هذه اليومين , بينما قطع الاسنان في العلكه هي 7 فقط..

    ثم كيف يجعلون ( مخلقه وغير وخلقه) طورا مؤقتا مقرونا بالمضغه؟ ,فالجنين يببقى بعضه متمايز وبعضه غير متمايز من بداية الاسبوع الثالث لنهاية اسبوعه الثامن,وليس حصرا على اليوميين 27 و28 فقط.

    !!!.....".........................انتهى نص الشبهة




    قبل الشروع في الرد أود التأكيد أن كثير من فقرات هذه الشبهة مشابهة لفقرات شبهة العلقة التي استوفينا الرد عليها بالتفصيل الممل في الموضوع السابق.. لذلك ، ينصح لمن لم يطلع على رد الشبهة حول معجزة العلقة العودة إليها.

    الرد على الشبهة بحول الله :

    يقول الزنديق : ((فجعلت مواقع الاعجاز تقول الايام 26 و27 و28 طورا للمضغه.))

    الرد :

    لم يقل أحد أن طور المضغة يحصر فقط في تلك الأيام الثلاثة ، حتى ما اشتهدت به من قول العلم كيث مور (الذي أسلم حديثا) لم يجعل الأمر مقصورا بالأيام التي حددتها بنفسك ، لكن غاية الوضوح لهذه المرحلة تكون فعلا في هذه الأيام. (سنفصل لماذا فيما بعد). وأما هذه المرحلة ، فنقلا عن كتاب علم الأجنة للداعية عبد المجيد الزنداني والذي نسّقه مع عالم الأجنة كيث مور بذاته فتبدأ هذا الطور من اليوم 23\24 وتستمر إلى نهاية الأسبوع السادس (اليوم 42 تقريبا) حيث يبدأ طور العظام.

    يقول الزنديق : (( معاني الكلمه (مضغة) :

    1- قطعة من اللحم : الأغريق قالوا ذلك,لكن لأن الجنين لم يكن يوما قطعة لحم مجرده,لم يؤخذ مفسري المسلمين بهذا.
    2-حجم ما يمكن مضغه: أقل حجم يمكن مضغه ربما 20-30ملم ,لكن حجم الجنين بهذه المرحله هو 4 ملم فقط,لذا لم يؤخذ المسلمون بهذا.
    3- شئ لاكته الاسنان: هذا هو المعنى اللذي أخذوا به,لان الفلق( القطع ) الجنينيه(somites) تشبه اثار الاسنان عملا بتفسير مور للقرآن أعلاه
    . فَإِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِن مُّضْغَةٍ مُّخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ

    النص يقول من مضغه ولم يقل من مايشبه المضغه,فيعني أن الجنين يكون هو بعينه مضغه ,وبأخذ المعنى الأول(قطعة لحم) يكون القران قد ذهب مذهب الاغريق الخاطئ في جعل الجنين قطعة لحم مجرده في احدى مراحله, بدليل قول الإمام النووي في تهذيب أسماء اللغات: إذا صارت العلقة التي خُلِقَ منها الإنسان لحمة فهي مضغة
    ..وأيضا : (( ثم ان الفلق هي 21-29 فلقه في هذه اليومين , بينما قطع الاسنان في العلكه هي 7 فقط..
    )).

    الرد :

    أكدنا في الرد على مرحلة العلقة أن المسميات القرآنية هي تشبيهات تنطبق على الأشكال الخارجية للجنين وبعض العمليات (كتعلق الجنين والتغذي من دم الأم)..فالجنين لا يتكون من دودة العلق! ولكنه يشبهها.. وهذا ينطبق أيضا على مرحلة المضغة ،فالجنين ليس قطعة لحم مطلقة وإنما يشبه قطعة اللحم وقد لاكتها الأسنان.

    والقول أن الإغريق رأوا ذلك هو محض رمي للظنون لا أكثر ، ونرد عليه بما يلي :

    ببساطة نقول : إن التصور الذي ساد حتى القرن السابع عشر أن الجنين يكون كامل الخلق ولكنه قزم مصغر جدا في الحيوان المنوي (كما قال العالم هاتسوكر الذي رسم الحيوان المنوي) أو في البيضة (كما قال العالم ملبيجي الذي اعتبر أبو علم الأجنة الحديث).... وهذا يخالف القرآن الذي وصف المضغة أنها : مخلقة ، وغير مخلقة ، أي منها ما هو مصور الأعضاء والخلق في هذه المرحلة ومنها ما ليس كذلك فما تزال بروزات ليست مصورة لا تملك شكلا محددا... فكيف قد ساد الاعتقاد بهذه الفرضية (فرضية الخلق المكتمل المسبق) في القرن السابع عشر وما قبله إن كان الإغريق قد حسموا الأمر بالسابق برؤيتها بأم أعينهم ؟؟!!


    ( للتحقق من ذلك ارجع لكتاب (نقلاً عن مؤلفه 1694)
    Hartsoeker Essay de Dioptrique 1694 (Permission from Meyer 1939))


    ولو فكرت بالأمر لغويا تجد أنه لا يقصد اللحم المطلق في شيء.. فالمضغة من الفعل مضغ ، و ( المضغة ) القطعة التي تمضغ من لحم وغيره ، ويقال طعام عالك أي متين المضغة (ارجع المعجم الوسيط) ، فقد يكون الطعام الممضوغ أي شيء.. لكن المفسرين القدامى قربوا الأمر للحم من باب التقريب لما يكون في الرحم من دم ولحم.. مع أن القرآن لم يلمح لكون الممضوغ لحما مجرد التلميح. وعلى العكس تماما ، فقد أشار القرآن إلى تكون اللحم فيما بعد بكساء العظام في مراحل متأخرة!!

    وأما القول بأن حجم الجنين أصغر مما يمكن مضغه ، وفلقاته أكثر من المضغ في (العلكة) !!! فأيضا تم الرد على ذلك في شبهة العلقة.. وخلاصة الرد أن التشابه لا يعني التطابق الكلي ، ومثل التشبيه القرآني كمثل تشبيه العلماء الكتلة الخلوية بعد الإخصاب بثلاث أيام تقريبا بالتوتة (morula) مع أنها بالكاد ترى بالعين المجردة... (ارجع إلى ذلك بالتفصيل).

    ونرد أيضا على الزنديق حول قوله بأن المضغة هي بقدار ما يمضغ ( النقطة الثالثة ) كالتالي :

    يشير القرآن أن المضغة مخلقة وغير مخلقة... أي مصورة وغير مصورة.
    لكن ، عندما يكون الجنين بمقدار ما يمضغ (كما يقول هذا التفسير) يكون الجنين كامل التصوير البشري تقريبا ، إذ يكون في مطلع الأسبوع الثامن!!
    وبالتالي ، فإن الوصف القرأني للمضغة بأنها مصورة وغير مصورة ينقض هذا التفسير بالضرورة لاقتراب تصور الجنين من الكمال عند ذلك الحجم.

    الزنديق : ((لكن ما ذهب له الاعجازيون(المعنى الثالث):
    خلقناكم من مضغه = خلقناكم من ما يشبه المضغه = خلقناكم من مايشبه شئ لاكته الاسنان.

    ورغم تصرفهم بالكلمات(أضافة مايشبه)

    الرد :

    قلنا أنه لغة لا مانع في التشبيه دون أداة تشبه..( أيضا تم تفصيل الأمر في شبهة العلقة).

    يسأل الزنديق : (),فنحن نسألهم,هل كل مالاكته الاسنان عليه أثارا لها؟؟ ,فالقطعه المكتملة المضغ لاأثار للأسنان عليها.وما هو ذلك الشئ؟ فالأشياء الرخوه لاتتضح فيها أثار الاسنان))

    الرد :

    يا زنديق ، كل ما يظهر عليه آثار المضغ هو مضغة .. والعكس صحيح.. فالرخو وغيره لا يسمى مضغة إلا إذا بدت عليه آثار المضغ.

    وأما اختيار العلكة فغير مخصوص ، ولكن لأن العلكة متينة المضغة ويظهر عليها أثر المضغ أكثر من غيرها. (ارجع المعجم الوسيط مادة : عالك).

    وقوله : (( هل يريد القران القول: خلقانكم من مايشبه العلك الممضوغ ؟
    طيب هناك مليون شئ يمكن للعلكه أن تبدو مثله
    ((

    الرد : هذا إذا كنت أن تلعب بها !! أما إذا أردت أن (تمضغها) فستشبه الجنين في هذه المرحلة المتسمة بالكتل المدببة.

    وقوله : ((ثم أن كان مبدأ التشبيه هو الفلق,فالجنين مكون من فلق لمدة خمس اسابيع منذ اسبوعه الثالث لأسبوعه الثامن,وليس حصرا على اليومين 27 و 28 فقط.)).

    الرد :

    مبدأ التشبيه ليس الفلق وحده ، وإنما كل نتوء أو تكتل أو برعم يظهر على الجنين بشكل متكتل ومتبرعم، والتشبيه بآثار المضغ لا تقتصر على الفلقات وإنما كل نتوء أو تكتل يظهر على الجنين.. وقد أكدت ذلك في العديد من مقالاتي ، وعلميا يعود هذا المظهر إلى عدم تصور الأعضاء.. فتبدو نتوءات متكتلة بطريقة عشوائية أشبه بالمضغ التي تبدو بالمجمل مقوسة .. وهذا ينطبق على الجنين في هذه المرحلة المميزة من تطور الجنين. ، وهذا لا يكون إلا في هذه المرحلة ، فقبلها تكون العلقة ، إذ لا ينتشر فيها تكتلات واضحة سوى ربما بعض البراعم الصغيرة التي لا تؤثر في الشكل العام. وبعدها يكتمل التصوير في طوري العظم واللحم ، فكل أعضاء الجنين قد استبانت وتخططت.. أما في هذه المرحلة فمنها ما استبانت هيأته ومنها ما ليس كذلك ، ويتضح ذلك في ذروته في اليومين 27-28 الذين خصهما كيث مور بالذكر.

    وقوله : ((ثم كيف يجعلون ( مخلقه وغير وخلقه) طورا مؤقتا مقرونا بالمضغه؟ ,فالجنين يببقى بعضه متمايز وبعضه غير متمايز من بداية الاسبوع الثالث لنهاية اسبوعه الثامن,وليس حصرا على اليوميين 27 و28 فقط.))

    الرد :

    الزنديق لا يميز بن معنى التمايز(differentiation) ومعنى التخليق formation)).. لنقف عند التخليق والتمايز :

    يقول الإمام الألوسي في كتابه روح المعني للألوسي :
    والمشهور المتبادر ، أن (المخلقة) : المستبينة الخلق أي مضغة مستبينة الخلق مصورة ، ومضغة لم يستبن خلقها وصورتها بعد.والمراد تفصيل حال المضغة وكونها أولا قطعة لم يظهر فيها شيء من الأعضاء ثم ظهرت بعد ذلك شيئا فشيئا.

    أما التمايز (من موسوعة ويكيبيديا ) : العملية التي تتحول فيها الخلايا من خلايا أقل تخصصا إلى خلايا أكثر تخصصا (نوع مخصص من الخلايا).

    والفرق أصبح واضحا ، وهو : التخلق ، يعني استبيان الصورة للناظر بالضرورة ، أما التمايز فلا يشترط ذلك.. فمثلا :

    تتمايز خلايا التوتة (morula) إلى طبقتين ثم طبقة ثالثة. وتصبح مجوفة مملوءة بسائل وتسمى حينئذ كبسولة بلاستولية.

    أما بالنسبة للتخليق (التصوير) ، فلا تخلق بتاتا ، لأن الصورة الخارجية عبارة عن كرة أو كبسولة لم يتصور عليها شيء من أعضاء الإنسان.

    وعلى كل حال ، فليعلم الزنديق أن هذا التخليق يبدأ للناظر بدءا من اليوم الثالث والعشرين تقريبا ، فلا يتخخط من الجنين قبل ذلك سوى نتوءات برعمية لا يستبين أمرها فهل ستكون أذن أم كلية أم ذراع؟؟ وينتهي التصوير بمطلع الأسبوع السابع ، فلم يبق شيء من الجنين إلا واستبان أمره ، أهو ذراع أم أنف..الخ ( وإن كانت هناك المزيد من عمليات النمو والتعديل والتسوية).

    وإن أصر الزنديق بأنها تختلف عن ذلك ذلك بيوم أو يومين ، نقول : لا حرج ، بل إن ذلك يدل على معجزة وضعها الله في ترتيب تطور الجنين ، ألا وهي استخدام حرف الفاء في الفصل بين هذه الأطوار (( ..فخلقنا العلقة مضغة..)) ، فحرف الفاء يدل على التعقيب المباشر في الترتيب ، مما يجيز التداخل بين أطراف المراحل.

    وقد أحضرت شكلا توضيحيا في الملفات المرفقة حول هذا الموضوع.. انظر إليه.

    لاحظ أنه في اليوم الرابع والعشرين لا يكاد يستبان إلا أصول بعض الأعضاء الرئيسية كثنية الرأس والذيل ، وأما بعد انتهاء اليوم الثامن والعشرين فقد استبين كل ما يلي :
    1- تبرز صورة الرأس وتتخطط بشكل واضح.
    2- ويظهر قرص الاذن. وظهور فتحتي الاذنين.
    3- تكون الحويصلة البصرية.
    4- ظهور براعم الطرفين العلويين بشكل واضح ، وبدء انغلاق المسامة العصبية الذيلية أو انغلاقها.
    5- تمييز بروز القلب بحجراته.
    والصورة خير برهان للناظر ، فالناظر يعلم أن الجنين في اليوم الرابع والعشرين غير واضح المعالم ، بينما يستجلي الكثير من الأعضاء (وليس جميعها) في اليوم الثامن والعشرين (مضغة مخلقة).

    لكن كثير من الأعضاء لم تتضح في هذه المرحلة فصفائح اليدين والقدمين والأصابع وفتحتي الأنف وصيوان الأذن...الخ كلها لا تظهر في بدايات هذه المرحلة ، لذلك فالجنين ليس إنسانا كامل الخلقة والصورة (مضغة غير مخلقة).

    ... وهذا مصداق لقوله تعالى : (( .. مضغة مخلقة وغير مخلقة لنبين لكم ..)) (الحج 5)



    ونقول في الختام : هذا وإن كان في قولنا من صواب فتوفيق من الله ، وإن كان فيه من خطأ فبتقصير منا أو بوسواس شيطان.

    يتبع بإذن الله قريبا...\
    الصور المرفقة الصور المرفقة  

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    31
    آخر نشاط
    12-08-2008
    على الساعة
    02:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    ذلك يدل على معجزة وضعها الله في ترتيب تطور الجنين ، ألا وهي استخدام حرف الفاء في الفصل بين هذه الأطوار (( ..فخلقنا العلقة مضغة..)) ، فحرف الفاء يدل على التعقيب المباشر في الترتيب ، مما يجيز التداخل بين أطراف المراحل.
    ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِن مُّضْغَةٍ(5)

    اقتباس
    التخليق يبدأ للناظر بدءا من اليوم الثالث والعشرين وينتهي التصوير بمطلع الأسبوع السابع
    ما التعريف العلمي للتخليق؟ وما هو المصدر العلمي الذي يقول بان هذا المفهوم يبدأ من وينتهي بالفترة التي قمت بتحديدها؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية shadib
    shadib غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    140
    آخر نشاط
    12-01-2015
    على الساعة
    07:41 PM

    افتراضي

    صديقي أسباني ..

    أحييك بدءا..

    قولك : (( ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِن مُّضْغَةٍ(5) )).

    الرد :

    سبق أن رددت على هذه الجزئية والرد كالتالي :

    هناك فرق بين الفاصل الزمني بين طورين ، والفرق بين بداية طور إلى بداية طور آخر. والذي يحدد ذلك هو المقصود بكلمة خلق :

    فمثلا : في قوله تعالى : (( ...ثم خلقنا العلقة مضغة... ))

    نجد قوله : ( خلقنا ) تعني حولنا وصيرنا وصورنا وذلك لأنها أخذت مفعولين فأصبحت تفيد الصيرورة ، وهذا يفيد الحديث عن المرحلة الانتقالية أثناء التحويل والتصوير... والفاصل الزمني علميا كما وضحنا قليل نسبيا ---- لذلك ، استخدام الحرف (فـ ) .

    وقوله تعالى : ((...فإنا خلقناكم من نطفة ثم من مضغة ... )) ، كلمة خلقنا هنا تأخذ مفعولا واحدا ، وهي هنا تدل على مبدأ الخلق في كل مرحلة لا على الصيرورة ، وعلميا ، فإن الفترة من بداية طور العلقة إلى بداية طور المضغة كبير نسبيا ----لذلك ، تأخذ الحرف (ثم) للترتيب والتراخي.

    الخلاصة :

    مفعولين للفعل (خلق)---> الصيرورة ---> المرحلة الانتقالية---> قصيرة---> فـ

    مفعول واحد للفعل (خلق) ---> مبدأ الخلق في كل مرحلة---> كبير ( المدة بين مبدأ طور ومبدأ طور آخر)---> استخدام (ثم).

    أما التخليق فهو لا يعد مصطلح علمي وإنما وصف شكلي ، وبالإنجليزية shaping
    وهذا وجدته تماما في موسوعة ويكيبيديا تقول :
    during the fourth week of development, during which we can see the shaping of the embryonic areas.
    وهذا يقرر بدء التشكيل في الأسبوع الرابع وهذا تماما ما نقوله.

    الرابط : http://en.wikipedia.org/wiki/Yolk_sac

    واعلم والله يا أخي أسباني أني أحترم فيك أسلوبك الراقي في الحوار..

    وأريد أن أسألك : هل أنت ملحد من منتديات ( الملحدون العرب) ؟

    لك الحق أن لا تجيب

    وشكرا

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    31
    آخر نشاط
    12-08-2008
    على الساعة
    02:18 PM

    افتراضي

    والآن بانتظار الرابط الذي يقول بأن ال shaping ينتهي بالاسبوع السابع

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية shadib
    shadib غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    140
    آخر نشاط
    12-01-2015
    على الساعة
    07:41 PM

    افتراضي

    أنا فعلا آسف ، حدث لبس بسيط عندي :

    1- طور المضغة يبدأ بالأسبوع الرابع وينتهي قبل السابع 40-42، وهي تبقى مخلقة وغير ومخلقة بنص القرآن : (( ..ثم من مضغة مخلقة وغير مخلقة..)) ، فأنا أخطأت حينما قلت أن المضغة تكون مخلقة في نهاية هذا الطور وهذا ينقضه القرآن بشكل صريح.

    2- التصوير : shaping\ formation يبدأ بالأسبوع الرابع وينتهي في الأسبوع الثامن ، هذا يؤكده حديث نبوي شريف هو :
    قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-:((إذا مَرَّ بِالنُّطْفَةِ ثنتان وأربعون ليلةً بعث اللهُ إليها مَلَكا فَصَوَّرَهَا وخلق سمعَها وبصرَها وجلدَها ولحمَها وعظامَها ...))(مسلم عن حذيفة بن أسيد)

    أخرجه مسلم (4/2037 ، رقم 2645) . وأخرجه أيضًا : الطبرانى (3/178 ، رقم 3044 وابن حبان (14/52 ، رقم 6177 والبيهقى (7/422 ، رقم 15201) .

    فكما يشير الحديث ، أن كل هذه العمليات تتم بعد الثاني والأربعين ( طبعا كل في موعده ) ، ويشير إلى أن الجنين لا يصور إلا بعد الثاني والأربعين.. أي بعد مرحلق المضغة المخلقة وغير المخلقة.
    وعلميا ، فإن انتهاء التصوير يتم في الأسبوع الثامن. ( وهذا بعد الثاني والأربعين طبعا).

    وأحب أن أؤكد لك أن هذه معجزة بحد ذاتها ، إذ كان سائدا بقوة حتى القرن السابع عشر نظرية " الخلق المكتمل أو المسبق" ، أي أن التصوير يكون كاملا منذ مرحلة الجاميت وطيلة الحمل.. وأحضرت لك تعريفه :

    preformation theory

    Archaictheory that the embryo was fully formed in miniature within a gamete at the time of conception.

    المصدر : http://cancerweb.ncl.ac.uk/cgi-bin/o...asement+theory

    لاحظ أن القرآن نقض هذا التعريف ، وأكد أن التخليق يبدأ بالمضغة ، وقال أنه ينتهي بعد انتهاء طور المضغة بعد الثاني والأربعين ( كما قال العلماء في الأسبوع الثامن ).

    وأنا لم أنقض ما قاله الزنديق من أن يتم التصوير في الأسبوع الثامن.

    وأما العمليات الأخرى الواردة في الحديث ، فعلميا ، جميعها أيضا تتم بعد الثاني والأربعين وليس منها ما هو قبله ، وهذا حديث معجز فعلا .. لا تسألني عنه الآن ، سأنزل موضوع كبير جدا خاص به قريبا.

    وشكرا..وسامحنا على الخطأ.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    5
    آخر نشاط
    07-08-2008
    على الساعة
    05:26 AM

    افتراضي

    بارك الله فيكم وفي كل عزيز لديكم ونفع بعلمكم وجعل ذلك في ميزان حسناتكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    آمين
    هل يمكن أن يكون أحد معانى التخليق ال organogenesis
    بالإضافة إلى الshaping
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    31
    آخر نشاط
    12-08-2008
    على الساعة
    02:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    التخليق يبدأ بالمضغة ، وينتهي بعد انتهاء طور المضغة بعد الثاني والأربعين
    تقول بان التخليق ينتهي بانتهاء طور المضغه,وان طور المضغه ينتهي باليوم 42,وان التخليق علميا اسمه(shaping),فلم لم تأتنا بالمصدر العلمي الذي يقول ان المدعو shaping ينتهي باليوم 42؟

    انا اجيبك,انت لم تجد اي مصدر علمي يدعم ماتقول,فما قلته بعيد عن العلم,لذلك غيرت كلامك الان واصبحت تقول بان الshaping يمتد للاسبوع الثامن الذي ينتهي باليوم 56 وليس 42.

    السؤال: اذا اردنا ان نقبل كلامك الجديد الان,فمن اين جئت باليوم 42 اذن لتجعله نهاية لطور المضغه؟ماهو المسوغ العلمي لذلك مع ذكر المصادر؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية shadib
    shadib غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    140
    آخر نشاط
    12-01-2015
    على الساعة
    07:41 PM

    افتراضي

    قولك : "تقول بان التخليق ينتهي بانتهاء طور المضغه,وان طور المضغه ينتهي باليوم 42,وان التخليق علميا اسمه(shaping),فلم لم تأتنا بالمصدر العلمي الذي يقول ان المدعو shaping ينتهي باليوم 42؟"

    الرد : لقد عدلت ذلك ، وأكدت بالأدلة القرآنية أنه لا ينتهي بانتهاء اليوم 42... وعلميا لا ينتهي قبل 42.

    وقولك : "انت لم تجد اي مصدر علمي يدعم ماتقول."

    بل وجدت وأعلم مصادر علمية تدعم القرآن والسنة..

    قال تعالى : (( .. ثم من مضغة مخلقة وغير مخلقة..)) ، مما يعني -بالنص القرآني- أن التصوير لا ينتهي بالثانية والأربعين حيث ينتهي طور المضغة..

    ومن السنة : قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-:((إذا مَرَّ بِالنُّطْفَةِ ثنتان وأربعون ليلةً بعث اللهُ إليها مَلَكا فَصَوَّرَهَا وخلق سمعَها وبصرَها وجلدَها ولحمَها وعظامَها ...))(مسلم عن حذيفة بن أسيد)
    مما يعني أن التصوير ينتهي باليوم بعد الثاني والأربعين.


    وأما علميا فنذكر ما يلي :

    1. الأذنين الخارجية والداخلية تتكونان بعد اليوم الثاني والأربعين ، وتكتسبان الشكل الآدمي .
    2. ويتم ذلك أيضاً بالنسبة للأنف ، الذي يأخذ المظهر الآدمي .
    3. أما الأذرع التي ظهرت على شكل براعم في نهاية الأسبوع الرابع فتصبح أكثر طولاً بعد اليوم الثاني والأربعين .
    4. وتظهر أصابع واضحة لم تكن موجودة قبل ذلك .
    5. ظهور فتحة الفم في الأسبوع السابع وصفائح اليدين والقدمين.

    ارجع مثلا : http://3dpregnancy.parentsconnect.co...-pregnant.html


    فأين المشكلة؟! ، وأين الخطأ في القرآن وفي السنة؟؟...أنا أخطأت سهوا ، فهل أخطأ القرآن والسنة؟..هذا المهم ، وهذا موضع الحديث... أليست هذه معجزة تنقض ما قاله كبار علماء نظرية الخلق المسبق؟؟! أليست هذه معحزة أخرست ألسنة الكفرة عن الكلام؟؟!


    وأعتقد أننا نناقش الإعجاز العلمي في القرآن.. وليس عند شادي( أنا) ، فإذا كان عندك نقد للقرآن فأهلا وسهلا ، وما في داعي تحور المواضيع عن سياقها وتجعلها غالب ومغلوب.



    وأما سوالك : السؤال: اذا اردنا ان نقبل كلامك الجديد الان,فمن اين جئت باليوم 42 اذن لتجعله نهاية لطور المضغه؟ماهو المسوغ العلمي لذلك مع ذكر المصادر؟

    أولا : هذا ليس كلامي ، هذا كلام الله وكلام رسوله بالأدلة الواضحة ولا تستطيع أن تنكر شيئا من ذلك.
    ثانيا : جئت بالرقم من أحاديث رسول الله أذكر منها :

    عن عبد الله قال حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدوق : (( إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما ثم يكون في ذلك(أي في الأربعين يوما) علقة مثل ذلك ثم يكون في ذلك(أي في الأربعين يوما) مضغة مثل ذلك ثم يرسل الملك فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات بكتب رزقه وأجله وعمله وشقي أو سعيد ...)). (كتاب القدر \ كيفية الخلق الآدمي... )

    وهذا يشير إلى انتهاء طور المضغة في الليلة الأربعين ، وهناك أحاديث أخرى تشير إلى الثاني والأربعين كالحديث الذي ذكرناه أعلاه.

    أعتقد أن الحديث واضح ومفحم...

    وأنت -للأسف- لا تقرأ ما كتبناه في الموضوع أعلاه ، المسوغ هو ظهور الانتفاخات على الجنين في هذه المرحلة ، وبعد الأربعين أو بضع الأربعين تصبح كثيرا من هذه الانتفاخات أعضاء وأطرافا كاملة تخرجه عن شكل المضغة.

    وهذا مصدر علمي عن شكل هذه البروزات والانتفاخات في هذه المرحلة (الأسبوع السادس) :

    His or her(the embryo) arm buds are just beginning to, well, bud. They look like teensy swollen bumps at this point

    المصدر : http://3dpregnancy.parentsconnect.co...-pregnant.html


    وفي الأسبوع السابع يبدأ طور العظم ، لذلك يجب إنهاء طور المضغة :
    وهذا أيضا مصدر (ذبحتني من كثر البحث عن مصادر) :

    The bones of his tiny limbs have started to form and all of your baby's major organs

    الرابط : http://www.babiesonline.com/pregnanc...week/week7.asp


    انظر له في الأسبوع السابع .... هل هذا مضغة ؟؟؟ لاحظ تمايز جل الانتفاخات إلى أعضاء واضحة الآن:


    ...... وانتهى

  10. #10
    الصورة الرمزية مسلم77
    مسلم77 غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    503
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-05-2017
    على الساعة
    06:15 PM

    افتراضي

    اقتباس
    وهذا أيضا مصدر (ذبحتني من كثر البحث عن مصادر) :
    جزاك الله خيرا على مجهودك.......
    "ما ناظرت أحدا إلا وودت أن يظهر الله الحق على لسانه"

    الإمام الشافعي (رحمه الله)

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)


LinkBacks (?)

  1. 02-04-2011, 11:01 PM
  2. 13-08-2010, 06:17 PM
  3. 16-05-2010, 07:52 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مناظرتي مع القس لس لس(ساري يعود من جديد بشكل جديد)
    بواسطة مسيحي مؤمن في المنتدى مناظرات تمت خارج المنتدى
    مشاركات: 72
    آخر مشاركة: 14-06-2013, 09:58 AM
  2. مفرش كروشية للمقعد جديد في جديد
    بواسطة ســاره في المنتدى منتدى التجارب والأشغال اليدوية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-01-2010, 09:16 PM
  3. معجزة
    بواسطة eerree في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-06-2006, 03:05 PM
  4. معجزة بمصر
    بواسطة سيمو في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-12-2005, 06:01 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)

معجزة المضغة - رد على الزنادقة (جديد)