الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة

  1. #1
    الصورة الرمزية نوران
    نوران غير متواجد حالياً عضو شرفى بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    2,339
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    24-04-2014
    على الساعة
    12:19 AM

    افتراضي الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    د. جابر قميحة : بتاريخ 28 - 7 - 2008

    يرحمه الله ... فقد لاقى ربه يوم 16 من يوليو سنة 2008 , فترك فراغا أعتقد أنه لن يُـشغل قبل عشرات من السنين القادمات .

    و ما أكتبه في السطور الآتية , ليس تعريفا بهذا الرجل العظيم ,

    فقد تكفل بذلك عشرات من الكتاب الذين تناولوه حياة ... وإنتاجا ... وجهدا ... وجهادا... و تأثرا ... وتأثيرا .

    ولكنها خواطر أسجلها تلقائيا , وعفويا عن الرجل الذى عشته في الكويت ــ في مطلع السبعينيات ــ عدة سنوات .

    وأعتقد أن مفتاح شخصيته مبلور في وصفه " بالعالم الموسوعي العملاق " , فقد كان بحق عملاقا شكلا و موضوعا :

    عملاقا فائقا فى علمه , و فكره , وعقيدته , وأدائه . كنت أحضر له ... بل احضره في دروسه بمسجد العثمان في الكويت ,

    و كنت اسمع كلاما جديدا , يؤدى بحنجرة قوية تأخذ بمجامع القلوب , وتشد الأنظار ,

    و كان حريصا على أن يكون لكلامه و توجيهاته تأثيرها العملى والسلوكي في نفوس السامعين , و خصوصا الشباب .

    وقف مرة في المسجد و قال : إن تحقيق المحبة و التعاون بين المسلمين واجب ملزم ,

    لذلك آمل أن يأخذ كل خمسة منكم بأيدي بعضهم , و يتعارفوا , ليكونوا جماعة صغيرة ,

    يجتمعون كل أسبوع على كتاب الله و سنة رسوله صلى الله عليه و سلم , و سيرة السلف الصالح , بحفظ جزء من كل أولئك أسبوعيا , و مذاكرته .

    و بذلك نجح الشيخ دعويا في تكوين مجموعات تتعاون على البر والتقوى ويقوى افرادها بعضهم بعضا على الالتزام على طريق الطاعة

    وكان واسع الأفق ,يطرح فكره بأسلوب سهل واضح , جلسنا معه ذات يوم و تحدثنا عن الظلم والظالمين و الدكتاتورية التى تحكم بلادنا ,

    فابتسم و قال : لا تبحثوا عن الظالم , و لكن ابحثوا عن شخصية المظلوم , فقد حسم القرآن هذه القضية في كلمات قلائل ,

    إذ جعل جريمة المظلوم الراضخ كجريمة الظالم الديكتاتوروذلك في قوله تعالى

    "إن ألذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض

    قالوا ألم تكن ارض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا " النساء 97

    و نحن نعلم أن الشيخ فى حيانه قد أخذ نفسه بهذه الآية , فهاجر إلى الكويت , وإلى السعودية ,

    وجعل الدعوة إلى الله هى همه الأول و الأخير .

    وتحدثنا ذات يوم عما يتهمنا به العلمانيون من أننا رجعيون ... سلفيون ...وهابيون ,

    قال الشيخ : نعم , هذه حقيقة , فهم ــ في الظاهرــ لم يكذبوا :

    فنحن رجعيون سلفيون...مرجعيتنا أزهى العصور , وأرقى المبادئ والقيم .

    وهم كذلك رجعيون سلفيون مرجعيتهم ماركس ولينين وفلاسفة الإلحاد .

    ونحن وهابيون أي ربانيون ... ندعو ونعمل لله الواحد القادر الوهاب .

    و كان مهيبا , يعتز بدينه , و بنفسه : بعد خطبة نارية في مسجد العثمان , استدعاه وزير الأوقاف ــ كما أخبرني الشيخ الجليل ــ ,

    و طلب منه أن يعرض عليه خطبة الجمعة مكتوبة قبل إلقائها " وهو دائما كان يلقي خطبه ارتجالا "

    , فرفض في إباء وشمم , و قال له : و الله ما فعلتها طالبا , أفأفعلها بعد تخرجي من الأزهر ؟ !!

    و قد بارك الله له في إنتاجه فألف عشرات من الكتب , و له آلاف من أشرطة الكاسيت , يتسابق الناس على اقتنائها .فكان مكثرا من الكتب والأحاديث ,

    و يرجع ذلك إلي أنه كان يحترم وقته ,

    وقد أخبرني بعض الإخوة أنه كان يعلق على باب مسكنه لافتة كتب عليها :

    تشريف الإخوة لي بالزيارة محدد بيومي الخميس و الجمعة بعد صلاة العشاء ,

    أى أنه كان يقسم وقته بين الدعوة إلي الله , و القراءة و الكتابة , و زيارات الإخوة والأصدقاء .

    و صدق الأستاذ الباحث وصفي عاشور أبو زيد إذ كتب فى بحثه القيم عن الشيخ :

    " مكث في الكويت عددا من السنين , فأسس فيها العمل الخيري و الدعوي أيضا ,

    ويكفيه أن نعرف أن لجنة زكاة العثمان بالكويت ــ و هى من أشهر لجان الزكاة فى العالم العربي ــ من عمل يده .

    و أن الشيخ أحمد القطان الداعية الكويتي المعروف من بركات هذا الشيخ ,

    و كذلك خالد مشعل و محمد نزال , وغيرهما من قادة حماس احتضنهم في الكويت بعلمه و خلقه...

    مع ملاحظة أنه كان معجبا بالشهيد سيد قطب و تعليقاته علي الآيات القرآنية , و كان يلح علي الله تعالى باكيا ضارعا أن يكون مثله ,وعلى دربه .

    رحمك الله أيها العالم الداعية العملاق .
    Komeha@menanet.net
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية دفاع
    دفاع غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    2,581
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    01:36 AM

الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. وصية جابر بن عبد الله في رمضان : الشيخ زيد البحري
    بواسطة آدم مجدي في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-06-2013, 10:11 AM
  2. مقطع مؤثر جداً لنصراني يشهر إسلامه على يد الشيخ جابر عبدالحميد .
    بواسطة طالب علم1 في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 10-03-2007, 09:02 AM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-01-2006, 07:49 AM
  4. إنا لله وإنا إليه راجعون ... نحتسب عند الله الشيخ على جابر
    بواسطة الفجر القادم في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-12-2005, 06:53 PM
  5. نصراني يشهر إسلامه على يد الشيخ جابر عبد الحميد
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-05-2005, 12:06 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة

الشيخ حسن أيوب الذي عشته ـ د. جابر قميحة