شبهات مجنناني

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

شبهات مجنناني

صفحة 8 من 17 الأولىالأولى ... 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 161

الموضوع: شبهات مجنناني

  1. #71
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    457
    آخر نشاط
    22-03-2012
    على الساعة
    05:06 AM

    افتراضي

    أقترح بان يكون هناك حوار ثنائى بين العضو محمد حسونة واحد الاخوة المشرفين ذوى العلم

    حتى يكون الحوار منسق وان لا يكون العضو محمد حسونة مشتتا بين ردود الاخوة بارك الله فيهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #72
    الصورة الرمزية مسلم77
    مسلم77 غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    503
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-10-2014
    على الساعة
    10:29 PM

    افتراضي

    اقتباس
    أنا عارف ان انتم طهقتم مني و مش طايقيني و بالذات الاخ نور مبين
    و آسف على الازعاج
    أخي الحبيب
    نحن معك ولن نمل حتى نزيل بإذن الله كل الشبهات التي في ذهنك, فقط رجاء التركيز في نقاط محدودة حتى يتم الإنتهاء منها ثم الإنتقال إلى نقاط أخرى وذلك لعدم التشتيب...

    اقتباس
    ولو سيدها اتاها و و جامعها و و هبها بعد الوطئ لشخص آخر لمن يكون الولد
    ومن قال أن من حقه أن يهبها لشخص آخر؟
    أعد قراءة كلام الإمام الغزالي:

    إلا أنه لا يملك بيعها ولا رهنها ولا سائر ما ينقل الملك فيها أو يراد له

    اقتباس
    و هل الجواري فائدتهم الوطء فقط و المتعة و هل هذا كرامة
    الجواري والعبيد في الإسلام أكرم وأسمى من هذا, وسيتم إيضاح هذا لاحقا, ويكفي الآن للدلالة عل هذا ذكر حديث رسول الله :salla-icon: :

    أيما رجل كانت له جارية فأدبها فأحسن تأديبها ، وأعتقها وتزوجها ، فله أجران ، وأيما عبد أدى حق الله وحق مواليه فله أجران
    الراوي: أبو موسى الأشعري - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 2547

    فكما هو واضح أن الأمة أسمى بكثير من أن تكون فقط للوطء..

    اقتباس
    و إذا كانت لا تريد سيدها
    من حقها أن تكاتبه وهو مأمور بالموافقة إذا علم فيها خيرا....

    ((وَالَّذِينَ يَبْتَغُونَ الْكِتَابَ مِمَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَكَاتِبُوهُمْ إِنْ عَلِمْتُمْ فِيهِمْ خَيْرًا وَآتُوهُمْ مِنْ مَالِ اللَّهِ الَّذِي آتَاكُمْ))

    اقتباس
    و هل مجرد الوطء يلزمه بالسكن أم يطئها و يتركها
    اقتباس
    أم أن العبد مال يباع و يشترى في الاسواق و أين كرامة الإنسان في ذلك
    اقتباس
    و ما قولكم في معاملة الإسلام للعبد "مال الله سرق بعضه بعضا" أي أن العبيد مال
    مفهوم العبد في الإسلام يختلف تماما عن مفهومه في أذهاننا..

    العبد في الإسلام فرد من الأسرة وهو أخ لسيده ويأكل مما يأكله ويلبس مما يلبسه ومن كلف عبده فوق طاقته لعنه الله, وهذا كلام المصطفى :salla-icon:

    إخوانكم جعلهم الله تحت أيديكم ، فمن كان أخوه تحت يديه فليطعمه مما يأكل وليكسه مما يلبس ، ولا يكلفه ما يغلبه ، فإن كلفه ما يغلبه فليعنه
    الراوي: أبو ذر الغفاري - خلاصة الدرجة: سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح] - المحدث: أبو داود - المصدر: سنن أبي داود - الصفحة أو الرقم: 5158

    وبالنسبة لحديث (مال الله سرق بعضه من بعض ) فهو ضعيف

    - أن عبدا من رقيق الخمس سرق الخمس فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه ، فقال : مال الله سرق بعضه من بعض
    الراوي: عبد الله بن عباس - خلاصة الدرجة: [فيه] حجاج بن تميم عن ميمون بن مهران روايته عنه ليست بالمستقيمة - المحدث: ابن عدي - المصدر: الكامل في الضعفاء - الصفحة أو الرقم: 2/528

    163049 - أن عبدا من رقيق الخمس سرق من الخمس ، فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه ، فقال : مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: في إسناده ضعف، وروي من وجه آخر مرسلاً - المحدث: البيهقي - المصدر: السنن الكبرى للبيهقي - الصفحة أو الرقم: 9/100

    161045 - أن عبدا من رقيق الخمس سرق من الخمس ، فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه ، وقال : مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: موصول وإسناده ضعيف - المحدث: البيهقي - المصدر: السنن الكبرى للبيهقي - الصفحة أو الرقم: 8/282

    130074 - إن عبدا من رقيق الخمس سرق الخمس فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه ، فقال : مال الله سرق بعضه من بعض
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: [فيه] الحجاج بن تميم ليس بالمستقيم في الحديث - المحدث: ابن القيسراني - المصدر: ذخيرة الحفاظ - الصفحة أو الرقم: 2/922

    15244 - أن عبدا من رقيق الخمس سرق من الخمس فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه وقال مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبد الله بن عباس - خلاصة الدرجة: [فيه] حجاج بن تميم قال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي رواياته ليست بالمستقيمة - المحدث: المزي - المصدر: تهذيب الكمال - الصفحة أو الرقم: 4/151

    28374 - عن ابن عباس : أن عبدا من رقيق الخمس سرق من الخمس فرفع ذلك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه وقال : مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: فيه ضعيفان - المحدث: ابن كثير - المصدر: إرشاد الفقيه - الصفحة أو الرقم: 2/372

    71516 - أن عبدا من رقيق الخمس سرق من الخمس ، فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه . وقال : مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: أخرجه عبد الرزاق مرفوعا ومرسلا - المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: الدراية - الصفحة أو الرقم: 2/111

    63527 - أن عبدا من رقيق الخمس سرق من المغنم ، فرفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلم يقطعه ، وقال : مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: إسناده ضعيف - المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: تلخيص الحبير - الصفحة أو الرقم: 4/1389

    12792 - أن عبدا من رقيق الخمس سرق من الخمس فرفع إلى النبي فلم يقطعه و قال : مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر: إرواء الغليل - الصفحة أو الرقم: 2424

    92632 - مال الله سرق بعضه بعضا
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم:
    5233

    فالعبد إذا ليس مجرد سلعة, بل هم إخوة لأسيادهم لهم كرامة وحقوق, ويعاملون كأحد أفراد الأسرة,

    أما مسألة قتل الحر بالعبد ففيها خلاف لتناقض الروايت الواردة في هذا الأمر, فقد ورد عن رسول الله :salla-icon:

    "من قتل عبده قتلناه ، ومن جدع عبده جدعناه، ومن أخصى عبده أخصيناه "

    والحديث حسن غريب

    وفي حديث ضعيف أن رجلا قتل عبده فجلده الرسول مائة جلدة

    ورأي المالكية أن الحر يقتل بالعبد ولا شك أنه الرأي الأقوى لقوله :salla-icon:

    (المسلمون تتكافأ دماؤهم ويسعى بذمتهم أدناهم)
    رواه أبو داود والنسائي، ورواه ابن ماجه عن ابن عباس.


    ولا تنس أن عتق العبيد عمل صالح يؤجر عليه فاعله ((فَكُّ رَقَبَةٍ أَوْ إِطْعَامٌ فِي يَوْمٍ ذِي مَسْغَبَةٍ يَتِيماً ذَا مَقْرَبَةٍ )), وأنه كفارة لبعض الذنوب -كما تعلم- وأن الإسلام يحرم بيع الحر, أي أن العبد الذي يعتق إما عن طريق المكاتبة أو غير ذلك يصبح حرا ويحرم بيعه...


    اقتباس
    و العبد ما ذنبه أن لا يتم تطبيق العبد على سيده في الدنيا و هذا ليس عدل
    اقتباس
    هل ترضى ان تكون عبدا و إذا قذفك سيدك و شوه سمعتك و تسكت و حتى لو ستقتص في الاخرة ما الفائدة بعد ضياع الكرامة
    بالنسبة للعدل فسيتحقق مادام الحد سيقام...

    وأما بالنسبة لتحكم السيد في عبده فهذا غير صحيح, وقد بينا سابقا أن عدم تطبيق الحد في الدنيا سببه وجود الفوارق الإجتماعية التي قد تحول دون تطبيقه في الدنيا بصورة عادلة وهذا لا يعني أن يتحكم السيد في كرامة عبد كيفما شاء, فقد ذهب جمهور العلماء إلى أن من يقذف عبده يعزر عند الحاكم دون الحد,علاوة على تطبيق الحد في الآخرة, وذلك لحفظ كرامة العبد...

    ثم نقول من قذف كافرا أو مجنونا أو صبيا أو مملوكا، أو من قد رمى امرأة، فلا حد عليه، بل يعزر للأذى،
    (مفاتح الغيب-تفسير سورة النور)

    قوله صلى الله عليه وسلم: "من قذف مملوكه بالزنا يقام عليه الحد يوم القيامة إلا أن يكون كما قال" فيه إشارة إلى أنه لا حد على قاذف العبد في الدنيا وهذا مجمع عليه لكن يعزر قاذفه
    من شرح صحيح مسلم

    اقتباس
    و هل الجزية تسقط عن النصاري إذا تطوع أفراد منهم في الجيش اإسلامي كما هو الحال الآن بما ان الجزية ضريبة حماية أم هي للذل فقط
    الجزية أيضا لحماية أعراضهم وأموالهم ودمائهم, وتسقط إذا لم يتمكن المسلمون بحمايتهم..

    وأيضا تسقط إذا شاركوا في الدفاع والحماية عن الوطن, وذلك ما أقره عمر بن الخطاب رضي الله عنه في مصالحته لأهل أذربيجان كما في تاريخ الطبري, وذلك أيضا الذي أقره أحد قواده (سويد بن مقرن) في كتابه لأهل جرجان...

    اقتباس
    و هل ورد عن النبي أنها قطع اليد من الرسغ كاملة أم هي اجتهادات
    اقتباس
    السرقة 3 دراهم أم ربع دينار أم البيضة والحبل أم ثمن المجن
    و لماذا لا يكون رأي الذي اجتهد في البحث المقدم لسيادتكم صحيحا
    أنا لم أكذب البحث بشكل مطلق, فصاحبه, وإن كنت لا أعرف من يكون,ولكن من الواضح أنه من ذووي العلم, وذلك لايمنع أن يكون مخطئا, ولذا اقترحت عليك عرض البحث على أهل الفقه المتخصصين لإثبات الجانب الفقهي, ونحن على أتم الإستعداد بعد ذلك أن نناقش حد السرقة-بأي كيفية له- إذا كان فيه شبهة...

    اقتباس
    و لماذا لم ينكر النبي على ابي بكر قوله في صلح الحديبية "امصص بظر اللات"
    أبو بكر رضي الله عنه لم يقل ذلك إلا بعد أن قام عروة بالتعريض بالمسلمين, وقد قالها دفعا للمفسدة والمسبة, وهو لم يسب المشركين, بل سب من يستحق السباب أكثر وهو آلهتهم, وقوله رضي الله عنه إنما كناية عن عدم نفع هذه الآلهة...

    اقتباس
    و ما الفرق بين النصراني و المسيحي
    لا يوجد شيئا اسمه مسيحي, لأن النصارى ليسوا أتباع المسيح ولا يطبقون تعاليمه الحقيقية, ولو نظرت إلى أقوال المسيح في كتابهم لو جدته يدعوا إلى التوحيد الخالص والإيمان بالله وعدم الشرك به والإيمان به كبشر رسول, وما دون ذلك من أقوال هي إضافات أأضافتها الكنيسة لتأليه المسيح ليس لها أي أصل قديم.....

    ومن أمثلة تلك الأقوال:

    "لم أتلكم من نفس، لكن الآب الذي أرسلني هو أعطاني وصية ماذا أقول وبماذا أتكلم – يوحنا 12 : 14".

    " وهذه هي الحياة الأبدية: أن يعرفوك أنت الإله الحقيقي وحدك، ويسوع المسيح الذي أرسلته – يوحنا 17 : 3".

    "من يتكلم من نفسه يطلب مجد نفسه، وأما من يطلب مجد الذي أرسله فهو صادق وليس فيه ظلم – يوحنا 7 : 14

    وقد خالف النصارى ذلك وألهوا المسيح وألهوا الروح القدس وأشركوا بالله عز وجل وبذلك فهم ليسوا أتباعا للمسيح (مسيحيين)...

    وأما لفظ (نصراني) فهو ما أطلقته العرب على ما نسميه اليوم بالمسيحيين سواء كانوا عربا أم عجما....

    اقتباس
    و هل النبي كان يقاتل من لم يقاتله "فإن اعتزلوكم و ألقوا إليكم السلم..........."
    الرسول :salla-icon: كان يقاتل لثلاث أسباب رئيسية
    1-الدفاع عن النفس.
    2-تأمين حدود الدعوة.
    3-كسر الحواجز التي تحول دول وصول الدعوة إلى الغير, وذلك بهدف إنقاذ البشرية من الشرك...

    والأصل في الإسلام السلام وعدم إباحة الدماء, لذا فقد أمر الله عز وجل بالإستجابة للمشركين إذا أرادوا السلام وكفوا أيديهم عن المسلمين, وأمر بعدم التعرض لهم إلا بالخير((وإن جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله))...

    اقتباس
    و هل إذا فتح المسلمون بلدا و كان هناك نساء لم يقاتلوا فهل سيسبونهم المسلمون و بعد الوطء يعتقها و يتركها مرمية
    لقد بينا سابقا كرامة العبيد والإماء في الإسلام وأنهن-إي الإماء- لسن فقط للمتعة, بل هن أسمى من ذلك, وفي النقطة السابقة بينا أن من أسباب الجهاد كسر الحواجز التي تحول دون وصول دعوة التوحيد إلى البشرية وإنقاذها من الشرك, وذلك موجود بالتفصيل في مداخلات الأستاذ خالد فريد, ويرجى الرجوع إليها, والجدير بالذكر في هذه النقطة هو أن التسري ليس بهدف الوطء والمتعة, بل هو لهدف أسمى من ذلك وهو إيصال الدعوة مباشرة للسبي دون وجود الحواجز التي كانت تمنع وصولها إليهم, والصحابة كانوا يراعون تعليم المسبية الإسلام ودعوتها إليه قبل وطئها...

    كنا نغزو مع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فإذا أصاب أحدهم الجارية من الفيء ، فأراد أن يصيبها أمرها ، فغسلت ثيابها واغتسلت ، ثم علمها الإسلام وأمرها بالصلاة واستبرأها بحيضة ، ثم أصابها
    الراوي: الحسن - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: ابن عبدالبر - المصدر: الاستذكار - الصفحة أو الرقم: 5/233

    اقتباس
    و هل الني عذب حيي بن أخطب في غزوة خيبر ليستخرج منه مالا
    أولا: التعذيب محرم في الإسلام
    عن هشام عن أبيه قال: "مر هشام بن حكيم بن حزام على أناس من الأنباط بالشام قد أقيموا في الشمس فقال ما شأنهم؟ قالوا حبسوا في الجزية. فقال هشام: أشهد لسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إن الله يعذب الذين يعذبون الناس في الدنيا" (أخرج مسلم في صحيحه).

    ثانيا: تعذيب حيي بن الأخطب كان من باب العقاب والتنكيل له لنكثه العهد والميثاق, وكان عقابا له على كذبه وإنكاره....

    ثالثا: لفظ مسه بعذاب تعني عاقبه كما في لسان العرب, وكما في البداية والنهاية, فيحتبل أن يكون ذلك العقاب بالضرب أو ما شابه...

    اقتباس
    و اشمعنى مش لاي غير رأي الحنابلة
    انت كنت في السعودية و لا إيه ا أخ مسلم 77
    عجبا أخي الكريم, أضحك الله سنك

    هل الإستشهاد برأي الإمام بن حنبل يعني أني كنت في السعودية

    إستشهادي برأي الإمام بن حنبل ليس إلا لكونه واحدا من الأأمة الأربع الكبار, وبالتأكيد رأيه دليل قوي على ضعف الحجاج بن أرطأة, وأنا لم أستشهد فقد به, بل استشهدت بعبد الرحمن بن خراش, واقرأ مرة أخرة ما ورد في الرابط المذكور سابقا:

    وهذا الذي قاله النسائي قاله غير واحد من الأئمة‏.

    ___________________________

    أخي الكريم عبد الرحمن


    يرجى الإنتباه إلى أن رأي ابن الحزم هو رأي مخالف للجمهور ورأي الجمهو الأقرب إلى الصواب, ومادام السيد يعزر في الدنيا فكرامة العبد محفوظة, وليس من حق سيده التحكم فيها, ومع ذلك فلا مانع من أن يكون رأيه هو الصواب ولكنه الإحتمال الأضعف...

    أتمنى أن يهدينا المولى عز وجل إلى الحق وأن يجعل رأينا وقولنا واحد وهو الحق,

    وجزاك الله خيرا ونفع بنا وبك الإسلام....
    التعديل الأخير تم بواسطة مسلم77 ; 03-08-2008 الساعة 03:28 PM
    "ما ناظرت أحدا إلا وودت أن يظهر الله الحق على لسانه"

    الإمام الشافعي (رحمه الله)

  3. #73
    الصورة الرمزية abotreka
    abotreka غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    74
    آخر نشاط
    10-10-2009
    على الساعة
    05:07 PM

    افتراضي

    و هل ورد عن النبي أنها قطع اليد من الرسغ كاملة أم هي اجتهاداتو هل إذا فتح المسلمون بلدا و كان هناك نساء لم يقاتلوا فهل سيسبونهم المسلمون
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  4. #74
    الصورة الرمزية abotreka
    abotreka غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    74
    آخر نشاط
    10-10-2009
    على الساعة
    05:07 PM

    افتراضي

    و هل الني عذب حيي بن أخطب في غزوة خيبر ليستخرج منه مالا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  5. #75
    الصورة الرمزية abotreka
    abotreka غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    74
    آخر نشاط
    10-10-2009
    على الساعة
    05:07 PM

    افتراضي

    و هل المسلمون يعذبون الناس من أجل المال كما فعل النبي حتى لو حيي هو المخطئ و قاتل عمار من النار و هو من الصحابة لانه رأى النبي و ابحث ترجمته و ابن صياد كيف يكون المسيح و هو دخل مكة و المدينة و عنده اولاد و ليس بأعور كما قال لابي سعيد الخدري و عمر أقسم بأنه هو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  6. #76
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    هنا مزيد من التوضيحات عن التسرى
    أولا
    الأفضل فى الإسلام هو عتق الأسرى لقوله تعالى :فإما منا بعد و إما فداء

    س
    لم لم يلغى الإسلام التسرى؟هل القوانين الوضعية أفضل من دين الله؟
    ج
    أولا
    المعاملة بالمثل
    لو أسر الكفار المسلمين ألا يحتاج المسلمون لأسرى يبادلونهم بهم؟

    يتبع
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  7. #77
    الصورة الرمزية مسلم77
    مسلم77 غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    503
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-10-2014
    على الساعة
    10:29 PM

    افتراضي

    اقتباس
    طئ و قاتل عمار من النار و هو من الصحابة لانه رأى النبي و ابحث ترجمته
    القول بأن قاتل عمار هو الصحابي أبو الغادية الجهني هو مجرد قصص تاريخي يحتمل الصواب والخطأ,وقد ورد في طبقات بن سعد أن الذين اختصما في قتل عمار هما ( أبوالغادية المزني - ابن حوى السكسكي), وفي الكامل في التاريخ هما (أبو الغازية - ابن حوى السكسكي) وفي المنتظم في التاريخ لابن الجوزي هما ( أبو عادية المزني + رجل آخر),وكذلك قيل ابوالعادية العاملي وقيل ابوالعادية الفزاري وكل هذه روايات تاريخية تحتمل الصواب والخطأ...

    اقتباس
    و هل المسلمون يعذبون الناس من أجل المال كما فعل النبي حتى لو حيي هو المخطئ
    التعذيب محرم وإن كان من أجل أخذ المال وراجع الحديث السابق

    عن هشام عن أبيه قال: "مر هشام بن حكيم بن حزام على أناس من الأنباط بالشام قد أقيموا في الشمس فقال ما شأنهم؟ قالوا حبسوا في الجزية. فقال هشام: أشهد لسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إن الله يعذب الذين يعذبون الناس في الدنيا" (أخرج مسلم في صحيحه).

    ها هو هشام بن حكيم يستنكر تعذيب الممتنعين عن دفع الجزية لقول رسول الله :salla-icon:
    إن الله يعذب الذين يعذبون الناس في الدنيا

    وهذا دليل واضح على حرمة التعذيب وإن كان من أجل المال, أما حُيي بن الأخطب فقد كان محاربا للإسلام ناكثا للعهد والميثاق فاستحق العقاب, وقد بينا من قبل معنى (فمسه بعذاب) وأنها تعني عاقبه وليس العذاب المحرم.

    اقتباس
    و ابن صياد كيف يكون المسيح و هو دخل مكة و المدينة و عنده اولاد و ليس بأعور كما قال لابي سعيد الخدري و عمر أقسم بأنه هو
    الذي قيل هو أن ابن الصياد هو المسيخ الدجال وليس المسيح...
    وقد تشابهت بشدة صفاته بصفات المسيخ الدجال التي ذكرها رسول الله :salla-icon:, مما جعل عمر :radia-icon: يقسم بأنه هو, والراجح عند أهل العلم أنه دجال ولكنه ليس الدجال الأكبر الذي سيخرج في آخر الزمان..

    أما عدم إنكار الرسول :salla-icon: لعمر حينما حلف بذلك لأن الرسول :salla-icon: لم يوحى إليه آنذاك إن كان هو الدجال أم لا, فقد كان صلى الله عليه وسلم متوقفاً في أمره,وكان الأمر قد أُشكل عند الصحابة وحدث خلاف بينهم فيه...
    "ما ناظرت أحدا إلا وودت أن يظهر الله الحق على لسانه"

    الإمام الشافعي (رحمه الله)

  8. #78
    الصورة الرمزية gmaa
    gmaa غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    63
    آخر نشاط
    29-09-2008
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    سبحان الله و بحمده ... سبحان الله العظيم


    جديد شاهدوا فلم العمامة أفيون الصفوية
    karbala-tv.com

  9. #79
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    هنا مزيد من التوضيحات عن التسرى
    أولا
    الأفضل فى الإسلام هو عتق الأسرى لقوله تعالى :فإما منا بعد و إما فداء

    س
    لم لم يلغى الإسلام التسرى؟هل القوانين الوضعية أفضل من دين الله؟
    ج
    أولا
    المعاملة بالمثل
    لو أسر الكفار المسلمين ألا يحتاج المسلمون لأسرى يبادلونهم بهم؟

    ثانيا
    ألا ترى أن التسرى قد يكون سببا فى إسلام السبايا و أن يكون أولادهم مسلمين؟
    كنا نغزو مع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فإذا أصاب أحدهم الجارية من الفيء ، فأراد أن يصيبها أمرها ، فغسلت ثيابها واغتسلت ، ثم علمها الإسلام وأمرها بالصلاة واستبرأها بحيضة ، ثم أصابها
    الراوي: الحسن - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: ابن عبدالبر - المصدر: الاستذكار - الصفحة أو الرقم: 5/233
    ثالثا
    أن التسرى قد يكون سببا فى إسلام الأعداء جميعا رجالهم و نسائهم
    فالكفار يجدون أنفسهم مضطرين للتفاوض مع المسلمين و قد يحدث التآلف و يدخلوا الإسلام
    كما حدث مع هوازن و بنى المصطلق و سفانة بنت حاتم الطائى
    رابعا
    أن الأمة إن أسلمت فلا يحل ارجاعها لزوجها المشرك
    خامسا
    فإن قيل لم يباح وطء الأمة؟
    لأن لها شهوتها و فى وطئها إعفاف لها فهي تستمتع بسيدها كما يستمتع بها

    يتبع
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  10. #80
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    فإن قيل لم يباح وطء الأمة؟
    لأن لها شهوتها و فى وطئها إعفاف لها فهي تستمتع بسيدها كما يستمتع بها

    كما أنها قد تصبح بالوطء أما لابن سيدها بل و قد يؤدى الولد إلى غيرة الزوجة منها

    فإن كانت متزوجة أيباح وطؤوها؟
    نعم إن أسلمت
    جاء في تفسير الطبري
    فَإِنْ اِعْتَلَّ مُعْتَلّ مِنْكُمْ بِحَدِيثِ أَبِي سَعِيد الْخُدْرِيّ أَنَّ هَذِهِ الْآيَة نَزَلَتْ فِي سَبَايَا أَوْطَاس , قِيلَ لَهُ : إِنَّ سَبَايَا أَوْطَاس لَمْ يُوطَأْنَ بِالْمِلْكِ وَالسِّبَاء دُون الْإِسْلَام , وَذَلِكَ أَنَّهُنَّ كُنَّ مُشْرِكَات مِنْ عَبَدَة الْأَوْثَان , وَقَدْ قَامَتْ الْحُجَّة بِأَنَّ نِسَاء عَبَدَة الْأَوْثَان لَا يَحْلُلْنَ بِالْمِلْكِ دُون الْإِسْلَام , وَأَنَّهُنَّ إِذَا أَسْلَمْنَ فَرَّقَ الْإِسْلَام بَيْنهنَّ وَبَيْن الْأَزْوَاج , سَبَايَا كُنَّ أَوْ مُهَاجِرَات , غَيْر أَنَّة إِذَا كُنَّ سَبَايَا حَلَلْنَ إِذَا هُنَّ أَسْلَمْنَ بِالِاسْتِبْرَاءِ. فَلَا حُجَّة لِمُحْتَجٍّ فِي أَنَّ الْمُحْصَنَات اللَّاتِي عَنَاهُنَّ بِقَوْلِهِ , { وَالْمُحْصَنَات مِنْ النِّسَاء } ذَوَات الْأَزْوَاج مِنْ السَّبَايَا دُون غَيْرهنَّ بِخَبَرِ أَبِي سَعِيد الْخُدْرِيّ أَنَّ ذَلِكَ نَزَلَ فِي سَبَايَا أَوْطَاس , لِأَنَّهُ وَإِنْ كَانَ فِيهِنَّ نَزَلَ , فَلَمْ يَنْزِل فِي إِبَاحَة وَطْئِهِنَّ بِالسِّبَاءِ خَاصَّة دُون غَيْره مِنْ الْمَعَانِي الَّتِي ذَكَرْنَا , مَعَ أَنَّ الْآيَة تَنْزِل فِي مَعْنًى فَتَعُمّ مَا نَزَلَتْ بِهِ فِيهِ وَغَيْره , فَيَلْزَم حُكْمهَا جَمِيع مَا عَمَّتْهُ لِمَا قَدْ بَيَّنَّا مِنْ الْقَوْل فِي الْعُمُوم

    رد شبهة سورة النساء آية 24

    أليس فى استعباد النساء قهر واستبداد بهم؟

    لننظر إلى حقوق الإماء و العبيد فى الإسلام
    114223 - رأيت أبا ذر الغفاري رضي الله عنه ، وعليه حلة ، وعلى غلامه حلة ، فسألناه عن ذلك ، فقال : إني ساببت رجلا ، فشكاني إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال لي النبي صلى الله عليه وسلم : ( أعيرته بأمه ) . ثم قال : ( إن إخوانكم خولكم ، جعلهم الله تحت أيديكم ، فمن كان أخوه تحت يده ، فليطعمه مما يأكل ، وليلبسه مما يلبس ، ولا تكلفوهم ما يغلبهم ، فإن كلفتموهم ما يغلبهم فأعينوهم ) .
    الراوي: أبو ذر الغفاري - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 2545


    109441 - من لطم مملوكه أو ضربه فكفارته أن يعتقه
    الراوي: زاذان - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 5168


    --------------------------------------------------------------------------------

    75237 - من ضرب مملوكه حدا لم يأته ، أو لطم وجهه ، و في لفظ : من لطم عبده أو ضربه حدا لم يأته فكفارته أن يعتقه
    الراوي: عبدالله بن عمر - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الأدب المفرد - الصفحة أو الرقم: 133

    أى أننا نعامل نساء من يحاربوننا و كأنهم من أهلنا

    س
    إن كرهت الأمة أن تعيش مع سيدها؟
    تكاتبه

    يتبع
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

صفحة 8 من 17 الأولىالأولى ... 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة

شبهات مجنناني

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شبهات اون لاين
    بواسطة masry1985 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 24-06-2008, 11:12 PM
  2. شبهات حول المرأة
    بواسطة ديننا الإسلامي في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 24-12-2006, 09:24 AM
  3. شبهات حول السيرة
    بواسطة المحبه لله في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-09-2006, 02:51 PM
  4. شبهات حول الشفاعة
    بواسطة المهاجم في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 03-03-2006, 03:13 AM
  5. شبهات حول السيرة
    بواسطة المحبه لله في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

شبهات مجنناني

شبهات مجنناني