بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

  1. #1
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

    الأسراء والمعراج:


    23وَكَانَ يَسُوعُ يَطُوفُ كُلَّ الْجَلِيلِ يُعَلِّمُ فِي مَجَامِعِهِمْ وَيَكْرِزُ بِبِشَارَةِ الْمَلَكُوتِ

    13وَلَكِنِ الَّذِي يَصْبِرُ إِلَى الْمُنْتَهَى فَهَذَا يَخْلُص

    ُ. 14وَيُكْرَزُ بِبِشَارَةِالْمَلَكُوتِ هَذِهِ فِي كُلِّ الْمَسْكُونَةِ شَهَادَةً لِجَمِيعِ الأُمَمِ ثُمّ َيَأْتِي ا لْمُنْتَهَى

    كانت هذه معجزة عالم الملكوت لخاتم الأنبياء قبل المنتهى من أهم معجزات نبى الأسلام لأنها وضحت أمورا كثيرة كانت تخفى على الأنسان والتى تهم الناس جميعا ولم يوضحها ما قبله من الأديان

    فقد كانت حدودالمعرفه للأنسان تقف حتى موت الأنسان ووضع جسده فى القبر والأمر بعد ذلك مجهولا
    والأسراء والمعراج قد وضح الحقائق للأنسان ليعرف المصير بعد الموت وكان بسبب هذه المعرفة أن أسلم كثيرين من العالم المتحضر والذين كانوا يسعون للمعرفة فقد وضح لهم الأسلام مابشر به عيسى عن قرب معرفة عالم الملكوت
    ولقد قرأت من الكتب ماكتب عن الأسراء و المعراج فكان الأنسان يتوه فى الكثير من الأقوال التى يرجع معظمها الى الآراء الخاصه والتى تزحم الموضوع حتىينسى القارئ الهدف الذى يسعى لمعرفته ولذلك أردت أن أوضح الموضوع بجلاء وأحدد الأهداف والتى هى من أهم الأمور لنا:
    فالأسراء هو الأنتقال بالجسد من مكان الى مكان بركوب وطيران سريع

    ومعناها السفر وكلمة اسرا أيل اى المسافر الى الله


    والمعراج هو إرتقاء بالنفس والروح الى أعلى درجة فى عالم الملكوت وهذا ما بشر به المسيح


    وهذا هو الأسراء والمعراج



    الأسراء:

    كان الأسراء ليلا والأسراء معناه أن ينتقل الرسول راكبا ماهو شكل الدابة من السماء إسمها "البراق" من البرق وهى من عالم الملكوت على شكل الحصان وقد ركبها الأنبياء قبله ومنهم ابراهيم كان يسافر بها من القدس الى مكة لزياره ابنه اسماعيل وقد اراه الله الملكوت قال تعالى"وكذلك نرى ابراهيم ملكوت السموات والأرض"

    وعلى متن البراق ركب الرسول بصحبة جبريل ونقلته بجسده بسرعة كبيرة مناسبه لأحكام المادة من المسجد الحرام بمكة الى المسجد الأقصى بالقدس وكان موقعه ساحة خالي وأمامه الصخرة المقدسة فترك الرسول البراق وصعد مع جبريل من فوق الصخرةالى السموات فى عالم الملكوت والأسراء كان بالجسد أما المعراج فبالنفس والروح

    ويجب أن نعلم بأن العوالم السبعه منطبقه أى فى مكان واحد والباقين ليسو من مادة إنما من الأثير وكل منها اعلى درجة من الذى يسبقه كما يجب أن نعلم بأن المكان فى عالمنا الأرضى وهو عالم المادة هو ذات المكان فى العوالم الأخرى لأن الجميع ينطبق على بعض وقد أخطأ من تصور بفكر مادى بأن العوالم الأخرى تبعد بالمسافات المادية عنا بأن يتصور بأنها فى مجرات أخرى أو بعد سمائنا فهذا تصور مادى غير صحيح وقد أدى ذلك التصور الخاطىء الى عدم فهم أحداث الأسراء والمعراج فهما صحيحا وبذلك تصبح الأمور واضحة للعقل فالجنة تنطبق فى بعض المواقع للأماكن فى أرضنا "كما فى الروضة الشريفه" بمسجد الرسول وكذلك من أنهار الجنه "نهرى النيل ونهرالفرات" كما أن قبر موسى عليه السلام الموجود عند الكثيب الأحمر فى عالمنا وعلى أرضنا هو نفس المكان الذى يصلى فيه موسى فى السماء السادسة فالأرض السادسة أيضا متطابقه مع أرضنا

    المعراج:
    حيث عرج الرسول ومعه جبريل الى العوالم السبع المتطابقة التى تسمى بعالم الملكوت واحدا بعد الآخر وهى عوالم أثيريه ليست مادية لايمكن لنا أن نعاينها بحواسنا المادية وتنطبق على عالمنا فى المكان ولكن كل منها يعلوا عن الآخر فى الدرجات
    قال تعالى:أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقاً }نوح15
    :
    اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِن َالْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْ رُبَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍعِلْماً }الطلاق12
    وهذه العوالم يسكنها من انتقلوا اليها بعد أن تركواالجسد ليعود الى الأرض الذى خلقه الله منها بموته وتحلله
    قال تعالى: مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى }طه55
    أما النفس ومعها الروح فقد إنتقلت الي هذه العوالم الأخرى من عالم الملكوت التى يتكون من سبع عوالم بعد أن حصلت على الدرجة التى تؤهلها لأى منها حسب أعمالها فى حياتنا الدنيا وفى هذه العوالم من عالم الملكوت يتجمع كل من سبقونا من الأنفس بالأرواح لذلك وضح الأسراء بأن من سبقونا هم أحياء والموت هو موت الجسد فقط وكل فى عالم مناسب حسب درجته ومعهم الملائكة وهي المسماة بعالم الملكوت وكل سماء لها أرضها التىتنطبق مع عالمنا وتتفاوت كل منها فى الدرجات وهذا ما وضحه المسيح بأن الله إلاه أحياء وليس إلاه أموات فالموضوع فقط إنقطع الأتصال لأننا من المادة وحواسنا مادية بينما الأنفس والأرواح انتقلت الى عالم الملكوت وهو من الأثير فلا تحس به حواسنا الماديه

    ودخل الرسول الى كل واحده منها مبتدآ بالسماء الأولى وبعدها الثانية وهكذا ومعنى العروج هو الأرتقاء بالنفس من منزلة الى منزلة أعلى ولذلك فقد عرج الرسول صلى الله عليه وسلم بنفسة وروحه والدليل على ذلك عدم استخدام البراق الذى يطير وينقل الأنسان بجسده الى مسافات وكان معه جبريل عليه السلام حيث فتحت لهما كل سماء واطلع الرسول على مافي كل منها وقابل من يسكنها وخاطبوه ورحبوا به وهذا الموضوع هام وخطير لأنه يعرفنا الحياة الأخرى بعد موتنا وماذا يحدث فيها وكان هذا الشرف لرسول الله صلى الله عليه وسلم ولذلك كان عيسى عليه السلام هو وتلاميذه يبشرون بقرب عالم الملكوت

    قال المسيح:32أَنَا إِلَهُ إِبْراهِيمَ وَإِلَهُ إِسْحاقَ وَإِلَهُ يَعْقُوبَ. لَيْسَ اللَّهُ إِلَهَ أَمْوَاتٍ بَلْ إِلَهُ أَحْيَاءٍ».
    ففى السماء الأولى قابل الرسول آدم عليه السلام وكلمه فقال: مرحبا بالنبي الصالح والابن الصالح
    وفى الثانية قابل عيسى ويحي فقال : فإذا أنا بابنتي الخالة فرحبا بي ودعوا لى
    وفى الثالثة قاب ليوسف قال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح
    وفى الرابعة قابل إدريس قال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح
    وفى الخامسة قابل هارون فقال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح
    وفى السادسة فإذا موسى، قال: هذا موسى فسلم عليه فسلمت عليه، فرد ثم قال: مرحبا بالأخ الصالح، والنبي الصالح
    وفى السابعه فإذا إبراهيم، قال: هذا أبوك فسلم عليه، قال: فسلمت عليه فرد السلام، قال:مرحبا بالابن الصالح والنبي الصالح
    قال له جبريل : هذه سدرة المنتهى،
    ثم انطلق بي حتى انتهى بي إلىسدرةا لمنتهى، فغشيها ألوان لاأدري ما هي، ثم دخلت الجنة فإذا فيها جنابذ اللؤلؤ وإذا ترابها المسك
    وإذا أربعة أنهار: نهران باطنان ونهران ظاهران،فقلت: ما هذان ياجبريل؟ قال:أما الباطنان فنهران في الجنة، وأما الظاهران فالنيل والفرات،
    فإذا أنا بإبراهيم مسندا ظهره إلى البيت المعمور وإذا هو يدخله كل يوم سبعون ألف ملك لايعودون إليه
    ثم أتيت بإناء من خمر وإناء من لبن وإناء من عسل، فأخذت اللبن فقال:هي الفطرة أنت عليها وأمتك،
    قَالَ: "أَمّا إِبْرَاهِيمُ، فَانْظُرُوا إِلَى صَاحِبِكُمْ اى بمنظر الرسول . وَأَمّا مُوسَىَ، فَرَجُلٌ آدَمُ جَعْدٌ ".
    عِيسَىَ (فَنَعَتَهُ النّبِيّ صلى الله عليه وسلم) فَإِذَا رَبْعَةٌأَحْمَرُ كَأَنّمَا خَرَجَ مِنْ دِيمَاسٍ" (يَعْنِي حَمّاما) قَالَ: وَرَأَيْتُ إِبْرَاهِيمَ صَلَوَاتُ الله عَلَيْهِ. وَأَنَاأَشْبَهُ وَلَدِهِ بِهِ. قَالَ:فَأُتِيتُ بِإِنَاءَيْنِ فِي أَحَدِهِمَا لَبَنٌ وَفِي الاَخَرِخَمْرٌ. فَقِيلَ لِي: خُذْأَيّهُمَا شِئْتَ. فَأَخَذْتُ اللّبَنَ فَشَرِبْتُهُ. فَقَالَ: هُدِيتَ الْفِطْرَةَ. أَوْ أَصَبْتَ الْفِطْرَةَ. أَمَا إِنّكَ لَوْ أَخَذْتَ الْخَمْرَغَوَتْ أُمّتُكَ".
    (
    ثم ذهب بي إلى السدرة المنتهى) قال ابن عباس والمفسرون وغيرهم: سميت سدرة النتهى لأن علم الملائكة ينتهي إليها ولم يجاوزها أحد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد انتهى جبريل الى هذا المكان وقال لايمكن لأحد أن يزيد الا إحترق وقد سمح الله لرسوله لمنزلته الرفيعه التى أهله الله لها وجعله أهلا لذلك فاصعده وحده الى المنزله العليا
    ثم عرج بي حتى ظهرت بمستوى أسمع فيهصريف الأقلام،حيث رأى الله وكلمه
    وكانت التحيات هى الحوار الذى دار بين محمدا وخالقه وهى التى نقرأها كل صلاة
    وكلمه بالتالى:
    عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "التَّحِيَّاتُ لِلَّهِ، وَالصَّلَوَاتُ وَالطَّيِّباتُ،السَّلامُ عَلَيْكَ أيُّهَاالنَّبيُّ وَرَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ، السَّلام عَلَيْنا وعلى عِبادِ اللَّهِ الصَّالِحين، أشْهَدُ أن لاإلهَ إِلاَّ اللَّهُ، وأشْهَدُ أنَّ مُحَمَّداً عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ" رواه البخاري ومسلم في صحيحيهما.
    ففرض الله عز وجلعلى أمتي خمسين صلاة،
    فقال موسى: ربِّ لم أظنَّ أن ترفع عليّ َحداً، ثم علا به فوق ذلك بما لا يعلمه إلا الله،ودن االجبَّار ربُّ العزَّة،فتدلَّى حتى كان منه قاب قوسين أو أدنى،
    حتى رأى الرسول الله قال ابن عباس وأبو ذر وإبراهيم التيمي: رآهبقلبه، قال وعلى هذا رأى بقلبه ربه رؤية صحيحة،
    وفرض الله علي رسوله خمسين صلاة على أمتك كل يوم وليلة، ثم هبطحتى بلغ موسى، فاحتبسه موسىفقال: يا محمد ماذا عهد إليك ربك؟ قال: (عهد إلي خمسين صلاة كل يوم وليلة). قال: إنَّ أمتك لا تستطيع ذلك، فارجعفليخفف عنك ربك وعنهم،
    حتى صارت إلى خمسصلوات فقال الجبَّار: يا محمد، قال: (لبيك وسعديك). قال: إنه لايُبَدَّل القول لدي، كمافرضت
    عليكفي أمِّ الكتاب، قال: فكل حسنة بعشرأمثالها، فهي خمسون في أمِّ الكتاب، وهي خمسعليك
    (
    فرجعتإلى ربي) معناه رجعت إلى الموضعالذي ناجيته منه أولاً فناجيته فيه ثانيا. وقوله صلى الله عليهوسلم: (فلم أزل أرجع بين ربي تبارك وتعالى وبين موسى عليهالسلام
    وعادرسول الله بعد المعراج الىالمسجد الأقصى
    حيث صلى بالأنبياء والرسل إماما ليركب البراق مرة أخرى ليعود به وهو بجسده من القدس الىمكة المكرمه وشاهد وهو فى طريق عودته ولابد أن يكون الوقت أصبح نهارا شاهد القوافل القادمة الى مكةولما كان هذه المعجزه فى العامالثامن من بدأ رسالته فقد كان الأسلام فى بدئه ضعيفا وكانالرسول لم يهاجر بعد الى المدينهواعلن الرسول عن ما حدث له فارتد بعض من اسلم وصدقه البعض الآخر وناقشه أهل مكة فذكر لهم ما شاهده وهو عائدالقوافل القادمة الى مكة ووصفه لهم وبعد مضى يوموجدوا ماذكره صحيحا
    والذى نستخلصه من هذه المعجزة:
    بأن الناس بعد موت جسدهم هم أحياء بالنفس والروح حيث يتكلمون ويصلون ولكن لايأكلون لأنه لاجسد لهم فقد إبعدوا عن الماديات وكل مظاهرها وأنمكانهم وضعوا فى عالمهم بالملكوت حسبدرجة أعمالهم ولكن فى نفس الوقت يتطابق مع مكان القبر فى عالمنا وهم يظلون فى هذه العوالم الى يوم القيامة يوم الحساب حيثتبعث الأنسان بالجسد لأجل الحساب ثم يدخل الجنة أو النار
    الحديث رقم:
    1622
    ـ قَالَ: أخبرناحَمّادُ بْنُ سَلَمَةَ عَنْ سُلَيْمَانَ التّيْمِيّ عَنْ ثَابِتٍ عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِك ٍأَنّ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: «أَتَيْتُ لَيْلَةَ أُسْرِيَ بِــي عَلَى مُوسَى عَلَيْهِ السّلاَمُ عِنْدَ الْكَثِيبِ الأَحْمَرِ وَهُوَقَائِم ٌيُصَلّي فِي قَبْرِهِ
    بأن بعض مواقع الجنه هى منطبقه نفسها على مواقعبأرضنا
    بأن بعض أنهار الجنى هى ذاتها الموجوده على الأرض كما فى حاله نهرالنيلوالفرات
    أن رحله الأسراء يسرى عليها قوانين المادة من ناحية السرعه والمسافه لأن الأنتقال كان بالجسد ولذلك ركب البراق لينقله
    وفد ذكرها الله بالقرآن الكريم:سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِالْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِالأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْآيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَالسَّمِيعُ البَصِيرُ }الإسراء1
    أن رحله عالم الملكوت "المعراج"كانت بالنفس والروح ومداها هو منزله النفس عند الله وقد ذكرها الله بسورة النجم:إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى{4} عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَى{5} ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَى{6} وَهُوَ بِالْأُفُقِ الْأَعْلَى{7} ثُمَّ دَنَا فَتَدَلَّى{8} فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَى{9} فَأَوْحَى إِلَى عَبْدِهِ مَا أَوْحَى{10}مَاكَذَبَ الْفُؤَادُ مَارَأَى{11} أَفَتُمَارُونَهُ عَلَى مَا يَرَى{12} وَلَقَد ْرَآهُ نَزْلَةً أُخْرَى{13} عِندَ سِدْرَةِ الْمُنْتَهَى{14} عِندَهَا جَنَّةُالْمَأْوَى{15} إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَى{16} مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَى{17}لَقَدْ رَأَى مِنْ آيَاتِ رَبِّهِ الْكُبْرَى
    أنه فى المعراج قد وضح لنا منزله الرسلودرجاتهم
    وأنهوضح لنا ما هو موجود فى عوالم الملكوت التى بشر المسيح وتلاميذه بقربها
    أن فى الأسراء والمعراج قد وضح لنا بأن رسولنا قد رأى الله وكلمه وهذا يوضح منزله الرسول الحقيقية فموسى قد كلم الله ولم يستطع أن يراه
    أن حديث الأسراء والمعراج قدعرفنا ما لايمكن أن نعرفه عن حقائق الكون والحياة
    أن حديث الأسراء والمعراج قدأعطانا كيف نفكر فى العوالم الأخرى وموقعها بالنسبه لنا لنعرفها عن طريق الدين ونفهم حياتنا
    أنه وضح أين الجنه والنار ووصف لنا بان بأعمالنا ننال الدرجة المناسبه عند الله
    التعديل الأخير تم بواسطة نسيبة بنت كعب ; 09-09-2005 الساعة 02:33 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية نسيبة بنت كعب
    نسيبة بنت كعب غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    3,276
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-12-2012
    على الساعة
    11:58 PM

    افتراضي مشاركة: بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

    الموضوع مهم جداااااا
    ومن اجمل ما قرأت

    ولا اعرف كيف فات عليكم هذا التحليل العبقرى والتوضيح الصحيح
    ( والله اعلم )

    اسمح لى يا اخى العزيز الباحث القدير على ان اصحح الكلمات المتشابكة فى موضوعك

    وهو فى قمة الروعة ولا يحتاج تصحيح

    بارك الله فيك يا على وجزاك خيرا على الأجتهاد فى التفسير - او النقل للأجزاء المهمة من التفاسير

    ولو انى اعتقد بان هذا من صميم تحليلاتك التى اشتهرت بها

    واستسمحك فى انى ارسلتها الى جريدة الخليج لتنشر فى استراحة الجمعة الدينية




    التعديل الأخير تم بواسطة نسيبة بنت كعب ; 09-09-2005 الساعة 10:01 AM

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    699
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    15-11-2012
    على الساعة
    03:50 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الله أكبر الله أكبر ما شاء الله

    جزاك الله خيرا اخى

بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. عن الاسراء والمعراج
    بواسطة نور العالم في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 02-04-2012, 10:03 PM
  2. الدليل على أن الصلب والفداء لم يكن بشارة المسيح (من كتبهم).
    بواسطة نجم ثاقب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 09-08-2007, 03:22 PM
  3. الرسول ص قابل المسيح يوم الأسراء والمعراج
    بواسطة البريق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-08-2007, 03:40 AM
  4. موضوع شيق عن الاسراء والمعراج
    بواسطة darsh18m في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19-11-2006, 12:33 PM
  5. بشارة المسيح
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18-07-2005, 07:57 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بشارة المسيح بالأسراء والمعراج

بشارة المسيح بالأسراء والمعراج