الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 24

الموضوع: الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    9
    آخر نشاط
    11-10-2013
    على الساعة
    07:26 PM

    افتراضي الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أسعد الله أوقاتكم بكل خير أحبتي الكرام ..

    كنت أكلم أحد النسائب و هي كانت في مرة من المرات ملحدة لفترة و لكنها عادت للاسلام ..

    المهم تكلمت بنقطة و تقول أنها لم تجد الرد عليها و لم يستطع أحد من الشيوخ الرد عليها ...

    و هي بالنسبة للقدر ..

    السؤال يقول : ان الله يسير الموت .. فان انتحر أحدهم و اعتبر كافرا فلماذا يحاسبه الله على شيء قد سيره له ؟ اذا كان يعرف الله أنه سيموت منتحرا ..

    فان قلت لها أن لكل انسان عقل فترد قائلة : و ان كان الشيء هذا يفوقه يعني بأن الله سيره له فلماذا يعاقبه ؟

    و ان قلت لها أن الغيب عند الله لا يعلمه الا هو فترد و تقول لكن الله سير لك يوم موتك ..
    فلماذا يعاقبك على شيء انت مسير له ..

    أرجو أن أجد الرد الكافي على هذا السؤال

    و ان وجد رد مفصل فهذه المرأة من النوع الذي يجادل و يتحدث كثيرا

    و ان امكن الدعم بالتفاصيل و الرد المسكت مع الدليل ..

    و جزاكم الله خيرا ..

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    03-06-2008
    على الساعة
    09:38 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله
    أخي الحبيب الله سبحانه وتعالى جعلنا مسيرين ومخيرين مسيرين بعلمه اللدوني ومخيرين بعلمنا الدنيوي واقول لك ان الله سبحانه وتعالى كتب عليك اجل معين فانت سوف ترد الى الله في هذا الميقات
    ولكن اعطاك الطريقين طريق الصواب وطريق الخطأ وانت الذي تختار .
    وسؤالى لك لو انا قتلتك الان عفوا بمنطقك هذا انا لا اعاقب لان الله هو قدر الله حياتك ولوكان الله يريد ابقاك على الارض لما موت ..اليس كذلك ...ابعد يا اخي وساوس الشيطان عن ذهنك ..واشغل نفسك بما يفيد ..واسال الله ان تنال الشهاده في سبيله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    تسجيل مرور
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  4. #4
    الصورة الرمزية عبد مسلم
    عبد مسلم غير متواجد حالياً محاضِر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,168
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-09-2012
    على الساعة
    01:53 AM

    على عجالة لعدم توضيح السؤال ! بالتحديد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ممكن الأخ السائل يحدد ما يريد فالموضوع طويل
    ولو النقاط كثيرة فواحدة واحدة ،
    وللعلم الإسلام كالشمس ؛
    فإن كان هناك أي عيب فهو فيمن يرى او يعرض النور لا في ضوء الشمس
    وليعلم الكل مبدئا ما قاله امير المؤمنين علي بن ابي طالبٍ :radia-icon:
    قال:إن القضاء والقدر هو سر الله في خلقه، فمن يكشف سر الله تعالى؟.
    وأجهل الناس في القدر من يكثرون التكلم فيه ذاك انه من أسرار الله ولا يتحدث فيما لا يعلم إلا اجهل الناس كالأشرم !
    ومع هذا أقول على عجالة رزقكم الله الفهم حتى الثمالة
    خلق الله الخلق فقال لهم اعملوا ما شئتم
    "" إِنَّ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي آيَاتِنَا لَا يَخْفَوْنَ عَلَيْنَا أَفَمَن يُلْقَى فِي النَّارِ خَيْرٌ أَم مَّن يَأْتِي آمِناً يَوْمَ الْقِيَامَةِ اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ ""
    وجعل لنا إرادة متروكة لنا انظر ""... اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ ...""
    وهي غير ارادته تعالى فإرادة الله تعالى كما وصف سبحانه وتعالى
    ""إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئاً أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ""
    لكن ولأنه هو الإله فعلمه محيط وبذات الصدور خبير وهو الرب الإله البصير
    "" هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنْتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ ...""
    ومثل هذا الخبر الصحيح الذي اخرجه الشيخان [خ ، م] بسنديهما من حديث بن مسعود قال "" إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة، ثم يكون علقة مثل ذلك، ثم يكون مضغة مثل ذلك، ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح، و يؤمر بأربع كلمات: بكتب رزقه و أجله و عمله و شقي أم سعيد، فوالله الذي لا إله غيره إن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه و بينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب [أي يعمل ما يريد لليسرى وبألوهيته كتبه] فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها، و إن أحدكم ليعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه و بينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب [أي يعمل ما يريد للحسنى وبألوهيته كتبه] فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها ".
    ولأنه الأله ولأن علمه محيط فقد كتب ربنا جل وعلا كل شيئ قبل ان يخلق اي شيئ في اللوح المحفوظ
    تذكروا الحديث "" إن أول ما خلق الله القلم قال له: اكتب، قال: ما أكتب؟ قال: اكتب ما هو كائن إلى يوم القيامة،""
    فما أصاب الإنسان لم يكن ليخطئه، وما أخطأه لم يكن ليصيبه، جفت الأقلام وطويت الصحف

    و"" مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلا فِي أَنْفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ"" الحديد
    و"" أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاءِ وَالأَرْضِ إِنَّ ذَلِكَ فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ [هذا على الله يسير لكونه لألوهيته ]"" الحج
    وهذا ما قاله سيدنا موسى لفرعون لعنه الله
    "" قَالَ فَمَا بَالُ الْقُرُونِ الأُولَى * قَالَ عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي فِي كِتَابٍ لا يَضِلُّ رَبِّي وَلا يَنسَى""
    وتذكروا حديث ابن عباس قال : كنت خلف رسول الله يوما فقال
    :" يا غلام ! إني أعلمك كلمات احفظ الله يحفظك [فالجزاء من جنس العمل فاعمل صالحا ولا تركنن إلى شيئ وإن كان القدر هذا فيما لم يحدث فإن حدث فقل قدر الله وما شاء فعل]احفظ الله تجده تجاهك إذا سألت فاسأل الله و إذا استعنت فاستعن بالله و اعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك [أي قدره فهذه إرادة كونية لا دخل فيها لغير الله ] و لو اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك بشيء إلا قد كتبه الله عليك [أي قدره فهذه إرادة كونية لا دخل فيها لغير الله ] جفت الأقلام و رفعت الصحف [لكمال قدرته وشمول إرادته وقيومية ألوهيته فتنبهوا]
    . ‌” حديث صحيح

    "رفعت الأقلام وجفت الصحف" :
    أى كتب فى اللوح المحفوظ ما كتب من التقديرات ولا يكتب بعد الفراغ منه شىء آخر . فعبر عن سبق القضاء والقدر برفع القلم وجفاف الصحيفة تشبيها بفراغ الكاتب فى الشاهد من كتابته لِيُعْرِبَ عن ألوهيته.
    اكرر فعل هذا ربنا جل وعلا لِيُعْرِبَ عن ألوهيته أي ليظهر لنا مدى ألوهيته [أي كونه إلاه واحد ... إلخ ] المطلقة وعلمه المحيـــط و.........إلخ
    سبحانه وتعالى ما اعظمه
    مع إن الكلام مرتب المعاني اعلاه وبلا توسع إلا انه باختصار
    الله خلقنا ورزقنا وقال اعْمَلُـــــــوْا
    [فترك لنا العمل ولو لم يترك لنا هذا لما استطاع الناس سب الله كوفاء وغيرها ،ولما حُرِبَ أنبياء الله ، ولما قتل يهود كثيرا منهم ، ثم أليس الله يُسَبُ ليل نهار من الكفار ! فلما ؟ لأنه تركهم يعملوا وسيجازي الكل يوم القيامة يوم الحسرة والندامة]
    لكن لأنه الإله فقد سبق علمه بكل ما سنعمله ... تنبه
    فكتب كل ما هو كائن مطلقا فليس إلى يوم القيامة وفقط ! سبحانه وتعالى
    وما كتب إلا ليثبت قيوميته سبحانه وتعالى وعلمه المحيط و...الخ
    فإن قال قائل ما : لا اعمل فالأمر قد كُتِب
    قلت أقول له كما قال رسول الله للصحابة
    "" اعْمَلُوْا فَكُلٌ مُيَسَرٌ لِمَا خُلِقَ لَهُ""
    [أي لما أراد أن يكون بإرادته هو لا بإرادت[فتحت التاء للدلالة على شمول إرادة الله] الله فقط] ""

    و قد "" إِنَّ سَعْيَكُمْ لَشَتَّى فَأَمَّا مَن أَعْطَى وَاتَّقَى وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى [أي عمل بإرادتة للحسنى]فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى [فسنيسر له الجنة فعلى إرادته نُيَسِرُ له ]وَأَمَّا مَن بَخِلَ وَاسْتَغْنَى وَكَذَّبَ بِالْحُسْنَى [أي عمل بإرادتة للعسرى]فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرَى [فسنيسره للنارفعلى إرادته نُيَسِرُ له]""
    فمن عمل للحسني يسر الله له الوصول إلى الحسنى [الجنة]
    ومن عمل لليسرى [النار] يسر الله له العسرى [النار]

    يعني باختصار بطريقة اخرى
    ولله الْمَثَلُ الْأَعْلَى
    أرأيت الصانع ؟ كيف يعمل كتالوج لما صنع !
    ويقول لك لو عملت كذا سيحدث كذا ...إلخ
    هو فعلا نفس الأمر لكن
    بما يناسب مقام الألوهية ويظهر في الربوبية ودلالته في علم الأسماء والصفات [الذي جهله كثيــر]
    فعلى رأي الشيخ / الشعراوي ـ رحمه الله ـ :
    الله يريد ان يثبت قيوميته اكرر قيوميته
    (قالها للرئيس حسني رئيس مصربعد حادث أثيوبيا للاطلاع على الفيديو)
    و قد "" اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ [ألوهية] الْحَيُّ الْقَيُّومُ [أسماء وصفات أيضا اي ربوبية] لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ ""
    هذا على عجالة ، والله أعلم ، والله المستعان
    وما كان من خطأ او نسيان فمني ومن الشيطان
    ومن كان من حُسْنٍ وصحة فمن الله
    "" مَّا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِن سَيِّئَةٍ فَمِن نَّفْسِكَ وَأَرْسَلْنَاكَ لِلنَّاسِ رَسُولاً وَكَفَى بِاللّهِ شَهِيداً ""
    وأستغفر الله ، استغفر الله ، استغفر الله

    التعديل الأخير تم بواسطة عبد مسلم ; 29-05-2008 الساعة 04:10 AM سبب آخر: لتوسيط الكتابة فالمنتدى ليس مُتْعِبَاً ــ إبتسامة ــ
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قُمْ يَا أَخِي بِشَوْقٍ للهِ قِيَامَ مُوْسَى فَقَدْ قَامَ وَقَلْبُهُ يَهْتَزُ طَرَبَاً وَ يَضْطَرِبُ شَوْقَاً لِرُؤْيَةِ رَبِِهِ فَقَالَ" رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ ..." وَجَهْدِي أَنَا "...وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى".
    أستغفرُ اللهَ لِى وللمسلمينَ حتى يرضَى اللهُ وبعدَ رضاه، رضاً برضاه .
    اللَّهُمََّ إنَّكَ أَعطَيتَنَا الإسْــلامَ دونَ أن نَسألَكَ فَلا تَحرِّمنَا وَ نَحْنُ نَســأَلُكَ .
    اللَّهُمََّ يَا رَبَ كُلِ شَيئ، بِقُدرَتِكَ عَلَى كُلِ شَيْئٍ، لا تُحَاسِبنَا عَن شَيْئٍ، وَاغفِر لَنَا كُلَ شَيْئ .
    اللَّهُمََّ أَعطِنَا أَطيَبَ مَا فِى الدُنيَا مَحَبَتَكَ وَ الأُنسَ بِكَ، وَأَرِنَا أَحسَنَ مَا فِى الجَنَّة وَجْهَكَ، وَانفَعنَا بِأَنفَعِِ الكُتُبِ كِتَابك،
    وَأجمَعنَا بِأَبَرِِ الخَلقِِ نَبِيَّكَ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي تَقَبَلَ اللهُ مِنَا وَ مِنكُم وَ الْحَمدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    9
    آخر نشاط
    11-10-2013
    على الساعة
    07:26 PM

    افتراضي

    السلام عليكم
    أشكر الأخوان عبد مسلم و رحمة للعالمين على الردود
    و أنا لم أتوسوس و الحمد لله ..
    فقط أردت الرد ..

    جزاك الله خيرا أخي عبد مسلم على الرد
    ان شاء الله أقرأه في ما بعد يبدو أن به الكثير من التفاصيل و النقاط ..

    عموما ان اردت التوضيح فساعيد السؤال بصيغة أخرى :

    1 - هو بخصوص الانتحار : اذا انتحر أي من الناس فلماذا يعتبر كافر و يدخل الله الى النار ؟
    علما بأنه لا يوجد انسان عاقل قد ينتحر فلماذا يحاسب الله انسان على شيء هو فوق ارادته ؟

    2 - و اعتقد أنك أجبت السؤال من خلال قرآئتي السريعة بطريقة مذهلة و هي :
    اذا كان الله قد كتب الأمر لكل شيء لكل انسان سيحدث من يوم ولادته فلماذا يعاقبه على شيء قد كتبه له ؟

    هذه ليست أسئلتي ..

    عموما غير مهم السؤال الثاني جزاك الله خيرا ..
    و أنتظر رد الأخ السيف البتار أيضا :)

    جزاكم الله خيرا و السلام ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    56
    آخر نشاط
    04-03-2013
    على الساعة
    10:23 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الانتحار هروب او موت العاجزعن ظروف الحياة

    من ينتحروا هم اصحاب امراض نفسيه وصلت لمرحلة الاكتئاب وايضا الاكتئاب درجات اذا لو انتحر انسان لأنهاء حياته طواعية وعن وقصد بدون ان يفكر بالعواقب المترتبه على قتل النفس التي حرمها الله فهذا هو من حكم على نفسه بالانتحار فهو في حاله مرضيه مستعصيه ليس بيده شيء عليها ويدخل هذا في القدر الذي قدره المولى له وهناك افتاءات كثيره لمشايخ بأن امرهم عند الله والمريض لاحرج عليه واذا كان مؤمن موحد الله فإنه يرجى له العفو من الله سبحانه وتعالى
    وقال صلى الله عليه وسلم" يخرج من النار من قال لا إله إلا الله وفي قلبه مثقال ذرّة من إيمان
    ولكن من كان هروبه من ضائقه ماليه او ديون وهو عاقل ومدرك فهذا قد تعمد ستقول لماذا انه قدره ؟اقول لك ولماذا الايوجد غيره ممن هم اكثر مصائب منه وديون وكوارث ولم ينتحروا

    انت الان معك سكينه في يدك فيك ان تقتل نفسك بها او ان تستخدمها لغرض ما تستفيد منه!

    او حبل او ماشابه من اسباب الانتحار فيها!!

    لماذا خلق الله العقل لكي نميز الطيب من الخبيث
    والله ان هناك مجانين لاينتحرون وهناك عاقلين ينتحرون قلي اين العقل ومادخل القدر هل تقصد بأن الله تعمد ان تكون خاتمتك بهذا الشكل حتى يدخلك النار متعمد(استغفر الله واتوب اليه)انت من يصنع
    اللحظات السعيده بإجتهادك ودعائك مع الله بأن لاتسوء خاتمتك نعم القدر بيد الله ونعم بالله
    قال رسول الله (: (حاج (جادل) موسى آدم، فقال له: أنت الذي أخرجت الناس من الجنة بذنبك وأشقيتهم؟ قال: قال آدم: يا موسى، أنت اصطفاك الله برسالاته وبكلامه، أتلومني على أمر كتبه الله على قبل أن يخلقني، أو قدَّره على قبل أن يخلقني؟) قال رسول الله (: (فحج آدم موسى) [البخاري].

    لايكمل ايمان المرء الا بالقدر لأنه ركن من اركان العقيدة

    المسلم يعلم أنه لا يفهم من ذلك أن الله أجبر العباد على أفعالهم، ثم يحاسبهم عليها بعد ذلك؛ لأن هذا لا يستقيم مع ما يؤمن المسلم به من عدل
    الله -سبحانه وتعالى-، الذي لا يظلم الناس شيئًا، فمن المعروف أن
    الله -عز وجل- خلق طريقين، طريق الهداية وطريق الضلالة، وشاء -سبحانه- أن يختار الإنسان أحد الطريقين، بعد أن بين للإنسان طريق الخير وطريق الشر، قال تعالى: {وهديناه النجدين} [البلد: 10] وأمر الناس أن يسيروا في الطريق المستقيم، ووعدهم الثواب العظيم إن ساروا على نهج الله، وحذرهم من الكفر والضلال، وأوعدهم بالعقاب الشديد على ذلك.
    والله -سبحانه- يحب لعباده أن يسلكوا سبيل الخير والإيمان، ولا يرضى لعباده الغواية والضلال، قال تعالى: {إن تكفروا فإن الله غني عنكم ولا يرضى لعباده الكفر وإن تشكروا يرضه لكم} [الزمر: 7].
    والمسلم يعلم أن الله قد بين للإنسان طريق الهدى، وأرسل له الرسل، وأنزل معهم الكتب ليدعوا الناس إلى الإيمان بالله -عز وجل- وطاعته، ويحذرهم من الانحراف عن طريق الله المستقيم، قال تعالى: {وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر} [الكهف: 29]. وقال سبحانه: {إنا هديناه السبيل إما شاكرًا وإما كفورًا} [الإنسان: 3].
    ويحكي القرآن ما كان من قوم ثمود الذين استحبوا طريق الضلال على طريق الله المستقيم، فيقول: {وأما ثمود فهديناهم فاستحبوا العمى على الهدى}
    [فصلت: 17]. فقد بين الله لهم الطريق المستقيم، ولكنهم لم يسلكوه واتبعوا الشيطان

    والله تعالى اعلم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية بن رشد
    بن رشد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    170
    آخر نشاط
    15-09-2008
    على الساعة
    11:13 AM

    افتراضي

    بالطبع هناك من هم أعلم منى وستأتيك أجابتهم واضحة إن شاء الله

    ولكنى أحببت ان انال الأجر معهم إن شاء الله



    اقتباس
    1 - هو بخصوص الانتحار : اذا انتحر أي من الناس فلماذا يعتبر كافر و يدخل الله الى النار ؟
    علما بأنه لا يوجد انسان عاقل قد ينتحر فلماذا يحاسب الله انسان على شيء هو فوق ارادته ؟
    الأجاابة :
    لأنه لم يقدر نعمة الحياة اتى أعطاها له الله ، والأنتحار لو رجعنا الى اصله سنجده نتيجة لذنوب كثيرة فالمنتحر قد سار فى طرق سيئة ، فهو مسئول عن ذلك ،
    وهذا الطريق ادى فى نهايته الى ان ينتحر ، هذا ليس بشىء فوق طاقته هو من اختار الطريق ، هو من أختارا لنتحار، هو من ترك منهج الله ، هو من أتبع الشهوات ، هو من سمع وسوسة الشطينا ، هو من حق عليه نهايته !




    اقتباس
    2 - و اعتقد أنك أجبت السؤال من خلال قرآئتي السريعة بطريقة مذهلة و هي :
    اذا كان الله قد كتب الأمر لكل شيء لكل انسان سيحدث من يوم ولادته فلماذا يعاقبه على شيء قد كتبه له ؟
    ببساطة جدا :

    هناك مدرس يعلم ايا من تلاميذه سيكون الأول ..
    هل هو أجبر أحد التلاميذ على ان يكون متفوقاً


    هناك فرق بين العلم بالشىء وبين عملك به
    فأنت من حقك أن تكون حراً فى عملك طالما كانت مشيئة الله
    ومن حق الله أن يعلم ما ستعلمه لانه هو الكامل ، العليم


    فهل لكى لا يظلمك الله يظلم نفسه فلا يعلم وهو اعليم !





    أخبرها يا اخى أن الإيمان بالله وبقدرته وبعلمه وبكماله وعدله
    يجعلنا نُسلم وجوهنا وقلوبنا اليه واثقيه فيه
    الإمان بالأصل يتبعه الإيمان بالفروع

    أنا مع الارهاب.ان كان يستطيع أن يحرر المسيح.ومريم العذراء.والمدينة المقدسة.من سفراء الموت والخراب

  8. #8
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اذا انتحر أي من الناس فلماذا يعتبر كافر و يدخل الله الى النار ؟
    علما بأنه لا يوجد انسان عاقل قد ينتحر فلماذا يحاسب الله انسان على شيء هو فوق ارادته ؟
    لا شك بان ما قدمه الأخوة وما قدم اخي في الله "عبد مسلم" مشاركات اكثر من رائعة ولا أظن بأنني قادر على تقديم مشاركة تزيد عنهم بشيء ... جزاهم الله خير الجزاء .

    أخي الكريم .
    لو قلنا أن الله جل وعلا لا يعرف الغيب ولا يعرف أقدار خلقه إلى قيام الساعة لما استحق العبادة .

    * ولكن كيف نعرف الأقدار ؟
    * هل هو خير ام هل هو سيء ؟
    * وهل القدر هو الذي دفعك للإنتحار ام أنك الذي دفعت نفسك للإنتحار ؟


    إن الفارق بين المؤمن وبين الكافر هو أن الكافر إن وجد نفسه في ظرف لا يستطيع في حدود أسبابه أن يخرج منه ينتحر. فنقول له: أنت نظرت لنفسك كإنسان معزول عن خالق أعلى، لكن المؤمن لا يعزل نفسه عن خالقه؛ فساعة يأتيه ظرف فوق أسبابه ولا يقوي عليه فعليه أن يفكر: وهل أنا في الكون وحدي؟ لا، إن لي ربّاً. وما دام لي رب فأنا لا أقدر وهو - سبحانه - يقدر، وهنا يطرد فكرة الانتحار؛ لأن المنتحر هو إنسان تضيق أسبابه عن مواجهة ظروفه فيقتل نفسه.

    ثم يقول قائل أن الإنتحار هو القدر المكتوب في علم الله ، فلماذا يحاسبني الله على ذلك ؟

    أقول لك : أنا الآن أمام النافذة وأمامي خياران .. الإنتحار أو عدم الإنتحار ... فأيهما ساختار ؟

    دعنا الآن من العقيدة وتشريعاتها .. أيهما سنختار ؟

    بالمنطق : سأختار عدم الإنتحار
    بالعقل : سأختار عدم الإنتحار
    بالمبادئ: سأختار عدم الإنتحار

    فلماذا نلوم العقيدة والتشريع ؟ ولماذا نُحمل القدر المسؤولية كاملة؟

    فأنا لا أعرف ما هو القدر المكتوب لي عند الله .. ولكن كل ما أعرفه هو أن لا أرمي نفسي الى التهلكة .. لأنك قبل أن تفكر في الإنتحار لم تسأل نفسك سؤال واحد وهو : من الذي يملك الروح ؟ بالطبع : الله

    فهل بالإنتحار تضمن بأنك ستموت ؟

    إذن أنت تملك القدرة على الإنتحار بإرادتك ولكنك لا تملك بإرادتك بأنه قد يتحقق هدفك بالموت منتحراً وقد لا يتحقق هدفك ولن تموت وقد تعيش باقي حياتك عاجز وبذلك تكون أنت الذي أهلكت نفسك بنفسك .

    نصل في النهاية بأن هناك خمسة نقاط
    1) يمكنك أن تنتحر
    2) يمكنك أن تعرض عن الإنتحار
    3) يمكنك أن تموت بسبب الإنتحار
    4) يمكنك أن تنتحر ولن تموت وتعيش باقي عمرك عاجز
    5) يمكنك أن تنتحر ولن تموت ولا تُصاب بأذى وتعيس باقي حياتي سليم .

    إذن ما هو المكتوب عند الله منهم ؟

    لا احد يعرف .

    إذن هل أنت من وهبت الحياة لنفسك؟ لا، لذلك فواهب الحياة هو الذي يأخذها، ومن ينتحر لا يدخل الجنة، لأنه لم يتذكر أن له إلهاً.. ولا تلومن إلا نفسك لأنك أنت الذي اقدمت على الشر بإرادتك وليس للقدر دور طالما نجهله .

    أسأل الله عز وجل أن يهديني ويهدي الجميع .

    .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  9. #9
    الصورة الرمزية عبد مسلم
    عبد مسلم غير متواجد حالياً محاضِر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,168
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-09-2012
    على الساعة
    01:53 AM

    افتراضي


    يا اخي انا لم اذكر مجرد نقاط !
    إنما هي إيمانيات حقيقيات وعقديات عن سيد البريات حقا
    وبعد سيدنا إبراهيم تواضعا
    والأخ السيف البتار : لم يكن عنده وقت مطلقا فيما اعلم وهو مشغول جدا
    ولهذا قلت اكمل معك انا فوقته مشغول جدا ، فلو عاوز اي حاجة انا مكانه لضيق وقته جدا ـ طبعا بعد إذن اخانا السيف البتار !
    والموضوع كله باختصار
    الله خلق الناس وقال اعملوا
    وهو بسابق علمه كتب ما سيحدث
    ومما كتب ما ستفكر فيه قبل ان تفكر وكذا كل الخلق
    انتهى الموضوع فهمتوا حاجة ولا انا اللي مش فاهم !
    فالغيب غيبان غيب مطلق وغيب غير مطلق
    الانتحار والكلام هذا موضوع آخر !
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قُمْ يَا أَخِي بِشَوْقٍ للهِ قِيَامَ مُوْسَى فَقَدْ قَامَ وَقَلْبُهُ يَهْتَزُ طَرَبَاً وَ يَضْطَرِبُ شَوْقَاً لِرُؤْيَةِ رَبِِهِ فَقَالَ" رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ ..." وَجَهْدِي أَنَا "...وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى".
    أستغفرُ اللهَ لِى وللمسلمينَ حتى يرضَى اللهُ وبعدَ رضاه، رضاً برضاه .
    اللَّهُمََّ إنَّكَ أَعطَيتَنَا الإسْــلامَ دونَ أن نَسألَكَ فَلا تَحرِّمنَا وَ نَحْنُ نَســأَلُكَ .
    اللَّهُمََّ يَا رَبَ كُلِ شَيئ، بِقُدرَتِكَ عَلَى كُلِ شَيْئٍ، لا تُحَاسِبنَا عَن شَيْئٍ، وَاغفِر لَنَا كُلَ شَيْئ .
    اللَّهُمََّ أَعطِنَا أَطيَبَ مَا فِى الدُنيَا مَحَبَتَكَ وَ الأُنسَ بِكَ، وَأَرِنَا أَحسَنَ مَا فِى الجَنَّة وَجْهَكَ، وَانفَعنَا بِأَنفَعِِ الكُتُبِ كِتَابك،
    وَأجمَعنَا بِأَبَرِِ الخَلقِِ نَبِيَّكَ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي تَقَبَلَ اللهُ مِنَا وَ مِنكُم وَ الْحَمدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

  10. #10
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد مسلم مشاهدة المشاركة

    يا اخي انا لم اذكر مجرد نقاط !
    إنما هي إيمانيات حقيقيات وعقديات عن سيد البريات حقا
    وبعد سيدنا إبراهيم تواضعا
    والأخ السيف البتار : لم يكن عنده وقت مطلقا فيما اعلم وهو مشغول جدا
    ولهذا قلت اكمل معك انا فوقته مشغول جدا ، فلو عاوز اي حاجة انا مكانه لضيق وقته جدا ـ طبعا بعد إذن اخانا السيف البتار !
    والموضوع كله باختصار
    الله خلق الناس وقال اعملوا
    وهو بسابق علمه كتب ما سيحدث
    ومما كتب ما ستفكر فيه قبل ان تفكر وكذا كل الخلق
    انتهى الموضوع فهمتوا حاجة ولا انا اللي مش فاهم !
    فالغيب غيبان غيب مطلق وغيب غير مطلق
    الانتحار والكلام هذا موضوع آخر !

    بارك الله فيك
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد
    بواسطة مصريه مسلمه في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-03-2012, 04:27 PM
  2. أسئلة محيرة جدا
    بواسطة ghannam في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-04-2008, 02:32 PM
  3. نقطة ضعف.
    بواسطة المشتاقة للجنة في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 29-03-2008, 10:38 PM
  4. أسئلة محيرة فى الإنجيل
    بواسطة البريق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-12-2007, 10:47 PM
  5. محتاج المساعدة فى الرد على سؤالين بخصوص القران
    بواسطة مصطفى محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 08-12-2006, 08:06 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟

الرد على نقطة محيرة بخصوص القدر ؟