حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    64
    آخر نشاط
    04-04-2012
    على الساعة
    03:01 AM

    حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,

    .

    بسم الله والصلاة والسلام على خير خلق الله
    رحمة ربنا المهداه ليخرج الناس من الظلمات إلى النور بأمر الله

    ( كن . . فيكون . . )
    ***

    حين انصرفت مشيئة الله تبارك وتعالى إلى خلق الكون ،

    حين أراد أن يخلق السماوات السبع والمجرات والنجوم والشموس والكواكب والأراضين السبع

    حين أراد أن يخلق ما نعرف وما لا نعرف ، أمر هذا كله . . وقال له : كن فكان .

    قال تعالى : (( إنما أمره إذا أراد شيئا ً أن يقول له كن فيكون )) .

    وأمر الله تعالى الذي نعرفه نوعين : أمر تكوينوأمر تشريع .

    أما أمر التكوين :

    فيعني كل القوانين العلمية البسيطة والمعقدة المحكمة التي يخضع لها الكون منذ نشأته وفي مراحل تطوره

    ***


    أما أمر التشريع :

    فهو ما يوحي به الله لأنبيائه الكرام لكي يبلغوه للناس فيأخذوا به ويتبعوه ، مع ثوابت معرفتنا بالله خالقنا

    وقد ذكر أمر الكون بقوله تعالى :

    (( ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ )) فصلت11

    إذن من ذلك اليوم قد أرسى ربنا جل في علاه قوانين الكون فلا مفر منها ولا عناد فالكون كله مسير بأمر الله

    ***

    وقد ذكر آمر التشريع بقوله :


    (( إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ

    إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً
    )) الأحزاب72

    إذن قد خص الله الإنسان بحرية السير في الاتجاه المعاكس ، فترى الكون كله يصدع بالتوحيد بينما يشرك

    الإنسان و بماذا يشرك إنه يشرك بإبن الإنسان أي يمجد فصيله ليرتفع به لمقام خالق الكون وموجده . .

    وقد أله الإنسان خمسة من الصالحين في عهد نوح ، و إدريس ( إيزوريس ) من بعدهم و كذلك فرعون

    و ميرزا و بوذا و براهما و عيسى ، وغيرهم كثير . . . فيقول الحق تبارك وتعالى فيهم :

    (( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ )) الذاريات56


    فإن كان الله قد خيرك لتعبده ولم يقهرك ويكرهك على ذلك ، فلا أحق من أن تشكره فتعبده وحده لا تعدل به أحد

    (( أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنزَلَ لَكُم مِّنَ السَّمَاءِ مَاء فَأَنبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَّا كَانَ لَكُمْ أَن تُنبِتُوا

    شَجَرَهَا أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ
    )) النمل60

    ***

    فلماذا قال ربنا على الأمانة ( الشريعة ) ، (( وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً )) الأحزاب72

    (( وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ )) لقمان13

    من محصلة الآيتين فإن أعظم ظلم يكتسبه الإنسان على نفسه ، هو الشـرك نعوذ ُ بالله من صغيره وكبيره

    ***

    ولأن البهائم والحيوانات من مجمل الكون فإن الله جبلها ، على معرفته فلا تستطيع أن تشرك به برغم أن عقلها

    لا يقارن بعقل الإنسان الذي كرمه الله بالعلم ، ولأن الحيوان المسير بقوانين الله ، ربما يكون أفضل من الإنسان

    الذي استغل نعم الله بالصد عن سبيل الذين يدعون لعبادة الله فقط ، لننظر كيف يراهم ربهم حيث يصفهم بقوله:

    (( وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيراً مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ

    يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَـئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ
    )) الأعراف179

    إن الله خالقهم لا يرى حتى أنهم يتساوون بالأنعام لأنهم أضل منهم حيث عبدوا البشر والدواب !! . .

    برغم الفطرة السليمة للحيوانات العجماوات ، التي تعجب من غباء الإنسان أن يشرك مع الله أحدا ً

    ولنقرأ قصة هدهد سليمان ألذي هو أحكم من نصارى الأرض قاطبة ً
    ***

    (( وَتَفَقَّدَ الطَّيْرَ ( سليمان النبي ) فَقَالَ مَا لِيَ لَا أَرَى الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الْغَائِبِينَ )) النمل20

    (( لَأُعَذِّبَنَّهُ عَذَاباً شَدِيداً أَوْ لَأَذْبَحَنَّهُ أَوْ لَيَأْتِيَنِّي بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ )) النمل21

    (( فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ ( الهدهد ) فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِن سَبَإٍ بِنَبَإٍ يَقِينٍ )) النمل22

    (( إِنِّي وَجَدتُّ امْرَأَةً تَمْلِكُهُمْ ( بلقيس ) وَأُوتِيَتْ مِن كُلِّ شَيْءٍ وَلَهَا عَرْشٌ عَظِيمٌ )) النمل23

    (( وَجَدتُّهَا وَقَوْمَهَا يَسْجُدُونَ لِلشَّمْسِ ( أو بوذا أو بعل أو يسوع أو مريم أو العجل أو الشيطان أو أي شيء )

    مِن دُونِ اللَّهِ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ )) النمل24

    (( أَلَّا يَسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي يُخْرِجُ الْخَبْءَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُخْفُونَ وَمَا تُعْلِنُونَ )) النمل25

    (( اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ )) النمل26

    إن كل ما سبق هو قول الهدهد فأين أنتم يا مشركين من عقل الدواب ؟!! . .

    إن دواب الأرض تعلم خالقها بينما شر البشر ، إختلط عليهم الأمر . . لماذا ؟!! . . من كثرة الذين يخلقون !! . .

    (( قُلْ مَن رَّبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ قُلِ اللّهُ قُلْ أَفَاتَّخَذْتُم مِّن دُونِهِ أَوْلِيَاء لاَ يَمْلِكُونَ لِأَنفُسِهِمْ نَفْعاً وَلاَ ضَرّاً قُلْ هَلْ

    يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَمْ هَلْ تَسْتَوِي الظُّلُمَاتُ وَالنُّورُ أَمْ جَعَلُواْ لِلّهِ شُرَكَاء خَلَقُواْ كَخَلْقِهِ فَتَشَابَهَ الْخَلْقُ عَلَيْهِمْ

    قُلِ اللّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ
    )) الرعد16

    يتبع بإذن الله تعالى ،


    .
    التعديل الأخير تم بواسطة القعقاع بن عمرو التميمي ; 03-05-2008 الساعة 07:06 PM سبب آخر: تعديل عنوان المشاركة
    * وَسَلامٌ عَلَى المُرسَلين * وَالحَمدُ لِلهِ رَبِ العَالَميِن *

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    64
    آخر نشاط
    04-04-2012
    على الساعة
    03:01 AM

    جبريل رسول الله ، لرسل الله وأنبياءه

    بسم الله والصلاة والسلام على خير خلق الله
    رحمة ربنا المهداه ليخرج الناس من الظلمات إلى النور بأمر الله

    ( جبريل . . رسول المرسلين )
    ***

    شاء ربنا أن يخلق الملائكة الكرام وهم كائنات نورانية ، لا يشترط في مادة خلقهم النور بل هم أيضا ً من مواد

    أخرى كالنار والثلج واللؤلؤ والمرجان والزبرجد ومنهم من هو من المعادن كالذهب والفضة والنحاس والحديد

    إن الله الذي خلق الإنسان من تراب والجان من نار السموم لهو قادر على أن يخلق من أي مادة كائن حي و لنا


    في القرءآن لعبرة إذ خلق الله ناقة صالح من الجبل الأصم ، وحية موسى من عصى خشبية ، وطائر من الطين

    على يد نبيه عيسى فقدرة الله ومشيئته تبدل أي مادة للكائن الحي متى دخلت به الروح ولزيادة التثبت من ذلك

    علينا أن نقرأ حديث الإسـراء الذي عاين فيه رسـولنا الكريم أنـواع متباينة من الملائكة الكرام ، وشـاء ربنا أن



    يصطفي من الملائكة سـيدا ًعليهم يأتمرون بأمره و يستمعون له ، و شاء ربنا أن يكون ذلك الملك مؤتمنا ًعلى

    أسـرار يجليها ربنا على يديه ، فيأمره بتبليغها وقتما يشاء لمن يريد ، وهذا الملك بالأخص نفخ الله فيه الروح

    مباشرة ً لتدب فيه الحياة ، ولهذا سمي الروح ، فهو الروح القدس والله هو القدس ، وهو الروح الأمين لما


    أؤتمن عليه من ربه ، وهو جبرائيل لأن الله ينتقم به من الظالمين فجمع اسمه من جبروت وئيل اسم الله فصار

    أسمه جباروت الله ، أي جبرائيل ومن أجل تلك الصفة فيه فقد عاداه بني إسرائيل إذ كان ينزل عليهم بسخط الله

    ومسخه وخسفه فتطيروا به ، ما كان ذلك إلا لكسرهم السبت وكفرهم وقتلهم الأنبياء ، لنقرأ قول ربنا فيهم :



    (( قُلْ مَن كَانَ عَدُوّاً لِّجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللّهِ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ

    • مَن كَانَ عَدُوّاً لِّلّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللّهَ عَدُوٌّ لِّلْكَافِرِينَ
    )) البقرة 97 ، 98

    جبريل عليه السلام رئيس الملائكة وسيدهم و رسول الله إليهم و لرسل الله من البشر الذين هدانا الله بهم ،

    ***

    يتبع بإذن الله تعالى ،
    * وَسَلامٌ عَلَى المُرسَلين * وَالحَمدُ لِلهِ رَبِ العَالَميِن *

حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-07-2014, 12:35 AM
  2. فراشة شفافة 000 سبحان الخالق!!
    بواسطة محبة رسول الله في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 09-12-2007, 04:51 AM
  3. عيسى خلق مثل الطير فهل هو الخالق??
    بواسطة ismael-y في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-10-2007, 11:09 PM
  4. معجزات الخالق وسيظل الاسلام هو الحق
    بواسطة ronya في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 28-11-2006, 03:31 PM
  5. سبحان الله الخالق
    بواسطة السيف البتار في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-05-2005, 12:37 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,

حكمة الخالق بالمخلوق * إستلزمت بعث الرسل * قصص الأنبياء ,