هل قال المسيح اذهبوا للأمم وعمدوهم بإسم الآب والابن والروح - حوار مع بطرس الرسول !!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل قال المسيح اذهبوا للأمم وعمدوهم بإسم الآب والابن والروح - حوار مع بطرس الرسول !!

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى ... 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 44

الموضوع: هل قال المسيح اذهبوا للأمم وعمدوهم بإسم الآب والابن والروح - حوار مع بطرس الرسول !!

  1. #31
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    281
    آخر نشاط
    03-01-2014
    على الساعة
    12:01 PM

    افتراضي

    (الفانديك)(ارميا)(Jer-5-21)(اسمع هذا ايها الشعب الجاهل والعديم الفهم الذين لهم اعين ولا يبصرون.لهم آذان ولا يسمعون.)

    اولا : نبدأ كالمعتاد بافتراض ان النص حقيقى و نحاول تفسيره و بيان ما يدل عليه .

    على ماذا يدل هذا النص اذا افترضنا انه حقيقى ؟؟؟

    لو طلبت من شخص او اشخاص ان يذهبوا الى منتدى ### مثلا و يدعوا اعضائه باسم الشيخ السيف البتار و الاخ سعد و العزيز خوليو مثلا الى الانضمام الى هذا المنتدى هل معنى ذلك ان هؤلاء الثلاثة واحد؟؟؟ طبعا الاجابة بالنفى انهم ثلاثة مختلفين لكن متحدين فى الهدف و الغاية و وحدة الهدف لا تتطلب اتحاد الاشخاص و نص متى لا ينص ابدا على انهم واحد و لا ينص كذلك على انهم متساويون . و كلمة باسم لا تعنى ايضا ان لهم اسم واحد بل لكل منهم اسم و كونها مفرد لا يدل على انهم واحد ابدا بل هى لغة متداولة و المقصود" باسم كل منهم" .

    و العبارة على ذلك لا تفيد ادنى دلالة على فهم النصارى من ان الله الواحد الاحد هو ثلاثة اقانيم بل صريحة فى ان كل واحد من هذه الثلاثة هو غير الاخر تماما لان العطف يفيد المغايرة و المعنى السليم للنص هو عمدوهم باسم كل واحد من هذه الثلاثة المتغايرة :

    الاب هو الله تعالى و هو اب لكل الانبياء والمرسلين بل لعموم المؤمنين كما هو مصرح عندهم.

    و الابن و المراد به المسيح هنا و اطلق ايضا على اسرائيل و داود و على ادم كما اطلق على كل صالح و هذا مذكور فى الانجيل .

    و الروح القدس هو الوحى الذى ينزل على الانبياء منهم المسيح عليه السلام و ليس خاص بالمسيح فقط .

    و يكون معنى العبارة( اذا كانت صحيحة ) علموا الامم وحدانية الله الواحد و رسالة المسيح الذى ارسله الله ( هو و غيره من الانبياء) و الرسالة او الوحى الذى انزله الروح القدس .

    و المذكور فى متى هو فى احسن اوضاعه صيغة للتعميد لا علاقة لها بالتثليث على الاطلاق ولا تدل على اى طبيعة للإله و اقانيمه المزعومة و علاقتها ببعضها البعض .

    ثم بالعودة الى النص نجد ان الصيغة الثلالثية مقحمة على السياق انظر من العدد 17
    ولما رأوه سجدوا له ولكن بعضهم شكّوا .
    18 فتقدم يسوع وكلمهم قائلا .دفع اليّ كل سلطان في السماء وعلى الارض .
    19 فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعمدوهم باسم الآب والابن والروح القدس .
    20 وعلموهم ان يحفظوا جميع ما اوصيتكم به .وها انا معكم كل الايام الى انقضاء الدهر .آمين

    العدد 17 يتحدث عن المسيح و السجود له و شك البعض و فى العدد 18 يقول دفع لى كل سلطان و فى العدد 20 يطلب منهم ان يحفظوا وصاياه و انه معهم كل الايام هذا هو السياق تجد بلا اى تعسف ان صيغة التثليث محشورة و مقحمة بفعل فاعل فى العدد 19 بطريقة لا تناسب السياق و خاصة ان هذه الصيغة لم تستخدم فى اى موضع فى العهد الجديد اطلاقا و لكنه قال باسمى فى اكثر من موضع مثل مرقص 9 : 37 و 39 و مرقص 16 : 17 و يوحنا 14 : 14 و يوحنا 15 : 16 و يوحنا 16 : 23 فالاحتمال الاكبر ان النص الاصلى هو باسمى كما سنرى بعد قليل و فى كورنثوس 1 : 13 نرى بولس يقول :
    13 هل انقسم المسيح.ألعل بولس صلب لاجلكم.ام باسم بولس اعتمدتم.

    و هى تدل كذلك على ان التعميد باسم المسيح هو الذى يجب ان يكون و بولس لا يعرف شىء عن الصيغة الثلاثية . و النصوص كثيرة لعلماء نصارى تؤكد ان التعميد يجب ان يكون باسم يسوع . و فى يوحنا 14 : 26
    26 واما المعزي الروح القدس الذي سيرسله الآب باسمي فهو يعلّمكم كل شيء ويذكركم بكل ما قلته لكم

    و فى اعمال الرسل 8 : 12
    ولكن لما صدقوا فيلبس وهو يبشر بالامور المختصة بملكوت الله وباسم يسوع المسيح اعتمدوا رجالا ونساء.

    هل وضحت الان الفكرة باسم يسوع هو الذى تكرر اكثر من مرة اما باسم الثلاثى هى مرة واحدة مقحمة على السياق و بالتحليل المنطقى يجب ان يتم التعميد باسم يسوع و كتبة هذه النصوص لا يعرفوا صيغة التعميد الثلاثية هذه .

    و اليك نص واضح اخر فى غلاطية 3 : 27
    27 لان كلكم الذين اعتمدتم بالمسيح قد لبستم المسيح.

    الا تدل كل هذه النصوص على ان نص متى دخيل و غير متناسق مع باقى الاعداد التى ذكرتها

    و هل عمد اى من التلاميذ بعد كلمة المسيح اى احد و لو مرة واحدة باسم الاب و الابن و الروح القدس ؟؟؟ لم يحدث ابدا و هل نريد احدا ان يخبرنا ان التلاميذ تجاهلوا كلمة المسيح و عمدوا بصيغة اخرى ام انهم نسوها و هى اهم و اخر كلمة قالها قبل صعوده ؟؟؟؟ و ما هذا الدين الذى لا يستطيع اتباعه الثبات على جملة واحدة يذكرها الجميع و يتفقوا عليها !!! وهم الذين تؤيدهم الروح القدس .!!!

    و انظر هنا ايضا فى اعمال الرسل 2 : 38
    38 فقال لهم بطرس توبوا وليعتمد كل واحد منكم على اسم يسوع المسيح لغفران الخطايا فتقبلوا عطية الروح القدس.

    ايضا اسم يسوع و لغفران الخطايا و مربوط بقبول عطية الروح القدس وهناك نصوص كثيرة جدا ستذكر بعد قليل لكن المهم الان ان يعيد النصارى التفكير فى النص و تفسيره على ضوء الافكار التى ذكرتها لعل الامور تتضح لهم .
    التعديل الأخير تم بواسطة الشهاب الثاقب. ; 09-01-2016 الساعة 11:46 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #32
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    281
    آخر نشاط
    03-01-2014
    على الساعة
    12:01 PM

    افتراضي

    ثانيا : يوحنا قام بتعميد المسيح عليه السلام وكثير من اليهود فما هى الصيغة التى استعملها مع الاسف لم يذكر كتبة الاناجيل هذه الصيغة المهمة و لكن لن نبعد عن الحق اذا اكدنا انها لم تكن ثلاثية الابعاد ابدا و الا لما قبلها اليهود و قد قال يوحنا عن المسيح وانا لم اكن اعرفه. لكن الذي ارسلني لاعمد بالماء ذاك قال لي الذي ترى الروح نازلا ومستقرا عليه فهذا هو الذي يعمد بالروح القدس.

    فهل معنى هذه العبارة ان المسيح كان يعمد بالروح القدس كلا طبعا لم يحدث ذلك ابدا ام هل يعمدهم باسم الروح القدس و النار كما يقول متى فى 3 : 11 :
    11 انا اعمدكم بماء للتوبة .ولكن الذي يأتي بعدي هو اقوى مني الذي لست اهلا ان احمل حذاءه .هو سيعمدكم بالروح القدس ونار .

    و من الواضح ان كلام يحيى عليه السلام لا ينطبق ابدا على المسيح عليه السلام لان المسيح لم يعمد بالماء بل تلاميذه هم الذين قاموا بالتعميد و لكن بدون ذكر الصيغة الواجب قولها فى هذا الموقف انظر يوحنا 4 : 2
    2 مع ان يسوع نفسه لم يكن يعمد بل تلاميذه.

    و اذا كان الكلام السابق له معنى مترابط فان كلمات يوحنا المعمدان معناها ان التعميد سوف يستمر بالماء حتى رسول معين فيصبح التعميد عندئذ بالروح و النار هذا هو المنطق الوحيد لتفسير النص فى متى الاصحاح الثالث و استمرار الكنيسة فى التعميد بالماء حتى الان امر يحتاج الى تفسير و اؤكد هنا ان يوحنا كان يقصد الرسول عليه الصلاة و السلام و لكن هذا موضوع اخر .

    سؤال اخر فى مرقص 1 : 4
    كان يوحنا يعمد في البرية ويكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا .
    5 وخرج اليه جميع كورة اليهودية واهل اورشليم واعتمدوا جميعهم منه في نهر الاردن معترفين بخطاياهم .

    لاحظ شهادة مرقص ان التعميد فى نهر الاردن يغفر الخطايا وهذا يعنى ان معمودية يحيى كانت كافية لغفران الخطايا فلا معنى للقول بان حمل (خروف) الله يتحمل خطايا العالم (يوحنا 1 :29 ) و اذا كانت مياه نهر الاردن فعالة لدرجة شفاء نعمان بواسطة النبى اليسع كما فى الملوك الثانى 5 : 10
    10فَأَرْسَلَ إِلَيْهِ أَلِيشَعُ رَسُولاً يَقُولُ: [\ذْهَبْ وَاغْتَسِلْ سَبْعَ مَرَّاتٍ فِي \لأُرْدُنِّ فَيَرْجِعَ لَحْمُكَ إِلَيْكَ وَتَطْهُرَ].

    و تمتد قوة نهر الاردن الى غفران خطايا الجماهير الغفيرة بالتعميد فما هو المبرر لسفك دماء الاله لاجل نفس الغرض و هو غفران الخطايا ؟؟؟؟؟؟
    هناك نص فى اعمال الرسل يثبت ان التعميد كان باسم يسوع و هو 8 : 16
    للذين لما نزلا صلّيا لاجلهم لكي يقبلوا الروح القدس.
    16 لانه لم يكن قد حل بعد على احد منهم. غير انهم كانوا معتمدين باسم الرب يسوع.
    17 حينئذ وضعا الايادي عليهم فقبلوا الروح القدس.
    18 ولما رأى سيمون انه بوضع ايدي الرسل يعطى الروح القدس قدم لهما دراهم
    19 قائلا اعطياني انا ايضا هذا السلطان حتى اي من وضعت عليه يدي يقبل الروح القدس

    و الغريب فى هذا النص و لكى تزيد اللخبطة اسم يسوع لا يكفى للتعميد بل يجب وضع الايدى ليقبلوا الروح القدس او لتملئهم و اكمل النص تجد سيمون اعجبته لعبة وضع الايدى هذه فطلب ان يتعلمها و اشتراها بعدة دراهم !!!!!! و محاولة استخراج اى قاعدة ثابتة فى هذه السخافات لا تصمد دقائق لانك سوف تجد نص اخر يثبت شيئا مختلفا و الله المستعان .

    بقيت كلمة اخرى عن التعميد اللص الذى كان على يمين المسيح فى حادثة الصلب المزعومة غفرت له كل خطاياه و اصبح من المبشرين بالجنة السماوية بل هو اول من يدخل الجنة !!!بدون تعميد (و لا وجع دماغ) هذه نقطة اعتراضية و نعود لموضوعنا .

    الان نثبت تحريف هذا العدد و بطلانه لمن لم يقتنع بما سبق وهل ممكن ان يكون المسيح قد قال ذلك حقا ؟؟؟

    لا يعرف اى احد من الحواريين و التلاميذ حتى بولس نفسه هذه الصيغة بل الصيغة فى اعمال الرسل هى فى 2 : 38
    38 فقال لهم بطرس توبوا وليعتمد كل واحد منكم على اسم يسوع المسيح لغفران الخطايا فتقبلوا عطية الروح القدس.

    و كذلك فى اعمال 8 : 16
    16 لانه لم يكن قد حل بعد على احد منهم. غير انهم كانوا معتمدين باسم الرب يسوع.

    و الصيغة فى مرقص 16 : 15 على سبيل المثال ايضا لا تذكر الثلاثة اقانيم المزعومة
    15 وقال لهم اذهبوا الى العالم اجمع واكرزوا بالانجيل للخليقة كلها .

    هنا ملحوظة اعتراضية الجزء الاخير من مرقص مضاف و مفبرك بشاهدة الجميع الان و لكن هذه قصة اخرى حتى فى ذلك الجزء المفبرك لم يذكر صيغة التثليث ابدا .

    والمسيح على زعمهم قال هذه العبارة امام الاحد عشر تلميذ على الجبل فيما يمكن ان نسميه خطبة الوداع او اخر ما قاله المسيح على زعم كاتب انجيل متى و من الصعب ان نتخيل ان الاحد عشر تلميذ نسوا هذا القول المهم و الاساسى و لم يذكره احد بالمرة بعد ذلك اطلاقا .

    هل تصدق عزيزى القارىء جملة واحدة لم يستطع التلاميذ حفظها بل اهم جملة و اخر ما نطق به المسيح و لم ينفذها ايا واحد من ثلاميذه اطلاقا ؟؟؟ .

    و الخلاصة الصيغة لا تظهر فى العهد الجديد كله ابدا وكل كتبة الاناجيل و الرسائل و اعمال الرسل ليس عندهم علم بهذه الصيغة و لا توجد هذه الصيغة الا فى انجيل متى فقط مقحمة على السياق كما وضحت .

    والكنيسة الاولى فى القرن الاول و حتى نهاية القرن الثانى لم تستعمل هذه الصيغة فى التعميد ابدا بل كان التعميد باسم المسيح فقط .

    وفى كتاب تعليقات بيك على الانجيل و هو من اشهر كتب الشروح عندهم يقول بالحرف الواحد ما معناه : معظم المعلقين يشكوا ان صيغة التثليث هذه كانت اصلية عند هذه النقطة فى انجيل متى حيث انها لاتوجد فى اى مكان اخر من العهد الجديدالذى لا يعرف هذه الصيغةو يصف التعميد انه يتم باسم المسيح . كما فى اعمال 2 : 38 و 8 : 16 .

    و هناك ادلة كثيرة لاقواال علماء كثيرين موجودة و لكن نحتفظ بها حتى يرد احدهم او حتى اجمع الثلاث حلقات فى مقال واحد شامل .

    و اقوال العلماء هذه ليست من فراغ لكن لها دراسة مستفيضة تسمى نقد داخلى و خارجى سنذكرها بايجاز فى السطور القادمة و بداية التساؤل عندما قال بطرس فى اعمال الرسل تعمدوا باسم يسوع المسيح مباشرة بعد صعود المسيح هل نسى الصيغة التى قالها المسيح امامهم جميعا قبل صعوده هذا لا يمكن قبوله اطلاقا فى امر اساسى فى العقيدة مثل التعميد لا يمكن ان يتجاهله الحواريون بعد ان سمعوه من المسيح و لا ينفذوا امره بالتعميد باسم الثالوث و يعمدوا هم و بعدهم الى اكثر من قرنين باسم يسوع فقط .

    ولنا ان نسال ببساطة شديدة ايهما يجب ان يتبع النصارى فى التعميد صيغة المسيح ام صيغة بطرس و مرقص السابق ذكرهما و لا حظ ان موضوع التثليث توارى قليلا لان كل هذه النصوص لا تثبت شيئا او تنفيه فى موضوع التثليث هذا و لاحظ ان مرقص هوالذى يعتبر المرجع لمتى من هنا ترجحت صيغة مرقص التى لا تذكر الثلاثة اقانيم . و حتى تزيد اللخبطة تأمل النص التالى كولوسى 3 : 17
    17 وكل ما عملتم بقول او فعل فاعملوا الكل باسم الرب يسوع شاكرين الله والآب به

    هل فهمت شيئا العمل باسم يسوع الرب شاكرين الله و الاب به هل الله هو الاب ام الرب يسوع ام كلاهما و اين الورح القدس التى دائما مهملة لاهوتيا اريد من يفسر لى عبارة شاكرين الله و الاب من هما و لاحظ ان الجملة بها ثلاثة الهة الرب يسوع و الله و الاب يعنى ثلاثة اخرى غير المعتادة هل من مفسر ؟؟؟

    و اليك اقوى دليل على ان هذه الصيغة مقحمة على النص الاصلى و يسمى دليل يوسيبيوس

    و من هو يوسيبيوس هو ابو المؤرخين النصارى و اهمهم على الاطلاق ولد حوالى 260 و مات 340 و و كان فى قيصرية التى بها اعظم مكتبة مسيحية فى ذلك العصر التى جمعها اورجانيوس (اوريجين ) و بامفيلس و فى هذه المكتبة تحت يد يوسيبيوس كان هناك نسخ من الاناجيل اقدم بمئتى عام عن الموجود عندنا الان و يقال انه كان بها النص الاصلى للانجيا المنسوب الى متى و قرا يوسيبيوس العدد فى متى 28 : 19 و استشهد به فى كتبه الكثيرة التى كتبها فى الفترة من 300 الى 336 و منها تعليقات و شروح على المزامير و على اشعيا و كتابه الشهير تاريخ الكنيسة و كتابه فى مدح الامبراطور قسطنطين اقول ذكر يوسيبيوس هذا العدد فى متى اكثر من مرة و للدقة ذكره 18 مرة و فى كل هذه المرات كان النص كالتالى
    "فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعمدوهم باسمى " و لم يذكر الصيغة الثلاثية و لا مرة واحدة بل لم يتكتفى باالاستشهاد فقط بل وضح فى كتابه الذى يسمى Demonstratio Evangelica

    و شرح فيه كيف انه لم يطلب منهم فقط ان يتلمذوا جميع الامم و يعمدوهم بل باسمه و يشرح معنى وجود اسمه فى هذه العبارة . ومن الواضح بلا جدال ان كل النسخ الموجودة و التى كانت فى متناول يد يوسيبيوس و كلها غير موجودة الان لا يوجد بها الصيغة الثلاثية التى اضيفت فيما بعد .

    و بالنسبة الى اوريجين و كليمنت لا يوجد اى اشارة لصيغة التثليث ايضا و الغريب ان هذا المقطع عند اوريجين كان يتوقف دائما عند كلمة الامم .!!!!
    و المرة الوحيدة التى ذكر فيها نص متى الثالوثى فى اعمال كليمنت السكندرى و لكن ليس كنص من الانجيل بل كقول قاله مبتدع روحى اسمه ثيودوتس و لا يشير الى النص القانونى و ربما ببحث اكثر يتضح ان ثيودوتس هذا هو الذى اخترع النص و بدأ ياخذ طريقه الشيطانى حتى وصل الى الكتاب المسمى مقدس .

    و هناك شاهد اخر ليس بقوة الشهود السابقين و لكنه يدعم الفكرة انه افرااتيز الاب السريانى وكتب بين اعوام 337 و 345 و كان نص متى عنده كالتالى : "فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم وسوف يؤمنوا بى " و هذا قرينة اخرى تضاف للدلائل التى ذكرتها .


    و الان ماذا يوجد فى التفسير الحديث للكتاب المقدس طبعة دار الثقافة يقول فى تفسير انجيل متى صفحة 462 يقول بالحرف" ان المعمودية فى عصور العهد الجديد بحسب ما جاء فى مصادرنا كانت تمارس باسم يسوع و هو امر غريب اذ ان يسوع وضع لنا صيغة ثالوث واضحة قبل صعوده .... و قيل ان هذه الكلمات لم تكن اساسا جزء من النص الاصلى لانجيل متى لان يوسيبيوس اعتاد فى كتاباته ان يقتبس متى 28 : 19 فى صيغتها المختصرة " اذهبوا و تلمذوا جميع الامم باسمى " اى ان تفسيرهم لعدم وجود النص فى كتابات يوسيبيوس انه يقول صيغة مختصرة و هذا غير منطقى لانها صيغة لا يجوز اختصارها من اى شخص حتى لو كان يوسيبيوس هذا .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #33
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    اين الاستاذ العزيز ؟!

    اما لديك شئ في النقض فنمضى للاعدام ؟!
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    01-09-2009
    على الساعة
    09:34 PM

    افتراضي

    أنا حسن إسلام، أرسلت لكم موضوعين أحدهما كان عن مصادر الدين المسيحي، والآخر ملخَّص عن الفرق والمذاهب المسيحيَّة، فلم لم تقوموا، متفضِّلين، بعرضها؟!! عندي عدد من المواضيع حول العقائد، والفرق المسيحيَّة، وإذا لم تعرضوا موضوعاي المذكورين، أو تبيِّنوا لي السبب في عدم عرضهما فإنَّني، وبكلِّ أسف، سأعتبر هذا سبباً كافياً لوقوفي متفرِّجا، ومستمعاً، مع حرصي على البحث عن مكان ألقي فيه أبحاثي، علَّ الله في عُلاه يجعل لها القبول في الدُّنيا والآخرة. آمين.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #35
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ولا يزال السؤال مستمراً !

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجاهد في الله مشاهدة المشاركة
    انت نسيت جزئا صغيرا يا ديكارت

    اعمال 10: 28 فقال لهم انتم تعلمون كيف هو محرم على رجل يهودي ان يلتصق باحد اجنبي او ياتي اليه و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    اليس معنى ذلك ان الرؤيا هي بداية فك هذا التحريم

    رجاء لا تجاوبني بكلام انت تعتقده ؟ جاوبني بكلام يتفق مع النصوص
    المسيحيين انكروا على بطرس الذهاب للأممي ..لماذا ينكرون عليه؟ ... الم يعرفوا ما قاله يسوع ؟! طبعا غير محتمل ان نص التعميد للأمم خفي عليهم ؟! فلماذا انكروا عليه ؟!

    وحتى لو خفي عليهم كان يكفيه ان يقول لهم .. لماذا تنكرون علي الذهاب للامم وقد قال يسوع اذهبوا اليهم وعمدوهم باسم الثالوث ...بدلا من ان يقص عليهم حلمه مبررا ذهابه للامم ؟!

    المنطق والتفكير السليم يقول ان هذا النص لم يقله المسيح ولم يسمعه بطرس
    [/FONT][/B]
    [CENTER عزيزي ..

    ]المنطق السليم يقول -كما قلنا سابقاً- أنه على بطرس الرسول أن يبين لهم ما حصل معه بشأن كرنيليوس، وقد حدثت له الرؤيا بخصوصه .. فلماذ على بطرس الرسول أن يستدعي شاهداً آخر، وهذا الشاهد هو في صلب الواقعة؟

    كما أن عدم استشهاده بالآية لا يعني أبداً أنه لم يتذكرها ، أو أنه لا يعرفها !

    وأما اتهامي بالنسيان فهو اتهامٌ واهٍ ، والحق يقال أني أنا الذي من حقه أن يتهمك بالنسيان لأنك قد نسيت ما سقته من كلام على لسان بطرس الرسول وهو لم يقله، وذلك غير مرة ، دون أن تعترف بأخطائك.

    أما تبريرك بخصوص قائد المائة ، فهو تأكيد لكلامنا بأنك قد قولت بطرس الرسول ما لم يقل،[/CENTER]
    فبطرس لم يقل لمن جاؤوا يدعونه : ".. انتم تعلمون كيف هو محرم على رجل يهودي ان يلتصق باحد اجنبي او يأتي اليه" أعمال الرسل 10 : 28 ، وإنما قال : (( ... هَا أَنَا الَّذِي تَطْلُبُونَهُ. مَا هُوَ السَّبَبُ الَّذِي حَضَرْتُمْ لأَجْلِهِ؟)) 22فَقَالُوا: ((إِنَّ كَرْنِيلِيُوسَ قَائِدَ مِئَةٍ رَجُلاً بَارّاً وَخَائِفَ اللهِ وَمَشْهُوداً لَهُ مِنْ كُلِّ أُمَّةِ الْيَهُودِ أُوحِيَ إِلَيْهِ بِمَلاَكٍ مُقَدَّسٍ أَنْ يَسْتَدْعِيَكَ إِلَى بَيْتِهِ وَيَسْمَعَ مِنْكَ كَلاَماً)). 23فَدَعَاهُمْ إِلَى دَاخِلٍ وَأَضَافَهُمْ. ثُمَّ فِي الْغَدِ خَرَجَ بُطْرُسُ مَعَهُمْ وَأُنَاسٌ مِنَ الإِخْوَةِ الَّذِينَ مِنْ يَافَا رَافَقُوهُ)) أعمال الرسل 10 : 21 - 23


    أليس كذلك؟ فمن الذي ينسى؟

    أما عبارة (لا تعليق) فهي ليست سوى هروب صريح من الرد.

  6. #36
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي ولا يزال السؤال مستمراً !

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجاهد في الله مشاهدة المشاركة
    انت نسيت جزئا صغيرا يا ديكارت

    اعمال 10: 28 فقال لهم انتم تعلمون كيف هو محرم على رجل يهودي ان يلتصق باحد اجنبي او ياتي اليه و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس

    اليس معنى ذلك ان الرؤيا هي بداية فك هذا التحريم

    رجاء لا تجاوبني بكلام انت تعتقده ؟ جاوبني بكلام يتفق مع النصوص
    المسيحيين انكروا على بطرس الذهاب للأممي ..لماذا ينكرون عليه؟ ... الم يعرفوا ما قاله يسوع ؟! طبعا غير محتمل ان نص التعميد للأمم خفي عليهم ؟! فلماذا انكروا عليه ؟!

    وحتى لو خفي عليهم كان يكفيه ان يقول لهم .. لماذا تنكرون علي الذهاب للامم وقد قال يسوع اذهبوا اليهم وعمدوهم باسم الثالوث ...بدلا من ان يقص عليهم حلمه مبررا ذهابه للامم ؟!

    المنطق والتفكير السليم يقول ان هذا النص لم يقله المسيح ولم يسمعه بطرس
    [/FONT][/B]
    المنطق السليم يقول -كما قلنا سابقاً- أنه على بطرس الرسول أن يبين لهم ما حصل معه بشأن كرنيليوس، وقد حدثت له الرؤيا بخصوصه .. فلماذ على بطرس الرسول أن يستدعي شاهداً آخر، وهذا الشاهد هو في صلب الواقعة؟

    كما أن عدم استشهاده بالآية لا يعني أبداً أنه لم يتذكرها ، أو أنه لا يعرفها !

    وأما اتهامي بالنسيان فهو اتهامٌ واهٍ ، والحق يقال أني أنا الذي من حقه أن يتهمك بالنسيان لأنك قد نسيت ما سقته من كلام على لسان بطرس الرسول وهو لم يقله، وذلك غير مرة ، دون أن تعترف بأخطائك.

    أما تبريرك بخصوص قائد المائة ، فهو تأكيد لكلامنا بأنك قد قولت بطرس الرسول ما لم يقل،
    فبطرس لم يقل لمن جاؤوا يدعونه : ".. انتم تعلمون كيف هو محرم على رجل يهودي ان يلتصق باحد اجنبي او يأتي اليه" أعمال الرسل 10 : 28 ، وإنما قال : (( ... هَا أَنَا الَّذِي تَطْلُبُونَهُ. مَا هُوَ السَّبَبُ الَّذِي حَضَرْتُمْ لأَجْلِهِ؟)) 22فَقَالُوا: ((إِنَّ كَرْنِيلِيُوسَ قَائِدَ مِئَةٍ رَجُلاً بَارّاً وَخَائِفَ اللهِ وَمَشْهُوداً لَهُ مِنْ كُلِّ أُمَّةِ الْيَهُودِ أُوحِيَ إِلَيْهِ بِمَلاَكٍ مُقَدَّسٍ أَنْ يَسْتَدْعِيَكَ إِلَى بَيْتِهِ وَيَسْمَعَ مِنْكَ كَلاَماً)). 23فَدَعَاهُمْ إِلَى دَاخِلٍ وَأَضَافَهُمْ. ثُمَّ فِي الْغَدِ خَرَجَ بُطْرُسُ مَعَهُمْ وَأُنَاسٌ مِنَ الإِخْوَةِ الَّذِينَ مِنْ يَافَا رَافَقُوهُ)) أعمال الرسل 10 : 21 - 23


    أليس كذلك؟ فمن الذي ينسى؟

    أما عبارة (لا تعليق) فهي ليست سوى هروب صريح من الرد.

  7. #37
    الصورة الرمزية ديكارت
    ديكارت غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    08-10-2010
    على الساعة
    08:01 PM

    افتراضي القنبلة المزيفة

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجاهد في الله مشاهدة المشاركة
    القنبلة

    القنبلة في بقية اصحاح 10 وبطرس يتحدث عن المسيح يقول

    10: 37 انتم تعلمون الامر الذي صار في كل اليهودية مبتدئا من الجليل بعد المعمودية التي كرز بها يوحنا
    10: 38 يسوع الذي من الناصرة كيف مسحه الله بالروح القدس و القوة الذي جال يصنع خيرا و يشفي جميع المتسلط عليهم ابليس لان الله كان معه
    10: 39 و نحن شهود بكل ما فعل في كورة اليهودية و في اورشليم الذي ايضا قتلوه معلقين اياه على خشبة
    10: 40 هذا اقامه الله في اليوم الثالث و اعطى ان يصير ظاهرا
    10: 41 ليس لجميع الشعب بل لشهود سبق الله فانتخبهم لنا نحن الذين اكلنا و شربنا معه بعد قيامته من الاموات
    10: 42 و اوصانا ان نكرز للشعب و نشهد بان هذا هو المعين من الله ديانا للاحياء والاموات
    [/FONT][/B]
    [/SIZE]
    يا عزيزي ..

    إن جملة (وأوصانا أن نكرز للشعب) لا تعني أن بطرس الرسول لم يسمع وصية يسوع المسيح بالكرازة للمعمورة كلها ، وإنما هو تأكيد لوصية يسوع بأن تبدأ الكرازة أولاً بين اليهود، لتنطلق بعدها إلى العالم كله ، وقد قال يسوع المسيح : "46وَقَالَ لَهُمْ: ((هَكَذَا هُوَ مَكْتُوبٌ ، وَهَكَذَا كَانَ يَنْبَغِي أَنَّ الْمَسِيحَ يَتَأَلَّمُ وَيَقُومُ مِنَ الأَمْوَاتِ فِي الْيَوْمِ الثَّالِثِ ، 47وَأَنْ يُكْرَزَ بِاسْمِهِ بِالتَّوْبَةِ وَمَغْفِرَةِ الْخَطَايَا لِجَمِيعِ الأُمَمِ ، مُبْتَدَأً مِنْ أُورُشَلِيمَ."

    إنجيل لوقا 24 : 46 - 47

    وبذا كان بطرس الرسول محقاً بقوله أن يسوع قد أوصاهم أن يكرزوا للشعب تمام الحق.

    ولعل القنبلة الحقة لما نقوله هي قول بطرس الرسول ذاته :
    "
    وَأَوْصَانَا أَنْ نَكْرِزَ لِلشَّعْبِ
    وَنَشْهَدَ بِأَنَّ هَذَا هُوَ الْمُعَيَّنُ مِنَ اللهِ دَيَّاناً لِلأَحْيَاءِ وَالأَمْوَاتِ.


    وَنَشْهَدَ بِأَنَّ هَذَا هُوَ الْمُعَيَّنُ مِنَ اللهِ دَيَّاناً لِلأَحْيَاءِ وَالأَمْوَاتِ



    وَنَشْهَدَ بِأَنَّ هَذَا هُوَ الْمُعَيَّنُ مِنَ اللهِ دَيَّاناً لِلأَحْيَاءِ وَالأَمْوَاتِ



    وَنَشْهَدَ بِأَنَّ هَذَا هُوَ الْمُعَيَّنُ مِنَ اللهِ دَيَّاناً لِلأَحْيَاءِ وَالأَمْوَاتِ


    أي أنه سيكرز باسمه للشعب ، ومن ثم سيكرز للأمم بأنه - أي يسوع المسيح - سيدين الأحياء والأموات دون تعيين لجنسهم أو قوميتهم أو عرقهم ، فهو ديانٌ للجميع دون استثناء، وقد علم بطرس الرسول ذلك قبل حادثة كرنيليوس.

  8. #38
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    عذرا على التأخير في المصادقة على المشاركات لغيابي عن المنتدى في وقت وضعها
    و ارجو من الضيف ان واجهته نفس الاشكالية في مشاركة لم يصادق عليها أن يراسل مشرفي القسم الذي طرح به مشاركاته

  9. #39
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    الاستاذ العزيز دعنا نحلل الموضوع عقليا بدلا من ان يتكلم كلا منا في وادي والثاني لا يسمعه

    الاحداث كالتالي :

    1- بطرس جاءه طلب من قائد المائة الاممي ان يذهب اليه

    2- بعد الطلب مباشرة نام بطرس فجاءته رؤيا منامية فهم منها بطرس انه لا شئ نجس وانه لا يجوز له ان يقول ان انسانا او شيئا نجسا

    3- ذهب بطرس لقائد المائة الاممي واول ما دخل عليه قال له "انتم تعلمون كيف هو محرم على رجل يهودي ان يلتصق باحد اجنبي او ياتي اليه و اما انا فقد اراني الله ان لا اقول عن انسان ما انه دنس او نجس "

    بطرس الان يقول انه محرم عليه الذهاب للاممي قائد المائة لولا ان اراه الله الرؤيا المنامية انه يجوز له ذلك !

    4- رجع بطرس للتلاميذ الاخرين المؤمنين بالمسيح الذين يعتقدون كما كان يعتقد بطرس قبل الرؤيا انه "محرم" على يهودي الذهاب للأمم ... فأنكروا على بطرس فعلته ...فبرر بطرس فعلته الاخيرة بالرؤيا التي رأها !

    السؤال الآن اليست هذه احداث القصة ام ماذا ترى ؟!
    والنص بالاعلى للتأكد

    ولو كانت هذه الاحداث فعلا ... بالله عليك الا تسقط هذه القصة الرواية المنسوبة للمسيح "اذهبوا للامم " سواء بأنجيل متى او لوقا او غيره ؟! الا تثبت انه نسب للمسيح كلاما لم يقله ؟!

    رجاء فقط الاجابة من خلال فهم الاحداث بالمنطق كما يتضح من اسمك انك المفترض انسان عقلاني منطقي !

    قل لي نعم هذه هي الاحداث وتحليلك منطقي او تحليلك خاطئ للاحداث واخبرني بالتحليل الصحيح من خلال النص والفاظه مثل "محرم على يهودي ان يذهب لغير اليهودي " ... الخ

    لا اريدك ان تتكلم في وادي اخر فقط تكلم من خلال النص
    الاحداث بين يديك فحللها لي تحليلا منطقيا يدخل العقل وستجدني اقول لك امين
    وان رأيت تحليلي منطقيا فلا تأخذك العزة بالاثم يا ديكارت والاعتراف بالحق فضيلة

    انتظرك
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #40
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    إن جملة (وأوصانا أن نكرز للشعب) لا تعني أن بطرس الرسول لم يسمع وصية يسوع المسيح بالكرازة للمعمورة كلها


    ولو انه سيشتت الموضوع لكن سنرد على تلك المداخلة !

    تحليل غير منطقي لأن بطرس وقت هذا الكلام المفترض انه في مرحلة التبشير للامم ... وليس التبشير للشعب اليهودي ....!!

    فلو كان هذا الكلام قبل رفع المسيح لقلنا نعم لقد سمع بطرس بعدها من المسيح انه ينبغي ان يكرز للامم .... ولكن هذا المفترض انه بعد ان سمع بطرس الوصية النهائية الناسخة للوصية الاولى ان يكرزوا لجميع الامم !!
    اليس كذلك يا .........ديكارت ؟


    ثانيا : انت تتمسك بكلمة قالها بطرس وتقول هي قنبلة وهي فعلا قنبلة ضدك وليس معك

    النص في الاعمال
    10: 42 و اوصانا ان نكرز للشعب و نشهد بان هذا هو المعين من الله ديانا للاحياء والاموات

    اولا : النص يثبت ان المسيح ليس هو الله عز وجل بالقطع بل هو معين من قبل الله وهناك تمايز وبطرس لم يكن يؤمن بأن المسيح هو الله ولله الحمد


    ثانيا: انت تتمسك بأن المسيح في النص ان الله اوكل له ان يدين الاحياء والاموات

    وفعلا المسيح سيدين كل من بلغه من شعبه ... لقد قال

    Jn:14:15 ان كنتم تحبونني فاحفظوا وصاياي.


    Lk46 ولماذا تدعونني يا رب يا رب وانتم لا تفعلون ما اقوله.

    والمسيح مرارا وتكرارا يقول لكم "انا انسان" ... "انا نبي" ... "معجزاتي من الله ليست بمقدرة من نفسي" ... "احفظوا الوصايا والناموس" ... "الحياة الابدية ان تقولوا ..لا اله الا الله ...والمسيح رسول الله "

    ثم يأتي اتباع بولس بدين تأليه المسيح رغما عن كلامه والتثليث رغما عن وصية المسيح بالتوحيد وعدم تبشيره قط بهرطقة التثليث ...لهذا سيدينكم المسيح !!


    Mt22-27 كثيرون سيقولون لي في ذلك اليوم يا رب يا رب أليس باسمك تنبأنا وباسمك اخرجنا شياطين وباسمك صنعنا قوات كثيرة.فحينئذ أصرّح لهم اني لم اعرفكم قط.اذهبوا عني يا فاعلي الاثم. فكل من يسمع اقوالي هذه ويعمل بها اشبهه برجل عاقل بنى بيته على الصخر.فنزل المطر وجاءت الانهار وهبت الرياح ووقعت على ذلك البيت فلم يسقط.لانه كان مؤسسا على الصخر. وكل من يسمع اقوالي هذه ولا يعمل بها يشبّه برجل جاهل بنى بيته على الرمل.فنزل المطر وجاءت الانهار وهبت الرياح وصدمت ذلك البيت فسقط.وكان سقوطه عظيما.
    أرأيت أن من يبني دينه على الوهم..تماما كمن يبني بيت على الرمل...يسقط مع الريح..ألا من عودة للحق؟



    ثم ان الدينونة ليست موقوفه على المسيح فقط ...فالكل سيدين الكل يوم القيامة والمظلوم سيدين الظالم والحق سيدين الباطل !!

    وكما يقول المسيح

    لوقا 22عدد30 : " لتأكلوا وتشربوا على مائدتي في ملكوتي وتجلسوا على كراسيّ، تدينون أسباط إسرائيل الإثني عشر

    1كورنثوس 6 عدد 2 : ألستم تعلمون ان القديسين سيدينون العالم.

    سيدينون العالم !!!!!!!!!

    فهل التلاميذ والقديسين آلهة يا صاحب القنبلة البلاستيكية ؟!


    ثم تخيل أناس يقولون فلان قاضي فلما سألناه عن مكان دار القضاء أو المحكمة قال "لا أدري"
    هل تصدق انه قاضي ؟!

    وهذا تماما ما تقولونه عن المسيح المسيح ديان يوم القيامة .. حسنا أتعلم متى يوم القيامة يا بن مريم (عليك وعلى أمك السلام)؟

    يجيب المسيح:
    واما ذلك اليوم (يوم القيامة) وتلك الساعة فلا يعلم بهما احد ولا الملائكة الذين في السماء ولا الابن الا الآب.(مرقص 13 : 32)

    وأسألك بالله هل هناك ديان بالمعنى الذي تقصده لا يعرف موعد القيامة التي سيدين فيها ؟



    واخيرا انت لا تعرف اعتقاد بطرس حول المسيح ولا تود ان تعرف
    لقد فصل بطرس اعتقاده حول المسيح في خطبته الشهيرة في اعمال الرسل اصحاح 3 و 4

    لندع بطرس يبشرنا ويعرفنا من هو المسيح ؟
    Acts:2:22 ايها الرجال الاسرائيليون اسمعوا هذه الاقوال.يسوع الناصري رجل قد تبرهن لكم من قبل الله بقوات وعجائب وآيات صنعها الله بيده في وسطكم كما انتم ايضا تعلمون. (SVD)

    اتستدل بالمعجزات يا بطرس انه كان انسانا مؤيدا من قبل الله فقط ... ياللهرطقة يا بطرس ؟!!

    ويكمل بطرس هرطقته قائلا :

    إن إله ابراهيم وإسحاق ويعقوب إله آبائنا قد مجد
    عبده يسوع (أعمال3 :13 - أع 3: 26) الترجمة الكاثوليكية
    على
    عبدك
    القدوس يسوع الذي مسحته(أعمال4 :27) الترجمة الكاثوليكية
    ليجري الشفاء والآيات والأعاجيب باسم
    عبدك القدوس يسوع(أعمال4 :30) الترجمة الكاثوليكية


    ملحوطة: هناك تحريف في الترجمة في كثير من الطبعات كطبعة الملك جيمس وترجمتها العربية الفانديك من كلمة "عبدك" إلى كلمة "فتاك" ولكن ناهيك عن المخطوطات فمعظم الطبعات الإنجليزية الحديثة ك (ALT) (ASV) (BBE) (CEV) (Darby) (EMTV) (ESV) (GNB) (GW) (ISV) (JPS) (RV) (WNT) وكل منها قائم عليها كبار علماء المسيحية.. فكلها تقول " Your Holy Servant Jesus" فهي أمة تحرف كتابها لكي ينقذوا المسيح من العبوديه....أهذه أمه على الحق؟ والمسيح لم يطلب لنفسه إلا منزلة العبودية..فمالكم كيف تحكمون؟
    أمة تحرف كتابها لإنقاذ إيمانها الباطل....لكي تنقذ المسيح من العبوديه....أهذه أمه على الحق؟

    قال الله (لَنْ يَسْتَنْكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْداً لِلَّهِ وَلا الْمَلائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنْكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعاً) المسيح كان أعبد العباد وأزهد الزهاد لله رب العالمين.....وعبوديته لله هي قمة فخره وعزته.....وكان يصلي ويسجد ويبكي بين يدي الله...أنا أناشدك أن تكون مثل المسيح.....عبدا لله تقيا....فالله خلقك لعبادته لا لعبادة المسيح


    أعمال الرسل 3 : 13 إِنَّ إِلهَ إِبراهيمَ وإِسحقَ ويَعْقوب، إِلهَ آبائِنا، قد مَجَّدَ عَبدَه يسوع


    التوراة تقول عبد الله (اشعيا 42 نبوؤة يدعون انها للمسيح تقول "هو ذا عبدي") و الإنجيل يقول عبد الله والقرآن يقول عبد الله...فمن على الحق من على الباطل يا نصارى؟
    انا اريدك ان تكون مثل الاعمى الذي ابصر الحقيقة فقال:
    Jn:9:25 و Jn:9:17
    اني كنت اعمى والآن ابصر........انه نبي

    واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى ... 3 4 5 الأخيرةالأخيرة

هل قال المسيح اذهبوا للأمم وعمدوهم بإسم الآب والابن والروح - حوار مع بطرس الرسول !!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الآب والإبن والروح القدس=إله واحد ؟
    بواسطة احمد العربى في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 06-02-2017, 08:34 PM
  2. اذهبوا وعمدوهم باسم الآب والإبن والروح القدس ... محرفة ليست من الإنجيل
    بواسطة Blackhorse في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 77
    آخر مشاركة: 08-07-2014, 03:51 PM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-02-2012, 12:15 PM
  4. المسيح لايمكنه نقل العهد القديم للأمم ولايوجد عهد جديد
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-03-2006, 12:14 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل قال المسيح اذهبوا للأمم وعمدوهم بإسم الآب والابن والروح - حوار مع بطرس الرسول !!

هل قال المسيح اذهبوا للأمم وعمدوهم بإسم الآب والابن والروح - حوار مع بطرس الرسول !!