سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال

صفحة 2 من 13 الأولىالأولى 1 2 3 12 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 127

الموضوع: سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال

  1. #11
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    انا مش فاهم صراحة عقول المسيحيين

    لو اتى الأسلام بشئ مختلف عنهم يقولوا" انظر انه مختلف عنا تماما أذا هو ليس من عند الله"

    ولو اتى بما يتفق معهم قالوا "ما الجديد الذي جاء به الإسلام"



    ونعود لقصة جحا وأبنه مرة اخرى

    قصة ......... جحا ...وخذ الحكمة من فم ......... جحا ... ! !
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #12
    الصورة الرمزية داع الى الله
    داع الى الله غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    2,687
    آخر نشاط
    24-04-2013
    على الساعة
    04:30 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجاهد في الله مشاهدة المشاركة
    انا مش فاهم صراحة عقول المسيحيين

    لو اتى الأسلام بشئ مختلف عنهم يقولوا" انظر انه مختلف عنا تماما أذا هو ليس من عند الله"

    ولو اتى بما يتفق معهم قالوا "ما الجديد الذي جاء به الإسلام"



    ونعود لقصة جحا وأبنه مرة اخرى

    قصة ......... جحا ...وخذ الحكمة من فم ......... جحا ... ! !
    صدقت و الله يا اخي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    33
    آخر نشاط
    27-06-2008
    على الساعة
    01:01 AM

    افتراضي

    طيب ما الجديد الذى اتى بة الاسلام ولم تاتى بة النصرانية ؟
    لاننى لم اقتنع بالرد لان النصرانية اتت باكثر من ذلك اذن انة اخذ كل شى من النصرانية ؟
    ولكن هو لم ياتى بجديد ..........................
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #14
    الصورة الرمزية Abou Anass
    Abou Anass غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    1,058
    آخر نشاط
    01-03-2014
    على الساعة
    12:51 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصراني مشاهدة المشاركة
    هذا سؤال واضح وصريح واريد الرد علية مباشرتا من غير.........

    ما هو الجديد الذى اتا بة الاسلام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ممكن الرد وعدم حزف الموضوع
    ما هو الجديد الذي أتى به دينك؟
    عقيدة الصلب والفداء كانت موجودة في شخص كريشنا و مترى!!!!!
    الإسلام جاء ليقول لك بأن دينك محرف
    لو جاء دين غير الإسلام بعد المسيح يقول بأن المسيح ليس هو الله و ليس إبن الله لقلنا إن الإسلام لم يجيء بشيء جديد و لكن العكس: إذن الإسلام جاء ليصحح دينك
    هذا يدل على إفلاسك العقلي والفكري
    التعديل الأخير تم بواسطة Abou Anass ; 16-04-2008 الساعة 04:45 AM

    كيف اُمِرَ الرّسول بقتال النّاس؟
    قول الله تعالى ( وقاتلوا فى سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا

  5. #15
    الصورة الرمزية Abou Anass
    Abou Anass غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    1,058
    آخر نشاط
    01-03-2014
    على الساعة
    12:51 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصراني مشاهدة المشاركة
    طيب ما الجديد الذى اتى بة الاسلام ولم تاتى بة النصرانية ؟
    لاننى لم اقتنع بالرد لان النصرانية اتت باكثر من ذلك اذن انة اخذ كل شى من النصرانية ؟
    ولكن هو لم ياتى بجديد ..........................
    القُمُّص المصري عزت إسحاق معوَّض الذي صار داعية مسلماً


    كان أحد الدعاة للالتزام بالنصرانية ، لا يهدأ و لا يسكن عن مهمته التي يستعين بكل الوسائل من كتب و شرائط و غيرها في الدعوة إليها ، و تدرج في المناصب الكنسية حتى أصبح "قُمُّصاً" .. و لكن بعد أن تعمق في دراسة النصرانية بدأت مشاعر الشك تراوده في العقيدة التي يدعو إليها في الوقت الذي كان يشعر بارتياح عند سماعه للقرآن الكريم ... و من ثم كانت رحلة إيمانه التي يتحدث عنها قائلاً :

    " نشأت في أسرة مسيحية مترابطة و التحقت بقداس الأحد و عمري أربع سنوات ... و في سن الثامنة كنت أحد شمامسة الكنيسة ، و تميزت على أقراني بإلمامي بالقبطية و قدرتي على القراءة من الكتاب المقدس على النصارى .

    ثم تمت إجراءات إعدادي للالتحاق بالكلية الأكليريكية لأصبح بعدها كاهناً ثم قُمُّصاً ، و لكنني عندما بلغت سن الشباب بدأت أرى ما يحدث من مهازل بين الشباب و الشابات داخل الكنيسة و بعلم القساوسة ، و بدأت أشعر بسخط داخلي على الكنيسة ، و تلفت حولي فوجدت النساء يدخلن الكنيسة متبرجات و يجاورن الرجال ، و الجميع يصلي بلا طهارة و يرددون ما يقوله القس بدون أن يفهموا شيئاً على الإطلاق ، و إنما هو مجرد تعود على سماع هذا الكلام .

    و عندما بدأت أقرأ أكثر في النصرانية وجدت أن ما يسمى " القداس الإلهي" الذي يتردد في الصلوات ليس به دليل من الكتاب المقدس ، و الخلافات كثيرة بين الطوائف المختلفة بل و داخل كل طائفة على حدة ، و ذلك حول تفسير "الثالوث" ... و كنت أيضاً أشعر بنفور شديد من مسألة تناول النبيذ و قطعة القربان من يد القسيس و التي ترمز إلى دم المسيح و جسده !!! "

    و يستمر القُمُّص عزت إسحاق معوض ـ الذي تبرأ من صفته و اسمه ليتحول إلى الداعية المسلم محمد أحمد الرفاعي ـ يستمر في حديثه قائلاً :

    " بينما كان الشك يراودني في النصرانية كان يجذبني شكل المسلمين في الصلاة و الخشوع و السكينة التي تحيط بالمكان برغم أنني كنت لا أفهم ما يرددون ... و كنت عندما يُقرأ القرآن كان يلفت انتباهي لسماعه و أحس بشئ غريب داخلي برغم أنني نشأت على كراهية المسلمين ... و كنت معجباً بصيام شهر رمضان و أجده أفضل من صيام الزيت الذي لم يرد ذكره في الكتاب المقدس ، و بالفعل صمت أياماً من شهر رمضان قبل إسلامي " .

    و يمضي الداعية محمد أحمد الرفاعي في كلامه مستطرداً :

    "بدأت أشعر بأن النصرانية دين غير كامل و مشوه ، غير أنني ظللت متأرجحاً بين النصرانية و الإسلام ثلاث سنوات انقطعت خلالها عن الكنيسة تماماً ، و بدأت أقرأ كثيراً و أقارن بين الأديان ، و كانت لي حوارات مع إخوة مسلمين كان لها الدور الكبير في إحداث حركة فكرية لديّ ... و كنت أرى أن المسلم غير المتبحر في دينه يحمل من العلم و الثقة بصدق دينه ما يفوق مل لدى أي نصراني ، حيث إن زاد الإسلام من القرآن و السنة النبوية في متناول الجميع رجالاً و نساءً و أطفالاً ...

    ثم يصمت محمد رفاعي برهةً ليستكمل حديثه بقوله :

    " كانت نقطة التحول في حياتي في أول شهر سبتمبر عام 1988 عندما جلست إلى شيخي و أستاذي " رفاعي سرو " لأول مرة و ناقشني و حاورني لأكثر من ساعة ، و طلبت منه في آخر الجلسة أن يقرئني الشهادتين و يعلمني الصلاة ، فطلب مني الاغتسال فاغتسلت و نطقت بالشهادتين و أشهرت إسلامي و تسميت باسم "محمد أحمد الرفاعي" بعد أن تبرأت من اسمي القديم "عزت إسحاق معوض" و ألغيته من جميع الوثائق الرسمية . كما أزلت الصليب المرسوم على يدي بعملية جراحية .. و كان أول بلاء لي في الإسلام هو مقاطعة أهلي و رفض أبي أن أحصل على حقوقي المادية عن نصيبي في شركة كانت بيننا ، و لكنني لم أكترث ، و دخلت الإسلام صفر اليدين ، و لكن الله عوضني عن ذلك بأخوة الإسلام ، و بعمل يدر عليّ دخلاً طيباً " .

    و يلتقط أنفاسه و هو يختتم كلامه قائلاً :

    " كل ما آمله الآن ألا أكون مسلماً إسلاماً يعود بالنفع عليّ وحدي فقط ، و لكن أن أكون نافعاً لغيري و أساهم بما لديّ من علم بالنصرانية و الإسلام في الدعوة لدين الله تعالى "

    صحيفة المسلمين ـ الصادرة في 4 / 10 / 1991 (بتصرف)

    كيف اُمِرَ الرّسول بقتال النّاس؟
    قول الله تعالى ( وقاتلوا فى سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا

  6. #16
    الصورة الرمزية Abou Anass
    Abou Anass غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    1,058
    آخر نشاط
    01-03-2014
    على الساعة
    12:51 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصراني مشاهدة المشاركة
    طيب ما الجديد الذى اتى بة الاسلام ولم تاتى بة النصرانية ؟
    لاننى لم اقتنع بالرد لان النصرانية اتت باكثر من ذلك اذن انة اخذ كل شى من النصرانية ؟
    ولكن هو لم ياتى بجديد ..........................
    القس المصري الذي صار معلماً للدين الإسلامي


    كانت أمنية فوزي صبحي سمعان منذ صغره أن يصبح قساً يقَبِّل الناس يده و يعترفون له بخطاياهم لعله يمنحهم الغفران بسماعه الاعتراف ... و لذا كان يقف منذ طفولته المبكرة خلف قس كنيسة "ماري جرجس" بمدينة الزقازيق ـ عاصمة محافظة الشرقية بمصر ـ يتلقى منه العلم الكنسي ، و قد أسعد والديه بأنه سيكون خادماً للكنيسة ليشب نصرانياً صالحاً طبقاً لاعتقادهما .

    و لم يخالف الفتى رغبة والديه في أن يكون خادماً للكنيسة يسير وراء القس حاملاً كأس النبيذ الكبيرة أو دم المسيح كما يدعون ليسقي رواد الكنيسة و ينال بركات القس .

    لم يكن أحد يدري أن هذا الفتى الذي يعدونه ليصير قساً سوف يأتي يوم يكون له شأن آخر غير الذي أرادوه له ، فيتغير مسار حياته ليصبح داعية إسلامياً .

    يذكر فوزي أنه برغم إخلاصه في خدمة الكنيسة فإنه كانت تؤرقه ما يسمونها "أسرار الكنيسة السبعة" و هي : سر التناول و سر الميرون و سر الكهنوت ... الخ ، وأنه طالما أخذ يفكر ملياً في فكرة الفداء أو صلب المسيح ـ عليه السلام ـ افتداءً لخطايا البشرية كما يزعم قسس النصارى و أحبارهم ، و أنه برغم سنه الغضة فإن عقله كان قد نضج بدرجة تكفي لأن يتشكك في صحة حادثة الصلب المزعومة ، و هي أحد الأركان الرئيسية في عقيدة النصارى المحرفة ، ذلك أنه عجز عن أن يجد تبريراً واحداً منطقياً لفكرة فداء خطايا البشرية ، فالعدل و المنطق السليم يقولان بأن لا تزر وازرة وزر أخرى ، فليس من العدل أو المنطق أن يُعَذَّب شخص لذنوب ارتكبها غيره .. ثم لماذا يفعل المسيح عليه السلام ذلك بنفسه إذا كان هو الله و ابن الله كما يزعمون؟! .. ألم يكن بإمكانه أن يغفر تلك الخطايا بدلاً من القبول بوضعه معلقاً على الصليب؟!

    ثم كيف يقبل إله ـ كما يزعمون ـ أن يصلبه عبد من عباده ، أليس في هذا مجافاة للمنطق و تقليلاً بل و امتهاناً لقيمة ذلك الإله الذي يعبدونه من دون الله الحق؟ .. و أيضاً كيف يمكن أن يكون المسيح عليه السلام هو الله و ابن الله في آن واحد كما يزعمون؟!

    كانت تلك الأفكار تدور في ذهن الفتى و تتردد في صدره ، لكنه لم يكن وقتها قادراً على أن يحلل معانيها أو يتخذ منها موقفاً حازماً ، فلا السن تؤهله لأن يتخذ قراراً و لا قدراته العقلية تسمح له بأن يخوض في دراسة الأديان ليتبين الحقائق واضحة ، فلم يكن أمامه إلا أن يواصل رحلته مع النصرانية و يسير وراء القسس مردداً ما يلقنونه له من عبارات مبهمة .

    و مرت السنوات ، و كبر فوزي و صار رجلاً ، و بدأ في تحقيق أمنيته في أن يصير قساً يشار إليه بالبنان ، و تنحني له رؤوس الصبية والكبار رجالاً و نساءً ليمنحهم بركاته المزعومة و يجلسون أمامه على كرسي الاعتراف لينصت إلى أدق أسرار حياتهم و يتكرم عليهم بمنحهم الغفران نيابةً عن الرب !!!

    و لكن كم حثهم على أنهم يقولون ما يريدون في حين أنه عاجز عن الاعتراف لأحد بحقيقة التساؤلات التي تدور بداخله و التي لو علم بها الآباء القسس الكبار لأرسلوا به إلى الدير أو قتلوه .

    و يذكر فوزي أيضاً أنه كثيراً ما كان يتساءل :

    " إذا كان البسطاء يعترفون للقس ، و القس يعترف للبطريرك ، و البطريرك يعترف للبابا ، و البابا يعترف لله ، فلماذا هذا التسلسل غير المنطقي ؟ ... و لماذا لا يعترف الناس لله مباشرةً و يجنبون أنفسهم شر الوقوع في براثن بعض المنحرفين من القسس الذين يستغلون تلك الاعترافات في السيطرة على الخاطئين و استغلالهم في أمور غير محمودة ؟! "

    لقد كان القس الشاب يحيا صراعاً داخلياً عنيفاً ، عاش معه لمدة تصل إلى تسعة أعوام ، كان حائراً بين ما تربى عليه و تعلمه في البيت و الكنيسة ، و بين تلك التساؤلات العديدة التي لم يستطع أن يجد لها إجابة برغم دراسته لعلم اللاهوت و انخراطه في سلك الكهنوت ... و عبثاً حاول أن يقنع نفسه بتلك الإجابات الجاهزة التي ابتدعها الأحبار قبل قرون و لقنوها لخاصتهم ليردوا بها على استفسارات العامة برغم مجافاتها للحقيقة و المنطق و العقل .

    لم يكن موقعه في الكنيسة يسمح له أن يسأل عن دين غير النصرانية حتى لا يفقد مورد رزقه و ثقة رعايا الكنيسة ، فضلاً عن أن هذا الموقع يجبره على إلقاء عظات دينية هو غير مقتنع بها أصلاً لإحساسه بأنها تقوم على غير أساس ، و لم يكن أمامه إلا أن يحاول وأد نيران الشك التي ثارت في أعماقه و يكبتها ، حيث إنه لم يملك الشجاعة للجهر بما يهمس به لنفسه سراً خيفة أن يناله الأذى من أهله و الكنيسة ، و لم يجد أمامه في حيرته هذه إلا أن ينكب بصدق و حماسة سراً على دراسة الأديان الأخرى .

    و بالفعل أخذ يقرأ العديد من الكتب الإسلامية ، فضلاً عن القرآن الكريم الذي أخذ يتفحصه في إطلاع الراغب في استكشاف ظواهره و خوافيه ، و توقف و دمعت عيناه و هو يقرأ قوله تعالى :

    { وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الغيوب * مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ } [المائدة:116 ، 117]

    قرأ فوزي تلك الكلمات و أحس بجسده يرتعش ، فقد وجد فيها الإجابات للعديد من الأسئلة التي طالما عجز عن إيجاد إجابات لها ، و جاء قوله تعالى :

    { إن مَثَلَ عيسى عند الله كمَثَل آدم خلقه من ترابٍ ثم قال له كن فيكون } [آل عمران:59]

    لقد وجد أن القرآن الكريم قدم إيضاحات لم يقرأها في الأناجيل المحرفة المعتمدة لدى النصارى . إن القرآن يؤكد بشرية عيسى عليه السلام و أنه نبي مرسل لبني إسرائيل و مكلف برسالة محددة كغيره من الأنبياء .

    كان فوزي خلال تلك الفترة قد تم تجنيده لأداء الخدمة العسكرية و أتاحت له هذه الفترة فرصة مراجعة النفس ، و قادته قدماه ذات يوم لدخول كنيسة في مدينة الإسماعيلية ، و وجد نفسه ـ بدون أن يشعر ـ يسجد فيها سجود المسلمين ، و اغرورقت عيناه بالدموع و هو يناجي ربه سائلاً إياه أن يلهمه السداد و يهديه إلى الدين الحق .. و لم يرفع رأسه من سجوده حتى عزم على اعتناقه الإسلام ، و بالفعل أشهر إسلامه بعيداً عن قريته و أهله خشية بطشهم و إيذائهم ، و تسمى باسم "فوزي صبحي عبد الرحمن المهدي" .

    و عندما علمت أسرته بخبر اعتناقه الإسلام وقفت تجاهه موقفاً شديداً ساندتهم فيه الكنيسة و بقية الرعايا النصارى الذين ساءهم أن يشهر إسلامه ، في حين كان فوزي في الوقت نفسه يدعو ربه و يبتهل إليه أن ينقذ والده و إخوته و يهديهم للإسلام ، و قد ضاعف من ألمه أن والدته قد ماتت على دين النصرانية .

    و لأن الدعاء مخ العبادة فقد استجاب الله لدعاء القلب المؤمن ، فاستيقظ ذات يوم على صوت طرقات على باب شقته ، و حين فتح الباب وجد شقيقته أمامه تعلن رغبتها في اعتناق الإسلام .. ثم لم يلبث أن جاء والده بعد فترة و لحق بابنه و ابنته على طريق الحق .

    و من الطريف أن يعمل فوزي ـ الآن ـ مدرساً للدين الإسلامي في مدارس منارات جدة بالمملكة العربية السعودية .. أما والده فقد توفاه الله بعد إسلامه بعام و نصف .. و تزوجت شقيقته من شاب نصراني هداه الله للإسلام فاعتنقه و صار داعية له ، و هو يعمل حالياً إماماً لأحد المساجد بمدينة الدوحة بدولة قطر حيث يعيش مع زوجته حياة أسرية سعيدة .

    مجلة الفيصل ـ عدد أكتوبر 1992 (بتصرف)

    كيف اُمِرَ الرّسول بقتال النّاس؟
    قول الله تعالى ( وقاتلوا فى سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا

  7. #17
    الصورة الرمزية chasseur
    chasseur غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    8
    آخر نشاط
    25-06-2008
    على الساعة
    08:36 PM

    افتراضي

    اللهم ما أجعله في ميزان حسناته. شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #18
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصراني مشاهدة المشاركة
    طيب ما الجديد الذى اتى بة الاسلام ولم تاتى بة النصرانية ؟
    لاننى لم اقتنع بالرد لان النصرانية اتت باكثر من ذلك اذن انة اخذ كل شى من النصرانية ؟
    ولكن هو لم ياتى بجديد ..........................
    يعني ايه جديد يعني ؟

    اي نوع من التجديد تريد ؟!

    دعني أؤصل لك الأمر وأعطيك تفصيل كبير لكن ركز معي !
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #19
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    ما الجديد الذي اتى به الإسلام؟


    يجب أن تعرف ايها السائل بعض معلومات رئيسية وحقائق مسلم بها ولن أتكلم بكلمة بلا دليل

    أولا في الإسلام : ما نؤمن به في الإسلام هو قمة العقلانية وقمة الفطرة ولن تجد أبدا ما يتناقض مع عقلك وفطرتك بخصوص هذه المسألة .

    أولا يجب أن نتفق على بعض الأشياء ؟
    هل يمكن لملك عاقل حكيم في أي مملكة أن يطبق 3 قوانين مختلفة في مملكته ويستقيم ملكه ؟
    بالقطع لا ... عاجلا أم آجلا سيقع ملكه ويفتت ...!

    الأمر بالظبط الذي نحاول أن نوصله لكم -مع الفارق- فالله عز وجل لم ينزل دين إسمه "اليهودية" ثم نزل دين آخر إسمه "المسيحية" ثم ينزل دين ثالث إسمه "الإسلام"
    تلك الفكرة الغبية التي هي للأسف تبث بإسم الإسلام في أجهزة الدولة عندنا من الجهلة والبائعين دينهم بنفاق هنا وهناك لأجل منصب زائل !

    لكن الحقيقة هي أن الله خلق آدم مسلما وبعث نوح بالإسلام وإبراهيم أبو الأنبياء جاء بالحنيفية السمحة (أي الإسلام والتوحيد) وموسى وعيسى وكل أنبياء بني إسرائيل كلهم كانوا مسلمين !

    الأمر يبدو صعبا على الفهم الآن قبل التفصيل ولنفصل قليلا

    الإسلام كلمة انت لا تفهم معناها ..رغم أنها بسيطة جدا

    معنى الإسلام: الإسلام هو الاستسلام لله الخالق ، والانقياد له سبحانه بتوحيده ، والإخلاص له والتمسك بطاعته، ولهذا سمي إسلاماً لأن المسلم يسلم أمره لله ، ويوحده سبحانه ، ويعبده وحده دون ما سواه ، وينقاد لأوامره ويدع نواهيه ، ويقف عند حدوده ...أرأيت كم هو بسيط

    هذا هو الإسلام ... ومن أوامر الله عز وجل الإيمان بأنبياءه الذين أرسلهم ليرشدونا لطريقه...فلا يمكن أن يخلقنا الله ثم يتركنا هملا وعبثا هكذا بلا هداية ونور وإختبار لنا لكي نتخير الحق من الباطل ؟!
    أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثاً وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ (المؤمنون : 115 )

    والرسول يجب أن يكون من البشر عامة فلو كان من الملائكة لقال الناس إن الملائكة معصومون من الخطأ وليس بهم ما بنا من الشهوة والتعب والألم وخلافه ..!
    فلا يعقل أبدا أن يرسل الله ملائكة ... وذلك من حكمة الله
    قال الله _(وَقَالَ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءنَا لَوْلَا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْمَلَائِكَةُ أَوْ نَرَى رَبَّنَا لَقَدِ اسْتَكْبَرُوا فِي أَنفُسِهِمْ وَعَتَوْ عُتُوّاً كَبِيراً (الفرقان : 21 )
    ثم لو أنزل الله ملائكة فتحولت الدنيا من ساحة إختيار إلى ساحة إجبار وإكراه على عبادة الله...فإما الإيمان أو العذاب الفوري في الدنيا والآخرة !
    قال الله (وَقَالُواْ لَوْلا أُنزِلَ عَلَيْهِ مَلَكٌ وَلَوْ أَنزَلْنَا مَلَكاً لَّقُضِيَ الأمْرُ ثُمَّ لاَ يُنظَرُونَ (الأنعام : 8 )
    هذا بالكلام على إنزال ملك من الملائكة ليكون رسول فضلا عن أن ينزل عز وجل وتعالى بنفسه (تعالى الله عن هذا علوا كبيرا)
    أتعرف الموحدين المسيحيين (وهم طائفة كبيرة بأمريكا وأوربا) يقولون كلمة جميلة جدا "إن كان المسيح إله كيف تطالبني أن أقتدى به وأنا الإنسان الخاطئ ....ولو كان المسيح إلها فإن المثل الذي ضربه لنا بعيشته الفاضلة يفقد كل ذرة من القيمة حيث أنه يملك قوى لا نملكها ..إن الإنسان لا يستطيع تقليد الإله"
    منطلق عقلاني رائع ... هكذا القرآن يفند شبهات عقلية بطريقة شيقة !
    ومن هذا المنطلق كان الأنبياء كلهم مسلمين لله مستسلمين له موحدين له ..عابدين له!

    أكرر...الإسلام ...إنما هو الاستسلام لرب العالمين والانقياد لأمره ونهيه والالتزام بأحكامه وشرعه

    الآن النقطة التي ينظر لها الملحد بسطحية والمسيحي كذلك مع إختلاف النظارة
    ألا وهي إختلافات بين الشرائع والعبادات والجواب هو قوله تعالى

    " لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا " ( المائدة : 48 )

    فشريعة الله هي منهاج عبادته وأوامره ونواهيه وبالقطع ما يصلح كشرع لآدم لا يصلح كشرع لنوح وشرع نوح وإبراهيم لا يصلح لبني إسرائيل فكان الله يؤدبهم بالتضييق عليهم في المحرمات بسبب ذنوبهم..جتى وصل الشرع لمرحلة لا تكاد تطاق من التكاليف ..فجاء المسيح ببعض التخفيف ..ثم جاء محمد صلى الله عليه وسلم بشريعة إرتضاها الله للناس حتى قيام الساعة ..وأقسم بالله العظيم لن تجد في الشريعة الإسلامية إلا قمة الحكمة وهي إعجااااز ليس بعده إعجاز بل ومستحيل أن يكون عقل بشري ينتج هذه القوانين بهذه العبقرية التي تضمن الصلاح لمن يطبقها على كل المستويات الفردية والأسرية والمجتمع والدولة ..وهذا ما يطول شرحه جدا!

    ولكن النقطة التي أريد توضيحها هنا هي مسائل الشرع والعبادات ليست ثوابت بل يغيرها الله كما يشاء سبحانه (لا يسأل عما يفعل) وهذا نسميه نحن الناسخ والمنسوخ
    وكمثال صغير جدا : فما شرعه الله لآدم وأولاده بأن الأخوة والأخوات يتزوجون بعضهم ثم جاء شرع الله في زمن موسى أن تلك جريمة حدها الرجم وإستمر ذلك في شرع الإسلام إلى قيام الساعة...هذا نسميه بإصطلاحاتنا العلمية "أن تحليل زواج الأخوة قد نسخ بتحريمه" فالنسخ هو تغيير حكم شرعي بحكم شرعي آخر بينهما تراخي أو فترة من الوقت من العمل بالحكم الأول !
    بطرس الجاهل الجهول المجهال ... لا يعلم أنني يمكنني –بعون الله- أن أخرج له الآلاف من الاحكام المنسوخة بل وعدة مرات في الكتاب المقدس وهو مازال يتكلم في الناسخ والمنسوخ ..بل والله لو أخذت مثالا واحدا كالذي أعطيته لك سيقف ساكنا لا يدري كيف يداري تدليسه على مستمعيه المغفلين الذين لم يقرأ معظمهم كتاب إسمه الكتاب المقدس !

    ونعود لموضوعنا ...الدين واحد ...منذ آدم مرورا بنوح وإبراهيم وموسى وعيسى ومحمد عليهم الصلاة والسلام جميعا ...ولكن الشرائع إختلفت حسب حكمة الله لإختيار الشريعة ومراعاة مصالح الناس وما يصلحهم.

    كما قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم (الأنبياء إخوة لعلات أمهاتهم شتى ودينهم واحد وأنا أولى الناس بعيسى ابن مريم لأنه ليس بيني وبينه نبي)

    القرآن يقول لنا على دين الأنبياء وإلام كانوا يدعون ..بعيدا عن قصص تشويه الأنبياء في الكتاب المقدس من زنا وفجور وعبادة أصنام ..كل القذارات التي نسبها الكتاب الذي يأبى إلا أن يشوه صورة الأنبياء أطهر البشرية عامة...
    القرآن يقول عن آدم ونوح وموسى وعيسى ومحمد وغيرهم كلهم قالوا كلمة واحدة
    ما من نبي إلا وقالها ألا وهي (يا قوم....إعبدوا الله مالكم من إله غيره.... يا قوم....إعبدوا الله مالكم من إله غيره.... يا قوم....إعبدوا الله مالكم من إله غيره ) تلك دعوة كل الأنبياء عندنا هي قضية واحدة "التوحيد"
    هي قضية واحدة ....كلمة ...لا إله إلا الله
    لا معبود بحق إلا الله الوحد الأحد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفئا أحد وليس كمثله شئ...!
    يا قوم....إعبدوا الله مالكم من إله غيره !


    هكذا نرى نوحاً يقول لقومه : (( وأمرت أن أكون من المسلمين )) [ يونس : 72 ]

    ويعقوب يوصي بنيه فيقول : (( فلا تموتن إلا وأنتم مسلمون )) [ البقرة : 132 ]

    وأبناء يعقوب يجيبون أباهم : (( قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلهاً واحداً ونحن له مسلمون )) [ البقرة : 133 ]

    وموسى يقول لقومه : (( يا قوم إن كنتم آمنتم بالله فعليه توكلوا إن كنتم مسلمين )) [ يونس : 84 ]

    والحواريون يقولون للمسيح عيسى : (( آمنا بالله واشهد بأنا مسلمون )) [ آل عمران : 52 ]

    بل إن فريقاً من أهل الكتاب حين سمعوا القرآن : (( قالوا آمنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين )) [ القصص : 53 ]

    ثم نرى القرآن الكريم يجمع هذه القضايا كلها في قضية واحدة يوجهها إلى قوم محمد صلى الله عليه وسلم ويبين لهم فيها أنه لم يشرع لهم ديناً جديداً ، وإنما هو دين الأنبياء من قبلهم قال الله تعالى : (( شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ .. )) سورة الشورى

    ما هذا الدين المشترك الذي اسمه الإسلام ، والذي هو دين كل الانبياء ؟

    إن الذي يقرأ القرآن يعرف كنه هذا الدين ، إنه هو التوجه إلى الله رب العالمين في خضوع خالص لا يشوبه شرك ، وفي ايمان واثق مطمئن بكل ما جاء من عنده على أي لسان وفي أي زمان أو مكان دون تمرد على حكمه ، ودون تمييز شخصي أو طائفي ، أو عنصري بين شعب وشعب فليس بني إسرائيل شعب الله المختاركما في اليهودية ولا العرب هم شعب الله المختار في الإسلام وإنما الدين للجميع وكما قال رسول الله (لا فرق بين عربي ولا أعجمي إلا بالتقوى) وقال (الناس سواسية كأسنان المشط) فعنصرية العهد القديم معروفة لكل عامي وحتى إنجيل متى (الذي كتب لليهود) نسب للمسيح عليه السلام أنه قال عني وعنك وعن 98% من البشر أنهم "كلاب" (متى 15 : 26)
    فالإسلام لا عنصرية في باللون ولا بالقومية ولا بالقبلية ولا أي من هذا فعندنا الدين هو الرابطة الأخوية الكبرى ورابطة المحبة العظمى..فأنا أحب أخي المسلم ولو كان أمريكيا أو هنديا أو إندونسيا فلا تحد بيني وبينه لا فاصل لغة ولا أرض ولا شئ ...هو أخي كأكثر من إبن أمي وأبي بينما ربما يكون مسيحيا أو يهوديا يسكن بجواري ونعمل معا وربما نأكل ونشرب معا لكن ..أبدا لن نجتمع ...أبدا لن يجتمع الكفر والإيمان..أبدا
    فشمولية الإسلام أكبر مما تتخيل ولهذا الدين مستقبل إكتساح العالم أجمع في القرن القادم..بل حددوا عام 2020 (على ما أذكر ) لكي تكون ثلث الولايات المتحدة مسلمين !!
    ورغم الهجمة الشرسة على الإسلام حربيا وثقافيا ولكن والله لقد بدأ الإسلام يستيقظ وقريبا سيعود للإسلام مجده كما كان دائما !



    ولا تفرقة بين رسول ورسول من رسله فمن يكفر برسول واحد من رسل الله فقد كفر برسل الله جميعا فمن كفر بعيسى وآمن بكل الأنبياء من آدم لمحمد -صلى الله عليهم جميعا- فلن يفيده شيئا وهو كافر..ومن آمن بكل الأنبياء وكفروا بعيسى ومحمد (مثل اليهود) فلن يفيدهم شيئا...ومن آمن بالأنبياء جميعا وكفروا بمحمد فقط (مثل النصارى) فأسمعك قول الله:
    إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَن يُفَرِّقُواْ بَيْنَ اللّهِ وَرُسُلِهِ وَيقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَن يَتَّخِذُواْ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً *أُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقّاً وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُّهِيناً (النساء : 151 )
    ، هكذا يقول القرآن : (( وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ )) سورة البينة ويقول : (( قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ )) سورة البقرة
    أرأيت شمولية الإسلام وحكمته ومصداقيته ؟
    فالأمر أدعى للقبول والتصديق أن تقول أن الله أرسل أنبياء بدين واحد .. من أن تقول ما يقوله الكتاب المقدس


    حسنا كل ما فات كلام عقلاني من عقل لعقل دون إلزام بكتابك وكأني أناقش ملحدا ولكن لدينا قاعدة أقرها الله سبحانه في كتابه ألا وهي قوله تعالى ( الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلاَوَتِهِ أُوْلَـئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمن يَكْفُرْ بِهِ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ (البقرة : 121 )



    فسأبدأ بإلزامك بكتابك فلست ملحدا إلا أن تخبرني أنك لا تؤمن به أنه محرف مثلنا !
    ما نص عليه القرآن يؤكده الكتاب المقدس 100% فكل أسفار الكتاب العهد القديم تقول الله واحد وينبغي أن تعبده لا شريك له !
    العهد القديم
    " فَاعْلمِ اليَوْمَ وَرَدِّدْ فِي قَلبِكَ أَنَّ اَلرَّبَّ هُوَ اَلإِلهُ فِي اَلسَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ وَعَلى اَلأَرْضِ مِنْ أَسْفَلُ. ليْسَ سِوَاهُ " (تثنية 4/39).
    " إِسْمَعْ يَا إِسْرَائِيلُ: اَلرَّبُّ إِلهُنَا رَبٌّ وَاحِدٌ ".(ثنية 6/4).
    Isa 45:18لأَنَّهُ هَكَذَا قَالَ الرَّبُّ: «خَالِقُ السَّمَاوَاتِ هُوَ اللَّهُ. مُصَوِّرُ الأَرْضِ وَصَانِعُهَا. هُوَ قَرَّرَهَا. لَمْ يَخْلُقْهَا بَاطِلاً. لِلسَّكَنِ صَوَّرَهَا. أَنَا الرَّبُّ وَلَيْسَ آخَرُ.
    ويقولون أن أخر ما نزل على موسى من وحي هو "حي أنا إلى الأبد" (تثنية 32 : 4)
    العهد الجديد
    قول السيد المسيح للشاب الغني: " لا صالِحَ إِلاَّ اللهُ وَحدَه "(مرقس 10/18).
    إجبة السيد المسيح عندما تم سؤاله عن أول الوصايا : " فأَجابَ يسوع: الوَصِيَّةُ الأُولى هيَ: اِسمَعْ يا إِسرائيل: إِنَّ الرَّبَّ إِلهَنا هو الرَّبُّ الأَحَد. " (مرقس12/29).


    ومن غير المعقول بل من أعتبره جنونا أن يقول الله للناس أنا واحد في العهد القديم ثم يقول لهم أنه ثلاثة أو ثالوث أو أقانيم في العهد الجديد

    ومن هنا أثبتنا بما لا يدع مجالا للشك أن المسيح كان يدعو لعبادة الخالق الواحد الله ولم يدعي يوما ما أنه الله أو أنه الخالق أو يدعو الناس لعبادته هو.
    أنا والله عندما أرى قولا مثل قول المسيح
    Lk21:
    21 وفي تلك الساعة تهلل يسوع بالروح وقال احمدك ايها الآب رب السماء والارض لانك اخفيت هذه عن الحكماء والفهماء واعلنتها للاطفال.نعم ايها الآب لان هكذا صارت المسرة امامك. (SVD)

    يقول الحمد لله رب السماوات والأرض وأنت تحمد من تسميه الرب يسوع
    سبحان الله على العقل والمنطق...وتذكر أنه والله سيشهد عليك المسيح يوم القيامة......أقسم بالله العظيم هذا النص وأمثاله سيكون حجة عليك يوم القيامة.... الله رب السماء والأرض........لماذا لا تعبدون خالقكم بدلا من عبادة مخلوق كالمسيح ؟
    وصدق الله القائل في الحديث القدسي "إني والجن والإنس في نبأ عظيم .. أخلق ويعبد غيري .. وأرزق ويشكر سواي .. خيري إلى العباد نازل .. وشرهم إلي صاعد.. أتحبب إليهم بنعمي وأنا الغني عنهم .. ويتبغضون إلي بالمعاصي وهم أفقر شيء إلي .. من أقبل إلي تلقيته من بعيد .. ومن أعرض عني ناديته من قريب .. ومن ترك لأجلي أعطيته فوق المزيد .. أهل ذكري أهل مجالستي .. وأهل شكري أهل زيادتي .. وأهل طاعتي أهل كرامتي .. وأهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي. إن تابوا إلي فأنا حبيبهم فإني أحب التوابين وأحب المتطهرين .. وإن لم يتوبوا إلي فأنا طبيبهم. أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب .. من آثرني على سواي آثرته على سواه .. الحسنة عندي بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف .. إلى أضعاف كثيرة. والسيئة عندي بواحدة .. فإن ندم عليها واستغفرني غفرتها له .. أشكر اليسير من العمل. وأغفر الكثير من الزلل. رحمتي سبقت غضبي .. وحلمي سبق مؤاخذتي وعفوي سبق عقوبتي .. أنا أرحم بعبادي من الوالدة بولدها "

    فعندما تقرأ هذه النصوص والدعوة المطلقة للتوحيد وعبادة الله التي لا تؤول ولا يمكن أن تفكر فيها إلا بأنهم فعلا كما قال القرآن كل الأنبياء كانوا يدعون للإسلام والتوحيد
    عندها فقط تدرك أن الإسلام لم يأت بجديد فعلا في مجال العقيدة وإنما هو تجديد لدعوة التوحيد الحق بالله الخالق...إنما هو حركة تصحيح للعقيدة في الله سبحانه وتعالى

    بالعكس لو جاء الإسلام بعقيدة جديدة وبدين جديد غير التوحيد لقلت لك بالتأكيد ليس دين الله ؟
    لكن دعوة الإسلام هي دعوة تاريخية على مدار البشرية كلها والأنبياء كلهم مجددون لنفس الدعوة .. نفس الدين...نفس العقيدة ..الله واحد !

    لقد ضل الناس بالمجامع الوثنية من قسطنطين في نيقية 325 الذي أقروا فيه إلوهية المسيح باطلا وزورا رغم معارضة آريوس وأتباعه ..وبدأ تقتيل أقرباء المسيح وأقرت عقيدة التثليث بالقوة وتم حرق كتب أريوس والكتب المقدسة التي يؤمنوا بها بالطبع وبقى لنا أربع أناجيل ممسوخة متعارضة مع كتب أول من بدل دين المسيح "بولس الطرسوسي الفريسي" الذي تنبأ عنه المسيح عنه أنه الأصغر في الملكوت


    وبعدها مجمع قسطنطينية الذي أقر التثليث...وأساسا تريتيليان أول من إخترع كلمة الثالوث (كما يقول قاموس الكتاب المقدس) وجدير بالذكر أنه كان تابعا لمونتانوس النبي الكاذب الذي إدعى أنه البارقليط المنتظر ثم إدعى الإلوهية ...فمخترع التثليث تابعا لكافر

    أما كلمة الثالوث لم تذكر في الكتاب المقدس ولا كلمة الأقانيم

    نص التثليث الوحيد في رسالة يوحنا الأولى ملفق ويحذفونه من كل الطبعات الجديدة لأنه أول ظهور له في مخطوطة كتبت في القرن الخامس عشر!



    هذه امثلة فقط لمناهج التحريف لخدمة عقيدة مخترعة
    فجاء الإسلام ليرد الناس لمنهج عبادة ربهم ويخرجهم من الظلمات والنور ويبين لهم كثيرا مما يخفون من الكتاب ...ويقول لهم تعالوا الى كلمة سواء بيننا وبينكم !
    جاء النبي المنتظر من بني اسماعيل المبارك هو ونسله ليقول للناس "اعبدوا الله ما لكم من إله غيره"
    ولأنه اخر الشرائع فقد حفظ الله هذا الدين وحفظ كتابه وجعل لنبيه اصحاب لم يغيروا منهجه من بعده ويتبعوا اقوال فلان او علان ... لقد تعلموا الربانية .... وهذا اكبر فرق بيننا وبين الشرائع السابقة


    والحمد لله رب العالمين

    مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَاراً بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (الجمعة : 5 )
    التعديل الأخير تم بواسطة مجاهد في الله ; 16-04-2008 الساعة 08:59 AM
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #20
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    الثالوث من إختراع ترتيليان الذي كان تابعا لنبي كاذب
    http://www.elforkan.com/7ewar/showth...9205#post29205


    وأخيرا قبل ان ينكر النصارى علينا صفات الرسول البشرية أنه كان يتزوج ويأكل ويشرب ..إلخ
    هل عرفوا صفات أنبيائهم أم إنطبق عليهم وصف ربهم بالضالين ؟

    http://www.elforkan.com/7ewar/showpo...62&postcount=7

    سبحان الله العظيم ما أظن أن أي عاقل يشك أن الإسلام حق وأن كل ما سواه باطل !
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 2 من 13 الأولىالأولى 1 2 3 12 ... الأخيرةالأخيرة

سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. اريد اجابة لهذا السؤال فى سورة الدخان الاية56
    بواسطة mr_kimo86 في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 18-07-2008, 12:33 PM
  2. سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال
    بواسطة الكتاب المقدس في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 15-04-2008, 01:17 PM
  3. إلى المسلمين..سؤال اريد جواباً عليه
    بواسطة حلواني في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 62
    آخر مشاركة: 14-09-2007, 07:57 PM
  4. سؤال محير اريد له جواب ؟؟؟
    بواسطة der_al في المنتدى الفقه وأصوله
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 07-04-2007, 12:28 PM
  5. اريد ردا عاجلة على سؤال نصراني
    بواسطة جــواد الفجر في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 30-11-2006, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال

سؤال اريد الرد ورجاء عدم حزف السؤال