وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    152
    آخر نشاط
    03-09-2008
    على الساعة
    03:39 AM

    وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ

    نلاحظ بأن الله هو الذى جعل هناك 3 أديان لحكمة هامة وهى بأن أى تحريف سيكون فى واحد منهما يرفضه إجتماع الإثنان لأظهارالإختلاف وجعل الله ترتيبها مقصودا للتدرج فى مفهوم الدين وجعل بينها فترات زمنية تباعد بينهما للإستيعاب المنهج وبذلك أصبح هناك 3 مناهج فى الدين هم أهل الكتاب
    وهم يهود ومسيحين ومسلمين ونلاحظ بأن الأقدم لاتعترف بالتالي له وبأن الأحدث منطقيا المفروض أن يكون منهجها أوفى من الأقدم منه
    وفى اليهودية تتعامل مع الجسد
    والمسيحية تتعامل مع النفس
    والإسلام يتعامل مع الروح بالأضافة مع الجسد والنفس
    وبعد أن علمنا بأن اليهودية تعتنى بالجسد وبأن المسيحية تعتنى بالنفس وبأن الإسلام يعتنى بالروح ثم عندما نفكر
    هل يمكن الإقتصار على العناية بنوع واحد منها أى بالجسد فقط أو بالنفس فقط نجد بأن ذلك خطأ وهذا ما يفعلونه فى كل من اليهودية والمسيحية
    ونظرا لعدم الفهم للدين فاليهودية ترفض تعاليم المسيح والمسيحية لاتعمل بالناموس فالجسد يبقى نجسا ولايتطهر وبذلك كل منهما ينتقض الآخر
    [وَقَالَتِ اليَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ اليَهُودُ عَلَى شَيْءٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الكِتَابَ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ القِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ] {البقرة:113}

    فالإنسان عندما كان بدائيا وقت اليهودية فكان الدين يعلم الإنسان متطلبات إعداد الجسد وهى الطهارة والحلال
    ثم جاءت المسيحية لتعلم الإنسان تهذيب النفس وحسن التعامل بين الناس
    ولم يكن الإنسان عنده المعرفة أكثر من النفس
    ثم جاء الدين الختامى الذى تولى العناية بالجسد والنفس وأضاف إضافة جديدة لم تكن معلومة وهى الروح وإمدادها بالنور
    [وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ العِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا] {الإسراء:85}
    وكانت المسيحية لاتعلم الا عن الأرواح الشريرة التى كان السيد المسيح يخرجها من الناس لكن الإسلام وضح للناس
    بأن هناك 7 عوالم هى عوالم الملكوت ووضح بأن موضوع الأرواح الشريرة التى كان يخرجها السيد المسيح
    ووضح الأسلام بأنهم من الجن ولم يكن المسيحيين يعلمون عن ذلك وهم أنواع كثيرة منهم الشياطين ومنهم المردة ومنهم العفاريت ومنهم العمار وحدد القرآن بأنهم قبائل
    [يَا بَنِي آَدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الجَنَّةِ يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآَتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ] {الأعراف:27}
    [قَالَ عِفْريتٌ مِنَ الجِنِّ أَنَا آَتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ تَقُومَ مِنْ مَقَامِكَ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ] {النمل:39}
    [وَحِفْظًا مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ مَارِدٍ] {الصَّفات:7}
    [يَا مَعْشَرَ الجِنِّ وَالإِنْسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آَيَاتِي وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنْفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ] {الأنعام:130}
    وكان الرسول الخاتم مرسلا لكل من الإنس والجن كما وضح الإسلام بأن للإنسان أيضا بالإضافة لنفسه له روح أيضا
    وبأن القرآن كلام الله أنزله الله هدى ورحمة للعالمين أى للإنس والجن ونورا من الله لرفع منزلة الأنسان
    [وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ القِطْرِ وَمِنَ الجِنِّ مَنْ يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَنْ يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ] {سبأ:12}
    وفى الفترة قبل ظهور الأسلام كان اليهودى يعتقد بأن المسيحى هو إنسان مضلل لأن اليهودى يعتبر بأن المسيح ليس رسولا ولايؤمن به ولا يعترف بتعاليمه
    وبذلك يقول اليهودى بأن المسيحى ليس له حياة ومصيره النار وقد حارب اليهود المسيحية بشده فى كل مكان بالرغم من تركهم للأرض فلاحقوهم
    ومنهم من سافر الى نجران وعاشوا فيها فلاحقهم اليهود وحاربوهم وحفروا خندق وأجبروهم على الإرتداد ومن لم يرتد حرقوهم أحياء
    وتوضح سورة البروج فى القرآن ما حدث من إضطهاد من اليهود للمسيحيين الذين آمنوا بالمسيح
    وكان المسيحى يعتبر بأن اليهودى كافر بتعاليم المسيح وبأنه إرتكب الخطية بعدم إيمانه بالمسيح وبأن اليهودى ليس له حياة ومصيره النار
    كان كل منهما يكفر الآخر ولايمكن لقاضى أن يحكم بينهما ويحدد من هما على حق لأن لكل منهما مبرراته القوية
    وكما نلاحظ بأن اليهود قد حرفوا كتبهم ليكون لهم المبررات التى تساند رأيهم ولاشك فى ذلك التحريف ليكون لهم حقوق ليست لهم
    فقد حرف اليهود فى سفر التكوين بأن الذبيح هو إسحق بدلا من إسماعيل ودليل كذبهم من كتابهم هو بأن العهد كان وعمر إسراهيم 99 عاما وكان عمر إسماعيل 13 عاما وكان إسماعيل إبنه الوحيد وكان علامة العهد هو الختان للبرهان بأن العهد كان مع إسماعيل وقد ختن إبراهيم وإسماعيل فى نفس يوم العهد لأن إسحق لم يكن قد ولد ولم يعلم إبراهيم أو سارة بأنه سيلد لهما إبن آخر إلا بعد العهد بعام وكان عمر إبراهيم قد بلغ 100 عام وسارة 90 عاما وكانت عاقرا لم يتصورا أن تحدث لها هذه المعجزة وتنجب بعد أن وصل عمرها 90 عاما كما أن هناك تحريف ضد الأنبياء بإتهامهم وبناتهم وتحريف لتبرير أنهم أفضل من غيرهم وكان هذا هو السبب بأن الله رفضهم كما جاء فى أرميا: : 24[أَمَا تَرَى مَا تَكَلَّمَ بِهِ هَذَا الشَّعْبُ: إِنَّ الْعَشِيرَتَيْنِ اللَّتَيْنِ اخْتَارَهُمَا الرَّبُّ قَدْ رَفَضَهُمَا. فَقَدِ احْتَقَرُوا شَعْبِي حَتَّى لاَ يَكُونُوا بَعْدُ أُمَّةً أَمَامَهُمْ.

    من الواضح بأن الموضوع قد أظهر المعدن الحقيقي الخفى لكل فئة بأعمالهم أمام الله والآن نتصور كيف يصل الأمر بأصحاب كتاب سماوى أن يحرفوه لأغراض دنيوية وأين الأمانة والقدسية !
    لقد قال المسيح عنهم: 22وَمَنْ حَلَفَ بِالسَّمَاءِ فَقَدْ حَلَفَ بِعَرْشِ اللَّهِ وَبِالْجَالِسِ عَلَيْهِ! 23وَيْلٌ لَكُمْ أَيُّهَا الْكَتَبَةُ وَالْفَرِّيسِيُّونَ الْمُرَاؤُونَ لأَنَّكُمْ تُعَشِّرُونَ النَّعْنَعَ وَالشِّبِثَّ وَالْكَمُّونَ وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ. كَانَ يَنْبَغِي أَنْ تَعْمَلُوا هَذِهِ وَلاَ تَتْرُكُوا تِلْكَ. 24أَيُّهَا الْقَادَةُ الْعُمْيَانُ الَّذِينَ يُصَفُّونَ عَنِ الْبَعُوضَةِ وَيَبْلَعُونَ الْجَمَلَ! 25وَيْلٌ لَكُمْ أَيُّهَا الْكَتَبَةُ وَالْفَرِّيسِيُّونَ الْمُرَاؤُونَ لأَنَّكُمْ تُنَقُّونَ خَارِجَ الْكَأْسِ وَالصَّحْفَةِ وَهُمَا مِنْ دَاخِلٍ مَمْلُوآنِ اخْتِطَافاً وَدَعَارَةً! 26أَيُّهَا الْفَرِّيسِيُّ الأَعْمَى نَقِّ أَوَّلاً دَاخِلَ الْكَأْسِ وَالصَّحْفَةِ لِكَيْ يَكُونَ خَارِجُهُمَا أَيْضاً نَقِيّاً. 27وَيْلٌ لَكُمْ أَيُّهَا الْكَتَبَةُ وَالْفَرِّيسِيُّونَ الْمُرَاؤُونَ لأَنَّكُمْ تُشْبِهُونَ قُبُوراً مُبَيَّضَةً تَظْهَرُ مِنْ خَارِجٍ جَمِيلَةً وَهِيَ مِنْ دَاخِلٍ مَمْلُوءَةٌ عِظَامَ أَمْوَاتٍ وَكُلَّ نَجَاسَةٍ. 28هَكَذَا أَنْتُمْ أَيْضاً: مِنْ خَارِجٍ تَظْهَرُونَ لِلنَّاسِ أَبْرَاراً وَلَكِنَّكُمْ مِنْ دَاخِلٍ مَشْحُونُونَ رِيَاءً وَإِثْماً! 29وَيْلٌ لَكُمْ أَيُّهَا الْكَتَبَةُ وَالْفَرِّيسِيُّونَ الْمُرَاؤُونَ لأَنَّكُمْ تَبْنُونَ قُبُورَ الأَنْبِيَاءِ وَتُزَيِّنُونَ مَدَافِنَ الصِّدِّيقِينَ 30وَتَقُولُونَ: لَوْ كُنَّا فِي أَيَّامِ آبَائِنَا لَمَا شَارَكْنَاهُمْ فِي دَمِ الأَنْبِيَاءِ! 31فَأَنْتُمْ تَشْهَدُونَ عَلَى أَنْفُسِكُمْ أَنَّكُمْ أَبْنَاءُ قَتَلَةِ الأَنْبِيَاءِ. 32فَامْلَأُوا أَنْتُمْ مِكْيَالَ آبَائِكُمْ. 33أَيُّهَا الْحَيَّاتُ أَوْلاَدَ الأَفَاعِي كَيْفَ تَهْرُبُونَ مِنْ دَيْنُونَةِ جَهَنَّمَ؟ 34لِذَلِكَ هَا أَنَا أُرْسِلُ إِلَيْكُمْ أَنْبِيَاءَ وَحُكَمَاءَ وَكَتَبَةً فَمِنْهُمْ تَقْتُلُونَ وَتَصْلِبُونَ وَمِنْهُمْ تَجْلِدُونَ فِي مَجَامِعِكُمْ وَتَطْرُدُونَ مِنْ مَدِينَةٍ إِلَى مَدِينَةٍ 35لِكَيْ يَأْتِيَ عَلَيْكُمْ كُلُّ دَمٍ زَكِيٍّ سُفِكَ عَلَى الأَرْضِ مِنْ دَمِ هَابِيلَ الصِّدِّيقِ إِلَى دَمِ زَكَرِيَّا بْنِ بَرَخِيَّا الَّذِي قَتَلْتُمُوهُ بَيْنَ الْهَيْكَلِ وَالْمَذْبَحِ. 36اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ هَذَا كُلَّهُ يَأْتِي عَلَى هَذَا الْجِيلِ!

    وبالرغم من هذا كانت بعض النصوص التى لم تحرف موجوده لتثبت الحقيقية
    سفر التكوين:
    لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ.
    وبسفر التثنية:
    18أُقِيمُ لهُمْ نَبِيّاً مِنْ وَسَطِ إِخْوَتِهِمْ مِثْلكَ وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيُكَلِّمُهُمْ بِكُلِّ مَا أُوصِيهِ بِهِ. 19وَيَكُونُ أَنَّ الإِنْسَانَ الذِي لا يَسْمَعُ لِكَلامِي الذِي يَتَكَلمُ بِهِ بِاسْمِي أَنَا أُطَالِبُهُ.
    وهذا من أرميا: لِذَلِكَ هَئَنَذَا أَنْسَاكُمْ نِسْيَاناً وَأَرْفُضُكُمْ مِنْ أَمَامِ وَجْهِي أَنْتُمْ وَالْمَدِينَةَ الَّتِي أَعْطَيْتُكُمْ وَآبَاءَكُمْ إِيَّاهَا.
    37هَكَذَا قَالَ الرَّبُّ: إِنْ كَانَتِ السَّمَاوَاتُ تُقَاسُ مِنْ فَوْقُ وَتُفْحَصُ أَسَاسَاتُ الأَرْضِ مِنْ أَسْفَلُ فَإِنِّي أَنَا أَيْضاً أَرْفُضُ كُلَّ نَسْلِ إِسْرَائِيلَ مِنْ أَجْلِ كُلِّ مَا عَمِلُوا يَقُولُ الرَّبُّ26فَإِنِّي أَيْضاً أَرْفُضُ نَسْلَ يَعْقُوبَ وَدَاوُدَ عَبْدِي فَلاَ آخُذُ مِنْ نَسْلِهِ حُكَّاماً لِنَسْلِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ

    تعاليم المسيح:
    9 :13فَاذْهَبُوا وَتَعَلَّمُوا مَا هُوَ: إِنِّي أُرِيدُ رَحْمَةً لاَ ذَبِيحَةً لأَنِّي لَمْ آتِ لأَدْعُوَ أَبْرَاراً بَلْ خُطَاةً إِلَى التَّوْبَةِ».
    إن ملكوت الله ينزع منكم ويعطى لأمة تصنع أثماره... " ( مت21: 43(

    18فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِلَى أَنْ تَزُولَ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ لاَ يَزُولُ حَرْفٌ وَاحِدٌ أَوْ نُقْطَةٌ وَاحِدَةٌ مِنَ النَّامُوسِ حَتَّى يَكُونَ الْكُلُّ.
    49وَلَكِنَّ هَذَا الشَّعْبَ الَّذِي لاَ يَفْهَمُ النَّامُوسَ هُوَ مَلْعُونٌ».
    15 : 24 فَأَجَابَ: «لَمْ أُرْسَلْ إِلاَّ إِلَى خِرَافِ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ الضَّالَّةِ».
    ككان ذلك وقت المسيح وبعده الى عام 325م

    وكانت مفتريات بولس :
    عندما غير فى الأنجيل بإضافة آرائه اليه ليتقبلها الرومان الذين دعاهم بولس والذين كانوا وثنيين وأرادوا أن يكون لهم رداء بدين سماوى يستترون تحته

    وهذه هى التغييرات :
    يقول بولس بأنه خنثى:
    يشكك فى جنس المسيح
    34لَكِنَّ وَاحِداً مِنَ الْعَسْكَرِ طَعَنَ جَنْبَهُ بِحَرْبَةٍ وَلِلْوَقْتِ خَرَجَ دَمٌ وَمَاءٌ. ومعناه بأنه مخنث بقصده بأنه لاذكر ولا أنثى 28لَيْسَ يَهُودِيٌّ وَلاَ يُونَانِيٌّ. لَيْسَ عَبْدٌ وَلاَ حُرٌّ. لَيْسَ ذَكَرٌ وَأُنْثَى،

    وأضاف رأى اليهود
    وهناك رأى فى اليهودية بأن المخنث يكون من زواج الجن بالأنس
    21وَلَمَّا سَمِعَ أَقْرِبَاؤُهُ خَرَجُوا لِيُمْسِكُوهُ لأَنَّهُمْ قَالُوا: «إِنَّهُ مُخْتَلٌّ!». 22وَأَمَّا الْكَتَبَةُ الَّذِينَ نَزَلُوا مِنْ أُورُشَلِيمَ فَقَالُوا:
    «إِنَّ مَعَهُ بَعْلَزَبُولَ وَإِنَّهُ بِرَئِيسِ الشَّيَاطِينِ يُخْرِجُ الشَّيَاطِينَ».

    يقول بولس بأنه ملعون:
    حسب رسالة بولس غلاطية:
    ». 13اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ، إِذْ صَارَ لَعْنَةً لأَجْلِنَا، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ».

    يقول بولس بأن اليهود قدموا المسيح الإبن قربانا للآب ليغفر لهم:
    . 10لأَنَّهُ إِنْ كُنَّا وَنَحْنُ أَعْدَاءٌ قَدْ صُولِحْنَا مَعَ اللهِ بِمَوْتِ ابْنِهِ فَبِالأَوْلَى كَثِيراً وَنَحْنُ مُصَالَحُونَ نَخْلُصُ بِحَيَاتِهِ.
    والآن ما قاله هو قول يهودى يقول بأنهم كانوا أعداء وصولحوا مع الله بعد قتلهم لإبنه وهذا كذب
    وما شأن الرومان الأممين بالموضوع ! فهم أصلا ليسوا أعداء ولم يتم معهم المصالحة مع الله
    لقد أتلف بولس المسيحية بعد تغييرها فلم تعد تصلح الا للوثنيين الرومان لمارسوا من خلالها طقوسهم
    فعبدوا المسيح وجعلوه إلاها لهم كنا تعودوا بدلا من آلهتهم العديده السابقه وجعلوه مظهرا لعبادة مشوشة
    بهذه الإضافات الغير صحيحة التى أسست على قتل المسيح لأنه ظهر فيما بعد بأن المسيح لم يقتل:
    53فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنْ لَمْ تَأْكُلُوا جَسَدَ ابْنِ الإِنْسَانِ وَتَشْرَبُوا دَمَهُ فَلَيْسَ لَكُمْ حَيَاةٌ فِيكُمْ. 54مَنْ يَأْكُلُ جَسَدِي وَيَشْرَبُ دَمِي فَلَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ وَأَنَا أُقِيمُهُ فِي الْيَوْمِ الأَخِيرِ 55لأَنَّ جَسَدِي مَأْكَلٌ حَقٌّ وَدَمِي مَشْرَبٌ حَقٌّ. 56مَنْ يَأْكُلْ جَسَدِي وَيَشْرَبْ دَمِي يَثْبُتْ فِيَّ وَأَنَا فِيهِ. 57كَمَا أَرْسَلَنِي الآبُ الْحَيُّ وَأَنَا حَيٌّ بِالآبِ
    فَمَنْ يَأْكُلْنِي فَهُوَ يَحْيَا بِي.
    [وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا المَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا] {النساء:157}
    ولقد إنتظر من آمن بالمسيح من اليهود الإسلام لإنقاذهم مما يعانونه من إضطهاد من اليهود لهم وملاحقتهم
    وجاء الإسلام ليصحح الفكر فى الدين السماوى:
    [وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الكِتَابَ بِالحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى اللهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ] {المائدة:48}
    [لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالعُرْوَةِ الوُثْقَى لَا انْفِصَامَ لَهَا وَاللهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ] {البقرة:256}
    [قُولُوا آَمَنَّا بِاللهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ] {البقرة:136}
    [إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللهِ الإِسْلَامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ العِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآَيَاتِ اللهِ فَإِنَّ اللهَ سَرِيعُ الحِسَابِ] {آل عمران:19}
    [وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآَخِرَةِ مِنَ الخَاسِرِينَ] {آل عمران:85}
    [حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ المَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللهِ بِهِ وَالمُنْخَنِقَةُ وَالمَوْقُوذَةُ وَالمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَنْ تَسْتَقْسِمُوا بِالأَزْلَامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ اليَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ اليَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلَامَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِإِثْمٍ فَإِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ] {المائدة:3}
    [وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللهِ الكَذِبَ وَهُوَ يُدْعَى إِلَى الإِسْلَامِ وَاللهُ لَا يَهْدِي القَوْمَ الظَّالِمِينَ] {الصَّف:7}
    [فَمَنْ يُرِدِ اللهُ أَنْ يَهدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ] {الأنعام:125} [الر كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ العَزِيزِ الحَمِيدِ] {إبراهيم:1}
    [يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا] {النساء:174}
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  2. #2
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    اقتباس
    نلاحظ بأن الله هو الذى جعل هناك 3 أديان لحكمة هامة وهى بأن أى تحريف سيكون فى واحد منهما يرفضه إجتماع الإثنان لأظهارالإختلاف وجعل الله ترتيبها مقصودا للتدرج فى مفهوم الدين وجعل بينها فترات زمنية تباعد بينهما للإستيعاب المنهج وبذلك أصبح هناك 3 مناهج فى الدين هم أهل الكتاب
    وهم يهود ومسيحين ومسلمين ونلاحظ بأن الأقدم لاتعترف بالتالي له وبأن الأحدث منطقيا المفروض أن يكون منهجها أوفى من الأقدم منه
    وفى اليهودية تتعامل مع الجسد
    والمسيحية تتعامل مع النفس
    والإسلام يتعامل مع الروح بالأضافة مع الجسد والنفس
    وبعد أن علمنا بأن اليهودية تعتنى بالجسد وبأن المسيحية تعتنى بالنفس وبأن الإسلام يعتنى بالروح ثم عندما نفكر


    أخي الكريم
    طالما أن الموضوع من منطلق إسلامي , فالموضوع فيه العديد من المغالطات
    سببها

    أولا : أنك تفترض أن هناك ثلاثة أديان و الحقيقة أن دين الله واحد منذ أدم حتى محمد و هو الإسلام

    ثانيا : أنت ألبست توراة موسى ما لتوراة الكتاب المقدس , وألبست الإنجيل الصحيح ما على إنجيل الكتاب المقدس


    أخبرنا الحق سبحانه في القرآن الكريم عن دين واحد فقط وهو الإسلام دين كل الأنبياء
    وأخبرنا عن خمسة كتب وربما أرسل غيرها ولم يخبرنا بها
    وأخبرنا بعدد من الأنبياء واجب على المسلم أن يؤمن أنهم لم يكونوا فقط من أرسلوا إنما هناك من لم يخبرنا عنهم ربنا

    كان هناك مؤمنين من أهل الكتاب غير اليهود و النصارى و هم الصابئة ووعدهم الله بالجنة كما وعد المؤمنين

    في ضوء هذه الحقائق برجاء مراجعة الفقرة

    فيما عدا ذلك فإني أستحسن ما كتب

    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  3. #3
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    الأخ الكريم بريق

    قد راسلني على الخاص , وأفرد لي موضوع جديد هنا
    http://ebnmaryam.com/vb/showthread.php?t=21359

    وأنا أعتقد أن الأمر لا يستحق كل هذا و سأرد هنا إن شاء الله موضحاً الأمر

    يخلط كثيراً من الناس بين الدين والشريعة
    ونحن نرى أن دين الله واحد , إنما هناك شرائع كثر

    ولو لاحظنا أن الله ذكر اليهود و لم يذكر اليهودية وذكر النصارى و لكم يذكر النصرانية لفظاً كأديان مختلفة

    إنما عندما تحدث عن دين الأنبياء ذكر الدين الحق وحده ألا وهو دين الإسلام
    وهناك فرق بين اليهودية و شريعة الله على اليهود والنصرانية وشريعة الله على النصارى

    وقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم


    186664 - إنا معاشر الأنبياء ديننا واحد والشرائع مختلفة
    الراوي: - - خلاصة الدرجة: ثابت - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 20/6

    69319 - أنا أولى الناس بعيسى ابن مريم في الدنيا و الآخرة ، ليس بيني و بينه نبي ، و الأنبياء أولاد علات ؛ أمهاتهم شتى ، و دينهم واحد
    الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1452

    وهذا الدين الواحد هو الإسلام وإن كان الأنبياء جاءوا قبل بعثة محمد فقد قال الحق سبحانه
    أفغير دين الله يبغون
    يعني الإسلام لقوله تعالى:
    ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وعلى هذا قوله:
    هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق

    والآيات البينات القادمة توضح وتختصر علينا البحث

    وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127) رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128) رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (129) وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآَخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130) إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131) وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (132) أَمْ كُنْتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِنْ بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَهَكَ وَإِلَهَ آَبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (133)

    ولو كنا أخي الحبيب سرنا على نهج أول كلماتك في هذا الموضوع وأختزلنا الأديان في ثلاثة وفقط ثلاثة على إعتبار أن كل نبي جاء (بدين) جديد , فما بالك بالصابئة فهم لم يكونوا يهودا ولا نصارى ولا مسلمين فكيف يكون لهم الجنة ؟؟؟

    إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آَمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (69)

    هل نعتبر دين الصابئة دين رابع ؟؟؟

    بالطبع لا فقد كانوا على النهج و على دين الحق إلى أن حرفت عقيدتهم وشرائعهم مثلهم مثل باقي أهل الكتاب

    وقد أطلقنا موضوع خاص بالصابئة هنا

    http://ebnmaryam.com/vb/showthread.php?t=15844

    وحتى الشرائع السماوية لا نستطيع أن نختزلها في ثلاثة شرائع اليهودية والمسيحية و الإسلام

    فإذا كان الله لم يخبرنا بخبر كل الأنبياء الذين أرسلهم و فقط أخبرنا بالقليل منهم , فما بالنا بالشرائع التي لم نخبر بها ؟؟؟

    إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَوْحَيْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَعِيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ وَآَتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا (163) وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ وَرُسُلًا لَمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا (164) رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا (165)

    وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِنْ قَبْلِكَ مِنْهُمْ مَنْ قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَنْ لَمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَنْ يَأْتِيَ بِآَيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ فَإِذَا جَاءَ أَمْرُ اللَّهِ قُضِيَ بِالْحَقِّ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْمُبْطِلُونَ (78)

    ويُقال أن الله منذ أدم و حتى محمد لم يترك الأرض تعيش يوماً واحد بدون نبي أو رسول , بل وقد كان هناك أوقات فيها العديد من الأنبياء معاً على الأرض , وأبسط شيئ تخيل أنه كان هناك زمان فيه إبراهيم ولوط وإسماعيل و إسحق معاً على الأرض في وقت واحد !

    هذا من ناحية الرسل

    أما من ناحية الرسالات , فقد أخبرنا الله بخمسة كتب وليس ثلاثة فقط
    الكثير يظن أن الرسالات هي فقط التوراة و الإنجيل و القرآن
    وينسون أنه أخبرنا عن صحف إبراهيم و زبور داود

    إِنَّ هَذَا لَفِي الصُّحُفِ الْأُولَى (18) صُحُفِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى (19)
    الأعلى


    وَرَبُّكَ أَعْلَمُ بِمَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلَقَدْ فَضَّلْنَا بَعْضَ النَّبِيِّينَ عَلَى بَعْضٍ وَآَتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا (55) الإسراء

    وهذا أيضا ما أتانا خبره فهل أرسل الله أكثر من ذلك ؟؟؟ الله أعلم

    إنما كان هناك رسل أخرين , فغالب الظن أنه كان أيضاً هناك رسالات أخرى, على الأقل خارج بني إسرائيل , فالأمم غير بني إسرائيل كان لها حظ من الرسل والرسالات لقوله

    وَلِكُلِّ أُمَّةٍ رَسُولٌ فَإِذَا جَاءَ رَسُولُهُمْ قُضِيَ بَيْنَهُمْ بِالْقِسْطِ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (47) يونس

    وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُمْ مَنْ هَدَى اللَّهُ وَمِنْهُمْ مَنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلَالَةُ فَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ (36)

    وعلى أقل تقدير كان هناك رسولاً لكل لغة لقوله

    وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُولٍ إِلَّا بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (4) إبراهيم

    وأنا أسألك أخي الكريم
    هل بعد كل هذا نستطيع أن نقول

    اقتباس
    نلاحظ بأن الله هو الذى جعل هناك 3 أديان لحكمة هامة
    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    152
    آخر نشاط
    03-09-2008
    على الساعة
    03:39 AM

    افتراضي

    شكرا للأستاذ سعد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  5. #5
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    أسأل الله أن أكون قد جعلت الصورة أوضح
    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  6. #6
    الصورة الرمزية رفيق أحمد
    رفيق أحمد غير متواجد حالياً إبن الإسلام
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    2,131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-01-2015
    على الساعة
    11:28 AM

    افتراضي

    قال الله تعالى

    لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا

    فالدين عقيدة وشريعة ... عقيدة الجميع - جميع الأنبياء الكرام - واحدة ... ألا وهي توحيد الله تعالى

    أما الشرائع - وهي العبادات والمعاملات والحدود والفرائض - فتختلف من نبي لآخر

    جزاك الله خيرا أخي سعد على الإسهاب والشرح





    وبالمناسبة ... الله عز وجل أرسل المسيح عيسى بن مريم بكلتاهما ... العقيدة والشريعة ... في كتابه المنزل (الإنجيل)

    ولكن اليهود حذفوا الشريعة بالكامل وحرفوا العقيدة ... فصار النصارى تابعين لهم ومنقادين لتوراتهم - في جانب التشريع - وهم يوقرونهم ويحبونهم ... بل وينتظرون وعدهم بعودة المسيح بشرط حصول اليهود على أرض الميعاد ... وهذا يفسر لنا الكثير من أحداث الواقع
    التعديل الأخير تم بواسطة رفيق أحمد ; 06-03-2008 الساعة 06:47 PM

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    سبحانك اللهم وبحمدك ... أشهد أن لا إلاه إلا أنت ... أستغفرك وأتوب إليك

وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ

وَتَرَكْتُمْ أَثْقَلَ النَّامُوسِ: الْحَقَّ وَالرَّحْمَةَ وَالإِيمَانَ