ردا على المسيحي المعترض ..

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ردا على المسيحي المعترض ..

صفحة 10 من 12 الأولىالأولى ... 9 10 11 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 91 إلى 100 من 112

الموضوع: ردا على المسيحي المعترض ..

  1. #91
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    الحور العين :


    الاعتراض على المشاركة التالية :

    http://www.hurras.org/vb/showp...&postcount=100

    يعترض النصراني قائلا :

    اقتباس
    لا اعرف حقيقه من أين ياتي بهذا التفسير !!!!
    هل هو التفسير الاسلامي اللولبي للكتاب المقدس الذي يتفق مع اهواء الكاتب ام هو تدليس واضح ليصفق له السذج
    ليتكم تتبعون منهج التفسير الإسلامي :

    أولا : القرآن الكريم يستند في تفسيره على معاني الكلمات الواردة فيه .
    ثانيا : القرآن الكريم يستند في تفسيره على سبب نزول الآية .
    ثالثا : القرآن الكريم يستند في تفسيره على بعض الأحاديث عن الرسول صلى الله عليه و سلم التي وردت في شرح بعض الآيات .
    رابعا : القرآن الكريم يستند في تفسيره على قواعد اللغة العربية .
    أما بخصوص الكتاب المقدس فلا يوجد أي قواعد لتفسير الكتاب المقدس !!
    فالقاعدة التي يتم اتباعها دائما هي "تلفيق النص بما يناسب الإيمان" !

    فالكلام الوارد في الكتاب المقدس يتضارب في الكثير من الأحيان مع رأي المفسر !! و لا يوجد أي دلائل أو قواعد في التفسير ، و لنأخذ ما نقله ليفسر النص المذكور كمثال على عدم وجود أي قواعد لتفسير الكتاب المقدس :

    اقتباس
    يقول القدّيس كيرلّس الكبير: [هل يصير الإنسان زوجًا لزوجات كثيرات أو يجد على الأرض آباء كثيرين عِوض الآب الواحد، وهكذا بالنسبة للقرابات الأرضيّة؟! لسنا نقول هذا، إنّما بالأحرى إذ نترك الجسديّات والزمنيّات نتقبّل ما هو أعظم، أقول نتقبّل أضعافًا مضاعفة لأمور كنّا نهملها... إن ترك بيتًا يتقبّل المواضع التي هي فوق، وإن ترك أبًا يقتني الآب السماوي. إن ترك اخوته يجد المسيح يضمُّه إليه في أخوة له. إن ترك زوجة يجد له بيت الحكمة النازل من فوق من عند الله، إذ كتب: "قل للحكمة أنتِ أختي واِدع الفهم ذا قرابة" (أم 7: 4). فبالحكمة تجلب ثمارًا روحيّة جميلة، بها تكون شريكًا في رجاء القدّيسين، وتُضَمْ إلى صحبة الملائكة. وإذ تترك أُمّك تجد أمًّا لا تقارن، أكثر سمُوًّا "أورشليم العُليا التي هي أمّنا (جميعًا) فهي حُرَّة" (غل 4: 26)... فإن من يُحسب مستحقًا لنوال هذه الأمور يُحسب وهو في العالم سامٍٍ وموضع إعجاب، إذ يكون مزيَّنًا بمجد من قبل الله والناموس

    اذن ليس مئه ضعف بالمعني الجسدي بل بالمعني الروحي الذي لا يعرفه المسكين الذي يقول لا تعترض
    بالتأكيد الجميع يعلمون الآن أن مفسريهم لا يستندون لأي قاعدة !! و لكنهم يقومون بالتوفيق بين النصوص المذكورة في الكتاب المقدس حتى تتوافق مع إيمانهم ! و صدق القائل :

    {اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ }التوبة31

  2. #92
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    إطالة الشعر :

    الاعتراض على المشاركة التالية :

    http://www.hurras.org/vb/showp...8&postcount=99

    يقول :

    اقتباس
    و التكحل ايضا شئ عادي و ليس به عيب ؟؟؟؟ اما اطاله الشعر فهي تقليد لاهل الكتاب ليس الا فكيف تعترض علي ما لم يعترض عليه رسولك؟؟؟
    نسي أنه هو المُعترض !! فهو الذي يعترض و يقولها بكل فخر !!

    اقتباس

    وهذا ايضا جهل براح من الاخ المكسين لانه لا يعرف ان من يكون مخصص لخدمه الله لا يمس الموس شعر رأسه
    كما هو موجود في صموئيل الاول
    و نذرت نذرا و قالت يا رب الجنود ان نظرت نظرا الى مذلة امتك و ذكرتني و لم تنس امتك بل اعطيت امتك زرع بشر فاني اعطيه للرب كل ايام حياته و لا يعلو راسه موسى وايضا عدد 5:6
    5 كل ايام نذر افترازه لا يمر موسى على راسه الى كمال الايام التي انتذر فيها للرب يكون مقدسا و يربي خصل شعر راسه

    اعتقد ان الصوره وضحت ...اما الرجل الغير مخصص للخدمه فليس جيد ان يرخي شعره يا مسكين
    طبعا هو هنا لجأ للعهد القديم بالرغم من أنه كما شاهدناه في المشاركات السابقة يستعر منه و يعتبره غلطة و تم تصليحها في العهد الجديد !! و لكن عندما نقرأ النص الذي تعلّق به حتى "يعترض على الإسلام" نجد أن النص متعلّق بالنذر و ليس بالخدمة كما يدّعي و الدليل أن النذير يحلق شعر رأسه بعد هذا :
    عدد :6:18:
    18 ويحلق النذير لدى باب خيمة الاجتماع راس انتذاره ويأخذ شعر راس انتذاره ويجعله على النار التي تحت ذبيحة السلامة. (SVD)

    إذن كلامه كله بلا دليل بل هو مبرر حتى يختتم مشاركته بقوله :
    اقتباس

    انا مسيحي ....و أعترض

    و أقول له : "إذا لم تستحِ فافعل ما شئت"


  3. #93
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    الشذوذ الجنسي !! :


    الاعتراض على المشاركة التالية :
    http://www.hurras.org/vb/showp...6&postcount=96

    لم يجد ما يقوله إلا ما يلي :


    اقتباس
    هل هذا اثباتك يا مسكين
    هل الشذوذ الجنسي يقيم الميت من الموت و يحيه؟؟؟؟
    و هل من يريد ان يمارس الشذوذ يصلي الي الرب؟؟؟؟
    وهل من يمارس الشذوذ الجنسي يسمع له الرب و يجعله يقيم الميت ؟؟؟؟


    الحقيقة هو لم يفهم ما كنت أعنيه بهذه المشاركة ، و سوف أوضّح له ما أقصد :

    المقصد من نقل قصة إحياء الصبي (بغض النظر عن أنها طريقة غريبة) هي ليست اتهام لليشع بهذا الفعل المُشين (معاذ الله) و لكننا لو اتبعنا نفس طريقتكم الحاقدة في افترائكم على الرسول صلى الله عليه و سلم لوصلنا إلى اتهام أنبياء الله بهذا (وفقا للكتاب المقدس) .

    و لذلك فأنا أقول لكم لا تقوموا بتلفيق الاتهامات حتى تحققوا أغراضكم الخبيثة و اتهام الشرفاء بما ليس فيهم .

  4. #94
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    النبي محمد عليه الصلاة و السلام لا يوجد له معجزات !! :

    الاعتراض على المشاركة التالية :
    http://www.hurras.org/vb/showp...&postcount=176

    يقول :
    اقتباس
    الحقيقه ان حضرتك اتيت مع نبي مختلف جدا اذ تنبأ عنه الكتاب و قال في ملاخي النبي

    - هانذا ارسل ملاكي فيهيئ الطريق امامي
    - 5 هانذا ارسل اليكم ايليا النبي قبل مجيء يوم الرب اليوم العظيم و المخوف

    +صوت صارخ في البرية اعدوا طريق الرب.قوّموا في القفر سبيلا لالهنا.
    (اشعياء 40 : 3)

    وتحققت النبؤه
    وفي تلك الايام جاء يوحنا المعمدان يكرز في برية اليهودية.
    2 قائلا توبوا لانه قد اقترب ملكوت السموات.
    3 فان هذا هو الذي قيل عنه باشعياء النبي القائل صوت صارخ في البرية
    اعدوا طريق الرب.اصنعوا سبله مستقيمة"
    (متى 3 : 1 - 3)

    " بدء انجيل يسوع المسيح ابن الله
    2 كما هو مكتوب في الانبياء.ها انا ارسل امام وجهك ملاكي الذي يهيّئ طريقك قدامك.
    3 صوت صارخ في البرية اعدّوا طريق الرب اصنعوا سبله مستقيمة.
    4 كان يوحنا يعمد في البرية ويكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا.
    (مرقس 1 : 1 - 4)

    "وفي السنة الخامسة عشر من سلطنة طيباريوس قيصر اذ كان بيلاطس البنطي واليا على اليهودية
    وهيرودس رئيس ربع على الجليل وفيلبس اخوه رئيس ربع على ايطورية وكورة تراخونيتس وليسانيوس رئيس ربع على الابلية
    2 في ايام رئيس الكهنة حنان وقيافا كانت كلمة الله على يوحنا بن زكريا في البرية.
    3 فجاء الى جميع الكورة المحيطة بالاردن يكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا.
    4 كما هو مكتوب في سفر اقوال اشعياء النبي القائل صوت صارخ في البرية أعدّوا طريق الرب اصنعوا سبله مستقيمة.5 كل واد يمتلئ وكل جبل واكمة ينخفض وتصير المعوجات مستقيمة والشعاب طرقا سهلة.
    6 ويبصر كل بشر خلاص الله
    (لوقا 3 : 1)

    " وهذه هي شهادة يوحنا حين ارسل اليهود من اورشليم كهنة ولاويين ليسألوه من انت.
    20 فاعترف ولم ينكر واقرّ اني لست انا المسيح.
    21 فسألوه اذا ماذا.ايليا انت.فقال لست انا.النبي انت.فاجاب لا.
    22 فقالوا له من انت لنعطي جوابا للذين ارسلونا.ماذا تقول عن نفسك.
    23 قال انا صوت صارخ في البرية قوّموا طريق الرب كما قال اشعياء النبي.24 وكان المرسلون من الفريسيين.
    25 فسألوه وقالوا له فما بالك تعمّد ان كنت لست المسيح ولا ايليا ولا النبي.
    26 اجابهم يوحنا قائلا انا اعمد بماء.ولكن في وسطكم قائم الذي لستم تعرفونه.
    27 هو الذي يأتي بعدي الذي صار قدامي الذي لست بمستحق ان احل سيور حذائه
    (يوحنا 1 : 19- 27)

    شكرا للاستاذ NEW MAN

    اذن يوحنا المعمدان اصلا لا يحتاج لمعجزه لاثبات نفسه بل هو تم التنبؤ عنه و عن اعماله و قد صنعها اذن هو قد اتم ما قيل عنه و حقق النبؤات


    هذا ما تؤمن أنت به .. و نحن أيضا نؤمن بأن الرسول محمد عليه الصلاة و السلام كان مذكورا في التوراة و الإنجيل قبل التحريف :

    {الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُواْ بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُواْ النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }الأعراف157

    فإذا كانت هذه حجّتك فليس من حقك أن تعترض أيضا !!


    اقتباس
    اما نبي الاسلام والمعجزات التي قيلت عنه يرفضها مسلمون مثل الشيعه لان كلها أتت في كتاب الاحاديث التي كتبت بعد النبي واذا كان له معجزات فعلا فلماذا قال القرأن انه لن يقدر ان يفعل معجزه؟؟؟؟؟
    ولماذا حينما سأله اليهود عن الروح لكي يتأكدوا انه نبي لم يعرف الاجابه .

    يكفي معجزة إنشقاق القمر و هي مذكورة في القرآن الكريم في أول سورة القمر ، أم أن الشيعة ينكرون هذه المعجزة أيضا !!؟ أم أنكم تفترون الكذب عليهم مثلما تفترونه على أنبياء الله !!؟


    أرجو أن ترجع للمواضيع التي ذكرتها لك قبل أن تعترض :


    من معجزات المصطفي صلى الله عليه وسلم والدلائل عل النبوه - حراس العقيدة

    معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم.. - حراس العقيدة

    النبي محمد بلا معجزات ويشهد بذلك القرآن نفسه !! - حراس العقيدة

  5. #95
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    قوامة الرجل على المرأة :

    الاعتراض على المشاركة التالية :
    http://www.hurras.org/vb/showp...4&postcount=95


    يقول :

    اقتباس
    "لتتعلم المرأة بسكوت في كل خضوع، ولكن لست آذن للمرأة أن تعلم ولا تتسلط على الرجل بل تكون في سكوت، لأن آدم جُبل أولاً ثم حواء، وآدم لم يغوَ بل حواء أغويت، فحصلت في التعدي، ولكنها ستخلص بولادة الأولاد إن ثبتن في الإيمان والمحبة والقداسة مع التعقل" [11-١٥].

    ربما يتساءل البعض لماذا تصمت النساء ولا تعلم في الكنيسة؟ ولماذا يُنسب لها الخضوع؟

    لكي نفهم هذا النص يلزمنا أن نتعرف على الظروف المحيطة بالكنيسة في ذلك الحين، ففي المجتمع اليهودي كانت المرأة ممنوعة من دراسة الناموس، ولا يُسمح لها أن تقوم بأي دور قيادي في خدمة المجتمع، وكان الرجل يشكر الله كل صباح على أنه لم يخلقه "أمميًا ولا عبدًا ولا امرأة". هذا وإن كنا لا ننكر أن بعض النساء خلال التهاب قلوبهن بمحبة الله تسلمن أدوارًا قيادية في العهد القديم في الجانب الديني والسياسي، حيث كان الدين لا يفصل عن السياسة عند اليهود، الأمر الذي صححه السيد المسيح. فعرفن في العهد القديم أربعة نبيات هن مريم قائدة النساء في التسبيح (خر ١٥: ٢٠)، ودبورة النبية وقاضية إسرائيل (قض ٤: ٤)، وخلدة النبية في أيام يوشيا (٢مل ٢٢: ٤)، ونوعدية النبية في أيام نحميا (نح ٦: ١٤)، يُضاف إليهن حنة المذكورة في إنجيل معلمنا لوقا (٢: ٣٦). حقًا لقد تمتعت المرأة بالكثير من الحقوق من خلال الشريعة الموسوية إن قورنت بمركزها في العالم في ذلك الحين. لكنها بقيت بعيدة عن خدمة المقدسات والعمل التعليمي الكنسي الخ.

    هو يريد أن يقول أن هذا القول مناسب لهذا الوقت من الزمان بسبب الظروف المحيطة بالكنيسة !! و ينسى أنه عندما يقول هذا فإنه يتهم الكتاب المقدس بأنه غير مناسب لكل الأوقات و الأزمان !! لأن هذا معناه أن صمت المرأة في الكنيسة هو للزمن الماضي فقط !! و بالطبع هذا تهرّب من كلام الكتاب المقدس الواضح و الذي لا يحتاج إلى تفسير ، فضلا عن عدم وجود أي دليل على صحة كلامه (كالعادة) .

    يكمل كلامه قائلا :

    اقتباس

    أماعند اليونان فقد ضم معبد افروديت في كورنثوس ألف كاهنة كن يعرضن أجسادهن على المتعبدين كنوع من العبادة، وضم معبد ديانا بأفسس مئات من الكاهنات الشريرات.

    إن كانت الكنيسة المسيحية قد رفعت من شأن المرأة، وأعطتها الكثير من الحقوق، لكن لم يسمح لها بالتعليم العام حيث يوجد الرجال حتى لا يُساء الفهم. لقد رفع السيد من شأن المرأة، فنقرأ في الإنجيل المقدس أن بعض النساء كن يسرن وراء السيد وتلاميذه الاثني عشر أثناء كرازته، وكن يخدمنه من أموالهن الخاصة (لو ٨: ١-٣)، وٍذكرت أسماء بعضهن أيضًا اللواتي رافقن إياه حتى الصليب (مت ٢٧: ٥٦، ٦١؛ ٢٨: ١)، وكانت النساء أول من بشر بقيامة السيد للتلاميذ (لو ٢٤: ١٠-١١).

    وفي العصر الرسولي مع بدء انطلاق الكنيسة كانت النساء من بينهن القديسة مريم يواظبن على الصلاة والطلبة مع التلاميذ (أع ١: ١٤)، ويروي لنا لوقا البشير في سفر الأعمال الدور الإيجابي لطابيثا في خدمة الفقراء والأرامل (أع ٩: ٣٦)، وفي التحيات الطويلة في رسائل معلمنا بولس الرسول نتلمس دور كثير من النساء في العمل الكنسي الكرازي، اللواتي لم يكن أقل غيرة من الرجال في نشر كلمة الإنجيل. يتحدث الرسول عن فيبي شماسة كنخريا (رو ١٦: ١-٢) التي كانت تخدم الغرباء والمسافرين "إضافة الغرباء" كما فتحت بيتها للاجتماعات الدينية. ويتحدث عن "بريسكلا وأكيلا" انهما "عاملان معه" في المسيح يسوع (رو ١٦: ٣)، والعجيب أنه يذكر اسم الزوجة قبل الزوج على خلاف العادات المتبعة في ذلك الوقت، لعلها كانت أكثر غيرة من زوجها، كما كان لها أثرها مع زوجها على أبولس في تصحيح إيمانه كما يقول القديس يوحنا الذهبي الفم ويتحدث أيضًا عن أخريات كثيرات يذكرهن بالاسم أنهن عاملات بقوة، وفي سفر الأعمال نسمع عن أربع بنات لفيلبس الإنجيلي كن يتنبأن (أع ٢١: ٩)، وردت أسماؤهن في مخطوط يرجع للقرن الرابع: هيرموان وكاريتينا وإيريس وأوطاخيانا. هذا بخلاف خدمة الأرامل والعذارى التي نتكلم عنها في موضعها إن أذن الرب.

    إذن لم تجحف الكنيسة المسيحية منذ انطلاقها حق المرأة، فلماذا رفضت قيامها بدور تعليمي وسط الرجال؟

    يمكننا إدراك كلمات الرسول بولس إن عرفنا الفكر الغنوسي الذي كان يتسرب إلى الكنيسة منذ العصر الرسولي. لقد كان المجتمع في العصر الرسولي يضع فوارق بين الرجل والمرأة بصورة قاسية على المرأة، حتى تجاهلت القوانين المدنية والجنائية حقوقها الإنسانية. لكن جاءت المسيحية لتعلن: "ليس ذكر ولا أنثى لأنكم جميعًا واحد في المسيح يسوع (غل ٣: ٢٨). أما الغنوسيون، فإذ يحتقرون الجسد ويحسبونه عنصر ظلمة يجب معاداته والتخلص منه، فرفضوا كل ما يخصه: رفضوا الزواج كأمر دنس، وبعض الأطعمة كقوتٍ للجسد، كما رفضوا قيامة الجسد في اليوم الأخير، وأخيرًا رفضوا الاعتراف بالتمايز الجنسي، فلا رجل ولا امرأة وإنما إنسان هو كائن له مواهبه التي لا ترتبط برجولته أو أنوثته. بعنى آخر أرادوا أن يحيا المجتمع دون وجود أدنى اعتبار للرجولة أو الأنوثة! هذا الأمر أثار الكنيسة لتعلن أنه ليس رجل أو امرأة في المسيح كأعضاء في جسده المقدس، لكن دون تجاهل لدور الرجل كرجل، والمرأة كامرأة. لذلك حينما تحدث الرسول بولس عن التزام المرأة غطاء الرأس والرجل بتعرية رأسه (١ كو ١١: ٤-٥) لم يكن الرسول الملتهب روحيًا - على ما يظن الكثيرون - بالإنسان الذي يهتم بهذا الأمر في حرفيته، إنما أراد أن يؤكد أنه مع مساواة الرجل والمرأة في المسيح، لكن الخلاص أو العضوية في جسد المسيح أو الدخول في الحياة الجديدة لم ينزع عن المرأة أنوثتها ولا عن الرجل رجولته. كل له دوره الحيّ والفعال في الحياة الكنسية بروح الحب المتكامل.

    نستطيع أن نقول بأن الرسول بولس الذي كان منفتح القلب والفكر لم يقصد بحديثه هنا عن صمت المرأة في الكنيسة وعدم تعليمها للرجل وعن خضوعها له أن يحقِّر من شأنها أو يقلل من دورها، إنما أرادها أن تعمل فيما يناسب طبيعتها كامرأة وإمكانياتها الجسدية والنفسية. فالجسد في خضوعه للرأس لا يعني أفضلية الرأس عليه أو احتقار الجسد، لأنه لا كيان للرأس منفصلاً عن الجسد ، ولا عمل له بدونه حقًا أن الرأس هو المدبر للجسد، لكن إن لم يتجاوب أحدهما مع الآخر يفقد الإثنان سلامهما وكيانهما. لا ينكر الرسول بولس دور لوئيس وأفنيكي في حياة تيموثاوس وتعليمه الكتب المقدسة (٢تي ٣: ١٥) ولا تجاهل بريسكلا مع رجلها في خدمتهما الفردية مع كثيرين وفي بلاد مختلفة، هذان اللذان قادا بولس إلى معرفة الحق (أع ١٨: ٢٦)، وقد جاهدت أفودية وستيخي في الإنجيل (في ٤: ٢-٣).

    لعل الرسول أيضًا أراد بهذا المنع أن ينزع كل مجال للعثرة في الكنيسة لكن دون تجاهل لدورها التعليمي على المستوى العائلي والفردي وأيضًا بين النساء.

    يمكننا أن نكتشف مفهوم الرسول بولس مما كتبه العلامة ترتليان مهاجمًا الهراطقة، قبل أن يسقط في بدعة ماني، إذ يقول: [يا لنساء هؤلاء الهراطقة، إنهن خليعات! إنهن جسورات، حتى إنهن يعلمن ويناقشن ويخرجن شياطين ويقمن بأشفية - ألعلهن أيضًا يعمدن؟".] وحتى بعد انحرافه في الهراطقة لم ينحرف العلامة ترتليان عن الوصية الرسولية، بالرغم من اقتباسه بعض تعاليم للنبيتين ماكسميلا وبريسكلا، إذ يقول [لا يُسمح للمرأة أن تتكلم في الكنيسة (١ كو ١٤: ٣٤-٣٥)، ولا أن تعلم أو تعمد أو تنسب لنفسها عملاً خاصًا بالرجل من كل الأعمال الكهنوتية.] هنا يظهر العلامة ترتليان أن الامتناع يقدم على أساس أنه لا يناسب طبيعتها كامرأة، وليس تحقيرًا من شأنها. لكن ترتليان عاد فتأثر قليلاً بالفكر الهرطوقي فسمح لها بالعمل النبوي.

    الحقيقة أنا نقلت كلامه (رغيه) حتى تعلموا ماذا يقولون و كيف يردون فقط حيث أن كل هذا الكلام لا يوجد فيه أي سبب يجعل بولس يقول
    لست آذن للمرأة ان تعلّم ولا تتسلط على الرجل بل تكون في سكوت

    اقتباس
    أَيُّهَا النِّسَاءُ (الزوجات) اخْضَعْنَ لِرِجَالِكُنَّ كَمَا لِلرَّبِّ..." ]٢٢[

    ويلاحظ على النص الرسولي الذي بين أيدينا الآتي:

    أولاً: الكشف عن الوحدة الزوجية بين الرجل والمرأة بكونها أيقونة للوحدة مع السيد المسيح وعروسه الكنيسة، الأولى تستمد كيانها من الثانية، لذا وجب أن يتم العرس في ظل الصليب، خلال وحدة الإيمان بالسيد المسيح المصلوب، والارتباط بكنيسته.

    v كيف يمكننا أن نعبر عن السعادة الزوجية التي تعقدها الكنيسة، ويثبتها القربان، وتختمها البركة؟!

    العلامة ترتليان

    v يجب على المتزوجين والمتزوجات أن يجروا إتحادهم برأي الأسقف، لكي يكون الزواج مطابقًا لإرادة الله لا بحسب الشهوة.

    القديس أغناطيوس النوراني

    v إذا كان لابد أن يعقد الزواج بحلة كهنوتية وبركة، فكيف يمكن أن يكون زواج حيث الإيمان مختلف؟!

    القديس أمبروسيوس

    ثانيًا: مفهوم الخضوع

    كثيرون يسيئون فهم العبارة الرسولية: "أَيُّهَا النِّسَاءُ (الزوجات) اخْضَعْنَ لِرِجَالِكُنَّ كَمَا لِلرَّبِّ" ]٢٢[، فيحسبونها دعوة لخنوع المرأة واستسلامها، ولبث روح السلطة للرجل.

    "الخضوع" في المسيحية ليس خنوعًا ولا ضعفًا، ولا نقصًا في الكرامة، هذا ما أعلنه كلمة الله المتجسد حين أعلن طاعته للآب وخضوعه له مع أنه واحد في الجوهر، رافعًا من فضيلة "الخضوع" ليجعلها موضع سباق لعلنا نبلغ سمة المسيح الخاضع والمطيع. والعجيب أن الإنجيلي لوقا يقول بأن "يسوع" كان خاضعًا للقديسة مريم والقديس يوسف النجار (لو ٣: ٥١)، مع كونه خالقهما ومخلصهما، وخضوعه لم يعيقه عن تحقيق رسالته التي غالبًا لم يدركاها في كمال أعماقها، إذ قال بتواضع وصراحة: "لماذا كنتما تطلبانني؟ ألم تعلما أنه ينبغي أن أكون في ما لأبي" (لو ٣: ٤٩). فالخضوع ليس استسلاما على حساب رسالة الشخص، ولا طاعة عمياء دون تفكير، وإنما اتساع قلب وقبول لإرادة الغير بفكر ناضج متزن.

    قدم لنا القديس هيبوليتس الروماني فهمًا لخضوع الابن للآب، ليس علامة عن انتقاص لأقنومه وإنما على تناغمه واتفاقه ووحدته مع الآب، إذ يقول: [يرتد تدبير الاتفاق إلى الله الواحد. فإن الله واحد: الآب يوصي والابن يطيع والروح يهب فهمًا... الآب أراد والابن فعل والروح أعلن، هذا ما يوضحه الكتاب المقدس كله.]

    إذن فخضوع الزوجة لرجلها هو مشاركة السيد المسيح طاعته وخضوعه للآب كعلامة الحب والوحدة، وليس إهدارًا للكرامة أو كإنقاصٍ من شأنها.
    والقديس يوحنا الذهبي الفم يرى أن المرأة وهي موضع حب رجلها الشديد يلزمها ألاَّ تقابل هذا الحب بكبرياء بل بخضوع كرد فعل لمحبته، إذ يقول: [المحبة من اختصاص الرجال، أما الخضوع فمن اختصاص النساء، فإن قدم كل إنسان ما يلتزم به تثبت الأمور، فالرجل بحبه للمرأة تصيره هي محبة له، والمرأة بطاعتها للرجل يصير وديعًا معها. لا تنتفخي لأن الرجل يحبك، فقد جعله الله يحبك لتطيعيه في خضوع بسهولة. لا تخافي من خضوعك له، لأن الخضوع للمحب ليس فيه صعوبة.]

    والقديس أغسطينوس يطالب الزوجات أن يقتدين بالقديسة مريم التي اتسمت بالتواضع المقدس، فقدمت يوسف رجلها عنها (لو ٢: ٤٨) مع أنها نالت شرف ولادتها للسيد المسيح.

    بهذا فهم الآباء خضوع الزوجة بمنظار روحي خلال الصليب، لا يفقدها مساواتها له ولا مشاركته التدبير وتحمل المسئولية إنما يزينها بالفضيلة ويمجدها لتكسب أيضًا محبته.

    يقول القديس أمبروسيوس: [ليت الرجل يقود زوجته كربانٍ، يكرمها كشريكة معه في الحياة، يشاركها كوارثه معه في النعمة.]

    وقد سبق لنا الحديث في شيء من الإفاضة عن خضوع الزوجة في كتاب "الحب الزوجي".

    ثالثًا: رئاسة الرجل وحبه

    كثيرًا ما يتمسك الرجل بالرئاسة بكونها "سلطة" ودكتاتورية، لذا ربط الرسول بولس الرئاسة بالحب الباذل، إذ يقول: "لأَنَّ الرَّجُلَ هُوَ رَأْسُ الْمَرْأَةِ كَمَا أَنَّ الْمَسِيحَ أَيْضًا رَأْسُ الْكَنِيسَةِ، وَهُوَ مُخَلِّصُ الْجَسَدِ" ]٢٣[.

    فرئاسة السيد المسيح لكنيسته أعلنت خلال محبته الباذلة على الصليب لخلاصها، وهكذا إذ يريد الرجل أن يكون رأسًا فليقدم حبًا باذلاً عمليًا! وكما يقول القديس يوحنا الذهبي الفم: [اهتم بها بنفس العناية التي تعهد بها المسيح الكنيسة. نعم، حتى وإن احتاجت أن تقدم حياتك! نعم، وإن احتاجت أن تتقطع أجزاء ربوات المرات! نعم، لتحتمل أي ألم مهما كان ولا تمتنع.]

    إن كان الرجل هو الرأس فلا مكان للرأس بدون الجسد، ولا حياة للرأس بدون الجسد. يقول القديس أمبروسيوس: [الرجل بدون زوجته يحسب كمن هو بلا بيت.]

    رابعًا: الشركة في الصليب

    حينما تمارس الزوجة خضوعها لرجلها في الرب، ويمارس الرجل حبه لعروسه من أجل الرب، إنما يشترك الاثنان معًا بصورة أو بأخرى في عمل السيد المسيح الذبيحي بالبذل الحقيقي، فتصير حياتهما الزوجية علامة منظورة عن شركتهما في عمل السيد المسيح المبذول الخفي. بمعنى آخر يرى الزوجان في ذبيحة المسيح، ذبيحة الحب عن الآخرين، نموذجًا حيًا ورصيدًا لحياتهما الأسرية. هذا ما نلمسه في حديث الرسول بولس: "وَلَكِنْ كَمَا تَخْضَعُ الْكَنِيسَةُ لِلْمَسِيحِ، كَذَلِكَ النِّسَاءُ لِرِجَالِهِنَّ فِي كُلِّ شَيْءٍ. أَيُّهَا الرِّجَالُ، أَحِبُّوا نِسَاءَكُمْ كَمَا أَحَبَّ الْمَسِيحُ أَيْضًا الْكَنِيسَةَ وَأَسْلَمَ نَفْسَهُ لأَجْلِهَا" ]٢٤-٢٥[.

    تحت ظل الصليب تقدم الزوجة خضوعها بفرح من أجل الرب، ويعلن الزوج حبه لزوجته مهما كان تصرفها. ممتثلاً بالسيد المسيح الذي قدم حياته لتقديس المؤمنين.

    من كلمات القديس يوحنا الذهبي الفم للزوج: [إن رأيتها تزدري بك وتأنف منك وتحتقرك، فتفكيرك العظيم تجاهها ومودتك ولطفك تقدر أن تخضعها لك، فإنه ليس شيء أعظم قوة في الاستمالة أكثر من هذه الرباطات، خاصة من الزوج والزوجة!... نعم فإنه بالرغم مما تعانيه من بعض الأمور من ناحيتها فلا تعنفها، لأن المسيح لم يفعل ذلك.]

    سوف أقوم فقط بالتعليق على قوله
    كثيرون يسيئون فهم العبارة الرسولية: "أَيُّهَا النِّسَاءُ (الزوجات) اخْضَعْنَ لِرِجَالِكُنَّ كَمَا لِلرَّبِّ" ]٢٢[، فيحسبونها دعوة لخنوع المرأة واستسلامها، ولبث روح السلطة للرجل.

    "الخضوع" في المسيحية ليس خنوعًا ولا ضعفًا، ولا نقصًا في الكرامة، هذا ما أعلنه كلمة الله المتجسد حين أعلن طاعته للآب وخضوعه له مع أنه واحد في الجوهر، رافعًا من فضيلة

    فالنص يقول اخضعن لرجالكن كما للرب !! و المعترض يقول أن الخضوع ليس خنوعا أو ضعفا أو نقصا في الكرامة !! فهل الخضوع للرب تسمونه خنوعا و ضعفا و نقصا في الكرامة !؟
    اقتباس

    "فإن الرجل لا ينبغي أن يغطي رأسه لكونه صورة اللَّه ومجده،

    وأما المرأة فهي مجد الرجل" [7].

    لا يرتدي الرجل غطاءً على رأسه أثناء العبادة الجماعية، علامة اعتزازه بالسلطة التي وهبه اللَّه إياها، فقد خلقه اللَّه علي مثاله ليكون صاحب سلطان علي الخليقة الأرضية، لا أن يكون في عبودية أو مذلة.

    المرأة كعظمٍ من عظام رجلها ومن لحمه فإنها مجده وبهاؤه. فقد خُلقت المرأة أيضًا علي صورة اللَّه ومثاله (تك 1: 26- 27)، لكنها إذ جاءت في الترتيب بعد الرجل في زمن الخليقة لزمها أن تمارس الخضوع علامة عدم الرغبة في الاستقلال عن رجلها، إذ أن الاثنين جسد واحد. خضوع المرأة ليس مذلة، لأنها مجد رجلها، بدونها كمن يفقد مجده.

    هكذا يعتز الرجل بالرئاسة لا للتشامخ بل للالتزام بالمسئولية والحب العملي الباذل من أجل الأسرة. وتلتزم الزوجة بالخضوع لا بروح المذلة، وإنما بروح الوحدة والعمل معًا ليكون رجلها مفتخرًا بها كمجده وبهائه.

    يبرز الرسول دور الرجل كوكيل اللَّه، فيظهر في العبادة الجماعية برأسٍ مكشوفة علامة شهادة لمجد اللَّه.

    كما يهتم الرجل بالشهادة للَّه كصاحب سلطان، هكذا المرأة مجد الرجل، ففي بيتها تحمل السلطان وسط أسرتها وبين أولادها، فيفرح رجلها بعملها فيهم. المرأة مجد رجلها أو عاره، فإن اهتمت بتربية أولادها في مخافة الرب ومحبته مجدت رجلها أمام اللَّه والناس، وان أهملت في تربيتهم خذلته أمام السماء وعلي الأرض.

    v لا يستطيع حاكم أن يظهر أمام الملك دون أن يحمل علامات وظيفته. مثل هذا الشخص لن يجسر أن يقترب من العرش الملوكي بدون المنطقة العسكرية والثوب العسكري, هكذا بنفس الطريقة الإنسان الذي يقترب من عرش اللَّه يلزمه أن يرتدي علامات وظيفته, وهي هنا في هذه الحالة تتمثل في الرأس المكشوفة... لا تقفوا للصلاة أمام اللَّه لئلا تهينوا أنفسكم وتسيئوا إلى ذاك الذي كرمكم.

    القديس يوحنا الذهبي الفم

    "لأن الرجل ليس من المرأة

    بل المرأة من الرجل" [8].

    خُلقت المرأة من جنب الرجل (تك 2: 18، 22-23). لكنها ليست من صنع يديه، بل قام اللَّه بخلقتها، وكأن الرجل هو الحجاب الذي بين المرأة واللَّه فتلتزم المرأة بهذا الغطاء، أما الرجل فخلقه اللَّه مباشرة ولا يجوز له أن يرتدي حجابًا أو غطاءً للرأس.

    "ولأن الرجل لم يُخلق من أجل المرأة،

    بل المرأة من أجل الرجل" [9].

    لم يخلق الرجل من أجل المرأة، بل خُلقت المرأة لتكون معينة له (تك2: 18، 21-22)، فهي عروسه كما الكنيسة بالنسبة للمسيح. لم تُخلق لتكون له خادمة أو عبدة بل "معينة". لا لتكون خادمة لملذاته وشهواته بل لتكون سندًا له في الحياة. لا لتكون من طبيعة أدنى منه، بل من ذات طبيعته، صديقة له، تشاركه أفراحه وأحزانه.

    خلقت المرأة لتكون له معينًا تسنده في الحق. هذا لا يقلل من كرامتها، فإنه محتاج إليها، يسير كلاهما معًا في طريق واحد!

    "هذا ينبغي للمرأة أن يكون لها سلطان على رأسها

    من أجل الملائكة" [10].

    حوار الرسول بخصوص خضوع المرأة ليس ليقلل من كرامتها بل ليحثها على السلوك بروح الخضوع والحياء وقبول ما تستلزمه الطبيعة والعادات من وضع غطاء للرأس، مما يعطيها كرامة ومجدًا.

    يربط الرسول بين الكلمتين "الغطاء (الحجاب) والخضوع "إذ في العبرية متقاربان: radad radid

    "سلطان علي رأسها": يرى كثير من الدارسين أن كلمة "سلطان" هنا تعني "الحجاب".

    ويرى البعض أن السلطان هو غطاء رئيسي مزين أحيانا باللآلئ وذلك كالذي كانت ملكات فارس يرتديهن علامة البهاء مع الخضوع للملك.

    كانت النساء المتزوجات ترتدين إياه ويدعىkerchief bandalette أو tiara. بينما كانت الفتيات غير المتزوجات يرتدين قبعات صغيرة بدلا من الـtiara . دُعي هكذا لأنه كان يرتديه النساء المتزوجات وكان لهن سلطان علي الفتيات غير المتزوجات. غير أن الحديث هنا ليس للتمييز بين المتزوجات وغير المتزوجات بل عن النساء اللواتي يتنبأن ويصلين في اجتماعات كنسية عامة.

    يرى البعض أن السلطان هو اسم لزينة نسائية كن يرتدين إياها علي رؤوسهن.

    في كثير من الدول في ذلك الحين كانت النساء يرتدين غطاء علي الرأس ينزل حتى العينين.

    إذ تضع المرأة غطاءً لرأسها إنما تحمل سلطانًا أو قوة أو مجدًا كمؤمنة خاضعة لرجلها في الرب.

    من هم الملائكة الذين من أجلهم يرتدين النساء الغطاء علي رؤوسهن؟ ربما يقصد جماعة المتعبدين، إذ يقول القديس يوحنا الذهبي الفم: [إنكم تقفون مع الملائكة، تسبحون وترنمون معهم فهل تضحكون؟]

    يرى آخرون أن الملائكة هنا يُقصد بهم الملائكة الأشرار، أو الشياطين التي تحث الكل علي التمرد. إذ يتسلل بعض الأشرار إلي الاجتماعات الكنسية ليتطلعن إلى النساء اللواتي يتعبدن برؤوس مكشوفة.

    ويرى آخرون إنها إشارة إلي خدام الكنيسة والعاملين فيها. ويرى آخرون أنه يقصد بالملائكة بالمعنى الحرفي، فإنهم إذ هم حاضرون في الكنيسة يشتركون معنا في العبادة فيجدون مسرتهم فينا كأبناء للَّه (جا 5: 6، 1 تي 5: 21). يتهللون ويفرحون بروح الورع والخضوع والحياء الذي يظهر علي النساء المتعبدات، فيقدمن هذا الروح كصلوات عملية أمام العرش الإلهي.

    يرى البعض أن النذير يهتم بشعر رأسه فلا يلمسه موسى (عد 6: 5-7) علامة خضوعه للَّه وتكريس حياته له، هكذا المرأة إذ تغطي رأسها تعلن عن تكريس حياتها لبيتها وخضوعها لرجل لحساب أسرتها.

    v الحجاب يشير إلى القوة والملائكة هم الأساقفة.

    أمبروسياستر

    v يقول: إن كنت تستخفين برجلك فلتحترمي الملائكة. فالغطاء هو علامة الخضوع والسلطة. فإنه يحثها أن تتطلع إلى أسفل وتكون في حياء وحفظ الفضيلة اللائقة. فإن فضيلة الخاضع وكرامته هما في طاعته.

    القديس يوحنا الذهبي الفم

    "غير أن الرجل ليس من دون المرأة،

    ولا المرأة من دون الرجل في الرب" [11].

    إن كان من أجل سلامة تدبير أمور الأسرة تخضع الزوجة للزوج في الرب، وتحمل هي السلطان في البيت لتعلن كرامة رجلها يؤكد الرسول مساواتهما في الرب، واحتياج كل منهما للآخر.

    كل من الرجل والمرأة في حاجة إلى بعضهما البعض، ليس لأحدهما أن يستخف بالآخر أو يتطلع إليه كأقلٍ منه. في المسيح يسوع كل منهما يحترم الآخر ويتعاون معه، إذ يتّحدان فيه ليحققا ذات الهدف الواحد.

    يختفي الاثنان "في الرب" حيث يصيران عضوين في ذات الجسد، يعملان معًا خلال الرأس يسوع المسيح لأجل بنيان الكل.
    الحقيقة أنا لا أعترض !! فأنت الذي تعترض و الغريب أنه ينصحنا قائلا :

    اقتباس
    نصيحه قبل الاتيان بأيات اقرأ اولا التفسير يا عزيزي

    فهل نفذ هذا المعترض (كلامه) قبل أن ينصحنا !؟

    هل قرأ تفسير القرآن الكريم و الأحاديث النبوية قبل أن يفتح فمه بأي اعتراض على الإسلام و شرائعه !!؟ بالتأكيد لم يفعل لأنه لو فعل لما اعترض على أي شيء و لن يجد أي مفر من أن ينطق قائلا:

    أشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمد رسول الله

    هذا إن كان باحثا عن الحق ..



  6. #96
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ :

    الاعتراض على المشاركة التالية :

    http://www.hurras.org/vb/showp...&postcount=178


    فيما يلي اعتراضه :

    اقتباس
    للاسف لم يتعلم انه حينما يأتي بأيه يجب ان يأتي بالتفسير و ليس ان يفسرها بمزاجه
    اولا: التفسير القرأني للايه { وَمَا مَنَعَنَآ أَن نُّرْسِلَ بِٱلآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا ٱلأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ ٱلنَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِٱلآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفاً }

    حدثنـي إسحاق بن وهب، قال: ثنا أبو عامر، قال: ثنا مسعود بن عبـاد، عن مالك بن دينار، عن الـحسن فـي قول الله تعالـى { وَما مَنَعَنَا أنْ نُرْسِلَ بـالآياتِ إلاَّ أنْ كَذَّبَ بِها الأوَّلُونَ } قال: رحمة لكم أيتها الأمة، إنا لو أرسلنا بـالآيات فكذّبتـم بها، أصابكم ما أصاب من قبلكم.

    يا سلالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالال ام
    رحمه لكم لو نزلت الايات انتم هتتعذبوا؟؟؟؟؟؟ اي منطق يقول هذا
    مثل شخص يقول لبطل العالم في الملاكمه انا بطل العالم مثلك
    فيقول له اذن الي حلبه الملاكمه حتي نري انك بطل
    فيقول لن اذهب و اصارعك حتي لا تموت وانا اضربك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!
    اذن عزيزي جئت تكحلها عمتها
    بالنسبه للمسيح له المجد فهو فعل أيات كثيره و انت تعرفها اكثر مني و كل النبؤات انطبقت عليه بالحرف ولكن دعني اوضح لك ان المسيح له المجد
    قال للذين يطلبون أيه و هم رأوا من قبل كثيرا جدا جدا فأذا لم يؤمنوا بما سبق فهل يؤمنون لو فعل معجزه؟؟؟

    فالوضع مختلف كليه
    ثانيا: بالنسبه للايه التي اتيت بها ما رأيك في كلمه (الا ايه يونان النبي)
    حتي لو ذهبنا معك ان المسيح لم يفعل اي ايه و هذا غير صحيح يبقي أيه يونان النبي انه حيث كان يونان في بطن الحوت ثلاثه ايام و ثلاثه ليالي هكذا ابن الانسان يكون في القبر ثلاثه ايام و ثلاثه ليالي و يقوم
    فهي المعجزه الاكبر القيامه من الموت
    ولازال النبي بلا اي معجزات لانه ليس من الله

    يبدو أننا سوف نستمر في إعادة الكلام إلى ما لانهاية !!

    يا أستاذ يا مُعترض لماذا لا تقرأ قبل أن تعترض !!؟ لماذا تستمر في الاعتراض و تغمض عينيك على الحقيقة !؟

    هذه هي المواضيع مرة أخرى لعلك تلمحها بعينيك و تعترف بالمعجزات التي جاء بها رسول الله صلى الله عليه و سلم :


    من معجزات المصطفي صلى الله عليه وسلم والدلائل عل النبوه - حراس العقيدة

    معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم.. - حراس العقيدة

    النبي محمد بلا معجزات ويشهد بذلك القرآن نفسه !! - حراس العقيدة


    بخصوص آية يونان النبي فبالتأكيد أنت تعلم أن يسوع صُلب يوم الجمعة و قام فجر الأحد و بالتالي فلا يوجد ثلاثة أيام و لا ثلاثة ليالي و لا يحزنون !!

    اذهب و ابحث عن أي طريقة لتزيد بها عدد الأيام و عدد الليالي حتى يصل إلى العدد المذكور على لسان يسوع في الكتاب المقدس .

  7. #97
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    إِلاَّ أَن تَتَّقُواْ مِنْهُمْ تُقَاةً :

    الاعتراض على المشاركة التالية :
    http://www.hurras.org/vb/showp...&postcount=179

    يقول :
    اقتباس
    هنا تدليس واضح لانه يقول الكتاب يأمرني ..ولكن حينما نقرأ الايات كامله نري الاتي :_
    22 لاني حفظت طرق الرب و لم اعص الهي* 23 لان جميع احكامه امامي و فرائضه لا احيد عنها* 24 و اكون كاملا لديه و اتحفظ من اثمي* 25 فيرد الرب علي كبري و كطهارتي امام عينيه* 26 مع الرحيم تكون رحيما مع الرجل الكامل تكون كاملا* 27 مع الطاهر تكون طاهرا و مع الاعوج تكون ملتويا* 28 و تخلص الشعب البائس و عيناك على المترفعين فتضعهم* 29 لانك انت سراجي يا رب و الرب يضيء ظلمتي

    اذن الكلام يعود علي الله و ليس علي البشر اذ ان الله يرحم الرحماء و يعامل كل شخص بحسب افعاله
    و كذلك ابليس (المعوج) لذا يبدو الله معه ملتويًا ينزل به من كبرياء مجده إلى الهاوية.

    يرى القديس أغسطينوس أن الله القدوس في طبيعته يكون قدوسًا مع الإنسان القديس لأنه يقدسه. بمعنى أن من يطلب الكمال يهبه الله الكمال كمالاً أما الملتوي فالله لا يؤذيه إنما تؤذيه رباطات خطاياه (أم 5: 22). الشرير تاخذه اثامه و بحبال خطيته يمسك
    الأستاذ المحترم يقول أن الله في هذا النص يتحدث عن نفسه و لا يُعطي أوامر لأحد !!!



    فهل نفهم منه أن الله هو الذي يكون مُعوجا مع المُعوجين !!؟



    (تعالى الله عما تصفون)



    أما النص الآخر الذي يقوله بولس فيقول عنه :

    اقتباس


    نري هنا تدليس اخر اذ ان ليس هناك امر لله ان نكون مخادعين و جبناء لان الكلام علي لسان الرسول بولس و يتكلم عن خدمته و محبته

    ايضا..اين هنا الجبن و التلون؟؟؟ اذ انه لا يفهم الكلام او يفهم و يدلس فلنري المكتوب :_

    16 لانه ان كنت ابشر فليس لي فخر اذ الضرورة موضوعة علي فويل لي ان كنت لا ابشر* 17 فانه ان كنت افعل هذا طوعا فلي اجر و لكن ان كان كرها فقد استؤمنت على وكالة* 18 فما هو اجري اذ و انا ابشر اجعل انجيل المسيح بلا نفقة حتى لم استعمل سلطاني في الانجيل* 19 فاني اذ كنت حرا من الجميع استعبدت نفسي للجميع لاربح الاكثرين* 20 فصرت لليهود كيهودي لاربح اليهود و للذين تحت الناموس كاني تحت الناموس لاربح الذين تحت الناموس* 21 و للذين بلا ناموس كاني بلا ناموس مع اني لست بلا ناموس لله بل تحت ناموس للمسيح لاربح الذين بلا ناموس* 22 صرت للضعفاء كضعيف لاربح الضعفاء صرت للكل كل شيء لاخلص على كل حال قوما* 23 و هذا انا افعله لاجل الانجيل لاكون شريكا فيه* 24 الستم تعلمون ان الذين يركضون في الميدان جميعهم يركضون و لكن واحدا ياخذ الجعالة هكذا اركضوا لكي تنالوا* 25 و كل من يجاهد يضبط نفسه في كل شيء اما اولئك فلكي ياخذوا اكليلا يفنى و اما نحن فاكليلا لا يفنى* 26 اذا انا اركض هكذا كانه ليس عن غير يقين هكذا اضارب كاني لا اضرب الهواء* 27 بل اقمع جسدي و استعبده حتى بعدما كرزت للاخرين لا اصير انا نفسي مرفوضا*


    طبعا الكلام واضح .. بولس لا يأمرهم بأن يكونوا مخادعين و جبناء و لكن الكلام على لسان بولس !! يعني أحنا ملناش دعوة هو اللي بيقول كده عن نفسه .


    و حتى يجعل القاريء تائها قام بنقل تفسيرا طويلا عريضا لم ينقذه من الورطة التي وضعهم فيها بولس و لكن أنقله لأمانة النقل فقط :


    اقتباس
    "فإني إذ كنت حرًا من الجميع

    استعبدت نفسي للجميع

    لأربح الأكثرين" [19].

    يعلن الرسول بولس أنه ليس فقط يتنازل عن حقوقه الخاصة باحتياجاته الزمنية، لكنه وهو حر يتنازل عن حريته بإرادته ليسلك كعبدٍ عند سادته. يخدمهم ويهتم بما فيه نفعهم كعبدٍ لا يعمل لحساب نفسه بل لحساب ممتلكيه، كمن لا حق له في أجرة أو مكافأة. يطيعهم حتى فيما يبدو غير معقولٍ أو مقبولٍ.

    لم يكن الرسول بولس ملتزمًا ولا مدينًا لأحد، لكنه حسب نفسه ملكًا لكل أحدٍ، كأنه عبد للجماعة كلها، ملك للجميع.

    يؤكد الرسول حريته، فقد ولد حرًا، يحمل الجنسية الرومانية بالمولد، لم يُستعبد لأحد قط. وبكامل حريته يشتاق أن يكون عبدًا لكل أحدٍ لكي يربحه الكل ابناء لله يتمتعون بحرية مجد أولاد الله. مسرته كعبدٍ أن يبعث السرور في سادته بأن يقتنيهم ابناء لسيد الكل ومحرر الجميع.

    يتشبه الرسول بولس بسيده الذي افتقر لكي بفقره يغنينا، وصار عبدًا مصلوبًا لكي يهبنا بروحه القدوس البنوة لله. هكذا كل تنازل حتى عن الحرية فيه لذة الشركة مع المخلص الذي بالحق ترك كل شيء ليهبنا ما له.

    v مرة أخرى يقدم درجة أخرى أكثر تقدمًا... فيقول: "ليس فقط لم أخذ ولم استخدم حقي هذا، وإنما جعلت من نفسي عبدًا، في عبودية متعددة وجامعة للكل

    v إذ فعل كل هذه الأمور بكامل حريته وغيرته وحبه للمسيح كانت له رغبة لا تشبع من جهة خلاص البشرية. لذلك اعتاد أيضًا أن يجتاز الحدود المرسومة في كل شيءٍ ليسمو حتى فوق السماء عينها[

    القديس يوحنا ذهبي الفم

    v كان مديناً لليهود والأمم بالمحبة من قلبٍ طاهرٍ وضميرٍ صالحٍ وإيمانٍ بلا رياء (ا تي 1: 5)، لهذا صار كل شيءٍ لكل البشر لكي يربح الكل [19]، لا بمهارة المخادع، بل بحب من هو مملوء بالحنو. بمعنى أنه ليس بالتظاهر بأنه يفعل كل الشرور التي يفعلها الآخرون، بل باستخدام أقصى المتاعب التي بها يخدم بكل حنو، مقدمًا العلاج للشرور التي يمارسها الغير، حاسبا ما هم فيه كأنه فيه هو. يحسب نفسه مريضًا، لا بأن يتظاهر بأن لديه حمى بل يحسب في ذهنه المتعاطف بالحق معهم ما يلزم أن يُفعل به لو كان هو في وضع المريض

    القديس أغسطينوس

    "فصرت لليهود كيهودي، لأربح اليهود،

    وللذين تحت الناموس كأني تحت الناموس،

    لأربح الذين تحت الناموس" [20].

    يبدأ بفئة اليهود أولاً لأنه يشعر بالالتزام بخدمة بني شعبه في كل بلدٍ مع أنه رسول الأمم، ومن جانب آخر فإن اليهود كانوا يمثلون غالبية في الثورة ضد الرسول بولس إذ يتهمونه بالتحرر من الناموس وتجاهل قوانينه.

    صار لكل فئة كواحدٍ منهم يلتزم ببعض عادتهم وسلوكهم بضميرٍ صالحٍ مادامت في الرب، ولا يقاومهم. فحيث لا يوجد خطر علي خلاصهم لا يهاجمهم (راجع أع 16: 3، 18:21:21- 26، 23: 1-6).

    بقوله: "تحت الناموس" غالبًا ما يقصد اليهود الذين يعيشون في اليهودية الذين يلتزمون بتنفيذ الناموس أكثر من اليهود الذين يعيشون وسط الأمم.

    هل بقوله: "صرت لليهود" وللذين "تحت الناموس" فيه تكرار لأن اليهود هم تحت الناموس؟ بقوله صرت لليهود يتحدث عنهم كأمة ووطن، فقد كان بجنسيته يهوديًا، لكن ليس بالضروري كل يهودي تحت الناموس، كاليهودي الذي يقبل الإيمان بالسيد المسيح فيتحرر من الناموس مع بقائه حسب جنسه يهوديًا.

    في سفر الأعمال (16: 3) التزم الرسول بولس أن يختن تيموثاوس تلميذه لكي يربح اليهود الذين لم يؤمنوا بعد، ولا يتعثروا فيه ككاسرٍ للناموس.

    v لم يقل "صرت لليهودي يهوديًا" بل "كيهودي"، وذلك بتدبير حكيم. ماذا تقول؟ هل مبشر العالم الذي تلامس مع السماوات عينها وأضاء ببهاء هكذا في النعمة ينزل بكليته إلى هذه الدرجة؟ نعم، هذا هو الصعود. فلا تنظروا إلى نزوله، بل صعوده، إذ ينحني إلى أسفل ويُقيمه إليه

    v متى صار تحت الناموس؟ عندما حلق رأسه وقدّم ذبيحة. لقد حدثت هذه الأمور ليس لأن فكره قد تغيّر، وإنما لأن حبه قد أنزله. وذلك لكي يجلب إلى الإيمان أولئك الذين هم بالحق يهود. صار هو هكذا ليس بالحقيقة يهوديًا بل أظهر نفسه هكذا فقط وليس بالفعل ولا بأعمال صادرة عن عقله! حتى يحرر أولئك الذين يمارسونها ويرتفع بهم من الانحطاط

    v لم يحاور اليهود من الأناجيل بل من الأنبياء، لهذا يقول: "صرت لليهود كيهودي

    القديس يوحنا ذهبي الفم

    v لم يتظاهر بولس بما هو ليس عليه، إنما أظهر حُنوًا.

    v الشخص الذي يهتم برعاية مريض يصير بمعنى ما هو نفسه مريضًا، لا بالتظاهر بأن لديه حمى بل بالتفكير متعاطفا كيف يود أن يعامله الغير لو كان هو نفسه مريضًا

    v عندما يقول الرسول: "فصرت لليهود كيهودي لأربح اليهود. وللذين تحت الناموس كأني تحت الناموس لأربح الذين تحت الناموس. وللذين بلا ناموسٍ كأني بلا ناموس. مع أني لست بلا ناموس لله بل تحت ناموسٍ للمسيح لأربح الذين بلا ناموسٍ. صرت للضعفاءِ كضعيفٍ لأربح الضعفاءَ. صرت للكلّ كلَّ شيءٍ لأخلّص على حالٍ قومًا" (1 كو 20:9-22). فبلا شك لا يفعل هذا تصنعًا كما قد يحسب البعض، مبررين بذلك تصنعهم الممقوت.

    فهو يفعل هذا حبًا فيهم، متأثرًا بضعفات الآخرين حاسبًا إياهم ضعفًا له. وقد سبق أن وضع هذه القاعدة "فإني إذا كنت حرًّا من الجميع استعبدت نفسي للجميع لأربح الأكثرين" (1 كو 19:9). وتظهر محبته وشفقته على الضعفاء كما لو كانت ضعفاتهم ضعفاته هو. وليس تصنعًا منه. يقول: "فإنكم إنما دُعِيتم للحريَّة أيُّها الاخوة. غير أنهُ لا تصيّروا الحرَّية فرصة للجسد بل بالمحبة اخدموا بعضكم بعضًا" (غلا 13:5)

    القديس أغسطينوس

    v هل صار بولس كل شيء لكل البشر في المظهر فحسب متملقا إياهم؟ لا! كان رجل آلام، وباهتمام شديد اهتم بهم وتعاطف مع جميعهم. كلنا يوجد فينا ما هو مشترك مع كل أحد. هذا التعاطف مع الآخر هو ما احتضنه بولس في تعامله مع كل شخص بعينه

    أمبروسياستر

    "وللذين بلا ناموس كأني بلا ناموس،

    مع أني لست بلا ناموس لله،

    بل تحت ناموس للمسيح،

    لأربح الذين بلا ناموس" [21].

    ربما يقصد هنا فئتين: أ. جماعة الصدوقيين الذين لا يبالون بالطقوس اليهودية، فظهر بينهم كمن لا يهتم بالطقوس فيقبلوا الإيمان ويصدقوا القيامة الأخيرة.

    ب. الأمم الذين لا يلتزمون بناموس موسى مثل الشرائع الخاصة بالتطهيرات والختان الخ. فكان يتحدث معهم بلغتهم كواحدٍ منهم يعرف شعراءهم وعقائدهم.

    "ناموس المسيح" لم يشعر قط بأنه يسلك بلا ناموس الحب الملزم. فالحياة في المسيح يسوع لها التزاماته وقوانينها، لكي يحمل المؤمن شركة سمات المسيح من حب وقداسة وطول أناة وطاعة الخ. الحياة في المسيح لها نظامها الدقيق الروحي والمبهج بكونها عربونًا للحياة السماوية الدقيقة. ناموس المسيح الذي نلتزم به هو ناموس الحب، به نكمل الناموس ( رو 13: 8؛ 6: 2).

    v يقول البعض أنه يشير هنا إلى حديثه مع أهل أثينا بخصوص ما هو منقوش على المذبح، لهذا يقول: "وللذين بلا ناموس كأني بلا ناموس.. لئلا يظن أحد أن الأمر فيه تغيير في فكره أضاف: "مع أني لست بلا ناموس لله بل تحت ناموس للمسيح". بمعنى: "حاشا أن أكون بلا ناموس، أنا لست تحت الناموس لكن لي ناموس أكثر سموًا من القديم، هو ناموس الروح والنعمة"، لهذا يضيف: "للمسيح"[

    القديس يوحنا الذهبي الفم

    v فعل هذا عن عفوٍ وليس عن كذب. فإنه صار لكل واحد كأنه مثله لكي يعينه عندما تغلب المراحم العظيمة، فيرغب كل واحدٍ له كما كان في نفس البؤس الذي فيه. هكذا صار مثل الغير لا بخداعه بل بوضع نفسه في موضع الغير
    القديس أغسطينوس



    "صرت للضعفاء كضعيف لأربح الضعفاء،

    صرت للكل كل شيء لأخلص على كل حال قوما" [22].

    "وهذا أنا أفعله لأجل الإنجيل لأكون شريكًا فيه" [23].

    يقصد بالضعفاء غير المسيحيين وأيضا المسيحيين ضعفاء الضمائر. فالرسول صاحب الضمير القوي يترفق بالضعفاء من المؤمنين وغير المؤمنين لكي يربحهم للمسيح عوض أن يكون عثرة لهم (1 كو 8: 8، رو 14:1).

    يقصد بالضعفاء أولئك الذين يتشككون بسرعة، خاصة في التعامل مع المقدسات.

    علامة حبه أنه يتشكل مع كل أحد لا ليخدعه بل ليربحه للإيمان، فصار لليهودي كيهودي، وللذين تحت الناموس كأنه تحت الناموس، حتى الذين بلا ناموس كأنه بلا ناموس، وللضعفاء كضعيف، وللكل كل شيء، ليخلّص على كل حال قومًا. هذا أسلوب أب يتنازل ليعامل أطفاله كطفلٍ وسطهم حتى يحملهم إلى النضوج. "التشكل" هنا لا يعني الرياء أو الكذب أو الخداع، وإنما بدافع الحب يتنازل عن إرادته الخاصة وطريقه ومسراته ومكاسبه لكي يكسب الكل فيحملوا إرادة المسيح ويقبلوه طريقًا لهم وعله مسرتهم ومكسبهم الأبدي.

    كان الرسول أبعد ما يكون عن أن ينتقد الذين تحت الناموس أو بلا ناموس أو الضعفاء. إنه لم يحتقرهم، ولا دخل معهم في مجادلات فكرية نظرية، لكنه انحني بالحب لكي يحملهم في قلبه ويقدمهم لمحب كل البشرية ومخلص الجميع.

    v يمكن تفسير ذلك بطريقة صحيحة، وهي أنه ليس بالكذب بل بالتعاطف الذي جعله قادرًا أن يحولهم إلى الإيمان خلال محبته العظيمة حيث حسب نفسه كأنه هو الذي يعاني من الشر الذي يود أن يشفيهم منه[

    القديس أغسطينوس

    v في كل موضع يصير المخلص هو الكل للكل. فللجائع يصير لهم خبزًا، وللعطشان ماءً، وللموتى القيامة، وللمرضى طبيبًا ، وللخطاة خلاصًا

    القديس كيرلس الأورشليمي

    v صار (السيد المسيح) كل شيءٍ لكل البشر لكي يقدم خلاصًا للكل. بولس إذ يقتدي به عاش كمن هو خارج الناموس مع أنه قد بقى فهمًا بالناموس. بذل حياته لأجل نفع أولئك الذين يريدهم أن يغلبوا. بإرادته صار ضعيفًا للضعفاء ليقويهم

    القديس أمبروسيوس

    v صار بولس ضعيفًا بامتناعه عن الأشياء التي قد تعثر الضعفاء

    أمبروسياستر

    v من كان ناضجًا في الإيمان مثل الرسول بولس يمكنه وحده أن يقول هذا. لن يقدر الخاطي أن ينطق بهذا

    v السبب الذي لأجله تركض *********) مع الفتيات نحوه هو أن الشخص الكامل دائمًا يصير كل شيء لكل البشر لكي يربح الكل [22]

    العلامة أوريجينوس

    v إن كان بولس يحفظ هذه الأسرار بنظام فيتظاهر كيهودي ليكسب اليهود، فلماذا لم يشترك مع الأمم في الذبائح الوثنية مادام بالنسبة لهم كان كمن هو بلا ناموس لكي يكسبهم هم أيضًا؟

    تفسير ذلك أنه اشترك في الذبائح اليهودية لأنه يهودي بالميلاد، وعندما قال هذا كله قصد ليس أنه تظاهر أن يكون ما هو ليس عليه إنما شعر بحنوٍ صادق أن يقدم لهم عونًا كهذا كما لو كان مقدمًا له لو أنه منشغل في خطأهم.

    هنا لم يستخدم مهارة المخادع بل التعاطف وحنو المخلص. في نفس العبارة يضع الرسول المبدأ بطريقة عامة: "صرت للضعفاء كضعيف لأربح الضعفاء. صرت للكل كل شيء لأخلص على كل حال قومًا" [22]. الجزء الأخير من العبارة يقودنا لفهم السابق بأن يظهر نفسه كشخصٍ يشفق على ضعف الآخرين كما لو كان ضعفه هو. فعندما يقول: "من يضعف وأنا لا أضعف؟" (2 كو 11: 29) لم يرد أن يتظاهر بأنه يعاني من ذات ضعف الغير، بل بالأحرى أنه يظهر ذلك بالتعاطف معه

    القديس أغسطينوس

    v هكذا فلتفعلوا أنتم أيضًا ولا تحسبوا أنفسكم أفضل من غيركم حتى تتواضعوا، فمن أجل خلاص أخيكم تتنازلوا عن كرامتكم. فإن هذا ليس فيه سقوط بل هو تنازل. فمن يسقط يرتمي منبطحًا ويصعب قيامه، أما من يتنازل فيقوم حاملاً الكثير من المنافع. كما تنازل بولس أيضًا وحده، لكنه صعد ومعه العالم كله، فلم يكن يعمل في جزءٍ من العالم، بل كان يطلب أن يقتني كل الذين خلصوا خلال عمله.

    القديس يوحنا الذهبي الفم

    و المُخزي في الأمر أنه يعترض !!

  8. #98
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ :

    الاعتراض على المشاركة التالية :

    http://www.hurras.org/vb/showp...&postcount=180

    يقول :


    اقتباس
    بدايه ان الهك لا يحب البشر اصلا ولا توجد ايه تقول انه يحب كل البشر او كل العالم فقط يحب بعضهم ممن يفعل (الاعمال) الصالحه
    بالتأكيد الله يحب كل من يطيعه و يفعل الأعمال الصالحة و إلا فما هو الفرق بين من يفعل السيئات و بين من يُحسن و يفعل الصالحات !!؟
    فالله من أسمائه الحسنى "الودود" و كالعادة سوف أعيد لك المواضيع التي تغمض عينيك عنها و لا تراها حتى تعترض :

    آيات وأحاديث تدل على محبة الله في الاسلام - حراس العقيدة

    الله ليس محبة ..... الله لم يخلقنا لأنه يحبنا 000! - حراس العقيدة

    أنت أيضا مكتوب هذا في الكتاب المقدس عندك و لكنك تحاول أن تغيّر و تبدل في كلام الله حتى ترضي غرورك و تعترض !! تفعل مثلما فعل أسلافك من قبل !!


    اقتباس
    الرب يكره عباده الاوثان لما بها من نجاسات وهذا شئ طبيعي و يكره رجل الدماء اذا لم يتوب الله لا يحب الخطيئه ..لكن يحب الخاطئ و يريده ان يتوب
    اما الهك فيبغض الخاطئ ولا يحبه و يحب فقط من يحبه مثله مثل العشارين و الخطاه
    اذا كنتم تحبون الذين يحبونكم فأي فضل لكم العشارون و الزناه يفعلون هذا ..فكيف تشبه الهك بالعشارين و الزناه الذي يحبون من يحبونهم؟؟؟؟؟
    فالمسيح قال:لانه هكذا احب الله العالم حتي بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياه الابديه
    و الايات كثيره جدا جدا لا تعد ولا تحصي في محبه الله للبشر فتدبرها بعقل منير و الله ينير عينيك.

    مزمور :5:6:
    6 تهلك المتكلمين بالكذب.رجل الدماء والغش يكرهه الرب. (SVD)

    يبدو أن رجل الدماء و الغش ليس من العالم و لهذا يكرهه الرب !!

    لا يستحق أي رد فالحكم للقاريء..

  9. #99
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    كنتم خير أمة أخرجت للناس :

    الاعتراض على المشاركة التالية :

    http://www.hurras.org/vb/showp...&postcount=181

    يقول :

    اقتباس
    واضح ان الاخ لا يعرف علام يتحدث
    لا علاقه بكنتم خير أمه فما تقابله من كتاب الله الحي انظر الفرق حتي تعرف المعني و لا تنقل بدون فهم

    { كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِٱلْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ ٱلْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِٱللَّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ ٱلْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ مِّنْهُمُ ٱلْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ ٱلْفَاسِقُونَ }

    يخبر تعالى عن هذه الأمة المحمدية بأنهم خير الأمم، فقال تعالى: { كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ } قال البخاري: حدثنا محمد بن يوسف، عن سفيان عن ميسرة، عن أبي حازم، عن أبي هريرة رضي الله عنه { كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ } قال: خير الناس للناس تأتون بهم في السلاسل في أعناقهم حتى يدخلوا في الإسلام،
    أرأيت كيف كنتم خير أمه تعاملون الناس مثل الحيوانات وفي أعناقهم سلاسل حتي يدخلوا الاسلام فأي دين تتبع عزيزي ؟؟؟

    اذن نعترض علي تلك الغطرسه و العنجهيه الفارغه التي تجبر الناس علي عباده اله يفرح بمن يعبدوه وفي رقابهم سلاسل مثل الحيوانات .
    الحديث الصحيح الوارد عن الرسول عليه الصلاة و السلام يقول :

    245766 - أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول في قوله تعالى : { كنتم خير أمة أخرجت للناس } قال : " إنكم تتمون سبعين أمة ، أنتم خيرها وأكرمها على الله "
    الراوي: معاوية بن حيدة القشيري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم : خلاصة الدرجة : حسن 3001

    و بالتالي فنحن ملزمون بكلام الله و رسوله فقط ، فلماذا تنقل الكلام مبتورا حتى تؤيد وجهة نظرك المريضة و حتى تظهر بأنك معترض !!؟
    اقتباس

    المسيح له المجد يطوب من يتألم من اجل اسمه و فرق كبير بين من يتألم و بين من يجر الناس في سلاسل.
    ويشرح اننا نور العالم و ملح الارض باعمالنا الصالحه و الحسنه فيمجدونه ...
    واما من يفسد و يفعل الخطيئه فيصبح مثل الملح الفاسد يداس من الناس .. فهو تحذير من الخطيئه ايضا .
    اذن فرق كبير بين أمه السلاسل ..وأمه النور المقدس

    و نحن أيضا خير أمّة لأننا نأمر بالمعروف و ننهى عن المنكر و نؤمن بالله
    فلماذا تعترض !!؟

    كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِٱلْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ ٱلْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِٱللَّهِ



  10. #100
    الصورة الرمزية Alaa El-Din
    Alaa El-Din غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    285
    آخر نشاط
    24-08-2010
    على الساعة
    07:08 PM

    افتراضي

    النسب الشريف :

    الاعتراض على المشاركة التالية :
    http://www.hurras.org/vb/showp...8&postcount=94


    يعترض قائلا :
    اقتباس

    اي انسان هو خاطئ و ليس معصوم من الخطأ
    ثانيا : تاب داوود النبي عن خطيئته و لم يستمر فيها ..فما بالك بمن حلل الزني لنفسه ..فماذا تسميه؟؟؟
    ثالثا: سليمان لم يكن ابن زنا ...كفاية جهل
    الابن المولود من بشثبع مات وسليمان ولد بعد الزواج
    راجع ايها الجاهل صموئيل الثاني 12: 13- 18

    13 فقال داود لناثان قد اخطأت الى الرب.فقال ناثان لداود.الرب ايضا قد نقل عنك خطيتك.لا تموت.
    14 غير انه من اجل انك قد جعلت بهذا الامر اعداء الرب يشمتون فالابن المولود لك يموت.
    15. وذهب ناثان الى بيته وضرب الرب الولد الذي ولدته امرأة اوريا لداود فثقل.
    16 فسأل داود الله من اجل الصبي وصام داود صوما ودخل وبات مضطجعا على الارض.
    17 فقام شيوخ بيته عليه ليقيموه عن الارض فلم يشأ ولم ياكل معهم خبزا.
    18 وكان في اليوم السابع ان الولد مات فخاف عبيد داود ان يخبروه بان الولد قد مات لانهم قالوا هوذا لما كان الولد حيّا كلمناه فلم يسمع لصوتنا.فكيف نقول له قد مات الولد.يعمل اشرّ.



    عندما نراجع الكتاب المقدس نجد العدد التالي :

    صموئيل الثاني :11:27:
    27 ولما مضت المناحة ارسل داود وضمها الى بيته وصارت له امرأة وولدت له ابنا.واما الامر الذي فعله داود فقبح في عيني الرب (SVD)

    فما فعله داوود (وفقا للكتاب المقدس فقط) قبح في عيني الرب ، إذن هو ليس بزواج لأنه غصبا عن امرأة أوريا بثشبع و ليس هذا فقط و لكن لأن الرب عاقب داوود بسبب هذا و لنتخيّل العقوبة :

    صموئيل الثاني الإصحاح 12 :
    9 لماذا احتقرت كلام الرب لتعمل الشر في عينيه.قد قتلت اوريا الحثّي بالسيف واخذت امرأته لك امرأة واياه قتلت بسيف بني عمون. 10 والآن لا يفارق السيف بيتك الى الابد لانك احتقرتني واخذت امرأة اوريا الحثّي لتكون لك امرأة. 11 هكذا قال الرب هانذا اقيم عليك الشر من بيتك وآخذ نساءك امام عينيك واعطيهنّ لقريبك فيضطجع مع نسائك في عين هذه الشمس. (SVD)


    فهذا الزواج (المزعوم) باطل يا سيد يا معترض و السبب أن الرب عاقبه عليه و جعل آخر يغتصب نسائه و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم على هذا الافتراء على الله و رسله .
    اقتباس

    هل رأيت انك ناقل بجهل ؟
    .... وغبي لأنك لم تقرأ حتى ما تنقل وتتحقق منه ؟
    عموما الجهل عندكم ليس عيبا لأن بولس قال :
    كورونثيوس الأولى :1:25:
    25 لان جهالة الله احكم من الناس.وضعف الله اقوى من الناس (SVD)

    و أيضا الغباء ليس عيبا بل شيئا يدعو للافتخار (عندكم انتم فقط) :

    كورونثيوس الثانية :12:11:
    11. قد صرت غبيا وانا افتخر.انتم الزمتموني لانه كان ينبغي ان امدح منكم اذ لم انقص شيئا عن فائقي الرسل وان كنت لست شيئا. (SVD)



    و يعلق على زواج المحارم قائلا :

    اقتباس
    اذا تم الموضوع علي هذا الاساس فأن كل الكون اولاد زنا محارم لان اولاد ادم تزوجوا بعض ونتج الجنس البشري؟؟؟؟
    نريد منك ان تذكر اخر جيل زني
    فكيف تقول ان المسيح له المجد من ولد زنا ..
    فماذا عن جدود النبي و اصله هل تعرفه؟؟؟ انهم ايام الجاهليه لهم عادات وممارسات غريبه وثنيه فكيف تضمن النسب و الاصل.


    إذن بهذا المنطق الذي يتحدّث به فهو لا يعتبر أن زنا المحارم زنا !! و السبب عنده أن أولاد آدم في بداية الخليقة تزوجوا من بعض !!؟

    هذا القياس مريض و يخالف الكتاب المقدس الذي يقول في سفر اللاويين الإصحاح 18 :

    7 عورة ابيك وعورة امك لا تكشف.انها امك لا تكشف عورتها.
    8 عورة امرأة ابيك لا تكشف.انها عورة ابيك.
    9 عورة اختك بنت ابيك او بنت امك المولودة في البيت او المولودة خارجا لا تكشف عورتها.
    10 عورة ابنة ابنك او ابنة بنتك لا تكشف عورتها.انها عورتك.
    11 عورة بنت امرأة ابيك المولودة من ابيك لا تكشف عورتها انها اختك.
    12 عورة اخت ابيك لا تكشف.انها قريبة ابيك.
    13 عورة اخت امك لا تكشف.انها قريبة امك.
    14 عورة اخي ابيك لا تكشف.الى امرأته لا تقترب.انها عمتك.
    15 عورة كنّتك لا تكشف.انها امرأة ابنك.لا تكشف عورتها.
    16 عورة امرأة اخيك لا تكشف.انها عورة اخيك.

    هل تستطيع أن تقول أنك يُمكنك الزواج من أختك بحجّة أن أولاد آدم تزوجوا من بعضهم !!؟

    بالتأكيد قياسك فاسد و بالتالي تفكيرك كلّه .

صفحة 10 من 12 الأولىالأولى ... 9 10 11 ... الأخيرةالأخيرة

ردا على المسيحي المعترض ..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. قانون الأيمان المسيحي
    بواسطة kholio5 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-05-2010, 01:10 AM
  2. ماذا فعل هذا الطفل في المسيحي ؟
    بواسطة قاهر الكنيسة في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 14-07-2009, 02:32 PM
  3. كيف ينظر المسيحي للمسلمة؟
    بواسطة عاشق الاسلام2 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 07-11-2007, 11:35 AM
  4. نريد رد على هذا المسيحي
    بواسطة نورالهدى2 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 23-03-2006, 07:05 AM
  5. المسيحي الأقرع نجس !!!!!!!!
    بواسطة عبد الله المصرى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 27-10-2005, 11:59 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ردا على المسيحي المعترض ..

ردا على المسيحي المعترض ..