معنى تسمية المسيح كلمة الله

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

معنى تسمية المسيح كلمة الله

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: معنى تسمية المسيح كلمة الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-02-2019
    على الساعة
    03:58 PM

    افتراضي معنى تسمية المسيح كلمة الله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين وسلاما على المرسلين وصلاة وسلاما على إمام المرسلين صلى الله عليه وسلم
    السؤال الذى يتردد كثيرا ما معنى أن المسيح عيسى بن مريم عليه السلام وصفه الله تبارك وتعالى بأنه كلمته القاها إلى مريم
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآَمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انْتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (171)النساء
    الإستقراء فى أيات الكتاب العزيز أن معنى كون المسيح كلمة الله ليس المقصود بذلك ذات المسيح ونفسه عليه السلام لأن الله تبارك وتعالى وصف عيسى عليه السلام بأنه روح منه وهذا وصف لنفس عيسى فكونه روح منه يختلف عن كونه كلمته القاها إلى مريم فما معنى"كلمته القاها إلى مريم"؟
    الإستقراء فى الأيات المجيدة أن معنى أن عيسى كلمة الله أى بشارة مسبقة بصفاته فالكلمة هى البشارة والنبأ المسبق بمجئ عيسى عليه السلام وصفاته
    إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ (45) وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ (46)ال عمران
    وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ (12) التحريم
    وفى أية التحريم شرح وتفسير لأية النساء فمعنى أن المسيح عليه السلام روح الله أن الله تبارك وتعالى نفخ فى فرج البتول بروحه التى ارسلها إليها ومعنى أن المسيح عليه السلام كلمة الله أى أنه بشارته التى نقلتها الملائكة بصفات عيسى قبل مولده ومجيئه.
    ختاما أقول:من باب حدثوا عن بنى إسرائيل ولاحرج،فإن رسالة يوحنا الانجيلية نقلت معنى مشابه لهذا فى تفسير تسمية المسيح عليه السلام بكلمة الله
    يوحنا1
    14وَالْكَلِمَةُ صَارَ جَسَدًا وَحَلَّ بَيْنَنَا، وَرَأَيْنَا مَجْدَهُ، مَجْدًا كَمَا لِوَحِيدٍ مِنَ الآبِ، مَمْلُوءًا نِعْمَةً وَحَقًّا.
    وفى النص السابق يفسر الكلمة بأنها اصبحت جسدا فهل لوكان المقصود حاشا لله صفة ربنا تبارك وتعالى فهل الصفة الإلهية تتحول؟ بل يقصد أن عيسى عليه السلام كلمة الله لأنه سبق مولده ومجيئه بشارة الله تبارك وتعالى لمريم بمولده ومجيئه وصفاته ورسالته.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-02-2019
    على الساعة
    03:58 PM

    افتراضي

    اضافة لما سبق فى قول الله تبارك وتعالى
    وَالَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهَا مِنْ رُوحِنَا وَجَعَلْنَاهَا وَابْنَهَا آَيَةً لِلْعَالَمِينَ (91)الأنبياء
    ففى الأية السابقة شبه لما ورد فى رسالة يوحنا الإنجيلية فبدلا من تعبير"الكلمة صارت جسدا"وهو بلا ريب ليس اللفظ الدقيق الذى ورد فى الانجيل المُنزل على عيسى عليه السلام نجد التعبير القرأنى"جعلناها وابنها أية للعالمين"فتكون الكلمة الملقاة إلى مريم هى النبأ المسبق والبشارة السابقة بالولادة المعجزة والأية العظيمة وما صاحب شخصية المسيح عيسى عليه السلام من أيات بينات لم يؤمن بها بها بنى إسرائيل إلا نفر من الحواريين وفى موضع أخر من القرأن الكريم
    إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلًا لِبَنِي إِسْرَائِيلَ (59)الزخرف
    فهذا هو النص الأصلى الذى كان فى الانجيل المُنزل ثم صار بسبب سوء النقل إلى"الكلمة صارت جسدا"وفيه بيان أن كون عيسى عليه السلام كلمة الله أى تحقيق نبوئته وبشارته بالولادة المعجزة والوجاهة فى الدنيا والأخرة.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-02-2019
    على الساعة
    03:58 PM

    افتراضي

    وللنصارى كلمة حتى نغلق هذا الباب
    إن تسمية المسيح كلمة الله القاها إلى مريم دليل أن عيسى عليه السلام مخلوق لأن ما القى إلى مريم هو قول الملائكة وقول الملائكة مخلوق فما جاء من مخلوق فهو مخلوق
    وحتى نقوم بتفصيل هذه المسألة:هل كلم الله تبارك وتعالى مريم بنفسه أم كلم ملائكته وكلمت الملائكة مريم؟
    بل كان الكلام من الملائكة فجاء عيسى عليه السلام بكلام الملائكة والملائكة مخلوقة فما جاء بمخلوق فهو كذلك مخلوق ولهذا جاءت دقة التعبير القرأنى"ألقاها إلى مريم"تمييزا عن صفة الله تبارك وتعالى وهى غير مخلوقة
    وهنا ربما يأتى نصرانى ذكى وهذا ليس بالأمر السهل ويقول:إن الروح القدس فى دينهم إله وأقنوم فى الثالوث والعياذ بالله
    فيُقال له:إن الذى بشر مريم كان مُرسلا من الله تعالى كما فى نص لوقا
    26وَفِي الشَّهْرِ السَّادِسِ أُرْسِلَ جِبْرَائِيلُ الْمَلاَكُ مِنَ اللهِ إِلَى مَدِينَةٍ مِنَ الْجَلِيلِ اسْمُهَا نَاصِرَةُ، 27إِلَى عَذْرَاءَ مَخْطُوبَةٍ لِرَجُل مِنْ بَيْتِ دَاوُدَ اسْمُهُ يُوسُفُ. وَاسْمُ الْعَذْرَاءِ مَرْيَمُ. 28فَدَخَلَ إِلَيْهَا الْمَلاَكُ وَقَالَ:«سَلاَمٌ لَكِ أَيَّتُهَا الْمُنْعَمُ عَلَيْهَا! اَلرَّبُّ مَعَكِ. مُبَارَكَةٌ أَنْتِ فِي النِّسَاءِ». 29فَلَمَّا رَأَتْهُ اضْطَرَبَتْ مِنْ كَلاَمِهِ، وَفَكَّرَتْ:«مَا عَسَى أَنْ تَكُونَ هذِهِ التَّحِيَّةُ!» 30فَقَالَ لَهَا الْمَلاَكُ:«لاَ تَخَافِي يَا مَرْيَمُ، لأَنَّكِ قَدْ وَجَدْتِ نِعْمَةً عِنْدَ اللهِ. 31وَهَا أَنْتِ سَتَحْبَلِينَ وَتَلِدِينَ ابْنًا وَتُسَمِّينَهُ يَسُوعَ. 32هذَا يَكُونُ عَظِيمًا، وَابْنَ الْعَلِيِّ يُدْعَى، وَيُعْطِيهِ الرَّبُّ الإِلهُ كُرْسِيَّ دَاوُدَ أَبِيهِ، 33وَيَمْلِكُ عَلَى بَيْتِ يَعْقُوبَ إِلَى الأَبَدِ، وَلاَ يَكُونُ لِمُلْكِهِ نِهَايَةٌ». وظاهر النص السابق أن جبريل عليه السلام لايعرف شيئا عن تأليه النصارى له بل تكلم عن نفس الله تبارك وتعالى بإعتبارها مستقلة عن نفسه وتكلم عن نفسه بإعتباره مجرد رسول لا اكثر فهل نصدق جبريل ونصدق لوقا ام نصدقكم؟

معنى تسمية المسيح كلمة الله

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. معنى كلمة المسيح
    بواسطة صاحب القرآن في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-06-2014, 09:31 PM
  2. الكتاب المقدس: معنى كلمة الله وروح منه.
    بواسطة خادم النبي في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 25-02-2010, 02:59 AM
  3. بيان معنى كلمة ( لا إله إلا الله )
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-12-2009, 02:00 AM
  4. معنى تسمية (يسوع) بالآرامية يبطل العقيدة النصرانية كلها!
    بواسطة محمد البيروتي في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-03-2008, 03:50 PM
  5. معنى كلمة ( لا إله إلا الله ) ؟؟؟
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-12-2005, 09:53 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

معنى تسمية المسيح كلمة الله

معنى تسمية المسيح كلمة الله