شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم " خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم " خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم " خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    13
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-03-2020
    على الساعة
    11:20 AM

    افتراضي شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم " خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"

    ذكر احد النصارى هذا الحديث :

    روى البخاري (6227) ومسلم (2841) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :

    خَلَقَ اللَّهُ آدَمَ عَلَى صُورَتِهِ طُولُهُ سِتُّونَ ذِرَاعًا فَلَمَّا خَلَقَهُ قَالَ اذْهَبْ فَسَلِّمْ عَلَى أُولَئِكَ النَّفَرِ مِنْ الْمَلائِكَةِ جُلُوسٌ فَاسْتَمِعْ مَا يُحَيُّونَكَ فَإِنَّهَا تَحِيَّتُكَ وَتَحِيَّةُ ذُرِّيَّتِكَ فَقَالَ السَّلامُ عَلَيْكُمْ فَقَالُوا السَّلامُ عَلَيْكَ وَرَحْمَةُ اللَّهِ فَزَادُوهُ وَرَحْمَةُ اللَّهِ فَكُلُّ مَنْ يَدْخُلُ الْجَنَّةَ عَلَى صُورَةِ آدَمَ فَلَمْ يَزَلْ الْخَلْقُ يَنْقُصُ بَعْدُ حَتَّى الآن.

    وروى مسلم (2612) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِذَا قَاتَلَ أَحَدُكُمْ أَخَاهُ فَلْيَجْتَنِبْ الْوَجْهَ فَإِنَّ اللَّهَ خَلَقَ آدَمَ عَلَى صُورَتِهِ

    وقال ان القرآن يقول أن الله " ليس كمثله شئ "

    الـــــــــــــــــــــــــــــــرد :

    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم أما بعد :

    قال الله تعالى :

    فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجاً يَذْرَأُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (11) الشورى

    بداية قبل أن نتكلم فى معنى الاحاديث التى ذكرتها والتى فهمتها أيضا على غير مرادها فان الأصل عند أهل السنة والجماعة والذى ليس فيه خلاف أن الله ليس كمثله شئ .

    فالله جل وعلا لا يشبه أحدا من مخلوقاته وكما قلت لك قبل ذلك نحن نُثبت لله ما أثبته لنفسه فنثبت له اليد والوجه والقدم بلا تشبيه ولا تعطيل ولا تكييف ولا تمثيل وهو ثابت عندنا نحن المسلمين اهل السنة والجماعة بلا خلاف .

    ثم نأتى الى الأحاديث المذكوره وهى أحاديث صحيحة وفى أعلى درجات الصحة .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : ( لفظ الصورة في الحديث كسائر ما ورد من الأسماء والصفات ، التي قد يسمى المخلوق بها ، على وجه التقييد ، وإذا أطلقت على الله اختصت به ، مثل العليم والقدير والرحيم والسميع والبصير ، ومثل خلقه بيديه ، واستواءه على العرش ، ونحو ذلك) نقض التأسيس 3/396

    فالحديث أن الله خلق آدم على صورته أى على صفته سبحانه وتعالى فكما أن الله متكلم وله سمع وبصر وارادة وقدرة وكل هذه صفات لله الخالق فكذلك الانسان خلق يتكلم ويسمع ويرى وله ارادة وقدرة .

    **ومما يدل أن لفظة ( صورته ) لا تقتضى المماثلة الشكليه الحديث الذى قال فيه النبى صلى الله عليه وسلم :

    ( ان أول زمرة تدخل الجنة على صورة القمر ) رواه البخاري ( 3245 ) ومسلم ( 2834 )

    فهذا ليس معناه اننا سندخل الجنة على هيئة المماثلة الشكلية للقمر فنصبح عبارة عن قرص مضئ ... بالطبع لا ولكنهم في الوضاءة والحسن والجمال واستدارة الوجه ، وما أشبه ذلك على صورة القمر ، فصورتهم فيها شبه صفة بالقمر ، لكن بدون مماثلة ... فتبين أنه لا يلزم من كون الشيء على صورة الشيء أن يكون مماثلاً له من كل وجه.
    لكن .....!

    هل قدرة الله مثل قدرة الانسان ؟!

    بالطبع لا فلا يوجد مجال حتى للمقارنة .

    هل ارادة الله مثل ارادة الانسان ؟!

    بالطبع لا فلا يوجد مجال للمقارنة .

    وكذلك الله سميع وبصير والانسان ايضا يسمع ويبصر فهل سمعه كسمع الانسان وبصره كبصر الانسان ؟

    بالطبع لا فلا يوجد مجال للمقارنة .

    وكما قلت لك سابقا عندما نقول أن الانسان له يد افهم منها شئ وعندما أقول أن الأسد له يد أفهم منها شئ آخر وعندما أقول أن الباب له يد أفهم منها شئ مغاير تماما .. وكل هذه الأمثلة أنت تستطيع ادراكها لأنك رأيتها وعاينتها .. لكن عندما يخبر الله أن له يد فانى كمسلم أثبت أن لله يد حقيقية لكن ليست كيد المخلوقين وليست كما يدور برأسى لأن الله لم يره أحد فكيف لى أن أعرف كيفية شئ لم أراه.

    والخلاصة أننا نحن المسلمون أهل السنة والجماعة عندنا اجماع على أن الله لا يشبه أحدا من مخلوقاته لا فى ذاته ولا فى صفاته ولا فى أسمائه .

    وآدم خلق على صورة الله أى على صفته فى الكلام والسمع والبصر .

    وليس المعنى التشبيه والتمثيل ، بل الصورة التي لله غير الصورة التي للمخلوق، وإنما المعنى أنه سميع بصير متكلم إذا شاء ومتى شاء ، وهكذا خلق الله آدم سميعا بصيرا ذا وجه وذا يد وذا قدم ، لكن ليس السمع كالسمع وليس البصر كالبصر ، وليس المتكلم كالمتكلم ، بل لله صفاته جل وعلا التي تليق بجلاله وعظمته ، وللعبد صفاته التي تليق به ، صفات يعتريها الفناء والنقص ، وصفات الله سبحانه كاملة لا يعتريها نقص ولا زوال ولا فناء ، ولهذا قال عز وجل : ( لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِير )

    والسؤال لك الآن !

    كيف جعلتم يسوع الذى يأكل ويشرب ويجوع ويبكى ولا يعلم ميعاد الساعة ويضرب ويبثق عليه ويعرى من ثيابه ويصلب ولا يقدر أن يفعل من نفسه شيئا بل ويموت شريكا لله وكتابك الذى تؤمنين به يقول :

    سفر إشعياء 46: 9
    اُذْكُرُوا الأَوَّلِيَّاتِ مُنْذُ الْقَدِيمِ، لأَنِّي أَنَا اللهُ وَلَيْسَ آخَرُ. الإِلهُ وَلَيْسَ مِثْلِي.

    فالله ليس لله مثيل كما فى النص ولذلك استنكر على من يشبهوه قائلا :

    سفر إشعياء 46: 5
    بِمَنْ تُشَبِّهُونَنِي وَتُسَوُّونَنِي وَتُمَثِّلُونَنِي لِنَتَشَابَهَ؟.

    وهذا النص أيضا ييبين أنه لا شبه له سبحانه ولا مساوي له ولا معادل :

    إشعياء40 عدد25 : فبمن تشبهونني فأساويه يقول القدوس.
    إشعياء40 عدد18: فبمن تشبهون الله وأي شبه تعادلون به.

    وكذلك فى المزامير اسستنكار على أن هناك من يشبه الله :

    مزمور 89 عدد6: لانه من في السماء يعادل الرب.من يشبه الرب بين ابناء الله.

    وفى رسالة بولس أيضا نجد هذا المعنى :

    رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 1: 23
    وَأَبْدَلُوا مَجْدَ اللهِ الَّذِي لاَ يَفْنَى بِشِبْهِ صُورَةِ الإِنْسَانِ الَّذِي يَفْنَى، وَالطُّيُورِ، وَالدَّوَابِّ، وَالزَّحَّافَاتِ.

    أسأل الله ان يهدينا جميعا الى صراطه المستقيم انه ولى ذلك والقادر عليه ..

  2. #2
    الصورة الرمزية Said Interstellar
    Said Interstellar غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Mar 2019
    المشاركات
    23
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    13-07-2019
    على الساعة
    01:24 AM

    افتراضي

    بوركت أخي

  3. #3
    الصورة الرمزية *اسلامي عزي*
    *اسلامي عزي* متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    8,277
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    29-03-2020
    على الساعة
    11:44 PM

    افتراضي

    بوركتم .

    في شرح الحديث الشريف نقرأ :

    اقتباس
    أخبَر النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّ اللهَ تعالى خلَق آدَمَ عليه السَّلام على صورةِ الرَّحْمَنِ، والمعنَى: أنَّ اللهَ خلَق آدَمَ سَمِيعًا بصيرًا، مُتكلِّمًا إذا شاءَ، وهذا وَصْفُ اللهِ؛ فإنَّه سميعٌ بصيرٌ، متكلِّمٌ إذا شاء، وله وَجْه جلَّ وعلا.
    وليس المعنى: التشبيهُ والتمثيلُ، بل الصُّورةُ الَّتِي للهِ غيرُ الصورةِ الَّتِي للمخلوقِ، وإنَّما المعنى: أنَّه سميعٌ بصيرٌ، متكلِّمٌ إذا شاء ومتَى شاء، وهكذا خلَق اللهُ آدَمَ سميعًا بصيرًا ذا وَجْهٍ وذا يَدٍ وذا قَدَمٍ، لكنْ ليس السَّمْعُ كالسَّمعِ، وليس البصرُ كالبصرِ، وليس التكلُّمُ كالتكلُّمِ، بل للهِ صِفاتُه جلَّ وعلا الَّتِي تَلِيق بجلالِه وعظمتِه، وللعبدِ صِفاتُه الَّتِي تَلِيق به؛ فصفاتُ العبدِ يَعترِيها الفَناءُ والنقصُ، وصِفاتُ اللهِ سبحانه كاملةٌ لا يَعترِيها نقصٌ ولا زَوالٌ ولا فَناء؛ ولهذا قال عزَّ وجلَّ: {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ} [الشورى: 11]، وقال سبحانه: {وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ} [الإخلاص: 4].

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ابراهيم الصاعقة مشاهدة المشاركة

    مزمور 89 عدد6:
    لانه من في السماء يعادل الرب.من يشبه الرب بين ابناء الله.
    نقرأ من سفر التكوين 1 : 27

    فَخَلَقَ اللهُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِهِ. عَلَى صُورَةِ اللهِ خَلَقَهُ. ذَكَرًا وَأُنْثَى خَلَقَهُمْ.



    بنفس منطق المنصّرين لصوص الأديان و قطّاع الشريعة السقيم العليل نسأل :

    في موضع الكتاب المقدّس يُفيد بأنه لا شبيه للربّ بين بني آدم ، و في موضع آخر يُفيد بأنّ الله خلق الإنسان على صورته ، فهل ناقض الوحي الإلهي نفسه ؟؟؟

    التعديل الأخير تم بواسطة *اسلامي عزي* ; 05-04-2019 الساعة 01:35 PM





    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلا أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    اللهمّ اهدنا و اهد بنا ،

    اللهمّ لا سهل إلا ما جعلته سهلاً، وأنت تجعل الحزن إذا شئت يارب سهلاً، اللهمّ سهّل علينا أمورنا واجعل أعمالنا خالصة لوجهك الكريم نلقاك بها يارب يوم
    الدين.

    آمين... آمين... آمين.



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم " خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-07-2018, 09:16 PM
  2. قصيدة في الدفاع عن أمنا أم المؤمنين " عائشة " رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وسلم
    بواسطة صاحب القرآن في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-06-2014, 04:13 PM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-08-2010, 10:06 AM
  4. هذا الرسـول "صلى الله عليه وسلم" لخالد محمد خالد
    بواسطة mtmas في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 17-12-2009, 02:56 PM
  5. "الإنجيل يشهد لمحمد صلى الله عليه وسلم"
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-08-2006, 01:13 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم " خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"

شبهة حول قول النبى صلى الله عليه وسلم "  خلق الله آدم على صورته" والقرآن قال " ليس كمثله شئ"