بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد إمام المرسلين وعلى اله وصحبه والتابعين
    برغم التحريف والتضييع فإن الاسفار الانجيلية بترجمتها العربية التى بين ايدى النصرانى العادى والمنشورة على شارع الانترنت تصرخ بعلو الصوت:هناك نبى بعد المسيح وكنت قد تكلمت بفضل الله عزوجل عن النبوءة بإيليا وأنها فى حقيقتها نبوءة بنبى بعد المسيح وبصفات هذا النبى وأتمنى من كل قلبى على كل نصرانى أن يقرء موضوعى عن نبوءة ايليا وانتظر تعليقه ولكن حتى بدون نبوءة ايليا هذه رغم صراحتها وهى تكفى وحدها للتدليل على نبى بعد المسيح فهذه المقالة إن شاء الله تبارك وتعالى ستغلق كل فم كذاب يتحدث بأسئلة مضحكة:مثل هل الاسفار الانجيلية تحدثت عن نقل النبوة من بنى اسرائيل؟هل هناك نبوءات صريحة بظهور الإسلام؟هل المجئ الثانى للمسيح هو مهرب وملجأ يمكن للنصارى تحريف النبوءات حتى لا يؤمنوا بمحمد صلى الله عليه وسلم؟
    أقول لكل من يقرء:الموضوع طويل وسيأخذ منك وقت ولكن مع سلبية طول الموضوع فهو دراسة محققة تعتمد المنهجية قدر الامكان والهدف من الموضوع هو مناقشة علمية للبحث عن الحقيقة فى مسألة النبوءات والبشارات بالإسلام ومدى صحة هذا وهذا الموضوع إن شاء الله تبارك وتعالى سيضع النصرانى العامى أو حتى الكهنوتى أمام خياران احلاهمامر:إما أن يقبل بكلام العلمانيين عن أسطورية النصوص النصرانية وإما أن يقبل بالحقيقة وهى حدوث تحريف تفسيرى لنصوص كثيرة تخص المسلمين فى كتاب النصارى لكى تكون مخصوصة بالنصارى ولأن هذه النصوص لا تنطبق صفاتها على النصارى ظهر التناقض والاشكالات وأن وضع هذه النصوص فى سياقها التاريخى يعطينا نبوءات بالإسلام العظيم .
    والحقيقة فإن الاسلام لايحتاج لهذه النبوءات رغم أننى شخصيا أعترف باننى لم اتوقع اطلاقا حجم النبوءات التفصيلية الذى وجدته بفضل الله عزوجل ولكن المقصود من هذا الموضوع أن النصرانى حتى لولم يُسلم فإنه لايصير عنده حجة يضحك على نفسه بها بأن كتابه الذى يُقدسه لم يتحدث عن المسلمين وأعنى العهد الجديد تحديدا ثم ربطه بالعهد القديم،بصراحة هذا الموضوع طويل وممتع فى نفس الوقت وقد اكملته بعد اكثر من نظرة فى العهد الجديد وازعم اننى على شوق لردود افعال رافضة او معترضة من قبل النصارى فليس مطلوبا إلا الحق،أهلا بكل نصرانى معترض لأننى استعنت بتفاسير النصارى التى قالت بعض الحقيقة ولكنها مع قول الحقيقة قامت بتحريفها لخداع النصرانى،واقول لكل من يقرء:أؤكد أن الموضوع طويل فخذ وقتك ومتعتك للقراءة وهو فى النهاية مجرد نقل للنصوص الانجيلية والتوراتية وكنت حريصا على طريقة محددة عند كتابته:تفسير الاسفار بالاسفار ثم تفسير الاسفار بالتفسيرات النصرانية وهى جيدة رغم التحريف وعندما يظهر لى أن المفسر النصرانى لم يقل الحقيقة يأتى تفسير النص بالتاريخ فلكى يثبت للنصرانى خطأ تفسيرات مفسرى الكنيسة فهناك التاريخ الذى لا يكذب،وفى هذا الموضوع لن نناقش كل النبوءات فهى تحتاج لكتاب ولكن سنناقش اربعة نبوءات رئيسية تكررت فى كتاب النصارى:نبوءة دانيال وتفسيراتها ونبوءة ابن الانسان فى موعظة جبل الزيتون ونبوءتى سفر الرؤيا واخيرا مسألة المجئ الثانى للمسيح وما تحمله فى ثناياها من مفاجأت غير سارة للنصارى. والأن مع التفصيل بفضل الله تبارك وتعالى :

    أولا تفسير الانجيل لأمة الحجر عند دانيال.
    ثانيا نبوءة الانجيل بشخصيتين لإبن الانسان.
    ثالثا نبوءات سفر الرؤيا عن أمة الملكوت.
    رابعا واخيرا المجئ الثانى للمسيح بحد ذاته بشارة بالإسلام.
    التعديل الأخير تم بواسطة *اسلامي عزي* ; 07-03-2018 الساعة 12:38 PM سبب آخر: بارك الله فيكم

  2. #2
    الصورة الرمزية *اسلامي عزي*
    *اسلامي عزي* غير متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    8,051
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    09-12-2019
    على الساعة
    12:30 PM

    افتراضي


    تسجيل متابعة ....
    بارك الله فيكم .



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلا أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    اللهمّ اهدنا و اهد بنا ،

    اللهمّ لا سهل إلا ما جعلته سهلاً، وأنت تجعل الحزن إذا شئت يارب سهلاً، اللهمّ سهّل علينا أمورنا واجعل أعمالنا خالصة لوجهك الكريم نلقاك بها يارب يوم
    الدين.

    آمين... آمين... آمين.



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *اسلامي عزي* مشاهدة المشاركة

    تسجيل متابعة ....
    بارك الله فيكم .
    أهلا وسهلا بكم دائما وابدا
    وفيكم بارك الله رب العالمين ووفقكم وأيدكم بنصره

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    أولا تفسيرات الانجيل لنبوءة دانيال
    اذكر مبدئيا من يقرء الموضوع بنبوءة ايليا بفضل الله عزوجل
    هذا هو ايليا المزمع أن يأتى ايها النصارى
    أما مسألة دانيال فالنبوءة بالمملكة الإلهية نبوءة حقيقية ولايختلف النصارى معنا فيها ولكن الخلاف فى تفسيرها وسنحاول إن شاء الله تبارك وتعالى الرد من نصوص كتابهم عليهم والهدف من هذه الجزئية هو البحث عن الحقيقة والإجابة عن السؤال الهام هل تنبأ دانيال بالمسلمين أم بالكاثوليك والبروتستانت؟
    فى محاورة يحيى عليه السلام مع اليهود رد على اكاذيب النصارى واتباع الكنيسة واعلن اعلانا صريحا أن أمة الملكوت ابراهيمية وليست اممية كالكنيسة فى متى3
    9وَلاَ تَفْتَكِرُوا أَنْ تَقُولُوا فِي أَنْفُسِكُمْ: لَنَا إِبْراهِيمُ أَبًا. لأَنِّي أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ اللهَ قَادِرٌ أَنْ يُقِيمَ مِنْ هذِهِ الْحِجَارَةِ أَوْلاَدًا لإِبْراهِيمَ. 10وَالآنَ قَدْ وُضِعَتِ الْفَأْسُ عَلَى أَصْلِ الشَّجَرِ، فَكُلُّ شَجَرَةٍ لاَ تَصْنَعُ ثَمَرًا جَيِّدًا تُقْطَعُ وَتُلْقَى فِي النَّارِ.
    ويؤكد المسيح عليه السلام على المعنى السابق فى متى21
    43لِذلِكَ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَلَكُوتَ اللهِ يُنْزَعُ مِنْكُمْ وَيُعْطَى لأُمَّةٍ تَعْمَلُ أَثْمَارَهُ. 44وَمَنْ سَقَطَ عَلَى هذَا الْحَجَرِ يَتَرَضَّضُ، وَمَنْ سَقَطَ هُوَ عَلَيْهِ يَسْحَقُهُ!».45وَلَمَّا سَمِعَ رُؤَسَاءُ الْكَهَنَةِ وَالْفَرِّيسِيُّونَ أَمْثَالَهُ، عَرَفُوا أَنَّهُ تَكَلَّمَ عَلَيْهِمْ.
    النصارى لايختلفون معنا فى المعنى ولكن فى التحديد فالنصارى يفسرون الأمة بأنها ايمان الاممين رغم أن اليهودى الذى يسمع الكلام السابق من المسيح وفى الثقافة اليهودية نسبة كل مجموعة بشرية لمُعين ولم يكن المسيح ليخالف هذه الثقافة وأيضا فإن الكنيسة الأولى كانت من اليهود ولايمكن فصل كلام المسيح عن كلام يحيى عليهما السلام أن الملكوت سيظل فى ابناء ابراهيم فتفسير النص السابق فى سفر دانيال2 أن أمة الحجارة ستحكم بعد الرومان مباشرة بل ستعاصر نهاية الرومان بل هى التى ستقضى على الرومان وستكون أمة مصنوعة على عين الله عزوجل بلا تدخل خارجى فيقول دانيال
    44وَفِي أَيَّامِ هؤُلاَءِ الْمُلُوكِ، يُقِيمُ إِلهُ السَّمَاوَاتِ مَمْلَكَةً لَنْ تَنْقَرِضَ أَبَدًا، وَمَلِكُهَا لاَ يُتْرَكُ لِشَعْبٍ آخَرَ، وَتَسْحَقُ وَتُفْنِي كُلَّ هذِهِ الْمَمَالِكِ، وَهِيَ تَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ. 45لأَنَّكَ رَأَيْتَ أَنَّهُ قَدْ قُطِعَ حَجَرٌ مِنْ جَبَل لاَ بِيَدَيْنِ، فَسَحَقَ الْحَدِيدَ وَالنُّحَاسَ وَالْخَزَفَ وَالْفِضَّةَ وَالذَّهَبَ. اَللهُ الْعَظِيمُ قَدْ عَرَّفَ الْمَلِكَ مَا سَيَأْتِي بَعْدَ هذَا. اَلْحُلْمُ حَقٌّ وَتَعْبِيرُهُ يَقِينٌ».
    وتفسير النص السابق فى الاصحاح السابع من سفر دانيال عن المجئ الإلهى لمعاقبة مملكة الشر
    9كُنْتُ أَرَى أَنَّهُ وُضِعَتْ عُرُوشٌ، وَجَلَسَ الْقَدِيمُ الأَيَّامِ. لِبَاسُهُ أَبْيَضُ كَالثَّلْجِ، وَشَعْرُ رَأْسِهِ كَالصُّوفِ النَّقِيِّ، وَعَرْشُهُ لَهِيبُ نَارٍ، وَبَكَرَاتُهُ نَارٌ مُتَّقِدَةٌ. 10نَهْرُ نَارٍ جَرَى وَخَرَجَ مِنْ قُدَّامِهِ. أُلُوفُ أُلُوفٍ تَخْدِمُهُ، وَرَبَوَاتُ رَبَوَاتٍ وُقُوفٌ قُدَّامَهُ. فَجَلَسَ الدِّينُ، وَفُتِحَتِ الأَسْفَارُ. 11كُنْتُ أَنْظُرُ حِينَئِذٍ مِنْ أَجْلِ صَوْتِ الْكَلِمَاتِ الْعَظِيمَةِ الَّتِي تَكَلَّمَ بِهَا الْقَرْنُ. كُنْتُ أَرَى إِلَى أَنْ قُتِلَ الْحَيَوَانُ وَهَلَكَ جِسْمُهُ وَدُفِعَ لِوَقِيدِ النَّارِ. 12أَمَّا بَاقِي الْحَيَوَانَاتِ فَنُزِعَ عَنْهُمْ سُلْطَانُهُمْ، وَلكِنْ أُعْطُوا طُولَ حَيَاةٍ إِلَى زَمَانٍ وَوَقْتٍ.
    ويستكمل دانيال فى ذكر علامة إضافية على هذا المجئ الإلهى وهى زيارة ابن الإنسان إلى عرش الرحمن
    13«كُنْتُ أَرَى فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَإِذَا مَعَ سُحُبِ السَّمَاءِ مِثْلُ ابْنِ إِنْسَانٍ أَتَى وَجَاءَ إِلَى الْقَدِيمِ الأَيَّامِ، فَقَرَّبُوهُ قُدَّامَهُ. 14فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا وَمَجْدًا وَمَلَكُوتًا لِتَتَعَبَّدَ لَهُ كُلُّ الشُّعُوبِ وَالأُمَمِ وَالأَلْسِنَةِ. سُلْطَانُهُ سُلْطَانٌ أَبَدِيٌّ مَا لَنْ يَزُولَ، وَمَلَكُوتُهُ مَا لاَ يَنْقَرِضُ.
    وابن الانسان الذى جاء إلى عرش الرحمن فى النص السابق مخالف لشخصية المسيح من وجوه:
    أولا الترتيب الزمنى فالمسيح صعد إلى السماء وصار ممجدا كما فى رسالة يوحنا17عندما رُفع إلى السماء ولكن زمان رفع المسيح لم يكن تاليا لإضطهاد المؤمنين ولا بظهور قرن الاضطهاد كما أن صعوده لم يُنجى احدا من الاضطهاد وهو نفسه فى متى24 ويوحنا16امر اتباعه بالصبر بعد رفعه ومن حق النصرانى أن يحتج بالإصحاح الخامس من سفر الرؤيا عن الخروف الذى عن يمين العرش وبرغم أننى شخصيا لا اعتقد أن الخروف هو المسيح لأن المسيح ليس من نسل داوود بإعترافه هو شخصيا"كيف يدعوه بالروح ربا"والخروف المذبوح ابن داوود ويهوذا ولكن النصارى يعتقدون العكس وأن المسيح داوودى ومن حقهم الاحتجاج بسفر الرؤيا فيُقال لهم:الاصحاح الخامس من سفر الرؤيا أثبت الملكوت لنفس وذات الخروف وليس لاتباعه بينما نص دانيال اثبت الاثنين وايضا لو تتبعت الاصحاحات التالية فى سفر الرؤيا من السادس وحتى التاسع والعاشر وغيرها من اصحاحات فإن كاتب سفر الرؤيا يقول بيقين لا لبس فيه بأن الملكوت سيُنزع بغضب الله عزوجل ولوطبقنا تفسير النصارى فهو ضدهم وليس لهم لأن النص يقول بأن غضب الخروف حل مع البوق السابع والختم السابع ثم قُضى الامر وحلت النهاية ويؤكد بأن أمة هجمت على امة منحرفة وحققت غضب الله عزوجل مع ضربة الملاك السابع وعند قراءة التاريخ فبعد سبعة قرون من عصر المسيح غزا المسلمون ممالك النصارى من الروم وغيرهم فهذا التفسير بجانب أنه لايربط كل اجزاء نبوءة دانيال هو ضد النصرانية نفسها إذ يجعلها أمة وثنية تستحق العقاب أماعلة الزيارة إلى عرش الرحمن فى نبوءة دانيال فهى ظهور مملكة الشر والكفر وغلبتها على القديسين وإرادة الله عزوجل أن يعطى للقديسين الحكم من الرومان فيستكمل فى دانيال7 فيقول
    فَقَالَ هكَذَا: أَمَّا الْحَيَوَانُ الْرَّابعُ فَتَكُونُ مَمْلَكَةٌ رَابِعَةٌ عَلَى الأَرْضِ مُخَالِفَةٌ لِسَائِرِ الْمَمَالِكِ، فَتَأْكُلُ الأَرْضَ كُلَّهَا وَتَدُوسُهَا وَتَسْحَقُهَا. 24وَالْقُرُونُ الْعَشَرَةُ مِنْ هذِهِ الْمَمْلَكَةِ هِيَ عَشَرَةُ مُلُوكٍ يَقُومُونَ، وَيَقُومُ بَعْدَهُمْ آخَرُ، وَهُوَ مُخَالِفٌ الأَوَّلِينَ، وَيُذِلُّ ثَلاَثَةَ مُلُوكٍ. 25وَيَتَكَلَّمُ بِكَلاَمٍ ضِدَّ الْعَلِيِّ وَيُبْلِي قِدِّيسِي الْعَلِيِّ، وَيَظُنُّ أَنَّهُ يُغَيِّرُ الأَوْقَاتَ وَالسُّنَّةَ، وَيُسَلَّمُونَ لِيَدِهِ إِلَى زَمَانٍ وَأَزْمِنَةٍ وَنِصْفِ زَمَانٍ. 26فَيَجْلِسُ الدِّينُ وَيَنْزِعُونَ عَنْهُ سُلْطَانَهُ لِيَفْنَوْا وَيَبِيدُوا إِلَى الْمُنْتَهَى.
    والمملكة المقصودة بالنص السابق هى الرومان بل عند التدبر كما قال بعض اخواننا هذه نبوءة بقسطنطين وبالفترة بين قسطنطين ومحمد صلى الله عليه وسلم وهى قرنين ونصف بالضبط ولكن هذا التفسير يؤذى النصارى فى عقيدتهم فلا يحبونه ولكنها الحقيقة و لله عزوجل الحمد والمنة .
    ثانيا طبيعة السلطان والملك فالذى فى النص سلطانه دنيوى أما المسيح فسلطانه الدنيوى يأتى فى أخر الزمان والقول بأن هناك دول مسيحية فهذه تسمية فقط وليست بحقيقة لأن الاحكام الاساسية التى دعا إليها المسيح لم تتحقق وهى محبة الله عزوجل وهى الوصية الاولى تجد فى الدول النصرانية العلمانية والالحاد ومحبة الجيران والسلام فتجد فى الدول النصرانية روح الاستعمار والحروب ومحبة الاخرة وكراهية الدنيا فتجد فى النصارى حب الدنيا وحب المال واخيرا اتباع الناموس والشريعة واظن أن اخر من يتبع الناموس هم النصارى وهم يخالفون الناموس حتى فى أبسط الاشياء مثل الحجاب واحتشام النساء ومثل عدم السجود للتماثيل المسبوكة والصور،فأين سلطان المسيح الأبدى؟
    ثم لماذا يخالف النصارى نصوص كتابهم الصريحة والواضحة فالمسيح عليه السلام تنبأ بالأممين النصارى وأثبت أن الاممين النصارى ينبغى أن يكونوا مثل الحواريين ملكوتهم فى الاخرة لا فى الدنيا ففى الاصحاح العاشر من يوحنا
    16وَلِي خِرَافٌ أُخَرُ لَيْسَتْ مِنْ هذِهِ الْحَظِيرَةِ، يَنْبَغِي أَنْ آتِيَ بِتِلْكَ أَيْضًا فَتَسْمَعُ صَوْتِي، وَتَكُونُ رَعِيَّةٌ وَاحِدَةٌ وَرَاعٍ وَاحِدٌ. 17لِهذَا يُحِبُّنِي الآبُ، لأَنِّي أَضَعُ نَفْسِي لآخُذَهَا أَيْضًا. 18لَيْسَ أَحَدٌ يَأْخُذُهَا مِنِّي، بَلْ أَضَعُهَا أَنَا مِنْ ذَاتِي. لِي سُلْطَانٌ أَنْ أَضَعَهَا وَلِي سُلْطَانٌ أَنْ آخُذَهَا أَيْضًا. هذِهِ الْوَصِيَّةُ قَبِلْتُهَا مِنْ أَبِي
    والنبوءة السابقة عن الاممين أنهم ينبغى أن يكونوا مجموعة واحدة وليس كنائس متصارعة وأن اختلاف الكنائس دليل بطلانها وأن اختلاف النصارى لايعنى فقط أنهم ليسوا المقصودين بنبوءة دانيال بل اختلافهم وتفرقهم وتعدد زعاماتهم الروحية دليل أنهم خرجوا من أمة المسيح الحقيقية ايضا،والمعنى الذى قاله المسيح عليه السلام قام بتفسيره بوضوح لا يقبل التأويل يوحنا فى سفر الرؤيا فقام بتفسير الملكوت فى الاصحاحين الثالث والحادى والعشرين من سفر الرؤيا بأنه دخول المؤمنين اورشليم السماوية يوم القيامة وما هذا إلا غيض من فيض من الردود على الزاعمين كذبا بأن الدول النصرانية هى المقصودة بنبوءة دانيال
    11هَا أَنَا آتِي سَرِيعًا. تَمَسَّكْ بِمَا عِنْدَكَ لِئَلاَّ يَأْخُذَ أَحَدٌ إِكْلِيلَكَ. 12مَنْ يَغْلِبُ فَسَأَجْعَلُهُ عَمُودًا فِي هَيْكَلِ إِلهِي، وَلاَ يَعُودُ يَخْرُجُ إِلَى خَارِجٍ، وَأَكْتُبُ عَلَيْهِ اسْمَ إِلهِي، وَاسْمَ مَدِينَةِ إِلهِي، أُورُشَلِيمَ الْجَدِيدَةِ النَّازِلَةِ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ عِنْدِ إِلهِي، وَاسْمِي الْجَدِيدَ. 13مَنْ لَهُ أُذُنٌ فَلْيَسْمَعْ مَا يَقُولُهُ الرُّوحُ لِلْكَنَائِسِ
    ثالثا نسل هذه الأمة وارتباطها بإبراهيم وقد حاول بولس التملص من مسألة ضرورية النسل لأمة الملكوت وهذه التى ارتبط بها النصارى لأن أمة الملكوت المذكورة فى نصوص دانيال لابد أن ترتبط بالعهد الابراهيمى ولابد أن تكون من ابناء ابراهيم فسعى بولس فى رسالتى رومية6وغلاطية3إلى جعل وراثة العهد للتبعية الاعتقادية وليس للنسل لأن تطبيق النصوص حرفيا كما سيأتى بيانه إن شاء الله تبارك وتعالى لايعنى إلا أن امة الملكوت من نسل اسماعيل فتجاوزا للتطبيق الحرفى للنصوص قال بولس بأن من امن بالمسيح صار من ابناء ابراهيم ومُستحقا للعهد وهنا السؤال:ماذا لو اجتمع فى أمة من الامم ثنائية الدم الابراهيمى والايمان أفلا تكون هى الأولى والأحق بوراثة الملكوت؟ فالأمة العربية الاسلامية اجتمعت فيها الصفتان:الإيمان بالمسيح كما أمن به الحواريون والاتصال بإبراهيم عبر اسماعيل فهم أولى بالعهد لمن كان قلب أوالقى السمع وهو شهيد.
    رابعا إن ربط نبوءة الاصحاح الثانى من سفر دانيال بالإصحاح السابع عند اسقاطها على التاريخ لايعطى تاريخيا إلا ظهور أمة الاسلام فالمواصفات التاريخية لا تتحقق إلا فيها عند جمع الاصحاحين ولنعتبر هذه النقطة محل تحدى،وهناك وجه تحدى أخر:وفقا للتفسير النصرانى لنبوءات دانيال فإن نسل اسماعيل ممن لايحق لهم الملك ولكن سفر التكوين يخالف هذا ويعلن أن يد اسماعيل ستطال كل واحد مع التحفظ على تعبير"وحشى"رغم أنه يؤيد ولا يعارض مذهب أن اسماعيل هو المقصود بالنبوءة لنقرء فى الاصحاح السادس عشر من سفرالتكوين
    10وَقَالَ لَهَا مَلاَكُ الرَّبِّ: «تَكْثِيرًا أُكَثِّرُ نَسْلَكِ فَلاَ يُعَدُّ مِنَ الْكَثْرَةِ».11وَقَالَ لَهَا مَلاَكُ الرَّبِّ: «هَا أَنْتِ حُبْلَى، فَتَلِدِينَ ابْنًا وَتَدْعِينَ اسْمَهُ إِسْمَاعِيلَ، لأَنَّ الرَّبَّ قَدْ سَمِعَ لِمَذَلَّتِكِ. 12وَإِنَّهُ يَكُونُ إِنْسَانًا وَحْشِيًّا، يَدُهُ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ، وَيَدُ كُلِّ وَاحِدٍ عَلَيْهِ، وَأَمَامَ جَمِيعِ إِخْوَتِهِ يَسْكُنُ»..
    فإذا كانت نبوءة دانيال ليست لبنى اسماعيل فأين تحققت نبوءات التكوين السابقة؟
    خامسا وأخيرا إن المسيح تنبأ بكثرة الانبياء الكذبة بين اتباعه بينما هذه الأمة من القديسين والصالحين فيقول دانيال فى الاصحاح السابع
    21وَكُنْتُ أَنْظُرُ وَإِذَا هذَا الْقَرْنُ يُحَارِبُ الْقِدِّيسِينَ فَغَلَبَهُمْ، 22حَتَّى جَاءَ الْقَدِيمُ الأَيَّامِ، وَأُعْطِيَ الدِّينُ لِقِدِّيسِيِ الْعَلِيِّ، وَبَلَغَ الْوَقْتُ، فَامْتَلَكَ الْقِدِّيسُونَ الْمَمْلَكَةَ.
    الاشكال فى النصوص السابقة ليس فقط بأن النصارى لا يأخذونها بترتيبها لأن ذلك يؤدى إلى الاقرار بالإسلام العظيم ولكن الاشكال أنهم يزعمون بأن نصوص دانيال هذه عن الامبراطورية الرومانية وورثتها من اهل الحضارة الغربية فى اوربا وامريكا وهذا الزعم باطل من وجوه
    أولا الاصحاح الثانى من سفر دانيال فيه تكرار لنبوءة الاصحاح السابع ويتحدث عن هذه المملكة بإعتبارها مفارقة للرومان فى النشأة والجنس وكذلك فإن نبوءة اليومين والنصف كفترة للإضطهاد لاتنطبق بأى حال على الاضطهاد الرومانى حتى لوصار اليومين ونصف هما قرنان ونصف وايضا فالنبوءة تتناقض مع الاصحاح الرابع والعشرين من رسالة متى والاصحاح السادس عشر من رسالة يوحنا الإنجيلية وفيهما أكد المسيح أن الملكوت فى الاخرة،وأيضا هذه النبوءة إذا سلمنا للنصارى بصحة تأويلهم فلاوجود للأنبياء الكذبة الكثيرين الذين تنبأ بهم المسيح لأنه بهذا تصير الكنائس الثلاث وهى موجودة فى الغرب كلهم على حق.
    ثانيا هذا التفسير من النصارى يعنى أن عيسو بن اسحاق وهو الجد الأعلى الاجناس الاوربية داخل فى البركة وهذا نقيض تام لصريح الاسفار واحكام التوراة،فى التكوين27على لسان اسحاق عليه السلام بعد نزع البركة من عيسو
    39فَأَجَابَ إِسْحَاقُ أَبُوهُ: «هُوَذَا بِلاَ دَسَمِ الأَرْضِ يَكُونُ مَسْكَنُكَ، وَبِلاَ نَدَى السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ. 40وَبِسَيْفِكَ تَعِيشُ، وَلأَخِيكَ تُسْتَعْبَدُ، وَلكِنْ يَكُونُ حِينَمَا تَجْمَحُ أَنَّكَ تُكَسِّرُ نِيرَهُ عَنْ عُنُقِكَ»
    ولورجعت للاصحاح التاسع والاربعين من سفر ارمياء لوجدت قوم عيسو من الاقوام المغضوب عليهم من قبل رب العالمين وأن هلاك مساكنهم كهلاك سدوم وعمورة ولاعجب أن الاوربيين والامريكيين يتشبهون بسدوم وعمورة وأخيرا فى سفر عوبيديا نص صريح يضرب كل كلام النصارى بفضل الله عزوجل
    10 مِنْ أَجْلِ ظُلْمِكَ لأَخِيكَ يَعْقُوبَ، يَغْشَاكَ الْخِزْيُ وَتَنْقَرِضُ إِلَى الأَبَدِ. 11يَوْمَ وَقَفْتَ مُقَابِلَهُ يَوْمَ سَبَتِ الأَعَاجِمُ قُدْرَتَهُ، وَدَخَلَتِ الْغُرَبَاءُ أَبْوَابَهُ، وَأَلْقَوْا قُرْعَةً عَلَى أُورُشَلِيمَ، كُنْتَ أَنْتَ أَيْضًا كَوَاحِدٍ مِنْهُمْ.
    ويستكمل النص
    17« وَأَمَّا جَبَلُ صِهْيَوْنَ فَتَكُونُ عَلَيْهِ نَجَاةٌ، وَيَكُونُ مُقَدَّسًا، وَيَرِثُ بَيْتُ يَعْقُوبَ مَوَارِيثَهُمْ. 18وَيَكُونُ بَيْتُ يَعْقُوبَ نَارًا، وَبَيْتُ يُوسُفَ لَهِيبًا، وَبَيْتُ عِيسُو قَشًّا، فَيُشْعِلُونَهُمْ وَيَأْكُلُونَهُمْ وَلاَ يَكُونُ بَاق مِنْ بَيْتِ عِيسُو، لأَنَّ الرَّبَّ تَكَلَّمَ». 19وَيَرِثُ أَهْلُ الْجَنُوبِ جَبَلَ عِيسُو
    ويقول بولس بجلاء لا لبس فيه فى الاصحاح التاسع من رسالة رومية
    12قِيلَ لَهَا:«إِنَّ الْكَبِيرَ يُسْتَعْبَدُ لِلصَّغِيرِ». 13كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ:«أَحْبَبْتُ يَعْقُوبَ وَأَبْغَضْتُ عِيسُوَ».
    وهذا معناه ببساطة أن نبوءة دانيال7 لاتخص المسيح ولا الاوربيين.
    ثالثا صريح كلام دانيال نفسه فى الاصحاح الحادى عشر الذى يعتبر ممالك الشمال من مملكة المسيخ الدجال
    40«فَفِي وَقْتِ النِّهَايَةِ يُحَارِبُهُ مَلِكُ الْجَنُوبِ، فَيَثُورُ عَلَيْهِ مَلِكُ الشِّمَالِ بِمَرْكَبَاتٍ وَبِفُرْسَانٍ وَبِسُفُنٍ كَثِيرَةٍ، وَيَدْخُلُ الأَرَاضِيَ وَيَجْرُفُ وَيَطْمُو. 41وَيَدْخُلُ إِلَى الأَرْضِ الْبَهِيَّةِ فَيُعْثَرُ كَثِيرُونَ، وَهؤُلاَءِ يُفْلِتُونَ مِنْ يَدِهِ: أَدُومُ وَمُوآبُ وَرُؤَسَاءُ بَنِي عَمُّونَ. 42وَيَمُدُّ يَدَهُ عَلَى الأَرَاضِي، وَأَرْضُ مِصْرَ لاَ تَنْجُو. 43وَيَتَسَلَّطُ عَلَى كُنُوزِ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَعَلَى كُلِّ نَفَائِسِ مِصْرَ. وَاللُّوبِيُّونَ وَالْكُوشِيُّونَ عِنْدَ خُطُوَاتِهِ. 44وَتُفْزِعُهُ أَخْبَارٌ مِنَ الشَّرْقِ وَمِنَ الشِّمَالِ، فَيَخْرُجُ بِغَضَبٍ عَظِيمٍ لِيُخْرِبَ وَلِيُحَرِّمَ كَثِيرِينَ. 45وَيَنْصُبُ فُسْطَاطَهُ بَيْنَ الْبُحُورِ وَجَبَلِ بَهَاءِ الْقُدْسِ، وَيَبْلُغُ نِهَايَتَهُ وَلاَ مُعِينَ لَهُ.
    والنص السابق يؤيده ويصدق عليه نص دانيال8ويؤكد النصان أن ممالك الشمال والممالك التى ستتسلط على القدس هى من ممالك الدجال والشيطان كما فى سفر الرؤيا ويتميز النص السابق عن غيره بتحديد أماكن ممالك الدجال بأنها بين البحور فى اشارة ضمنية الى بريطانيا وامريكا ولاعجب أن هاتين الدولتين هما اخطر الدول الماسونية على الاطلاق ونقرء فى الاصحاح السادس عشر من سفر الرؤيا أن حضارات المياه من الحضارات الفاسدة والشريرة
    3ثُمَّ سَكَبَ الْمَلاَكُ الثَّانِي جَامَهُ عَلَى الْبَحْرِ، فَصَارَ دَمًا كَدَمِ مَيِّتٍ. وَكُلُّ نَفْسٍ حَيَّةٍ مَاتَتْ فِي الْبَحْرِ. 4ثُمَّ سَكَبَ الْمَلاَكُ الثَّالِثُ جَامَهُ عَلَى الأَنْهَارِ وَعَلَى يَنَابِيعِ الْمِيَاهِ، فَصَارَتْ دَمًا. 5وَسَمِعْتُ مَلاَكَ الْمِيَاهِ يَقُولُ:«عَادِلٌ أَنْتَ أَيُّهَا الْكَائِنُ وَالَّذِي كَانَ وَالَّذِي يَكُونُ، لأَنَّكَ حَكَمْتَ هكَذَا. 6لأَنَّهُمْ سَفَكُوا دَمَ قِدِّيسِينَ وَأَنْبِيَاءَ، فَأَعْطَيْتَهُمْ دَمًا لِيَشْرَبُوا. لأَنَّهُمْ مُسْتَحِقُّونَ!» 7وَسَمِعْتُ آخَرَ مِنَ الْمَذْبَحِ قَائِلاً:«نَعَمْ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ! حَق وَعَادِلَةٌ هِيَ أَحْكَامُكَ».
    وأكثر اوربا تمتلئ بالأنهار ومصادر المياه ومعظم الدول النصرانية دول نهرية،فلماذا يخالف النصارى كتابهم ويجعلون حضارات المياه هى مملكة الملكوت؟حتى لا يعترفوا بالحقيقة وهى أن حضارة البرية هى مملكة الملكوت وهى حضارة الإسلام.
    رابعا واخيرا أن دانيال ذكر صفات الاوربيين والامريكيين فى جملة الممالك الاربعة الفاسدة فأمة الحديد الفاجرة التى ستقضى عليها أمة الحجارة من علاماتها الإختلاط بالأجناس والامم الاخرى والانقسام وهو ماحصل للغرب فنقرء فى دانيال2
    40وَتَكُونُ مَمْلَكَةٌ رَابِعَةٌ صَلْبَةٌ كَالْحَدِيدِ، لأَنَّ الْحَدِيدَ يَدُقُّ وَيَسْحَقُ كُلَّ شَيْءٍ. وَكَالْحَدِيدِ الَّذِي يُكَسِّرُ تَسْحَقُ وَتُكَسِّرُ كُلَّ هؤُلاَءِ. 41وَبِمَا رَأَيْتَ الْقَدَمَيْنِ وَالأَصَابِعَ بَعْضُهَا مِنْ خَزَفٍ وَالْبَعْضُ مِنْ حَدِيدٍ، فَالْمَمْلَكَةُ تَكُونُ مُنْقَسِمَةً، وَيَكُونُ فِيهَا قُوَّةُ الْحَدِيدِ مِنْ حَيْثُ إِنَّكَ رَأَيْتَ الْحَدِيدَ مُخْتَلِطًا بِخَزَفِ الطِّينِ. 42وَأَصَابِعُ الْقَدَمَيْنِ بَعْضُهَا مِنْ حَدِيدٍ وَالْبَعْضُ مِنْ خَزَفٍ، فَبَعْضُ الْمَمْلَكَةِ يَكُونُ قَوِيًّا وَالْبَعْضُ قَصِمًا. 43وَبِمَا رَأَيْتَ الْحَدِيدَ مُخْتَلِطًا بِخَزَفِ الطِّينِ، فَإِنَّهُمْ يَخْتَلِطُونَ بِنَسْلِ النَّاسِ، وَلكِنْ لاَ يَتَلاَصَقُ هذَا بِذَاكَ، كَمَا أَنَّ الْحَدِيدَ لاَ يَخْتَلِطُ بِالْخَزَفِ.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    وبعد أن ثبت أن سلالة عيسو لايمكن بأى حال أن تكون هى الوارثة للعهد والمقصودة بالنبوءة فيأتى السؤال المهم ماهى مواصفات هذا الشعب الإبراهيمى؟
    أولا هو شعب من القديسين والمؤمنين وتدوم عقيدتهم الصالحة ودولتهم ففى دانيال7 نقرء
    17هؤُلاَءِ الْحَيَوَانَاتُ الْعَظِيمَةُ الَّتِي هِيَ أَرْبَعَةٌ هِيَ أَرْبَعَةُ مُلُوكٍ يَقُومُونَ عَلَى الأَرْضِ. 18أَمَّا قِدِّيسُو الْعَلِيِّ فَيَأْخُذُونَ الْمَمْلَكَةَ وَيَمْتَلِكُونَ الْمَمْلَكَةَ إِلَى الأَبَدِ وَإِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ.
    ويستكمل دانيال
    اقتباس
    26فَيَجْلِسُ الدِّينُ وَيَنْزِعُونَ عَنْهُ سُلْطَانَهُ لِيَفْنَوْا وَيَبِيدُوا إِلَى الْمُنْتَهَى. 7وَالْمَمْلَكَةُ وَالسُّلْطَانُ وَعَظَمَةُ الْمَمْلَكَةِ تَحْتَ كُلِّ السَّمَاءِ تُعْطَى لِشَعْبِ قِدِّيسِي الْعَلِيِّ. مَلَكُوتُهُ مَلَكُوتٌ أَبَدِيٌّ، وَجَمِيعُ السَّلاَطِينِ إِيَّاهُ يَعْبُدُونَ وَيُطِيعُونَ. 28إِلَى هُنَا نِهَايَةُ الأَمْرِ.
    والنص السابق لدانيال كان تفسيرا وتأويلا لزيارة ابن الإنسان إلى عرش الرحمن فملكوت ابن الانسان هو ملكوت القديسيين الدائم وسلطان ابن الإنسان هو سلطان القديسيين الأبدى
    ثانيا أن هذا الشعب يوقر ابراهيم عليه السلام ففى التكوين12
    3وَأُبَارِكُ مُبَارِكِيكَ، وَلاَعِنَكَ أَلْعَنُهُ. وَتَتَبَارَكُ فِيكَ جَمِيعُ قَبَائِلِ الأَرْضِ
    ويقول المسيح فى يوحنا8
    قَالَ لَهُمْ يَسُوعُ:«لَوْ كُنْتُمْ أَوْلاَدَ إِبْرَاهِيمَ، لَكُنْتُمْ تَعْمَلُونَ أَعْمَالَ إِبْرَاهِيمَ!
    فالغربيون يلعنون ابراهيم لأنهم علمانيون يعتبرون ابراهيم اسطورة لاحقيقة وحتى المتدينين منهم يلعنونه بشكل غير مباشر عندما ينحرفون عن تعاليمه واخلاقه والعرب المسلمون يباركونه فى صلواتهم وعقائدهم فهم أحق بالنبوءة،
    ثالثا هذه الأمة متخلفة تكنولوجيا وعلميا ودينيا،ولاننسى أن بولس فى الاصحاح العاشر من رسالته إلى رومية كان يخبر الأمميين أن الأمة التى ستخلف بنى اسرائيل هى الأمة الغبية التى ذكرها موسى عليه السلام
    اقتباس
    19لكِنِّي أَقُولُ: أَلَعَلَّ إِسْرَائِيلَ لَمْ يَعْلَمْ؟ أَوَّلاً مُوسَى يَقُولُ:«أَنَا أُغِيرُكُمْ بِمَا لَيْسَ أُمَّةً. بِأُمَّةٍ غَبِيَّةٍ أُغِيظُكُمْ». 20ثُمَّ إِشَعْيَاءُ يَتَجَاسَرُ وَيَقُولُ:«وُجِدْتُ مِنَ الَّذِينَ لَمْ يَطْلُبُونِي، وَصِرْتُ ظَاهِرًا لِلَّذِينَ لَمْ يَسْأَلُوا عَنِّي».
    لاينطبق فهم بولس السابق إلا على الاسماعيليين لأنهم أميون لايعلمون الكتاب وكانت مساكنهم بعيدة عن بنى اسرائيل فلم يسمعوا بانبياؤهم أما الاوربيون ابناء عيسو فلاتنطبق عليهم نبوءة اشعياء فقد كانوا جيرانا لبنى اسرائيل فى جبال سعير وايضا فى مرتفعات الشمال وكاتب هذه السطور لديه مبحث لم يكتمل بعد عن الاصول الاسرائيلية للميثولوجيا الاغريقية وحتى بدون هذا فبإمكانك الرجوع لكتاب"شفرة سورة الاسراء"للدكتور بهاء الامير لتعرف دور اليهود فى تشكيل الحضارة الاغريقية أم الحضارات الغربية وحتى بدون كل ما سبق فنبوءة اشعياء المذكورة بأعلى لايمكن أن تنطبق على الاوربيين لأن أيوب عليه السلام على الارجح كان منهم أو على الأقل عاش فى ارضهم.
    رابعا هذه الأمة على علاقة وثيقة بمساكن الاسماعيلين نقرء فى اشعياء
    اقتباس
    42
    اقتباس
    10غَنُّوا لِلرَّبِّ أُغْنِيَةً جَدِيدَةً، تَسْبِيحَهُ مِنْ أَقْصَى الأَرْضِ. أَيُّهَا الْمُنْحَدِرُونَ فِي الْبَحْرِ وَمِلْؤُهُ وَالْجَزَائِرُ وَسُكَّانُهَا، 11لِتَرْفَعِ الْبَرِّيَّةُ وَمُدُنُهَا صَوْتَهَا، الدِّيَارُ الَّتِي سَكَنَهَا قِيدَارُ. لِتَتَرَنَّمْ سُكَّانُ سَالِعَ. مِنْ رُؤُوسِ الْجِبَالِ لِيَهْتِفُوا. 12لِيُعْطُوا الرَّبَّ مَجْدًا وَيُخْبِرُوا بِتَسْبِيحِهِ فِي الْجَزَائِرِ. 13الرَّبُّ كَالْجَبَّارِ يَخْرُجُ. كَرَجُلِ حُرُوبٍ يُنْهِضُ غَيْرَتَهُ. يَهْتِفُ وَيَصْرُخُ وَيَقْوَى عَلَى أَعْدَائِهِ.
    ولايصح عقلا أن يكون الاصحاح الثانى والاربعين من سفر اشعياء متحدثا عن المسيح والكنيسة لأنه يتحدث عن أمة مجاهدة محاربة تغزو فى البحر والبر ويكون خروجها من أقصى الارض وتمر على قيدار وسالع وفى الاصحاح الحادى والعشرين من سفر حزقيال وكذلك فى الاصحاح الحادى عشر من سفر دانيال دليل تأكيدى على كلام اشعياء السابق إذ تؤكد هذه النصوص أن الأمة الأخيرة التى تقاتل الدجال فى أخر الزمان تكون من الجنوب ومن ارض بنى عمون وهذه أمة الإسلام والجبال التى ذكرها اشعياء هى نفسها التى ذكرها دانيال فنقرء ثانية فى دانيال2
    اقتباس
    34كُنْتَ تَنْظُرُ إِلَى أَنْ قُطِعَ حَجَرٌ بِغَيْرِ يَدَيْنِ، فَضَرَبَ التِّمْثَالَ عَلَى قَدَمَيْهِ اللَّتَيْنِ مِنْ حَدِيدٍ وَخَزَفٍ فَسَحَقَهُمَا. 35فَانْسَحَقَ حِينَئِذٍ الْحَدِيدُ وَالْخَزَفُ وَالنُّحَاسُ وَالْفِضَّةُ وَالذَّهَبُ مَعًا، وَصَارَتْ كَعُصَافَةِ الْبَيْدَرِ فِي الصَّيْفِ، فَحَمَلَتْهَا الرِّيحُ فَلَمْ يُوجَدْ لَهَا مَكَانٌ. أَمَّا الْحَجَرُ الَّذِي ضَرَبَ التِّمْثَالَ فَصَارَ جَبَلاً كَبِيرًا وَمَلأَ الأَرْضَ كُلَّهَا.
    فأمة الجبال عند دانيال هى نفسها ديار قيدار وسالع عند اشعياء،ولايصح عقلا كما أن تنكر أن ما اراده دانيال مملكة حقيقية لأن هذا ما فهمه بختنصر واليهود وما يدل عليه سياق النص وكذلك لايصح عقلا الا يكون الحجر هو العلامة المميزة لهذه المملكة فكما علامة الروم الحديد فعلامة هذه الأمة الحجارة ولاينطبق هذا إلا على العرب المسلمين.
    خامسا وأخيرا هذه المملكة كما قال دانيال لاتنقرض ولايُترك ملكها لشعب أخر وقد انقرض الروم وانقرض الفرنجة الكاثوليك وحل محلهم البروتستانت فى قيادة الأرض والأن البروتستانت يهلكون ويحل الشرق الأقصى محلهم فى قيادة الأرض فهذه كلها ممالك لاتثبت وتترك ملكها لشعوب أخرى فليست المقصودة بالنبوءة والمملكة الوحيدة التى لم تنقرض هى الدول الإسلامية والعالم الإسلامى ،وأيضا فإن تكرار دانيال لأن هذه المملكة نزعت سلطان قرن الشيطان لاينطبق إلا على حروب الفتوحات الاسلامية لأن النصرانية حتى بعد تأسيس ممالك الارثوذكس والكاثوليك والبروتستانت لم ينزعوا سلطان بعضها إلا جزئيا وتأكيد دانيال أن هذه المملكة ورثت الروم والفرس معا لايتحقق تاريخيا إلا للمسلمين وحتى الدول الاستعمارية الغربية فى أقصى إتساع لمستعمراتها لم تستطع أن تحافظ على احتلالها للبلاد المستعمرة ولم تستطع تغيير ثقافتها وقد زال الاستعمار وبقى الاسلام وشعوبه ودوله رغم كل شئ.
    وأتمنى من كل قلبى أن أعرف رأى النصارى فى هذه النصوص الصريحة بالأمة الإسماعيلية الإسلامية.
    بعد ما سبق تتبقى نقطة واحدة لاغير وهى هل هناك نص صريح بإنتقال النبوة من بنى اسرائيل لأن كل ما سبق يؤكد ويقطع بأنتقال الملكوت من بنى اسرائيل الى شعب فاران الجاهلى دون تحديد النبوة والجواب نعم هناك نص صريح فى الاصحاح الثانى من سفر الاعمال بإنتقال النبوة والوحى من الاسرائيليين الى الاممين لنقرء كلام بطرس حوارى المسيح وحوله الاحد عشر حواريا
    اقتباس
    16بَلْ هذَا مَا قِيلَ بِيُوئِيلَ النَّبِيِّ. 17يَقُولُ اللهُ: وَيَكُونُ فِي الأَيَّامِ الأَخِيرَةِ أَنِّي أَسْكُبُ مِنْ رُوحِي عَلَى كُلِّ بَشَرٍ، فَيَتَنَبَّأُ بَنُوكُمْ وَبَنَاتُكُمْ، وَيَرَى شَبَابُكُمْ رُؤًى وَيَحْلُمُ شُيُوخُكُمْ أَحْلاَمًا. 18وَعَلَى عَبِيدِي أَيْضًا وَإِمَائِي أَسْكُبُ مِنْ رُوحِي فِي تِلْكَ الأَيَّامِ فَيَتَنَبَّأُونَ. 19وَأُعْطِي عَجَائِبَ فِي السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ وَآيَاتٍ عَلَى الأَرْضِ مِنْ أَسْفَلُ: دَمًا وَنَارًا وَبُخَارَ دُخَانٍ. 20تَتَحَوَّلُ الشَّمْسُ إِلَى ظُلْمَةٍ وَالْقَمَرُ إِلَى دَمٍ، قَبْلَ أَنْ يَجِيءَ يَوْمُ الرَّبِّ الْعَظِيمُ الشَّهِيرُ. 21وَيَكُونُ كُلُّ مَنْ يَدْعُو بِاسْمِ الرَّبِّ يَخْلُصُ.
    فنبوءة يوئيل عليه السلام أن الوحى سينزل على الاممين قبل يوم القيامة ولورجعت لنص يوئيل لوجدت أن الوحى سينزل حتى على العبيد وهذه رمزية لعدم اختصاص بنى اسرائيل بالوحى والنبوة وهو ما وقع بالفعل مع محمد صلى الله عليه وسلم كما أن مقدمات الايات الثلاث:الدم والنار والدخان حدثت أيضا فالدم والنار فى الحروب الطويلة والدخان من أيات النبى صلى الله عليه وسلم الثابتة بالكتاب والسُنة فكيف بعد هذا يأتى نصرانى بائس ويزعم أن الخلاص فى يهود؟ والعجيب والمضحك وشر البلية ما يُضحك أن النصارى يتفقون معنا فى تفسير نبوءة يوئيل التى حُرفت فى سفر الاعمال تحريفا بسيطا والنصارى يثبتون الوحى والنبوة لكل الاباء الكنسيين الامميين لكنائسهم ايا كانت جنسياتهم حتى لو كانوا من نسل كنعان بن حام الملعون،ولكن نفس النصارى ياللعجب يكذبون بنبى من بنى اسماعيل وهو ممن يدخل فى عهد ابراهيم ولا يمكن أبدا لكى تكون الاسفار الانجيلية والتوراتية متناسقة إلا لو ربطت النص السابق بخصوصية العهد والنبوة بإبراهيم كما ذكر بطرس الحوارى وكاتب رسالة العبرانيين وسيأتى بيانه إن شاء الله تبارك وتعالى بمعنى اخر:لايمكن أن تتناسق النبوءات ابدا إلا بالإيمان بمحمد امام المرسلين صلى الله عليه وسلم لأنه الوحيد الذى يجمع الصفتين المذكورتين فى الاسفار:هو من نسل ابراهيم وهو ليس من بنى اسرائيل المنزوع منهم العهد ولاعجب فبرغم هذه الأدلة الدامغة التى تسد عين الشمس فإن الظالمين بأيات الله يجحدون
    قَدْ نَعْلَمُ إِنَّهُ لَيَحْزُنُكَ الَّذِي يَقُولُونَ فَإِنَّهُمْ لَا يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآَيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ (33)الأنعام

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    ثانيا شخصيتان لإبن الانسان
    هناك مسألة تستحق البحث والنظر لمن يبحث عن الحق طبعا:هل إبن الانسان فى العهد الجديد الذى تنبئت به رسائل المسيح شخص واحد أم اثنان؟
    من الواضح أنهما شخصيتان فقد فصل المسيح عليه السلام بين مجيئه الثانى وهو من الغيب وبين ابن الانسان الاول وأثبت أنهما اثنان وأحدهما اتباعه العبد الحكيم والثانى وهو المسيح نفسه اتباعه العبد الردئ
    فى متى24
    اقتباس
    .40حِينَئِذٍ يَكُونُ اثْنَانِ فِي الْحَقْلِ، يُؤْخَذُ الْوَاحِدُ وَيُتْرَكُ الآخَرُ. 41اِثْنَتَانِ تَطْحَنَانِ عَلَى الرَّحَى، تُؤْخَذُ الْوَاحِدَةُ وَتُتْرَكُ الأُخْرَى.
    ويستكمل النص ويتحدث عن مجيئين لا مجئ واحد
    اقتباس
    45فَمَنْ هُوَ الْعَبْدُ الأَمِينُ الْحَكِيمُ الَّذِي أَقَامَهُ سَيِّدُهُ عَلَى خَدَمِهِ لِيُعْطِيَهُمُ الطَّعَامَ فِي حِينِهِ؟ 46طُوبَى لِذلِكَ الْعَبْدِ الَّذِي إِذَا جَاءَ سَيِّدُهُ يَجِدُهُ يَفْعَلُ هكَذَا! 47اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ يُقِيمُهُ عَلَى جَمِيعِ أَمْوَالِهِ. 48وَلكِنْ إِنْ قَالَ ذلِكَ الْعَبْدُ الرَّدِيُّ فِي قَلْبِهِ: سَيِّدِي يُبْطِئُ قُدُومَهُ. 49فَيَبْتَدِئُ يَضْرِبُ الْعَبِيدَ رُفَقَاءَهُ وَيَأْكُلُ وَيَشْرَبُ مَعَ السُّكَارَى. 50يَأْتِي سَيِّدُ ذلِكَ الْعَبْدِ فِي يَوْمٍ لاَ يَنْتَظِرُهُ وَفِي سَاعَةٍ لاَ يَعْرِفُهَا، 51فَيُقَطِّعُهُ وَيَجْعَلُ نَصِيبَهُ مَعَ الْمُرَائِينَ. هُنَاكَ يَكُونُ الْبُكَاءُ وَصَرِيرُ الأَسْنَانِ.
    فمن النصين السابقين أن هناك شخصان لأن هناك عبدان ومجيئان:مجئ لسيد العبد الأمين الحكيم ومجئ فى أخر الزمان قبل القيامة مباشرة لسيد العبد الردئ وقد أكد المسيح بوضوح لايقبل ذرة شك فى متى24 ومتى25 أن مجيئه الثانى فى أخر الزمان غير معلوم وأيضا فى سفر الرؤيا3تأكيد أن المجئ الثانى للمسيح غيب غير معلوم
    اقتباس

    2كُنْ سَاهِرًا وَشَدِّدْ مَا بَقِيَ، الَّذِي هُوَ عَتِيدٌ أَنْ يَمُوتَ، لأَنِّي لَمْ أَجِدْ أَعْمَالَكَ كَامِلَةً أَمَامَ اللهِ. 3فَاذْكُرْ كَيْفَ أَخَذْتَ وَسَمِعْتَ، وَاحْفَظْ وَتُبْ، فَإِنِّي إِنْ لَمْ تَسْهَرْ، أُقْدِمْ عَلَيْكَ كَلِصٍّ، وَلاَ تَعْلَمُ أَيَّةَ سَاعَةٍ أُقْدِمُ عَلَيْكَ.
    فهناك ابن الإنسان الذى عن يمين القوى سبحانه وتعالى وابن الانسان الذى يأتى بعد المسيح وقبل مجيئه الثانى ولكن وقع الخلط بينهما فالشخصية الثانية وهى ابن الانسان عيسى عليه السلام سيكون فى نهاية الزمان مع القيامة كما فى متى24 وفى رؤيا1 وفى اعمال1

    29
    اقتباس
    لِلْوَقْتِ بَعْدَ ضِيقِ تِلْكَ الأَيَّامِ تُظْلِمُ الشَّمْسُ، وَالْقَمَرُ لاَ يُعْطِي ضَوْءَهُ، وَالنُّجُومُ تَسْقُطُ مِنَ السَّمَاءِ، وَقُوَّاتُ السَّمَاوَاتِ تَتَزَعْزَعُ. 30وَحِينَئِذٍ تَظْهَرُ عَلاَمَةُ ابْنِ الإِنْسَانِ فِي السَّمَاءِ. وَحِينَئِذٍ تَنُوحُ جَمِيعُ قَبَائِلِ الأَرْضِ، وَيُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا عَلَى سَحَاب السَّمَاءِ بِقُوَّةٍ وَمَجْدٍ كَثِيرٍ.

    وهذه ان شاء الله تعالى هى صفات المجئ الثانى للمسيح وهى نفسها فى الاصحاح التاسع عشر من سفر الرؤيا وفى كثير من نصوص الاناجيل وخصوصا أن مقدمة الاصحاح الرابع والعشرين كانت سؤالا من الحواريين للمسيح عن مجيئه هو وهذه الصفات واضح تماما للأعمى قبل البصير أنها مع علامات قيام الساعة، فهناك شخصيتان لابن الانسان فى الرسائل الانجيلية احدهما ذهب الى يمين الله عزوجل والثانى إلى عرش الله عزوجل كما سبق فى دانيال ونحن نعذر النصارى لأنهم لايعرفون الفرق بين يمين الله عزوجل وبين عرشه جل وعلا وهذه النقطة نظرا لعدم تفصيلها فى اسفار النصارى ليست محلا للحوار،ولكن السؤال الملح والضرورى هل النص السابق والذى فى رسالة متى له شبيه فى رسالة يوحنا الانجيلية،نعم هذا النص فى الاصحاح الرابع والعشرين من رسالة متى وفي هذا الاصحاح يتنبأ المسيح بما سيحدث من بعده من حروب وتضييق على اتباعه يشبه تماما الاصحاحات الخامس عشر والسادس عشر والسابع عشرمن رسالة يوحنا الانجيلى ففى كلا الاصحاحين متى24 ويوحنا16 كان المسيح يحاور تلاميذه وكلا الاصحاحين حديث عن الايام الصعبة التالية له ونبوءة المسيح عليه السلام عن نقض الهيكل حجرا حجرا فى الاصحاح الرابع والعشرين من متى هى نفسها نبوءة نزع الاغصان فى الاصحاح الخامس عشر من يوحنا الذى يتكلم عن نفس الموعظة واستكمالها فى الاصحاح السادس عشر من يوحنا وختام الموعظة فى الاصحاح السابع عشر من يوحنا عن الحياة الابدية يشبه حديث الاصحاح الرابع والعشرين من متى فى نهايته عن الملكوت فى الاخرة للقديسيين والمؤمنين وأيضا الاصحاح الرابع والعشرين من متى وما بعده والاصحاح السادس عشر من يوحنا وما بعده كانت اخر موعظة للمسيح قبل العشاء الاخير فلا مجال للفرار،وكما تكرر كلام المسيح عن ابن الانسان فى موعظة جبل الزيتون تكرر كلامه فى رسالة يوحنا الانجيلية عن المعزى وروح الحق، فلا يتبقى إلا معرفة ابن الانسان الاول الوسيط قبل المجئ الثانى للمسيح فى متى24

    33
    اقتباس
    هكَذَا أَنْتُمْ أَيْضًا، مَتَى رَأَيْتُمْ هذَا كُلَّهُ فَاعْلَمُوا أَنَّهُ قَرِيبٌ عَلَى الأَبْوَابِ.34اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: لاَ يَمْضِي هذَا الْجِيلُ حَتَّى يَكُونَ هذَا كُلُّهُ. 35اَلسَّمَاءُ وَالأَرْضُ تَزُولاَنِ وَلكِنَّ كَلاَمِي لاَ يَزُولُ.36«وَأَمَّا ذلِكَ الْيَوْمُ وَتِلْكَ السَّاعَةُ فَلاَ يَعْلَمُ بِهِمَا أَحَدٌ، وَلاَ مَلاَئِكَةُ السَّمَاوَاتِ، إِلاَّ أَبِي وَحْدَهُ. 37وَكَمَا كَانَتْ أَيَّامُ نُوحٍ كَذلِكَ يَكُونُ أَيْضًا مَجِيءُ ابْنِ الإِنْسَانِ. 38لأَنَّهُ كَمَا كَانُوا فِي الأَيَّامِ الَّتِي قَبْلَ الطُّوفَانِ يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبُونَ وَيَتَزَوَّجُونَ وَيُزَوِّجُونَ، إِلَى الْيَوْمِ الَّذِي دَخَلَ فِيهِ نُوحٌ الْفُلْكَ، 39وَلَمْ يَعْلَمُوا حَتَّى جَاءَ الطُّوفَانُ وَأَخَذَ الْجَمِيعَ، كَذلِكَ يَكُونُ أَيْضًا مَجِيءُ ابْنِ الإِنْسَانِ.


    وبعد أن حددنا بفضل الله عزوجل مكان الموعظة السابقة فى يوحنا وهى موعظة جبل الزيتون يتبقى تحديد شبيه للنص السابق،فى يوحنا16
    اقتباس
    إِنَّ لِي أُمُورًا كَثِيرَةً أَيْضًا لأَقُولَ لَكُمْ، وَلكِنْ لاَ تَسْتَطِيعُونَ أَنْ تَحْتَمِلُوا الآنَ. 13وَأَمَّا مَتَى جَاءَ ذَاكَ، رُوحُ الْحَقِّ، فَهُوَ يُرْشِدُكُمْ إِلَى جَمِيعِ الْحَقِّ، لأَنَّهُ لاَ يَتَكَلَّمُ مِنْ نَفْسِهِ، بَلْ كُلُّ مَا يَسْمَعُ يَتَكَلَّمُ بِهِ، وَيُخْبِرُكُمْ بِأُمُورٍ آتِيَةٍ. 14ذَاكَ يُمَجِّدُنِي، لأَنَّهُ يَأْخُذُ مِمَّا لِي وَيُخْبِرُكُمْ. 15كُلُّ مَا لِلآبِ هُوَ لِي. لِهذَا قُلْتُ إِنَّهُ يَأْخُذُ مِمَّا لِي وَيُخْبِرُكُمْ.16بَعْدَ قَلِيل لاَ تُبْصِرُونَنِي، ثُمَّ بَعْدَ قَلِيل أَيْضًا تَرَوْنَنِي، لأَنِّي ذَاهِبٌ إِلَى الآبِ
    التشابه بين النصين اللذين من موعظة واحدة:أن كلاهما تحدث عن مجئ المسيح للحواريين القريب بعد رفعه إلى السماء،ولايتبقى إلا معرفة متى سيأتى ابن الانسان وهو نفسه المعزى روح الحق،فى نص متى أن الفترة بين رفع المسيح ومجئ النبى الأتى كمقدار الايام التى قضاها نوح قبل الطوفان ،هذا كلام المسيح عليه السلام فكم كانت ايام نوح قبل الطوفان،نقرء من سفر التكوين الاصحاح التاسع
    28وَعَاشَ نُوحٌ بَعْدَ الطُّوفَانِ ثَلاَثَ مِئَةٍ وَخَمْسِينَ سَنَةً. 29فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ نُوحٍ تِسْعَ مِئَةٍ وَخَمْسِينَ سَنَةً، وَمَاتَ. لوطرحت ثلاثمئة وخمسين من تسعمائة وخمسين تكون ستمائة بالضبط
    وهناك نص يؤيد نص متى فى الاصحاح العاشر من سفر الرؤيا
    اقتباس

    5وَالْمَلاَكُ الَّذِي رَأَيْتُهُ وَاقِفًا عَلَى الْبَحْرِ وَعَلَى الأَرْضِ، رَفَعَ يَدَهُ إِلَى السَّمَاءِ، 6وَأَقْسَمَ بِالْحَيِّ إِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ، الَّذِي خَلَقَ السَّمَاءَ وَمَا فِيهَا وَالأَرْضَ وَمَا فِيهَا وَالْبَحْرَ وَمَا فِيهِ: أَنْ لاَ يَكُونَ زَمَانٌ بَعْدُ! 7بَلْ فِي أَيَّامِ صَوْتِ الْمَلاَكِ السَّابعِ مَتَى أَزْمَعَ أَنْ يُبَوِّقَ، يَتِمُّ أَيْضًا سِرُّ اللهِ، كَمَا بَشَّرَ عَبِيدَهُ الأَنْبِيَاءَ.
    وفقا ليوحنا فإنه بعد سبعة قرون من بداية تلقيه هو شخصيا الوحى سيأتى السر الإلهى ويوحنا كان تلميذا ليوحنا المعمدان،والسؤال لمن يبحث عن الحق: الانجيل صريح واضح فى مجئ ابن الانسان بعد ستة قرون من رفع المسيح ومجئ السر الالهى بعد سبعة قرون من عصر يحيى وعيسى عليهما السلام والتاريخ يقول بأن رسول الله صلى الله عليه وسلم جاء بعد ستة قرون بالضبط من رفع المسيح ثم جاءت الفتوحات الاسلامية بعد سبعة قرون بالضبط من ظهور دعوة يحيى عليه السلام فهل بعد ذلك شك؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    ثالثا نبوءات سفر الرؤيا
    مبدئيا أنا اتفق مع النصارى وعلماؤهم أن الاصحاح التاسع عشر من سفر الرؤيا يتكلم عن المجئ الثانى للمسيح عليه السلام ولكن هذا الاصحاح كما يشير للمجئ الثانى للمسيح فهو يحمل مفاجأة اؤخرها للنهاية إن شاء الله تبارك وتعالى
    هناك نبوءاتان فى سفر الرؤيا تخص المسلمين،نبوءة فى ختام الاصحاح الحادى عشر وكامل الاصحاح الثانى عشر ونبوءة فى الاصحاح الخامس عشر كله
    فى الاصحاح الحادى عشر من سفر الرؤيا نبوءة غامضة عن شاهدين وبالطبع لا اعتقد بصحة من قال بأنها تتحدث عن اخنوخ وايليا لأنهما لم يكونا فى عصر واحد ولن ينزلا من السماء مرة ثانية ومفسرى النصارى يعلمون ويكذبون كعادتهم أن ايليا لن ينزل بنفسه من السماء بل سيأتى نبى اخر الزمان بروحه ليأخذ الروح الثانية لايليا كما اخذ اليشع عليه السلام الروح الاولى لإيليا، وهنا نذكر اعتراف تادرس يعقوب ملطى بأن نبوءة النبيين تم العبث بها
    وجاء النص اليوناني "جثتاهما" بصيغة المفرد، إشارة إلى أن ما يحدث بجثتيهما ليس عن عداء شخصي بل هو عداء ضد الكنيسة الواحدة، فإذ عملا بروح واحد نالا نصيبًا واحدًا، هو نصيب الشاهد الأمين للحق أن يُهان ويُرذل من الأشرار
    وأيضا تفسير انطونيوس فكرى لا اعتقده صحيحا رغم ان النص لا يخصنى كمسلم بشكل مباشر فأنطونيوس فكرى يقول بأن النبيين هم زرابيل ويشوع ولا اظن أن زرابيل كان نبيا كما لا اظن أنه كان يلبس المسوح كما أن زرابيل لم يعذب احدا كما تقول النبوءة،التفسير الصحيح إن شاء الله تبارك وتعالى وهو غير مُلزم للنصرانى وإنما من باب ربط الاحداث هو تفسير يوحنا اللاهوتى نفسه فقد قال كلمة تحل الاشكال كله إذ يقول
    فَالْوَحْشُ الصَّاعِدُ مِنَ الْهَاوِيَةِ سَيَصْنَعُ مَعَهُمَا حَرْبًا وَيَغْلِبُهُمَا وَيَقْتُلُهُمَا
    والصاعد من الهاوية فى الاصحاح التاسع هم الاشوريين والبابليين فعلى هذا يكون النبيين هما حبقوق وارمياء عليهما السلام وهما من عاصر السبى البابلى وما يقوى هذا أن مقدمة الاصحاح تحدثت عن الهيكل دون باقى اورشليم بينما تحدث فى الاصحاح التاسع عن اورشليم ولم يذكر الهيكل وسياق الكلام أن عصر غزو اورشليم هو نفسه عصر النبيين
    وَسَيَدُوسُونَ الْمَدِينَةَ الْمُقَدَّسَةَ اثْنَيْنِ وَأَرْبَعِينَ شَهْرًا. 3وَسَأُعْطِي لِشَاهِدَيَّ، فَيَتَنَبَّآنِ أَلْفًا وَمِئَتَيْنِ وَسِتِّينَ يَوْمًا، لاَبِسَيْنِ مُسُوحًا
    وهذا يقطع بأنه يتحدث عن السبى البابلى وما بعده وتحول المياه الى دم بسبب النبيين فهو بسبب السبى البابلى ودمار يهوذاويكون الروح الذى حل فيهما بعد ثلاثة ايام ونصف هو نبوة زكريا وحجى عليهما السلام بعد ثلاثة قرون ونصف من عصر ارمياء ويكون النبيين اللذين صعدا إلى السماء رمز لدعوة ابنى الخالة يحيى وعيسى عليهما السلام بفرض عدم حدوث تحريف فى النص،ولكن الذى يخصنا كمسلمين أن نهاية الاصحاح العاشر التى تتحدث عن تنبأ يوحنا الحوارى تثبت أن هذه النبوءة ترتبط بعصر عيسى عليه السلام كما لايختلف معنا النصارى بأن الاصحاح العاشر وبداية الاصحاح الحادى عشر يتحدث عن ما بعد خراب الهيكل وإعادة بناؤه وايضامن قبل الاصحاح التاسع كان يتحدث عن السبى البابلى فنحن أمام ترتيب تاريخى مُنظم لتاريخ بنى اسرائيل نهايته فى الاصحاح العاشر زلزلة المدينة أى هلاك بنى اسرائيل فى اورشليم فى رجسة الخراب عقوبة على تكذيب يحيى وعيسى عليهما السلام ويجعلنى سياق نهاية الاصحاح العاشر وبداية الاصحاح الحادى عشر عن الزلازل التى تنبأ بها المسيح فى متى24 أقول أن منتصف الاصحاح الحادى عشر والاصحاح الثانى عشر ليس إلا نبوءة بالأمة الاسلامية مثل نبوءة دانيال،لنقرء فى الاصحاح11
    اقتباس
    .15ثُمَّ بَوَّقَ الْمَلاَكُ السَّابِعُ، فَحَدَثَتْ أَصْوَاتٌ عَظِيمَةٌ فِي السَّمَاءِ قَائِلَةً:«قَدْ صَارَتْ مَمَالِكُ الْعَالَمِ لِرَبِّنَا وَمَسِيحِهِ، فَسَيَمْلِكُ إِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ». 16وَالأَرْبَعَةُ وَالْعِشْرُونَ شَيْخًا الْجَالِسُونَ أَمَامَ اللهِ عَلَى عُرُوشِهِمْ، خَرُّوا عَلَى وُجُوهِهِمْ وَسَجَدُوا ِلله 17قَائِلِينَ:«نَشْكُرُكَ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ، الْكَائِنُ وَالَّذِي كَانَ وَالَّذِي يَأْتِي، لأَنَّكَ أَخَذْتَ قُدْرَتَكَ الْعَظِيمَةَ وَمَلَكْتَ. 18وَغَضِبَتِ الأُمَمُ، فَأَتَى غَضَبُكَ وَزَمَانُ الأَمْوَاتِ لِيُدَانُوا، وَلِتُعْطَى الأُجْرَةُ لِعَبِيدِكَ الأَنْبِيَاءِ وَالْقِدِّيسِينَ وَالْخَائِفِينَ اسْمَكَ، الصِّغَارِ وَالْكِبَارِ، وَلِيُهْلَكَ الَّذِينَ كَانُوا يُهْلِكُونَ الأَرْضَ». 19وَانْفَتَحَ هَيْكَلُ اللهِ فِي السَّمَاءِ، وَظَهَرَ تَابُوتُ عَهْدِهِ فِي هَيْكَلِهِ، وَحَدَثَتْ بُرُوقٌ وَأَصْوَاتٌ وَرُعُودٌ وَزَلْزَلَةٌ وَبَرَدٌ عَظِيمٌ.
    والنص السابق يُشبه نص دانيال فى الاصحاح السابع وهذا النص السابق تفصيل لمقدمة مجئ النبى محمد صلى الله عليه وسلم وأسئل الله العظيم رب العرش الكريم أن يهدى النصارى بهذه الحقائق والدليل أن النص السابق يتحدث عن محمد صلى الله عليه وسلم بجانب أن سياق النص اصلا لايدل إلا على ذلك لأنه لم يملك ممالك العالم إلا المسلمون فى القرن السابع الميلادى وادانة الاموات تعبير عن عقوبة الامم الخاطئة ولم يحدث إلا مع الإسلام الذى كانت حروبه عقائدية فأيضا أن النص يتحدث عن ثنائية مزدوجة:تابوت عهد وهيكل وتابوت العهد رمز لكتاب جديد مثل التوراة التى كانت فى التابوت والهيكل السماوى معناه مكان مقدس اخر غير اورشليم ولا ينطبق هذا إلا على نزول القرأن الكريم فى مكة المكرمة وانا اتعجب الم يكن يوحنا كاتب النبوءة والسفر من بنى اسرائيل؟فكيف يقول بكلام كذب يفهمه الاسرائيليون على غير معناه فأى يهودى او اسرائيلى سيقرء عن هيكل جديد وتابوت جديد سيأتى فى ذهنه فورا هيكل وتابوت مثل الاول ولن يعتقد ما يقوله المفسرون النصارى ببجاحة أنها أشياء روحية! ثم إنه لوكان الحديث عن الكنيسة التى لم تعاقب احدا ولم تملك فلماذا استخدم المثنى:الهيكل والتابوت ؟وأما البروق والرعود فهى علامات اخر الزمان التى تنبأ بها المسيح فى الاصحاح الرابع والعشرين من سفر متى فى تأكيد أن هذا الحدث فى أخر الزمان بعكس الكنيسة التى كانت طول التاريخ النصرانى وفى الاصحاح التالى وهو الاصحاح الثانى عشر من سفر الرؤيا تحدث عن نبوءة دانيال عن ابن الانسان الذى سيصعد إلى عرش الله وتحدث عن صراع ميخائيل والملائكة مع الشياطين وطرد الشياطين من السماء ونزولها إلى الارض وهو المذكور ضمنيا ايضا عند الحديث فى النص السابق عن الاصوات العظيمة فى السماء ،وقياسا على كل ما سبق فالملاك السابع يعنى سبعة قرون من عصر المسيح لأن يوحنا استخدم نفس الطريقة مع السبى البابلى فى الاصحاحات8و9 ،وبالفعل بعد سبعة قرون من عصر المسيح ظهرت دولة الخلافة الإسلامية،وهناك دليل أخر وهو أن يوحنا قال إن أثر تنبأ النبيين سيستمر الف ومائتين وستين يوما ولوحسبت الف ومائتين وستين عاما من عصر ارمياء وحبقوق لوجدت نفسك بالضبط أمام فتح القدس وبلاد الشام على يد العرب المسلمين وأخيرا نقول:لماذا يقبل النصرانى بالترتيب المنطقى فى الاصحاحين العاشر والحادى عشر عن البناء الثانى للهيكل وايضا فى الاصحاحين الثالث عشر والرابع عشر عن المجئ الثانى للمسيح ولكن النصرانى يا للعجب يرفض بلا مبرر أن يكون نهاية الاصحاح الحادى عشر والاصحاح الثانى عشر هما ارتباط تاريخى يرتبط ببعضه ويربط الاصحاحات كلها ببعضها ايضا لأن هذا معناه بالنسبة للنصرانى الإقرار بالاسلام العظيم ،والأن لنستكمل القراءة فى الاصحاح التالى وهو الثانى عشر
    اقتباس
    1وَظَهَرَتْ آيَةٌ عَظِيمَةٌ فِي السَّمَاءِ: امْرَأَةٌ مُتَسَرْبِلَةٌ بِالشَّمْسِ، وَالْقَمَرُ تَحْتَ رِجْلَيْهَا، وَعَلَى رَأْسِهَا إِكْلِيلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوْكَبًا، 2وَهِيَ حُبْلَى تَصْرُخُ مُتَمَخِّضَةً وَمُتَوَجِّعَةً لِتَلِدَ. 3وَظَهَرَتْ آيَةٌ أُخْرَى فِي السَّمَاءِ: هُوَذَا تِنِّينٌ عَظِيمٌ أَحْمَرُ، لَهُ سَبْعَةُ رُؤُوسٍ وَعَشَرَةُ قُرُونٍ، وَعَلَى رُؤُوسِهِ سَبْعَةُ تِيجَانٍ. 4وَذَنَبُهُ يَجُرُّ ثُلْثَ نُجُومِ السَّمَاءِ فَطَرَحَهَا إِلَى الأَرْضِ. وَالتِّنِّينُ وَقَفَ أَمَامَ الْمَرْأَةِ الْعَتِيدَةِ أَنْ تَلِدَ، حَتَّى يَبْتَلِعَ وَلَدَهَا مَتَى وَلَدَتْ. 5فَوَلَدَتِ ابْنًا ذَكَرًا عَتِيدًا أَنْ يَرْعَى جَمِيعَ الأُمَمِ بِعَصًا مِنْ حَدِيدٍ. وَاخْتُطِفَ وَلَدُهَا إِلَى اللهِ وَإِلَى عَرْشِهِ، 6وَالْمَرْأَةُ هَرَبَتْ إِلَى الْبَرِّيَّةِ، حَيْثُ لَهَا مَوْضِعٌ مُعَدٌّ مِنَ اللهِ لِكَيْ يَعُولُوهَا هُنَاكَ أَلْفًا وَمِئَتَيْنِ وَسِتِّينَ يَوْمًا.
    لنرجع للوراء ونقرء النبوءة الشبيهة عن إمرأة يوشك ولدها على الموت بعد ولادته فى الاصحاح الحادى والعشرين من سفر التكوين
    اقتباس
    16وَمَضَتْ وَجَلَسَتْ مُقَابِلَهُ بَعِيدًا نَحْوَ رَمْيَةِ قَوْسٍ، لأَنَّهَا قَالَتْ: «لاَ أَنْظُرُ مَوْتَ الْوَلَدِ». فَجَلَسَتْ مُقَابِلَهُ وَرَفَعَتْ صَوْتَهَا وَبَكَتْ. 17فَسَمِعَ اللهُ صَوْتَ الْغُلاَمِ، وَنَادَى مَلاَكُ اللهِ هَاجَرَ مِنَ السَّمَاءِ وَقَالَ لَهَا: «مَا لَكِ يَا هَاجَرُ؟ لاَ تَخَافِي، لأَنَّ اللهَ قَدْ سَمِعَ لِصَوْتِ الْغُلاَمِ حَيْثُ هُوَ. 18قُومِي احْمِلِي الْغُلاَمَ وَشُدِّي يَدَكِ بِهِ، لأَنِّي سَأَجْعَلُهُ أُمَّةً عَظِيمَةً». 19وَفَتَحَ اللهُ عَيْنَيْهَا فَأَبْصَرَتْ بِئْرَ مَاءٍ، فَذَهَبَتْ وَمَلأَتِ الْقِرْبَةَ مَاءً وَسَقَتِ الْغُلاَمَ. 20وَكَانَ اللهُ مَعَ الْغُلاَمِ فَكَبِرَ، وَسَكَنَ فِي الْبَرِّيَّةِ، وَكَانَ يَنْمُو رَامِيَ قَوْسٍ. 21وَسَكَنَ فِي بَرِّيَّةِ فَارَانَ
    اسماعيل عليه السلام سكن فى برية فاران والمرأة فى نبوءة يوحنا كانت من البرية وإسماعيل يده على كل واحد والابن الذكر الذى ستلده المرأة سيحكم الامم وفى نبوءة يوحنا أن سبب مجئ الابن الذكر هو شكاوى الصالحين والمؤمنين المضطهدين وكذلك اسماعيل جاء لسماع الله عزوجل مذلة هاجر كما فى الاصحاح السادس عشر واسماعيل يد كل واحد عليه والمرأة ونسلها سيُحاربون من التنين والتنين هو الروم ونسلهم فقد شرح ذلك يوحنا ودانيال فى مواضع اخرى وهم من ابناء سارة ضرة هاجر ولونظرت فى النص السابق للنص الذى بأعلى فى الاصحاح الحادى والعشرين لوجدت تشابها أخر وهو أن سارة طردت هاجر وابنها الى البرية وفى نبوءة يوحنا أن التنين طرد المرأة الى البرية واختطف ولدها إلى عرش الله عزوجل وأما المرأة المتسربلة بالشمس فهم بنواسماعيل الذين بلاحضارة ويسكنون الخيام والقمر الذى تحت قدميها يعنى أن مُلكا عظيما سيخرج منها لأن كاتب سفر الرؤيا كان يستخدم الكواكب المضيئة للتعبير عن الممالك ولن يختلف النصارى فى تفسير القمر وهناك نص اخر فى الاصحاح الثانى والاربعين من سفر اشعياء يؤكد ما سبق
    اقتباس
    14«قَدْ صَمَتُّ مُنْذُ الدَّهْرِ. سَكَتُّ. تَجَلَّدْتُ. كَالْوَالِدَةِ أَصِيحُ. أَنْفُخُ وَأَنَخُرُ مَعًا. 15أَخْرِبُ الْجِبَالَ وَالآكَامَ وَأُجَفِّفُ كُلَّ عُشْبِهَا، وَأَجْعَلُ الأَنْهَارَ يَبَسًا وَأُنَشِّفُ الآجَامَ، 16وَأُسَيِّرُ الْعُمْيَ فِي طَرِيق لَمْ يَعْرِفُوهَا. فِي مَسَالِكَ لَمْ يَدْرُوهَا
    الاصحاح السابق كان يتكلم عن أمة الملكوت ويحددها بمساكن قيدار ويتحدث النص السابق أن هذه الأمة كانت صامتة ولم يظهر لها وجود ثم فجأة ظهرت كالمرأة الحامل وأيضا فى الاصحاح الرابع والخمسين من اشعياء وتكرار تشبيه الاسماعيليين بالمرأة مرتين فى اشعياء دليل اضافى على صحة مذهبى بفضل الله عزوجل وأما نبوءة يوحنا فلم يُختطف إلى عرش الله عزوجل إلا محمد صلى الله عليه وسلم فالمسيح عليه السلام عند رفعه إلى السماء كما فى رؤيا اخنوخ التى صورته بملكى صادق ذهب للفردوس ولم يذهب للعرش الإلهى وهذا عندنا فى حديث المعراج ومن حق النصرانى أن يستنكر ويقول أنا لست ملزما بحديث المعراج فيُقال له:سياق نبوءة الاصحاح الثانى عشر تتحدث عن رجل ذهب إلى عرش الرحمن فى نفس العصر الذى كان يرعى فيه الأمم بعصا من حديد طيلة حياته وهذا ليس المسيح وقد عبث المفسرون النصارى بالخلط بين المرأة التى يقصدها يوحنا وبين مريم أم المسيح لكى يكون المقصود بالنبوءة هو المسيح ولكن النبوءة تقول بأن الابن الذكر سيرعى الامم ونبوءة المجوس فى الرسائل الانجيلية أن المسيح سيرعى اليهود فقط وايضا المرأة هربت للبرية بعد اختطاف ابنها إلى عرش الله تبارك وتعالى فليست المرأة هى مريم التى عاشت مع الحواريين بعد رفع المسيح كما فى سفر الأعمال أما الالف ومائتين وستين يوما فهذه ترتبط بفترة انقطاع الحكم القرشى عن أمة الإسلام ومسألة المهدى الذى يؤمن بمجيئه المسلمون ولكن ليس محل ذلك الأن،كما أن وجود ارقام محددة لبقاء المرأة فى البرية دليل إضافى أنها ليست الكنيسة لأن المسيح قال بوضوح فى الاصحاح الرابع والعشرين من رسالة متى وكرر ذلك بأن ابن الانسان غير معلوم وقت مجيئه ثم أين هو المسيح الذى سيأتى من الأرض ليرعى بعصا من حديد؟المسيح رُفع الى السماء وسيأتى من السماء وليس الأرض وكذلك فإن صاحب النبوءة سيأتى مصاحبا لطرد الشياطين من السماء ولم تصدق حقيقة طرد الشياطين من السماء طردا نهائيا كما تقول النبوءة إلا لمحمد إمام المرسلين صلى الله عليه وسلم لنستكمل القراءة
    7وَحَدَثَتْ حَرْبٌ فِي السَّمَاءِ: مِيخَائِيلُ وَمَلاَئِكَتُهُ حَارَبُوا التِّنِّينَ، وَحَارَبَ التِّنِّينُ وَمَلاَئِكَتُهُ 8وَلَمْ يَقْوَوْا، فَلَمْ يُوجَدْ مَكَانُهُمْ بَعْدَ ذلِكَ فِي السَّمَاءِ. 9فَطُرِحَ التِّنِّينُ الْعَظِيمُ، الْحَيَّةُ الْقَدِيمَةُ الْمَدْعُوُّ إِبْلِيسَ وَالشَّيْطَانَ، الَّذِي يُضِلُّ الْعَالَمَ كُلَّهُ، طُرِحَ إِلَى الأَرْضِ، وَطُرِحَتْ مَعَهُ مَلاَئِكَتُهُ.
    والاكليل من اثنى عشر كوكبا فى الاصحاح الثانى عشر هم الاثنى عشر خليفة من قريش المذكورون فى سفر التكوين وايضا فى الاحاديث النبوية وهى واقعة تاريخية حقيقية ولماذا نذهب بعيدا وفى الاصحاح السابع عشر من سفر التكوين أن ابراهيم دعا ربه أن يعيش اسماعيل امامه فأستجاب الله عزوجل له
    اقتباس
    18وَقَالَ إِبْرَاهِيمُ ِللهِ: «لَيْتَ إِسْمَاعِيلَ يَعِيشُ أَمَامَكَ!». 19فَقَالَ اللهُ: «بَلْ سَارَةُ امْرَأَتُكَ تَلِدُ لَكَ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ إِسْحَاقَ. وَأُقِيمُ عَهْدِي مَعَهُ عَهْدًا أَبَدِيًّا لِنَسْلِهِ مِنْ بَعْدِهِ. 20وَأَمَّا إِسْمَاعِيلُ فَقَدْ سَمِعْتُ لَكَ فِيهِ. هَا أَنَا أُبَارِكُهُ وَأُثْمِرُهُ وَأُكَثِّرُهُ كَثِيرًا جِدًّا. اِثْنَيْ عَشَرَ رَئِيسًا يَلِدُ، وَأَجْعَلُهُ أُمَّةً كَبِيرَةً.
    فى التوراة السامرية بدلا من"يعيش امامك""يحيا فى طاعتك" وعلى ذلك فالإجابة الإلهية لإبراهيم بأنه سيجعل اسماعيل ونسله يحيون فى طاعة الله عزوجل ولم يكن للاسماعيلين سلطان وطاعة لله عزوجل إلا بمحمد امام المرسلين صلى الله عليه وسلم ولا يلتبس عليك أبدية عهد اسحاق فإن المجئ الثانى للمسيح هو تفسير عهد اسحاق الابدى وليس معنى عهد اسحاق الابدى عدم وجود انبياء من خارج اسحاق كما تقدم فى نبوءة يوئيل وأيضا فالاسفار التوراتية نفسها أثبتت مجئ الوحى لبلعام بن باعوراء قبل أن يكفر بموسى عليه السلام ولم يكن بلعام من بنى اسرائيل أماالزعم بأن المرأة فى نبوءة يوحنا هى الكنيسة فخطأ من وجوه:
    أولا الكنيسة لم تنجب المسيح بل المسيح أنجب الكنيسة بزعمهم كما أن سفر الرؤيا استخدم المرأة بمعنى الأمة والدولة والمدينة حين تحدث عن سقوط بابل ففى الرؤيا17
    18وَالْمَرْأَةُ الَّتِي رَأَيْتَ هِيَ الْمَدِينَةُ الْعَظِيمَةُ الَّتِي لَهَا مُلْكٌ عَلَى مُلُوكِ الأَرْضِ
    والمرأة فى التعبير التوراتى كما فى حزقيال ونشيد الانشاد لا تُقال إلا للممالك والمدن وهذا بإعتراف انطونيوس فكرى الذى تناقض عندما قام بتفسير النص فأعتمد على تفسيرات النصارى لسفر نشيد الانشاد متناسيا أن الاولى والصواب الرجوع لتفسيرات اليهود لمعانى المرأة فمن أين اخترع النصارى أن المرأة هى الكنيسة؟كما أن تعبير الكنيسة استبدله دانيال ويوحنا بتعبير أصح وهو القديسيين أى المؤمنين الصالحين ولا خلاف أن المؤمنين الصالحين يرتبطون بهذه النبوءات ولكن لو سرنا مع الكذاب حتى باب الدار فنسل المرأة فى نص الرؤيا12 هم انفسهم المؤمنون بالكنيسة والابن الذكر هو المسيح والاثنى عشر كوكبا هم الحواريون فمن هى المرأة نفسها؟أصل النبوءة هو المرأة والنصارى قاموا بتفسير نسل المرأة وابن المرأة واكاليل المرأة ثم فسروا المرأة نفسها تفسيرا لا يرتبط بكل ما سبق!الكنيسة كمؤسسة مجهولة الهوية بالنسبة لهذه النصوص وامثالها لأن أى أحد يمكن أن يدعى أنه الكنيسة والاصح أن تهتم بتسمية العصور والشعوب والبلاد ولهذا نقل تادرس يعقوب ملطى فى تفسيره للنص السابق تعبيرا فضفاضا عن تفسير المرأة فى النص السابق قاله الاباء النصارى بأنها كنيسة المؤمنين عبر التاريخ! وهل الحواريون كانوا قادة للمؤمنين عبر التاريخ؟اذا كنت أنت نفسك كنصرانى تستبدل الحواريين بكلام بولس وترتليانوس واثناسيوس فإذا لم يكن الحواريون قادة للكنيسة ولا قادة لك أنت كنصرانى فليسوا قادة لغيرها كما أنهم لايصح أن يكونوا قادة لمن مات وسبق من الانبياء والرسل فالأهم تحديد حقيقة العصر الذى تقصده النبوءة.
    ثانيا مواصفات المرأة كشئ مستقل فإن يوحنا فى النص السابق كان حريصا على تمييز التنين عن المرأة بأنهما ايتان مختلفتان عن بعضهما وهذا نقيض تاريخ الكنيسة التى كانت جزءا من الامبراطوريات وليست منفصلة عنها كما فى النص لأن عقيدة الكنيسة ما لقيصر لقيصر وما لله لله وعندما اسست الكنيسة الكاثوليكية دولة ومملكة قال عنها المؤرخون النصارى بأنها عصور الظلام والرجعية!
    وعندما اسست الكنيسة الارثوذكسية الروسية سلطانا وطغى سلطانها ظهر الراهب راسبوتين صاحب اساطير الفساد الشهيرة!وفوق كل ذلك فإن النص السابق وما بعده له شبيه فى دانيال11 وهو يتحدث عن حروب عسكرية لا روحية وسيأتى بيانه إن شاء الله تبارك وتعالى وايضا الكنيسة لها سلطان روحى والنص يتحدث صراحة عن أن هذا العصر هو عصر سلطان سياسى حقيقى لنستكمل القراءة فى سفر الرؤيا12
    10وَسَمِعْتُ صَوْتًا عَظِيمًا قَائِلاً فِي السَّمَاءِ:«الآنَ صَارَ خَلاَصُ إِلهِنَا وَقُدْرَتُهُ وَمُلْكُهُ وَسُلْطَانُ مَسِيحِهِ، لأَنَّهُ قَدْ طُرِحَ الْمُشْتَكِي عَلَى إِخْوَتِنَا، الَّذِي كَانَ يَشْتَكِي عَلَيْهِمْ أَمَامَ إِلهِنَا نَهَارًا وَلَيْلاً. 11وَهُمْ غَلَبُوهُ بِدَمِ الْخَرُوفِ وَبِكَلِمَةِ شَهَادَتِهِمْ، وَلَمْ يُحِبُّوا حَيَاتَهُمْ حَتَّى الْمَوْتِ.
    النص السابق دليل قوى على صحة مذهبى بفضل الله عزوجل لأنه يربط قيام المملكة الالهية بغلق السماء فى وجه الشياطين ويتحدث عن سلطان إلهى ولم تكن للكنيسة مملكة الهية طول تاريخها بإستثناء الفاتيكان سئ السمعة كما أن الكنيسة تحالفت فى النهاية مع الشياطين عبر السماح للقساوسة بممارسة السحر ثم من هم الذين كانوا يشتكون من ابليس ويشتكون من الاضطهاد قبل ظهور المسيح والكنيسة وهل خلصت الكنيسة احدا من الاضطهاد،لقد قامت الثورة الفرنسية الماسونية ضد اضطهاد الكنيسة وفوق ذلك فإن إستخدام يوحنا لتعبير"اثنى عشر كوكبا" فى رؤيا يوحنا بالذات لا يُقال إلا للممالك السياسية ويُضاف لكل ما سبق أن المسيح فى الاصحاح الخامس والعشرين من رسالة متى والاصحاح السادس عشر من رسالة يوحنا الانجيليان قد قال بوضوح لالبس فيه بأن الملكوت الذى سيرثه الحواريون هو فى الأخرة وأن ولادة الحواريين لن تكون فى الدنيا بل فى البعث عند لقاء المسيح فالحواريون كالمرأة فى ولادتهم للملكوت السماوى ورؤية المسيح كما فى يوحنا16و17ومثيله متى25
    اقتباس
    وَمَتَى جَاءَ ابْنُ الإِنْسَانِ فِي مَجْدِهِ وَجَمِيعُ الْمَلاَئِكَةِ الْقِدِّيسِينَ مَعَهُ، فَحِينَئِذٍ يَجْلِسُ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ. 32وَيَجْتَمِعُ أَمَامَهُ جَمِيعُ الشُّعُوبِ، فَيُمَيِّزُ بَعْضَهُمْ مِنْ بَعْضٍ كَمَا يُمَيِّزُ الرَّاعِي الْخِرَافَ مِنَ الْجِدَاءِ، 33فَيُقِيمُ الْخِرَافَ عَنْ يَمِينِهِ وَالْجِدَاءَ عَنِ الْيَسَارِ. 34ثُمَّ يَقُولُ الْمَلِكُ لِلَّذِينَ عَنْ يَمِينِهِ: تَعَالَوْا يَا مُبَارَكِي أَبِي، رِثُوا الْمَلَكُوتَ الْمُعَدَّ لَكُمْ مُنْذُ تَأْسِيسِ الْعَالَمِ.
    وتفسير النص السابق وتأكيده فى سفر الرؤيا3و21بأن ملكوت المؤمنين بالمسيح هو سماوى لا أرضى وتكرر هذا الإعلان فأين ما قاله المسيح فى النص السابق مما جاء فى سفر الرؤيا عن خلاص دنيوى من التنين والحية؟النبوءة واضحة بفضل الله عزوجل ،ويقول المسيح بجلاء لا يقبل التأويل وادعو كل نصرانى باحث الحق أن يحفظ كل حرف من كلام المسيح هذا فى الاصحاح الخامس عشر من يوحنا
    18إِنْ كَانَ الْعَالَمُ يُبْغِضُكُمْ فَاعْلَمُوا أَنَّهُ قَدْ أَبْغَضَنِي قَبْلَكُمْ. 19لَوْ كُنْتُمْ مِنَ الْعَالَمِ لَكَانَ الْعَالَمُ يُحِبُّ خَاصَّتَهُ. وَلكِنْ لأَنَّكُمْ لَسْتُمْ مِنَ الْعَالَمِ، بَلْ أَنَا اخْتَرْتُكُمْ مِنَ الْعَالَمِ، لِذلِكَ يُبْغِضُكُمُ الْعَالَمُ. 20اُذْكُرُوا الْكَلاَمَ الَّذِي قُلْتُهُ لَكُمْ: لَيْسَ عَبْدٌ أَعْظَمَ مِنْ سَيِّدِهِ. إِنْ كَانُوا قَدِ اضْطَهَدُونِي فَسَيَضْطَهِدُونَكُمْ.
    فى النص السابق يصف المسيح المؤمن الحقيقى بالمسيح بعد رفع المسيح بأنه هو الذى يعيش كالمسيح،المسيح لم يكن سلطانا فى مجيئه الأول فالمؤمن وفقا للنص السابق لا يصح أن يكون سلطانا والمسيح عاش مضطهدا والمؤمن الحقيقى بالمسيح يعيش مضطهدا ليس بأمير ولا رجل حرب والمسيح عليه السلام كان منعزلا مبغوضا وكذلك اتباعه فكما قال المسيح ليس عبد اعظم من سيده ولكن المفسرين النصارى يعكسون كلام المسيح ويجعلون الكنيسة دولة وأمة ومملكة لتكون اعظم من المسيح نفسه وهذه جريمة تضاف لجرائمهم التى لا تُحصى،ولايمكن أن تكون المرأة فى نبوءة يوحنا هى الكنيسة من وجه أخر أن المرأة فى النبوءة بدئت قوية ثم ضعفت بمرور الزمن بعكس الكنيسة التى بدئت مُستضعفة ثم قويت بالتخلى عن الثوابت الدينية فى مجمع نيقية والتحالف مع الدولة وأيضا فإن النبوءة السابقة تتحدث عن خسارة المرأة ونسلها بسبب إختطاف ولدها إلى عرش الله تبارك وتعالى ولكن الحواريين لم يخسروا برفع المسيح إذ يقول المسيح فى يوحنا16
    7لكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ: إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ.
    ثم إن الكنيسة عند ظهورها صاحبت هلاك بنى اسرائيل على يد الرومان وكان ينبغى أن يذكر يوحنا هذا فى الاصحاح الثانى عشر وهذا دليل أخر على صحة مذهبى بفضل الله عزوجل وهو أن الحدث التاريخى بعد رفع المسيح هو رجسة الخراب ودمار اليهود الذين كانوا يضطهدون الكنيسة بينما الحدث التاريخى فى نبوءة يوحنا أن التنين يزداد شراسة ولم يحدث له شئ واخيرا فلماذا تخالفون يوحنا اللاهوتى نفسه وهو الذى كان يرمز للكنيسة بالروح وبالمنبر الذهبى وبالكوكب فى الاصحاح الأول من سفر الرؤيا وكان أكثر حصافة منكم فكان يستخدم الكنيسة بتعبير العدد سبعة لأنه كان يعلم أنها كنائس لا كنيسة!
    فلماذا يكذب النصرانى ويُسقط نبوءة دنيوية على غير موضعها اللهم إلا طلب الدنيا والباطل الزائل والعيب ليس فى النصرانى الكذاب العيب فيمن يصدقه!
    ثالثا المرأة فى نبوءة يوحنا اصلها من البرية والكنيسة لم تبدأ فى البرية بل فى اورشليم والحواضر الاممية ويستكمل النص المدهش فى سفر الرؤيا12 فيشرح بأن المرأة ستطير الى البرية ويؤكد النص فى موضعين أن المرأة ستطير إلى البرية وهو تحقيق حديث النبى صلى الله عليه وسلم"وعدتم من حيث بدأتم"و "يأتى الاسلام غريبا ويعود غريبا"و"إن الاسلام ليئرز الى المدينة كما تئرز الحية الى جحرها"والذين عندهم شهادة المسيح عليه السلام فى النبوءة فهم المسلمون يحفظون القرأن فى صدورهم ولم يتبدل منه حرف ، لنقرء النص
    اقتباس
    13وَلَمَّا رَأَى التِّنِّينُ أَنَّهُ طُرِحَ إِلَى الأَرْضِ، اضْطَهَدَ الْمَرْأَةَ الَّتِي وَلَدَتْ الابْنَ الذَّكَرَ، 14فَأُعْطِيَتِ الْمَرْأَةُ جَنَاحَيِ النَّسْرِ الْعَظِيمِ لِكَيْ تَطِيرَ إِلَى الْبَرِّيَّةِ إِلَى مَوْضِعِهَا، حَيْثُ تُعَالُ زَمَانًا وَزَمَانَيْنِ وَنِصْفَ زَمَانٍ، مِنْ وَجْهِ الْحَيَّةِ. 15فَأَلْقَتِ الْحَيَّةُ مِنْ فَمِهَا وَرَاءَ الْمَرْأَةِ مَاءً كَنَهْرٍ لِتَجْعَلَهَا تُحْمَلُ بِالنَّهْرِ. 16فَأَعَانَتِ الأَرْضُ الْمَرْأَةَ، وَفَتَحَتِ الأَرْضُ فَمَهَا وَابْتَلَعَتِ النَّهْرَ الَّذِي أَلْقَاهُ التِّنِّينُ مِنْ فَمِهِ. 17فَغَضِبَ التِّنِّينُ عَلَى الْمَرْأَةِ، وَذَهَبَ لِيَصْنَعَ حَرْبًا مَعَ بَاقِي نَسْلِهَا الَّذِينَ يَحْفَظُونَ وَصَايَا اللهِ، وَعِنْدَهُمْ شَهَادَةُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.
    شهادة يسوع المسيح التى عند المسلمين نفى إلهيته ونفى صلبه ونفى الثالوث وهذه حقيقة المسألة وهى حقيقة موجودة فى الكتاب المقدس نفسه وأماجناحى النسر كما نقل تادرس يعقوب ملطى هو جناحى الإيمان الذى قال عنه اشعياء فى الاصحاح الاربعين فالجناحين هما اليقين والصبر ولكن يُلاحظ بأن يوحنا قال بأن المرأة سيكون لها جناحان لتذهب الى البرية وليس لتعيش فى البرية فالنصارى كان عندهم صبر على الحياة فى البرية والمسلمون العرب عندهم صبر على الطرد والاستئصال على يد اعدائهم والهجرة المتتالية كما وقع فى الحروب الصليبية وفى الاندلس وفى حروب التتار وما نراه بأم اعيننا من طرد وتهجير من بلادهم الى البرارى فى فلسطين والتركستان وبورما وسبتة لأن الاتباع يكونون مثل نبيهم فكما كان يحيى وعيسى عليهما السلام عندهم صبر على حياة البرارى كان اتباعهم وكما كان محمد صلى الله عليه وسلم عنده صبر على الهجرة الى المدينة والجهاد فى الصحراء والبرارى كان اتباعه مثله وفى النص السابق أن المرأة ستهرب من وجه الحية أو التنين ثلاثة ازمنة ونصف وفترة توقف الفتوحات الاسلامية بين السلاجقة فى الربع الاول من القرن الثانى عشر الميلادى والعثمانيين بقيادة مراد الاول ومحمد الفاتح تقريبا فى الربع الاخير من القرن القرن الخامس عشر الميلادى يساوى ثلاثة قرون ونصف فلو قلنا بأن المرأة هى الكنيسة فإلى متى ستهرب وممن ستهرب والأن غالبية على كوكب الارض نصارى! لقد تحمل النصارى اتهامات العلمانيين لهم بخرافية هذه النصوص واسطوريتها حتى لايعترف النصارى بالحقيقة وهى أنهم قاموا بسطو وبلطجة على نبوءات تخص المسلمين وجعلوها لهم، وهناك نقطة أخرى فإن التنين سيرسل الماء وراء المرأة بهدف أن الماء يُحمل بالمرأة فتبتلع الأرض الماء فأين هى الأرض التى ساعدت الكنيسة ضد اعداؤها؟ وأين هى المقاومة اصلا التى ابدتها الكنيسة ضد الافكار المنحرفة؟وايضا هناك تكرار أن المرأة ستذهب الى موضع مُعد من قبل الله عزوجل ولا يُعقل أن تكون الحياة القاحلة التى عاشها الرهبان هى الموضع الالهى إذ كيف تكون الفتنة والبلاء والعذاب هى نفسها الجنة؟بل الموضع الإلهى هى مدن الجنوب التى تحدث عنها دانيال فى اصحاحه الحادى عشرولورجعت لسياق النبوءة فى سفر الرؤيا لوجدت أن هذا الموضع يصلح للإعالة والحياة وليس كبقية الصحراء القاحلة وعبر التاريخ الإسلامى كانت مدائن البرية والصحراء حصن المسلمين عند المحن كما حدث مع الغزو الصليبى ومع دولة المرابطين فى المغرب ومع عصر مقاومة الاستعمار ولانحتاج الى الاستنتاجات لأن النص صريح فى دانيال11يفسر نص الرؤيا ففى دانيال
    أَ
    اقتباس
    مَّا الشَّعْبُ الَّذِينَ يَعْرِفُونَ إِلهَهُمْ فَيَقْوَوْنَ وَيَعْمَلُونَ. 33وَالْفَاهِمُونَ مِنَ الشَّعْبِ يُعَلِّمُونَ كَثِيرِينَ. وَيَعْثُرُونَ بِالسَّيْفِ وَبِاللَّهِيبِ وَبِالسَّبْيِ وَبِالنَّهْبِ أَيَّامًا. 34فَإِذَا عَثَرُوا يُعَانُونَ عَوْنًا قَلِيلاً، وَيَتَّصِلُ بِهِمْ كَثِيرُونَ بِالتَّمَلُّقَاتِ. 35وَبَعْضُ الْفَاهِمِينَ يَعْثُرُونَ امْتِحَانًا لَهُمْ لِلتَّطْهِيرِ وَلِلتَّبْيِيضِ إِلَى وَقْتِ النِّهَايَةِ. لأَنَّهُ بَعْدُ إِلَى الْمِيعَادِ.
    يتحدث دانيال عن شعب مؤمن يتم اختباره بالغزوات العسكرية والحروب وذكر دانيال هذا الشعب بتعريف أعم من بنى اسرائيل ولا اظن أن بنى اسرائيل يستحقون لقب الشعب المؤمن فى العصر الذى يقصده دانيال وسياق النبوءة السابقة يتحدث عن عصر ما بعد انطوكيوس الاعورولا حاجة للتكرار والتأكيد أن الكنيسة ليست المقصودة بالنص السابق وأن النص السابق لا ينطبق إلا على المسلمين فقط الذين كانوا يتعرضون للغزو وتكرار النص مرتين فى سفر الرؤيا بأن المرأة ستهرب الى موضع مُعد لها فى البرية تأكيد على تعيين وتحديد هذه المرأة بأنها جسد واحد ليست كالكنيسة متعددة الاجساد وأما النهر الذى يبعثه التنين فيشير لكثرة الجيوش المعادية للإسلام ولم تكن للكنيسة عبر تاريخها جيوش كثيرة تعاديها وتسعى لاستئصالها كما أن بإمكانك أن تتأكد من صحة هذا التفسير وأن النص السابق يتحدث عن التاريخ الاسلامى لأن الاصحاح التالى له مباشرة وهو الاصحاح الثالث عشر من سفر الرؤيا يتحدث عن الحضارة الغربية والعصر الحديث فإذا كان الاصحاح العاشر يتحدث عن السبى البابلى والاصحاح الحادى عشر يتحدث فى أوله عن عصر ما بعد السبى البابلى والاصحاحان الثالث عشر والرابع عشر يتحدثان عن العصر الحديث ونهاية الزمان فلا شك أن الاصحاح الثانى عشر يتحدث عن العصور الوسطى والتاريخ الاسلامى لأن بداية الاصحاح الثالث عشر تتحدث عن توريث التنين للوحش والتنين هى بيزنطة والوحش هى اوربا وامريكا كما أن هناك دليلا اخر وهو أن تادرس يعقوب ملطى ربط النص السابق بدانيال11 ودانيال11يتحدث عن عصرى ماقبل واثناء عصر الدجال فشكرا لتادرس يعقوب ملطى وهذا للعقلاء!
    ولايمكن أبدا أن يستقيم النص السابق إلا على المسلمين لسبب بسيط أنهم هم وحدهم الذين تكالبت عليهم أمم الارض كالأكلة إلى قصعتها واستطاعوا المقاومة ولم يكن هروبهم الى البرية هروب رهبنة بل هروب انسحاب يعقبه هجوم كما تنبأ إمام المرسلين صلى الله عليه وسلم "يوشك أن تتداعى عليكم الامم"و"مُنعت العراق درهما..ومنعت الشام..ومُنعت مصر"وغيرها من الاحاديث النبوية فالنص فى الاصحاح الثانى عشر يتحدث عن أمة قاومت التنين وهزمته ومتروك للنصرانى العاقل أن يسئل نفسه:فى العصر الحديث من الذى يقاوم التغيرات الشيطانية كالإلحاد والعلمانية والوثنية الاسلام ام النصرانية؟ولاننسى أن المسيح عليه السلام أخبر الحواريين أن الذى يصبر الى المنتهى يخلص فلايمكن أن تكون المرأة ونسلها المحارب فى النبوءة هم الصابرون الى المنتهى الذين تحدث عنهم المسيح خصوصا أن المسيح نهى اتباعه عن القتال بل المرأة هى نسل محارب مجاهد يحارب جيوش الضلال والكفر ثم لماذا نذهب بعيدا وبين يدينا نبوءة دانيال عن الحقبة الزمنية التالية للمسيح ففى الاصحاح التاسع من سفر دانيال
    اقتباس
    25فَاعْلَمْ وَافْهَمْ أَنَّهُ مِنْ خُرُوجِ الأَمْرِ لِتَجْدِيدِ أُورُشَلِيمَ وَبِنَائِهَا إِلَى الْمَسِيحِ الرَّئِيسِ سَبْعَةُ أَسَابِيعَ وَاثْنَانِ وَسِتُّونَ أُسْبُوعًا، يَعُودُ وَيُبْنَى سُوقٌ وَخَلِيجٌ فِي ضِيقِ الأَزْمِنَةِ. 26وَبَعْدَ اثْنَيْنِ وَسِتِّينَ أُسْبُوعًا يُقْطَعُ الْمَسِيحُ وَلَيْسَ لَهُ، وَشَعْبُ رَئِيسٍ آتٍ يُخْرِبُ الْمَدِينَةَ وَالْقُدْسَ، وَانْتِهَاؤُهُ بِغَمَارَةٍ، وَإِلَى النِّهَايَةِ حَرْبٌ وَخِرَبٌ قُضِيَ بِهَا. 27وَيُثَبِّتُ عَهْدًا مَعَ كَثِيرِينَ فِي أُسْبُوعٍ وَاحِدٍ، وَفِي وَسَطِ الأُسْبُوعِ يُبَطِّلُ الذَّبِيحَةَ وَالتَّقْدِمَةَ، وَعَلَى جَنَاحِ الأَرْجَاسِ مُخَرَّبٌ حَتَّى يَتِمَّ وَيُصَبَّ الْمَقْضِيُّ عَلَى الْمُخَرِّبِ
    التسعة وستين اسبوعا عند ضرب69*7 هم اربعمائة وثلاثة وثمانين عاما بين تجديد القدس بعد السبى البابلى ومجئ عيسى عليه السلام والاثنين والستين اسبوعا هم اربعمائة واربعة وثلاثون عاما بعد المسيح وبغض النظر عن الاحداث التى حدثت بعد اربعة قرون من المسيح فإن دانيال يؤكد فى النص السابق إنقطاع دعوة المسيح بعد اربعة قرون من عصره ومجئ عصر الحروب ومقولة دانيال عن المسيح"يٌقطع المسيح وليس له"نقيض نبوءة سفر الرؤيا التى تؤكد أن نسل المرأة سيستمر فى حرب مستمرة مع التنين وفى هذا رد على كل الدعوات الكذابة لإلصاق نبوءات أمة الملكوت بالكنيسة،هذه خلاصة نبوءة الاصحاح الثانى عشر.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    والنبوءة الثانية فى الاصحاح الخامس عشر من سفر الرؤيا يتحدث عن علامات اخر الزمان وهى نفس العلامات التى ذكرها النبى يوئيل بالضبط وتفصيل نبوءة يوئيل2 فى الاصحاحين الخامس عشر والسادس عشر من سفر الرؤيا عن الدخان والدم واطفاء الشمس وكان النبى يوئيل قد تنبأ ايضاكما ذكرت بإنتقال النبوة الى الاممين وفى الاصحاح الخامس عشر من سفر الرؤيا الحديث عن أمة ترتل ترنيمة موسى وتشبه الخروف(بنى اسرائيل)وطبعا هذه تفصيل نبوءة يوئيل كباقى الاصحاح والاصحاح التالى وهذه الأمة فى اخر الزمان قريبة من المسيح لأن نهاية الاصحاح الرابع عشر يتحدث عن وجود المسيح فى السماء وعن أثر رفع المسيح على هلاك بنى اسرائيل والاصحاح السادس عشر يتحدث عن الأيات الكونية المصاحبة لقيام الساعة والزعم الكذاب بأن هذه الأمة هى الكنيسة مردود من وجوه فأولا هذه الأمة مثل موسى وبنى اسرائيل اى معهم شريعة ولم يأت المسيح بشريعة ومن علامات هذه الأمة السجود وليست هذه علامة الكنيسة بل علامة المسلمين وهذه الأمة غلبت الوحش ولكن سفر الرؤيا يؤكد أن الوحش غلب الكنيسة وهذه الأمة جاءت فى موضع مستقل لاترتبط فيه بالمسيح بينما الكنيسة ترتبط بالمسيح وهذه الأمة تسبق مباشرة السبع ضربات الاخيرة بينما الكنيسة طول التاريخ النصرانى وأيضا فإن الإصحاح الرابع عشر من سفر الرؤيا تحدث فى مقدمته عن الصالحين والمؤمنين من اتباع المسيح فكيف يكرر النبوءة مرتين واخيرا فإن ترنيمة هذه الأمة لا تحوى الثالوث بل تتحدث عن إله واحد لا شريك له وفوق كل ذلك فهذه الأمة قريبة من المجئ الثانى للمسيح ومن علامات القيامة والكنيسة كانت قائمة منذ المجئ الأول للمسيح،لنقرء فى سفر الرؤيا
    اقتباس
    الأصحَاحُ الْخَامِسُ عَشَرَ
    1ثُمَّ رَأَيْتُ آيَةً أُخْرَى فِي السَّمَاءِ، عَظِيمَةً وَعَجِيبَةً: سَبْعَةَ مَلاَئِكَةٍ مَعَهُمُ السَّبْعُ الضَّرَبَاتُ الأَخِيرَةُ، لأَنْ بِهَا أُكْمِلَ غَضَبُ اللهِ. 2وَرَأَيْتُ كَبَحْرٍ مِنْ زُجَاجٍ مُخْتَلِطٍ بِنَارٍ، وَالْغَالِبِينَ عَلَى الْوَحْشِ وَصُورَتِهِ وَعَلَى سِمَتِهِ وَعَدَدِ اسْمِهِ، وَاقِفِينَ عَلَى الْبَحْرِ الزُّجَاجِيِّ، مَعَهُمْ قِيثَارَاتُ اللهِ، 3وَهُمْ يُرَتِّلُونَ تَرْنِيمَةَ مُوسَى عَبْدِ اللهِ، وَتَرْنِيمَةَ الْخَرُوفِ قَائِلِينَ:«عَظِيمَةٌ وَعَجِيبَةٌ هِيَ أَعْمَالُكَ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ! عَادِلَةٌ وَحَقهِيَ طُرُقُكَ يَا مَلِكَ الْقِدِّيسِينَ! 4مَنْ لاَ يَخَافُكَ يَارَبُّ وَيُمَجِّدُ اسْمَكَ؟ لأَنَّكَ وَحْدَكَ قُدُّوسٌ، لأَنَّ جَمِيعَ الأُمَمِ سَيَأْتُونَ وَيَسْجُدُونَ أَمَامَكَ، لأَنَّ أَحْكَامَكَ قَدْ أُظْهِرَتْ».
    وهذه النبوءة فى الحديث النبوى
    عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ - رضى الله عنه - أَنَّهُ سَمِعَهُ يَقُولُ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَدْخُلُ عَلَى أُمِّ حَرَامٍ بِنْتِ مِلْحَانَ ، فَتُطْعِمُهُ ، وَكَانَتْ أُمُّ حَرَامٍ تَحْتَ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ ، فَدَخَلَ عَلَيْهَا رَسُولُ اللَّهِ r فَأَطْعَمَتْهُ وَجَعَلَتْ تَفْلِى رَأْسَهُ ، فَنَامَ رَسُولُ اللَّهِ r ثُمَّ اسْتَيْقَظَ وَهُوَ يَضْحَكُ . قَالَتْ فَقُلْتُ وَمَا يُضْحِكُكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ « نَاسٌ مِنْ أُمَّتِى عُرِضُوا عَلَىَّ ، غُزَاةً فِى سَبِيلِ اللَّهِ ، يَرْكَبُونَ ثَبَجَ هَذَا الْبَحْرِ ، مُلُوكاً عَلَى الأَسِرَّةِ ، أَوْ مِثْلُ الْمُلُوكِ عَلَى الأَسِرَّةِ » . شَكَّ إِسْحَاقُ . قَالَتْ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ادْعُ اللَّهَ أَنْ يَجْعَلَنِى مِنْهُمْ . فَدَعَا لَهَا رَسُولُ اللَّهِ r

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    رابعا واخيرا المجئ الثانى للمسيح
    يتحدث النصارى دوما عن نبوءات العهد الجديد بأمة الملكوت بالمجئ الثانى للمسيح وعلى الرغم من أن نبوءات المجئ الثانى للمسيح تضرب مقولة أن النصرانية ليست بدين حرب لأن المجئ الثانى سيكون مجئ حكم وحرب ولكن هل هذه النبوءات هى نبوءات الملكوت الارضى؟هذا من السذاجة والجهل والتعامى عن الحق فالمسيح سيأتى فى مجيئه الثانى سيجد أمة الملكوت فى انتظاره ليحكمها ويمكنك أن تراجع صفات المجئ الثانى للمسيح فى مواضع متكررة من سفر الرؤيا وايضا فى العهد القديم خصوصا فى المزمورالمائة والعاشر ولكن فى النسخة الاصلية من ترجمة المزمور لأن نسخة الفانديك وقع فيها حذف وتحريف كعادة النصارى،الذى يخصنا أن كلمة المجئ الثانى وحدها لا تعطى التفاصيل لأن المسيح عندما ينزل حكما عدلا ويقتل الدجال ويحكم على الأرض فلابد من نخبة سياسية وعسكرية ودينية أيضا تحت قيادته ولم يسئل أحد نفسه هل تحدثت الرسائل الانجيلية عن هذه النخبة المؤمنة الصالحة ام لا؟نعم تحدثت فى الاصحاح التاسع عشر من سفر الرؤيا
    اقتباس
    11ثُمَّ رَأَيْتُ السَّمَاءَ مَفْتُوحَةً، وَإِذَا فَرَسٌ أَبْيَضُ وَالْجَالِسُ عَلَيْهِ يُدْعَى أَمِينًا وَصَادِقًا، وَبِالْعَدْلِ يَحْكُمُ وَيُحَارِبُ. 12وَعَيْنَاهُ كَلَهِيبِ نَارٍ، وَعَلَى رَأْسِهِ تِيجَانٌ كَثِيرَةٌ، وَلَهُ اسْمٌ مَكْتُوبٌ لَيْسَ أَحَدٌ يَعْرِفُهُ إِّلاَ هُوَ. 13وَهُوَ مُتَسَرْبِلٌ بِثَوْبٍ مَغْمُوسٍ بِدَمٍ، وَيُدْعَى اسْمُهُ «كَلِمَةَ اللهِ».14وَالأَجْنَادُ الَّذِينَ فِي السَّمَاءِ كَانُوا يَتْبَعُونَهُ عَلَى خَيْل بِيضٍ، لاَبِسِينَ بَزًّا أَبْيَضَ وَنَقِيًّا. 15وَمِنْ فَمِهِ يَخْرُجُ سَيْفٌ مَاضٍ لِكَيْ يَضْرِبَ بِهِ الأُمَمَ. سَيَرْعَاهُمْ بِعَصًا مِنْ حَدِيدٍ، وَهُوَ يَدُوسُ مَعْصَرَةَ خَمْرِ سَخَطِ وَغَضَبِ اللهِ الْقَادِرِ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ. 16وَلَهُ عَلَى ثَوْبِهِ وَعَلَى فَخْذِهِ اسْمٌ مَكْتُوبٌ:«مَلِكُ الْمُلُوكِ وَرَبُّ الأَرْبَابِ».
    فى النص السابق كلام صريح أن المجئ الثانى للمسيح يصاحبه تيجان وملوك إذا المسيح عليه السلام سيأتى فى المجئ الثانى ليملك ملوكا ويربى اربابا والسؤال:هل يصح فى العهد الإبراهيمى أن يكون من الأمميين غير ابناء ابراهيم ملوكا واربابا وقادة جيوش؟
    وهناك سؤال أخر:هل من المنطق أن يتناقض المسيح مع نفسه ويؤكد فى الرسائل الانجيلية لأتباعه ولليهود أيضا بشكل متكرر كثيرا أن مملكته ليست من العالم وأنه ينبغى على أتباعه عدم السعى للملكوت الارضى ثم نتفاجأ بأنه سينزل من السماء ليحكم أمة الملكوت؟
    واما الزعم بأن أمة الملكوت هى الكنيسة فهذا باطل لأن الملكوت مخصوص لأبناء ابراهيم فقط وتذكروا قول يوحنا(يحيى بن زكريا عليه السلام ) لليهود أن الله قادر أن يقيم من هذه الحجارة أبناء لإبراهيم ،ولماذا نتكلف ونتعب أنفسنا مئونة الاستنتاج وامامك نبوءة اشعياء عن صفات امة الملكوت التى سيأتى فيها المسيح بأنهم من نسل نبايوت وقيدار الاسماعيليان فى الاصحاح الستين من سفر اشعياء
    اقتباس
    «اِرْفَعِي عَيْنَيْكِ حَوَالَيْكِ وَانْظُرِي. قَدِ اجْتَمَعُوا كُلُّهُمْ. جَاءُوا إِلَيْكِ. يَأْتِي بَنُوكِ مِنْ بَعِيدٍ وَتُحْمَلُ بَنَاتُكِ عَلَى الأَيْدِي. 5حِينَئِذٍ تَنْظُرِينَ وَتُنِيرِينَ وَيَخْفُقُ قَلْبُكِ وَيَتَّسِعُ، لأَنَّهُ تَتَحَوَّلُ إِلَيْكِ ثَرْوَةُ الْبَحْرِ، وَيَأْتِي إِلَيْكِ غِنَى الأُمَمِ. 6تُغَطِّيكِ كَثْرَةُ الْجِمَالِ، بُكْرَانُ مِدْيَانَ وَعِيفَةَ كُلُّهَا تَأْتِي مِنْ شَبَا. تَحْمِلُ ذَهَبًا وَلُبَانًا، وَتُبَشِّرُ بِتَسَابِيحِ الرَّبِّ. 7كُلُّ غَنَمِ قِيدَارَ تَجْتَمِعُ إِلَيْكِ. كِبَاشُ نَبَايُوتَ تَخْدِمُكِ. تَصْعَدُ مَقْبُولَةً عَلَى مَذْبَحِي، وَأُزَيِّنُ بَيْتَ جَمَالِي.8مَنْ هؤُلاَءِ الطَّائِرُونَ كَسَحَابٍ وَكَالْحَمَامِ إِلَى بُيُوتِهَا؟ 9إِنَّ الْجَزَائِرَ تَنْتَظِرُنِي، وَسُفُنَ تَرْشِيشَ فِي الأَوَّلِ، لِتَأْتِيَ بِبَنِيكِ مِنْ بَعِيدٍ وَفِضَّتُهُمْ وَذَهَبُهُمْ مَعَهُمْ، لاسْمِ الرَّبِّ إِلهِكِ وَقُدُّوسِ إِسْرَائِيلَ، لأَنَّهُ قَدْ مَجَّدَكِ.
    فى النص السابق وصف لدولة عظيمة فى اخر الزمان عاصمتها القدس وفى وسط النص اشارة الى عصر الطيران والفضاء"الطائرون كسحاب وحمام" وهذه صفات المجئ الثانى للمسيح ويُلاحظ أن اسماء الشعوب المذكورة كلهم من ابناء ابراهيم بل من ابناء اسماعيل ولكن لانريد الخوض فى هذا الأن، وفى الاصحاح الثانى من الرسالة إلى العبرانيين تصريح أخر بأن الذى يمسك مع المجئ الثانى من نسل ابراهيم
    14فَإِذْ قَدْ تَشَارَكَ الأَوْلاَدُ فِي اللَّحْمِ وَالدَّمِ اشْتَرَكَ هُوَ أَيْضًا كَذلِكَ فِيهِمَا، لِكَيْ يُبِيدَ بِالْمَوْتِ ذَاكَ الَّذِي لَهُ سُلْطَانُ الْمَوْتِ15وَيُعْتِقَ أُولئِكَ الَّذِينَ كَانُوا جَمِيعًا كُلَّ حَيَاتِهِمْ تَحْتَ الْعُبُودِيَّةِ.16لأَنَّهُ حَقًّا لَيْسَ يُمْسِكُ الْمَلاَئِكَةَ، بَلْ يُمْسِكُ نَسْلَ إِبْرَاهِيمَ.
    خلاصة المسألة أن أمة الملكوت التى سيأتى فيها المسيح هى إبراهيمية لأن الله عزوجل أعطى لإبراهيم ملكوت الارض من ملك ونبوة له ولذريته وهذا ثابت فى العهد القديم ولو نظرت فى عصرنا الحالى إلى تركيبة مجلس الأمن الدولى لوجدت اربعة من خمسة من الدول الدائمة العضوية شعوبها من ابناء عيسو بن اسحاق بن ابراهيم وكلهم يحكمهم اليهود ابناء يعقوب بن اسحاق ابن ابراهيم،فأمة الملكوت ليست سداح مداح لكل من هب ودب بل هى أمة من نسل إبراهيم والمجئ الثانى للمسيح هو بحد ذاته بشارة بأمة الإسلام لماذا؟ لأن المسيح سيأتى فى اخر الزمان ليملك ويحكم فمن هى الأمة التى سيحكمها؟بنواسرائيل نُزع منهم النبوة والملك وبنوعيسو كُتب عليهم العبودية لاخوتهم بنى اسرائيل منذ كان ابيهم عيسو فى بطن امه توأما ليعقوب كما فى سفر التكوين فى اكثر من موضع وكما يدل الواقع الذى نراه من سيطرة اليهود على الغرب فلا يتبقى بقياس المنطق إلا أن نأخذ نص اشعياء السابق على ظاهره وأن أمة الملكوت من نسل ابراهيم بل من نسل اسماعيل لأن الاصحاح السابع عشر من سفر التكوين صريح صراحة بأن علامة شعب الملكوت الختان فهل الكنيسة تختتن يا كذبة؟
    اقتباس
    9وَقَالَ اللهُ لإِبْرَاهِيم: «وَأَمَّا أَنْتَ فَتَحْفَظُ عَهْدِي، أَنْتَ وَنَسْلُكَ مِنْ بَعْدِكَ فِي أَجْيَالِهِمْ. 10هذَا هُوَ عَهْدِي الَّذِي تَحْفَظُونَهُ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ، وَبَيْنَ نَسْلِكَ مِنْ بَعْدِكَ: يُخْتَنُ مِنْكُمْ كُلُّ ذَكَرٍ، 11فَتُخْتَنُونَ فِي لَحْمِ غُرْلَتِكُمْ، فَيَكُونُ عَلاَمَةَ عَهْدٍ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ. 12اِبْنَ ثَمَانِيَةِ أَيَّامٍ يُخْتَنُ مِنْكُمْ كُلُّ ذَكَرٍ فِي أَجْيَالِكُمْ: وَلِيدُ الْبَيْتِ، وَالْمُبْتَاعُ بِفِضَّةٍ مِنْ كُلِّ ابْنِ غَرِيبٍ لَيْسَ مِنْ نَسْلِكَ. 13يُخْتَنُ خِتَانًا وَلِيدُ بَيْتِكَ وَالْمُبْتَاعُ بِفِضَّتِكَ، فَيَكُونُ عَهْدِي فِي لَحْمِكُمْ عَهْدًا أَبَدِيًّا. 14وَأَمَّا الذَّكَرُ الأَغْلَفُ الَّذِي لاَ يُخْتَنُ فِي لَحْمِ غُرْلَتِهِ فَتُقْطَعُ تِلْكَ النَّفْسُ مِنْ شَعْبِهَا. إِنَّهُ قَدْ نَكَثَ عَهْدِي».
    وليس على ظهر الارض الأن من نسل اسماعيل إلا المسلمون ولا يختتن من اتباع المسيح على ظهر الارض الا المسلمون فالمجئ الثانى للمسيح لكى يقود الامة الاسماعيلية المختتنة ولمن عنده ذرة شك اقول له تفضل الكلام الصريح لسمعان بطرس فى سفر أعمال الرسل فى الاصحاح الثالث حيث يقول بجلاء لالبس فيه أن نسل إبراهيم هو الذى يعطى البركة لجميع قبائل الارض مع المجئ الثانى للمسيح
    اقتباس
    «وَالآنَ أَيُّهَا الإِخْوَةُ، أَنَا أَعْلَمُ أَنَّكُمْ بِجَهَالَةٍ عَمِلْتُمْ، كَمَا رُؤَسَاؤُكُمْ أَيْضًا. 18وَأَمَّا اللهُ فَمَا سَبَقَ وَأَنْبَأَ بِهِ بِأَفْوَاهِ جَمِيعِ أَنْبِيَائِهِ، أَنْ يَتَأَلَّمَ الْمَسِيحُ، قَدْ تَمَّمَهُ هكَذَا. 19فَتُوبُوا وَارْجِعُوا لِتُمْحَى خَطَايَاكُمْ، لِكَيْ تَأْتِيَ أَوْقَاتُ الْفَرَجِ مِنْ وَجْهِ الرَّبِّ. 20وَيُرْسِلَ يَسُوعَ الْمَسِيحَ الْمُبَشَّرَ بِهِ لَكُمْ قَبْلُ. 21الَّذِي يَنْبَغِي أَنَّ السَّمَاءَ تَقْبَلُهُ، إِلَى أَزْمِنَةِ رَدِّ كُلِّ شَيْءٍ، الَّتِي تَكَلَّمَ عَنْهَا اللهُ بِفَمِ جَمِيعِ أَنْبِيَائِهِ الْقِدِّيسِينَ مُنْذُ الدَّهْرِ. 22فَإِنَّ مُوسَى قَالَ لِلآبَاءِ: إِنَّ نَبِيًّا مِثْلِي سَيُقِيمُ لَكُمُ الرَّبُّ إِلهُكُمْ مِنْ إِخْوَتِكُمْ. لَهُ تَسْمَعُونَ فِي كُلِّ مَا يُكَلِّمُكُمْ بِهِ. 23وَيَكُونُ أَنَّ كُلَّ نَفْسٍ لاَ تَسْمَعُ لِذلِكَ النَّبِيِّ تُبَادُ مِنَ الشَّعْبِ. 24وَجَمِيعُ الأَنْبِيَاءِ أَيْضًا مِنْ صَمُوئِيلَ فَمَا بَعْدَهُ، جَمِيعُ الَّذِينَ تَكَلَّمُوا، سَبَقُوا وَأَنْبَأُوا بِهذِهِ الأَيَّامِ. 25أَنْتُمْ أَبْنَاءُ الأَنْبِيَاءِ، وَالْعَهْدِ الَّذِي عَاهَدَ بِهِ اللهُ آبَاءَنَا قَائِلاً لإِبْراهِيمَ: وَبِنَسْلِكَ تَتَبَارَكُ جَمِيعُ قَبَائِلِ الأَرْضِ. 26إِلَيْكُمْ أَوَّلاً، إِذْ أَقَامَ اللهُ فَتَاهُ يَسُوعَ، أَرْسَلَهُ يُبَارِكُكُمْ بِرَدِّ كُلِّ وَاحِدٍ مِنْكُمْ عَنْ شُرُورِهِ».
    وبغض النظر عن الخلاف بين المسلمين والنصارى حول تأويل نبوءة موسى التى أكد بطرس الحوارى أنها لم تكن تحققت بعد فى زمانه بالمجئ الاول للمسيح فى ضربة قاضية للنصارى فإن النص السابق صريح لا يقبل التأويل أن نسل ابراهيم وحده هو الذى يأتى بالبركة
    وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    95
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-02-2019
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    أولا أمة الحجارة فى الانجيل
    النبوءة بالمملكة الإلهية نبوءة حقيقية ولايختلف النصارى معنا فيها ولكن الخلاف فى تفسيرها وسنحاول إن شاء الله تبارك وتعالى الرد من نصوص كتابهم عليهم والهدف من هذه الجزئية هو البحث عن الحقيقة والإجابة عن السؤال الهام هل تنبأ دانيال بالمسلمين أم بالكاثوليك والبروتستانت؟

    فى محاورة يحيى عليه السلام مع اليهود رد على اكاذيب النصارى واتباع الكنيسة واعلن اعلانا صريحا أن أمة الملكوت ابراهيمية وليست اممية كالكنيسة فى متى3
    9وَلاَ تَفْتَكِرُوا أَنْ تَقُولُوا فِي أَنْفُسِكُمْ: لَنَا إِبْراهِيمُ أَبًا. لأَنِّي أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ اللهَ قَادِرٌ أَنْ يُقِيمَ مِنْ هذِهِ الْحِجَارَةِ أَوْلاَدًا لإِبْراهِيمَ. 10وَالآنَ قَدْ وُضِعَتِ الْفَأْسُ عَلَى أَصْلِ الشَّجَرِ، فَكُلُّ شَجَرَةٍ لاَ تَصْنَعُ ثَمَرًا جَيِّدًا تُقْطَعُ وَتُلْقَى فِي النَّارِ.
    ويؤكد المسيح عليه السلام على المعنى السابق فى متى21
    43لِذلِكَ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَلَكُوتَ اللهِ يُنْزَعُ مِنْكُمْ وَيُعْطَى لأُمَّةٍ تَعْمَلُ أَثْمَارَهُ. 44وَمَنْ سَقَطَ عَلَى هذَا الْحَجَرِ يَتَرَضَّضُ، وَمَنْ سَقَطَ هُوَ عَلَيْهِ يَسْحَقُهُ!».45وَلَمَّا سَمِعَ رُؤَسَاءُ الْكَهَنَةِ وَالْفَرِّيسِيُّونَ أَمْثَالَهُ، عَرَفُوا أَنَّهُ تَكَلَّمَ عَلَيْهِمْ.
    النصارى لايختلفون معنا فى المعنى ولكن فى التحديد فالنصارى يفسرون الأمة بأنها ايمان الاممين رغم أن اليهودى الذى يسمع الكلام السابق من المسيح وفى الثقافة اليهودية نسبة كل مجموعة بشرية لمُعين ولم يكن المسيح ليخالف هذه الثقافة وأيضا فإن الكنيسة الأولى كانت من اليهود ولايمكن فصل كلام المسيح عن كلام يحيى عليهما السلام أن الملكوت سيظل فى ابناء ابراهيم فتفسير النص السابق فى سفر دانيال2 أن أمة الحجارة ستحكم بعد الرومان مباشرة بل ستعاصر نهاية الرومان بل هى التى ستقضى على الرومان وستكون أمة مصنوعة على عين الله عزوجل بلا تدخل خارجى فيقول دانيال
    44وَفِي أَيَّامِ هؤُلاَءِ الْمُلُوكِ، يُقِيمُ إِلهُ السَّمَاوَاتِ مَمْلَكَةً لَنْ تَنْقَرِضَ أَبَدًا، وَمَلِكُهَا لاَ يُتْرَكُ لِشَعْبٍ آخَرَ، وَتَسْحَقُ وَتُفْنِي كُلَّ هذِهِ الْمَمَالِكِ، وَهِيَ تَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ. 45لأَنَّكَ رَأَيْتَ أَنَّهُ قَدْ قُطِعَ حَجَرٌ مِنْ جَبَل لاَ بِيَدَيْنِ، فَسَحَقَ الْحَدِيدَ وَالنُّحَاسَ وَالْخَزَفَ وَالْفِضَّةَ وَالذَّهَبَ. اَللهُ الْعَظِيمُ قَدْ عَرَّفَ الْمَلِكَ مَا سَيَأْتِي بَعْدَ هذَا. اَلْحُلْمُ حَقٌّ وَتَعْبِيرُهُ يَقِينٌ».
    وتفسير النص السابق فى الاصحاح السابع من سفر دانيال عن المجئ الإلهى لمعاقبة مملكة الشر
    9كُنْتُ أَرَى أَنَّهُ وُضِعَتْ عُرُوشٌ، وَجَلَسَ الْقَدِيمُ الأَيَّامِ. لِبَاسُهُ أَبْيَضُ كَالثَّلْجِ، وَشَعْرُ رَأْسِهِ كَالصُّوفِ النَّقِيِّ، وَعَرْشُهُ لَهِيبُ نَارٍ، وَبَكَرَاتُهُ نَارٌ مُتَّقِدَةٌ. 10نَهْرُ نَارٍ جَرَى وَخَرَجَ مِنْ قُدَّامِهِ. أُلُوفُ أُلُوفٍ تَخْدِمُهُ، وَرَبَوَاتُ رَبَوَاتٍ وُقُوفٌ قُدَّامَهُ. فَجَلَسَ الدِّينُ، وَفُتِحَتِ الأَسْفَارُ. 11كُنْتُ أَنْظُرُ حِينَئِذٍ مِنْ أَجْلِ صَوْتِ الْكَلِمَاتِ الْعَظِيمَةِ الَّتِي تَكَلَّمَ بِهَا الْقَرْنُ. كُنْتُ أَرَى إِلَى أَنْ قُتِلَ الْحَيَوَانُ وَهَلَكَ جِسْمُهُ وَدُفِعَ لِوَقِيدِ النَّارِ. 12أَمَّا بَاقِي الْحَيَوَانَاتِ فَنُزِعَ عَنْهُمْ سُلْطَانُهُمْ، وَلكِنْ أُعْطُوا طُولَ حَيَاةٍ إِلَى زَمَانٍ وَوَقْتٍ.
    ويستكمل دانيال فى ذكر علامة إضافية على هذا المجئ الإلهى وهى زيارة ابن الإنسان إلى عرش الرحمن
    13«كُنْتُ أَرَى فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَإِذَا مَعَ سُحُبِ السَّمَاءِ مِثْلُ ابْنِ إِنْسَانٍ أَتَى وَجَاءَ إِلَى الْقَدِيمِ الأَيَّامِ، فَقَرَّبُوهُ قُدَّامَهُ. 14فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا وَمَجْدًا وَمَلَكُوتًا لِتَتَعَبَّدَ لَهُ كُلُّ الشُّعُوبِ وَالأُمَمِ وَالأَلْسِنَةِ. سُلْطَانُهُ سُلْطَانٌ أَبَدِيٌّ مَا لَنْ يَزُولَ، وَمَلَكُوتُهُ مَا لاَ يَنْقَرِضُ.
    وابن الانسان الذى جاء إلى عرش الرحمن فى النص السابق مخالف لشخصية المسيح من وجوه:
    أولا الترتيب الزمنى فالمسيح صعد إلى السماء وصار ممجدا كما فى رسالة يوحنا17عندما رُفع إلى السماء ولكن زمان رفع المسيح لم يكن تاليا لإضطهاد المؤمنين ولا بظهور قرن الاضطهاد كما أن صعوده لم يُنجى احدا من الاضطهاد وهو نفسه فى متى24 ويوحنا16امر اتباعه بالصبر بعد رفعه ومن حق النصرانى أن يحتج بالإصحاح الخامس من سفر الرؤيا عن الخروف الذى عن يمين العرش وبرغم أننى شخصيا لا اعتقد أن الخروف هو المسيح لأن المسيح ليس من نسل داوود بإعترافه هو شخصيا"كيف يدعوه بالروح ربا"والخروف المذبوح ابن داوود ويهوذا ولكن النصارى يعتقدون العكس وأن المسيح داوودى ومن حقهم الاحتجاج بسفر الرؤيا فيُقال لهم:الاصحاح الخامس من سفر الرؤيا أثبت الملكوت لنفس وذات الخروف وليس لاتباعه بينما نص دانيال اثبت الاثنين وايضا لو تتبعت الاصحاحات التالية فى سفر الرؤيا من السادس وحتى التاسع والعاشر وغيرها من اصحاحات فإن كاتب سفر الرؤيا يقول بيقين لا لبس فيه بأن الملكوت سيُنزع بغضب الله عزوجل ولوطبقنا تفسير النصارى فهو ضدهم وليس لهم لأن النص يقول بأن غضب الخروف حل مع البوق السابع والختم السابع ثم قُضى الامر وحلت النهاية ويؤكد بأن أمة هجمت على امة منحرفة وحققت غضب الله عزوجل مع ضربة الملاك السابع وعند قراءة التاريخ فبعد سبعة قرون من عصر المسيح غزا المسلمون ممالك النصارى من الروم وغيرهم فهذا التفسير بجانب أنه لايربط كل اجزاء نبوءة دانيال هو ضد النصرانية نفسها إذ يجعلها أمة وثنية تستحق العقاب أماعلة الزيارة إلى عرش الرحمن فى نبوءة دانيال فهى ظهور مملكة الشر والكفر وغلبتها على القديسين وإرادة الله عزوجل أن يعطى للقديسين الحكم من الرومان فيستكمل فى دانيال7 فيقول
    فَقَالَ هكَذَا: أَمَّا الْحَيَوَانُ الْرَّابعُ فَتَكُونُ مَمْلَكَةٌ رَابِعَةٌ عَلَى الأَرْضِ مُخَالِفَةٌ لِسَائِرِ الْمَمَالِكِ، فَتَأْكُلُ الأَرْضَ كُلَّهَا وَتَدُوسُهَا وَتَسْحَقُهَا. 24وَالْقُرُونُ الْعَشَرَةُ مِنْ هذِهِ الْمَمْلَكَةِ هِيَ عَشَرَةُ مُلُوكٍ يَقُومُونَ، وَيَقُومُ بَعْدَهُمْ آخَرُ، وَهُوَ مُخَالِفٌ الأَوَّلِينَ، وَيُذِلُّ ثَلاَثَةَ مُلُوكٍ. 25وَيَتَكَلَّمُ بِكَلاَمٍ ضِدَّ الْعَلِيِّ وَيُبْلِي قِدِّيسِي الْعَلِيِّ، وَيَظُنُّ أَنَّهُ يُغَيِّرُ الأَوْقَاتَ وَالسُّنَّةَ، وَيُسَلَّمُونَ لِيَدِهِ إِلَى زَمَانٍ وَأَزْمِنَةٍ وَنِصْفِ زَمَانٍ. 26فَيَجْلِسُ الدِّينُ وَيَنْزِعُونَ عَنْهُ سُلْطَانَهُ لِيَفْنَوْا وَيَبِيدُوا إِلَى الْمُنْتَهَى.
    والمملكة المقصودة بالنص السابق هى الرومان بل عند التدبر كما قال بعض اخواننا هذه نبوءة بقسطنطين وبالفترة بين قسطنطين ومحمد صلى الله عليه وسلم وهى قرنين ونصف بالضبط ولكن هذا التفسير يؤذى النصارى فى عقيدتهم فلا يحبونه ولكنها الحقيقة و لله عزوجل الحمد والمنة .
    ثانيا طبيعة السلطان والملك فالذى فى النص سلطانه دنيوى أما المسيح فسلطانه الدنيوى يأتى فى أخر الزمان والقول بأن هناك دول مسيحية فهذه تسمية فقط وليست بحقيقة لأن الاحكام الاساسية التى دعا إليها المسيح لم تتحقق وهى محبة الله عزوجل وهى الوصية الاولى تجد فى الدول النصرانية العلمانية والالحاد ومحبة الجيران والسلام فتجد فى الدول النصرانية روح الاستعمار والحروب ومحبة الاخرة وكراهية الدنيا فتجد فى النصارى حب الدنيا وحب المال واخيرا اتباع الناموس والشريعة واظن أن اخر من يتبع الناموس هم النصارى وهم يخالفون الناموس حتى فى أبسط الاشياء مثل الحجاب واحتشام النساء ومثل عدم السجود للتماثيل المسبوكة والصور،فأين سلطان المسيح الأبدى؟
    ثم لماذا يخالف النصارى نصوص كتابهم الصريحة والواضحة فالمسيح عليه السلام تنبأ بالأممين النصارى وأثبت أن الاممين النصارى ينبغى أن يكونوا مثل الحواريين ملكوتهم فى الاخرة لا فى الدنيا ففى الاصحاح العاشر من يوحنا
    16وَلِي خِرَافٌ أُخَرُ لَيْسَتْ مِنْ هذِهِ الْحَظِيرَةِ، يَنْبَغِي أَنْ آتِيَ بِتِلْكَ أَيْضًا فَتَسْمَعُ صَوْتِي، وَتَكُونُ رَعِيَّةٌ وَاحِدَةٌ وَرَاعٍ وَاحِدٌ. 17لِهذَا يُحِبُّنِي الآبُ، لأَنِّي أَضَعُ نَفْسِي لآخُذَهَا أَيْضًا. 18لَيْسَ أَحَدٌ يَأْخُذُهَا مِنِّي، بَلْ أَضَعُهَا أَنَا مِنْ ذَاتِي. لِي سُلْطَانٌ أَنْ أَضَعَهَا وَلِي سُلْطَانٌ أَنْ آخُذَهَا أَيْضًا. هذِهِ الْوَصِيَّةُ قَبِلْتُهَا مِنْ أَبِي
    والنبوءة السابقة عن الاممين أنهم ينبغى أن يكونوا مجموعة واحدة وليس كنائس متصارعة وأن اختلاف الكنائس دليل بطلانها وأن اختلاف النصارى لايعنى فقط أنهم ليسوا المقصودين بنبوءة دانيال بل اختلافهم وتفرقهم وتعدد زعاماتهم الروحية دليل أنهم خرجوا من أمة المسيح الحقيقية ايضا،والمعنى الذى قاله المسيح عليه السلام قام بتفسيره بوضوح لا يقبل التأويل يوحنا فى سفر الرؤيا فقام بتفسير الملكوت فى الاصحاحين الثالث والحادى والعشرين من سفر الرؤيا بأنه دخول المؤمنين اورشليم السماوية يوم القيامة وما هذا إلا غيض من فيض من الردود على الزاعمين كذبا بأن الدول النصرانية هى المقصودة بنبوءة دانيال
    11هَا أَنَا آتِي سَرِيعًا. تَمَسَّكْ بِمَا عِنْدَكَ لِئَلاَّ يَأْخُذَ أَحَدٌ إِكْلِيلَكَ. 12مَنْ يَغْلِبُ فَسَأَجْعَلُهُ عَمُودًا فِي هَيْكَلِ إِلهِي، وَلاَ يَعُودُ يَخْرُجُ إِلَى خَارِجٍ، وَأَكْتُبُ عَلَيْهِ اسْمَ إِلهِي، وَاسْمَ مَدِينَةِ إِلهِي، أُورُشَلِيمَ الْجَدِيدَةِ النَّازِلَةِ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ عِنْدِ إِلهِي، وَاسْمِي الْجَدِيدَ. 13مَنْ لَهُ أُذُنٌ فَلْيَسْمَعْ مَا يَقُولُهُ الرُّوحُ لِلْكَنَائِسِ
    ثالثا نسل هذه الأمة وارتباطها بإبراهيم وقد حاول بولس التملص من مسألة ضرورية النسل لأمة الملكوت وهذه التى ارتبط بها النصارى لأن أمة الملكوت المذكورة فى نصوص دانيال لابد أن ترتبط بالعهد الابراهيمى ولابد أن تكون من ابناء ابراهيم فسعى بولس فى رسالتى رومية6وغلاطية3إلى جعل وراثة العهد للتبعية الاعتقادية وليس للنسل لأن تطبيق النصوص حرفيا كما سيأتى بيانه إن شاء الله تبارك وتعالى لايعنى إلا أن امة الملكوت من نسل اسماعيل فتجاوزا للتطبيق الحرفى للنصوص قال بولس بأن من امن بالمسيح صار من ابناء ابراهيم ومُستحقا للعهد وهنا السؤال:ماذا لو اجتمع فى أمة من الامم ثنائية الدم الابراهيمى والايمان أفلا تكون هى الأولى والأحق بوراثة الملكوت؟ فالأمة العربية الاسلامية اجتمعت فيها الصفتان:الإيمان بالمسيح كما أمن به الحواريون والاتصال بإبراهيم عبر اسماعيل فهم أولى بالعهد لمن كان قلب أوالقى السمع وهو شهيد.
    رابعا إن ربط نبوءة الاصحاح الثانى من سفر دانيال بالإصحاح السابع عند اسقاطها على التاريخ لايعطى تاريخيا إلا ظهور أمة الاسلام فالمواصفات التاريخية لا تتحقق إلا فيها عند جمع الاصحاحين ولنعتبر هذه النقطة محل تحدى،وهناك وجه تحدى أخر:وفقا للتفسير النصرانى لنبوءات دانيال فإن نسل اسماعيل ممن لايحق لهم الملك ولكن سفر التكوين يخالف هذا ويعلن أن يد اسماعيل ستطال كل واحد مع التحفظ على تعبير"وحشى"رغم أنه يؤيد ولا يعارض مذهب أن اسماعيل هو المقصود بالنبوءة لنقرء فى الاصحاح السادس عشر من سفرالتكوين
    10وَقَالَ لَهَا مَلاَكُ الرَّبِّ: «تَكْثِيرًا أُكَثِّرُ نَسْلَكِ فَلاَ يُعَدُّ مِنَ الْكَثْرَةِ».11وَقَالَ لَهَا مَلاَكُ الرَّبِّ: «هَا أَنْتِ حُبْلَى، فَتَلِدِينَ ابْنًا وَتَدْعِينَ اسْمَهُ إِسْمَاعِيلَ، لأَنَّ الرَّبَّ قَدْ سَمِعَ لِمَذَلَّتِكِ. 12وَإِنَّهُ يَكُونُ إِنْسَانًا وَحْشِيًّا، يَدُهُ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ، وَيَدُ كُلِّ وَاحِدٍ عَلَيْهِ، وَأَمَامَ جَمِيعِ إِخْوَتِهِ يَسْكُنُ»..
    فإذا كانت نبوءة دانيال ليست لبنى اسماعيل فأين تحققت نبوءات التكوين السابقة؟
    خامسا وأخيرا إن المسيح تنبأ بكثرة الانبياء الكذبة بين اتباعه بينما هذه الأمة من القديسين والصالحين فيقول دانيال فى الاصحاح السابع
    21وَكُنْتُ أَنْظُرُ وَإِذَا هذَا الْقَرْنُ يُحَارِبُ الْقِدِّيسِينَ فَغَلَبَهُمْ، 22حَتَّى جَاءَ الْقَدِيمُ الأَيَّامِ، وَأُعْطِيَ الدِّينُ لِقِدِّيسِيِ الْعَلِيِّ، وَبَلَغَ الْوَقْتُ، فَامْتَلَكَ الْقِدِّيسُونَ الْمَمْلَكَةَ.
    الاشكال فى النصوص السابقة ليس فقط بأن النصارى لا يأخذونها بترتيبها لأن ذلك يؤدى إلى الاقرار بالإسلام العظيم ولكن الاشكال أنهم يزعمون بأن نصوص دانيال هذه عن الامبراطورية الرومانية وورثتها من اهل الحضارة الغربية فى اوربا وامريكا وهذا الزعم باطل من وجوه
    أولا الاصحاح الثانى من سفر دانيال فيه تكرار لنبوءة الاصحاح السابع ويتحدث عن هذه المملكة بإعتبارها مفارقة للرومان فى النشأة والجنس وكذلك فإن نبوءة اليومين والنصف كفترة للإضطهاد لاتنطبق بأى حال على الاضطهاد الرومانى حتى لوصار اليومين ونصف هما قرنان ونصف وايضا فالنبوءة تتناقض مع الاصحاح الرابع والعشرين من رسالة متى والاصحاح السادس عشر من رسالة يوحنا الإنجيلية وفيهما أكد المسيح أن الملكوت فى الاخرة،وأيضا هذه النبوءة إذا سلمنا للنصارى بصحة تأويلهم فلاوجود للأنبياء الكذبة الكثيرين الذين تنبأ بهم المسيح لأنه بهذا تصير الكنائس الثلاث وهى موجودة فى الغرب كلهم على حق.
    ثانيا هذا التفسير من النصارى يعنى أن عيسو بن اسحاق وهو الجد الأعلى الاجناس الاوربية داخل فى البركة وهذا نقيض تام لصريح الاسفار واحكام التوراة،فى التكوين27على لسان اسحاق عليه السلام بعد نزع البركة من عيسو
    39فَأَجَابَ إِسْحَاقُ أَبُوهُ: «هُوَذَا بِلاَ دَسَمِ الأَرْضِ يَكُونُ مَسْكَنُكَ، وَبِلاَ نَدَى السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ. 40وَبِسَيْفِكَ تَعِيشُ، وَلأَخِيكَ تُسْتَعْبَدُ، وَلكِنْ يَكُونُ حِينَمَا تَجْمَحُ أَنَّكَ تُكَسِّرُ نِيرَهُ عَنْ عُنُقِكَ»
    ولورجعت للاصحاح التاسع والاربعين من سفر ارمياء لوجدت قوم عيسو من الاقوام المغضوب عليهم من قبل رب العالمين وأن هلاك مساكنهم كهلاك سدوم وعمورة ولاعجب أن الاوربيين والامريكيين يتشبهون بسدوم وعمورة وأخيرا فى سفر عوبيديا نص صريح يضرب كل كلام النصارى بفضل الله عزوجل
    10 مِنْ أَجْلِ ظُلْمِكَ لأَخِيكَ يَعْقُوبَ، يَغْشَاكَ الْخِزْيُ وَتَنْقَرِضُ إِلَى الأَبَدِ. 11يَوْمَ وَقَفْتَ مُقَابِلَهُ يَوْمَ سَبَتِ الأَعَاجِمُ قُدْرَتَهُ، وَدَخَلَتِ الْغُرَبَاءُ أَبْوَابَهُ، وَأَلْقَوْا قُرْعَةً عَلَى أُورُشَلِيمَ، كُنْتَ أَنْتَ أَيْضًا كَوَاحِدٍ مِنْهُمْ.
    ويستكمل النص
    17« وَأَمَّا جَبَلُ صِهْيَوْنَ فَتَكُونُ عَلَيْهِ نَجَاةٌ، وَيَكُونُ مُقَدَّسًا، وَيَرِثُ بَيْتُ يَعْقُوبَ مَوَارِيثَهُمْ. 18وَيَكُونُ بَيْتُ يَعْقُوبَ نَارًا، وَبَيْتُ يُوسُفَ لَهِيبًا، وَبَيْتُ عِيسُو قَشًّا، فَيُشْعِلُونَهُمْ وَيَأْكُلُونَهُمْ وَلاَ يَكُونُ بَاق مِنْ بَيْتِ عِيسُو، لأَنَّ الرَّبَّ تَكَلَّمَ». 19وَيَرِثُ أَهْلُ الْجَنُوبِ جَبَلَ عِيسُو
    ويقول بولس بجلاء لا لبس فيه فى الاصحاح التاسع من رسالة رومية
    12قِيلَ لَهَا:«إِنَّ الْكَبِيرَ يُسْتَعْبَدُ لِلصَّغِيرِ». 13كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ:«أَحْبَبْتُ يَعْقُوبَ وَأَبْغَضْتُ عِيسُوَ».
    وهذا معناه ببساطة أن نبوءة دانيال7 لاتخص المسيح ولا الاوربيين.
    ثالثا صريح كلام دانيال نفسه فى الاصحاح الحادى عشر الذى يعتبر ممالك الشمال من مملكة المسيخ الدجال
    40«فَفِي وَقْتِ النِّهَايَةِ يُحَارِبُهُ مَلِكُ الْجَنُوبِ، فَيَثُورُ عَلَيْهِ مَلِكُ الشِّمَالِ بِمَرْكَبَاتٍ وَبِفُرْسَانٍ وَبِسُفُنٍ كَثِيرَةٍ، وَيَدْخُلُ الأَرَاضِيَ وَيَجْرُفُ وَيَطْمُو. 41وَيَدْخُلُ إِلَى الأَرْضِ الْبَهِيَّةِ فَيُعْثَرُ كَثِيرُونَ، وَهؤُلاَءِ يُفْلِتُونَ مِنْ يَدِهِ: أَدُومُ وَمُوآبُ وَرُؤَسَاءُ بَنِي عَمُّونَ. 42وَيَمُدُّ يَدَهُ عَلَى الأَرَاضِي، وَأَرْضُ مِصْرَ لاَ تَنْجُو. 43وَيَتَسَلَّطُ عَلَى كُنُوزِ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَعَلَى كُلِّ نَفَائِسِ مِصْرَ. وَاللُّوبِيُّونَ وَالْكُوشِيُّونَ عِنْدَ خُطُوَاتِهِ. 44وَتُفْزِعُهُ أَخْبَارٌ مِنَ الشَّرْقِ وَمِنَ الشِّمَالِ، فَيَخْرُجُ بِغَضَبٍ عَظِيمٍ لِيُخْرِبَ وَلِيُحَرِّمَ كَثِيرِينَ. 45وَيَنْصُبُ فُسْطَاطَهُ بَيْنَ الْبُحُورِ وَجَبَلِ بَهَاءِ الْقُدْسِ، وَيَبْلُغُ نِهَايَتَهُ وَلاَ مُعِينَ لَهُ.
    والنص السابق يؤيده ويصدق عليه نص دانيال8ويؤكد النصان أن ممالك الشمال والممالك التى ستتسلط على القدس هى من ممالك الدجال والشيطان كما فى سفر الرؤيا ويتميز النص السابق عن غيره بتحديد أماكن ممالك الدجال بأنها بين البحور فى اشارة ضمنية الى بريطانيا وامريكا ولاعجب أن هاتين الدولتين هما اخطر الدول الماسونية على الاطلاق ونقرء فى الاصحاح السادس عشر من سفر الرؤيا أن حضارات المياه من الحضارات الفاسدة والشريرة
    3ثُمَّ سَكَبَ الْمَلاَكُ الثَّانِي جَامَهُ عَلَى الْبَحْرِ، فَصَارَ دَمًا كَدَمِ مَيِّتٍ. وَكُلُّ نَفْسٍ حَيَّةٍ مَاتَتْ فِي الْبَحْرِ. 4ثُمَّ سَكَبَ الْمَلاَكُ الثَّالِثُ جَامَهُ عَلَى الأَنْهَارِ وَعَلَى يَنَابِيعِ الْمِيَاهِ، فَصَارَتْ دَمًا. 5وَسَمِعْتُ مَلاَكَ الْمِيَاهِ يَقُولُ:«عَادِلٌ أَنْتَ أَيُّهَا الْكَائِنُ وَالَّذِي كَانَ وَالَّذِي يَكُونُ، لأَنَّكَ حَكَمْتَ هكَذَا. 6لأَنَّهُمْ سَفَكُوا دَمَ قِدِّيسِينَ وَأَنْبِيَاءَ، فَأَعْطَيْتَهُمْ دَمًا لِيَشْرَبُوا. لأَنَّهُمْ مُسْتَحِقُّونَ!» 7وَسَمِعْتُ آخَرَ مِنَ الْمَذْبَحِ قَائِلاً:«نَعَمْ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ! حَق وَعَادِلَةٌ هِيَ أَحْكَامُكَ».
    وأكثر اوربا تمتلئ بالأنهار ومصادر المياه ومعظم الدول النصرانية دول نهرية،فلماذا يخالف النصارى كتابهم ويجعلون حضارات المياه هى مملكة الملكوت؟حتى لا يعترفوا بالحقيقة وهى أن حضارة البرية هى مملكة الملكوت وهى حضارة الإسلام.
    رابعا واخيرا أن دانيال ذكر صفات الاوربيين والامريكيين فى جملة الممالك الاربعة الفاسدة فأمة الحديد الفاجرة التى ستقضى عليها أمة الحجارة من علاماتها الإختلاط بالأجناس والامم الاخرى والانقسام وهو ماحصل للغرب فنقرء فى دانيال2
    40وَتَكُونُ مَمْلَكَةٌ رَابِعَةٌ صَلْبَةٌ كَالْحَدِيدِ، لأَنَّ الْحَدِيدَ يَدُقُّ وَيَسْحَقُ كُلَّ شَيْءٍ. وَكَالْحَدِيدِ الَّذِي يُكَسِّرُ تَسْحَقُ وَتُكَسِّرُ كُلَّ هؤُلاَءِ. 41وَبِمَا رَأَيْتَ الْقَدَمَيْنِ وَالأَصَابِعَ بَعْضُهَا مِنْ خَزَفٍ وَالْبَعْضُ مِنْ حَدِيدٍ، فَالْمَمْلَكَةُ تَكُونُ مُنْقَسِمَةً، وَيَكُونُ فِيهَا قُوَّةُ الْحَدِيدِ مِنْ حَيْثُ إِنَّكَ رَأَيْتَ الْحَدِيدَ مُخْتَلِطًا بِخَزَفِ الطِّينِ. 42وَأَصَابِعُ الْقَدَمَيْنِ بَعْضُهَا مِنْ حَدِيدٍ وَالْبَعْضُ مِنْ خَزَفٍ، فَبَعْضُ الْمَمْلَكَةِ يَكُونُ قَوِيًّا وَالْبَعْضُ قَصِمًا. 43وَبِمَا رَأَيْتَ الْحَدِيدَ مُخْتَلِطًا بِخَزَفِ الطِّينِ، فَإِنَّهُمْ يَخْتَلِطُونَ بِنَسْلِ النَّاسِ، وَلكِنْ لاَ يَتَلاَصَقُ هذَا بِذَاكَ، كَمَا أَنَّ الْحَدِيدَ لاَ يَخْتَلِطُ بِالْخَزَفِ.

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هام لكل مسيحى : لماذا لم يتكلم المسيح عن الصلب والفداء فى هذه النصوص ؟!!
    بواسطة أبو حته في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 12-04-2016, 03:53 AM
  2. هل هناك فى القراَن ما يؤكد ان الانجيل تم تحريفة احمد ديدات
    بواسطة صاحب القرآن في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-09-2014, 09:59 PM
  3. مقطع من فلم سينمائي يتكلم عن حقيقة المسيح ونشأة المسيحية
    بواسطة إيهاب محمد في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-08-2013, 02:31 AM
  4. ماشاء الله تبارك الله الصوت الندي الصوت العذب ماجد البنيان سورة مريم
    بواسطة عمر . في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-06-2010, 01:37 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح

بعلو الصوت الانجيل يتكلم:هناك نبى بعد المسيح