لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    13
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-03-2020
    على الساعة
    11:20 AM

    افتراضي لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟

    شبهة يلقيها النصارى فيقولون :

    القرآن يقول " وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ "

    الانسان يموت وبعدين يتصلب وهذا خطأ تاريخي،،لان الطريقه التي ذكرها القران لا تتعلق بالرومان الذين لا يعرفهم.

    فكان الصحيح أن يقول القرآن ( وما صلبوه وما قتلوه ) أى يتم تقديم الصلب على القتل وهذا على حد زعمهم .


    الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــرد:

    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم أما بعد :

    الأستاذ الصديق يريد أن يقول من خلال تعليقه أن القرآن أخطأ حينما ذكر القتل قبل الصلب "" وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ" لأن الصلب يحدث أولا ثم القتل وليس العكس فيقصد الصديق أن الصحيح أن يقول ( وما صلبوه وما قتلوه) أى يتم تقديم الصلب على القتل.

    لذلك أنا أقول لك أيها الصديق أنك لم تقرأ كتابك جيدا ولم تقرأ أيضا الآيه جيدا وقبل أن أقول لك لماذا ذكر القرآن القتل قبل الصلب فى القرآن سأذكر لك من كتابك الذى تؤمن به بعض المواضع التى ذكر فيها القتل قبل الصلب :

    سفر التثنية 21: 22
    «وَإِذَا كَانَ عَلَى إِنْسَانٍ خَطِيَّةٌ حَقُّهَا الْمَوْتُ، فَقُتِلَ وَعَلَّقْتَهُ عَلَى خَشَبَةٍ،

    انظر هنا قتل أولا ثم علق على خشبة ( صلب )

    سفر يشوع 10: 26
    وَضَرَبَهُمْ يَشُوعُ بَعْدَ ذلِكَ وَقَتَلَهُمْ وَعَلَّقَهُمْ عَلَى خَمْسِ خَشَبٍ، وَبَقُوا مُعَلَّقِينَ عَلَى الْخَشَبِ حَتَّى الْمَسَاءِ.



    وهنا أيضا قتلهم وعلقهم على الخشبة


    هل رأيت كيف ذكر كتابك القتل قبل الصلب ؟!!

    أما بالنسبة للآية فى القرآن الكريم فسأوضح لك لماذا ذكر القرآن القتل قبل الصلب؟

    فبداية الآية تقول "وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبِّهَ لَهُمْ "

    وضع خطا تحت قوله تعالى " وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا "...

    فالادعاء الأساسى لليهود فى الآيه كان هو القتل وليس الصلب لذلك ابتدأ القرآن بنفيه.

    لأن القتل كان هو الغرض الأساسى لليهود وليس الصلب لأن اليهود كانوا يريدون قتل المسيح وفقط ولا تفرق معهم الطريقة التى يقتل بها ولكن كانت الطريقة الشائعة فى ذلك الوقت كانت هى الصلب.

    فالموضوع الأساسى فى الأيه كان هو نفى قتل المسيح والذى ادعاه اليهود والصلب جاء فى المرتبة الثانيه لأن الغرض الأساسى لليهود كان هو قتل المسيح

    ولا تفرق معهم الطريقة التى يقتل بها لذلك قال القرآن فى بداية الآية :

    "وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا" ولم يقل ( وقولهم انا صلبنا ).

    فالموضوع الأساسى والادعاء الأساسى كان القتل وليس الصلب فكان من البلاغة أن يبتدأ القرآن بنفى القتل وهو الادعاء الأساسى الذى ادعاه اليهود فيقول:

    " وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ"

    وليس من الصحيح أن يقال كما تقول أنت ( وما صلبوه وما قتلوه) لأن الصلب لم يكن هو القضية الأساسيه فى ادعاء اليهود وانما كان القتل .

    الخلاصة :

    فكان من البلاغة أن يقول" وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ" لأن ادعاء "القتل" هو الأصل فى القضية والصلب هو "الفرع" ولا ينبغى تقديم الفرع على الأصل.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    المشاركات
    1,840
    آخر نشاط
    02-04-2020
    على الساعة
    02:39 AM

    افتراضي

    اهلا بك اخي الكريم
    حياك الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    المشاركات
    1,840
    آخر نشاط
    02-04-2020
    على الساعة
    02:39 AM

    افتراضي

    و مما يدل على ما ذكرته اقوال المفسرين

    نقرا من تفسير ابن كثير رحمه الله :

    ((
    كان من خبر اليهود - عليهم لعائن الله وسخطه وغضبه وعقابه - أنه لما بعث الله عيسى ابن مريم بالبينات والهدى ، حسدوه على ما آتاه الله من النبوة والمعجزات الباهرات ، التي كان يبرئ بها الأكمه والأبرص ويحيي الموتى بإذن الله ، ويصور من الطين طائرا ثم ينفخ فيه فيكون طائرا يشاهد طيرانه بإذن الله ، عز وجل ، إلى غير ذلك من المعجزات التي أكرمه الله بها وأجراها على يديه ، ومع هذا كذبوه وخالفوه ، وسعوا في أذاه بكل ما أمكنهم ، حتى جعل نبي الله عيسى ، عليه السلام ، لا يساكنهم في بلدة ، بل يكثر السياحة هو وأمه ، عليهما السلام ، ثم لم يقنعهم ذلك حتى سعوا إلى ملك دمشق في ذلك الزمان - وكان رجلا مشركا من عبدة الكواكب ، وكان يقال لأهل ملته : اليونان - وأنهوا إليه : أن ببيت المقدس رجلا يفتن الناس ويضلهم ويفسد على الملك رعاياه . فغضب الملك من هذا ، وكتب إلى نائبه بالقدس أن يحتاط على هذا المذكور ، وأن يصلبه ويضع الشوك على رأسه ، ويكف أذاه على الناس . فلما وصل الكتاب امتثل متولي بيت المقدس ذلك ، وذهب هو وطائفة من اليهود إلى المنزل الذي فيه عيسى ، عليه السلام ، وهو في جماعة من أصحابه ، اثنا عشر أو ثلاثة عشر - وقيل : سبعة عشر نفرا - وكان ذلك يوم الجمعة بعد العصر ليلة السبت ، فحصروه هنالك . فلما أحس بهم وأنه لا محالة من دخولهم عليه ، أو خروجه عليهم قال لأصحابه : أيكم يلقى عليه شبهي ، وهو رفيقي في الجنة ؟ فانتدب لذلك شاب منهم ، فكأنه استصغره عن ذلك ، فأعادها ثانية وثالثة وكل ذلك لا ينتدب إلا ذلك الشاب - فقال : أنت هو - وألقى الله عليه شبه عيسى ، حتى كأنه هو ، وفتحت روزنة من سقف البيت ، وأخذت عيسى عليه السلام سنة من النوم ، فرفع إلى السماء وهو كذلك ، كما قال [ الله ] تعالى : ( إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك إلي
    [ ومطهرك من الذين كفروا ]
    ) الآية [ آل عمران : 55 ].فلما رفع خرج أولئك النفر فلما رأى أولئك ذلك الشاب ظنوا أنه عيسى ، فأخذوه في الليل وصلبوه ، ووضعوا الشوك على رأسه ، فأظهر اليهود أنهم سعوا في صلبه وتبجحوا بذلك ، وسلم لهم طوائف من النصارى ذلك لجهلهم وقلة عقلهم ، ما عدا من كان في البيت مع المسيح ، فإنهم شاهدوا رفعه ، وأما الباقون فإنهم ظنوا كما ظن اليهود أن المصلوب هو المسيح ابن مريم ، حتى ذكروا أن مريم جلست تحت ذلك المصلوب وبكت ، ويقال : إنه خاطبها ، والله أعلم .))


    تفسير ابن عاشور

    ((
    عطف
    { وما صلبوه }
    لأنّ الصلب قد يكون دون القتل ، فقد كانوا ربما صلبوا الجاني تعذيباً له ثم عفوا عنه ، وقال تعالى :
    { إنَّما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله . . . أن يُقتَّلوا أو يصلَّبوا }
    [ المائدة : 33 ]
    . والمشهور في الاستعمال : أنّ الصلب هو أن يوثق المعدود للقتل على خشبة بحيث لا يستطيع التحرّك ثم يطعن بالرمح أو يرمى بسهم ، وكذلك كانوا يزعمون أنّ عيسى صلب ثم طعن برمح في قلبه))

    التعديل الأخير تم بواسطة محمد سني 1989 ; 09-04-2017 الساعة 06:59 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    13
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-03-2020
    على الساعة
    11:20 AM

    افتراضي

    بارك الله فيك اخى

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    13
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-03-2020
    على الساعة
    11:20 AM

    افتراضي

    أهلا بك أخى الفاضل

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    13
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    14-03-2020
    على الساعة
    11:20 AM

    افتراضي

    مرحبا بك اخى

لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. 'القتل' في ضوء القرآن الكريم
    بواسطة صاحب القرآن في المنتدى فى ظل أية وحديث
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 01-06-2014, 11:49 AM
  2. هل الصلب ثم القتل أم القتل ثم الصلب
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 15-04-2012, 06:06 PM
  3. لماذا يرفض المسلمون فكرة الصلب؟
    بواسطة حاشجيات في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-01-2010, 10:15 PM
  4. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-10-2009, 02:23 AM
  5. موضوع للمُناقشة : وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ ..... هل القتل تم قبل الصلب ؟
    بواسطة عبد الله القبطى في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 26-01-2008, 04:26 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟

لماذا ذكر القتل قبل الصلب فى القرآن ؟