ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    736
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    31-05-2018
    على الساعة
    03:15 AM

    افتراضي ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد

    المبحث الخامس (5-1-7) كلمة المتعبدين وهى باليونانية σέβομαι وبالانجليزية (worship)

    و ردت كلمة المتعبدين أو المتعبدات عدة مرات فى سفر أعمال الرسل (
    أعمال 13: 43 ، 13: 50 ، 16: 14 ، 17: 4 ، 17: 17 ، 18: 7 ، 19: 35 )
    و معناها هو الانسان المتدين وليس الغريب أو النزيل فى أرض فلسطين

    لأن :-

    1- المتعبدون المذكورين فى سفر أعمال الرسل كانوا يعيشون بعيدا عن أرض فلسطين

    فاليهود كانوا هم الغرباء المشتتين أي أنهم كانوا يعيشون وسط الأجانب ويخضعون لسلطة وحكم هؤلاء الأجانب وعلى حسب ما يسمح هؤلاء الأجانب لليهود بكيفية تطبيق طقوسهم وشريعتهم يعيش اليهودي فى أرض الأجانب
    وهذا يخالف وصف دخيل الباب
    كما أوضحت سابقا فى هذا الرابط :-

    ما معنى كلمتى دخلاء و دخيل باب فى الكتاب المقدس



    2- على الأجنبى أن يطبق كل الطقوس التى تدخله اليهودية

    و حتى يسمح اليهودي الذى يطبق الناموس للأجنبي أن يدخل مجمعه ويسمع توراته ويشترك معه فى صلاته فى يوم السبت فعلى هذا الأجنبي أن يطبق كل الطقوس التي تدخله اليهودية ومن ضمنها الختان

    فيتضح من
    (أعمال 10 :28 ، 11 :2 ، 11 :3) أن اليهود فى ذلك الزمان لم يكونوا متسامحين فى التعامل والأكل والالتصاق بالأجنبي غير المختون وأن هذا العمل كان محرما
    ولكننا فى نفس الوقت نرى من سفر أعمال الرسل ان اليهود فى الشتات الغيورين على الناموس و الذين كانوا يرفضون تعاليم بولس وأثاروا الشعب ضده لتعليمه الناس الارتداد عن الناموس ( أعمال 21 :27 ، 21 :28 ) كانوا يسمحون لليونانيين المتعبدين بدخول مجمعهم (كنيسهم) والصلاة معهم بالرغم من عدم ختانهم
    (ملحوظة :-
    الكنيس غير الهيكل ، فالهيكل أكثر قداسة من الكنيس ، وحتى اليهودي المتدين حتى يدخل الهيكل كان يجب عليه أن يطبق طقوس الطهارة )

    وهذا يعنى أن هؤلاء اليونانيين كانوا من بنى اسرائيل ولكنهم تأثروا بالثقافة اليونانية وهم لازالوا فى نظر اليهودي هم من شعب الله المختار ولذلك هم بحاجة الى النصح والارشاد حتى يعودوا مرة أخرى الى تطبيق الناموس ، لذلك كانوا يتعاملون معهم ويلتصقون بهم

    والدليل على ذلك هو أن بطرس فى حواره مع كرنيليوس (أعمال 10 :28 ) قال أنه محرم على اليهودي الالتصاق بالأجنبي وليس بالاسرائيلي المرتد عن الشريعة


    3- ومما يؤكد ذلك هو عدم استخدام لوقا لكلمة ( دخيل أو أجنبي) فى وصف هؤلاء المتعبدين سواء من اليونانيين أو من اليهود

    4- كما أنه جاء فى سفر أعمال الرسل لوصف اليهود بأنهم متعبدون أي متدينون

    فنقرأ :-
    17 :17 فكان يكلم في المجمع اليهود المتعبدين و الذين يصادفونه في السوق كل يوم

    أي أن المقصود هو اليهود المتدينين
    أي أن كلمة (متعبد) كان يقصد بها فى الأساس أشخاص من بنى اسرائيل وليس غرباء عنهم
    وعندما جاءت تلك الكلمة لوصف بعض اليونانيات واليونانيين فكان المقصود أن هؤلاء اليونانيين متدينين أي أنهم من بنى اسرائيل يتكلمون اليونانية ويتبعون بعض عادات اليونانيين ولا يختنوا الذكور ولكنهم فى نفس الوقت ظلوا يعبدون الله ويصلون ولم يرتدوا الى الوثنية

    والدليل على ذلك :-
    التعديل الأخير تم بواسطة الاسلام دينى 555 ; 04-12-2016 الساعة 08:11 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    736
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    31-05-2018
    على الساعة
    03:15 AM

    افتراضي

    أ- نقرأ من سفر أعمال الرسل :-



    16 :13(( و في يوم السبت )) خرجنا الى خارج المدينة عند نهر حيث (( جرت العادة ان تكون صلاة)) فجلسنا و كنا نكلم النساء اللواتي اجتمعن
    16 :14 فكانت تسمع (( امراة اسمها ليدية )) بياعة ارجوان من مدينة ثياتيرا (( متعبدة لله )) ففتح الرب قلبها لتصغي الى ما كان يقوله بولس


    يقول النص أن النساء يجتمعن فى يوم السبت للصلاة أي انها صلاة اليهود فى يومهم السبت وفى نفس الوقت لم يصفها لوقا من الدخلاء كما وصف به البعض فى
    (أعمال 2 :10 ، 6 :5 )
    وأيضا لم يصفها بأنها من الأجانب الأتقياء كما وصف كرنيليوس على لسان بطرس (أعمال 10 :28 )
    وأيضا لم يصفها بأنها من الأمم (أعمال 14 :2 ، 18 :6 ، 21 :11 )

    مما يعنى أن تلك المرأة من بنى اسرائيل فهي متعبدة (أي مؤمنة ومتدينة ) من بنى اسرائيل

    ونقرأ من تفسير القمص تادرس يعقوب :-
    (عند وصوله إلى فيلبي ذهب ومعه القديسون سيلا ولوقا وتيموثاوس إلى ضواحي المدينة عند شاطئ نهر "الجنجتس" حيث اعتاد اليهود أن يصلوا هناك في يوم السبت. وفي هذا الاجتماع تحدث الرسولان إلى النساء عن الخلاص. سمعت إحدى النساء،تدعى ليديا، يهودية غنية بائعة الأرجوان والأقمشة الملونة شهادة الرسل، فآمنت واعتمدت هي وأهل بيتها)
    انتهى




    ب - ونقرأ أيضا من سفر أعمال الرسل :-

    18 :7 فانتقل من هناك و جاء الى بيت رجل اسمه يوستس كان متعبدا لله و كان بيته ملاصقا للمجمع


    فنقرأ من الموسوعة اليهودية :-

    أن يهود الشتات عاشوا بعيدا فى تجمعات منفصلة حول مجامعهم


    أي أن اليهود عاشوا منفصلين عن أماكن الوثنيين وباقي الأمم وكانت بيوتهم حول المجمع
    يعنى ( يوستس) الذى كان بيته ملاصق للمجمع كان من بنى اسرائيل وهو رجل متدين
    وهناك أدلة أخرى تؤكد على أن هذا الرجل كان من بنى اسرائيل منها سياق النص نفسه الذى يوضح أن بولس خرج من المجمع وقبل أن يبدأ يكرز بين الوثنيين ذهب الى بيت هذا الرجل المتعبد أي أن معرفته بهذا الرجل كانت قبل ذلك أي أنه من بنى اسرائيل




    ج - والدليل الأخر على أن تلك الكلمة كان يتم استخدامها لوصف أشخاص من بنى اسرائيل :-

    وليس من الأمم الأخرى هو هذا النص
    من سفر أعمال الرسل :-
    18 :6 و اذ كانوا يقاومون و يجدفون نفض ثيابه و قال لهم دمكم على رؤوسكم انا بريء من الان اذهب الى الامم


    هذا النص يعنى بكل بساطة أن بولس كان يكرز بين بنى اسرائيل قبل ذلك
    أي أن كلمة (متعبد أو متعبدة ) تم استخدامها فى هذا السفر لوصف أشخاص من بنى اسرائيل وليس من الأمم

    للمزيد راجع هذا الرابط :-


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. على كل مسيحي ان ياكل كتاب العهد الجديد ويبتلعة ثم يتبرزة ليفهم كلمة الله حتى يصبح مؤ
    بواسطة سلام من فلسطين في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-12-2016, 03:28 PM
  2. الفرق بين إله العهد القديم وإالفرق بين اله العد القديم والعهد الجديد مله العهد الجديد
    بواسطة ابراهيم الصياد في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-05-2014, 02:05 PM
  3. هل العهد الجديد كلمة الله كتاب الكتروني رائع
    بواسطة عادل محمد في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-01-2011, 12:25 PM
  4. هل العهد الجديد كلمة الله؟
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 15-11-2007, 06:36 AM
  5. هل العهد الجديد كلمة الله؟
    بواسطة أبـ مريم ـو في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-04-2005, 11:35 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد

ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد