القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

    القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم

    تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

    المقدمة :-
    كتاب المسيحيين المقدس يحتوى على العديد من التناقضات
    و أحد أسباب تلك التناقضات هو أنه كتاب عبارة عن تجميع من عدة كتابات من أشخاص مختلفين لم يكن يوحى اليهم ولكنهم كانوا يسجلون ما يسمعونه ، أي أنهم كانوا مؤرخين غير معاصرين للأحداث
    ومن ضمن الأسباب أيضا هو تحريف من جاء بعدهم ووضع نصوص وحذف أخرى
    و احدى تلك التناقضات هو اختلافهم حول مسألة أكل الملائكة لطعام البشر من عدمه
    و هو ما سوف أتناوله فى هذا الموضوع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,512
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاسلام دينى 555 مشاهدة المشاركة
    القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم

    تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

    المقدمة :-
    كتاب المسيحيين المقدس يحتوى على العديد من التناقضات
    و أحد أسباب تلك التناقضات هو أنه كتاب عبارة عن تجميع من عدة كتابات من أشخاص مختلفين لم يكن يوحى اليهم ولكنهم كانوا يسجلون ما يسمعونه ، أي أنهم كانوا مؤرخين غير معاصرين للأحداث
    ومن ضمن الأسباب أيضا هو تحريف من جاء بعدهم ووضع نصوص وحذف أخرى
    و احدى تلك التناقضات هو اختلافهم حول مسألة أكل الملائكة لطعام البشر من عدمه
    و هو ما سوف أتناوله فى هذا الموضوع
    الاستاذ المحترم ننتظركم ومتابعيييين جميعا اااااا

    جزاكم الله خيرا
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    المبحث الأول :- تناقضات فى كتاب المسيحيين المقدس حول أكل الملائكة لطعام البشر من عدمه


    1- فى قصة سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام بالكتاب المقدس فان الملائكة تأكل طعام البشر


    نقرأ من سفر التكوين :-
    18 :1 ((و ظهر له الرب)) عند بلوطات ممرا و هو جالس في باب الخيمة وقت حر النهار
    18 :2 فرفع عينيه و نظر ((و اذا ثلاثة رجال واقفون لديه)) فلما نظر ركض لاستقبالهم من باب الخيمة و سجد الى الارض
    18 :3 و قال يا سيد ان كنت قد وجدت نعمة في عينيك فلا تتجاوز عبدك
    18 :4 ليؤخذ قليل ماء و اغسلوا ارجلكم و اتكئوا تحت الشجرة
    18 :5 ((فاخذ كسرة خبز فتسندون قلوبكم ثم تجتازون)) لانكم قد مررتم على عبدكم فقالوا هكذا نفعل كما تكلمت
    18 :6 فاسرع ابراهيم الى الخيمة الى سارة وقال اسرعي بثلاث كيلات دقيقا سميذا اعجني و اصنعي خبز ملة
    18 :7 ثم ركض ابراهيم الى البقر واخذ عجلا رخصا و جيدا و اعطاه للغلام فاسرع ليعمله
    18 :8 ((ثم اخذ زبدا و لبنا و العجل الذي عمله و وضعها قدامهم و اذ كان هو واقفا لديهم تحت الشجرة اكلوا))


    يوضح النص مجئ ضيوف الى سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام

    و نقرأ من تفسير القس أنطونيوس فكرى حول هؤلاء الزوار :-
    (الصداقة الفريدة بين الله وإبراهيم تظهر هنا في زيارة الله لإبراهيم ومعه ملاكين وهي أحد ظهورات المسيح في العهد القديم. هي زيارة كشفت الكثير من حب الله ومعاملاته.)
    انتهى

    يوضح القس أنطونيوس أن هؤلاء الزوار هم ملاكان والرب
    فالحمد الله أكلوا و سندوا قلوبهم من أجل سكة السفر حتى لا يقعوا من التعب !!!!!!!!!!!!!
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    أ- كاتب سفر التكوين كان مقتنع أن أكل الملائكة من طعام البشر فى قصة سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام كان حقيقي :-

    بالرغم من أن من نفس النص فان سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام كان يعلم أن الزوار كانوا الرب وملاكان لأنه سجد لهم كما أنه جادل الرب بعد ذلك فى قوم لوط
    و لكن مع ذلك قدم لهم الطعام !!!!
    وهم أكلوا أمامه و لم يحاولوا أن يفهموه أنهم لا يأكلوا
    يعنى كاتب سفر التكوين (مجهول الهوية) كان مقتنعا جدا أن هذا الأكل حقيقي


    اذا من هذا النص نعلم أن زوار سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام كانوا ملائكة و يخبرنا النص بأنهم أكلوا أيضا ما قدمه لهم سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام من طعام وهو يعلم تماما أنهم ملائكة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    ب- محاولة علماء المسيحية تفسير قصة تقديم سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام عجل مذبوح للملاكان على عقيدة الفداء المزعومة تؤكد على ضلالهم :-


    حاول القس أنطونيوس فكرى استغلال النص مثل ما يفعل فى كل نصوص العهد القديم هو وكل علماء المسيحية فيقحموا المسيح وعقيدة الفداء المزعومة فى النصليوهم الناس بعد ذلك بصحة عبادته وأنه كان موجود فى العهد القديم له ظهورات وكذلك يستدل على صحة عقيدة الفداء المزعومة والتي فى الحقيقة لا وجود لها أبدا فى كتابهم المقدس

    فزعم أن العجل المذبوح الذى تم تقديمه للرب و الملائكة وأكلوه هو عن المسيح عليه الصلاة والسلام الذى قدم جسده ليأكله المسيحيين

    فيقول القس أنطونيوس :-
    (كان إبراهيم كريما جدًا هو قال كسرة خبز،…… . ووقف هو يخدم الضيوف وهم يأكلوا
    وإذ كان هو واقفًا لديهم تحت الشجرة أكلوا: فإبراهيم كان لديه غلمان لكنه من كرمه كان هو بنفسه الذي يخدم الضيوف الغرباء….... وما هي تقدمة إبراهيم: أ) دقيق يشير للمسيح في نقاوته (أبيض) وعاش مسحوقًا بالأحزان؛ ب) 3 كيلات رقم 3 يشير للثالوث
    ففي المسيح حل كل ملء اللاهوت "فإنه فيه يحل كل ملء اللاهوت جسديًا كو 9:2" ولذلك كان رقم 3 يشير أيضًا للقيامة فالمسيح ما كان ممكنا أن يسود عليه الموت طالما حل فيه كل ملء اللاهوت جسديًا؛ ج)
    عجلجيد مذبوح هذا يشير للمسيح المذبوح الذي قدم جسده لنا لنأكله "العجل المسمن لو 23:15" والكنيسة تجتمع دائمًا حول المائدة المقدسة فالله لا يمكث معنا إن لم يكن المسيح في وسطنا. لنقف مع إبراهيم تحت شجرة الصليب نخدم الآخرين في اتضاع وبفرح فنحن نخدم الرب فيهم.)
    انتهى
    ولكن ما رأيهم عندما يعلموا أن هذا النص محرف لأن من المستحيل أن الملاكة تأكل طعام البشر
    يعنى الذبيحة فى النص لم يتم أكلها و لم يتم قبولها وهى ليست دلالة على عقيدتهم الزائفة


    و الدليل على ذلك من نفس نصوص كتابهم المقدس :-
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    2- نصوص من الكتاب المقدس تخبرنا باستحالة أكل الملائكة من طعام البشر


    أ- من سفر القضاة فان منوح قدم الطعام للملاك لأنه لم يكن يعلم أنه ملاك الرب ، أنه لو كان يعلم ما كان قدم له طعام :-

    نقرأ من سفر القضاة :-
    13 :15 فقال منوح لملاك الرب ((دعنا نعوقك و نعمل لك جدي معزى))
    13 :16 فقال ملاك الرب لمنوح
    ((و لو عوقتني لا اكل من خبزك))
    و ان عملت محرقة فللرب اصعدها
    ((لان منوح لم يعلم انه ملاك الرب))


    و من الترجمة اليسوعية نقرأ :-

    13: 15 فقال منوح لملاك الرب: ((دعنا نستبقيك ونعد لك جديا من المعز))
    13: 16 فقال ملاك الرب لمنوح: ((إن أنت استبقيتني، لم آكل من خبزك. أما إن صنعت محرقة فللرب أصعدها)) (لأن منوح لم يكن يعلم أنه ملاك الرب).

    النصوص واضحة فان منوح ظن الملاك رجل فأراد اكرامه وعمل طعام له
    ولكن الملاك رفض وقال أنه لا يأكل من الطعام
    ويعلق كاتب النص بأن هذا مرجعه لأن منوح لم يكن يعلم أنه ملاك
    أي أنه لو كان يعلم أنه ملاك ما كان قدم له الطعام
    وهذا يعنى أن منوح يعلم أن الملائكة لا يأكلون طعام البشر
    فكلمة ((لأن)) :- تعنى السببية

    فالسؤال هو :-
    ما الشئ الذى كان اذا علمه منوح ما كان فعل فعلته ؟؟؟؟
    الشئ هو أنه لم يعلم أن من يتكلم معه هو ملاك
    واذا كان منوح يعلم أنه ملاك ماذا كان سيفعل ؟؟؟؟
    لم يكن سيعرض عليه الطعام
    وما المشكلة فى أن منوح يعرض عليه طعام ، فلابد وان هناك اشكالية ما فى هذا ؟؟؟؟
    الاشكالية الوحيدة هي أن الملائكة لا يأكلون
    وكان منوح يعلم ذلك لذلك لو كان علم أنه ملاك ما كان عرض عليه الأكل

    بطريقة أخرى :-
    ما الشئ الذى فعله منوح ؟؟؟؟
    أراد ضيافة الذى يتكلم معه وتقديم طعام له ((( لأنه ))) لم يعلم أنه ملاك
    وماذا اذا كان منوح قد علم أنه ملاك ؟؟؟؟
    ما كان منوح سيقدم طعام أبدا لملاك
    وما المشكلة فى أن يقدم منوح طعام لملاك ؟؟؟
    لابد وأن منوح كان يعلم أن الملائكة لا يأكلون
    أي أن الأساس والأصل هو أن الملائكة لا يأكلون
    ومن المستحيل أن يأكل الملاك بأي طريقة ولا بأي شكل أبداااا
    ولكن ما الفرق بين قصة سيدنا ابراهيم مع الملائكة فى سفر التكوين وبين قصة منوح مع الملاك فى سفر القضاة ؟؟؟!!
    ففى كلاهما ملائكة ، وفى كلاهما جاء الملائكة فى صورة رجل
    ولكن فى أحدهما الملائكة يأكلون ، والأخرى لا يأكل لأنه ملاك
    تناقض واضح جدا
    وخطأ واضح فى قصة سيدنا ابراهيم فى سفر التكوين حيث جعل كاتب السفر أن الملائكة يأكلون
    ولكن لأن الحقيقة يجب أن تظهر ففى سفر القضاة أوضح لنا الملائكة لا يأكلون
    و من المستحيل أن يأكلوا بأي شكل ولا بأي طريقة
    فالملاك فى سفر القضاة لم يحاول أن يفعل مثل الملائكة فى قصة سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام
    وهذا التناقض مرجعه الى أن كاتب سفر التكوين كان يعتقد اعتقاد خاطئ بأن الملائكة يأكلون لأنه ببساطة شديدة كان شخص عادى ولم يكن يوحى اليه
    وليس فقط سفر القضاة هو من يخبرنا بهذه المعلومة ولكن نصوص أخرى من كتاب المسيحيين المقدس تخبرنا بنفس المعلومة وتؤكد على استحالة أكل الملائكة
    موضحة على حدوث التحريف فى قصة سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام
    التعديل الأخير تم بواسطة الاسلام دينى 555 ; 14-05-2016 الساعة 11:19 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    ب- من سفر طوبيا فان الملائكة لا يأكلون طعام البشر :-


    نقرأ من سفر طوبيا :-
    طو 12: 15 فاني ((انا رافائيل الملاك)) احد السبعة الواقفين امام الرب
    طو 12: 16 فلما سمعا مقالته هذه ارتاعا وسقطا على اوجههما على الارض مرتعدين
    طو 12: 17 فقال لهما الملاك سلام لكم لا تخافوا
    طو 12: 18 لاني لما كنت معكم انما كنت بمشيئة الله فباركوه وسبحوه
    طو 12: 19 ((و كان يظهر لكم اني اكل واشرب معكم وانما انا اتخذ طعاما غير منظور وشرابا لا يبصره بشر))

    من هذا النص نعرف أن الملائكة لا يأكلوا ولا يشربوا
    و هذا تناقض واضح جدا بين تلك النصوص و بين النص فى سفر التكوين

    ففى سفر التكوين نجد أن :-
    سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام كان يعلم أن الزوار كانوا الرب وملاكان لأنه سجد لهم (18: 2)
    كما أنهم بشروه بحمل وانجاب زوجته سارة و أن هذا ليس بمستحيل على الرب
    (تكوين 18: 10 الى 18 : 14)
    و كذلك فان الرب يخبر سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام عن قوم لوط
    (تكوين 18 : 20 ، 18 : 21)
    و لا يوجد أي اشارة فى الاصحاح 18 من سفر التكوين على أن سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام ظن فى أي لحظة بأن زواره بشر
    و لو كان يظن أنهم بشر فلا نجد نص يخبرنا أنهم أخبروه بحقيقتهم
    مما يؤكد أن كاتب سفر التكوين كان يقصد أن سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام عرف حقيقيتهم من أول لحظة

    و لكن مع ذلك قدم لهم الطعام وهم أكلوا أمامه و لم يحاولوا أن يفهموه أنهم لا يأكلوا
    يعنى كاتب سفر التكوين كان مقتنعا جدا أن هذا الأكل حقيقي ، وأنهم أكلوا من طعام البشر

    مخالفا للقصة فى سفر طوبيا
    حيث لم يعرفوا أن الشخص الذى يتعاملوا معه هو ملاك ، ولذلك كانوا يقدمون له الطعام عن جهل منهم
    ولذلك عرفهم على شخصيته و أنه ملاك وأخبرهم بأنه لم يكن يأكل من طعامهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    ج- من انجيل لوقا فان الأرواح لا تأكل :-


    نقرأ من انجيل لوقا :-
    24 :38 فقال لهم ما بالكم مضطربين و لماذا تخطر افكار في قلوبكم
    24 :39 انظروا يدي و رجلي اني انا هو جسوني و انظروا فان ((الروح ليس له لحم و عظام كما ترون لي))
    24 :40 و حين قال هذا اراهم يديه و رجليه
    24 :41 و بينما هم غير مصدقين من الفرح و متعجبين قال لهم اعندكم ههنا طعام
    24 :42 فناولوه جزءا من سمك مشوي و شيئا من شهد عسل
    24 :43 ((فاخذ و اكل قدامهم))


    النص يقول أن التلاميذ لم يكونوا مصدقين أنت الذى أمامهم هو المسيح عليه الصلاة والسلام بنفسه وكانوا يعتقدون أنه روح
    فأراد أن يثبت لهم المسيح عليه الصلاة والسلام أنه انسان حقيقي أخذ الطعام وأكل أمامهم
    وبغض النظر عن صحة هذا الموقف ولكن هذا يوضح لنا أن كاتب هذا النص كان يعتقد أن الأرواح لا تأكل
    مما يعنى استحالة أن يأكل الملائكة فى أي وقت ولا بأي طريقة والا ما كان استخدم المسيح عليه الصلاة والسلام اسلوب الأكل أمامهم لاثبات أنه ليس روح

    فلو كان هناك ذرة احتمال لأكل الملائكة بأي طريقة وفى أي وقت، ولو كان تلاميذ المسيح عليه الصلاة والسلام يعرفون أن زوار سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام أكلوا أمامه ما كان المسيح عليه الصلاة والسلام استخدم الأكل لاثبات أنه انسان وليس روح
    وهذا يعنى أن تلاميذ المسيح عليه الصلاة والسلام كانوا يعرفون قصة زوار سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام بشكل مختلف عن الموجود أمامنا الأن لأنه كما قلت لكم فى المقدمة فان كتاب المسيحيين المقدس هو عبارة عن مجموعة من الكتابات لأشخاص عاديين ليس موحى اليهم ولكن تم تجميع تلك الكتابات ورفض الأخرى حسب الهوى و الأغراض
    و هذا يوضح أيضا عن زيف وخداع ما يحاول أن يفعله علماء المسيحية من اقحام عقيدة الفداء بالعهد القديم
    فهي أصلا لا وجود لها ولكنها أوهامهم التي يضللون بها أنفسهم و أتباعهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    628
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    المبحث الثاني :-القرآن الكريم يخبرنا بالقصة الحقيقية لسيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام مع ضيوفه

    قال الله تعالى :- (وَلَقَدْ جَاءَتْ رُسُلُنَا إِبْرَاهِيمَ بِالْبُشْرَى قَالُواْ سَلامًا قَالَ سَلامٌ فَمَا لَبِثَ أَن جَاءَ بِعِجْلٍ حَنِيذٍ (69) فَلَمَّا رَأَى أَيْدِيَهُمْ لاَ تَصِلُ إِلَيْهِ نَكِرَهُمْ وَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُواْ لاَ تَخَفْ إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَى قَوْمِ لُوطٍ (70) وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِن وَرَاء إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71) قَالَتْ يَا وَيْلَتَى أَأَلِدُ وَأَنَاْ عَجُوزٌ وَهَذَا بَعْلِي شَيْخًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ (72) قَالُواْ أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ رَحْمَتُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَّجِيدٌ (73) فَلَمَّا ذَهَبَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ الرَّوْعُ وَجَاءَتْهُ الْبُشْرَى يُجَادِلُنَا فِي قَوْمِ لُوطٍ (74) إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُّنِيبٌ (75) يَا إِبْرَاهِيمُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا إِنَّهُ قَدْ جَاءَ أَمْرُ رَبِّكَ وَإِنَّهُمْ آتِيهِمْ عَذَابٌ غَيْرُ مَرْدُودٍ (76)) (سورة هود)


    قال الله تعالى :- (هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ ضَيْفِ إِبْرَاهِيمَ الْمُكْرَمِينَ (24) إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقَالُوا سَلامًا قَالَ سَلامٌ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ (25) فَرَاغَ إِلَى أَهْلِهِ فَجَاءَ بِعِجْلٍ سَمِينٍ (26) فَقَرَّبَهُ إِلَيْهِمْ قَالَ أَلا تَأْكُلُونَ (27) فَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لا تَخَفْ وَبَشَّرُوهُ بِغُلامٍ عَلِيمٍ (28) فَأَقْبَلَتِ امْرَأَتُهُ فِي صَرَّةٍ فَصَكَّتْ وَجْهَهَا وَقَالَتْ عَجُوزٌ عَقِيمٌ (29) قَالُوا كَذَلِكَ قَالَ رَبُّكِ إِنَّهُ هُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (30))
    صدق الله العظيم (سورة الذاريات)


    القرآن الكريم يخبرنا فى قصة سيدنا ابراهيم أن الملائكة لم يأكلوا من الطعام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,512
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي

    الاخ الأستاذ المحترم الإسلام ديني فتح الله عليكم وزادكم من فضله وعلمه

    جزاكم الله خيرا

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. القرآن الكريم أكثر حكمة وعلما (5) أين قصة انقاذ سيدنا ابراهيم بالكتاب المقدس
    بواسطة الاسلام دينى 555 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-05-2016, 11:35 AM
  2. القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (4) عدة الشهور 12 شهر فى السنة
    بواسطة الاسلام دينى 555 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 01-05-2016, 12:30 AM
  3. القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)
    بواسطة الاسلام دينى 555 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-03-2016, 07:18 AM
  4. القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (1) (الخمر)
    بواسطة الاسلام دينى 555 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-02-2016, 11:06 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (6) تناقض الكتاب المقدس حول آكل الملائكة