المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة

  1. #1
    الصورة الرمزية shadib
    shadib غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    140
    آخر نشاط
    12-01-2015
    على الساعة
    07:41 PM

    افتراضي المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ..


    في حوار بيني وبين مشرف موقع سيرفت النصراني (المدعو عبد الواحد) أظهر لي إعجابا شديدا بالدول الغربية من أوروبا وأمركا وكندا.. وظننت أنها مشكلته وحده..ولكن..سرعان ما عرض لي مقالة للمدعو : "محمد سرميني" يدعي فيها أنه تنصر..لماذا؟!...هذا ما يشرحه هو في المقالة التي أبدى فيها حبا شديدا للمفاهيم الغربية وقوانينه!!

    نص هذا الجزء من المقال :

    "كلنا نشهد ويمكن لأول مرة في التاريخ مشروع حضاري يتغلب على الحواجز و الدين و العرق يعتمد على الكفاءة و القدرة ووفقاً لما تستطيع تقديمه للمجتمع و الحضارة بغض النظر عن دينك أو عرقك فكل الأبواب مشرعة لكل الناس للوصول لأعلى المناصب في كل شيء .
    هذا المشروع الحضاري المسيحي بامتياز الذي استطاع و لأول مرة في التاريخ أن يحمي حتى الذين يعادوه و يطالبون بإزالته.
    هذا المشروع الذي أعطى حقوق الإنسان الشيء الكثير ولم يفرق بين وافد ومقيم وبين مسيحي و مسلم و بوذي أو أي ديانة كنت تعتنق ومن أي عرق أتيت.
    يمكن أن يقول البعض أن هذا ناتج عن غنى المجتمع المادي أو حاجة المجتمع لليد العاملة و يحاولون إيجاد مبررات كثيرة لهذا الأمر ويتناسون السبب الرئيسي وهو الثقافة العالية المستمدة من التاريخ و التي استطاعت أن تتعلم من تجاربها و الأخذ من مفكر يها ورسوخ فكرة التسامح من دينها و نشرها في المجتمع وهذا الأمر لم يستطع أحد أن ينجح فيه .
    فالعدالة الاجتماعية و السياسية و الحرية الدينية التي نراها اليوم في العالم المسيحي لم نرها طوال التاريخ الذي قرأناه وسمعنا به .
    لم نعرف في تاريخنا كله دول حققت المساواة و العدالة لكل مواطنيها بدون أي تفرقة وتمييز مثل كندا و أستراليا و نيوزلندا و السويد و الدنمارك و النرويج و سويسرا و الكثير من الدول المسيحية التي لا مجال لذكرها الأن وما بلغته هذه الدول من رفاه ومساواة بين كافة أبناء المجتمع .
    هذا جزء من المشروع الحضاري المسيحي الذي يقدمه للعالم و الذي لا يوجد حالياً أي مشروع يواز يه.
    لننظر إلى اليابان رغم كل غناها المادي لم تستطع أن تتعايش مع الأديان و الأعراق الأخرى و أن تنفتح على العالم وتفتح أبواب اليابان للدين الأخر و الفكر الآخر فنرى كل غناها مردود إلى الداخل الياباني إلى حب الذات و الأنانية وعدم الاستطاعة للتسامح و التعايش مع الأخر.
    فترى مشروعها الحضاري مشروعاً محلياً وليس عالمياً خوفاً من عدم قدرة الدين و الثقافة المحلية على الصمود أمام الأديان و الثقافات الأخرى ."

    وكان ردي على هذه الجزئية على كل من عبد الواحد ومحمد سرميني (إن كان له وجود أصلا) في رسالة بعثتها لعبد الواحد كالتالي :



    الرد : أولا : بخصوص "المشروع الحضاري المسيحي" :
    أشعر برغبة عجيبة بأن أبارك لـ" فرنسيس بيكون" (مؤسس الحركة العلمانية) أحر التبريك..فهاهم المسيحيون يتغنون بأمجاد العلمانية التي لم تعترف بالدين أساسا بل كانت الكنيسة تحاربها وتلاحق أفرادها..حقا ..من هذا التصرف بدأت الديقراطية!.. أمر مثير للشفقة فعلا.. إن قالها أخي "محمد يسر سرميني" فلا ألومه لأنه ربما لم يعرف عن تاريخ أوروبا شيئا..ولكن ..أنت أخي عبد الواحد أتنتظر الفضيحة..ولا يهمك.. إليك التالي:
    يقول المفكر الفرنسي العلماني "غي هارشير" أن العِلمانية هي إحدى إنجازات الغرب بعد صراع العقل مع التخلف والكنيسة التي سيطرت على كل شيء خلال القرون الوسطى المظلمة. وذكر في هذا الصدد إعاقات الكنيسة المتواصلة لـ"رينيه ديكارت" و "غاليليو" لكنه ركز على "سبيـنوزا" الذي نقد الكتاب المقدس من أساسه! يرى هارشير أن العلمانية تحيل بالدرجة الأولى إلى مفهوم سياسي بمعنى أن الدولة العلمانية لا تمنح امتيازا لأي دين ،(وأنتم تظنون أنها تميز المسيحية)! وطبعا لقد توجت جهود العلمانية بـفصل الكنيسة عن الدولة وعلمنة الدستور لكل دولة غربية ..فمثلا: يقول نص الدستور الفرنسي "فرنسا جمهورية ... علمانية . إنها تكفل المساواة أمام القانون لكافة المواطنين، بدون أي تمييز فيما يتعلق بالأصل أو العرق أو الدين. وهي تحترم جميع المعتقدات" والسؤال هنا: ما الذي جعل الكنيسة وقد حاربت العلمانية على طول الطريق أن توافق على المشروع (العلماني)؟ في الواقع أنها رأت في هذا المشروع ما يمكن أن يكفل توقف ارتداد الناس عن المسيحية. لأن الجو العلماني المحايد كان أفضل لهم من موقف الدولة السابق المضاد للدين. ..(هذا ليس كلامي هذا كلام السيد غي).
    ملاحظة : كان بإمكاني أن أذكركم بالإرهاب الذي مارسه البابوات (الملهمون بالوحي طبعا) ضد العلماء والمفكرين والفلاسفة..لكني لست بصدد ذلك تحديدا.
    والآن : دعنا نقارن بين رأي المفكر الفرنسي المحايد العلماني "غي" وصديقنا سرميني..لاحظ التالي:
    1-وصف غي المشروع بأنه علماني..ووصفه سرميني بأنه مسيحي!
    2- برأي غي أن العلمانية هي التي كفلت المساواة دون أي تمييز..وبرأي سرميني العكس تماما..المسيحية لبتي حاربت العلمانية هي التي كفلت ذلك!
    3-يعتقد سرميني أن المسيحية هي التي سببت التقدم والرفاه وبالتالي العلم..لكن هذا يخالف تماما رأي غي فهو يعتقد أن الكنيسة مجلبة للتخلف..بل هذا يخالف مغزى التسميتين (العصور المظلمة و عصور التنوير) عندما أطلقتا على ما قبل العلمانية وما بعدها!

    والآن : إليك الحقائق التالية المبنية على أساس إحصائيات رسمية (وليس مجرد آراء خاصة كما يفعل السيد سرميني) :
    1- كل ثلاثين ثانية تقع جريمة في الولايات المتحدة الأمريكية!
    2- نسبة الخيانة الزوجية في أمريكا 59% !
    3- نسبة الخيانة الزوجية في بريطانيا 54%!
    4- تخون المرأة البريطانية (في المعدل بين اللواتي يخن أزواجهن) زوجها سبع مرات في الشهر!
    5- يخون الرجل الأمريكي (في المعدل بين الذين يخونون أزواجهم) زوجته تسع مرات في الشهر!
    6- أكبر نسبة انتحار في العالم هي التي في السويد!
    7- يدخل الكثير في الإسلام والبوذية سنويا في الولايات الأمريكية بسبب التمييز العنصري بين البيض والسود



    وبعد ذلك.. أخيرك أنت والأخ سرميني بين خيارين لا ثالث لهما :
    • أن الأوربيين والأمريكان هم مسيحيون منحطون أخلاقيا.
    • أن الأوربيون والأمريكان هم علمانيون أقاموا حضارتهم دون فضل للمسيحية عليهم.
    و اعلم بوجود حركة كاثوليكية اسمها "بولندا الحرة"أخذت عل عاتقها تهديد كل من يدخل الإسلام بالقتل والاختطاف !!! (وعندي كثير لكنني لست مثلكم أنسب كل ما يفعله المسيحيون إلى الميسحية).

    وقد قرأت تقريرا أعجبني بعنوان :
    التنصير على صفيح ساخن
    الغنام (المصريون) : بتاريخ 13 - 3 – 2006
    أعلن الأزهر الشريف ، في خطوة هي الأولى من نوعها ، عن إحصائية (شبة رسمية) لعدد من يشهرون إسلامهم عن طريق الأزهر ، مشيرا إلى أنه ورغم الحملة الدعائية العنيفة الموجهة ضد المسلمين منذ أحداث 11 سبتمبر إلا أن الأزهر يستقبل شهريا ما يزيد عن المائة شخص يطلبون الدخول في الإسلام أي بنسبة تزيد عن 40% مقارنة بالعام الماضي ، وأغلب هؤلاء من أوروبا الغربية والولايات المتحدة .
    إلا أن الغريب في تقرير الأزهر هو رصده لتزايد حالات إقبال الأقباط المصريين على الدخول في الإسلام ، مؤكدا أن النسبة تشهد ارتفاعا مسببة الكثير من المشاكل السياسية داعيا إلى ضرورة سن تشريع يتعامل مع هذه المسألة....إلى آخر التقرير.
    وبالمحصلة .. تلقى الأزهر –وحده- إسلام مليون ومئتي ألف شخص خلال السنوات العشر الأخيرة !!!
    #.#.# ولعلك سمعت أخي عبد الواحد عن التنبؤات عن قرب انقراض الأقباط..( هذا كلام أحد القساوسة الأقباط ) !!

    ..وانتهى

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    209
    آخر نشاط
    13-05-2008
    على الساعة
    10:40 PM

    افتراضي

    لاتلومهم لمن يصيروا علمانين فدينهم أفزعهم وحقدهم منعهم من إختيار الحق

    وشكرا على هذا الموضوع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حلقة جديدة وخطيرة جداً - وحدانية الثالوث في المسيحية - معاذ عيان - قناة المخلص
    بواسطة معاذ عليان في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-08-2010, 03:47 AM
  2. نجاسة أخر موضة
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 21-10-2007, 07:02 PM
  3. لماذا انا مسيحية ( تفضلوا لتعرفوا لماذا اخترت المسيحية )
    بواسطة الجاذبية الأخاذه في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 07-04-2007, 12:48 PM
  4. موقع المسيحية في الميزان في حلة جديدة
    بواسطة muslim4ever في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-08-2006, 11:30 PM
  5. العلمانية
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-11-2005, 10:00 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة

المسيحية باتت تتغنى بأمجاد العلمانية!!! ... موضة مسيحية جديدة