نظرة الكتاب المقدس لآدم

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == | من قلب الهولي بايبل : يسوع عبد الله و رسوله » آخر مشاركة: شفق الحقيقة | == == | Der Auszug aus Agypten : Mythos oder Realitat » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرفق منهج الإسلام في العبادات والمعاملات » آخر مشاركة: نعيم الزايدي | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

نظرة الكتاب المقدس لآدم

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: نظرة الكتاب المقدس لآدم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,493
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي نظرة الكتاب المقدس لآدم

    المبحث الأول
    المبادئ الخلقية في الكتاب المقدس
    النماذج الأخلاقية
    نظرة الكتاب المقدس لآدم
    ____________
    سلا يوجد كل الإصلاح في البشر
    ج(هذا يتوقف على ما اذا كنت تنظر من وجهة نظر الله أم الانسان. الله لا يجد صلحًا
    في النسان يؤ ّهله ليجد مكانًا في السماء، فبالنسبة الى البر والكفاءة لدخول السماء
    يقول الله: لا أحد. الإنسان ساقط فاسد كليًا
    (أخنوخ وإيليا وملكي صادق صعدوا إلى السماء بدون موت)
    س(ماذا يعني التعبير "فاسد كليًا"؟


    ج(يعني ان الخطية شوهت كل جزء في كيان النسان، وانه وان كان لم يقترف كل
    أنواع الخطايا، فهو قابل لذلك ، أضف الى ذلك، ان فساد الإنسان يعني أنه لا يستطيع
    ارضاء الله من جهة الخلاص(حتى بعد الصلب النسان كما هو لم يتغير)


    س(لكن هل سيذّنب الانسانًا لم يقترف الخطايا الكبرى مثل القتل، والسكر، والفحشاء
    وأشباه ذلك؟
    .
    ج(الله لا ينظر الى ما فعل الشخص فقط بل الى ما هو الانسان بحسب طبيعته. فالانسان
    - في حقيقته - هو أسوأ بكثير من كل ما فعل على الاطلق. ان حياة بأفكار نجسة،
    وكراهية نحو أي شخص آخر، ومجرد نظرة شريرة - هذه أيضًا خطايا بشعة في نظر
    الله الكلي القداسة والكمال (يسوع إنسان كامل وكذلك أمه)
    س(ولكن أل يوجد خطاة أسوأ من خطاة؟
    .
    ج(لا شك في ذلك(وما هي خطايا"يوحنا المعمدان وملكي صادق")
    .
    هناك حقيقة يجب أن نفهمها ونتذكرها، وهي أننا كلنا مولودون "أمواتًا بالذنوب
    والخطايا و"
    مفصولين عن حياة الله". ربما لا يعجبنا هذا، ولكن هذا هو ما تقوله
    كلمة الله. ففي اليوم الذي خالف فيه آدم الله، أصبح آدم خاطئًا. آدم، الذي أخطأ، هو أبوالجنس البشري. وهكذا، وكنتيجة لخطية آدم، صار كل نسله خطاة. وكما يقول المثل:
    "من شابه أباه فما ظلم.!"
    ص7


    إن جدنا آدم، الذي فصل نفسه عن الله، هو مثل غصن ُقطع من شجرة. وماذا يحدث
    للغصن عندما لا يصبح متصل بشجرته؟ إنه يذبل ويموت. وماذا يحدث للغصان
    المتفرعة من الغصن المفصول؟ هل ستظل حية؟ بالطبع لا (!)، فهي تموت أيضًا،لأنها تنتمي إلى هذا الغصن المقطوع اليابس . وعلى نفس المنوال، فكل أبناء آدم هم مثل تلك الأغصان الصغيرة المتفرعة من الغصن الذي ُقطع. فبسبب خطية آدم، فهو مثل الغصن اليابس، ونحن واحد معه. إن خطية جدنا آدم أّثرت على جميعنا. فنحن جميعًا نشترك في طبيعته، والدينونة التي وقعت عليه.
    فأجرة الخطية لبد وأن ُتد َفع. وأجرة الخطية هي الموت.
    (فالله لا يستطيع أن يغفرخطية ما لم ُيد َفع ثمنها)
    . ولبد من موت ضحية طاهرة بريئة بدل من الخاطئ المذنب.
    وهذه هي الطريقة الوحيدة التي يستطيع بها الله أن يغفر الخطية دون المساس ببره.
    إن آدم وحواء لم يستحقا رحمة الله، ولم يستحقا إلا دينونته.
    فل التوبة ولا الإستغفارتسدد دين الخطيئة، فل يستطيع أحد أن يسدد دين الخطية بأعمال حسنة . فلا ُيوجد إلا شيء واحد يمكن أن يسد ثمن الخطية. ليس المال .. ولا الأعمال الحسنة .. ولكنه الموت. فأجرة الخطية هي الموت والدينونة.
    هذه هي نظرة الكتاب المقدس والكنيسة لآدم ومن بعده البشرية .
    التعليق الأول
    في بداية الأمر يجب ان ننظر لآدم وحواء نظرة صحيحة ولا نحملهم ما لا طاقة لهما به.
    فعل الرغم أن آدم خلق جسده كبيره إلا أن عقله عقل بكر لا يعرف ولا يفهم شيء ..
    ومثله مثل الجنين ..... فلو طبقنا كلمنا على الأطفال نجد أن الطفل دائمًا عندما يرى
    المكواه يجري لها ويحاول أن يلعب بها ، والأم أو الأب يحذره عدة مرات ويتوعد له إن
    امسك المكواه فسيموته .... فهل الطفل يفهم ما معنى الموت ؟ بالطبع لا ، لأنه قد يظن أن الموت هو شيء لا يضر .
    وهذا ما حدث مع آدم حين أمره الله بأن لا يأكل من الشجرة وتوعد له بالموت ، وبكون
    آدم هو بدأ الخليقة ولا يفهم معنى الموت ولم يرى الموت بعينه .. فأكل من
    الشجرة ......... هذا أو ًلا . كما أن سفر تكوين كشف لنا حقيقة الأمر وقال بأن آدم قبل الأكل من الشجر لا يعرف الخير والشر .. ولكنه بعد أن اكل آدم من الشجر عرف الخير والشر ... كما أن آدم
    وحواء كانوا عرايا وما كانوا يظنوا انهم بذلك في موضع خطأ
    (تكوين 3:10).. وهذا يؤكد انهم كانوا في وضع عقلي ِبكر لا يعرفون أي شيء نهائيً
    فطالم آدم لم يكن يفهم أو يعرف الخير والشر ، فلماذا نحاسبه على مالا يعرفه ؟
    حتى آدم ما كان يعرف اسم إمراته ، ولا المرأة كانت تعرف إسمها إلا بعد قصة الشجرة .. أليس هذا يؤكد أنهما مظلومان
    (تكوين 20 :3) كما أن سفر تكوين لم يذكر لنا أن الله يأمر آدم بعدم الانصياغ
    للحية (الشيطان) .... كما ثإ بأن الحية كانت أصدق من الرب وقالت لدم وحواء بأن الشجرة هي شجرة الخيروالشر (تكوين 5:3)


    ( وفور الأكل منها قال الرب أن آدم وحواء أصبحا يعلمان الخير
    والشر مثله ... إذن كيف نحملهما الخطأ وعقولهم ِبكر ولا تستوعب الخير والشر ؟
    مكما أن الحية صدقت حين قالت حواء لها انها ستموت لو اكلت من الشجرة ، والحية أكدت بأنها لن تموت.. وبالفعل لم تموت حواء ولم يموت آدم .
    أما قول أن الموت هو موت روحي : فهذا كلم أكبر من حجمه في زمن بداية خلق
    آدم .. فآدم بعقله الِبكر لا يعرف الموت الحقيقي فكيف سيعرف الموت الروحي ؟
    ولو تغاضينا عن كل ذلك نقول : سفر تكون لم ُيشير بأن آدم خلق ليعيش هو وذريته
    عيشة أبدية .. كما أن سفر تكوين ذكر أن آدم خلق للأرض ولم يخلق للجنة (تكوين 1
    ص :9
    تابع معنا إن كان في العمر بقية





  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,493
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي

    المبحث الأول
    المبادئ الخلقية في الكتاب المقدس
    النماذج الخلقية

    آدم
    نظرة الكتاب المقدس لدم
    .
    كان سكن آدم وزوجه الجّنة مطَلقًا غير مقّي ٍد بزمن، فدخلت الخطية بآدم عندما عصى الله
    بأكله من الشجرة التي حرمها الله في جنة عدن .



    س)ما هي الخطية ؟
    .
    ج)إن الخطي َة هي كارث ٌة رهيبة. إذ أنه بخطي ٍة واحدة، انفصل آدم وكل نسله من بعده،
    عن الله. إن الخطية مثل ذلك المرض الذي ُيسمى
    (اليدز)!. فاليدز، كما تعرفون،
    هو مرض ينشره الناس فيما بينهم. وهو كارثة تعم العالم. فإذا دخل فيروس اليدز جسم
    النسان، فإنه ليتركه أبدًا. ومن الممكن أن ينقل مرضى اليدز العدوى إلى أطفالهم. إن
    مرض اليدز هو مر ٌض قاتل، وهو يد ّمر كل المصابين به. وكذلك الحال مع الخطية.
    فالخطية في كل مكان، وفي كل شخص، وتجعل النسان يهلك إلى الب.


    س(لماذا سمح ال بدخول الخطية؟

    .
    ج(لقد عّين الالنسان نائبًا له، وذا طبيعة أخلقية حرة، له القدرة على الختيار
    والتمييز بين الخير والشر. وكانت رغبة ال أن تتعبد له خلئقه حبًا وطوعًا، باختيار
    الخير ورفض الشر.


    ( آدم ما كان يعرف الخير أو الشر)
    .
    س(ماذا كان يحصل لو أن آدم لم ُيخطئ؟
    .
    ج(لكان تمّتع بحياة طويلة في جنة عدن)
    لكن آدم خلق للرض وليس للجنة
    ]تكوين
    1:28
    .([
    .
    س(ماذا حصل لدم عندما أخطأ؟
    .
    ج(مات آدم وحواء في نفسيهما. إذ أصبحا مفصوَلين عن الله، مصدر الحياة. وأصبح
    الشيء الوحيد الذي يتوّقعانه، هو الموت الجسدي والعقاب الأبدي؛ لن أجرة الخطية هي الموت الأبدي)
    لو ماتت علقة الله بآدم وحواء ما عطف عليهما وصنع لهما ثيابا من جلد
    وكساهما ليسترهما

    [تكوين]
    3:21
    .
    س(كيف أّثرت خطية آدم على أولده)؟
    .
    ج(انتقلت طبيعته الخاطئة الى جميع ذريته. ِبإنسان واحد دخلت الحطية إلي العالم ،

    َوِباْلَخطّية اْلموُت، َوهكذا ا ْجَتاز اْلموت ِإَلى َجميع الّنا ِس، ِإ ْذ َأ ْخطَأ اْلجميع.
    فما هو حال(أيوب وملكي صادق ويوحنا المعمدان).
    س(هل من العدل أن طبيعة آدم الخاطئة تنتقل علينا فرضًا؟
    .
    ج(اعتبر آدم ممث ًل للجنس البشري. وبما أننا جميعًا ُخلقنا أحرارًا، كن ّواب من ناحية
    ُخلقية، فقد سرنا على نفس نهج آدم نحو الخطية.
    (إذن حال العذراء من حال البشرية)


    تابع معنا

نظرة الكتاب المقدس لآدم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الله واحد وليس ثالوث من الكتاب المقدس نظرة في العقيدة المسيحية
    بواسطة الاشبيلي في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-03-2016, 01:39 PM
  2. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 25-12-2011, 05:28 PM
  3. أولى حلقات قناة المُخلّص , برنامج نظرة حيادية ( أكاذيب حول الكتاب المقدس ) معاذ عليان
    بواسطة معاذ عليان في المنتدى مرئيات قناة المخلص للرد على افتراءات المسيحيين
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 23-05-2010, 04:18 PM
  4. سلسلة نظرة في الكتاب المقدس - قوية جدا
    بواسطة دفاع في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-11-2008, 05:28 PM
  5. نظرة سريعة في مخطوطات الكتاب المقدس ... ( الرد على منيس عبد النور )
    بواسطة ضياء الاسلام في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 23-01-2008, 01:15 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

نظرة الكتاب المقدس لآدم

نظرة الكتاب المقدس لآدم