(( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == | يسوع اكبر كاذب بشهاده العهد الجديد » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | سيدنا عيسى عليه السلام في عين رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | على كل مسيحي ان ياكل كتاب العهد الجديد ويبتلعة ثم يتبرزة ليفهم كلمة الله حتى يصبح مؤ » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

(( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: (( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    419
    آخر نشاط
    03-08-2009
    على الساعة
    03:02 PM

    افتراضي (( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!

    الفتن التي تواجه الفتاة المؤمنة.. والدور المأمول منها.. أمران متلازمان..
    فالإنسان - مهما يكن - ابنُ بيئته.. والزهرة التي تصارع الصخور لتشقها.. ليست كتلك التي تتفتح في مرجٍ نضير..!

    وهل تستوي من كانتْ تعيش واقعًا يجذبها إلى السفاسف - وأكثر فتياتنا كذلك -.. هل تستوي هي ومن تدرج في مرابعِ الهدى والفلاح..؟!
    وحتى تلك التي يُهيأ الله لها في بيتها مناخًا إيمانيًا رائعًا.. وتتقلبُ في أعطاف محضنٍ تربوي مُطَمئن.. حتى هذه ستصير من "القابضات على الجمر" بمجرد دخولها سور المدرسة أو بوابة الجامعة..

    وإذن..
    فالفتاة التي تعي معنى أن تكون مؤمنةً ذات رسالة هي في زماننا أمام واقعٍ يضغط بثقله.. ويعصف بزوابعه.. ويُشعر بمعنى أن تكون غريبةً في دنيا موحشة..!!

    لستُ أرمي إلى تعزيز الشعور بـ " العزلة الشعورية " بين الفتاة ومحيطِها..
    فهذا من الخطأ الذي نُمارسه كثيرًا.. عندما نجعل حرارة " الغربة " دافعةً إلى الانكفاء على النفس والبكاء على الأطلال.. بدلاً من العمل على جعل المُجتمع حولنا "وطنًا" . والناس فيه إخوةٌ ومواطنون..

    مرة أخرى : لستُ أرمي إلى تعزيز "العزلة الشعورية" .. وإنما أحاول التأكيد على أن إدراك حجم التحدي مُعينٌ - بعون الله - للواعيات على النهوض بدورهن.. ومُشعرٌ بأن ظلام التكليف يعقبه فجرُ الأجر - كما في مقولة ابن الجوزي رحمه الله -..

    هذا في شأن العمل للدين عمومًا..
    لكننا إذا تأملنا ميادين هذا العمل والبذل بين الفتيات وفي مجتمعات المرأة علمنا أن الحاجةَ أشد.. والبذلَ أوجب.. والميدانَ أرحب..
    ونظرةٌ واحدةٌ على لقاءات النساء أو اهتماماتهن كفيلةٌ بإدراك حجم المسؤولية الملقاة على عاتق الأخوات.. اللاتي هُن خير من يتصدى لبنات جنسهن..
    فالرجال من المريخ - كما قيل - والنساء من الزُهرة.. وصاحباتُ الزُهرة أدرى بشعابها..!

    وإن مجتمع المرأة المسلمة - على تباين مستوياته تبعًا لتباين المحيط به - لن يزال محتاجًا لفتيات "رائدات".. يكن طلائع الدعوة.. وشعاع الفجر..
    واللاتي يكن كذلك.. فهن - بإذن الله - [... أعظم درجةً من الذين أنفقوا من بعد الفتح...].. أو من بعد أن يملأ نور الحق الكونَ..!

    إننا نحتاج إلى ترسيخ هاته القناعة في ذهن كل فتاة.. (أعني قناعة أن للطلائع من الأجر - إن شاء الله وتقبل - ما ليس للتابعين والتابعات..)

    وهناك أيضًا قناعةُ أخرى أحسبها مهمة وهي ( توسيع مفهوم العمل للدين.. وتقريبه إلى كل مسلمٍ ومسلمة..)

    فالبذل للدين ليس حكرًا على فئة لها صفاتٌ محددة ما لغيرها في مضمار الخير نصيب..!

    والعطاء للدين ( الذي هو قرينُ الانتماء إليه ) ليس من مسؤولية فتاةٍ ذات طقوسٍ معينة أو هيئة محددة.. بل هو - وأقولها بكل ثقة - من مسؤولية صاحبة العباءة التي على الكتف.. وأمانةٌ في عنق من تسمع الغناء، ولا ترتدي قفازاتٍ ولا جوارب..!!

    نعم.. البذل للدين كذلك.. كما فهمه الصحابة - رضي الله عنه -.. ومن فهمتْ أنه مقصورٌ على ذوات الحجاب الكامل أو محصورٌ في من لا تُشاهد التلفاز ولا تسمع الغناء فلتعلم أن هذا من تلبيس الشيطان عليها..
    الشيطان الذي يُريد أن نضيف إلى ذنوبنا ذنوبًا من ترك العمل للدين.. ويفرح حين نزيد إلى أوزارنا أثقالاً من التبلد والجمود القاتل..!
    وهو الشيطانُ نفسُه الذي يزيد جمر الذنوب توقدًا بالفهم الخاطئ. بدلاً من إطفائها بماء العمل للدين الذي يغمر نيران التقصير..!

    إن الأمة مُحتاجة لبطل كأبي دجانة - رضي الله عنه - الذي ما عاقه شربُ الخمر ليلة القتال عن الجهاد وبذل الروح صباح تطاير الرؤوس في القادسية..!

    وإن الأمة تتوق إلى عاقلٍ ككعب بن مالك - رضي الله عنه - الذي أراد أن يُكفَّر عن ذنب تخلفه عن الغزو بتمزيق كتاب ملك الغسساسنة.. يوم دعاه إلى نعيم الدنيا بدلاً عن هجران الأصحاب والخلان..!

    والقرآن يقص علينا نبأ رجل ( جاء من أقصى المدينة يسعى ).. ليخبر موسى بائتمار الطغاة عليه.. ويُقدم خدمةً جليلة - بقدر الله - إلى نبي الله عليه السلام.. ولاحظن أنه ( رجل ) هكذا.. نكرة.. لم يحدثنا القرآن عن التزامه.. ولا عن هيئته.. ولا عن لحيته وثوبه - بل ربما كان مقصرا مذنبًا - إلا أنه ( مؤمن ) وكفى..!
    فكان عمله لدينه قرينًا لإيمانه به..!

    وإن الأمة ظامئةٌ لفتاةٍ تقهر شيطانها.. فلا تقعد عن تفقد أحوال جيرانها المساكين - مثلا - بحجةِ أنها غارقةٌ في وحل الغناء..!


    ثم..

    إنه لا شئ - يُعينُ على اجتناب الخطايا - بعد توفيق الله - مثل إشغال النفس بالصالحات.. بلا ترددٍ ولا تلكؤ.. ولا استجابةٍ لكيد شيطانٍ مريد..!

    وكلنا ذاك البشر ذو الخطايا..!

    لن أضرب أمثلةً على مجالات العمل للدين.. لأنها أكثر من أن تُحصر أولاً..
    ولأنه إذا ما استقر هذا الفهم في القلب.. سهل - يقينًا - البحث عن الوسائل المُعينة على أدائه..

    فإنه لا يعوزنا كثرةُ وسائل ولا أساليب..
    بقدر ما نشكو من هزال القناعات واختلال المفاهيم..!

    [ ومن أحسن قولاً ممن دعا إلى الله.. وعمل صالحًا.. وقال إنني من المُسلمين]
    ***
    م ن ق و ل

  2. #2
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,425
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي جواد الفجر وجزاك الله الجنة على الموضوع القيم

    اللهم إنا نسألك إيمانا كاملاً ويقيناً صادقاً وقلباً خاشعاً وعلماً نافعاً وعملاً صالحاً اللهم امين

    سلمت يداك على النقل الطيب اخي جواد

  3. #3
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,554
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-08-2016
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي

    شكرا لك اخى الكريم جواد
    طرحك القيم والمفيد
    جزاك الله خيراا
    وفى انتظار جديدك دومااا
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية أمى عائشة
    أمى عائشة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    2
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-01-2012
    على الساعة
    05:29 PM

    افتراضي


    تسلم ايدك

    وجزاك الله خيرا

    وجعلة الله فى ميزان حسناتك


(( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. خطوات على الجمر
    بواسطة أقوى جند الله في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 117
    آخر مشاركة: 08-08-2008, 12:07 AM
  2. بطنجرة بخار تكسب الأجر
    بواسطة القمرايا في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-06-2008, 06:55 PM
  3. يا نائمين عن الأجر
    بواسطة الخازندار في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-02-2006, 12:11 PM
  4. من يدلنى على رابط لهذا الكتاب و له الأجر من الله
    بواسطة islamsun في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-01-2006, 03:11 AM
  5. القابضون على الجمر
    بواسطة حازم حسن في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 18-08-2005, 12:58 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!

(( همـومُ فـتاة )) بين حرارة الجمر.... وفجر الأجر......!