بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الأول

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الأول

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 42

الموضوع: بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الأول

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء التاسع

    الباراقليط بشر ورسول من عند الله!!
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    في الجزء السابق أثبتنا بالأدلة أن البارقليط ليس هو الروح القدس كما يدعي النصارى. في هذا الجزء سنثبت بإذن الله أن الباراقليط بشر ورسول من عند الله وأن الباراقليط كان معروفاً لدى الكنيسة فى العصور الاولى وعند الناس أنه بشر سيأتى من عند الله كرسول وقد كانوا ينتظرونه!!
    وهذه هي الأدلة:
    1) الباراقليط الاتى بشر وليس روح القدس ,يؤيد هذا اللغة نفسها التى أٌستٌخدمت والتى ثبتت فى النص اليونانى بكل مخطوطاته تقريباً فالمسيح يقول فى يوحنا 16:14 –معزياً أخر-:
    استخدم النص اليونانى كلمة αλλος allos للتعبير عن أخر وفى الانجليزية نجدها فى كل النصوص another وهى كلمة من حيث اللغة تٌعبِر عن أخر لكنه من نفس النوع فيقال :أٌرسِل لك رجلًٌ أخر, يٌفهم أن الاول كان رجلاً أيضاً وهكذا,
    السؤال :هل كان المسيح عليه السلام عندما كان يٌخاطب التلاميذ بهذا الكلام وقبله هل كان بشراً أم شيئاً أخر؟ كل النصارى تقول أن المسيح كان مع الناس بشراً ويٌعبِرون بهذا بلفظة مٌستحدثة وهى : الناسوت أى المتأنس ,متخذ هيئة الانس,
    حسناً عندما كان يتكلم المسيح مع تلاميذه فى هذا العشاء الاخير وقال لهم هذا الكلام, هل كان متأنس؟ أى فى ناسوته أم كان يكلمهم فى هيئة الله الحقيقية؟؟ بالطبع كان ناسوتاً بشراً , والدليل أنه أكل معهم وشرب فى هذا العشاء الاخير, إذا هذا الاخر الذى سيطلبه المسيح من الله ليرسله للعالم من بعده سيكون مثله أى بشراً أيضاً.
    كما أن لفظة أخر تدل على ان المسيح كان باراقليطاً أيضاً ( وإلا فمن كان الباراقليط الاول؟) ,يشهد لهذا الكلام ما جاء فى رسالة يوحنا الاولى اصحاح 2 عدد 1: يا اولادي اكتب اليكم هذا لكي لا تخطئوا وان اخطا احد فلنا شفيع عند الاب يسوع المسيح البار, إذا المسيح كان بارقليطاً وسيطلب لهم من الله باراقليطاً اخر.لا يحتاج الأمر إلى أن تكون حامل للدكتوراه فى اللاهوت المٌقارن أو تم رسمك أسقفاً لتفهم على ضوء النصين , نص كلام المسيح عن الباراقليط الاخر ونص رسالة يوحنا بأن المقصود هو واحد أخر مثلما كان المسيح معهم بشراً , فقد كان المسيح باراقليطاً وسيسأل الاب أن يٌرسل لهم باراقليطاً أخر.
    2) الباراقليط بشر وليس روح القدس ويؤيد هذا الكلام أيضاً:
    أ) ما ورد فى وثيقة كنيسة فينا ليوسابيوس القيصرى تحكى عن رجل أسمه: فيتوس أيب اجاتوس وانه وصف بانه البارقليط لانه دافع عن المتهمين من المسيحيين وقتها مما يدل على أن الاباء الاوائل للكنيسة كانوا يفهمون الباراقليط على انه بشر وألا ما اطلقوا على أجاتوس بانه: اجاتوس الباراقليطى.(بتصرف من كتاب بيركليت اسم نبى الاسلام-أحمد حجازى السقا ص 40)
    ب) منتنس النصرانى ,عام 177م ,كان معروف عنه الصلاح والتقوى فادعى أنه الباراقليط القادم الذى بشر به المسيح عليه السلام وتبعه جمع غفير , وقد ذكره وليم ميور فى تاريخه فى كتاب طبع بالاردية عام 1848م (بتصرف من كتاب إظهار الحق –رحمة الله الهندى –بشارة الفاراقليط)
    والشاهد هنا من المثالين السابقين: أنه كان معروفاً لدى الكنيسة والعامة أن الباراقليط القادم الذى ينتظره الناس ,هو بشراً وإلا ما جرؤ أحد على ادعاء ذلك من الاساس! إذ كيف يدعى أحد أنه الباراقليط المٌنتظر وهو قد جاء بالفعل منذ قرون!!!
    وهذا يشبه نوعاً ما عندما يأتى الأن احدهم ويدعى أنه المهدى مثلاً الذى بشر به النبى محمد صلى الله عليه وسلم, فلو أننا لا نؤمن بأن هناك مهدى سيٌقاتل معه المسلمون تحت راية واحدة اليهود وغيرهم فى اخر الزمان, ما تجرأ أى إنسان وأدعى أنه هو المهدى المنتظر,فبغض النظر عن صدق من أدعى من كذبه ,ما ادعاه له أصل وهذا هو الشاهد ومٌرادٌنا, فلو كان الباراقليط معروف عند الكنيسة منذ العهد الاول وعند العامة أنه الروح القدس وأنه جاء بالفعل بعد عشرة ايام من مغادرة المسيح, ما كان يقدر أباء الكنيسة على وصف أجاتوس بانه باراقليط من باب المدح له وإلا سيكون تجديفاً على الروح القدس , كما سيكون إدعاء هؤلاء (وهم كثير ذكرنا منهم مثال واحد فقط) بأنهم الباراقليط المنتظر أشبه بإضحوكة لاتجعل الكنيسة تهتم بها كثيراً ,إذ يكفيها فقط توضيح الحقيقة للناس فيعرفون أن هذا المٌدعى يهذى أو أصابته لوثة,كمن يدعى الأن أنه موسى عليه السلام مثلاً,هل يجد هذا أى صدى فى عقول الناس اليوم؟لا ,لماذا لا؟ ببساطة لأن موسى عليه السلام قد جاء بالفعل! لذا نقول وبالله التوفيق أن الباراقليط كان معروفاً لدى الكنيسة فى العصور الاولى وعند الناس أنه بشر, سيأتى من عند الله كرسول , وكان أهل الكتاب ينتظرونه ,منهم ورقة بن نوفل ابن عم السيدة خديجة زوج النبى صلى الله عليه وسلم, لما رأى النبى صلى الله عليه وسلم وعرف قصته مع الوحى, امن وصَدق وتأكد لديه أنه هو الأتى المٌبشَر به فى الكتاب عنده, وكان يقرأ العبرانية والعهد الجديد أيضاً , ومات ولم يكن قد نزل من القران إلا خمس ايات فقط!!
    3) افتتاح الكلام من المسيح باهمية حفظ وصاياه وربطها بالحب يدل على أن الاتى بشر وليس روح القدس ,إذ أن الروح القدس يؤمن بها التلاميذ ولا يستوجب التوصية من المسيح عليه السلام لهم كى يقبلوه, بل أن تأثير الروح القدس لا يحتاج لتوصية, فما حدث للتلاميذ يوم الخمسين, ونزول الروح القدس عليهم فى شكل السنة نارية(اعمال2/1-4 )لا يٌتصور معه أى مخالفة أو تكذيب!!
    4) ثبوت الفاظ خاصة ببشرية الاتى إذ هو يسمع ويتكلم وهى من صفات البشر, وهو من أقوى الادلة على أن الباراقليط بشر.
    5) إتفاق القوم على ترجمة الباراقليط بأنه: شخصيٌستدعى للمساعدة ,فيه بيان قاطع على بشرية الذى بشر به المسيح عليه السلام من بعده, ولايصح أن نقول بعد هذه الترجمة التى اتفق عليها علماؤهم بأن الباراقليط هو الروح القدس.

    في الجزء القادم بإذن الله نثبت بالأدلة القاطعةأن الباراقليط الذي بشر به المسيح عليه السلام هو النبى الخاتم محمد صلى الله عليه وسلم

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء العاشر

    الباراقليط هو النبى الخاتم محمد صلى الله عليه وسلم
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    لم يكتفى المسيح عليه السلام بذكر مجرد اسم القادم المٌنتظر, إذ أن الاسم قد يتشابه مع غيره ولكن أكد عليه بذكر صفات لا تنطبق إلا على واحد فقط هو الباراقليط الموعود به وهذا ما قاله الحافظ ابن كثير عليه الرحمه فى كتابه الشهير هداية الحيارى إذ قال: “إن الإخبار عن صفته ومخرجه أبلغ من ذكره بمجرد الاسم ,فإن الاشتراك قد يقع فى الاسم فلا يحصل التعريف والتمييز”, ودليل هذا ما أخبر به هرقل فى حديثه المعروف مع أبى سفيان (وكان وقتها ما زال مٌشركاً) وكان هرقل بفطنته يسأل عن أوصاف لا تنبغى إلا لنبى أخر الزمان الموعود به (نسبه وقومه وأتباعه ودعوته وأخلاقه) وكان الأوان أوان ظهوره فقال هرقل فى اخر الحديث لابى سفيان: “فإن كان ‏ما تقول حقا فسَيملِكٌ موضع قدمي هاتين وقد كنت أعلم أنه خارج , لم أكن ‏اظن أنه منكم فلو أني أعلم أنى أخلص إليه لتجشمت لقاءه ولو كنت عنده لغسلت عن قَدمِه (بدء الوحى صحيح البخارى)” وإذا رجعنا إلى النصوص سنجد أن المسيح عليه السلام قد أعطى تقريباً عشرة صفات لهذا الباراقليط ,لابد أن تنطبق جميعها عليه ليكون هو الموعود به, هذة الصفات العشرة هى:
    1) يمكث معكم إلى الابد (يو 16:14):
    كيف يبقى للابد؟ إن شريعة محمد صلى الله عليه وسلم ,هى الشريعة التى نَسخت كل ما جاء قبلها من شرائع, ولن ينسخها شريعة اخرى إلى قيام الساعة, وهى الباقية معنا إلى الابد, ووحدة القران وتفرده فى احكامه وإنسجامه مع كل عصر يأتى عليه يدل على هذا, بينما لو نظرنا إلى عمل الروح القدس كما يزعم القوم , أين بقائه إلى الابد؟ أين إرشاده للحق وقد تفرقت الكنيسة إلى عدة كنائس كل منها يَزعٌم أن معه الروح القدس والباقى كفرة!!
    2) يعلمكم كل شىء ويذكركم بكل ما قلته لكم (يو 26:14):
    بداية لو أردنا تطبيق هذا الكلام على الروح القدس (يعلمنا كل شىء) ,فهل يمكن للنصارى أن يجيبونا عن كل أو بعض أو أحد هذة الاسئلة والتى هى هامة جداً فى حياة البشر(لاحظ أن المسيح قال: يعلمكم كل شىء!):
    أ‌) ماذا قال لكم الروح القدس عن رجل مات وترك تِركة وله ولدين , ذكر وانثى, كيف نٌقسِم بينهم الميراث؟ وهل للمرأة عندكم أصلاً ميراث؟؟
    ب) ماذا قال لكم الروح القدس وماذا قدم لمشكلة الخلافات الزوجية, وكيف يتم الطلاق؟ وهل يعقل أن يعيش رجل مع زوجة يكرهها أو العكس؟ وماذا يحدث لو أن أحدهما عقيم لا ينجب؟ أو أن الرجل لا يقدر على القيام بواجباته الشرعية نحو زوجته؟ هل أخبركم الروح القدس بالحل؟ ما هو أفيدونا .
    ج) ماذا قال لكم الروح القدس عن الحدود؟ هل أسقطها كلها!! وإن كان الجواب أن لا, فماذا قال لكم عن حد الزنا مثلاً, كيف نٌثبِته كحالة, وكيف نطبقه كحد؟؟
    د) سؤال شخصى: أريد أن أعرف حقيقة اليوم الذى وٌلِد فيه المسيح عليه السلام, هل هو 25 ديسمبر أم 7 يناير؟!
    ه) أهم سؤال: أين ذهبت أصول العهد الجديد الأرامية؟ لماذا لا يٌخبِركٌم الروح القدس؟لا عن مكانها ولكن ليوحى بها إلى أحد هؤلاء الذين معهم قوة الروح فيكتٌبَها من جديد, هذا أفضل فى ظنى من التنقيح المٌستَمر وبلبلة الناس بنسخ مختلفة!!
    بالتأكيد هناك الاف الاسئلة المٌشابه ومنها ما هو يرتبط بحياة الانسان ولا غنى له عن معرفته, ومع ذلك لايٌوجد إجابة لاى سؤال من هذة الاسئلة ولا حتى من تلك الاف , فى المٌقابِل نحن نعرض تحدى (وعرضناه عليهم مراراً وتكراراً وما زلنا نَعرضَه) ونقول للقوم: نَريد مسألة حيوية تهم البشر لايوجد لها حكم فى الاسلام!! إنتهى.
    هذا ما يفهمه كل عاقل حكيم من كلمة: يٌعلِمَكٌم كل شىء, وقد جاء النبى محمد صلى الله عليه وسلم , وعلم الدنيا كلها كيف يكون الإنسان مٌحلقاً بروحه إلى الله فى السماء وفى نفس الوقت كيف يحيا حياةً جسدية مٌتوازنة, فلا يطغى الجسد على الروح ومٌتطلباتها, ولا تطغى الروح على الجسد ومتطلباته, وهذة إحدى المشاكل التى عالجها القران عند الطائفتين من أهل الكتاب ,اليهود طغت عليهم المادة فأصبحوا لا يؤمنوا إلا بما تراه أعينهم حتى انهم طلبوا أن يرواالله جهرة (البقرة55) ليؤمنوا ويصدقوا موسى, رغم أنهم مر بهم قبلها مٌعجزات!! وهذة إحدى الأسباب التى اراد الله منها خَلق المسيح عليه السلام من أم دون أب ,ليكون علامة لليهود علهم يفيقوا ويرجعوا, وفى نفس الوقت يقبلوا المسيح فوراً ,إذ أن خلقه وميلاده المٌعجز من أم عذراء دون أب دليل على أن الله ما زال موجوداً وما زال يتصف بصفة: الخالق,من صفات الخالق أنه يخلق كيف يشاء ودون قوانين وإلا لا يكون خالقاً, وعند النصارى حيث نجد الروح طغت على جانب المادة والجسد فسقطوا هم أيضاً فى بحر البدع والضلالات, وكل هذا من تزيين الشيطان ولا شك, فجاءت شريعة محمد صلى الله عليه وسلم بالقران الكريم لتٌعيد الموازين إلى وضعها الطبيعى وليعيش الإنسان فى كنف ربه بتوازن بين الروح والجسد, فلا نحن ملائكة , كما أننا لسنا حيوانات, والإنسان باتباع تعاليم ربه عز وجل يكون أفضل فى بعض الحالات من الملائكة ,لانه قهر شهوته وأنتصر على شيطانه والملائكة مٌسيرون وليست لهم شهوات, وفى حالات أخرى تكون الأنعام أفضل منه إذ أن شهوته وشيطانه انتصرا عليه مع وجود تعاليم ونواهى ومع وجود عقل كان من المفروض عليه أن يستخدمه ليختار بين البدائل. هذا هو ما قدمه لنا محمد صلى الله عليه وسلم السعادة الحقيقية بمعرفة الله الواحد وكيفية عبادته, ونجد دليل أن فى شرعه صلى الله عليه وسلم تعاليم لكل شىء, واضح وكثير فى القران نذكر منه:
    (كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولاً مِنْكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُالْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ) (البقرة:151)
    (إِنَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ وَلا تَكُنْ لِلْخَائِنِينَ خَصِيماً) (النساء:105)
    (يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيراً مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ) (المائدة:15)
    (وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ إِلَّا لِتُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي اخْتَلَفُوا فِيهِ وَهُدىً وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ) (النحل:64)
    (وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ وَكَانَ الْأِنْسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلاً) (الكهف:54)
    (وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ وَلَئِنْ جِئْتَهُمْ بِآيَةٍ لَيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا مُبْطِلُونَ) (الروم:58)
    (وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ) (الزمر:27)
    وهذا قليل من كثير أوردناه فقط من كتاب الله ,كلها أيات تٌخبِرنا بإحدى فوائد القران وما فيه, وهو تبيين الحق للناس وتعليمنا ما لم نكن نعلم, وهو الذى اشار إليه المسيح بقوله: يعلمكم كل شىء.
    ومن السنة النبوية على صاحبها الصلاة والسلام نجد هذا واضحاً جلياً كالشمس فى أن النبى صلى الله عليه وسلم ما ترك شيئاً إلا واخبرنا عنه: عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال:
    إنه ليس شىء يقربكم إلى الجنة إلا قد أمرتكم به ,وليس شيئاً يقربكم إلى النار إلا قد نهيتكم عنه (الالبانى-الصحيحة6/865)

    وإختصاراً فقط نشير إلى هذا الحديث:
    قال يوماً ما يهودى لسلمان الفارسى رضى الله عنه :قد علمكم نبيكم - صلى الله عليه وسلم – كل شىء حتى الخراءة فقال له سلمان: أجل ,لقد نهانا أن نستقبل القبلة لغائط أو بول أو أن نستنجى باليمين , أوأن نستنجى بأقل من ثلاثة أحجار ,أو أن نستنجى برجيع او بعظم. (أصله من حديث مسلم باب الطهارة).
    فالحديث الاول أكد على أن النبى صلى الله عليه وسلم علم الناس كل شىء يهمهم فى اخرتهم ومعرفتهم بالله, والاخر يؤكد على المعنى بشهادة أحد اليهود, والحق ما شهدت به الاعداء, وانما كان يقولها اليهودى لسلمان رضى الله عنه حسداً منه على ما هم فيه من خير من إتباعهم لهذا النبى الكريم علية أفضل الصلاة والسلام.
    الشق الاخر من كلام المسيح كان: ويذكركم بكل ما قلته لكم
    أين ذكر الروح القدس التلاميذ؟ إن التناقض الكثير جداً بين الروايات المختلفة لكتاب الاناجيل يٌكَذِب هذا الزعم من قبل النصارى ونذكر بعض الامثلة لنبين أن الروح القدس ما ذَكرت احداً, ثم لماذا تٌذكر؟ هل كانت عشرة أيام كما قلنا فترة طويلة إلى الدرجة التى يحتاج معها التلاميذ إلى تذكير!!؟ الان تأمل معى هذة النصوص وما بهما من تناقض:
    المثال الاول: من أشهر التناقضات التى من المٌمكن أن تجدها فى العهد الجديد عند القوم هو تناقض كاتب انجيل متى مع كاتب انجيل لوقا فى نسب المسيح ( لا أعلم كيف يضعون نسباً لمن لا أب له!!!) المهم أن كاتبى الانجيلين قدما نسباً تعدى ال66 اسم لايوجد بينهم اسمان متشابهان!! ويٌجيبنا النصارى بقولهم: متى قدم النسب منسوباً إلى يوسف النجار!(وما علاقة يوسف النجار بالمسيح عليه السلام؟,إن هذا هو ما كان يرمى إليه اليهود للأسف) ولكن لوقا ينسبه إلى أمه!! ولكن للاسف هذا التفسير(مع تغاضينا عن لامعقولية الكلام فى نسب من لا أب له!) خاطىء لان الإثنان ذكرا أنه يٌنسب إلى يوسف بن هالى!! أين كانت الروح القدس هنا؟
    مثال أخر هام جداً لانه فى العقيدة عندهم: وقت الصلب المزعوم مٌختلف فيه عندهم, فهو عند مرقص يؤكد انه تم الساعة الثالثة(مرقص25:15) وعند يوحنا كانت الساعة السادسة!! (يو17:19) ومن المعروف أن ما تطرق إليه الشك سقط به الإستدلال , وهذا الذى نتكلم فيه إنما هو عقيدة كاملة!! أين كانت الروح القدس وقتها؟! كيف توحى لمرقص بتوقيت وتوحى بأخر ليوحنا!!
    مثال أخير: قصة تطهير المسيح للهيكل من الصيارفة عند متى(21:21) تجدها قبل مروره بشجرة التين التى لعنها(الغريب أنه لعنها لأنها لم تكن مثمرة, والنص يقول أنه لم يكن اوان الثمرفلماذا لعنها اذا؟), عند مرقص (12:11) تجدها بعد مروره بشجرة التين ولعنه اياها!! الان إن أحببنا أن نتذكر ما قاله لنا المسيح عليه السلام فى قصة كهذة, فكيف لى أن اعرف الحق فى القصة؟ هل دخل اورشليم قبل مروره بالشجرة ولعنه اياها, أم بعد مروره بها؟
    عن تذكير الباراقليط (النبى الخاتم) بكل ما قاله المسيح عليه السلام لنا تجد مثلاً:
    (قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ هَذَا ذِكْرُ مَنْ مَعِيَ وَذِكْرُ مَنْ قَبْلِي بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ فَهُمْ مُعْرِضُونَ) (الانبياء:24)
    (وَهَذَا ذِكْرٌ مُبَارَكٌ أَنْزَلْنَاهُ أَفَأَنْتُمْ لَهُ مُنْكِرُونَ) (الانبياء:50)
    (وَمَا عَلَّمْنَاهُ الشِّعْرَ وَمَا يَنْبَغِي لَهُ إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ وَقُرْآنٌ مُبِينٌ) (يّـس:69)
    وَالْقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ) (صّ:1)
    (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالذِّكْرِ لَمَّا جَاءَهُمْ وَإِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ) (فصلت:41)
    (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) (الحجر:9)
    (وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ) (النحل:44)
    ما تقدم من ايات بينات فيه الكفاية إن شاء الله فى هذة النقطة.
    3) فهو يشهد لى (يو 26:15):
    متى وأين شهد الروح القدس للمسيح؟؟
    عندما جاء محمد صلى الله عليه وسلم بالقران الكريم شهد للمسيح بأنه هو المسيح من عند الله حقاً, فى الوقت الذى رفض اليهود الإيمان بأنه هو المسيح ,و أمه عذراء طاهرة,جاء فى الجسد أى بشراً رسولاً, أين هذا؟ تجده هنا:
    (مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلانِ الطَّعَامَ انْظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآياتِ ثُمَّ انْظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ) (المائدة:75)
    (إِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهاً فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ) (آل عمران:45)
    4 و5 و6) يبكت العالم على خطية (8:16):وعلى بر وعلى دينونة9 وأما على خطية فلانهم لايؤمنون بى 10 واما على بر فلانى ذاهب إلى أبى ولا تروننى أيضاً
    أين ومتى بكت (وبخ) الروح القدس العالم على خطية؟ إن هذة النصوص لهى أكبر دليل على أن القادم هو النبى محمد صلى الله عليه وسلم وأنه هو المَعنى بهذة المواصفات,كما أنها تٌشير بوضوح لمن كان له حٌسن نظر وتخلص من وهم وسيطرة الكنيسة,فسيرى انها تؤكد نجاة المسيح عليه السلام من اليهود وانه لم يٌصلب كما يعتقد
    البعض (لانى ذاهب إلى أبى!) وهذا ما يؤكد عليه القران الكريم: وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً بَلْ رَفَعَهُ اللَّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً (النساء:-157-158)
    , والايات الكريمة فيها ما فيها من تبكيت أى توبيخ-كما جاء فى النسخ القديمة- لمن يقول أن المسيح عليه السلام صٌلب , و محمد صلى الله عليه وسلم جاء بقران فيه الإقرار للمسيح بالنبوة, فالمٌسلم لا يكون مٌسلماً إذا لم يؤمن بالمسيح عليه السلام(وبكل نبى ورسول جاء من عند الله), والتبكيت أى التوبيخ لاهل الكفر والعصيان فى القران تجده فى أكثر من أية منها مثلاً:
    (وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) (البقرة:39)
    (أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلالَةَ بِالْهُدَى وَالْعَذَابَ بِالْمَغْفِرَةِ فَمَا أَصْبَرَهُمْ عَلَى النَّارِ) (البقرة:175)
    (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَنْ تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُمْ مِنَ اللَّهِ شَيْئاً وَأُولَئِكَ هُمْ وَقُودُ النَّارِ) (آل عمران:10)
    (ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَنْ تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّاماً مَعْدُودَاتٍ وَغَرَّهُمْ فِي دِينِهِمْ مَا كَانُوا يَفْتَرُونَ) (آل عمران:24)
    (وَاتَّقُوا النَّارَ الَّتِي أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ) (آل عمران:131)
    (سَنُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ بِمَا أَشْرَكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَمَأْوَاهُمُ النَّارُ وَبِئْسَ مَثْوَى الظَّالِمِينَ) (آل عمران:151)
    نكتفى بهذة الايات كمثال على التوبيخ والإذار لهؤلاء, أما توبيخ وادانة الشيطان فما أكثر أن تجدها فى القران الكريم دليلاً على شقائه وشقاء من إتبعه, مثلاً:
    (وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) (ابراهيم:22)
    (الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُمْ بِالْفَحْشَاءِ وَاللَّهُ يَعِدُكُمْ مَغْفِرَةً مِنْهُ وَفَضْلاً وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) (البقرة:268)
    (ياَأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَنْ يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَى مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ أَبَداً وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) (النور:21)
    (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ) (لقمان:21)
    (اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنْسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُولَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ) (المجادلة:19)
    فهذة ثلاثة صفات فى ثلاثة نصوص تم توضيحها بفضل الله وبحمده.
    7 و8 ) يرشدكم إلى جميع الحق, لايتكلم من عند نفسه بل كل ما يسمع يتكلم به ويخبركم بأمور اتية (يو 13:16)
    سبق وتكلمنا عن نقطة الاخبار بكل الحق وفقط نوضح شيئاً صغيراً هنا لكنه غاية فى الاهمية: النص يشير إلى أن الباراقليط سيٌرشِد, وكما قلنا نحن أتفقنا مع القوم على أن الكلمة تعنى: شخص يٌستدعى للمساعدة, هنا المسيح يوضح لنا نوعية هذة المساعدة,هى إرشاد , ولما كنا نَتكلم عن دين وعقيدة فالارشاد هنا بواسطة شخص, اسمه عند كل الأمم وكل مِلة: رسول أو نبى يوحى إليه من عند الله بمنهج يٌرشد (يساعد) به الناس,فهل تم إرشاد الناس من قبل الروح القدس؟؟ كيف وقد فشلت الروح القدس (حسب معتقدهم فى الروح القدس لا معتقدنا نحن) فى أهم إختبار حقيقى لها كان من المفروض أن تٌرشد الناس فيه بالحق, إذ تركت الروح القدس عربياً أمياً لايقرأ ولا يكتب يدعى أنه نبى من عند الله, وأنه يٌوحى إليه كلام الله ,بل تركته يأتى بمعجزات وعجائب,بل وينتصر على أعدائه رغم قلة عدده وعتاده!!,بل الأدهى من كل هذا أن تركته يفعل ذلك طيلة 23 عاماً!!! ولم تٌخبر به أحداً أو تتنبأ به رغم تنبؤات الكتاب(على حد زعمهم) عن أشياء مثل الحرب العالمية الثانية بل واسم بابا الفاتيكان!! حتى وصل أتباعه فيما بعد إلى معقل الروح القدس نفسها وأسقطوا كنيستها هناك!لا تعليق!! كما قلنا إن نعمة الفهم نعمة جليلة , إذا سلبها الله من إنسان ما فقد سٌلِب وحرم من كل خير. الجديد هنا هو قول المسيح: لا يتكلم من عند نفسه ويتكلم بكل ما يسمع به:طبعاً هذا لا ينطبق على الروح القدس بأى حال من الأحوال إذ الروح القدس هى الإقنوم الثالث وهو القوة التى يفعل بها الأنبياء المٌعجزات ولا يمكن أن تكون عاجزة عن الكلام ابداً!!
    إن محمداً صلى الله عليه وسلم كان تلقيه للقران تلقى عن طريق السماع المٌباشر, لأنه صلى الله عليه وسلم كان لا يقرأ ولا يكتٌب وهذا من باب الإعجاز أيضاً ,إذ عندما يشك أحداً فى مصدر القران ويزعٌم انه من صنع بشر, تكون أمية النبى صلى الله عليه وسلم بمثابة صفعة على قفا هذا المٌغفل الجهول ,إذ كيف بمن لا يقرأ ولا يكتٌب يأتى بما يعجَز حتى الأن عنه أعلم أهل الارض!!! وعن طريقة هذا التلقى يخبرنا القران بإيجاز فيقول: إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى) (لنجم:4), أما صفة أن الباراقليط هذا لايتكلم من نفسه بل فقط ما يسمعه تجدها أيضاً مٌثبته ويذكرها القران:
    (وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالَ الَّذِينَ لا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا ائْتِ بِقُرْآنٍ غَيْرِ هَذَا أَوْ بَدِّلْهُ قُلْ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أُبَدِّلَهُ مِنْ تِلْقَاءِ نَفْسِي إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَى إِلَيَّ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ) (يونس:15)
    هذة الصفة خاصة من صفات الباراقليط هى من أقوى الدلائل على أن الباراقليط هو النبى محمد صلى الله عليه وسلم كما رأينا. وعن الإخبار بأمور أتية فقد ثبت للنبى صلى الله عليه وسلم أحاديث الفتن والملاحِم وعلامات الساعة(القيامة) وعدة أمور أخرى منها ما هو فى القران ومنها ما هو فى السنة المٌطهرة ويكفينا فقط أن نٌشير إلى أحاديث علامات الساعة كنوع من الأمور الاتية, بالمناسبة ما هى الأمور الاتية التى اخبرنا بها الروح القدس!؟ ومن له أذنان للسمع فليسمع.
    بعضاً من الأمور الاتية التى ذكرها لنا النبى صلى الله عليه وسلم وقد تحققت بالفعل الأن ومنها ما سيكون فى المستقبل كعلامات للساعة:
    سنذكر هنا أية قرانية وبعضاً من أحاديث الصادق الامين ولنرى هل أخبر بأمور أتية وتحققت أم لا؟
    كان أيام الرسول صلى الله عليه وسلم مملكتين من أكبر وأقوى الممالك على ظهر الارض هما: الفرس والروم, وحدث أن غزت الفرس الروم وقتها وأحتلت أرض تابعة لهم وحدث بعد ذلك أن استرد الروم أرضهم فى واقعة لم يكن يَتصور أحد وقوعها ,نظراً لضعف الروم وقتها وسقوطهم فى بحر الشهوات والزنا ولم يٌتصور أن تقوم لهم قائمة, يقول ربنا تبارك وتعالى: الم {1} غُلِبَتِ الرُّومُ {2} فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ {3} فِي بِضْعِ سِنِينَ لِلَّهِ الْأَمْرُ مِن قَبْلُ وَمِن بَعْدُ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ {4}
    ويٌعلق المؤرخ “إدوارد جين” على هذة النبوءة التى وردت فى القران قائلاً فى كتابه: تاريخ سقوط وانحداد الإمبراطورية الرومانية:
    “في ذلك الوقت، حين تنبأ القرآن بهذه النبوة، لم تكن أية نبوءة أبعد منها وقوعاً، لأن السنين الإثنتي عشرة الأولى من حكومة ” هرقل ” كانت تؤذن بانتهاء الإمبراطورية الرومانية”( هنا تجد الكلام مٌفصلاً للافادة إن شاء الله http://www.quran-m.com/firas/arabic/?page=show_det&id=39&select_page=1 )
    السؤال: من أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم بخَبَر هذا الحدث الذى لا أحد كان يتصور وقوعه أبداً؟؟
    الان نأتى إلى الاحاديث التى هى من كلام الرسول صلى الله عليه وسلم وأخبر فيها عن أمور أتية:
    الحديث الاول: روى مسلم فى صحيحه فى كتاب اللباس والزينة من حديث ابى هريرة رضى الله عنه أنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( صنفان من أهل النار لم أرهما : قوم معهم سياط كأذناب البقر , يضربون بها الناس , ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رءوسهن كأسنمة البخت المائلة , لا يدخلن الجنة , ولا يجدن ريحها , وإن ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا”
    قوم معهم سياط كأذناب البقر , يضربون بها الناس: من الذى أخبر النبى صلى الله عليه وسلم أنه سيكون هناك أفراد من الشرطة ستَضرب الناس بهذة الكيفية؟ ومن الذى أخبره بأنه سيكون هناك أزياء للنساء شفافة(كاسيات عاريات) مثل اليوم؟؟
    الحديث الثانى: روى البخارى فى صحيحه من حديث ابن عباس رضى الله عنه أنه قال:
    لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال”
    السؤال: من الذى أخبر الصادق الامين بأنه سيكون هناك ما يٌعرف اليوم من ملابس, حيث يرتدى الرجل ملابس النساء وترتدى المرأة البِِنطال؟
    المعروف والمؤكد أن العرب لم تعرف مثل هذا من قبل, والأن ولا حول ولا وقوة إلا بالله نجده بيننا ,تماماً كما أخبر الصادق الامين, فمن الذى أخبره بأمر وقع بعده بعشرات القرون!!
    الحديث الثالث: روى الامام مسلم فى صحيحه باب الفتن وأشراط الساعة هذا الحديث المٌعجز من حديث جابر بن سمرة عن نافع بن عتبه رضى الله عنهما قال:
    “‏كنا مع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏في غزوة قال فأتى النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قوم من قبل المغرب عليهم ثياب الصوف فوافقوه عند ‏ ‏أكمة ‏ ‏فإنهم لقيام ورسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قاعد قال فقالت لي نفسي ائتهم فقم بينهم وبينه لا يغتالونه قال ثم قلت لعله‏ ‏نجي معهم فأتيتهم فقمت بينهم وبينه قال فحفظت منه أربع كلمات أعدهن في يدي قال ‏‏تغزون‏ ‏جزيرة العرب ‏فيفتحها الله ثم ‏فارس فيفتحها الله ثم تغزون‏‏الروم ‏‏فيفتحها الله ثم تغزون‏ ‏الدجال ‏ ‏فيفتحه الله” ‏قال فقال ‏نافع ‏يا ‏جابر ‏لا نرى ‏الدجال ‏‏يخرج حتى تفتح ‏الروم.
    من أخبر النبى صلى الله عليه وسلم بكل ما حدث بعده بعدة بسنوات؟؟
    لقد حدث ما أخبر به الصادق الامين تماماً: غزا المسلمون العرب كلها , ثم تم لهم فتح فارس أيام عمر بن الخطاب رضى الله عنه, وتم لهم بعد ذلك فتج الروم حتى وصل المسلمون إلى القسطنطينية عاصمة روما وقتها!!من أخبره صلى الله عليه وسلم بهذة الامور؟؟ وماذا كان سيكون الامر لو لم تحدث؟؟ لماذا يٌقدم على المغامرة بإيراد مثل هذة النبوءات يا عقلاء؟ الله أكبر ولله الحمد وأشهد أن محمداً رسول الله وخاتم النبيين .
    بل نختم بهذا الحديث المٌعجز أيضاً:
    فى حديث جبريل الشهير عن الايمان والاسلام والاحسان والحديث بطوله من لفظ الامام مسلم باب الايمان عن ابن عمر عن ابيه عمر بن الخطاب رضى الله عنهما, فى اخره يسأل جبريل عليه السلام النبى محمد صلى الله عليه وسلم عن علامات الساعة فيقول:
    قال فأخبرني عن الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فأخبرني عن ‏ ‏أمارتها ‏ ‏قال أن تلد الأمة ‏‏ربتها ‏ ‏وأن ‏ ‏ترى الحفاة العراة ‏‏العالة‏ ‏رعاء الشاء ‏يتطاولون ‏في البنيان
    الله اكبر: فى وقت الناس تعيش فيه فى خيام وبيوت من طين لبن, يأتى الرسول صلى الله عليه وسلم فيٌخبِرنا عن أٌناس كانوا فقراء رعاة للغنم (إشارة إلى العرب) سَتَسكٌن فى بِنايات عالية!! كيف له أن يقول هذا ويخبر به؟ وماذا لو لم يحدث؟
    الاحاديث والله كثيرة وأكثر من أن نوردها هنا وما ذكرناه فيه الكفاية إن شاء الله لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد, وليٌراجع كل أحاديث الفتن وعلامات وأشراط الساعة فى الصحيحين ففيهم من دلائل النبوة ما فيهم ولله الحمد. الان أثبتنا بأدلة صحيحة من أصح كتب المسلمين بعد القران الكريم بأن النبى محمد صلى الله عليه وسلم أخبر بأمور أتية ,تماماً كما وصفه المسيح عليه السلام فى وصفه للباراقليط الحق:ويخبركم بأمور أتية.
    9 و10) ذاك يٌمجدنى, يأخذ مما لى ويخبركم (14:16):
    تمجيد الباراقليط للمسيح ,يذكره هنا المسيح كعلامة مٌميزة من علامات صدق الباراقليط وبأنه هو الباراقليط المٌنتظر, فأين مجد محمد صلى الله عليه وسلم المسيح عليه السلام؟ نقول وبالله التوفيق إن تمجيد-أى الثناء- المسيح عليه السلام فى القران تجده اكثر مما هو فى كتب القوم!!لا تعجب فهذة هى الحقيقة , فمثلاً:
    تم ذكر المسيح عليه السلام فى القران الكريم 25 مرة بلقبه كمسيح وبغيره من القاب, فى حين أن القران ذكر النبى محمد صلى الله عليه وسلم نفسه 4 مرات فقط باسم محمد ومرة واحدة باسم أحمد, وهذا الإكثارمن ذكر المسيح عليه السلام إنما كان للدفاع عنه ممن ألصق به شبهة الالوهية والبنوة لله , وممن ألصق بأمه العذراء سيدة نساء العالمين تهمة الزنا من اليهود لعنهم الله, فكان ولابد من أحد ياتى ليٌصَحِح هذة المفاهيم ويدافع عن المسيح عليه السلام وأمه العذراء,فكان القران وكان الإكثارمن ذكر المسيح وأمه عليهم السلام لهذا السبب, ومن أنواع الثناء على المسيح-تمجيده- ذِكر المٌعجزات التى فعلها الله على يديه وهى أكثر مما تم ذكره فى كتب القوم!! ووصف له ولحاله عليه السلام , فمثلا نجد هذة الايات:
    (إِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهاً فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ) (آل عمران:45)
    (وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً) (النساء:157)
    (يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً) (النساء:171)
    (لَنْ يَسْتَنْكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْداً لِلَّهِ وَلا الْمَلائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنْكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعاً) (النساء:172)
    (مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلانِ الطَّعَامَ انْظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآياتِ ثُمَّ انْظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ) (المائدة:75)
    ومن حيث ذكر معجزاته عليه السلام:
    (إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدْتُكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْأِنْجِيلَ وَإِذْ تَخْلُقُ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ بِإِذْنِي فَتَنْفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْراً بِإِذْنِي وَتُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ بِإِذْنِي وَإِذْ تُخْرِجُ الْمَوْتَى بِإِذْنِي وَإِذْ كَفَفْتُ بَنِي إِسْرائيلَ عَنْكَ إِذْ جِئْتَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ مُبِينٌ) (المائدة:110)
    أما يأخذ مما للمسيح ويٌخبرنا, فأى رسول من عند الله إنما مصدره هو الله سبحان الله وتعالى,فالمسيح هنا يشير إلى أن الباراقليط يأتى بتعاليم مصدرها هو الله كما كان الله مصدر المسيح فى تعاليمه, وفى ما ذكرناه سابقاً من ايات تدل على أن الله هو مصدر القران الكريم فيه الكفاية إن شاء الله حتى لا نٌكرر أنفسنا مرة أخرى.

    في الجزء القادم بإذن اللهنقوم بالرجوع مرة أخرى لمعانى الباراقليط في اللغة اليونانيةونثبت إنطباقها على الرسول صلى الله عليه وسلم

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الحادي عشر

    عودة للترجمة مرة أخرىالباراقليط = شفيع
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    كما قلنا أن من ضمن معانى الباراقليط حسب ترجمة القوم أنه شفيع, ونحن بحمد الله نقول أيضاً أن هذا ينطبق تماماً على النبى صلى الله عليه وسلم, وهو الشفيع عند الله يوم لا شفيع إلا محمد صلى الله عليه وسلم, روى البخارى رحمة الله فى صحيحه باب التفسير فى قوله عز وجل:وعلم أدم الاسماء كلها , ومن حديث انس رضى الله عنه هذا الحديث العظيم الذى يوضح أن النبىصلى الله عليه وسلم هو الشفيع:
    ‏عن النبي صلى الله عليه وسلم ‏قال ‏يجتمع المؤمنون يوم القيامة فيقولون لو استشفعنا إلى ربنا فيأتون ‏آدم ‏‏فيقولون أنت أبو الناس خلقك الله بيده وأسجد لك ملائكته وعلمك أسماء كل شيء فاشفع لنا عند ربك حتى يريحنا من مكاننا هذا فيقول لست هناكم ويذكر ذنبه فيستحي ائتوا نوحا فإنه أول رسول بعثه الله إلى أهل الأرض فيأتونه فيقول لست هناكم ويذكر سؤاله ربه ما ليس له به علم فيستحي فيقول ائتوا ‏خليل الرحمن فيأتونه فيقول لست هناكم ائتوا ‏‏موسى‏ ‏عبدا كلمه الله وأعطاه التوراة فيأتونه فيقول لست هناكم ويذكر قتل النفس بغير نفس فيستحي من ربه فيقول ائتوا ‏ ‏عيسى ‏ ‏عبد الله ورسوله وكلمة الله وروحه فيقول لست هناكم ‏‏ائتوا ‏محمدا ‏ ‏صلى الله عليه وسلم‏‏عبدا غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر فيأتوني فأنطلق حتى أستأذن على ربي فيؤذن لي فإذا رأيت ربي وقعت ساجدا فيدعني ما شاء الله ثم يقال ارفع رأسك وسل ‏ ‏تعطه وقل يسمع واشفع تشفع فأرفع رأسي فأحمده بتحميد يعلمنيه ثم أشفع فيحد لي حدا فأدخلهم الجنة ثم أعود إليه فإذا رأيت ربي مثله ثم أشفع فيحد لي حدا فأدخلهم الجنة ثم أعود الرابعة فأقول ما بقي في النار إلا من حبسه القرآن ووجب عليه الخلود ‏ ‏قال أبو عبد الله ‏إلا من حبسه القرآن‏ ‏يعني قول الله تعالى ‏:خالدين فيها.
    وهذا حديث أخر رواه الامام مسلم فى صحيحه باب الايمان من حديث انس بن مالك رضى الله عنه أنه قال:
    ‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم “‏ ‏أنا أول شفيع في الجنة لم يصدق نبي من الأنبياء ما صدقت وإن من الأنبياء نبيا ما يصدقه من أمته إلا رجل واحد”
    وهناك عشرات الاحاديث فى الصحيحين وغيرهما تدل على أنه الشفيع صلى الله عليه وسلم , وهو بهذا تنطبق عليه أيضاً ترجمة الكلمة على أنها شفيع. بل أن كل ما أورده القوم من معانى (ونحن نقول ما زلنا أن الكلمة لا يٌعرف لها معنى واضح)تنطبق كلها على النبى الخاتم محمد صلى الله عليه وسلم بدلالة المفهوم من صفات هذا القادم أيا كان أسمه أو لقبه, فهو المٌعزى وهو المٌساعد وهو الشفيع وهو الوسيط وكل هذة المواصفات هى مواصفات أى نبى ورسول من عند الله ونحن هنا أثبتنا بحمد الله أن هذة المواصفات تنطبق تماماً على النبى محمد صلى الله عليه وسلم.

    بيريقليط أم باراقليط؟
    يبقى فقط حول هذة الكلمة باراقليط بعض التعليق كى يكون موضوعنا مكتملاً إن شاء الله وليس كاملاً فلا كمال إلا لله وحده عز وجل.
    المقطع بارا فى اليونانى هو مقطع شهير يسبق عشرات الكلمات (الاسماء) وبارا = مجاور أو فوق
    كليطوس = مٌستدعى -موعود به- تم وعد الناس به
    نقول أيضاً أن هناك كلمة اخرى أتفق الكل على أنها تعنى أحمد أو مٌمجد أو ما شابه هذة الكلمة هى: بيريكليطوس!! والفارق بين الكلمتين فقط فى المقطع الاول: بارا , وبيرى , فما معنى بيرى؟
    بيرى= حول, فهل ترى, كبير تغيير فى معنى بيريكليطوس لباراقليطوس؟
    لايوجد فى الحقيقة تغيير كبير فحول وجوار لهما نفس المعنى تقريباً والمقطع الثانى ثابت عندنا وهو كليطوس.
    يقول أٌسقف بنى سويف الانبا أثانسيوس فى تفسيره لانجيل يوحنا “إن لفظة باراقليط إذا حٌرف نطقه قليلاً يصير “بيريقليط” ومعناه: الحمد أو الشكر, وهو قريب من لفظ : أحمد فى العربية. (هل بشر الكتاب المقدس بمحمد صلى الله عليه وسلم-د. منقذ السقار)
    وفى كتاب قصص الانبياء (الاستاذ/عبد الوهاب النجار ص 398) يسأل الاستاذ عبد الوهاب الدكتور كارلو نلينو الايطالى المتخصص فى اداب اللغة اليونانية عن معنى كلمة :بيريكليتوس, فيجيب الرجل بانها :المعزى (لاحظ انه سأله عن معنى كلمة بيريكليطوس وليس باراكليطوس!!
    فرد الاستاذ النجار: أنا أسال الدكتور كارلو نلينو الحاصل على الدكتوراه فى اداب اللغة اليونانية القديمة ولست اسال قسيساً!.فقال له الدكتور كارلو معناها الذى له حمد كثير.
    فقال له النجار: هل ذلك يوافق أفعل التفضيل من حَمَدَ؟
    فقال الدكتور كارلو: نعم
    أيضاً اللغة اليونانية القديمة تٌضيف حرف السين للاسماء وليس للصفات! وهذا ما اكده أ. حجازى السقا حيث يقول فى كتابه بيريقليط اسم نبى الاسلام فى انجيل عيسى: اللغة اليونانية تزيد حرف السين فى نهاية كل أسم كما فى لفظة:بيريكليتوس periqlytos اما كلمة باراقليط فهى صفة لا اسم ولكن كان يترجمها المترجمون على انها اسم وليست صفة فيضيفوا السين فى باراقليط فتصبح باراقليطوس, ومما يدل على ان بيريكليتوس اسم: أن حروف المد وهى :ألالف-الياء-الواو لم تكن موجودة قبل القرن الخامس الميلادى!!لذا فباراكليتوس هى نفسها فى رسم كلمة بيريكليتوس لذا فإن المترجمون اضافوا لها اى لكلمة باراكليتوس السين كانها اسم, ولاحظ التشابه الكبير بين الكلمتين, والاختلاف فقط فى حروف المد:
    باراقليطوس = paraklytos periklytos = بيركليتوسparakletos perikleitos
    راجع ما قلناه عن أن القوم احتاروا فى الترجمة!! حتى أنهم اقترحوا أنه من الافضل أن تترك هكذا!! ومن الغريب جداً أن القاموس الذى معى لم يذكر فيه مؤلفاه تحت كلمة حَمَدَ, كلمة أحمَد أو مٌحمد!!!

    تعليق أخير:
    إن من أبجديات قوانين الترجمة هى: الاسماء لا تٌترجم.
    فكان من المفترض أن الكلمة التى نطق بها المسيح عليه السلام واطلقها على ذلك الذى سيأتى بعده , كان من الواجب أن تٌترك كما هى. لا أن تٌترجم بمعناها!!
    فتصل إلينا الكلمة الارامية التى فعلا تفوه بها المسيح عليه السلام , ومنها نستطيع ضبط الكلمة ضبطاً أكثر دقة, ونحن نتسال هنا:
    لماذا تمت ترجمت اللفظة التى تفوه بها المسيح عليه السلام ولم تٌنرك كما هى كما هو مٌتعارف عليه, فالمفترض أن هذة اللفظة هى إسم ذلك ألاتى بعد المسيح!! من كان له المصلحة فى إخفاء الاسم, فعمد إلى ترجمته؟؟ الله وحده يعلم من هو؟ لان هذا حدث منذ مئات السنين, والذى يطمئن له القلب بعد كل هذا البحث وراء هذة اللفظة, خاصة تشابه الكلمتين اليونانيتين إلى حد بعيد, وبالترجمة الحرفية لكل منهما لا نجد إختلافاً كبيراً, نقول إن شاء الله أن هذة اللفظة أياً كانت باراقليط أم بيريقليط فهى الاسم اليونانى لاحمد بالعربية, وإنما لم نَضع هذا الرأى فى مطلع كلامنا وفضلنا أن نٌقدم بحثاً حول صفات الباراقليط وانه هو النبى الخاتم, بشراً رسولاً وليس الروح القدس, بغض النظر عن حقيقة الكلمة وقبلنا فى هذا ترجمة القوم لهذة الكلمة وصار البحث كله موافقاً لترجمتهم لهذة الكلمة,لاثبات أنه سواء اتفقنا على ترجمة أصل الكلمة أم لم نتفق فمدلولها والصفات التى أشار إليها المسيح عليه السلام تنطبق إنطباقاً لا يدع معه مجالاً للشك على النبى محمدصلى الله عليه وسلم, هذا من ناحية, من ناحية اخرى أحببنا أن نخدم هذة النقطة من هذة الزاوية بشكل جديد إذ كل من سبقونا ركزوا فقط على أن الكلمة مٌحرفة عن لفظة أخرى هى بيريقليط, وهذا كان يفتح مجالاً للقوم أن يهربوا مرتاحى البال نظراً كما أشرنا من قبل إلى ندرة إستخدام اللفظة وتعدد الاقاويل حولها, ففضلنا أن نوافق وندخل معهم فى ما اتفقوا هم عليه لنٌخِرِج لهم الحقيقة من منظور أخر فتكون عليهم حٌجة إن شاء الله, ولمن اراد منهم الحق برهاناً ودليلاً على صحة ما نقوله وما قاله من سبقونا, فاللهم رب الناس اله الناس اهدى الناس إلى ما تحبه وترضاه ووفقنا إلى توبة تقبلها, واجعل عملنا كله لوجهك خالصاً ولا تجعل لاحد غيرك فيه نصيباً يا رب العالمين , اللهم أمين.

    إنتظرونا في الجزء القادم حيث نعرض بإذن اللهتفنيداً لجميع إعتراضات القس فندر على أن الباراقليطبشارة بالرسول صلى الله عليه وسلم

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الثاني عشر

    إعتراضات القس فندر والرد عليهامن كتاب الشيخ رحمة الله الهندي باب بشارة الفاراقليط (الباراقليط)
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    كان يوجد قس اسمه فندر, قدم مجموعة من الإعتراضات على كون أن الباراقليط هو نبى ورسول من عند الله وهو النبى محمد صلى الله عليه وسلم وهى نفسها الإعتراضات التى يرددها القساوسة وعلماء اللاهوت حتى يومنا هذا!!! ولا جديد عندهم, وبالرغم من أن هذة الإعتراضات تم تفنيدها فى وقت قائلها الأول, إلا أننا بمنتهى الغرابة لا نزال نسمعها من الكنيسة وكأنه طوق نجاة يتعلقون به قبل أن تغرق سفينتهم للأبد!!
    وبالرغم أننا قد تعرضنا لبعض هذة الإعتراضات بالفعل أثناء بحثنا بل ومناقشاتنا مع بعض الضيوف, إلا أننى وجدت أنه من الحياد والإنصاف أن نخصص لها جزء خاص نتناول فيه بمنتهى الحياد هذة الإعتراضات ونرى هل هى حقيقية أم كانت كما قلنا مجرد طوق النجاة الأخير للكنيسة كى لا تفقد سلطانها المزعوم فكيف بالكنيسة وهى ترى نصوصاً واضحة الدلالة تصرح بقدوم نبى بشر من عند الله وعلى فم المسيح عليه السلام نفسه!!! هل لها ببساطة أن تقبل الحق؟؟
    فكانت هذة الإعتراضات , ولنراها الأن سوياً والله اسأل أن يوفقنا جميعاً إلى قبول الحق , أمين.
    (المصدر بحث للدكتور منقذ السقار سبق وأشرنا إليه)

    الإعتراض الأول

    أنه ورد في البارقليط أنه روح الحق ثلاث مرات، وفي مرة رابعة ورد أنه روح القدس وهي كما يقول القس فندر ألفاظ مترادفة تدل على الروح القدس. والعلامة رحمة الله الهندي في كتابه العظيم “إظهار الحق” يسلم بترادف هذه الألفاظ، ويؤكد أن لفظة (روح الله) دالة على الأنبياء أيضاً، كما جاء في رسالة يوحنا الأولى: “فلا تؤمنوا أيها الأحباء بكل روح من الأرواح، بل امتحنوا الأرواح حتى تعلموا هل هي من عند الله أم لا؟ لأن كثيرين من الأنبياء الكذبة برزوا إلى هذا العالم ” ( يوحنا (1) 4/1-2 )، فالأنبياء الصادقون هم روح الله، والأنبياء الكذبة هم روح الشيطان.
    وبين يوحنا كيفية معرفة روح الحق من روح الضلال، أي معرفة الأنبياء الصادقين وتمييزهم عن الأنبياء الكذبة، فقال: ” بهذا تعرفون روح الله: كل روح يعترف بيسوع المسيح أنه قد جاء في الجسد فهو من الله، وكل روح لا يعترف بيسوع المسيح أنه قد جاء في الجسد فليس من الله، وهذا هو روح ضد المسيح الذي سمعتم أنه يأتي، والآن هو في العالم” (يوحنا (1) 4/2 – 6).
    ورسولنا هو روح الحق بدليل قول يوحنا، لأنه يعترف بالمسيح أنه رسول من عند الله، وأنه جسد، وأنه من الله كما سائر الناس هم من الله، أي أن الله خلقهم. وبولس هو روح الضلال الذي يعتبر المسيح إلهاً، وهو الموجود في العالم حينذاك. ( وهذا الكلام سبق وتعرضنا له أثناء البشارة نفسها, والأن عزيزى القارىء المنصف هل لهذا الإعتراض أى وجه من الحق؟؟ ألم يقل الكتاب بكل وضوح أن روح الحق= روح الله أيضاً = نبى الله وليس المقصود دائماً روح القدس كما يفهمه الكهنة فى الكنيسة كإقنوم ثالث؟؟ اللهم قد أبلغناهم اللهم فاشهد )

    الإعتراض الثانى

    أن الخطاب في إنجيل يوحنا توجه للحواريين كما في قوله ” يعلمكم ” و ” أرسله إليكم”…. وعليه فينبغي أن يوجد البارقليط في زمنهم.
    ويمنع رحمة الله الهندي هذا الفهم، بل المراد: النصارى بعدهم. وأقامهم المسيح مقام التلاميذ، وهو أمر معهود في أسفار العهد الجديد، فقد جاء في متى في خطاب رؤساء الكهنة والشيوخ والمجمع ” أقول لكم: من الآن تبصرون ابن الإنسان جالساً عن يمين القوة، وآتياً على سحاب السماء” (متى 26/64)، وقد مات المخاطبون وفنوا، ولم يروه آتياً على سحاب السماء.
    ومثله قول المسيح: “وقال له: الحق الحق أقول لكم: من الآن ترون السماء مفتوحة، وملائكة الله يصعدون وينزلون على ابن الإنسان” (يوحنا 1/51).
    - أقول: هذة هى لغة الكتاب التى تكررت أكثر من مرة, فلماذا يتهافت هؤلاء الأن ويتمسكون بظاهر النص ويغضون الطرف عن نصوص أخرى لو تمسكنا نحن بها مثلهم لكان عليهم أن يعترفوا أن المسيح (حاشاه) كان يكذب عليهم حين قال: الحق الحق أقول لكم: من الآن ترون السماء مفتوحة، وملائكة الله يصعدون وينزلون على ابن الإنسان.
    فأين حدث هذا ونحن الأن بعد هذا القول بقرابة 2007 عام!!!
    واين حدث هذا عندما قال: “أقول لكم: من الآن تبصرون ابن الإنسان جالساً عن يمين القوة، وآتياً على سحاب السماء!!! فكل هذا كان من المفترض أن يحدث وقت التلاميذ , وها نحن 2007 مازلنا ننتظره!!!
    من كان له اذنان للسمع فليسمع, وليس جيد أن نفسر هذة النصوص بتفسير, ثم نرفضه فى نصوص أخرى!!! هل تتذكر عزيزى القارىء.
    عندما قلنا أن القوم وضعوا قواعد للتفسير لم (ولن) يسيروا عليها بأمانة , بل يخالفونها على طول الخط؟؟ هل علمت السبب الأن؟.؟ أتمنى ذلك.

    الإعتراض الثالث

    أن البارقليط لا يراه العالم ولا يعرفه، فقد جاء “لا يستطيع العالم أن يقبله، لأنه لا يراه ولا يعرفه، وأما أنتم فتعرفونه لأنه ماكث معكم، ويكون فيكم” بينما محمد (صلى الله عليه وسلم) قد عرفه الناس ورأوه.
    ويرد العلامة رحمة الله الهندي بأن هذا ليس بشيء، لأن روح القدس عندهم هو الله أو روح الله، والعالم يعرف ربه أكثر من معرفته بمحمد، فهي لا تصدق على تأويلهم بحال.
    والمقصود بالنص هو أن العالم لا يعرف هذا النبي المعرفة الحقيقية (أي نبوته) أما أنتم واليهود فتعرفونه، لإخبار المسيح والأنبياء لكم عنه.
    وأما سائر الناس فهم كما قال المسيح: ” لأنهم مبصرين لا يبصرون، وسامعين لا يسمعون ولا يفهمون ” (متى 13/13).
    وليس المقصود بقوله: ” لا يستطيع العالم أن يقبله، لأنه لا يراه ولا يعرفه، وأما أنتم فتعرفونه لأنه ماكث معكم” ليس مقصوداً الرؤية البصرية والمعرفة الحسية، بل المعرفة الإيمانية. ومثله ما جاء في يوحنا “أجاب يسوع: لستم تعرفونني أنا، ولا أبي، لو عرفتموني لعرفتم أبي أيضاً” (يوحنا 8/19) ومثله في الأناجيل كثير. يقول متى هنري في تفسيره لإنجيل يوحنا: إن كلمة (يرى) في النص اليوناني لا تفيد رؤية العين، بل رؤية البصيرة.
    ولربما كان عدم معرفتهم بالمنتظر القادم أنه غريب وليس من اليهود ” وأما المسيح فمتى جاء لا يعرف أحد من أين هو” (يوحنا 7/27).

    الإعتراض الرابع

    جاء في وصف البارقليط أنه ” مقيم عندكم وثابت فيكم”، فدل – حسب رأي القس فندر – على وجوده مع الحواريين، ولا يصدق هذا على محمد (صلى الله عليه وسلم) .
    ويرى رحمة الله الهندي أن النص في تراجم وطبعات أخرى: “مستقر معكم وسيكون فيكم”، وفي غيرها: ” ماكث معكم ويكون فيكم “.
    والمعنى في ذلك كله الاستقبال وليس الآنية، بمعنى أنه سيقيم عندكم أو يمكث عندكم. ذلك أن النص دل على ذلك، فهو يقول بعدم وجوده بينهم ذلك الوقت ” قد قلت لكم قبل أن يكون، حتى متى إذا كان تؤمنوا “، و ” إن لم أنطلق لم يأتكم البارقليط “. وهو ما يقوله النصارى حين يؤمنون أن مجيئه وحلوله كان في يوم الخمسين.
    ومثله أخبر حزقيال عن خروج يأجوج ومأجوج بصيغة الحاضر، وهم لم يخرجوا بعد فقال: “ها هو قد جاء وصار، يقول الرب: هذا هو اليوم الذي قلت عنه ” (حزقيال 39/8)، ومثله في (يوحنا 5/25).

    الإعتراض الخامس

    جاء في كتاب الأعمال: ” وفيما هو مجتمع معهم أوصاهم أن لا يبرحوا من أورشليم بل ينتظروا موعد الأب الذي سمعتموه مني، لأن يوحنا عمد الماء، وأما أنتم فستتعمدون بالروح القدس، ليس بعد هذه الأيام بكثير ” (أعمال 1/4 – 5)، ويرى فندر أن هذا ” يدل على أن بارقليط هو الروح النازل يوم الدار، لأن المراد بموعد الآب هو بارقليط “.
    وفي رده يبين رحمة الله الهندي أن ما جاء في الأعمال وعد آخر لا علاقة له بالبارقليط الذي تحدث عنه يوحنا فحسب، فقد وعدوا بمجيء الروح القدس في وعد آخر، وتحقق الموعود بما ذكر لوقا في الأعمال. أما ما ذكره يوحنا عن مجيء البارقليط فلا صلة له بهذه المسألة.
    كما اعترض آخرون من النصارى على انطباق هذه النبوءة على نبينا e لأن البارقليط سيرسله المسيح ” ولكن إن ذهبت أرسله إليكم”، ومثله في قوله: “المعزي الذي سأرسله أنا إليكم من الآب”، في حين أن محمداً رسول الله لا المسيح.
    وقد تغافل القائل عن قول الله: “المعزي الروح القدس الذي سيرسله الآب”، فهو رسول الآب، ونسبة الإرسال إلى المسيح مجازية غير حقيقية، ومثلها في قوله : ” قال لها ملاك الرب: تكثيراً أكثر نسلك، فلا يعد من الكثرة ” (التكوين 16/10)، والمكثِّر المبارك لنسل هاجر وغيرها هو الله، وليس ملاكه، لكن لما كان الملاك هو واسطة الإخبار نسب الفعل إلى نفسه.
    ونحو هذا الصنيع وقع في سفر الملوك، فقد نسب النبي إيليا إلى نفسه العقوبة الإلهية التي سيعاقب بها الربُ الملكَ اخآب، فقد ” قال اخآب لايليا: هل وجدتني يا عدوي؟ فقال: قد وجدتك، لأنك قد بعتَ نفسك لعمل الشر في عيني الرب، هانذا أجلب عليك شراً، وأبيد نسلك، وأقطع لاخآب كل بائل بحائط ومحجوز ومطلق في إسرائيل” (الملوك (1) 21/20-21)، فقد نسب النبي إيليا إلى نفسه ما هو في الحقيقة صنيع الله وعقوبته، وهذه النسبة غير حقيقية، ولكنه استحقها لكونه المبلِغ عن الله لهذه العقوبة. ومثله سواء بسواء ما قاله المسيح في نبوءته عن البارقليط.
    (ولقد بسطنا القول حول هذة النقطة تحديداً وفى بعض الردود المنشورة بالفعل فى المدونة وأن النص يشير صراحة أن المسيح سيصلى للأب وفى تراجم أخرى سيتوسل للأب كى يرسل الباراقليط, فالمرسل فى الحقيقة إذا هو الله عز وجل وليس المسيح كما يزعم القساوسة وعلماء اللاهوت ظانين بذلك أنهم خرجوا أبرياء!! غافلين عن أن الله يعلم ما يفعلون ويراقب ما يصنعون ويوم الدينونة سيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون).
    وبذلك فإننا نرى في البارقليط النبوءة التي ذكرها القرآن الكريم } وإذ قال عيسى بن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقاً لما بين يدي من التوراة ومبشراً برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد {(الصف: 6).” إنتهى .
    وأخيراً نقول بعون الله: وإثباتاً لما جاء فى أقدم المخطوطات لهذا النص والمٌكتشف عام 1812م بسيناء والذى لم يرد فيه ذكر كلمة القدس,بل كلمة الروح فقط نؤكد على هذا الكشف بقولنا:
    وضع الكلمة نفسه شاذ وليس طبيعياً وهذا ما يؤكد عليه قاموس الكتاب المقدس للمؤلف إ. ج. ماكنزى بقوله: كلمة الروح القدس لا تعطى صورة واضحة ومتماسكة المعانى للسياق التى جاءت فيه (قاموس الكتاب -ج ماكنزى).
    ونحن نؤكد أيضاً على هذا الكلام والدليل هو السياق نفسه, كما أن المسيح بدأ الكلام عن الباراقليط بوصفه بأنه روح الحق وليس روح القدس, ولو كان روح الحق هو روح القدس لما أجل المسيح هذة المعلومة الخطيرة عدة أعداد ولقالها فى أول كلامه.
    ودليل أن اللفظة غير أصلية أنك لو حذفتها لاستقام الكلام , ولو كانت أصلية وهامة فى التعريف لما قدرنا أن نحذفها ولكان الكلام ناقصاً, فما الذى يحمل المسيح عليه السلام على أن يذكر لهم الباراقليط بانه روح الحق فى كل الأعداد السابقة ويٌكثر من وصفه وعلاماته ثم يأتى فجأة فى العدد 26 ويستَدرك على نفسه دون مناسبة ويضيف هذة الاضافة الجديدة لمعنى الباراقليط!؟ دون أن يكون قد أشار لهم من قبل ما يعنى هذا , وهو أمر أخطر من أن يتم تأجيلة ولو كلمة واحدة ,فكلام الأنبياء بحساب وكون أن الباراقليط هو الروح القدس هو عقيدة ينبغى للمسيح أن يوضحها جيداً لا أن يذكر لهم صفات أخرى ,ثم يمر مروراً عابراً بقوله فى العدد 26 إصحاح 14: واما المعزى الروح القدس!!! كما لو أنهم يعرفون هذة الحقيقة وكأنه من المعلوم عند التلاميذ كلهم ان المعزى هذا هو الروح القدس فيأتى المسيح فقط ويذكرهم به تذكيراً عابراً!!
    الحقيقة أصبحت واضحة بعد كشف المخطوطة ,ولكن فقط هذا الكشف الذى سمح به الله أن يتم كان لفضح هؤلاء القوم ومدى تلاعبهم بنصوص كتابهم ( حتى هذة اللحظة التلاعب والتغيير مستمر ويقولون الكتاب المقدس!!!) ليٌعرضوا عن الحق الذى أتى به محمد صلى الله عليه وسلم ,النبى الخاتم وليٌضِلوا العامة عندهم عن هذة الحقيقة فلا يؤمنوا بالنبى الخاتم والذى بشر به المسيح بكل وضوح كما ثبت والحمد لله.

    إنتظروا المفاجأة التي نعرضها في الجزء القادم إن شاء الله!!

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الثالث عشر

    حتى لو فرضنا أن كلمة الروح القدس أصليةفهى تنطبق أيضاً على النبى محمد صلى الله عليه وسلم!!
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر

    كما رأينا من قبل أن كلمة روح فى كتاب القوم تعنى نبى, ونحن كمسلمين لا نجد غضاضة فى أن نصف النبى الحق الذى هو من عند الله بأنه روح الله , والاضافة إنما هى إضافة تشريف, مثلما قال الله عن المسيح عليه السلام فى القران: وروح منه, ووصفها أى هذة الروح بانها قدس ذلك لانه يتكلم باسم الله الذى هو القدوس, فمن الناحية اللغوية والعقائدية المسلم لا يجد أى غضاضة بأن يقول عن الرسول صلى الله عليه وسلم وأى رسول أنه جاء بالروح القدس إشارة إلى المصدر الذى جاء من عنده,أو هو معه الروح القدس إشارة لما يحمله من رسالة كما وصف بهذا الملاك جبريل عليه السلام بانه هو الروح القدس كما فى الحديث الذى رواه البخارى فى صحيحه كتاب الصلاة-الشعر فى المسجد- قال من حديث الزهرى:
    ‏عن ‏الزهري ‏ ‏قال أخبرني‏ ‏أبو سلمة بن عبد الرحمن بن عوف ‏ ‏أنه ‏سمع ‏حسان بن ثابت الأنصاري ‏يستشهد ‏أبا هريرة ‏ ‏أنشدك الله هل سمعت النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول يا ‏ ‏حسان ‏أجب ‏‏عن رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏اللهم أيده ‏بروح القدس‏ ‏قال‏ ‏أبو هريرة ‏‏نعم.
    وفى القران نجد:
    { نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ } (الشعراء:193)
    { وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ أَفَكُلَّمَا جَاءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لا تَهْوَى أَنْفُسُكُمُ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ } (البقرة:87)
    فلفظة روح القدس عند المسلم خاصة بجبريل عليه السلام بشهادة الحديث, وما فى التفاسير كلها على أنه جبريل عليه السلام, ولكن كما قلنا لا غضاضة من القول بأن الرسول نفسه أيضاً هو الروح القدس إشارة إلى عمله ومٌهمته إذ هو داعى الله إلى الناس ويهديهم سٌبل الخير, ولكن الذى يجعل المسلم يتوقف فى القول وإستخدام هذة اللفظة الأن ,لأنها صارت مٌصطلحاً عند القوم من النصارى وعَلَمَاً على الإقنوم الثالث فى عقيدة الثالوث الكٌفرية ,لذا يتجنب المسلم إستخدام هذة الألفاظ حتى لو أن جوهرها لا يٌخالف ما يعتقد هو فيه, كلفظة الاب مثلا,فالمٌسلم لا تجد فى القران الكريم ولا فى الأحاديث النبوية كلمة اب كدلالة على الله عز وجل, ,لكن لما كان القوم من النصارى حرفوا معنى هذة الكلمة واستخدموها أسواء استخدام حتى صارت مٌصطلحاً له معناً خاصاً عندهم, فلزم على المسلم ألا يستخدمها حتى لا يكون مٌتشبهاً بالقوم وتكون عقيدته واضحة لا يشوبها شائبة,ويستعمل بدلاً منها لفظة رب, وفى هذا دليل على أن الرسول صلى الله عليه وسلم إنما جاء من عند الله حقاً ,لأن القران يستخدم كلمة رب وليس اب وكانت اللفظة(اب) منتشرة جداً عند اليهود والنصارى ,فلزم للتفريق والتدليل على أنه صلى الله عليه وسلم لا يأتى بما عند الأخرين بل من عند الله عز وجل , تم إستعمال كلمة رب رغم أنها من حيث اللغة أثقل على اللسان من اب (الراء أثقل من الالف) لكنها أوسع فى الدلالة!!
    وكثيراً ما قلنا أن إضافة كلمة روح إلى الله هى إضافة تشريف كما نقول: عبد الله - بيت الله - رسول الله ولا تَعنى كما يعتقد القوم أن الله له روح يحيا بها!!!, وهل الله يحتاج للروح كى يحيا يا عقلاء؟؟ والروح ليست من صفات الله تعالى ، بل هي خلق من مخلوقات الله تعالى. وأضيفت إلى الله تعالى في بعض النصوص كما أشرنا إضافة ملك وتشريف ، فالله خالقها ومالكها ، يقبضها متى شاء ، ويرسلها متى شاء وهو خالق الروح.(وعقيدة المسلمين أننا لا نضيف أى صفة لله تعالى إلا بنص صحيح صريح, ولا نصف الله عز وجل إلا بما وصف به نفسه سبحانه وتعالى فى كتابه الكريم أو على لسان رسوله الأمين صلى الله عليه وسلم) لذا لا يقف المسلم كثيراً فى التدليل على هذة البشارة بمجرد وجود هذة الكلمة روح القدس فى النص, وكأن القوم وضعوها وضعاً ليٌبعِدوا دلالة البشارة عن أنها لبشر رسول من عند الله يخرج وليستمر بذلك سلطان الكنيسة وليذهب الضمير إلى الجحيم!!!,والقران كثيراً ما يستخدم روح الله ويعنى بها : الوحى- الحق- الدين- الرحمة – القران ويعنى بها الرسالة او التعاليم وكلها من كلام القران وكلام العرب فالروح القدس = الرسول القدس = الرسول الحق = روح الحق كلها مترادفات على معنى واحد هو الرسول أو النبى.

    إنتظرونا في الجزء القادم حيث نبدأ بإذن الله عرض بشارة جديدة من بشارات النبي الخاتم في التوراة والإنجيل

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الرابع عشر

    مكان بعثة النبى الخاتم وأرض الرسالةوحي من جهة بلاد العرب!!
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    كان يكفينا ما أثبتناه , ويكفينا فقط بشارة التثنية وبشارة يوحنا, فالأولى على لسان موسى عليه السلام والأخرى على لسان المسيح عليه السلام وهذا لمن يريد الحق والنجاة بنفسه قبل فوات الاوان, ولكن أحببنا فقط إضافة بعض البشارات الأخرى التى لا تٌشير فقط إلى النبى الخاتم الموعود به, بل مكان بعثته!! بل وصفات أمته!
    من بين هذة العشرات التى أنتقيناها وتٌعَبِر تَعبيراً واضحاً على نبوة خاتم الانبياء محمد صلى الله عليه وسلم هى مجموعة من البشارات تخص هذة المرة أرض ومكان الرسالة التى منها سيخرج النبى الخاتم, ولقد أصابتنى والله الحيرة عندما وقعت على هذة البشارات الثابتة عندهم وقلت فى نفسى كيف أن هؤلاء لا يؤمنوا إلى الأن بعد كل هذا الوضوح؟ إلى هذا الحد قد تصل سيطرة الشيطان على إرادة إلانسان؟ وقتها تذكرت قول الحق تبارك وتعالى عن الذين يتبعون الشيطان :
    { إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (99) إِنَّمَا سُلْطَانُهُ عَلَى الَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَالَّذِينَ هُمْ بِهِ مُشْرِكُونَ (100) } (النحل)
    فمن يسمع هذا الكلام ويرى هذة الحقائق ثم لا يؤمن فهو من الذين قال فيهم الحق تبارك وتعالى:
    { صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لا يَرْجِعُونَ } (البقرة:18)
    { وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لا يَسْمَعُ إِلَّا دُعَاءً وَنِدَاءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لا يَعْقِلُونَ } (البقرة:171)
    { وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآياتِنَا وَاسْتَكْبَرُوا عَنْهَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ} (الأعراف:36)
    ما أجمل كلام الله فى وصفه لخلقه مؤمنهم أو كافرهم, سبحان الله كلما وددت توضيح أمر لا تٌسعفنى لغتى المتواضعة فأضطر إلى البسط ,ولكن كلام الله هو خير الكلام حقاً ,ما قل ودل ولا تعليق على الايات فهى تٌفهم بدلالة المنطوق ,سبحان الملك!
    فما هى هذة البشارات التى أصابتنى بالحيرة أول أمرى؟ تأمل معى ولن نخرج إن شاء الله عما تعودنا عليه من التأصيل المنهجى للبشارة وعرض كلام القوم ومقارنة ذلك بعضه ببعض ثم عرض كل النٌسخ المٌتاحة ولنرى هل نحن مٌحقين أم نتوهم ما ليس موجوداً فى النصوص؟
    ورد فى سفر أشعياء عند اليهود والنصارى فى الاصحاح 21 الأتى, وأرى أن نقرأه كله بالنص العربى أولا وسنورد الكلام من بدايته:
    21: 1 وحي من جهة برية البحر كزوابع في الجنوب عاصفة ياتي من البرية من ارض مخوفة2 قد اعلنت لي رؤيا قاسية الناهب ناهبا والمخرب مخربا اصعدي يا عيلام حاصري يا مادي قد ابطلت كل انينها3 لذلك امتلات حقواي وجعا واخذني مخاض كمخاض الوالدة تلويت حتى لا اسمع اندهشت حتى لا انظر4 تاه قلبي بغتني رعب ليلة لذتي جعلها لي رعدة5 يرتبون المائدة يحرسون الحراسة ياكلون يشربون قوموا ايها الرؤساء امسحوا المجن 6 لانه هكذا قال لي السيد اذهب اقم الحارس ليخبر بما يرى7 فراى ركابا ازواج فرسان ركاب حمير ركاب جمال فاصغى اصغاء شديدا8 ثم صرخ كاسد ايها السيد انا قائم على المرصد دائما في النهار وانا واقف على المحرس كل الليالي9 وهوذا ركاب من الرجال ازواج من الفرسان فاجاب وقال سقطت سقطت بابل وجميع تماثيل الهتها المنحوتة كسرها الى الارض10 يا دياستي وبني بيدري ما سمعته من رب الجنود اله اسرائيل اخبرتكم به12 قال الحارس اتى صباح وايضا ليل ان كنتم تطلبون فاطلبوا ارجعوا تعالوا13 وحي من جهة بلاد العرب في الوعر في بلاد العرب تبيتين يا قوافل الددانيين14 هاتوا ماء لملاقاة العطشان يا سكان ارض تيماء وافوا الهارب بخبزه15 فانهم من امام السيوف قد هربوا من امام السيف المسلول ومن امام القوس المشدودة ومن امام شدة الحرب16 فانه هكذا قال لي السيد في مدة سنة كسنة الاجير يفنى كل مجد قيدار.
    ركاب حمير ركاب جمال-وحى من جهة بلاد العرب!! هكذا هذة المرة صريحة , الأن علمتم سبب حيرتى عندما قرأت هذا النص أول مرة؟؟,ولا تعب إن شاء الله هذة المرة فى بيان التطابق عن طريق إيراد النسخ والرجوع إلى أقدمها مع قراءة تفسيرات القوم لها!!لذا تعمدت أن أورد البشارة من أولها إلى أخرها لنفهم خلفيات الكلام وأظنكم الأن تابعتمونا فى نبوءة تكلمت عن فناء بابل وسقوطها وسقوط الأوثان! ونهاية عهد الشرك هذا. لكن البشارة أو النبوءة تبدأ من العدد 6 حقيقةً حين يأمر الرب النبى أن يٌعين حارساً ليرى ماذا يجرى وهذا على سبيل الرؤية والتنبؤ, فماذا رأى الحارس؟
    رأى ركاب حمير وركاب جمال ثم صرخ الحارس بعد ذلك حسب ترتيب الرؤية وقال معلناً سقوط بابل, ثم بعد ذلك يخبر ببشارتنا الموعودة هنا والتى بها نتحداهم عليها:
    وحى من جهة بلاد العربفمن هذا الوحى الذى جاء من جهة بلاد العرب وبه تم القضاء على الأوثان وعهد الشرك, وفر المنهزم من أمامه ومن أمام سيفه, وفنى عندها مجد قيدار؟؟ تابعونا فى الجزء القادم لنرى الجواب إن شاء الله

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الخامس عشر

    وحي من جهة بلاد العرب!!من هو قيدار؟ وأين تقع تيماء؟
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    ورد فى سفر اشعياء عند اليهود والنصارى فى الاصحاح 21 الأتى:
    13 وحي من جهة بلاد العرب في الوعر في بلاد العرب تبيتين يا قوافل الددانيين 14 هاتوا ماء لملاقاة العطشان يا سكان ارض تيماء وافوا الهارب بخبزه 15 فانهم من امام السيوف قد هربوا من امام السيف المسلول ومن امام القوس المشدودة ومن امام شدة الحرب 16 فانه هكذا قال لي السيد في مدة سنة كسنة الاجير يفنى كل مجد قيدار.
    ولكن قبل أن نرى جواب القوم أولاً ينبغى علينا أن نٌبين بعض أسماء وردت فى النص: من هو قيدار؟ وأين تقع تيماء؟
    قيدار هو من أولاد إسماعيل عليه السلام:
    تكوين 25 : 13 وهذه اسماء بني اسماعيل باسمائهم حسب مواليدهم نبايوت بكر اسماعيل و قيدار وادبئيل ومبسام.
    وبالمناسبة أيضاً هذا النص الذى جاء فى اشعياء عن فناء مجد قيدار مع هذا النص فى التكوين دليل أخر صريح على ان أصل العرب المستعربة هم إسماعيل عليه السلام وأن إسماعيل عليه السلام لما سكن سكن فى بلاد العرب التى ولد فيها ابنه قيدار وليس فى بئر سبع كما زعموا, وليعترف القوم بالغلط التاريخى الذى وقع فيه كتابهم الذى كٌتب بزعمهم بقوة الروح القدس!!!”
    أين تقع تيماء؟ تقع فى شمال الحجاز وإلى الأن توجد محافظة تيماء تابعة لمنطقة تبوك فى المملكة العربية السعودية. وسبب التسمية أيضاً أنها ترجع لأحد أبناء إسماعيل عليه السلام الإثنى عشر:
    تكوين: 25: 15 وحدار و تيما ويطور ونافيش وقدمة.
    الأن نذهب لنرى ماذا قال القسس والكهنة حول هذة النبوة :
    يقول كما تعودنا فى تفسير العهد القديم (التوراة) القس انطونيوس فكرى حول الأعداد من 13 إلى 17 لأنه كان مهتم جدا بتفسير كل عدد منفرداً, حتى جاء إلى العدد 13 وتقريباً أى شىء عربى يسبب لهم حساسية شديدة فنراه كسابق تفسيره فى نبوة أمية النبى الخاتم نراه هنا أيضاً يضع الأعداد الخمس تحت بعضها البعض ثم يبدأ فى تفسيرها جملة واحدة!! المهم انه قال(يرجى الرجوع إلى تفسيره فى الرابط السابق ) أن الوحى يٌعلن عن أن بابل ستسحق التجار من دادان وقيدار!!ولجأ هؤلاء التجار(الأذكياء جداً!) إلى الصحراء ينشدون الأمان فى القفر- وهذا تعبير القس-,وهؤلاء التجار يطلبون العون من أهل تيماء لأنهم يكاودن يهلكون جوعاً وعطشاً, هذا تعبير القس أيضاً .إلى هنا ونحن نًعذر القس لأنه يدافع عن معتقده وما يؤمن به لذا كان من الطبيعى أن يتجاهل أول كلمة فى العدد 13 ويشرع فى سرد قصة أخرى, لكن الذى لا نَغفره هذة المرة خاصةً لأنها أمانة علمية وتاريخية ولا يجوز الكذب او التدليس فيها للقس المعروف هو قوله الأتى:
    سكان أرض تيماء أن يحضروا خبزاً وماءً فى يوم البلية لهذة النفوس (لم أرى فى كتاب القوم بطوله وعرضه أن الاله عندهم أهتم هذا الاهتمام النادر بمجموعة من التجار!!خاصة وأنهم واقعين فى الخطية كما وصفهم القس نفسه قبل ثلاثة أسطر فقط مما ننقله لكم الأن) الذليلة ويسندوا هؤلاء المنكسرين!!(علامة التعجب هذة من عند القس وهى حقيقةً جاءت فى موضعها تماماً) الذى نعيبه ليس هذا بل الأتى ذكره: يكمل القس قائلاً:
    “ولكن من أين لهم الماء وهم سكان القفر.فالماء المروى هو عند المسيح فقط ولكن لماذا طلب الوحى من سكان القفر أن يمدوهم بالخبز والماء؟والله يعلم أنه لا يملكون.حقاً الله يعلم لكن المشكلة أن من أعتاد الحياة فى لذات العالم, ولم يعتاد اللجوء للمسيح (التبشير عند القس طاغى جداً على الأمانة العلمية فى التفسير ,فالنص يٌخاطب اليهود, ما لليهود فى زمن اشعياء النبى وما للمسيح؟!! هل هذا حقاً هو تفسير النص؟ هل كان اليهود يفهمون هذا الكلام على أنه درس لكى يلجأوا للمسيح؟!)هذا إن حاصرته الضيقة لن يلجأ للمسيح, بل سيلجأ لمن يعرفه, ألا وهو العالم القفر. والكلام هنا-والكلام ما زال للقس- فى اللجوء لتيماء فيه سخرية ,فهل تقدر تيماء -العالم- أن تٌعطى شبعاً ورياً لنفس متألمة).انتهى كلام القس لهذة الفقرة.
    طبعاً ما رأيناه من تفسير للقس انطونيوس هو بمثابة تَفرد ,فلم يٌتابعه عليه أى أحد من المفسرين الأخرين المٌعتَبرين فلا نَكاد نجد غيره وضع المسيح عليه السلام فى النص وضعاً غريباً كهذا!!كما هو جٌهد يٌشكر عليه من قِبَل كنيسته فى الحياة الدنيا!وفعل الرجل كل ما يستطيع قساً عربياً أن يفعله فى تفسير نص كهذا لعامته الذين يعيشون وسط عرب مسلمين!
    ولكن ولله الحمد دائما وأبداً سَيجعل الله لسان المٌدَلِس أو المٌتعمد الجهل والتلاعب والالتفاف حول المعانى وتحميلها ما لاتطيقه يفلت منه ويزل , ومن حكمة الله احياناً أن تكون الزلة والفلتة قاتلة فتأتى على كل ما جناه من ثمار خبيثة حاول زرعها فى عقول مريضة.

    فما هى سقطة القس فى هذا التفسير؟؟تابعونا يرحمكم الله

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء السادس عشر

    سقطة القس انطونيوس فكرى في تفسيره لنبوءة“وحي من جهة بلاد العرب”
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    رأينا في الجزء السابق كيف فسر القس انطونيوس فكرى ما ورد في سفر اشعياء الاصحاح 21 عن وحي من جهة بلاد العرب وتيماء وفناء مجد قيدار. في هذا الجزء بإذن الله سنثبت بالأدلة كيف دلس القس انطونيوس فكرى وتلاعب وإلتف حول المعاني وقام بتحميلها ما لا تطيق حتى يصل لهدفه بأن يبتعد بالنبوءة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.. وسنرى كيف أن تفسيره يمثل سقطة بجميع المقاييس ولا عذر لها لأنها سقطة متعمدة!!

    سقطة القس هنا هو أنه أعتمد فى تفسيره الشاعرى هذا على مقارنة بين من يلجأ من الهالكين إلى العالم بأرضياته ولذاته بدلاً من أن يلجأ إلى الحق , فعبر القس عن العالم القفر هنا بأنه تيماء وكيف أن هؤلاء المساكين الهلكى ذهبوا إلى الطريق الخطأ وضلوا أى أن تيماء(وهذا فحوى كلامه كله وعليه اعتمد) لا تقدر أن تعطيه ماء لأنها قاحلة!! ثم يتأول القس على الله قائلاً: أن الله يعلم أن تيماء قاحلة!!مؤكداً على المعنى مرة أخرى وقاطعاً خط الرجعة على نفسه وعلى أى أحد يريد أن يجد له عذر فى تدليسه هذا!! وهو أن تيماء لا ماء فيها ولا حياة!! هنا الكارثة….وسنحسن الظن بحضرة القس ومن ورائه كنيسة كاملة عريقة بها أساقفة ودكاترة وكهنة ومطارنة و..و…ونقول أنه -وأنهم- فاتتهم هذة الحقيقة التاريخية:

    أن تيماء عبارة عن واحة كبيرة, واحة!!! وليست قاحلة كما ذكر القس فى تفسيره المعتمد!!! كما فتهم بئر هداج أو هداج تيماء!!,ما هو بئر هداج هذا؟ فقط نقول أنه من معالم تيماء وطابعها القديم المميز وهو أقدم بئر عرفته جزيرة العرب!! ويعرف ب:شيخ الجوية =أى كبير الأبار والعرب تطلق على الرجل الكريم: هداج تيماء ويٌسقى على هذا البئر سبعة وسبعون جملاً في وقت الصيف القائظ في آن واحد.!!! ويستَمد بئر هداج أهميته من الدور الذي لعبه في حياه الاقدمين والمحدثين حيث جعل من تيماءمدينة زراعيه كثيرة النخيل هائلة البساتين!! ويقع بئر هداج وسط تيماء القديمة وهو أحد أهم آثار المملكة العربية السعودية ويعتبر من أهم المعالم الحضارية القائمة على المستوى العالمي فيما يتعلق بالآبار!! ويعتمد بئر هداج في مائهِ على انتاجية العين الموجوده في زاويته الجنوبيه الغربية والتي لايزال ماؤها يتدفق حتى وقتنا الحاضر وتنتقل المياه منه الى المزارع بواسطة إحدى وثلاثين قناة تبدأ من حواف البئر وتتفرع الى البساتين على مختلف مواقعهإذ لا يوجد ما يماثله ولم يعرف العالم أضخم ولا اشهر منه خلال العصور القديمة. وقيل فيه شعراً لا يٌعد ولا يٌحصى فقط نذكر منه بيتاً رائقاً للأعشى فيقول عن تيماء وعن بئرها :
    بالأبلق الفرد من تيماء منزله حصن حصين وجار غيرغدار
    رابط الموسوعة العالمية تعترف بأن تيماء واحة كبيرة (is a large oasis) فى المملكة السعودية!! وهذا موقع بلدية تيماء.

    ما هذا المستوى الذى يٌفسر به القوم كتابهم؟؟ تاريخ كهذا يٌمحى لمصلحة من؟ الكذب على الناس بهذة الشناعة هكذا لمصلحة من؟هو لمصلحة الباطل والشيطان لا شك, وكما قلنا مهما فعل القوم والله إن الله يفضحهم من حين لأخر ولو تتبعناهم فى كل عملهم لوجدنا ما هو أنكى,.أعتقد الأن يا سيادة القس أن الله الحكيم عندما طلب من تيماء أن تساعد الهارب إليها لم يكن فى الأمر ثمة غرابة!!,
    فلا تيماء قاحلة, ولا تيماء أيضاً تخذل من احتمى بها وإن كانوا مجموعة تجار مٌخطئين!! وكان يكفيك أن تسأل أى طفل سعودى الأن وتقول له ماذا تعرف عن تاريخ تيماء؟وستجده يجيبك بأنها ريف العرب, هل الريف يا سيادة القس يخلو من الماء والخبز؟؟ بل هى حصن حصين وجار غير غدار كما قال الأعشى.
    على كل حال هداك الله إلى الحق وردك إليه رداً جميلاً أنت ومن تحكمهم قبل أن تلقاه وأنتم على هذا الحال من التدليس والخداع!!
    كفاح القس هنا لإخفاء الحقيقة وطمس خبر مجىء الوحى من جهة بلاد العرب وبشارة نهاية الوثنية وسقوطها كان كفاحاً غير مٌشرف للأسف إذ أٌستخدم فيه تدليساً أعتبره هنا تاريخياً , هو من باب من يحكى أحدهم عن مصر مثلا قائلاً:
    ذهبت مرة إلى مصر, التى هى بلا نيل ولا أهرامات , ثم أكد على قوله هذا قائلاً بكل تبجح وهو مٌرتاح الضمير: والله يعلم أنها بلا نيل ولا أهرامات!!
    بماذا نصف قائل العبارة السابقة؟؟ نحن أحسنا الظن به مقدماً
    ونسأل الله العفو والعافية ونحمد الله على نعمة الإسلام وكفى بها والله نعمة, فدين الله الحق لا يٌعَلِم أبداً المبدأ الميكيافيلى النفعى الشرير حيث فيه الغاية تبرر الوسيلة, لا, لكن انظر فى الإسلام تجد ماذا؟ الغاية شريفة ونبيلة فلا بد بل ويلزم ويجب أن تكون الوسيلة إليها شريفة ,هذا هو الله الذى نعبده والذى نعرفه يٌعلِمٌنا الخير وفعل الخير وينهانا عن الشر وما يؤدى إليه , تأمل معى منهج القران فى الدعوة إلى الله الحق:
    { قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ } (يوسف:108)
    الله أكبر , والأمر هنا للرسول صلى الله عليه وسلم ومن بعده من اتباعه أى المسلمين والدعاة والعلماء والمشايخ وكل إنسان وجد فى نفسه مقدرة على تبليغ دعوة حق فهو مٌخاطب فى الأية الكريمة لأنه من الأتباع والحمد لله رب العالمين نحمدك حق حمدك ولا نٌثنى ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك.
    ويزداد الأمر سوءً عندما يٌشير بعد ذلك القس ويقول فى أخر محاولة منه لإبعاد العامة عن المعنى المقصود والواضح وضوح الشمس فى النصوص فيقول معلقاً فى نهاية النص: وتمت النبؤة بهجوم سرجون على بلاد العرب خلال سنة من النبوة!!!
    لاحول ولا قوة إلا بالله ,أهكذا تٌورد إلابل؟ ماذا يقول التاريخ عن سرجون ودولته:
    في عهد الحضارة أكادية أسس القائد الأكادي سرجون الأول الدولة الأكادية على أنقاض مملكة سومر، ويرجع أصل الأكاديين إلى العرب المهاجرين من شبه الجزيرة العربية. وامتدت دولة الأكاديين لتشمل كل منطقة الهلال الخصيب تقريبا وبلاد العيلاميين وبعض الأناضول. وتقبل الأشوريون الحضارة الأكادية لقربها منهم. وقد اشتهر الأكاديون بصناعة البرونز. وفي سنة 2200 قبل الميلاد سقطت الدولة الأكادية إثر غارات الغوتيين والقبائل الجبلية الأخرى( منقول نقلاً من الموسوعة العربية) وأسر سارجون الثانياليهود في أورشليم عام 701 ق.م.
    وهذا ما يؤكده رابط الموسوعة المسيحية البشارة:
    ومدينة أشدود (إش 20 :1، يذكر اسمه). سنة 717، قام بحملة على وادي العريش وارسل قائده العسكريّ إلى أشدود فقمع الثورة فيها. سنة 710، استعاد بابل ومات وهو يقاتل.
    ولاحظ أن الموقع يذكر نصوص البشارة التى نتحدث عنها!!!
    الطريف فى ما ذكره القس أن سرجون غزا العرب والتاريخ يذكر لنا أن أصل سرجون ودولته هم العرب!!
    ولكن القس معذور , فالقوم الكذب عندهم فى هذة الحالة ليس كذباً كما ننظر نحن إليه أو ينظر إليه رجل الأخلاق العادى,بل هو عندهم وقتها فضيلة تٌرتجى ومَنزِِلة يٌسعى إليها , لماذا؟ لأن قدوة القوم فى ذلك معلمهم الحقيقى وناشىء كنيستهم بولص الطرسوسى والذى لبس عليهم دينهم وإلى الأن , فنجده يقول مثلا: فى كورونثوس الاولى:
    9: 19 فاني اذ كنت حرا من الجميع استعبدت نفسي للجميع لاربح الاكثرين 20 فصرت لليهود كيهودي لاربح اليهود وللذين تحت الناموس كاني تحت الناموس لاربح الذين تحت الناموس 21 وللذين بلا ناموس كاني بلا ناموس مع اني لست بلا ناموس لله بل تحت ناموس للمسيح لاربح الذين بلا ناموس 22 صرت للضعفاء كضعيف لاربح الضعفاء صرت للكل كل شيء لاخلص على كل حال قوما 23 وهذا انا افعله لاجل الانجيل لاكون شريكا فيه.
    فقط سنعلق على قول هذا الرجل عندما يقول: صرت بلا ناموس للذين هم بلا ناموس لأربحهم, وهذا قمة النفاق والغش والخداع ولا يٌقال ابدا لا فى الدين ولا فى عرف الأخلاق الحَميدة أن من يريد إصلاح مجموعة سكارى مثلاً فعليه الدخول إلى الخمارة والشرب معهم لكسب ودهم!!!(وهذا عند القوم بكل طوائفهم التفسير الوحيد على حلول الله فى جسد المسيح كى يكون قريباً من البشر , وكأنه كان بعيداً عنهم!!نبرأ إلى الله من هذا الكفر الصريح ونشهد أن لا اله الا الله ليس كمثله شىء ومنزه عن كل صفة نقص) هذا مبدأ النفعية وكما قلنا من يكذب ويدلس على الناس, الله حتماً سيكشفه ويفضحه, فزل لسان هذا الرجل فى العدد 23 ووضح الغاية من هذا, ليكون شريكاً فى الإنجيل!! والحق نقول أنه قد تحقق له ما طلب وتمنى, فأصبح لا شريكاً فقط فى الإنجيل بل قيل عن كلامه بعد مماته بسنوات أنه كلام الله!!
    قارن هذا الإنحلال الفكرى والأخلاقى فى الدعوة إلى الله, بمن يضع منهج وقانون به تََعرف الحق من الباطل والصادق من الكاذب , فحرم عليك الكذب حال الدعوة إلى الله مهما كان هدفك , وهذا ليحمى البٌسطاء الذين قد يقعون فريسة لمعسول الكلام والفلسفى منه فيظنون ان ما يٌلقى عليهم هو حق , لذا كان الله هادياً إلى هؤلاء لنٌميز نحن الخبيث من الطيب ونعرف الرسول الحق من الكاذب المتأول على الله { قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ } (يوسف:108) حٌكم عام ومنهج أخلاقى رفيع المستوى , لايصح يا سادة أن تدعون إلى الله بالكذب, وهل هذا الكذب ينطلى على الله الخالق؟ بماذا ستقولون له يوم القيامة؟, الله أجل وأعظم من أن يٌكذب فيه, وهل منهج الله ضعيف(معاذ الله) إلى الحد الذى يتقوى بالكذب؟ إن وضوح منهج الدعوة إلى الله فى دين الحق الاسلام لهو من الأدلة الساطعة على أنه الحق ,إذ هو يعتمد فقط على كلام الله وتعاليمه وكفى بها سبيلاً, وما كانت المٌعجزات للأنبياء إلا تثبيتاً ونصرةً لهم على المٌعاندين , أما من يلف ويدور ويعتصر حروف النص إعتصاراً ليٌسكِر بها عقول البسطاء بدعوى أنه يكذب عليهم لمصلحتهم فهذا مبدأ كل مٌبتدع, فدعواهم باطلة وليس لهم عند الله يوم القيامة عٌذر ولم يأمر الله قط أى نبى بأن يكذب عليه حال دعوته إلى الناس , الله يا سادة هو القدوس والمفترض أنكم تعلمون ما معنى كلمة قدوس!!وهو كامل والكامل لا يحتاج لمن يٌسنِده ويعضده فى دعواه
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    ألا يمنعن رجلاً هيبة الناس, أن يقولَ بحقِِ إذا عَلِمَه. (1)
    حديث من مئات الأحاديث التى تكلم بها الصادق الأمين عن مكارم الأخلاق, ولو طَبق القوم العبارة السابقة من كلام سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم لتغيرت عشرات الأفكار والمعتقدات عن شعب الكنيسة من باكر!!
    تأمل معى الأن هذا الموقف:

    فى رمضان سنة 9هجرى قدم وفد بنى ثقيف على النبى محمد صلىالله عليه وسلم ليسلموا لله فلما قدموا جهز لهم النبى صلى الله عليه وسلم لهم مكاناً فى المسجد مثل القبة لكى يسمعوا القران (يسمعوا اولاً ليحكموا دون تدخل) ويروا الناس إذا صلوا , وبعد فترة مكثوا فيها يترددون على الرسول صلى الله عليه وسلم سأل رئيسهم عَبد ياليل بن عمرو أن يكتٌب لهم الرسول صلى الله عليه وسلم عهداً بينه وبين ثقيف يأذن لهم فيه بالزنا , وشرب الخمر وأكل الربا , ويترك لهم اللات ويعفيهم من الصلاة , ولايكسروا أصنامهم, فأبى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقبل شيئاً من هذا, فتشاوروا فيما بينهم فقبلوا على ان يهدم الرسول صلى الله عليه وسلم اللات لا هم بأيديهم فقبل الرسول ذلك, وأرسل لتلك المهمة خالد بن الوليد على رأس رجالا من الصحابة فهدم اللات.(زاد المعاد3/26-28 وسيرة بن هشام 2/537-542 نقلاً من كتاب الرحيق المختوم لصفى الرحمن ص 383و384)
    الله أكبر هذا هو دين الحق, كان من الممكن أن يهادنهم الرسول , ولكن هذا فقط عندما يكون رسول مدعى النبوة , أما الرسول الحق فلا يفعل ذلك أبداً لأن معه الله الغنى ,وفى هذا يقول الحق عز وجل مادحاً خٌلق الرسول صلى الله عليه وسلم وثباته على الحق فى دعواه: { وَدُّوا لَوْ تُدْهِنُ فَيُدْهِنُونَ } (القلم:9) أى أن الكفار كانوا يتمنون أن يوافقهم الرسول صلى الله عليه وسلم ويتنازل عن بعض التعاليم التى أتى بها من عند الله, فيتنازلون هم أيضاً عن بعض كبريائهم, لكن حاشا لرسول أن يفعل هذا وتكون مبدأ يٌتبع فيما بعد كما حدث مع هؤلاء الذين يتبعون رجلاً يعترف بنفاقه وكذبه لمجرد أن يكسب أتباع, ومحمد صلى الله عليه وسلم فى بداية دعوته كان المشركون يخيروه أن يعبدوا الله الواحد معه سنة ويعبد هو الأصنام معهم سنة, لو كان رسول باطل لوافق سريعاً ولقال: ماذا يٌضيرنى , الكل يٌطيع عام كامل ثم أنظر فى أمرى بعد ذلك,حاشاه سيد المرسلين أن يفعل ذلك, فرفض وفضل العذاب له ولأتباعه فى بداية الرسالة على أن يٌداهِن وكان من نتيجة هذا الخٌلٌق أن نتج جيلاً من الأتباع لم تعرف البشرية مثلهم قط,بل لا يعرف تاريخ الأنبياء أتباع وأصحاب مثل صحابة النبى محمد صلى الله عليه وسلم ويكفيك فقط أن تعلم أنهم كانوا يفدونه بأبائهم وأٌمهاتهم ودمائهم وكان لا شىء أحب إليهم منه صلى الله عليه وسلم,هذا فى الوقت الذى يحكى لنا كتاب القوم أنه فى اللحظة الحرجة التى تم القبض فيها عن يسوع (هذا ما يعتقدون فيه لا نحن) تركه كل التلاميذ وهربوا!! الملاحظة الهامة جداً هنا أن التلاميذ هربوا كلهم,من ناحية هذا يؤكد كلامنا أنه كان لا يوجد أى شاهد عيان على ما حدث كما قال القران:إن يتبعون إلا الظن,ومن ناحية أخرى أن التلاميذ بالطبع لم يكن يعرفوا هذا الذى عرفه هؤلاء العباقرة فى نيقية 325م بأن يسوع هو الله الظاهر فى الجسد!! إذ لا يٌتصور ولايصٌدق أحداً أن التلاميذ يهربون وهم يعلمون أن يسوع هذا هو نفسه الاله!! تخيل وأنت تعلم ان الواقف بجوارك هذا هو الله الظاهر فى الجسد!!هل يمكن أن يطرف لك رمش؟ ومن أى شىء تخاف وأن واقف بجوار الإله!!؟؟ ومع ذلك كتابهم يثبت هذة الفعلة من هؤلاء أنهم تركوه (مرقص 50:14 فتركه الجميع وهربوا), وعن المٌداهنة فى نشر الدعوة القوم للأسف تاريخهم ملىء بمثل هذة المٌخزيات فتاريخهم يحكى لنا عن أول مجمع لهم كأنه مرجعية قانوينة يستندون عليها عند الكلام عن تاريخ المجامع المٌخزى هو الأخر , وهو مجمع أٌورشليم بقيادة يعقوب بن يوسف, وعٌقد هذا المجمع 49 م لتنصير بعض الرومان الوثنيين وكان هدفه الأول هو إلغاء الختان!! ( شريعة موسى عليه السلام من قبل وحتى ذهاب المسيح عليه السلام, بل المسيح عليه السلام نفسه أختتن!!لوقا21:2ولما تمت ثمانية ايام ليختنوا الصبي ) الذى كان يقف عائقاً أمام دخول الوثنيين إلى دينهم (أعمال الرسل 15 : 1 -28) فالقوم الأن معذورون لأن هؤلاء هم أجدادِهم
    ولما كان الكلام عن تيماء والعرب فالعرب تقول : إن كان ربٌ البيت بالدف ضارباً فشيمة أهل البيت…., ماذا؟؟ تعرفون قطعاً, والله وحده يعلم ماذا تم إلغائه ولم يٌذكر , وحال القوم الأن من عدم إتفاق بينهم حتى على طبيعة الله وبعد 2007 عام الأن يشهد ببطلان ما هم عليه!! وكل فريق منهم يَزعٌم بأن الروح القدس معه , والأخر يقول نفس الشىء والقوم فى ضلالة لم يكن إبليس ليحلٌم أن يصل إليها , عندما أقسم لله بأن يٌضِلَهٌم (من الذين يتبعونه). فاعلم الأن أخى الحبيب وأنت يا من تريد الحق أن من علامات صدق رسل الله عز وجل أنهم لا يكذبون , وهذا مفهوم تجده داخل كل فطرة سليمة, بل وهذا ما تجده داخل كتابهم ألم نذكر فى بشارة سفر التثنية علامة النبى الكاذب من الصادق؟ ألم يكن علامة الكاذب أنه يتكلم بكلام من عند نفسه لم يأمره به الرب وبالتالى فلن يحدث؟؟ لكن هم لا يقرأون , والقسٌس تعلم ذلك وعلى هذا المنوال ينسجون ما يحلوا لهم , فمن سَيٌراجِعَهٌم؟ هل يَجرؤ أحد على مراجعة من يدخلنى الجنة وأنا ما زلت على الأرض أو يَحرمَنى مِنها؟؟طبعاً لا, اللهم اهديهم فيمن هديت يا الله وأزل عنهم الكبر والحسد ووفقهم إلى توبةً ترضاها وترضى عنها, إنك ولى ذلك والقادِرٌ عليه, اللهم امين.
    أما تفاسير غيره من الغرب فكلهم أجمعوا على شىء واحد :
    تيماء هى من بلاد العرب , ولم يذكر أحدهم قط -مع ولعهم بالتبشير ايضاً -ما قاله القس عن المسيح إلى كلامه الغريب وعلاقته بنص كهذا المٌخاطب الأول فيه كان اليهود!!
    ولكن استوقفنى احدهم-Albert Barnes- ألبرت بارنيز قائلا فى تفسيره:
    The remainder of this chapter is occupied with a single prophecy respecting Arabia. = هذا الفصل -يٌشير إلى بقية الاصحاح كله- يٌشغَل بنبوءة خاصة بالعرب!!
    لكن الرجل أكمل بعدها أنها حسب اعتقاده دون تأكيد أنها غزو فارس لبابل!! والقوم اختلفوا فيما بينهم فى تفسير هذة النبوءة لكنهم أجمعوا على انها نبوءة لأن النص يقول ذلك بوضوح, والوحيد الذى خالفهم هم قسس الشرق ولا يٌخفى السبب طبعاً!
    ونحن بحمد الله نقول أنها بشارة صريحة لا غبار عليها فى المكان الذى سيخرج من النبى الخاتم بأنه سيكون من جهة بلاد العرب, والعرب فى كل القواميس واللغات الحية والبائدة تعنى العرب ولا تعنى الصين مثلاً! ولا يقولن أحداً أن العرب هنا :رمز!!!
    ومعلٌوم تاريخياً من الذى خرج من العرب قائلاً أنه رسول من عند الله, ومن الذى سَقَطَت على يديه عبادة الأوثان ومن على يديه فنى مجد قيدار أصل قبيلة قريش وراجع هذا فى غزوة بدر حيث قٌتِل فيها خيرة فرسان قريش وذهب مجدها للأبد وكان هذا بعد عام من الهجرة وبعد ذلك فٌتِحَت بلاد الشام كلها فيما بعد بل وعم الخير وكلمة التوحيد الأرض من مشارقِها إلى مغاربِها. من كان له أٌذنان للسمع فليسمع.

    دليل هذا الكلام وأن العرب هم الأمة الموعودة بالنبوةهذا نعرفه فى اللقاء القادم إن شاء الله

  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء السابع عشر

    دليل أن العرب هم الأمة الموعودة بالنبوةالدليل الأولعابرين في وادي بكة يصيرونه ينبوعا ايضا ببركات يغطون مورة!!
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    ورد فى سفر المزامير لنبى الله داوود عند كتب اليهود والنصارى والمزمور رقم 84 والأعداد من 4 إلى 6 هذة النصوص:
    84: 4 طوبى للساكنين في بيتك ابدا يسبحونك سلاه 5 طوبى لاناس عزهم بك طرق بيتك في قلوبهم 6 عابرين في وادي البكاء يصيرونه ينبوعا ايضا ببركات يغطون مورة .
    تأمل معى كلمة وادى البكاء هذة التى ذٌكِرَت فقط فى النسخة العربية لفانديك وانظر الأن باقى النسخ كيف وٌجِدَت الكلمة هناك, مرة أخرى تَذكر أن النسخة العربية من أحدث النسخ ظهوراً والدارسين المٌتخَصِصين لا يعتدون بها لما فيها من كثرة أخطاء (متعمدة!!) بل البابا شنودة الثالث يعترف بهذة الحقيقة, حقيقة أن الترجمة العربية بها عدة أخطأ ومشاكل على حد تعبيره! الأن لك هذة النسخ فتأملها:
    (Geneva)They going through the vale of Baca make welles therein: the raine also couereth the pooles.


    (HOT) (84:7) עברי בעמק הבכא מעין ישׁיתוהו גם־ברכות יעטה מורה (Baca baw-kaw) ‘ (=فى العربية : بعيمق هبكا)
    (KJV+) Who passing through the valley of Baca make it a well; the rain also filleth the pools.
    KJV-1611) Who passing through the valley of Baca, make it a well: the raine also filleth the pooles.

    KJVR) Who passing through the valley of Baca make it a well; the rain also filleth the pools
    Darby’s English Translation 84:6 Passing through the valley of Baca, they make it a well-spring; yea, the early rain covereth it with blessings
    ومن المعروف فى قواعد اللغة أن الاسماء تٌكتب الحروف الأولى منها بحروف كبيرة مع عدم ترجمتها أو ترجمة ما تعنيه بل تٌكتب كما هى وهو ما رأيناه فى تلك النسخ سوى العربية!!
    ثم أختلفوا بعد ذلك فيما بينهم أين تقع بكة هذة وقالوا أنها فى فلسطين!! ولا يوجد وادى فى فلسطين أسمه وادى بكة!!
    يقول ربنا تبارك وتعالى:
    { إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً وَهُدىً لِلْعَالَمِينَ } (آل عمران:96)
    لنا أيضاً الأن أن نقول الله أكبر
    ومَعروف وإلى الأن أن بمكة وهى أيضاً بكة بئر الماء الشهير الذى هو إعجوبة جيولوجية حيرت العلماء وهو بئر زمزم الذى تفجر تحت قدم إسماعيل عليه السلام وأمه هاجر وهذة القصة ثابتة أيضاً فى كتاب القوم وقد ذكرناها (راجع تكوين21-15إلى 19 )
    والقوم لهم سببهم الذى بات معروفاً الأن لدينا , وإلى هذا البئر يكمل النص قائلا: يصيرونه ينبوعا أيضا ببركات.




    ومع الدليل الثانى على أن العربهم الأمة الموعودة بحمل الرسالةتابعونا يرحمكم الله

  10. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    2,494
    آخر نشاط
    23-11-2015
    على الساعة
    06:28 PM

    افتراضي بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الثامن عشر

    دليل أن العرب هم الأمة الموعودة بالنبوةالدليل الثانى
    كتبه/ مسلم عبد الله أبو عمر
    ويشهد أيضاً لما نقوله أنها بشارة صريحة لنبى أخر الزمان محمد صلى الله عليه وسلم , ما ذكره إشعياء فى الاصحاح 5 والاعداد 25 26 27:
    25:5 من اجل ذلك حمي غضب الرب على شعبه ومد يده عليه وضربه حتى ارتعدت الجبال وصارت جثثهم كالزبل في الازقة مع كل هذا لم يرتد غضبه بل يده ممدودة بعد
    26:5 فيرفع راية للامم من بعيد ويصفر لهم من اقصى الارض فاذا هم بالعجلة ياتون سريعا 27 ليس فيهم رازح ولا عاثر لا ينعسون ولا ينامون ولا تنحل حزم احقائهم ولا تنقطع سيور احذيتهم
    يقول ربنا تبارك وتعالى عن مكة:
    { وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ } (الحج:27)
    الله اكبر مرة أخرى
    أريد كل واحد منكم الأن أن يَتَخيل ويترك لخياله العنان ليتصور كيف فسر سيادة القس فى هذة النصوص؟؟ لا لن تقدر أن تصل لما وصل إليه سيادة القس المٌساق فى تفسيره بقوة الروح القدس كما يقولون عن أنفسهم!!!
    أولا وكعادته التى يٌسعِدٌنا ألا يٌغَِيرها, كان القس يٌفسر كالمعتاد الأعداد واحداً واحداً حتى وصل إلى العدد 26 فوضع النصوص من 26 إلى 30 وفسرها مرة واحدة تفسيراً عاماً شاملاً!, لا إشكال فى هذا هو حر بالقطع فيما يراه مناسباً من وجهة نظره, المهم هنا كيف فسر هذة النصوص؟
    سيادة القس أنطونيوس قال أن المقصود بهذا هو هجوم الأشوريين ليهوذا ورمز به لغزو إبليس للنفس الخاطئة!! الغريب أن سياق الكلام يقول أن الرب نفسه هو الذى صفر أى دعاهم لأن يأتوا , وليس ملك أو قائد جيوش. فكان على الأحرى بسيادة القس كى يكون كلامه مٌنسَجِمَاً أن يَنسِب ما حدث ليهوذا إلى الرب نفسه فهو الذى صفر لهم وهو الذى رفع لهم الراية.
    ولكن سياق الكلام واضح بأن الرب هنا ينبىء بنهاية ملك إسرائيل وهذا لا خلاف فيه مع القس وتفسيره , ولكن ما هى الراية التى سَيرفعها بعد ذلك الرب للأمم؟؟ وإلى أين سيسيرون بسرعة ونشاط دون تكاسل أو تباطىء؟ إن الأية القرأنية تٌجيب بوضوح عن هذا السؤال , وسياق الأية القرأنية يؤيده ما جاء فى هذة البشارة من فناء مجد اسرائيل وقيام راية جديدة للأمم تٌٌلبى فيها الأمم جميعاً ندأ الرب لهم. , ومن كان له أذنان للسمع فليسمع, اللهم أبلغناهم, اللهم فاشهد.


    الدليل الثالث على أن العرب هم الأمة الموعودة بالنبوةفي الجزء القادم إن شاء الله

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الأول

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. من بشارات النبي الخاتم في الكتاب المقدس
    بواسطة شِبل الإسلام في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 26-08-2012, 10:28 AM
  2. ما اتفق فيه التوراة والانجيل والقران
    بواسطة gadali في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 15-07-2012, 06:08 PM
  3. هذا هو المصدق عليه في التوراة والانجيل والقران
    بواسطة gadali في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-02-2012, 07:55 PM
  4. عصمة التوراة والانجيل ... اكاذيب حول المخطوطات
    بواسطة شريف حمدى في المنتدى المخطوطات والوثائق المسيحية والكتب الغير قانونية
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 22-01-2008, 01:53 AM
  5. النبى الخاتم بشارة ورسالة
    بواسطة muslem1_3 في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 58
    آخر مشاركة: 05-05-2007, 02:25 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الأول

بشارات النبى الخاتم فى التوراة والانجيل والقرآن ـ الجزء الأول