المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك

النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    1,017
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-10-2014
    على الساعة
    10:16 AM

    افتراضي المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك

    المسيحين لا يعرفون ما هو الكفر والشرك
    يوحنا 3:17
    17 :3 و هذه هي الحياة الابدية ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك و يسوع المسيح الذي ارسلته

    لا اعتقد انهم يعرفوا ذلك .... لانهم في الاصل قد كفروا بقولهم ان الله هو ثالث ثلاثة، وكفروا بقولهم ان الله هو المسيح ابن مريم ... اعترفوا بوجود الله ولكن اشركوا معه في الوهيته ارباب اخرين ... كما حدث واشركوا المسيح وامه في العبادة.... لذا فما يأتي بعد ذلك يتماشى مع قول: ليس بعد الكفر ذنباً.... حالياً يشركون بعبادة مجموعة من الناس رجالاً و نساءً بالتودد اليهم وبتقديم الهبات والعهود والتقرب اليهم والطلب منهم لتلبية حاجاتهم الدنيوية، ان يشفوهم من الامراض، ان يعطوهم الابناء ان يجعلوهم اغنياء، ان يبعدوا عنهم المخاطر، وان يبعدوا عنهم احيانا اعين الفضوليون فيما يفعلونه في الخفاء، وان... وان ... والطالبات كثيرة ليس لها عدد.... ولكن..!
    (يقول الراوي: اساطير المساعدين "انه يقول اساطير وليس حقيقية" الاربعة عشرة تذخر بالأمثلة المجيدة من الحزم البطولية والشجاعة التي لا تقهر في مهنة الايمان، والتي ينبغي لنا الاقتداء بأمانتهم في اداء الواجبات الاجتماعية والمسيحية، اذا كانوا هم وبمعونة نعمة الرب حققت هذه الانتصارات لماذا لا ينبغي علينا وبنفس المساعدات نكون قادرين على انجاز القليل المطلوب منا؟ الرب كافئا الابطال المنتصرين بالنعيم الابدي، نفس التاج التي تعد لنا، ولكن اذا كانت نفوسنا تستحق ذلك.)
    مذكور الكتاب الاتي:
    لوقا 11: 9 – 10
    11: 9 و انا اقول لكم اسالوا تعطوا اطلبوا تجدوا اقرعوا يفتح لكم
    11: 10 لان كل من يسال يأخذ و من يطلب يجد و من يقرع يفتح له
    مرقس 9:23
    9 :23 فقال له يسوع ان كنت تستطيع ان تؤمن كل شيء مستطاع للمؤمن
    مرقس 11: 24 – 25
    11: 22 فأجاب يسوع و قال لهم ليكن لكم ايمان بالله
    11: 23 لأني الحق اقول لكم ان من قال لهذا الجبل انتقل و انطرح في البحر ولا يشك في قلبه بل يؤمن ان ما يقوله يكون فمهما قال يكون له
    11: 24 لذلك اقول لكم كل ما تطلبونه حينما تصلون فامنوا ان تنالوه فيكون لكم
    11: 25 و متى وقفتم تصلون فاغفروا ان كان لكم على احد شيء لكي يغفر لكم ايضا ابوكم الذي في السماوات زلاتكم


    روميا 8: 38 و 39
    ( رو 38:8 , 39 ) " فَأَنَا مُقتَنِعٌ بِأَنَّهُ مَا مِنْ شَيءٍ يَقدِرُ أَنْ يَفصِلَنَا عَنْ مَحَبَّةِ اللهِ الَّتِي فِي المَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا. فَلاَ مَوتَ وَلاَ حَيَاةَ، وَلاَ مَلاَئِكَةَ وَلاَ أَروَاحَ مُتَسَلِّطَةً، وَلاَ شَيءَ فِي الحَاضِرِ، وَلاَ شَيءَ فِي المُستَقبَلِ، وَلاَ قُوَىً رُوحِيَّةً، وَلاَ شَيءَ مِمَّا فَوقَنَا 39 وَلاَ شَيءَ مِمَّا تَحتَنَا، وَلاَ أَيَّ شَيءٍ آخَرَ مَخلُوقٍ يُمكِنُ أَنْ يَفصِلَنَا عَنْ مَحَبَّةِ اللهِ الَّتِي لَنَا فِي المَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا. "

    ومن هذا المنطلق نعلم بان كل ما جاء اعلاه يفيد بان من يطلب وهو مؤمن بالله سوف يستجاب له.
    ولم يذكر ان يُطلب باسم القديس فلان او علان بل الايمان بالله وعند الصلاة ان يطلبوا بإيمان لينالوه فيكون لهم.
    ولكن هل ايمانهم بالله ناقص؟ والحق اقول انهم لم يطلبوا من الله الاله الحقيقي (الذي ضحى على حسب عقيدتهم بابنه الوحيد من اجلهم) ... فاذا كان هذا حقاً ما يزعمون ، فلماذا لا يشكروا الرب على هذه الهدية او الهبة الالهية، كونه يحبهم فضحى بابنه الوحيد من اجل عيونهم، ولماذا اشركوا وجعلوا رسوله مساويا للرب، وعبدوه...عبدوا الابن، بينما الفضل الكبير يعود للاب وليس للابن... لان الابن لم يكن مستعداً لأنهاء حياته بالطريقة الدراماتيكية التي صوروه بها، لم يكن له حيلة في هذا الآمر.
    الم يذكر ذلك في لوقا 22: 42و43, 44
    42 قائلا: يا أبتاه، إن شئت أن تجيز عني هذه الكأس. ولكن لتكن لا إرادتي بل إرادتك
    43 وظهر له ملاك من السماء يقويه
    44 وإذ كان في جهاد كان يصلي بأشد لجاجة، وصار عرقه كقطرات دم نازلة على الأرض

    وهذا الكلام يفهم منه ويفيد بانه لم يكن يريد ان يكون ضحية ولم يكن مستعداً لما سوف يحدث له...
    انجيل يوحنا 14:
    14: 28 سمعتم اني قلت لكم انا اذهب ثم اتي اليكم لو كنتم تحبونني لكنتم تفرحون لاني قلت امضي الى الاب لان ابي اعظم مني
    (يو 5: 30): أَنَا لاَ أَقْدِرُ أَنْ أَفْعَلَ مِنْ نَفْسِي شَيْئًا. كَمَا أَسْمَعُ أَدِينُ، وَدَيْنُونَتِي عَادِلَةٌ، لأَنِّي لاَ أَطْلُبُ مَشِيئَتِي بَلْ مَشِيئَةَ الآبِ الَّذِي أَرْسَلَنِي."
    اتكلوا الى الطلب من الانسان في المقام الاول، لذا كيف يستجاب لهم! لأنه ليس له اهلية في استجابة الدعاء حيث انه انسان لا يستطيع تلبية رغباتهم او ما يريدونه من في دنياهم .
    فمن الذي اضلهم عن الطريق الصحيح الى عبادة البشر والطلب من الانسان؟ وكما قيل: جاء يكحلها عماها، الان وحسب ايمانهم بانه لا يستجاب لهم مهما فعلوا او طلبوا او صلوا لانهم يطلبون من انسان اتخذوه اله. او اعتقاداً منهم بان ذنوبهم كثرت لهذا لا يستجاب لهم ، لذا حتى يزيدوا الطين بلة او مصيبة اكبر، اقترحوا لهم بان يتحولوا الى من يتشفع لهم. مجموعة مختارة من الرجال والنساء اصحاب الاساطير والحكايات التي لا يقبلها العقل الا للتسلية . وصدق ولا بد ان تصدق

    المذكور اعلاه حسب: لوقا، مرقص، وروميا، هو ما جاء في كتابهم، ولكن هل التزموا به؟
    لا اعتقد! لماذا؟ لانهم لا يعتمدون على ما جاء في الكتاب... بل يعتمدوا على القساوسة واشباههم.... وما يقولونه من صدق ولابد ان تصدق يسمعون لهم... لذا فهذه تعتبر كوميديا سوداء في حقهم لانهم يصبون الزيت على النار.
    ويا لحظ النصارى (المسيحين كما يدعون انفسهم)، ومن هذا المنطلق وصاعداَ لن يحتاجوا الى الدعاء او الطلب من الرب او حتى من يسوع، ولماذا يطلبون منهم؟ اليس هناك مرسوم ملكي (فاتيكاني) كنسي قديم قد وجد لهم الحل لأي طلب يطلبونه... وهل يحتاجون للذهاب الى : طبيب امراض معوية او طبيب اسنان او بيطري لحيواناتهم الاليفة التي تسكن معهم وتنام بجانبهم، وتلحسهم بلسانها الطويل ويقبلونها وتقبلهم، وهل هم في حاجة الى دور الرعاية الاجتماعية لأنهاء الخلافات الاسرية، او في حاجة الى تناول: الاسبرين او البنادول حاليا... لمساعدتهم على انهاء حالة الصداع، او الخوف من خطر السفر.... او من فتنة الموت السريري او الخوف من الصراع والبرق والبريد والهاتف "اخبار مزعجة" او الخوف من السرطان ومرض السل او الهروب من الشيطان والام الولادة للنساء او ... او.... والواوات كثيرة في هذا المجال.
    وكيف ذلك؟ هناك مجموعة من المساعدين المقدسين... لتلبية احتياجاتهم الكثيرة والمتعددة و بالمجان او دفع بعض من المعلوم او اشعال بعض من الشموع واحضار بعض من الهدايا والمقدر عليه حسب الحاجة، ويكفي ان هناك تماثيل مصغرة لهم تباع حسب الحاجة او مدليات تعلق في الاعناق او صورة ايقونة تحمل في الجيب ، لطلب مساعدتهم للحالات الخاصة والمستعصية. لانهم اثبتوا انفسهم على انهم مساعدين فعالين وقت الشدة والحالات الصعبة. معروفين ومبجلين تحت اسم "الاربعة عشرة قديس المساعدين". عبادة هؤلاء الاربعة عشرة وكباقة كاملة او كل منهم على حدى انتشرت عندما اصيبت اوروبا بالطاعون الاسود من عام 1346 الى 1349 . ومن اضرارها تحول اللسان الى اللون الاسود، جفاف في الحلق، صداع حاد، حمى، وحرقان في المعدة. كانت تهاجمهم بدون انذار وبدون اي سبب، تسلب الضحايا وعيهم وتقتُل في خلال ساعات ، الكثير من الضحايا ماتوا بدون الاعتراف الأخير او تعاطي القربان المقدس، قطاع الطرق توغلوا في الطرقات للنهب والسرقة، وهُجم بعض الاشخاص يشتبه بهم انهم حاملو العدوى، ماتت الحيوانات، جاع الناس، قرى كاملة اختفت في القبور، انفرط النظام الاجتماعي والعلاقات الاسرية، وانتشر الداء الذي لا امل في علاجه، ورفع من قيل عنهم انهم اتقياء نظرهم الى السماء، وتوسلوا ليتدخل القدسين ((وليس الرب)) صلوا لتجنيبهم او شفائهم من المرض، بدا تفاني مجموعة القدسين الاربعة عشرة في المانيا. وابرشية فورتسبورغ التي كانت مشهورة بالرعاية . وفي القرن السادس عشرة اصدر أبوهم نيكولاس الخامس (مرسوم كنسي) في التساهل لعبادة الاربع عشرة قديس.
    كل من المذكورين ادناه له قصة او اسطورة في التفاني والتمسك بالعقيدة التي امن بها، وماتوا عليها وكل منهم قصته طويلة عريضة بما مر به من التعذيب وويلاته بالإضافة الى انهم تلقوا بعض من المساعدات السماوية من الملائكة او المسيح نفسه.... وكل منهم مروا بتجربة مريرة واستحمال فوق طاقة البشر...ولكن هل فعلوا ذلك من اجل انفسهم ومن اجل الايمان الذي يحملونه ام من اجل ان يكونوا فداء للآخرين؟
    وهم كالاتي:
    - القديس اغاتيوس – شفيع امراض الراس

    يوناني مات عام 303 – كان قائد المئة في الجيش الامبراطوري وقبض عليه لتحوله الى المسيحية، عذب وقطع راسه. واصبح شفيع الجنود، والحراس، ومرض الصداع.
    (رمزه في الصور المرسومة له: يمسك سعفة نخيل رمز الشهيد، حفنة من الاشواك، ويلبس درع، ويمسك بالترس)

    - القديسة بارباره – للحُمة والموت الفجائي

    ابنة رجل عظيم من بلاد المشرق (تركيا) اسمه ديقوروس ولشدة محبته لها بنى لها برجاً لتقيم فيه وتبتعد عن أغراء الفتنة، حيث ان الفقراء كانوا يتحولن للمسيحية في تلك الفترة. ومن هذا البرج وتحليقها الدائم في السماء عرفت عظمة الخالق، وتحولت للمسيحية وكان لهذا البرج نافذتان فطلبت بعمل نافذة ثالثة – اشارة للثالوث، اخذها ابوه الى المسؤولين فعذبوها بجميع انواع العذاب للتخلي عن عقيدتها ورفضت وتحملت ذلك، وبعد ان طفح الكيل قطع ابوها بنفسه راسها وبعد فترة قصيرة ضربه برق فمات.
    اصبحت شفيعة: الحمة، والموت الفجائي.
    (رمزها في الصور: برج ذو ثلاثة نوافذ، سعفة نخل، قدح ، البرق "الذي قضى على ابوها"، وتاج)
    و شفيعة: الاخطار المهنية، للمهندسين العسكريين صانعوا الأسلحة، عمال المنجم، ومن يستعمل المتفجرات.

    - القديس بليس - لمرض الحنجرة والحيوانات الاليفة

    طبيب امراض حنجرة ارمني كان محبوب من الجميع لخدماته الانسانية تجاه مرضاه وعندما مات الاسقف السابق اختاروه ليصبح اسقفاً، ولكن الرومان لم يعجبهم هذا فهرب منهم وعاش في غابة، حيث كان يعالج الحيوانات وهي تساعده بإحضارها الطعام له، وقبض عليه ووضع في السجن وانقذ طفل اختنق بشوكة سمك في حلقه، كما احضرت له احداهن "عالج خنزيرها" شمعتين لينيرا سجنه، عذب بواسطة مشط الصوف بتمشيط جسده ، وبعدها قطع راسه.
    واصبح شفيع الحيوانات الاليفة ، ومرض الحنجرة ، والرقبة
    (رمزه في الصور: ممسكا بشمعتين على شكل صليب، ومشط الصوف" الذي مشطوا به جسده "، ويعتني بحيوان او طفل مصاب في حنجرته)

    - القديسة كاترين الاسكندرانية – شفيعة الموت الفجائي

    كانت وثنية واميرة بالميلاد؟ وتحولت للمسيحية في عهد الامبراطور مكنيتوس، كانت ذكية وتحاور كثيرا حتى انها حولت ثني الامبراطور بعدم تعذيب المسيحين، واحضر لها الامبراطور افضل المحاورين من الفلاسفة الوثنيين وحاولوا لأبعادها عن الاعتقاد المسيحي، ولكن حدث العكس فقد تحولت مجموعة منهم للمسيحية واعدموا من جراء ذلك. حبست وجلدت والمئات الذين جاؤوا لمشاهدتها تحولوا للمسيحية، وايضاً زوجة الامبراطور تحولت للمسيحية، وجميعهم عذبوا وقتلوا. ولانها كانت شابة وجميلة واميرة بالولادة فقد اراد الامبراطور ان يقنعها بالزواج ، ولكنها صرحت بان يسوع هو عريسها وانها سوف تبقى عذراء طوال حياتها وبعد الكثير من التعذيب،
    و سحبها بواسطة العجلات، ولكن العجلات تكسرت، وبعدها قطع راسها. قالوا ايضاً: ان العذراء جاءتها وقالت لها انها اختارتها زوجة ليسوع. وصدق ولا بد ان تصدق
    (رمزها بالصور: عجلة مكسورة، سيف، تاج تحت قدميها رمز "عزوفها عن الزوج بالملك" كتاب، وسعفة نخل)

    - القديس كريستفور - مخاطر السفر و الطاعون .

    يوناني ولد باسم ريبورباس تقول عنه الاسطورة بانه كان طويل القامة 7 اقدام ، متران وثلاثون سم ، كان قوياً وقد صرح بانه سوف يقوم بخدمة اعظم الملوك، ووجد واحد من المفروض ان يكون عظيم ولكن اتضح له بان هذا الملك يخاف من الشيطان، فتركه واخذ يبحث عن ملك اخر الى ان وجد واحد الذي قال انه الشيطان، ولكن حتى الشيطان يخاف من المسيح، ولذلك قرر ان يخدم المسيح ولكن لا يعرف كيف يفعل ذلك، الى ان اقترح عليه شخص انه وبقوته هذه يستطيع ان يساعد الناس في عبور النهر، وبعد فترة جاء طفل صغير وطلب منه مساعدته، ووضعه على كتفه ولدهشته وجد بان هذا الطفل اثقل مما توقع واستطاع وبجهد ان يعبر به النهر وشعر كانه كان يحمل العالم كله على اكتافه، واجابه الطفل في الواقع اكثر من العالم كله، لأنه كان يحمل الشخص الذي خلق العالم المسيح ملك الملوك. وهنا غير اسمه الى كريستفور (حامل المسيح) وامن على يده الكثير، ولكن الحاكم انتيوش واكثر من مرة حاول ثنية بترك المسيحية ، ولكنه رفض، لذا امر بقتله وقطع راسه.
    "واصبح شفيع كل من يعاني من الصرع ، ومرض الاسنان، ومخاطر السفر الطويل، والمواصلات، ومن العواصف
    (صوره دائماً مع شجرة او فرع شجرة، يحمل يسوع، رمح)

    - القديس كرياكوس – فتنة الموت السريري

    نبيل روماني، تحول للمسيحية وهو كبير واعطى امواله كلها للفقراء واصبح شماس وعلى خطوة من الاسقفية ولكنه لم يكن قسيس كما كان بتاع اعتراف واول مسيحي طارد للارواح الشريرة، وقد عالج الامير ابنة الامبراطور ديوكلتين الممسوسة وتحولت بعدها للمسيحية مثل امها، وايضاً بعدها عالج ابنة ملك الفرس التي تحولت للمسيحية مع اسرتها والمئات من الآخرين،
    وعندما كان الامبراطور ديوكلتين يقوم بتعبد الطرق بواسطة العبيد من المسيحين ، كان كرياكوس يواسيهم مع اخرين مما ادى ذلك الى رميهم في السجن وتعذيبهم، وحكم عليه بالموت وسكب عليه الزيت الحار، ولم يمت واخيراً قطع راسه.
    واصبح شفيع فتنة الموت السريري، والممسوسين، ومرض العيون.

    - القديس دنيس - يصلى له من التعافي من الصداع

    هذا هو صاحب الراس المقطوعة الذي مشى 10 كيلومترات وهو حامل راسه (موضوعي السابق عنه في المنتدى)" (صوره دائما حامل راسه بيده" لذا اصبح شفيع الصداع)

    - القديس ايرسموس - شفيع الامراض المعوية

    اما هذا القديس قد عانى من العذاب و عذب بجميع الطرق والويلات، عندما قبض عليه بصق عليه وضُرب على راسه، ضُرب بكرباج فيه رصاص، رموه في حفرة فيها ثعابين وديدان، سُكب عليه الزيت المغلي والكبريت،... ولكنه لم يصب باي اذى من جراء ذلك؟ وعاش الى ان قبض عليه مرة اخرى، ووضع له في مقلاة كبريت ورصاص وزيت، وصبوها في فمه، وللعجب لم ينكمش، والبسوه درع من المعدن الحار، ولكن لا تأثير.. اخذه ملاك الى مكان امن. وقبض عليه للمرة الثالثة، وضعوه في برميل ممتلئ بالمسامير ودحرجوا البرميل الى اسفل التل، ولكن.. ملاك انقذه. وتلى ذلك المزيد من التعذيب خلعت اسنانه بالكماشة، وقاموا بتقيده الى عمود وقاموا بتمشيط جلده بواسطة مشط الصوف لها صفائح حديدية مثل السكاكين، وبعدها ادخلوا مسامير حادة من الحديد في اظافره، وقلعوا عينه بأصابعهم، ومع ذلك عاش!!!!!
    وذهب الى جبل لبنان، وهناك في الاحراش كان غراباً يأتيه بالطعام، ولكن... امسكوا به وضربوه وجلدوه، ووضعوا عليه الزفت "قطران" واشعلوا فيه النيران، و عاش. رموه في السجن ليموت جوعاً وعطشاً، ولكنه هرب من السجن. وامسكوا به للمرة الرابعة... ههههههههه وربي " اصبحت الحكاية اكثر من صدق ولا بد ان تصدق...وعذب وشق بطنه واخرجت مصارينه الامعاء الدقيقة والغليظة ولفوها على الة رافعة تشبه مغزل الصوف ... وبعدها وضعوه على الارض عارياً وربطوه الى الاحصنة كل حصان في جهة، (شرقاً وغرباً وشمالاً وجنوباً) وتمزق جسمه اشلاء.... وبعضهم يقول قطع راسه؟ واصبح شفيع الامراض المعوية، وامراض النساء والابقار، والتشنجات
    (يرسموه دائماً وهو يحمل المغزل وبها مصارينه)

    - القديس اوتيس - شافي المصائب او الخلافات العائلية.

    روماني، تحول الى المسيحية عندما شاهد وهو في العيد رؤية للمصلوب، فتحول الى المسيحية مع اهله، وتعمد... وغير اسمه الى اسم يوناني، والان نأتي الى الدراما... واختباراً لإيمانه، سرقت امواله، مات خدمه من الطاعون، وعندما كان مسافراً بحراً... خطف قبطان السفينة زوجته... وعندما كان يعبر النهر مع ولديه، "اقبويس و ثيوبيستوس" خطفا بواسطة ذئب واسد. حزن ولكنه لم يفقد ايمانه.... وبعد فترة على الوجه السريع استعاد مكانته السابقة واجتمع شمل العائلة. ولكن.. عندما رفض الامتثال للإمبراطور "هيدرين" بالرجوع عن المسيحية، عاقبه مع زوجته وولديه تفحموا شوياً داخل تمثال ثور من البرونز.
    واصبح شفيع: الخلافات العائلية، وضد النار، ورجال المطافئ، والصيادين، وضحايا التعذيب.
    (يرسمونه دائماً وهو اقف مع ثور، وقرن، وفرن)

    - القديس جورج، - لحماية الحيوانات الاليفة التي كانت تموت من الطاعون

    القديس جورج، او جورجيوس، او مار جرجس، ولد عام 280 في مدينة اللد ولاية فلسطين السورية في ذلك الوقت، لأبوين مسيحيين من النبلاء. توفي والده فاعتنت به والدته وأنشأته في جو عائلي مسيحي ولما بلغ السابعة عشرة دخل في سلك الجندية واصبح قائد الالف في حرس الامبراطور الروماني "دقلديانوس" كان الرومان يضطهدون المسيحيين في تلك الفترة، لكن مار جرجس لم يخف عقيدته المسيحية رغم انضمامه للجيش الروماني، مما أغضب الإمبراطور دقلديانوس، فأخضع جورج لجميع أنواع التعذيب لردّه عن دينه، لكن دون جدوى. العديد ممن شاهدوه معذّباً تحولوا إلى المسيحية،(حلو) حتى الإمبراطورة ألكساندرا زوجة الإمبراطور.
    وهناك الأساطير القديمة من العصر الروماني, حيث تقول الأسطورة انه في مدينة اللد في فلسطين (في روايات أخرى مدينة سيريني في ليبيا .. مش متأكدين) كان هناك تنين بنى عشه في مدخل نبع للماء. وكان السكان المحليين يحاولون إخراج التنين من عشه لكي يستقوا من مياه النبع حيث كان المصدر الرئيس للماء في المدينة. ولكي يخرجوا التنين كانوا يوميا يضعون له خروف كغذاء, وعندما نفذت الخراف كانوا يضحون بشخص مختار بالقرعة. وحدث انه كانت الضحية أميرة محلية، وحينها صدف أن القديس جرجس يمر بالحادث حيث يقوم بمقاتلة التنين محمياً بالصليب, ثم يتغلب على التنين ويقتله محررا الأميرة. ولكي يظهر السكان امتنانهم اعتنقوا المسيحية. وهناك قصص وروايات أخرى تعود للعصور الوسطى والتي أساسها اساطير اغريقية ويونانية قديمة. حيث أضحت هذه القصة مرافقة للقديس وترمز له في لوحات أيقونية وتماثيل. إيقونة القديس والتنين تعتبر رمز وطني لعدة مدن وحتى الدول وغيرها ممن يعتبرون القديس جرجس شفيع الدولة أو المدينة حسب التراث المحلي المسيحي. كما يُعتبر شفيعا لكثير من الجيوش في أنحاء العالم وكثير من الجيوش تمتلك أوسمة باسمه تُعطى لمن يتفانى في خدمة البلاد والجيش. ويرى بعض المحللين أنها متأثرة بحكاية بيرسيوس وقتله وحش البحر الذي اراد التهام أندروميدا. و لعل التفسير الأدق للتنين في أيقونة مارجرجس هو الشيطان الذي يسحقه القديس وأما الأميرة التي تظهر في الصورة فهي زوجة الإمبراطور دقلديانوس التي اعتنقت المسيحية وأمر دقلديانوس بقطع رأسها. وهذا تفسير رمزي لقصة (يفترض) انها واقعية!
    قال المؤرّخ اوسابيوس في استشهد القديس مار جرجس ,لمّا شدّد القيصردقلديانوس في اضطهاد المسيحيّين وأصدر بذلك امراً علّقه على جدار البلاط الملكي في نيكوميدية، تقدّم جورجيوس ومزّق ذلك الأمر. فقبض عليه الوثنيون فشووه اولا، ثم البسوه خفا من حديد مسمراً بقدميه وسحبوه وراء خيل غير مروّضة، فخلّصه الله من ذلك كلّه، ثم طرحوه في أتون مضطرم فلم يؤذه، ولما رأى الملك دقلديانوس هذا الشهيد غائصاً في بحر الدماء لا يئن ولا يتأوّه أكبر شجاعته. وعزّ عليه أن يخسر قائد حرسه وابن صديقه القديم. فأخذ يلاطفه ويتملّقه لكي يثنيه عن عزمه، فأحبّ جورجيوس أن يُبدي عن شعوره بعطف الملك. فتظاهر بالاقتناع وطلب له أن يُسمح له بالذهاب إلى معبد الاوثان. فأدخلوه معبد الاله "ابلون" باحتفال مهيب حضرة الملك ومجلس الأعيان والكهنه بحللهم الذهبية وجمع غفير من الشعب. فتقدّم جورجيوس إلى تمثال ابلون ورسم إشارة الصليب. وقال للصنم: أتريد أن اقدّم لك الذبائح كأنك إله السماء والأرض؟ "فأجابه الصنم بصوت جهير، كلا أنا لست الها بل الإله هو الذي انتَ تعبده". وفي الحال سقط ذلك الصنم على الأرض وسقطت معه سائر الأصنام. وعندها صرخ الكهنة والشعب: أن جورجيوس بفعل السحر حطّم آلهتنا. فالموت لهذا الساحر. فأمر الملك بقطع رأسه. فطارت شهرة استشهاده في الآفاق.
    -
    - القديس جليس – يصلى له من اجل الاعتراف الطيب والطاعون ، والمكسحين، المتسولين، والحدادين

    يوناني، قالوا عنه انه ابن ملك وملكة وهذه القصة مبالغ فيها، فنبذ كل ذلك وعاش في الغابة وحيداً ورافقه فقط غزالة حمرا، وقالوا عاش على لبن تلك الغزالة وكان نباتياً ايضاً، وحدث ان جاء صيادي الملك ورموا الغزالة بالسهم، ولكن اصيب هو بالسهم ، واخذوه الى الملك الذي بنى له كنيسة، وكانت له الكثير من المعجزات؟ واصبح شفيع الشحاتين ، والمعوقين، والحدادين، وسرطان الثدي، والاعتراف، والطاعون، والفاقدين لعقولهم، والمساكين.
    (يرسم دائما مع غزالة وسهم في زراعه)

    - القديسة مارجريت – الهروب من الشيطان وشفيعة حماية المواليد.

    مارجريت الانطاكية، تحولت للمسيحية ابوها قس وثني امها ماتت اثناء ولادتها، قاموا بتعذيبها للتراجع عن المسيحية، وقد التهمها الشيطان وهو في صورة تنين، وخرجت حية من بطنه بعد ان ازعج الصليب الذي كانت تحمله امعاء التنين، فلفظها وقتلت فيما بعد قطع راسها.
    شفيعة الهروب من الشيطان، والولادة، والحوامل، مرض الكلى.
    (صورها دائما مع تنين)

    - القديس بنتاليون (بنطلون) راعي الاطباء والسرطان ومرض السل

    طبيب يوناني، حكم عليه بالموت، حرقوا جلده بالمشاعل وعندها ظهر المسيح للجميع (؟) في صورة "هيرمولس" وعالجه ، وعملوا له ممر من الرصاص المذاب ومشى معه المسيح في هذا الممر وانطفئت النار وبرد الرصاص، ورمي به في البحر بربطه بالحجارة الكبيرة، ولكن الحجارة طافت فوق الماء!، ورمي به للحيوانات المتوحشة ولكن اصبحت اليفة ولم تتركه الحيوانات الا بعد مباركتها!، وربط في الدواليب لتجره ولكن.. الحبال تقطعت وكسرت الدواليب، وحكم عليه بقطع راسه... ولكن السيف تعوج... وعندها تحول السياف الى المسيحية. الى هنا تعبوا منه... الى ان سمح هو بان تقطع راسه... وتفجر الدم وخرج منه سائل ابيض مثل اللبن، واحتفظوا بهذا الدم الى يومنا هذا... وكل عام يحتفلون بعيده ويخرجونه امام المؤمنين لمشاهدة هذا الدم المتخثر وهو يتحول الى سائل. واصبح شفيع ، الاطباء والسرطان، ومرض السل، والابقار، واليناصيب، وفائزي اليناصيب، وورق اليناصيب، والصداع، والوحدة، ومساع بكاء الاطفال، والمصابين بالسحر.
    (صوره دائما يحمل صندوق ادوات طبية مع ملعقة طويلة)

    - القديس فيتوس - ضد مرض الصراع، والبرق وحماية الحيوانات الاليفة.

    هذا الرجل اسطورته او قصته او حكايته متضاربة لا يعرف له حق من باطل، المهم والاهم انه مات شهيد على قولهم مع شخصين اخرين، وقد عذب بوضعه في مرجل يحتوي على قطران او زفت مغلي ورصاص مذاب، ولكنه هرب بدون أي خدش. واهم ما يميز هذا القديس رقصة باسمه "رقصة فيتوس" رقصة عنيفة واهتزاز عنيف للجسم الى حد الهوس تشبه ما يسمونه "الزار" او الصراع، " قالوا عن هذه الرقصة انها تصيب البعض وهو كالمرض. ويُعتبر القديس فيتوس القديس العراب للراقصين وتمت نسبة هذا المرض إليه إجلالا للرقص الجنوني الذي كان يحدث تاريخيا أمام تمثاله أثناء عيد القديس فيتوس في الثقافات الجرمانية واللاتفية. ولا زالت هذه الرقصة تقام الى يومنا هذا. وهناك فرقة موسيقية تحمل اسمه.
    المهم اصبح شفيع الصراع، والبرق، والكلاب، وحماية الحيوانات الاليفة، شفيع الممثلين والهزلين، الراقصين، لدغ الثعابين، العواصف.
    (صوره مع ديك او اسد، او داخل مرجل)

    - وهكذا كما نرى ان الكل له تخصصه ومنهم من له اكثر من تخصص، ومن اعتمد لهم شهادات التخصص؟ (الفاتيكان)
    والغريبة في امرهم... بعد التعذيب والتنكيل بهم بهذه البشاعة.... التي تؤدي الى القتل الفوري... كلهم قد ماتوا فقط بعد قطع اعناقهم وفصل راسهم من جسدهم...!!
    القاسم المشترك بينهم هو الموت بعد فصل الراس.
    ولكن! هل استجاب الشفعاء لمطالبهم؟
    لا اعتقد... لان الطاعون استمر فترة ثلاثة سنوات... فهل كان عقاب من الرب حتى يرجعوا عن غيهم ويعودوا الى الحظيرة ويعرفوا انه الاله الحقيقي..!!
    لا... بل اشركوا في عبادته ببشر... قالوا عنهم انهم قديسين وشفعاء... لماذا لم يطلبوا من الرب راساً آن يِذهب عنهم هذا البلاء؟ هل طلب منهم القديسين والشفعاء ان يدعوهم بدلاً من الرب؟ هل جاءهم الروح القدس وطلب منهم ان يستعينوا بالقديسين الشفعاء او أي من البشر لكي يبعد عنهم هذا الطاعون وخلافه؟

    الصور في الصفحة التالية عن قريب ان شاء الله

    وسلامتكم
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الرحمن احمد عبد الرحمن ; 18-09-2014 الساعة 03:05 PM
    لا اله الا الله محمد رسول الله

المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تلاميذ المسيح لم يعرفوا التثليث
    بواسطة 3abd Arahman في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 01-11-2014, 10:47 PM
  2. توحيد المرسلين وما يضاده من الكفر والشرك
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-12-2009, 02:00 AM
  3. طالب مسيحى وطالبه مسيحيه .. يريدون ان يعرفوا عن الاسلام.. هل من منقذ لهم ..!!
    بواسطة الندااااوى في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 28-11-2009, 09:16 PM
  4. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 22-07-2007, 04:59 PM
  5. توحيد المرسلين وما يضاده من الكفر والشرك لفضيلة الشيخ ابن باز
    بواسطة kholio5 في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 16-07-2007, 05:43 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك

المسيحين لا يعرفوا ما هو الكفر والشرك