اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: محمد سني 1989 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | الانجيل يتحدى:نبى بعد عصر المسيح بستمائة عام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    14-12-2007
    على الساعة
    12:08 AM

    افتراضي اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حيا الله أهل لااله الا الله وبياهم هذة هى الترجمة التفسيرية لبعض أعداد بحث الخنازير الطائرة ( لشيخنا ومعلمنا الشيخ /عرب) وهذا العمل لايتنسب لاى شخص وان استخلفنا الله فيه فهو ليس تفضيلا قدر ماهو واجبا علينا لرفعة ديننا اعزنا الله واياكم وهذة الترجمة ملك لاى باحث للأستعانه بها عل الله أن ينفع بها ويهدى بها كل من اراد واليكم ترجمات التفسيرات الكتابيه للأعداد التاليه:



    تفسير Adam Clarke:

    Mar 5:1 -
    The Gadarenes - Some of the MSS. have Gergasenes, and some of them Gerasenes. Griesbach seems to prefer the latter. See the note on Mat_8:28.
    The Gadarenes were included within the limits of the Gergasenes. Dr. Lightfoot supposes that, of the two demoniacs mentioned here, one was of Gadara, and consequently a heathen, the other was a Gergesenian, and consequently a Jew; and he thinks that Mark and Luke mention the Gadarene demoniac because his case was a singular one, being the only heathen cured by our Lord, except the daughter of the Syrophoenician woman


    الترجمه التفسيريه :


    بعض المخطوطات (MSS ) تذكر Gergasenes وبعضهم يذكر Gerasenes ( و Griesbach يبدوا انها الاخيره )
    جدرا تُضمّنَ ضمن حدودِ Gergasenes. دكتور لايت فوت يزعم ان البلدتين اللتين ذكروا فى هذا الموضع احدهما أشارة الىGadara بناء على الخطاب مع الامميين و الاخرى كانت Gergesenian بناء على الخطاب مع اليهود ودكتور/لايت يظن هنا أن مرقس ولوقا أشاروا الى the Gadarene) )لانهم يعدون الوحيديون الذين خلصهم الرب من ذنوبهم باستثناءابنة المرأه الفينيقيه السوريه .



    Mat 8:28 -
    The country of the Gergesenes - This word is variously written in the MSS, and versions; Gergasenes, Gerasenes, Gadarenes, Gergesions, and Gersedonians, The three first are supported by the greater authorities. They might have all been names of the same place or district; but, if we depend on what Origen says, the people mentioned here could not have been the inhabitants of Gerasa, which, says he, is a city of Arabia, ουτε θαλασσαν, ουτε λιμνην πλησιον εχοντα, which has neither sea nor lake nigh to it. “Gadara was, according to Josephus, the metropolis of Perea, or the region beyond Jordan: both the city and villages belonging to it lay in the country of the Gergasenes; whence Christ going into the country of the Gadarenes, Mar_5:1, is said to go into the region of the Gergasenes, Mat_8:28.” Whitby


    الترجمه التفسيرية :


    بلدة ((Gergesenes - هذه الكلمة كتبت بأشكال مختلفة سواء فى المخطوطات ( MSS ) أو الأصدارت :
    ( Gergasenes), (Gerasenes), (Gadarenes), (Gergesions) and, ( Gersedonians )
    الثلاثه كلمات الاولى ( Gergasenes, Gerasenes, Gadarenes ) موثقه فى العديد من المراجع المعتمدة وقد تكون أطلقت هذة الأسماءلنفس البقعة أو المقاطعة .
    واذا ماأفترضنا صحة زعم أريجون فأن Gerasa))التى لايحدها بحر أوبحيرة فأن هؤلاء السكان لن يكونواهم السكان الأصليين لها.
    ووفقا ل ((Josephusفأن (the metropolis of Perea)أو المنطقه الواقعة فيما وراء الأردن كلاهما سواء المدينه أو القرى التابعه لها تمتد حتى بلدة the) Gergasenes)التى أتاها المسيح. ووفقا( لمرقس1:5)و( متى 8: 28 ) فقد ذكرا ان المسيح دخل الى أعماق قطاع (the Gadarenes)





    تفسير Albert Barnes :
    Country of the Gergesenes - Mark Mar_5:1 says that he came into the country of the “Gadarenes.” This difference is only apparent.

    الترجمه التفسيريه :


    مرقس 5: 1 يقول انه ( يسوع ) اتى الى بلدة Gadarenes و هذا هو الاختلاف الوحيد الظاهر .



    “Gadara” was a city not far from the Lake Gennesareth, one of the ten cities that were called “Decapolis.” See the notes at Mat_4:25. “Gergesa” was a city about 12 miles to the southeast of Gadara, and about 20 miles to the east of the Jordan. There is no contradiction, therefore, in the evangelists. He came into the region in which the two cities were situated, and one evangelist mentioned one, and the other another. It shows that the writers had not agreed to impose on the world; for if they had, they would have mentioned the same city; and it shows. also, they were familiar with the country. No men would have written in this manner but those who were acquainted with the facts. Impostors do not mention places or homes if they can avoid it

    الترجمه التفسيرية :


    لم تكن ((Gadara بعيده عن بحيرة (Gennesareth) و هى واحدة من المدن العشر التى كانت تدعى (Decapolis) }انظر ملاحظة متى 4/25 {
    كانت (Gergesa) مدينه على مسافة 12 ميل من جنوب شرق(Gadara) وعلى مقربة 20 ميل من شرق الاردن
    ؛لذلك لم يختلف المبشرين فى كلاهما لذا فبقدومه –أى يسوع – الىالبقعة الواقعه بين هاتين المدينتين ومبشر ذكر واحدة والاخر ذكر الاخرى .
    مماسبق يتضح لنا أن المؤلفين لم يتفقوا على تضليل العالم ولوأنهم أردا ذلك لاتفقوا على ذكر أسم واحد للمدينة المزعومة وهذا مايظهرأيضا أنهم كانواجميعا يعرفون كل جزء بالمدينة بشكل عميق(وألا لافترضوا أى أسم). وبالتالى فلن ينتهج أى كاتب من الكتاب هذا الاسلوب المخادع فى التأليف(المخادعون لا يذكرون اماكن او مواطن لو امكن تفادى ذلك )لا يذكر المكان ألا من كان ملما بكل الحقائق لديه.


    تفسير John Gill's Exposition of the Entire Bible :



    Mat 8:28 - And when he was come to the other side,.... Of the lake, or sea of Tiberias, right over against Galilee,
    into the country of Gergesenes, the same with the Girgashites, Gen_15:21 whom Joshua drove out of the land of Canaan; and who, as a Jewish writer (l) says, left their country to the Israelites, and went to a country, which is called to this day, גורגיסטאן, "Gurgestan", of which these people were some remains: both in Mar_5:1 it is called "the country of the Gadarenes"; and so the Syriac and Persic versions read it here; which is easily reconciled by observing, not that Gergesa and Gadara were one and the same city, called by different names; but that these two cities were near each other, in the same country, which was sometimes denominated from the one, and sometimes from the other.


    الترجمه التفسيرية :
    وحينما وصل الى الجانب الاخر من البحيرة او بحر طبريه قبالة الجليل فى بلدة( Gergesenes )حدث نفس الشئ فى ((the Girgashites تكوين 15: 21 الذى طرد منها يوشع فى أرض كنعان وكان ككاتب يهودى يقول }أتركوا بلدهم للأسرائيلين وأغدوا الى بلد تسمى حتى يومنا هذا ( (Gurgestan والتى لم يبق من أهلها ألا الرفات.
    وكل من مرقس 5: 1 و أصدارت( (the Syriac and Persic أقرا أن البلدة تدعى ( (Gadarenes وبذلك يسهل ملاحظة ان (Gadara and Gergesa) ليستا نفس المدينه وان هذة الأسماء المختلفه تتبعها ولكن كانت هاتين المدينتين بالقرب من بعضهما فى نفس البلد وكانت تلقب تارة بأسم Gadara))وتارة أخرى بأسم(Gergesa)



    Origen (m) has a remarkable passage, showing the different situations of Gadara and Gergesa; and that the latter cannot be Gerasa in Arabia; and also the signification of the name, for the sake of which, I shall transcribe it.


    الترجمة التفسيرية :


    أريجون له قطعة كتابية جديرة بالملاحظة تظهر المواقع المتباينة ل (Gadara and Gergesa) ,ومن المحال أن (Gergesa ) هى (Gerasa )التى تقع فى المنطقة العربية -وسوف أدلل على مغزى الأسم ولذا يجب على أن أترجمة.



    "Gerasa (says he) is a city of Arabia, having neither sea nor lake near it; wherefore the evangelists, who well knew the countries about Judea, would never have said so manifest an untruth

    الترجمة التفسيرية :
    } وضح هو{ ان Gerasa)) بلد عربيه والتى ليس بالقرب منها لا بحر أو بحيرة وعلل أن المبشرون الذى كانوا يعرفون البلاد اليهوديه جيدا لم يبينوا ألا الحقيقه



    and as to what we find in some few copies, "into the country of the Gadarenes", it must be said, that Gadara indeed was a city of Judea, about which were many famous baths; but there was no lake, or sea in it, adjacent with precipices;

    الترجمه التفسيريه :


    وكما نجد فى بعض النسخ القليله ( داخل بلدة Gadarenes ) ومن المفترض أن
    ( (Gadaraكانت مدينه تابعة ل((Judea المشهورة بأماكن الأغتسال ،ولكن لاوجود لبحر أوحتى بحيرة فيها اللهم ألامجاورتها لمجموعه منحدرات.



    تفسير John Wesley:
    Mat 8:28 - The country of the Gergesenes - Or of the Gadarenes - Gergesa and Gadara were towns near each other. Hence the country between them took its name, sometimes from the one, sometimes from the other

    الترجمه التفسيرية :


    كانت كل من بلدانGergesenes)) أو (Gadarenes) و(Gergesa)و (Gadara) قريبة من بعضها البعض لهذا فقد أتخذت البلد التى بينهم نفس الاسم للمدينه الأولى تارة وللمدينة الأخرى تارة أخرى.







    بسم الله الرحمن الرحيم


    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلاَّ نَعْبُدَ إِلاَّ اللَّهَ وَلا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئاً وَلا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَاباً مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ (64)ال عمران[/center]

    قام بالترجمة شيخى الاخ...اشرق اسلام


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية ben baz
    ben baz غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    7
    آخر نشاط
    28-12-2007
    على الساعة
    10:59 PM

    افتراضي

    هذا بالله عليكم كتاب مقدس إفلقني لو تلقاه موحد
    فيه أكثر تاليف تلقاه كتاب فلان وكتاب فلنتان وكتاب علان.....
    أما الكتاب الصحيح فهو القران الكريم لأنه لو تلف العالم 7مرات تلقاه نفس الكلمات والمعاني......
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تابع / اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة بحث الخنازير الظائرة
    بواسطة motaher_algenan في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-12-2007, 11:55 PM
  2. الخنازير الطائرة_اعتراف الاهل والاصحاب على من حرف الكتاب _بالمخطوطات
    بواسطة اسلام2010 في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 06-11-2007, 08:59 PM
  3. بحث اصغرالبذور_سلسلة اعتراف الاهل والاصحاب يسبب توترللنصارى فى منتدياتهم
    بواسطة اسلام2010 في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-09-2007, 04:39 PM
  4. منقول:سلسلة اعتراف الاهل والاصحاب على من حرف الكتاب _ اثبات تحريف سفر دانيال
    بواسطة اسلام2010 في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 01-09-2007, 01:19 AM
  5. ترجمة كتاب القيامة بالجسد للقديس جاستن مارتر - ترجمة محمود مختار أباشيخ
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-01-2006, 05:19 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة

اعتراف الاهل والاصحاب ..ترجمة الجنازير الطائرة