الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

زواج المتعة في العهد القديم » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | دونالد ترامب.. خلفيات و وعود.. بقلم: د. زينب عبد العزيز » آخر مشاركة: دفاع | == == | بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == | يسوع اكبر كاذب بشهاده العهد الجديد » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

الموضوع: الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه

  1. #1
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه

    ( إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ )

    يقال ان خير طريقة لكسب المعركة .. هى الهجوم بدلا من استنزاف الجهد فى صد هجمات العدو فى موقف الدفاع عن الكل او البقية لانقاذ ما يمكن انقاذه .. هى المبادرة دون تبديد الوقت فى انتظار مرجف مميت ترقبا لنزلات يحددها العدو بتوقيت يتناسب وقدراته هو وامكاناته ..
    ولكن للهجوم اصوله وخطواته وإلا اصبح رعونة تفتقد الحكمة .. الهجوم يتطلب إدراك وإلمام تام بحقيقة العدو والتقدير الجيد لامكاناته وحجم قوته الفعلى دون تهويل ولا تجسيم ولا تجسيد وايضا دون استخفاف ولا تجاهل .. الهجوم يتطلب فهما واعيا وتشريحا دقيقا لتفاصيل المعركة تستند لتقارير ومرجعيات حقيقية وليست من وحى الخيال والامانى والاحلام حتى نصيب العدو فى مقتل بسهام صائبة لا تحتمل اخطاء .. سهام فاقت فى قدراتها اذكى القذائف النووية والهيدروجينية والبيولوجية قوة ودمارا وفتكا بالعدو حددها لنا الخالق .. سهام ورماح فعالة واكيدة اذا تدارسنا كيفية استخدامها باتقان دون كسل ولا تسويف وأجدنا التدريب عليها وتكرارها دون جدال ولا ملل كما علمنا اياها رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم كتبت لنا النجاة باذن الله

    هى معركة شئنا أم أبينا لامفر من ان نخوضها .. كل يوم فيها بل كل لحظة هى منازلة ومبارزة مع العدو .. الخسائر فيها لا تتوقف عند مرحلة من اعمارنا بل لاخر شهيق وزفير يخرج من انفاسنا.. معركة لا يمكننا الانسحاب منها ولا التصالح مع العدو ولا اعلان الهدنة ولا عقد اتفاقيات نسوق فيها الحجج والمبررات و لا يمكننا ايضا المضى فيها تبعا لاهوائنا ورؤيانا ( وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ هُدًى مِّنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ )

    هى معركة بخطوات واعية محددة لا بد ان نلتزمها ولسان حالنا يردد بكل ذرة فى اجسادنا آمين .. الثمن فيها ليس فقط حياتنا ودنيانا وسنوات العمر بل وأخرانا .. هى معركة الحياه .. العدو هو كل العدو هو رأس الشر وذيله .. هو شيطان رجيم .. لا خيار لعقل واع وقلب بصير إلا ان يمقته ويجدد الدعوة والتذكير بكراهيته وفضح أساليبه ومدارسه واعوانه ومداخله الى النفوس وان نتخذه وذريته واوليائه عدو مبين ونخالفهم فيما يحبون ويكرهون (وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا )

    معركتنا معه فى الدنيا يجب ألا تهدأ ولا تنطفىء اذا خبى وهجها بحياتنا أججناها .. اذا اخترنا فيها السلامة والاستسلام ألقت بنا فى نار السعير وهذا هو الخسران المبين .. واذا سكنت نفوسنا تنبهنا الى فتنة انجرفنا فيها بعيدا عن الحق فاطمئن وجنوده لنا ورفعوا راياتهم أو انها الطمأنينة بذكر الله والقرب منه .. والفيصل اى المناهج نتبعها شاركناه الرايات والاهداف ام اننا على صراط الله المستقيم

    شيطان مريد يسعى لتجفيف منابع الخير بيننا وفى قلوبنا ونجاهد ما حيينا والى اخر انفاسنا فى استئصال جذوره ومنابته من عقولنا وقلوبنا وارض الله .. والنصر عليه واوليائه هو الفوز المبين .. والله المستعان
    ( اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ )

  2. #2
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي



    اختيار موفق بارك الله بكِ

    اللهم انك سلطت علينا عدوا عليما بعيوبنا - يرانا هو وقبيله من حيث لا نراهم -- اللهم آيسه منا كما آيستـه من رحمتك

    وقنطه منا كما قنطـته من عـفوك -- وباعــد بيننا وبينه كما باعـدت بينه وبين رحمتك وجنتك


    اللهم امين اللهم امين
    اللهم امين
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  3. #3
    الصورة الرمزية داع الى الله
    داع الى الله غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    2,687
    آخر نشاط
    24-04-2013
    على الساعة
    04:30 PM

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك المهتدى بالله على تلك المشاركة الطيبة ونسأل الله حسن الخاتمة

  5. #5
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي

    اشكرك ايهاب لمرورك الكريم وجزاكم الله خيرا جميعا

  6. #6
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي


    --------------------------------------------------------------------------------

    ( إ ِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا )

    الطهارة كلمة يمر عليها الكثير مر الغافلين .. يستحسنونها ويجهلون ما بها من كنوز وقوة وسلطان مبين .. يختصرون مفهومها ويحصرون مضمونها فى النظافة وهى الأعم والأشمل .. الطهارة هى نظافة الجسد وصفاء النفس ونقاء العقل والقلب وصلاح النيات وشفاء لما فى الصدور .. هى سلاح وحصن منيع من شياطين الانس والجن اجمعين
    الطهارة هى الصورة التى يجب ان يكون عليها المؤمن فى حياته .. هى سلاح فى معركته ضد الشيطان واعوانه .. وبمماته وبغسله الاخير حتى يحنو عليه قبر من نور

    الجسد النظيف الطاهر له سحر يجمع عليه وحوله الأحبة و يحيط صاحبه بسياج منيع يبعد عنه رجس ودنس ونجس الشياطين .. لذا فإن النظافة من الايمان هى صفة المؤمن .. وللماء مكانة وأهمية تملأ كل وجدانه وكيانه .. أهمية لا تتوقف عند حاجته للشرب والبقاء وهو الذى اعتاد الصوم والعطش ولا يصبر على تأجيل وضوء ولا اغتسال

    النظافة عطر للجسد وتلطيف للبدن وتفتيح للخلايا وتواصل مع الكون يتخللها بنسماته وشمسه ونوره .. لذا فإن المجتمعات التى تحرص على النظافة البدنية والبيئية يتمتع افرادها بمزاج اخلاقى هادىء بعيدا عن التوتر والانفعال والعصبية .. ولكن لا يدوم طويلا ولا تستطيع تلك الاجساد مفارقة شياطينها التى تلازمها أينما ذهبت فتزنى وتلهو وتسكر وتقترف الموبقات والمنكرات ولا يتحرك لها ساكنة ولا ينبض لها قلب نبضة واحدة تستنكر تلك الافعال المشينة .. عجزت نظافة الابدان فقط ان تجنبهم شياطينهم لانها نظافة منقوصة محدودة المجال ينقصها الاخلاص فى النية لوجه الله .. ينقصها التوبة والذكر والاستغفار وبغض الشياطين والنية فى اجتنابها .. ينقصها الطهارة .. فذهبت قطرات ماؤها هباءا منثورا .. فلا تطهر البدن من ذنوبه ولا هفت النفوس للاستعاذة بالله من كل وسواس خناس .. فدنت الشياطين من تلك الاجساد وتلبستها وفعلت بها كما لو كانت من قبل وزادتها آثاما و نفورا

    لذا فان النظافة فى الاسلام لا تعد من متطلبات الرفاهية ولا تتوقف عند طبقة او شريحة او مظهر .. بل هى غاية وواجب وفرض على كل مؤمن ومؤمنة غنى كان او فقير بكل الاعمار والفئات والتهاون بشأنها هو تهاون وتفريط فى الدين .. النظافة والطهارة هى بشرى وهبة من الله للمتحابين فيه والحافظين لفروضه وللذاكرين الله ذكرا كثيرا ( إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّن السَّمَاء مَاء لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَى قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ )

    نبينا محمد صلى الله عليه وسلم يحبب الى امته الماء بمفهومه الشامل للنظافة والطهارة قائلا ( من توضأ فأحسن الوضوء ثم رفع بصره او نظره الى السماء فقال اشهد أ ن لا اله إلا إلله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله فتحت له ثمانية أبواب يدخل من أيهما شاء )
    ان نستشعر فى كل قطرة من الوضوء والاغتسال ( الاستحمام ) تسقط ومعها ذنوبنا فيطهر الجسد والنفس وتسمو معه الروح وتضفى على الجسد بهاءا وشفافية
    استطاع الرسول صلى الله عليه وسلم ان يغير من نمط تلك البيئة الصحراوية التى تفتقر الى الماء وطبيعة اهلها وما اعتادوا عليه وان يخرج منها مجتمع تمثل النظافة والطهارة عنوان وغاية له ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَينِ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ اللّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ) ..

    بل ان الطهارة والنظافة تعدت الوضوء والاغتسال الى سنن الفطرة .. وهى سنن حثنا عليها الرسول صلى الله علية وسلم تقليم ألأظافر .. حلق الابط والعانة ودوام الحفاظ على تلك المواضع نظيفة طاهرة خالية من الروائح والفطريات .. واستعمال السواك .ونظافة المسكن وتنشئة الاجيال على اهمية نظافة وطهارة الابدان ( الفطرة خمس : الختان , والاستحداد . وقص الشارب , وتقليم الأظافر ونتف الآباط ) الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح -
    وعنه ايضا صلى الله عليه وسلم ( الطهرات أربع قص الشارب وحلق العانة وتقليم الاظافر والسواك )

    .. أمور كثيرة استجدت على اهل البداوة اصحاب تلك البيئة الجافة القاسية الشحيحة بمائها لم يعتادوا عليها ولم تكن لديهم الحمامات الحديثة ولا السخانات ولا المبردات ولكنها الامانة فى الالتزام بسنه نبيهم .. لم يتكاسلوا عنها فتجنبتهم الشياطين وخرج منهم السادة الاعلام والفاتحون .. ولم تتكاسل ولم تتجاهل ولم تستحى نساؤهم فى السؤال عن كل ما يختص بالنظافة والطهارة وما استجد عليهم معرفته من تلك الامور حتى فى اشد الحالات التى يتعذر فيها وجود الماء لا بديل عن طهارة جسد المؤمن فيتيمم صعيدا طيبا وهاهو بلال صحابة رسول الله (أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لبلال عند صلاة الفجر : يا بلال ، حدثني بأرجى عمل عملته في الإسلام ، فإني سمعت دف نعليك بين يدي في الجنة . قال : ما عملت عملا أرجى عندي : أني لم أتطهر طهورا ، في ساعة ليل أو نهار ، إلا صليت بذلك الطهور ما كتب لي أن أصلي .
    الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم:


    الشياطين تكره الجسد النظيف الطاهر وتخشى الاقتراب منه او ان تتلبسه فهو كالصاعق لها .. لذا فا ن الشروط التى يتبعها المشركون من الكهنة والسحرة للتقرب من الطاغوت واوليائه هو الابتعاد عن الماء واجتناب الاستحمام والانزواء بمكان بعيد حتى يتشبع الجسد بالدنس وبنجاسته فتهوى اليه الشياطين ترافقه مصاحبة له اينما ذهب .. القذارة والرجس هى صفة الشياطين واوليائهم اجتمعوا عليها فأوحى بعضهم الى بعض زخرف القول غرورا .. حرفوا الكلم عن مواضعه واتبعوا اهواءهم وقول كل شيطان مريد .. لذا فان لابد للمسلم التطهر من البول والغائط والجنابة بخلاف الملل الاخرى التى لا ترى فى تلك النجاسات حرج ولا مانع .. ولا يشغل لاتباعها بال ولا لعلية القوم منهم وكبرائهم غير مظهر خادع يغلفونه بأرقى العطور يحاكيهم فى تلك الامور اشباههم من المسلمين الذين تولوهم فأصبحوا منهم ..
    عن عائشة رضى الله عنها انها قالت لنسوة عندها ( مرن ازواجكن أن يغسلوا عنهم أثر الغائط والبول فإنى استحييهم , وان رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يفعله )
    وايضا لاستكمال مفهوم الطهارة فلا يجب استقبال القبلة عند قضاء الحاجة ( إذا أتيتم الغائط فلا تستقبلوا القبلة بغائط ولا بول ولكن شرقوا أو غربوا فقدمنا الشام فوجدنا مراحيض قد بنيت قبل القبلة فكنا ننحرف عنها ونستغفر الله )
    الراوي: أبو أيوب الأنصاري

    والطهارة فى الاسلام لا تتوقف عند وجوب الوضوء والاغتسال بل ونظافة أجهزة الجسم داخليا والحث على التخلص من الفضلات قبل اوقات الصلاه الخمس لدوام بقاء تلك الاجهزة بحالة نظيفة خالية من السموم والنجاسات (لا يدافعن احدكم الغائط والبول ) .. والوضوء باوقات الغضب والحزن وعن رسول الله صلى الله عليه وسلم ( الغضب من الشيطان وإن الشيطان خلق من النار وإنما تطفأ النار بالماء فإذا غضب أحدكم فيتوضأ ) .. والحث على فضل دوام حال الجسد على الوضوء والاغتسال ( الاستحمام ) بكل اوقاته للنظافة البدنية اليومية .. والاغتسال من الجنابة .. والاغتسال ليلة يوم الجمعة وصبيحتها والتى لايجب ان يتعدى مسلم اسبوع دون ان يغتسل وهو الحد الأدنى من النظافة البدنية .. وللأسف عندما اخذ البعض بهذا الحد الأدنى وتركوا ما عداه من اسباب ووجوب الاغتسال وصل التفريط فى امور النظافة الى وضع مؤسف لا يليق بمجتمعاتنا الاسلامية ولم يكن ابدا عنوانا لها

    جسد المؤمن نظيف طاهر فيه نضرة وبهاء لا يركن لدنيا مهما تعددت شهواتها .. نشيط خفيف نقى شفاف لا يتثاقل الى الارض وليس له فيها ولا بها مطامع ولا يكسل عن فرائض ولا سنن .. ودرع وحصن منيع تخشاه الشياطين ويتجنبه السحرة وكهنة الشرك والمشعوذين ..
    إحياء فرائض وسنن النظافة والطهارة هى تجفيف منبع من منابع الرجس تهوى اليه الشياطين اتى به ومعه اهل الكفر والشرك الى ديارنا

    (فَمَن يُرِدِ اللّهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلإِسْلاَمِ وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاء كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ )

  7. #7
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي

    ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُواْ مِمَّا فِي الأَرْضِ حَلاَلاً طَيِّباً وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ (168) إِنَّمَا يَأْمُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاء وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (169) )

    للشياطين منافذ وجسور الى اجسادنا وأنفسنا وأنفاسنا .. اذا أصلحنا ما بنا من ثغرات وعثرات وأسلمنا عقولنا واجسادنا وحواسنا لله حق الاسلام وجاهدنا انفسنا واتبعنا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم أضعنا على شياطين الانس والجن الفرص للنيل منا .. تريد منا ان تشاركنا مأكلنا ومشربنا ومبيتنا واولادنا وأموالنا .. تتربص بنا فى غفلتنا عن ذكر الله فتزاحمنا موائدنا وتقاسمنا ذبائحنا .. وباسم الله ترتعد وتخنس وتذهب بحسرتها بعيدا عنا (وَلاَ تَأْكُلُواْ مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللّهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَآئِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ )

    - الحلال والطيبات لها مجاعة ولا ترضى عن الخبائث بديلا .. اجتمعت واوليائها على كل دنس وخبيث ويأبى المؤمن إلا ان يسلم لله ويتبع رسوله صلى الله عليه وسلم قولا وفعلا (الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ )

    الاسلام حريص هلى نظافه المؤمن قلبا وقالبا حتى يسلم من اغواء الطاغوت واوليائه .. ولا يكون وعاء المؤمن نظيفا طاهرا فى جوهره دون ان ينبت جسده من كل حلال طيب لا تشاركه فيه شياطين ولا يكون طعامه بإسم ولا لإسم غير الله
    (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالْدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاَّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُواْ بِالأَزْلاَمِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن دِينِكُمْ فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ )

    الطاغوت يزين لاوليائه موائد الخبائث وما ذبح لغير الله .. هذا إرضاء لسحر وجن وذاك باسم ولى او مسيح .. شراب اتباعه وعباده الدم وكل نجس وقبيح .. سلاحه فى اغوائهم الغفله عن ذكر الله ..وإذا ذكر الله يهوى ويهوى معه كل غوى مضل مبين .. عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    (إذا دخل الرجل بيته ، فذكر الله عند دخوله وعند طعامه ، قال الشيطان : لا مبيت لكم ولا عشاء . وإذا دخل فلم يذكر الله عند دخوله ، قال الشيطان : أدركتم المبيت . وإذا لم يذكر الله عند طعامه ، قال : أدركتم المبيت والعشاء ) . وفي رواية : ( وإن لم يذكر اسم الله عند طعامه ، وإن لم يذكر اسم الله عند دخوله ) .
    وعنه نعم المعلم وخاتم المرسلين الذى اتاه الله من لدنه حكما وعلما وكشف له عن اسرار خلقه من الانس والجن اجمعين
    ( خمروا الآنية ، وأوكوا السقية ، وأجيفوا الأبواب واكفتوا صبيانكم عند العشاء ، فإن للجن انتشارا وخطفة )

    ولا يقف حدود المؤمن عند ذاته وجسده .. المؤمن الحق ليس أنانيا ولا متمنيا لثواب ومغفرة يحرم غيرها منها .. لا يقبل على نفسه الحلال ويحرمه على غيره .. لا يطهر جسده وجوفه بالطيبات ويفرش لمن اتبعوا اهوائهم وقول كل شيطان مريد موائد دنس وخمر ورجس باسم الصداقات والمجاملات .. المؤمن الحق الذى اسلم لله حق اسلامه لا يجامل من أحلوا لأنفسهم كل رجس وخبيث من اتباع الملل الاخرى ويحاكى فى فعله قول المغضوب عليهم اليهود يجتنب المحرمات ويقدمها لغيره ويتعالى على الجاهلين مثلما فعلوا و قالوا (لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )

    المؤمن لا ينأى بنفسه عن المحرمات ويتاجر فيها ابتغاء منفعة ولا عرض دنيا زائلة مهما كانت مغرياتها وارباحها .. المؤمن الذى احسن اسلامه يحب لغيره ما يحب لنفسه وعن قدوتنا ومعلمنا ورسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم
    ( لعن الله اليهود ثلاثا . إن الله حرم عليهم الشحوم فباعوها وأكلوا أثمانها ، وإن الله إذا حرم على قوم أكل شيء حرم عليهم ثمنه )

    الحلال والطيبات من الرزق والبعد عن الخبائث والمحرمات ليست بقوانين حرمان وطقوس يتبعها المسلم على مضض .. بل هى شريعة ربانية تخشاها الشياطين .. تذكرة يومية لكل ذرة تدخل جوفه باسم الله وينبت منها جسده فينتبه من غفلته لما يجب ان تكون عليه افعاله .. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    ( أيها الناس ! إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا . وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين . فقال : { يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا إني بما تعملون عليم } . وقال : { يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم } ] . ثم ذكر الرجل يطيل السفر . أشعث أغبر . يمد يديه إلى السماء . يا رب ! يا رب ! ومطعمة حرام ، ومشربه حرام ، وملبسه حرام ، وغذي بالحرام . فأنى يستجاب لذلك ؟

  8. #8
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي

    ( اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ )

    هى معركة بين اولياء الله وبين ابليس ومن تولاه لا تنتهى مادام العمر والى ان يرث الله الارض ومن فيها ومن عليها .. معركة تتباين فيها ساعات البدايات والنهايات وفى آجالها وتفاصيلها .. ولكل أجل كتاب وساعة اذا جاءت لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون .. ساعة تتوقف عندها الاعمال وتطوى فيها الصفحات ( وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللّهُ النَّاسَ بِظُلْمِهِم مَّا تَرَكَ عَلَيْهَا مِن دَآبَّةٍ وَلَكِن يُؤَخِّرُهُمْ إلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى فَإِذَا جَاء أَجَلُهُمْ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ ) .. نسأل الله العفو والعافية وحسن الخاتمة

    الامر جد وليس بالهزل يتطلب اعداد جيد للجسد والنفس والعقل لتحديد الهدف .. وانت باختيارك ان تكون نظيف البدن طاهرا قد حددت اى الفريقين موقعك بتلك المعركة (إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ) .. باختيارك للطيبات من الرزق والحلال واجتناب الرجس والخبائث اعلنت اى جانب وصحبة تحب ان تكون معها فى الدنيا والآخرة .. انتزعت من عدوك بعض اسلحته وأضعفته عندما أبعدته عنك بما يكره من نظافة وطهر وزكيت بدنك بكل طيب وماء طهور

    ولكن تزكية البدن لا تكفى دون ان يكون للنفس فيها نصيب ( وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا (7) فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا (8) قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا (9) وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا (10) ).. وكيف لنفس ان تتبين الرشد من الغى دون عقل واعى صافى وقلب رشيد .. لابد من تصفيه الذهن بما علق بها من شوائب حتى تعود النفس لفطرتها السليمة التى خلقت عليها حين أسلمت لرب العالمين ( وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ ) .. فطرتها النقية التى جبلت عليها قبل ان تجتالها وتختالها وتغتالها الشياطين بغير الحق
    (ذكر النبي فيما يروي عن ربه تبارك وتعالى أنه قال : إني خلقت عبادي حنفاء و أنهم أتتهم الشياطين فاجتالتهم عن دينهم ، و حرمت عليهم ما أحللت لهم ، و أمرتهم أن يشركوا بي ما لم أنزل به سلطانا )
    وعنه صلى الله عليه وسلم (ما من مولود إلا وهو يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه )

    كيف لنفس تنكر الحق وتجادل فيه بالباطل لتدحضه وتريد ان تتبع الهوى وقول كل شيطان مريد ان تتبين الحق ( فَإِن لَّمْ يَسْتَجِيبُوا لَكَ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يَتَّبِعُونَ أَهْوَاءهُمْ وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ هُدًى مِّنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ )
    كيف لها ان تعرف الحق وهى تستكبر فى الارض بغير الحق دون ان تسلم والبدن والعقل والجوارح به وللحق رب العالمين (وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلاَّ مَن سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130) إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131) وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ (132) )

    لابد من اتباع لمنهج سليم ووصفة ربانية لتنقية العقل من كل باطل ووسواس خناس رجيم كما نقى الجسد من كل دنس وخبيث .. اتباع منهجا فى الله وخالصا لوجه تعالى نرجو به رحمته فى الدنيا والآخرة ونجعل به كلمته هى العليا نخزى بها الطاغوت واوليائه على الارض ونجعلهم فيها اسفل سافلين

    اسلام حق للحق لا يشوبه ولايشينه شرك ولا بدع غير تابع لقول كل أفاك أثيم (وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ بَلْ أَتَيْنَاهُم بِذِكْرِهِمْ فَهُمْ عَن ذِكْرِهِم مُّعْرِضُونَ ) .. اسلام غيرمشوه ولا مشوش ولا منقوص

    (إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوْتُواْ الْكِتَابَ إِلاَّ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَن يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللّهِ فَإِنَّ اللّهِ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19) فَإنْ حَآجُّوكَ فَقُلْ أَسْلَمْتُ وَجْهِيَ لِلّهِ وَمَنِ اتَّبَعَنِ وَقُل لِّلَّذِينَ أُوْتُواْ الْكِتَابَ وَالأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ فَإِنْ أَسْلَمُواْ فَقَدِ اهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ وَاللّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ (20) )

  9. #9
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي

    ( وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200) إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَواْ إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُواْ فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ (201) وَإِخْوَانُهُمْ يَمُدُّونَهُمْ فِي الْغَيِّ ثُمَّ لاَ يُقْصِرُونَ (202) )

    نظافة العقل وتنقيته مما علق به من حصاد فكر ضال .. وعلم لا ينفع .. واعلام غوى مضل مبين .. وصحبة قرين سوء .. وموروثات تخدم اهداف باطلة ونظم فاسدة لا تسمن ولا تغنى من جوع ولا تزيدنا إلا حسرة وخبالا .. هى نظافة فى حقيقتها لا تقل اهمية عن نظافة البدن ((وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللّهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ )

    العقل رأس الكبر والخيلاء .. رأس الهوى والفتنة .. إذا هوى هويت معه النفس والبدن ولا تكمل نظافته وطهارته إلا اذا اسلم طوعا وكرها لخالقه .. لله رب العالمين ( أَفَغَيْرَ دِينِ اللّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ )

    وشياطين الانس والجن لا تذكر الله ولا تبغى اليه الوسيلة .. يئست من أخراها وكفرت بها استكبارا وعلوا فى الارض بغير الحق ولا تجد عن زينة الحياة الدنيا بديلا ولا سبيلا .. تأنس بكل مفسدة لاهية هالكة .. مجالسها الغناء والمعازف والطرب تذهب و تسكر به العقول .. وتميت به الايمان فى القلوب وتنبت فيها النفاق .. وتشغل به الالسنة عن ذكر الله حتى يصبح لحن القول شاغلها وسمة لها قولا وفعلا فتدمنه النفوس وتتملكها به الشياطين فيصبح ويمسى اصحابها وهم سامدون
    (عن ] ابن مسعود أنه سئل عن هذه الآية { ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم } فقال هو الغناء والذي لا إله إلا هو يرددها ثلاث مرات
    وعنه صلى الله عليه وسلم (إنما نهيت عن صوتين أحمقين فاجرين : صوت عند نعمة لهو ولعب ومزامير الشيطان ، وصوت مصيبة لطم الخدود وشق الجيوب ، ودعاء بدعوى الجاهلية )

    اسلام العقل لله خطوة نحو صفاء قلب مطمئن بذكر الله .. و سلام نفس راضية مطمئنة بجوار الله ولقائه (يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ ادْخُلُواْ فِي السِّلْمِ كَآفَّةً وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ ).. ولكن أولياء الطاغوت اخلصت له .. لقائدها ومعلمها وجندت كل طاقاتها وامكاناتها لخدمته والعمل تحت رايته ..زينت الباطل وجادلت به ليدحضوا به الحق واغوت البشر بكل ما اوتيت من اسباب للزج بنا فى اهوال وفتن لا نعرف معها راحة ولا هناء.. ولاتمل اصرارا على ان تحفر لنا قبورا من نار ( قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ (16) ثُمَّ لآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَآئِلِهِمْ وَلاَ تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ (17) )
    وعنه صلى الله عليه وسلم (يمسخ قوم من أمتي في آخر الزمان قردة وخنازير ، قيل : يا رسول الله ويشهدون أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله ويصومون ؟ قال : نعم . قيل : فما بالهم يا رسول الله ؟ قال : يتخذون المعازف والقينات والدفوف ويشربون الأشربة فباتوا على شربهم ولهوهم ، فأصبحوا وقد مسخوا قردة وخنازير
    والمسلم لا يمل فى التصدى لقرناء السوء ولا يستسلم الى ان يلقى ربه (قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِينًا قِيَمًا مِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (161) قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (162)

    تغييب العقل والتشويش عليه بالصخب والغناء والموسيقى هو صوت ومزمار ابليس واوليائه لاغواء البشر واستفزازهم والاستحواذ على عقولهم وقلوبهم وأقواتهم وأهليهم ( وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِم بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُورًا ) .. والحمد لله القائل( إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلاً )

    وكلما ارتفعت الاصوات بالصخب والغناء والموسيقى وكلمات الهوى وأشعار الغى اجتذبت اليها شياطين الجن (وَالشُّعَرَاء يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ (224) أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ (225) وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لَا يَفْعَلُونَ (226)
    وعنه صلى الله عليه وسلم (لأن يمتليء جوف أحدكم قيحا خير له من أن يمتليء شعرا )

    والمرء على دين خليله و مرآته وميزان نفسه أذا لم يثقلها بذكر الله ركنت الى قرين السوء (وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ (36)وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ (37) حَتَّى إِذَا جَاءنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ (38) ..
    ركنت لمصير زائف خاوى خفت معه مثاقيله (وَمَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ فِي جَهَنَّمَ خَالِدُونَ ).. نسأل الله العفو والعافية فى الدنيا والآخرة

    حفلات الطرب مجالس كرب لاهل الشهوات والمجون تجمعها بصحبة شياطينها تنتشى معها وتميل بها عن الحق ميلا عظيما (والله يريد ان يتوب عليكم ويريد الذين يتبعون الشهوات ان تميلوا ميلا عظيما ) .. حفلات جمعت الطاغوت واوليائه .. نسوا الله فأنساهم أنفسهم (استحوذ عليهم الشيطان فانساهم ذكر الله اولئك حزب الشيطان الا ان حزب الشيطان هم الخاسرون )

    غناء ومعازف ورقص واختلاط هى صلوات عبدة الشيطان .. هى مذاهب اهل البدع والزار .. هى افراح شياطين الانس والجن بأحزان البشر وكوارثهم .. ان الشيطان للانسان عدو مبين .. كلما تناثرت دماء البشر و علا صراخ نسائهم وأطفالهم كثرت الحفلات وارتفعت اصوات شياطينها بالفرح والطبول تصرف بها النفوس والابدان عن حقيقة واقعها ومصائبها والدعاء الى خالقها ان يرفع عنها الكرب والبلاء .. تغييب وتسويف وتلبيس على العقول فتفقد سيطرتها على الابدان ويقودها قرناء السوء الى بئس المصير ( وقيضنا لهم قرناء فزينوا لهم ما بين ايديهم وما خلفهم وحق عليهم القول في امم قد خلت من قبلهم من الجن والانس انهم كانوا خاسرين )

    الليل سكن للبدن والنفوس الطيبة وراحة وصفاء للعقول تقتطع منه اجمل ما فيه من اوقات تهفو وتلجأ فيها الى بارئها وخالقها تطلب رحمته وتخشى عذابه وتطمئن فيها الى صحبته وبجواره فى سكن وأمان لا تعرف معه هرج ولا مرج ولا أمزجة خرفان .. الليل سكن المؤمن ومعايش الشياطين (وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا (9) وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا (10) وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11) )

    الليل شاهد على احوال العباد .. فرقانا بين اولياء الله واولياء الطاغوت .. يكشف عن ابليس واتباعه الغطاء يعري افعالهم ويفضحهم على رؤوس الاشهاد .. الليل ملاذ اهل الهوى والشهوات لا تكاد تسكن فيه عقولهم حتى تستحوذ عليها الشياطين تؤزهم أزا (الم تر انا ارسلنا الشياطين على الكافرين تؤزهم ازا ) .. أحبوا لأنفسهم ما تحبه الشياطين فلا تطهرت ابدانهم ولا أسلمت عقولهم لخالقها .. اختاروا ما تمليه عليهم شياطينهم .. اختاروا ان يكونوا من الغافلين .. اختاروا ان يضلوا عن سواء السبيل وان يضلوا معهم جبلا كثيرا وجاهلين .. بالليل سكن للمؤمن .. وعربدة للضالين الغافلين .. الليل مناجاة العابد ومطارق الشياطين

    المؤمن نظيف البدن .. منبته طيب وحلال نقى العقل صافى النفس .. كيان أسلم قلبا وقالبا بصفات وسمات ارادها خالقه له .. صفات تمقتها شياطين الانس والجن وتتمنى زوالها واستبدالها ليصبح المرء شبيها بما هى عليه من رجس وعصيا ن وفسوق وشقاء لا تعرف معه النفس سكينة فى الدنيا ولا الآخرة
    (وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلاَ تَلُومُونِي وَلُومُواْ أَنفُسَكُم مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَآ أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ )

  10. #10
    الصورة الرمزية امجاد
    امجاد غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    199
    آخر نشاط
    05-03-2008
    على الساعة
    05:48 PM

    افتراضي

    ((كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِّنكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ (16) فَكَانَ عَاقِبَتَهُمَا أَنَّهُمَا فِي النَّارِ خَالِدَيْنِ فِيهَا وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ (17))

    شيطان رجيم عليه اللعنة ومن اتبعه الى يوم الدين ( ( لَّعَنَهُ اللّهُ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا )
    .. يبغض لنا اسلام اجسادنا وحواسنا وجوارحنا لرب العالمين .. يكره لنا جنات النعيم ويريد ان نشاركه جهنم وبئس المصير .. يكره لنا العبودية لله الواحد القهار .. يريد ان يقتلع اى بادرة بذرة او نبته لكلمة الخالق فى عقولنا وقلوبنا .. الايمان بوجود الخالق يعنى طاعة وعبودية له وذكر كلماته .. والشيطان يريد لنا الكفر منهاجا وسبيلا يحكم به حياتنا وينهيها كما انتهى اليها


    وهاهو رجل مؤمن من آل فرعون اتاه الله حكمة وعلما وكذلك يجزى المحسنين .. قام فى قومه خطيبا فنعم وأسبق من أنجبت مصر من الخطباء .. المصريون فراعنة فى كفرهم وشركهم .. وخير أجناد الارض حين يؤمنون (وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَجُلًا أَن يَقُولَ رَبِّيَ اللَّهُ وَقَدْ جَاءكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّبِّكُمْ وَإِن يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ وَإِن يَكُ صَادِقًا يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ )
    .. خاطبهم بما يفهمون ويعقلون فنسف منهج الكفر بما لا يحتمل جدال ولا مراوغة .. القضية غاية فى البساطة ليست بحاجة الى انكار الخالق او تشكيك بوجوده ولا الى كل تلك الحرب على المؤمنين به .. ماذا يضير الكافر اذا آمن بوجود الخالق .. ان صدق رسل الله فاز بما وعدوا .. وان كذبوا عليهم كذبهم .. لن يضيره ولا يشينه شيئا .. الأمر ليس بحاجة الى المخاطرة .. ليس من العقل ولا الحكمة ان يغامر الانسان بمصير يجهله بعد موته يدفع فيه ثمن عناده نارا وجحيما ( وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ اتَّبِعُونِ أَهْدِكُمْ سَبِيلَ الرَّشَادِ (38) يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الْآخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ (39) )
    .. وردهم الى حقيقتهم حين اتخذوا الكفر والشرك منهاجا .. حقيقة لا تستند الى فكر ولا عقل ولا حكمة كما يدعون انما هى استكبار فى الارض بغير الحق .. عما يتحدثون ولما كل هذا العداء والجدال والعناد هو يدعوهم الى الجنة ويدعونه الى بئس المصير .. مصير ليس لهم به علم ولا يقين .. جحد وكفر زينه لهم الشيطان ليجعل له عزة فى نفوسهم تهوى بهم أسفل سافلين ( تَدْعُونَنِي لِأَكْفُرَ بِاللَّهِ وَأُشْرِكَ بِهِ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَأَنَا أَدْعُوكُمْ إِلَى الْعَزِيزِ الْغَفَّارِ (42) لَا جَرَمَ أَنَّمَا تَدْعُونَنِي إِلَيْهِ لَيْسَ لَهُ دَعْوَةٌ فِي الدُّنْيَا وَلَا فِي الْآخِرَةِ وَأَنَّ مَرَدَّنَا إِلَى اللَّهِ وَأَنَّ الْمُسْرِفِينَ هُمْ أَصْحَابُ النَّارِ (43) فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ (44) فَوَقَاهُ اللَّهُ سَيِّئَاتِ مَا مَكَرُوا وَحَاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذَابِ (45) )
    ويقطع نبينا محمد صلى الله عليه وسلم على ابليس اى بادرة لاغوائنا .. يضيع عليه الفرص للنيل منا ويكفي عن عقولنا سوء الفكر و الحيرة
    (لا يزال الناس يتساءلون حتى يقال : هذا ، خلق الله الخلق ، فمن خلق الله ؟ فمن وجد من ذلك شيئا فليقل : آمنت بالله . وفي رواية : يأتي الشيطان أحدكم فيقول : من خلق السماء ؟ من خلق الأرض ؟ فيقول : الله ثم ذكر بمثله . وزاد : ورسله ) .. الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 134

    ولا يقف ابليس واعوانه الى حد اشاعة الكفر والدعوة له .. لا يتركنا ما حيينا .. اذا ما أسلمنا وقف حائلا بين دخول الايمان الى قلوبنا .. يشتعل واوليائه حقدا وحسدا ولا يريدنا ان نتذوق حلاوة الايمان بالقرب من الله الرحمن الرحيم .. اذا ما فشل وعجز ان يوقفنا بعيدا عن الاسلام لله البارىء الواجد ارتضى لنا على مضض مبلغ من اسلام ينقصه الاخلاص فى العمل (قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ وَإِن تُطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَا يَلِتْكُم مِّنْ أَعْمَالِكُمْ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ )
    .. اسلام ينقصه طراوة تجعل القلوب تأنس وتطمئن بذكر الله .. واحساس ويقين بأن الله معنا أينما كنا .. من وجد الله وجد كل شىء ومن فاته الله فاته كل شىء

    .. ايمان لا يعرف يأسا ولامستحيلا على خالق كل شىء ومليكه لا يعجزه شيء فى الارض ولا فى السماء .. ايمان بالله لا يرتد .. ايمان غير مرجف ولا شاك .. عرفناه من رسل الله وانبيائه وعباده الصالحين .. كانوا قدوتنا من البشر نتأسى بهم ولم يكونوا ملائكة يمشون على الارض مطمئنين .. لم تكن سيرهم اساطير الاولين تتلى علينا بكرة واصيلا .. عاشوا وعانوا وابتلوا اكثر مما ابتلينا .. فى قصصهم شرعا ومنهاجا لاقوام لهم قلوب يفقهون بها وانها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التى فى الصدور .. أمنوا بالله حق الايمان فأخلصهم الله بخالصة الذكر يعرف اسمائهم أعدائهم ومحبيهم ويجهلون ما عداهم من ملوك وقياصرة واباطرة وفراعنة تولوا الطاغوت فلم يعد لذكراهم صوتا ولا حسيسا .. ثقلت والتبست اسمائهم حتى على محبيهم ودارسيهم

    هاهى هاجر ام ابينا اسماعيل .. امرأة لا حول لها ولا قوة الا بالله العلى العظيم يتركها زوجها خليل الله فى واد غير ذى زرع .. تسأله أهو أمر من الله فكان فى الايجاب أمن لها وسكينة وجواب منها عن يقين ( اذا لن يضيعنا الله ابدا ) .. فآتاها الماء من حيث لا تدرى .. زمزم لا ينضب الى ماشاء الله .. ومن وحشة القفار بلد آمن يأتيه خيرات وثمرات رزق وأناس تهوى اليه من كل فج عميق .. آمنت بالله نعم الايمان فلم يضيعها الله أبدا ومنها كان خير أمة اخرجت للناس
    ايمان بالله مستقر فى القلوب .. ايمان عن يقين جعل النار سلاما على ابراهيم .. ومن ظلمات بعضها فوق بعض سكن وتسبيح وفرج ليونس فى بطن الحوت .. ومن غيابات الجب ( البئر ) بشرى ليوسف بالتمكين فى الارض وعلم بتأويل الاحاديث .. وفى امواج كالجبال كان باسم الله لسفينة نوح مجراها ومرساها .. وللمسيح ابن مريم وأمه مأوى ذات قرار ومعين .. ولأهل الكهف رحمة ورشدا .. ولاولياء الله منابر من نور .. ولمحمد وصاحبه فى الغار أنسا و أمنا وسكنا .. ونصرا من الله وفتحا مبينا

    ( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ )

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. معنى الطاغوت وصفته الكفريه
    بواسطة السلفية في المنتدى العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-08-2008, 01:54 PM
  2. معنى الطاغوت
    بواسطة رض الله المغربي في المنتدى العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-06-2007, 01:39 PM
  3. شنوا الحرب على سويسرا
    بواسطة ismael-y في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-02-2006, 07:41 PM
  4. لماذا هذه الحرب على القرآن؟
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-12-2005, 10:49 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه

الحرب على الشيطان .. على الطاغوت واوليائه