هل صُلب يسوع أم آخر ؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هل صُلب يسوع أم آخر ؟؟

صفحة 3 من 8 الأولىالأولى ... 2 3 4 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 78

الموضوع: هل صُلب يسوع أم آخر ؟؟

  1. #21
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    السلام عليكم
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mdt_سفيان صدوقي مشاهدة المشاركة
    كيف يمكننا أن نميّز شخصية الخرافية التي يعتقدون انها صلبت من الإنسان الحقيقي نبينا عيسى عليه السلام الدي رفعه الله اليه طبعا الادلة من الكتاب المقدس؟
    أخي الفاضل ...

    نميز من سياق النصوص كالنص الذي وضعتة في أول الموضوع :
    يو 20 : "
    و في اول الاسبوع جاءت مريم المجدلية الى القبر باكرا و الظلام باق فنظرت الحجر مرفوعا عن القبر 2فركضت و جاءت الى سمعان بطرس و الى التلميذ الاخر الذي كان يسوع يحبه و قالت لهما اخذوا السيد من القبر و لسنا نعلم اين وضعوه 3 فخرج بطرس و التلميذ الاخر و اتيا الى القبر 4 و كان الاثنان يركضان معا فسبق التلميذ الاخر بطرس و جاء اولا الى القبر 5 و انحنى فنظر الاكفان موضوعة و لكنه لم يدخل 6 ثم جاء سمعان بطرس يتبعه و دخل القبر و نظر الاكفان موضوعة 7 و المنديل الذي كان على راسه ليس موضوعا مع الاكفان بل ملفوفا في موضع وحده20: 8 فحينئذ دخل ايضا التلميذ الاخر الذي جاء اولا الى القبر و راى فامن 9 لانهم لم يكونوا بعد يعرفون الكتاب انه ينبغي ان يقوم من الاموات 10 فمضى التلميذان ايضا الى موضعهما11 اما مريم فكانت واقفة عند القبر خارجا تبكي و فيما هي تبكي انحنت الى القبر 12 فنظرت ملاكين بثياب بيض جالسين واحدا عند الراس و الاخر عند الرجلين حيث كان جسد يسوع موضوعا 13 فقالا لها يا امراة لماذا تبكين قالت لهما انهم اخذوا سيدي و لست اعلم اين وضعوه 14 و لما قالت هذا التفتت الى الوراء فنظرت يسوع واقفا و لم تعلم انه يسوع 15 قال لها يسوع يا امراة لماذا تبكين من تطلبين فظنت تلك انه البستاني فقالت له يا سيد ان كنت انت قد حملته فقل لي اين وضعته و انا اخذه 16 قال لها يسوع يا مريم فالتفتت تلك و قالت له ربوني الذي تفسيره يا معلم 17 قال لها يسوع لا تلمسيني لاني لم اصعد بعد الى ابي و لكن اذهبي الى اخوتي و قولي لهم اني اصعد الى ابي و ابيكم و الهي و الهكم ..

    من هنا نميز مسألة الشبية ... يسوع أشهر من نار على علم في أوساط اليهود وكان يعلم في الهيكل وفي كل أرجاء إسرائيل .... فهل لو غاب عنهم لـ 30 يوماً على سبيل المثال ورأوة ثانيةٍ فهل سيتعرفون علية أم لاء؟
    بالتأكيد سيتعرفون علية فكيف لإنسانة مقربة منة لم تتعرف علية بالرغم من وقوفها معة وجهاً لوجة ولم تعرفة وشكت في شخصيتة ؟؟
    إلا أنها أيقنت ان الذي أمامها ليس يسوع!..

    أيضاً لو قرأنا متى يثبت لنا أن يسوع يغير من هيئتة وهذا الفكر كان سابقاً عند بعض الفرق المسيحية اللذين سموا بعد ذلك بالهراطقة :
    مت : 17 : 1 - 9 " :


    1 وبعد ستة أيام أخذ يسوع بطرس ويعقوب ويوحنا أخاه وصعد بهم إلى جبل عال منفردين
    2 وتغيرت هيئته قدامهم ، وأضاء وجهه كالشمس، وصارت ثيابه بيضاء كالنور
    3 وإذا موسى وإيليا قد ظهرا لهم يتكلمان معه
    4 فجعل بطرس يقول ليسوع: يا رب، جيد أن نكون ههنا فإن شئت نصنع هنا ثلاث مظال: لك واحدة، ولموسى واحدة، ولإيليا واحدة
    5 وفيما هو يتكلم إذا سحابة نيرة ظللتهم، وصوت من السحابة قائلا: هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت. له اسمعوا
    6 ولما سمع التلاميذ سقطوا على وجوههم وخافوا جدا
    7 فجاء يسوع ولمسهم وقال: قوموا، ولا تخافوا
    8 فرفعوا أعينهم ولم يروا أحدا إلا يسوع وحده
    9 وفيما هم نازلون من الجبل أوصاهم يسوع قائلا: لا تعلموا أحدا بما رأيتم حتى يقوم ابن الإنسان من الأموات..

    التلاميذ عرفوا بأن يسوع يستطيع تغيير هيئتة ... إذاً بكل بساطة نقول بأن الذي صلب غير يسوع إذ غير يسوع من هيئتة ... والشواهد كلها تفيد هذا الرأي ... فعلى سبيل المثال : يسوع كما أسلفنا معروف لدي اليهود ... فلماذا يحتاج اليهود ليهوذا حتى يعطيهم علامة وقد قال لهم - الذي أقبل هو امسكوا - أي هو يسوع ...

    هذا الأمر يثبت لنا بأن اليهود أنفسهم متشككين في شخصية من أرادوا القبض علية ...

    وإن أردت أن نتوسع في هذا فأنا تحت أمرك ..

    تحياتي..


    التعديل الأخير تم بواسطة christina ; 23-02-2014 الساعة 04:18 PM
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  2. #22
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    محاكمة يسوع كانت ليلاً بحسب روايات الإنجيل ...


    ويسوع يهودي ومن المفترض أن كتبة الأناجيل هم من اليهود أيضاً ... وحسب التقليد اليهودي المحاكمات بالموت لاتُقام ليلاً .. ... فلو كان الكتبة هم من اليهود لماسقطوا في هذا الموقف الحرج لكتاباتهم ... . وأمراً آخر .. لنفترض أنها كانت ليلاً ... فاليهود لاينطقون بالأحكام في عقوبة الموت إلا في الوم الثاني ...


    قانون اليهود وتقليدهم لاتصدر الأحكام ليلاً بل يُمنع المحاكمات الليلية ...

    "كل محاكمة تهدف إلي حياة إنسان يجب أن تتم في وضح النهار"


    جمع العالم وستكوت القوانين اليهودية المعمول بها في عهد يسوع ... من "المِشناة - تحت عنوان السنهدرين " والتي تخص التقليد اليهودي في المحاكمات :


    1 – القضايا الخاصة والمخالفات الرئيسية يصير الحكم فيها بواسطة مجمع من ثلاثة وعشرين عضواً"الفصل الأول مقطع 4 ".


    2 – القضايا الخاصة بمحاكم أدعاء النبوة الكاذبة – الحكم فيها على وجه الخصوص بحضور المجمع الكبير للسنهدريم أو واحد وسبعون عضواً " الفصل الأول مقطع 5 ".


    3 – بخصوص الشهود : يتوجب عليهم أن يفحصوا بدقة وعلى انفراد في جميع الأحوا على أن اتفاق اثنين منهم يعتبر كافياً وصحيحاً " فصل 3 مقطع 6 ؛ فصل 5 مقطع 1 وما يلية".


    4 – في القضايا الرئيسية : يختبر الشهود اختباراً خاصاً من جهة دوافعهم التي أتت بهم للشهادة ويحذَّروا من جهة خطورة هلاك النفس على أن لا تقبل شهادة عن طريق السماع المنقول " الفصل 4 مقطع 5 ".


    5 – يجلس القضاة على شكل نصف دائرة على أن يجلس الرئيس في الوسط حتى يواجة الكل بعضهم وجهاً لوجة " فصل 4 مقطع 3 ".


    6 – في القضايا الرئيسية : يرتب كل شي حتى يعطَى للمتهم حقُّ الاستفادة من جنوح القضية نحو الشك وحينئذ تؤخذ أصوات المبرئين أولاً " فصل 4 مقطع 1 ".


    7 – في القضايا المدنية : يمكن أن تستمر المحاكمة ويفرغ منها في الليل على أن التقرير يمكن أن يخرج في نفس يوم فحص القضية .


    8 – في القضايا الرئيسية : تصير المحاكمة فقط في النهار بينما الحكم بالبراءة يمكن أن ينطق بة في يوم القضية نفسة لكن النُطْق بالاتهام والإدانة لا ينْطَقُ بة إلا في اليوم الثاني للقضية على أن مثل هذة القضايا لا يجوز فحصها مساء السبت ولا في عيد "الفصل 4 المقطع 1 ؛ الفصل الخامس مقطع 5 ".


    9 – في حالة الاتهام : يلزم أن يمنح المتهم أربع أو خمس مرات حسب مقتضيات الحاجة ليأتي بحجج والتماسات جديدة " فصل 6 مقطع 1 ".


    10 – في ختام الاتهام والإدانة : يستحدث المتهم أن يعترف حتى لا يهلك فيما بعد " فصل 6 مقطع 2 ".


    11 – يتقدم المدان منادٍ ويقول بصوت عال : إن فلان الفلاني ابن فلان الفلاني ذاهب للرجم أو للموت حسب الحكم بسبب كذا وكذا من السيئات والشهود علية هم فلان وفلان وكلُّ مَنْ يستطيع أن يدلي ببيانات تثبت براءتة فليتقدم ويعطي الأسباب "فصل 6 مقطع 1 ".


    12 – في قضايا التجديف : يفحص الشهود فحصاً شديداً فيما يخص اللغة التي استخدمها المتهم فإذا ثبتت صحة شهادة الشهود ثبوتا قاطعاً يقف القضاة ويشقُّون ثوبهم "فصل 7 مقطع 5 ".


    13 – يرجم المجدف " فصل 7 مقطع 4 ".


    14 – بعد رجم المجدف يعلق على المشنقة " فصل 6 مقطع 4 " .وينزَل عنها في المساء ليدفن في مقبرة عامة تُعَدُّ خصيصاً لهذا الغرض "فصل 6 مقطع 5 " ... Westcott, op. cit., pp. 262-263


    هذة قوانين اليهود المعمول بها في أيام يسوع ... ولكن الأنجيل يأتينا بروايات هزلية .... وتعليل المسيحيين بهذة الطوام التي تنسف عقيدة الصلب ... هو أن اليهود خالفوا تقاليدهم !!..

    كل شروط التقليد اليهودي لاتنطبق على أحداث ومجريات محاكمة يسوع ..


    تحياتي.
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  3. #23
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    للرفع والتذكير..

    من لدية أي سؤال فيما سبق ذكرة أو سؤال لنقطة جديدة فليتفضل بطرحة ..

    تحياتي.
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    791
    آخر نشاط
    14-09-2017
    على الساعة
    03:47 PM

    افتراضي

    سبحان الله ... يعني اليهود خالفوا كل القوانين ... بس عشان يحاكموا يسوع
    عفوا اخت كرستينا ممكن سؤال اخر ... اعلم اني اثقلت عليكي بالاسئله لكني اريد ان افهم قصة هذا الفلم الهندي
    كيف مريم المجدليه لم تعرف يسوع .. والمراه بطبيعتها لديها قوة ملاحظه للاشكال قويه جدا
    ولو افترضنا جدلا بانها لم تعرفه بسبب قلة الضوء فكيف لم تعرف صوته في بادء الامر
    ولم تعرفه الا عندما قال يا مريم ... ثم اين مريم ام يسوع ... اليست هي من تعرف انه ابن الاه
    ويجب ان تكون في انتظاره عند قيامته ... ان عدم وجود ام يسوع عند قيامته المزعومه يدل
    على انها كانت تعرف ان من مات هو شخص اخر ... وايضا لو فرضنا مره اخرى بعدم ايمان
    امه به وبانه سيقوم وان من تقاليد اليهود دهن جسد الميت في اليوم الثاني او الثالث الن تكون
    امه اول من تتوجه للقبر لعمل ذلك بدافع الامومه . لماذا لم تظهر مريم العذاء في المشهد القيامه كله
    ارجوكي الافاده من حسب منظور النصارى
    اللهم لنا اخوتنا واخوات كانوا معنا هنا فاتاهم اليقين

    اللهم اغفر لهم وارحمهم وعافهم واعف عنهم وأكرم نزلهم ووسع مدخلهم واغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس وأبدلهم دارا خيرا من دارهم وأهلا خيرا من أهلهم وزوجا خيرا من ازواجهم وأدخلهم الجنة وأعذهم من عذاب القبر أو من عذاب النار







    http://www.anti-ahmadiyya.org

  5. #25
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    السلام عليكم

    لاعليك أخي المحترم
    الا حبيب الله محمد ..

    ضع أي سؤال لديك وسنجيب إن شاء الله فهذا حق كل مسلم علينا...وإن شاء الله سأقوم بتحضير الرد على سؤالك وسأضعة إن شاء الله بالكثير مساء اليوم ...



    تحياتي.
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  6. #26
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    السلام عليكم

    اقتباس
    سبحان الله ... يعني اليهود خالفوا كل القوانين ... بس عشان يحاكموا يسوع
    عفوا اخت كرستينا ممكن سؤال اخر ... اعلم اني اثقلت عليكي بالاسئله لكني اريد ان افهم قصة هذا الفلم الهندي
    كيف مريم المجدليه لم تعرف يسوع .. والمراه بطبيعتها لديها قوة ملاحظه للاشكال قويه جدا
    ولو افترضنا جدلا بانها لم تعرفه بسبب قلة الضوء فكيف لم تعرف صوته في بادء الامر
    ولم تعرفه الا عندما قال يا مريم
    ... ثم اين مريم ام يسوع ... اليست هي من تعرف انه ابن الاه
    ويجب ان تكون في انتظاره عند قيامته ... ان عدم وجود ام يسوع عند قيامته المزعومه يدل
    على انها كانت تعرف ان من مات هو شخص اخر ... وايضا لو فرضنا مره اخرى بعدم ايمان
    امه به وبانه سيقوم
    وان من تقاليد اليهود دهن جسد الميت في اليوم الثاني او الثالث
    الن تكون
    امه اول من تتوجه للقبر لعمل ذلك بدافع الامومه . لماذا لم تظهر مريم العذاء في المشهد القيامه كله
    ارجوكي الافاده من حسب منظور النصارى

    أولاً نأخذ روايات موقف المجدلية مع يسوع! :

    يو 20 :14 – 15 " ولما قالت هذا التفتت إلى الوراء فنظرت يسوع واقفًا
    ولم تعلم أنه يسوع
    قال لها يسوع:يا امرأة لماذا تبكين؟ من تطلبين؟
    فظنت تلك أنه البستاني فقالت له: يا سيد إن كنت أنت قد حملته،
    فقل لي أين وضعته و
    أنا آخذه".


    1 - في هذا الموقف حينما التفتت المجدلية كان يسوع واقفاً خلفها ... وتلاحظ أيضاً دار حوار بينهم وسألها عن بكائها وكل هذا لم تتعرف علية ...
    فهم يتحججون بأن الظلمة تسود المكان ... ولابأس في هذا القول سنأخذ بة ونريهم بأن هذا الكلام هو حجة واهية ...

    فلو قلنا بقولهم ... فكيف علمت المجدلية بأن القبر فارغ في هذة الظلمة ؟؟ وكيف علمت المجدلية بأن اللذين تحدثوا معها هم من الملائكة ؟؟ ولماذا لم تظن أن احدهم هو البستاني ؟؟ أو من التلاميذ ؟؟ طالما أن الدنيا مظلمة!..

    يقول العالم المسيحي جيم بيشوب في وصفة لقبر يسوع : "
    الاتساع خمسة اقدام الارتفاع سبعة اقدام العمق خمسة عشر قدما . مع نتوءات للتهويه .... " كتاب يوم مات المسيح - جيم بيشوب - .

    سبحان الله نظرت إلى قبر بتلك المواصفات في الإرتفاع والعمق وفي الظلام الحالك وأيقنت بأنة فارغ ولم تتعرف على يسوع الذي كان يقف أمامها ويتحدث معها وجهاً لوجة ؟؟

    أي عقل يصدق تلك الروايات؟؟

    2 - مالسبب الذي جعلها تظن أنة البستاني ؟؟
    هل ميزت لباسة ؟؟ وهل البستاني لدية لبس مخصص ؟؟
    بل كيف ظنت أنة البستاني في الظلام الحالك ؟؟؟

    هذة الحجة نقلبها عليهم ....

    وهنالك تفسيراً آخر لهذا الموقف :

    يقول ذهبي الفم : " على ما يلوح لظني أنها إذ قالت إنهم أخذوا سيدي ولست أعلم أين وضعوه ظهر السيد المسيح خلفها بغتة! فأخاف الملاكين، فإذ عاينا سيدهما أظهرا في الحال بشكلهما وبنظراتهما وبحركتهما أنهما قد أبصرا ربهما، بهذا الحال استمالا التفات مريم.
    ظهر لهما بهذه الكيفية ولم يظهر هكذا للمرأة حتى لا ترتعب منه عند أول نظرة إليه. إنما ظهر لها في شكل عادي بسيط كما يظهر من كونها قد ظنته أنه البستاني.

    كان هذا يليق بفكر غير متقدم أن ينطلق إلى الأمور العلوية ليس دفعة واحدة بل بهدوءٍ لهذا سألها: "يا امرأة لماذا تبكين؟ من تطلبين؟"
    ... Homilies on St. John, 86:1.

    ويقول البابا غريغوريوس الكبير : " إذ أحبت وشكت رأته ولم تتعرف عليه (يو 21: 14) حبها أعلنه لها وشكها منعها عن معرفته " ... Hom 25. Forty Gospel Homilies , PL 76: 1189.

    هؤلاء يثبتون بشك المجدلية من الرجل الذي رأتة فلو كان يسوع لعرفتة من مجرد حوارها معة ... وأنت قد ذكرت أخي الكريم بأن المرأة لديها قوة ملاحظة .... فكيف والمجدلية كانت ترافق يسوع مثل التلاميذ في كل مكان وكيف وهو الذي أخرج منها سبع شياطين وكيف لم تعرفة وهي التى مسحت بشعرها قدمة .. ثم تأتينا روايات كهذة تدعى بأنها لم تتعرف علية هكذا بكل سهولة ؟؟

    يقول القديس ثيوفيلاكتوس"أنّة يظهر وجهَة ومجدَ وجهِة للذين يتبعونة لأنّ مَن لا يتبع المسيح فعلياً لا يمكنة أن يبلغ إلى رؤية الله إذ "كيف يستطيع مَن لم يتطهّر أن يستنير بالمعرفة؟" ..

    فلو مريم من تابعي المسيح لعرفتة ... ولو تلميذي عامواس من تابعي يسوع لعرفوة ولم يسيروا معة مسافة طويلة جداً ويتحدثون مع بعضهم البعض طيلة هذة المسافة ولم يتعرفوا على شخصيتة ...

    ولكن نقول بأن مريم شكت فية كما شك فية بعض التلاميذ لأنهم على علم ويقين تام بأن هذا ليس يسوع ... ولكن المسيحيين يرفضون مسألة الشبية بالرغم من أن نصوص الكتاب تظهر لنا في أكثر من موضع كيف يفعل يسوع ويغير من هيئتة ... وهنا نقول لهم كما يقولون لنا حينما نناقشهم في قضية التجسد المزعومة فيقولون لنا هل الله لايستطيع أن يتجسد ؟؟

    ونحن نقول لهم هل الله لايستطيع إظهار من هو شبية يسوع ؟؟؟ ولماذا لايكون البستاني شبية يسوع فلذلك شكت المجدلية فية ؟؟


    أيضاً فكرة "الشبية" ترفضها المسيحية بالرغم من وجودها في كتابهم وكل من قال بهذة الفكرة من المسيحيين الأوائل كانو يقذفونهم بتهمة الهرطقة ..

    ذكر القديس الفونسوس ماريا دي ليكوري: "أنمن بدع القرن الأول قول فلوري: إن المسيح قوة غير هيولية وكان يتشح ما شاء من الهيئات ولذا لما أراداليهودصلبه أخذ صورة سمعان القوريني وأعطاه صورته فصلب سمعان بينما كانيسوعيسخر باليهود ثم عاد غير منظور وصعد إلى السماء....كتاب البدع والهرطقات.
    ويبدو أن هذا القول استمر في القرن الثاني حيث يقول فنتون شارح متى: " إن إحدى الطوائف الغنوسطية التي عاشت في القرن الثاني قالت بأن سمعان القوريني قد صلب بدلاً من يسوع"....المسيح في مصادر العقائد المسيحية، أحمد عبد الوهاب، ص (273، 274)، وانظر تاريخ الفكر المسيحي، الدكتور القس حنا جرجس الخضري (1/207)، وقاموس الكتاب المقدس، ص (1112).


    وقد استمر إنكار صلب المسيح، فكان من المنكرين الراهب تيودورس (560م) والأسقف يوحنا ابن حاكم قبرص (610م) وغيرهم.

    وقد نقل أوريجانوستقليداً شائعاً في عهده بأن يسوع كانت يستطيع في حياته أن يغير شكله وقتما وكيفما يشاء ويقول إن هذا كان السبب في ضرورة قبلة يهوذا الخائن وإلا فإن المسيح كان معروفاً لدى عموم أهل أورشليم...دائرة المعارف الكتابية (مادة أبو كريفا).
    يقول ملمن في كتابة " تاريخ الديانة النصرانية " : " إن تنفيذ الحكم كان وقت الغلس وإسدال ثوب الظلام فيستنتج من ذلك إمكان استبدال المسيح بأحد المجرمين الذين كانوا في سجون القدس منتظرين تنفيذ حكم القتل عليهم كما اعتقد بعض الطوائف وصدقهم القرآن"...الفارق بين المخلوق والخالق، عبد الرحمن باجي البغدادي، ص (366)، قصص الأنبياء، عبد الوهاب النجار، ص (503).


    كل أجوبتهم لاتتوافق مع النصوص ... ومتخبطة كثيراً ... لعدم وجود أي حل للخروج من هذا المأزق!..



    أما مسألة دهن الميت بعد دفنة بيوم أو يومين ... فلاتجد ذكر لهذا الطقس أو هذا التقليد أو هذة العادة في التراث اليهودي ... وهذا إن دل إنما يدل على تخبط علماء المسيحية ..

    ولكي نثبت تناقض روايات الإنجيل سنأخذ موقف المجدلية وقد ذكرنا النصوص أعلاة ... ونأخذ هذة النصوص الرائعة التي تثبت بأن من رأتة المجدلية ليس يسوع :

    يو 20 :14 – 15 " ولما قالت هذا التفتت إلى الوراء فنظرت يسوع واقفًا
    ولم تعلم أنه يسوع
    قال لها يسوع:يا امرأة لماذا تبكين؟ من تطلبين؟
    فظنت تلك أنه البستاني فقالت له: يا سيد إن كنت أنت قد حملته،
    فقل لي أين وضعته و
    أنا آخذه".

    ولنقراء هذة الأعداد الرائعة :

    يو 10 : 1– 5 "الحق الحق أقول لكم : إن الذي لا يدخل من الباب إلى حظيرةالخراف، بل يطلع من موضع آخر فذاك سارق ولصوأما الذي يدخل من الباب فهو راعي الخرافلهذا يفتح البواب والخراف تسمع صوته فيدعو خرافه الخاصة بأسماءويخرجهاومتى أخرج خرافه الخاصة يذهب أمامها والخراف تتبعه لأنها تعرف صوتهوأما الغريب فلا تتبعه بل تهرب منهلأنها لا تعرف صوت الغرباء.

    ففي هذا المثال يثبت لنا يسوع بأن خرافة تسمع صوتة وتعرف صوتة ... وتستطيع أن تميز صوتة من صوت الغرباء ... فلو كانهذا صحيحاً ... لعلمت المجدلية بأنها تقف أمام يسوع وتتحدث مع يسوع فقد دار حواراً بينهم أي تستطيع أن تميز صوتة من أول لحظة!..وتؤمن بأنة يسوع ... وليس شخصاً آخر كذلك الإثنين اللذين ظهر لهم يسوع بهيئة آخر لم يتعرفوا علية .... فالجميع لم يتعرف لهيئة وصوت من ظهر لهم
    ولم يتبعوة فور سماعهم صوتة ولكن ضلو يشكون فية...فلو لم يكن يسوع هو من ظهر لهم بتغيير هيئتة ...سنقول الشيطان ... هو من ظهر لهم ...فإن اعترضو على أن يسوع لم يغيرهيئتة ... فهنا تسقط مسألة القيامة ويسقط الكتاب المقدس فالنص ورد

    في الكتاب المقدس ... وإن وافقوا على هذا أيضاًتسقط القيامة ... ف بموافقتهم هم يؤكدون لنا مسألة تشابة يسوع بغيرة!لامفر من هذا..


    ولنقراء التفسير المسيحي المخادع والكاذب واللولبي :
    تفسير القسأنطونيوس فكري

    والمعاني التي في المثل الذي ضربه يسوع:الحظيرة=هي إسرائيل قديمًا والكنيسة حاليًا. هي ملكوت الله.الباب= باب الحظيرة هو المسيح الموصِّل للآب(رؤ1:4+ تك12:28-17) فالمسيح هو السلم، هو على الأرض ورأسه في السماء. نرى المسيحونلمسه إذ صار منظورًا لنا فنعرف الآب وندخل الحظيرة. والباب هو الإيمان بالمسيح.والرعاة السارقين هم من يدخلون بتعاليم غير تعاليم الكنيسة. الباب هو التعليمالصحيح عن الله.راعيالخراف=الذي هو ليس سارقًا أو لصًا وهو يدخل من الباب أي المسيح. وكل الأنبياء والرسل همرعاة صالحون. وكل خادم إن دخل من الباب يكون راعي صالح والمسيح هو راعي الرعاةورئيس الرعاة (1بط4:5) وراعي الخراف العظيم (عب20:13). هو الوحيد الذي قَدَّم نفسهعن خرافه لذلك هو صالح.البواب= هو حارس يحمل سلاحًا،فهو المسيح الديَّان الذي يغلق ولا أحد يفتح (إش22:22) أو هو الروح القدس الذي يفتحقلوبنا لنقبل التعليم الصحيح فنقبل صوت الراعي وكلمته ويسكن فينا المسيح، والروحيقود الكنيسة. ويشير البواب للخادم الأمين الذي يقود النفوس للمسيح. وقد يشيرالبواب لأسقف إذا وجد خادم تعليمه صحيح يسمح له بالدخول والتعليم. وإذا وجد خادممنحرف في عقيدته يمنعه.الخراف= هم شعب الله. والله يدعو خرافه للإيمانويخرجها للانطلاق إلى ملكوته.يذهبأمامها=هذا عكس الرعاية الطبيعية لأن الراعي يسير خلف الغنم ليراها ويحميها ولكن المسيحكل شيء مكشوف أمامه. والمسيح سار أمامنا وإفتتح الطريق إلى السماء ودخل كسابق، بلهو الطريق. هو ذاق الموت وعرف القيامة والصعود كسابق لنا.الراعيالغريب=الذي لم يدخل من الباب، هذا لم يرسله الله، ليس له التعاليم الصحيحة أو هم منرفضوا المسيح كالفريسيين. ولنلاحظ أن خدمة الرعاية هي دعوة من الله (عب4:5).والغريب لو دخل لحظيرة الخراف يحدث هياج للخراف. أما مع الراعي الحقيقي فهدوءواطمئنان.يطلعمنموضعآخر=لأن سور الحظيرة (حظيرة الخراف) منخفض الارتفاع فالسارق لا يدخل من الباب بل يقفزمن على السور. إشارة للهراطقة.
    تعرفصوته = كماعرفت المجدلية المسيح من صوته. وفي المجيء الثاني سيعرف المسيح من عرفوا صوته أيعرفوه من قبل. الآخرين سيخدعوا بمعجزات كاذبة. أما الخراف الحقيقية فهي تعرف المعلم الذي عنده التعليم الصحيح وتنفر من المعلم الذي عنده تعليم خاطئ، كما تميزالخرف صوت راعيها فتتجمع حوله ولا تذهب وراء اخر كما قلنا. يدعوخرافهبأسمائها=الرعاة يعطون خرافهم أسماء للتدليل، والراعي يعرف كل واحد من خرافه باسمه ويناديهبه وفي أثناء السير إلى المرعي، لو حدث، وشرد خروف في طريق خطر يناديه الراعيباسمه فيعود إلى طريقه مع القطيع. هو يدعوها بأسمائها وليس بصفاتها أو ألوانها أواحتياجاتها. وهذا دليل على العلاقة الشخصية للمسيح بكل نفس " دعوتكباسمك" (إش1:43). "قبلما صورتك في البطن عرفتك" (أر5:1)

    فهذا تفسير مسيحي يكذب علينا ويقول بأن المجدليةعرفتة من صوتة وكأننا عميان لانبصر ولانقراء أن المجدلية تحدثت معة ولم تتعرف علىصوتة.... فهكذا يتم تضليل الخراف بلي أعناق النصوص ..

    فهاهي نصوص الكتاب تقول بأن المجدلية تحدثت معة أي سمعت صوتة وتلميذي عامواس سمعو صوتة ولكن الخراف وياللأسف لم تتعرف علية ؟؟؟

    مارائيك في هذا التخبط في أقوال علمائهم وفي تناقض نصوص كتابهم ؟؟؟
    فهؤلاء خرفة وسمعت صوتة ولم تميزة .... فهل نقول أن الذي ظهر لهم هو يسوع ؟؟






    الأرشمندريت توما بيطار: " ثمّ الشيطان كما نعلم إمعاناً في الخداع قد يظهر بمظهر نوراني كملاك من نور قد يظهر بشكل أحد القدّيسين أو والدة الإله أو الربّ يسوع نفسه"الأرشمندريت توما بيطار رئيس دير القديس سلوان الأثوسي - دوما.



    كل الإحتمالات واردة عدا إحتمال أن الذي ظهر هو يسوع نفسة ..


    تحياتي.
    التعديل الأخير تم بواسطة christina ; 03-03-2014 الساعة 08:53 PM
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    791
    آخر نشاط
    14-09-2017
    على الساعة
    03:47 PM

    افتراضي

    شكرا اخت كرستينا على ما اوردتي لنا ... فوالله انا خجل لاني اثقلت عليك بالاسئله لكني بصراحه احاول الدخول لعقول النصارى ومعرفة كيفية تفكيرهم
    لكن السؤال البديهي هو اين ام يسوع من كل هذا ... لماذا لم تظهر طول هذه الاحداث هل قسى قلبها على ابنها ... ام قسى قلب ابنها عليها ... لتهمش في مثل هذه الاحداث
    اختي الكريمه هل ظهر يسوع لامه بعد القيامه المزعومه ... وان كان لا... فكيف لالاه المحبه ان يترك امه مفطورة القلب عليه . معتقده انه مات
    الغريب انه يسوع حسب زعم الاناجيل قال لامه عن التلميذا الذي يحبه هذا هو ابنك يا امراه .. فكيف يخاطب امه بهذه الطريقه
    اليست هذه المقوله تعزز قولنا بان من صلب هو اخر ... فاكيد من شبه لهم بانه يسوع نظر فراى يسوع الحقيق والذي كان بصوره اخرى وقل لام يسوع
    هذا ابنك يا امراه ... ثم ما هذا القبر الذي به فتحات تهويه ... اليس الميت يدفن حتى اذا تحلل لا يتنت ما حوله فكيف تترك نتؤات لتتخرج الرائحه منها
    ولماذا بطل هذه القصه هو دائما المجدليه ... ما موقعها من الاعراب ... فهي ليست مؤمنه كفايه لتعرف صوت راعيها ... وبالتالي هي ليست مصدر
    موثوق للنقل عنه ... كل ما تمعنت في القصه وفي اجاباتك ازددت حيره على حيره ... فكنت اجد عزاء اللنصارى بانهم ضحية لرهبانهم
    لكني صرت على يقين انهم ليسوا ضحيه بل هم الجاني على انفسهم بتصديقهم مثل هذه الخزعبلات
    اكرر الشكر لكي مره اخرى اختي الكريمه ... واعذرك اذا تجاهلت هذه المشاركه ... لانها مشاركه متخبطه .


    اللهم لنا اخوتنا واخوات كانوا معنا هنا فاتاهم اليقين

    اللهم اغفر لهم وارحمهم وعافهم واعف عنهم وأكرم نزلهم ووسع مدخلهم واغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس وأبدلهم دارا خيرا من دارهم وأهلا خيرا من أهلهم وزوجا خيرا من ازواجهم وأدخلهم الجنة وأعذهم من عذاب القبر أو من عذاب النار







    http://www.anti-ahmadiyya.org

  8. #28
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    السلام عليكم

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الا حبيب الله محمد مشاهدة المشاركة
    شكرا اخت كرستينا على ما اوردتي لنا ... فوالله انا خجل لاني اثقلت عليك بالاسئله لكني بصراحه احاول الدخول لعقول النصارى ومعرفة كيفية تفكيرهم
    لكن السؤال البديهي هو اين ام يسوع من كل هذا ... لماذا لم تظهر طول هذه الاحداث هل قسى قلبها على ابنها ... ام قسى قلب ابنها عليها ... لتهمش في مثل هذه الاحداث
    اختي الكريمه هل ظهر يسوع لامه بعد القيامه المزعومه ... وان كان لا... فكيف لالاه المحبه ان يترك امه مفطورة القلب عليه . معتقده انه مات
    الغريب انه يسوع حسب زعم الاناجيل قال لامه عن التلميذا الذي يحبه هذا هو ابنك يا امراه .. فكيف يخاطب امه بهذه الطريقه
    اليست هذه المقوله تعزز قولنا بان من صلب هو اخر ... فاكيد من شبه لهم بانه يسوع نظر فراى يسوع الحقيق والذي كان بصوره اخرى وقل لام يسوع
    هذا ابنك يا امراه ... ثم ما هذا القبر الذي به فتحات تهويه ... اليس الميت يدفن حتى اذا تحلل لا يتنت ما حوله فكيف تترك نتؤات لتتخرج الرائحه منها
    ولماذا بطل هذه القصه هو دائما المجدليه ... ما موقعها من الاعراب ... فهي ليست مؤمنه كفايه لتعرف صوت راعيها ... وبالتالي هي ليست مصدر
    موثوق للنقل عنه ... كل ما تمعنت في القصه وفي اجاباتك ازددت حيره على حيره ... فكنت اجد عزاء اللنصارى بانهم ضحية لرهبانهم
    لكني صرت على يقين انهم ليسوا ضحيه بل هم الجاني على انفسهم بتصديقهم مثل هذه الخزعبلات
    اكرر الشكر لكي مره اخرى اختي الكريمه ... واعذرك اذا تجاهلت هذه المشاركه ... لانها مشاركه متخبطه .


    أخي الفاضل ضع كل مالديك من إستفسارات ... فنحن نقوم بالرد على الكافر فمابالك بإستفسارات المسلمين ؟ المسلم هنا لة الأولوية فهو رأس المال وهو مُقَدم عن أي كافر ..

    أما بالنسة لسؤالك :

    لايوجد أي ذكر لمريم أم يسوع وهذا أمر مستغرب ...

    لابد أن تكون المجدلية بطلة القصة الخيالية ... كيف لاء وهي التي تساقطت دموعها على رجل يسوع واخذت تمسح أقدامة بشعرها .... لاأعتقد أن إمراءة تتصرف بهذا الشكل مع رجل لاتوجد بينها وبينة صبة قرابة ولكن من يفعل هذا تكون عشيقة! .... ولكن الأهم من هذا أنة لايوجد أي شاهد على القيامة المزعومة وأقوى دليل من وجهة نظرهم هو وجود القبر فارغ!!...


    يقول الأب يونان عبيد :" لا يمكن ان نفهم هذا الا من خلال الايمان لان القيامة ليست حدث تاريخي او فيزيائي انما هي اختبار ايماني اقول هذا الكلام لأن عملية التجسد شوهدت ولُمسَت. مع من؟ من زاره؟ من تفقده؟ كل هؤلاء معروفون كذلك بالفداء نعلم اين صلب وبين من صلب ولماذا صلب،
    ولكن القيامة لم يشاهدها احد. القيامة لم تشاهد
    إنما شوهد لها. القيامة هي مشاهد للقبر الفارغ وشهادة
    .
    اذاً القيامة لم يرها احد ولن يراها احد لأنها من صنع الاله
    وما هو من صنع الاله لا يمكن ان يرى ولا يمكن ان يلمس او يرى بالعين المجردة
    . حياة يسوع قسمين.

    هو يسوع الناصري ابن الـ33 سنة ويسوع الايمان ابن الحياة الازلية. ويسوع ثلاثة اوجه:
    الوجه الذي يعكس ارادة ابيه من عمر يوم الى بستان الزيتون
    الوجه البشري من بستان الزيتون الى القبر
    الوجه الممجد بعد قيامة يسوع


    اذاً القيامة لم يرها احد إنّما كانت باستنتاج القبر الفارغ والزائرات ليسوع.

    يسوع في القيامة اصبح انساناً جديداً وممجداً. أصبح جسده ممجد الجسد نفسه الذي ولد منه يسوع ومات فيه ودفن فيه وقام فيه هو نفسه الذي اخذه من مريم إنّما هذا الجسد الملموس كان له صفات ممجدة...."

    دين مبني على المجهول والظنون ...

    تحياتي.
    التعديل الأخير تم بواسطة christina ; 04-03-2014 الساعة 11:34 AM
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    791
    آخر نشاط
    14-09-2017
    على الساعة
    03:47 PM

    افتراضي

    الاخت كرستينا شكرا على كلماتك الراقية وعلى حسن ادبك وتواضعك ...اختي لو افترضنا جدلا ان من صلب هو يسوع وانه قام من الاموات
    فما الذي يجعله مميز عن غيره من من قاموا من الموت ... الم يقم يسوع الاموات بقدرة الاب اذا يسوع قام بقدرة الاب وهذا لا يميزه عن غيره
    ثم ان هناك من قاموا من الموت قبل يسوع حسب ما اذكر في الكتاب المقدس قصة الميت الذي لامست جثتة عظام نبي فقام من الموت
    وشكرا مره اخرى لسعة صدرك على طالب علم مثلي
    اللهم لنا اخوتنا واخوات كانوا معنا هنا فاتاهم اليقين

    اللهم اغفر لهم وارحمهم وعافهم واعف عنهم وأكرم نزلهم ووسع مدخلهم واغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس وأبدلهم دارا خيرا من دارهم وأهلا خيرا من أهلهم وزوجا خيرا من ازواجهم وأدخلهم الجنة وأعذهم من عذاب القبر أو من عذاب النار







    http://www.anti-ahmadiyya.org

  10. #30
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الا حبيب الله محمد مشاهدة المشاركة
    الاخت كرستينا شكرا على كلماتك الراقية وعلى حسن ادبك وتواضعك ...اختي لو افترضنا جدلا ان من صلب هو يسوع وانه قام من الاموات
    فما الذي يجعله مميز عن غيره من من قاموا من الموت ... الم يقم يسوع الاموات بقدرة الاب اذا يسوع قام بقدرة الاب وهذا لا يميزه عن غيره
    ثم ان هناك من قاموا من الموت قبل يسوع حسب ما اذكر في الكتاب المقدس قصة الميت الذي لامست جثتة عظام نبي فقام من الموت
    وشكرا مره اخرى لسعة صدرك على طالب علم مثلي
    لايوجد مايميزة عن من قام من الموت من قبلة ...

    أع 3 : 15 : "
    ورئيس الحياة قتلتموه
    الذي اقامه الله من الاموات
    ونحن شهود لذلك "

    هذة ليست معجزة إذ أن الله أقامة من الموت ... فلم يقوم بمفردة من الموت ... فأي المعجزة في هذا ؟


    ملوك الثاني : 13 - 20 : "
    وَمَاتَ أَلِيشَعُ فَدَفَنُوهُ. وَكَانَ غُزَاةُ مُوآبَ تَدْخُلُ عَلَى الأَرْضِ عِنْدَ دُخُولِ السَّنَةِ. 21وَفِيمَا كَانُوا يَدْفِنُونَ رَجُلاً إِذَا بِهِمْ قَدْ رَأَوْا الْغُزَاةَ، فَطَرَحُوا الرَّجُلَ فِي قَبْرِ أَلِيشَعَ، فَلَمَّا نَزَلَ الرَّجُلُ وَمَسَّ عِظَامَ أَلِيشَعَ عَاشَ وَقَامَ عَلَى رِجْلَيْهِ.

    هذة المعجزة الحقيقية ... بل هي أعظم من معجزة "حسب زعمهم أنها معجزة" يسوع


    المسيحية تأخذ الأفضلية بين يسوع وغيرة بالمزاج ..

    تحياتي.


    التعديل الأخير تم بواسطة christina ; 04-03-2014 الساعة 11:56 AM
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

صفحة 3 من 8 الأولىالأولى ... 2 3 4 ... الأخيرةالأخيرة

هل صُلب يسوع أم آخر ؟؟


LinkBacks (?)

  1. - 4
    Refback This thread
    08-12-2015, 10:24 AM
  2. 11-09-2014, 04:10 PM
  3. 05-07-2014, 01:57 PM
  4. 05-07-2014, 05:17 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 15-09-2016, 09:43 PM
  2. هكذا اعتنقوا المسيحية ( رأيت يسوع في المنام .. ظهرت لي صورة يسوع .. رأيت نور يسوع)
    بواسطة عبدالحليم عون في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 17-07-2014, 01:07 PM
  3. يسوع فى جهنم بشهادة الكتاب المقدس - شتائم يسوع تُدينه
    بواسطة عاطف أبو بيان في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 29-02-2012, 01:11 PM
  4. هل كانت ام يسوع تحمل الخطيئة (سؤال الى عباد يسوع المجد)
    بواسطة ابو حنيفة المصرى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 21-11-2007, 01:28 AM
  5. الوهية يسوع .. ويعترف كل لسان أن يسوع المسيح هو رب لمجد الله الآب!
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18-12-2006, 05:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل صُلب يسوع أم آخر ؟؟

هل صُلب يسوع أم آخر ؟؟