حوار مع الضيف كيمووو

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حوار مع الضيف كيمووو

صفحة 8 من 10 الأولىالأولى ... 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 97

الموضوع: حوار مع الضيف كيمووو

  1. #71
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Kemooo مشاهدة المشاركة
    سلام المسيح للجميع قرأت رد اخونا عبد الرحمن قراءة سريعة و وكان نفسي ارد عليه لاني اكتشفت انه تجاهل كلام كتير من ردي عليه وايضا لتوضيح معلوماته الخاطئة وخصوصا بخصوص المسيحية لاكن مش مشكلة لان المدقق في كلامنا هيكتشف انا اقصد ايه عموما انا راجع من السفر في خلال 5 ايام ان شاء الله ولما ارجع هقرأ رد اخونا عبد الرحمن مرة اخري وهكتب مشاركة الخلاصة سؤال : ما الحد الاقصي لعدد مشاركات الخلاصة ؟تحياتي واحترامي للجميع
    الزميل كيمو
    يستطيع القارئ أن يرى أنى أقوم باقتباس كلامك و الرد عليه و ما أتركه من كلامك أذكره و أبين سبب إعراضى عن الرد عليه كالفيديوهات التى طولها 3 ساعات فلا تتوقع أنى سأشاهدها و أكتب رد عليها و قد أخذت فرصتك فى أن تكتب ما تشاء
    و يستطيع القارئ أن يرى أنك تتجاهل الكثير من كلامى و تقوم بنسخ مقالات طويلة عريضة دون حتى أن تقرأها بالتفصيل و تنسخها و فيها تطاول على ديننا دون أن تنتبه
    أما ما تقوله بشأن معلوماتى الخاطئة عن المسيحية فكما ترى كلامى من مصادركم أنتم و ليس من تأليفى
    و بخصوص الملخص فيجب أن يكون مختصرا بقدر الإمكان و الأصل أنه مشاركة واحدة فإن زاد فليكن مشاركتين على الأكثر على أقصى تقدير و يمنع فيه النسخ و اللصق بالطبع
    و أى تطاول على الدين الإسلامى و مقدساته و رموزه فى مشاركتك تنسخه منهنا أو هناك دون أن تنتبه إليه يعرضك للحظر فانتبه لكل حرف تكتبه أو تنسخه من هنا أو هناك
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  2. #72
    الصورة الرمزية Kemooo
    Kemooo غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Dec 2013
    المشاركات
    143
    آخر نشاط
    18-09-2017
    على الساعة
    04:41 AM

    افتراضي

    سلام المسيح للجميع
    اقتباس
    الزميل كيمو يستطيع القارئ أن يرى أنى أقوم باقتباس كلامك و الرد عليه و ما أتركه من كلامك أذكره و أبين سبب إعراضى عن الرد عليه كالفيديوهات التى طولها 3 ساعات فلا تتوقع أنى سأشاهدها و أكتب رد عليها و قد أخذت فرصتك فى أن تكتب ما تشاء
    صديقي عبد الرحمن انا لما قولت الكلام دة :
    اقتباس
    وكان نفسي ارد عليه لاني اكتشفت انه تجاهل كلام كتير من ردي عليه وايضا لتوضيح معلوماته الخاطئة وخصوصا بخصوص المسيحية
    هنا يا صديقي انت اه بتقتبس بس مش كل حاجة والتجاهل هنا لما تقتبس كلام من التفاسير ويكون مقصوص وكان في ردي عليك قولتلك مينفعش تقتبس جزء وتسيب الباقي لان بقصك للحوار بتغير المعني علي هواك ولو عايز اثبات انا جاهز !! والفيديوهات فيهم رد علي كل كلامك الانت قولته وانا رديت عليك ايضا منهم ومازلت مصمم علي موقفك الرافض برغم الاثباتات !!
    اقتباس
    و يستطيع القارئ أن يرى أنك تتجاهل الكثير من كلامى و تقوم بنسخ مقالات طويلة عريضة دون حتى أن تقرأها بالتفصيل و تنسخها و فيها تطاول على ديننا دون أن تنتبه
    تجاهلت ايه يا صديقي ؟؟ الكلام المكرر المردود عليه ولا تقصد ايه ؟ وايضا ردودي عليك البتقول عليها طويلة كانت بسبب كلامك واسئلتك وانكارك بما حدث في الاسلام ولو قارنت ردودي وردودك هتعرف مين البيكتب مقالات اطول انا لم اتطاول علي دينك وكلام الاخ المسلم عن الفتوحات الاسلامية لمصر حبيت انقله كامل وعموما حقوا عليا :)
    اقتباس
    أما ما تقوله بشأن معلوماتى الخاطئة عن المسيحية فكما ترى كلامى من مصادركم أنتم و ليس من تأليفى
    طبعا خاطئة لانك اولا ناقل اجزاء وتغاضيت عن باقي السياق لتخدم وجهة نظرك وغاب عليك انك بتحاور مسيحي قديم في مجال الحوارات ومش هيفوت عليا حوار القص لخدمة الغرض !! ولو عايزني اثبت قول يا صديقي انا جاهز وملحوظة مهمة بخصوص المسيحية : مش كان اتفاقنا يا صديقي ان الحوار عن الاسلاميات لا يتخلله مسيحيات لان هيبقي ليك دور تعرض ما تشاء في المسيحيات بخصوص نقاط الحوار المطروحة انت روحت دامج الاتنين مع بعض عشان يبقي انت نهيت الرد علي الاسلاميات والمسيحيات وكان الاتفاق اني انهي الرد في المسيحيات !!!!!!!!!!!!! ونتيجة الحصل ان كل واحد بيرد في اكتر من 10 مشاركات وطبعا اكيد في قراء هيتوهوا مننا انا سيبتك للاخر عشان اوريك النتيجة وعموما لو مش هيبقي مسموحلي اعقب علي المسيحيات القارئ يستطيع يكتشف القص من السياق لو راجع المصدر كويس
    اقتباس
    و بخصوص الملخص فيجب أن يكون مختصرا بقدر الإمكان و الأصل أنه مشاركة واحدة فإن زاد فليكن مشاركتين على الأكثر على أقصى تقدير و يمنع فيه النسخ و اللصق بالطبع
    تمام ان شاء الله في خلال يومين او 3 تحياتي واحترامي للجميع

  3. #73
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    الضيف كيمو
    أنا اتفقت معك على الحوار نقطة بنقطة و قلت لك فى البداية أن من الأفضل أن تكون النقاط مختصرة بقدر الإمكان و أننا نركز على نقطة واحدة فحسب فأنت أبيت إلا أنك تناقش كل حاجة مرة واحدة الجزية و القتال و الطرد و الإكراه بل و قمت بعمل كوبي بيست لمقالات طويلة فيها تطاول على الدين الإسلامى و قمت بلصقها هنا دون حتى أن تقرأها جيدا و تنتبه لما فيها
    و لذلك أنا اضطرت للرد على كل هذا و أن أبين لك أن دينك فيه ما تعترض عليه فى الإسلام و أكثر
    فأنت تعترض أن المسلمين مثلا كانوا يذهبون للبلاد و يخيرون حكامها بين الإسلام أو الجزية أو القتال
    بينما فى تفاسير كتابك المقدس يقر المفسرون أن اليهود كانوا يدعون أهل المدن للصلح بشرط نبذ الوثنية و دفع الجزية و الخضوع لليهود فإن لم يكن فالقتال
    و أنت أصلا لا تعلم أن هذا موجود فى تفاسيركم و إلا لما اعترضت عليه فى الإسلام
    عموما كما اتفقنا لديك الآن الملخص و الأصل أنه مشاركة واحدة أو بحد أقصى مشاركتين
    فإن كنت ترى أن هناك أشياء تريد الرد عليها فى كلامى فرد عليها بإيجاز فى الملخص و بين ما تزعم أنى أقوم بفصله من سياقه فى مشاركتين على حد أقصى و كذلك بين أيضا ما تجاهلت الرد عليه من كلامك
    و إذا كان هناك فى الفيديوهات شئ مهم أنت لم تكتبه فى مشاركاتك من قبل فقم بكتابته مختصرا فى هاتين المشاركتين
    يعنى معاك 80000 حرف و هذا يكفى جدا
    التعديل الأخير تم بواسطة 3abd Arahman ; 14-02-2014 الساعة 01:55 AM
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  4. #74
    الصورة الرمزية Kemooo
    Kemooo غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Dec 2013
    المشاركات
    143
    آخر نشاط
    18-09-2017
    على الساعة
    04:41 AM

    افتراضي

    سلام المسيح للجميع

    اقتباس
    الضيف كيمو
    أنا اتفقت معك على الحوار نقطة بنقطة و قلت لك فى البداية أن من الأفضل أن تكون النقاط مختصرة بقدر الإمكان و أننا نركز على نقطة واحدة فحسب فأنت أبيت إلا أنك تناقش كل حاجة مرة واحدة الجزية و القتال و الطرد و الإكراه بل و قمت بعمل كوبي بيست لمقالات طويلة فيها تطاول على الدين الإسلامى و قمت بلصقها هنا دون حتى أن تقرأها جيدا و تنتبه لما فيها
    كلام سليم

    بس انا كنت بتكلم علي ادراج المسيحية في الحوار واصل النقطة اسلامية

    صحيح ان النقاط الذكرتها مرتبطة ببعض بس انا كنت طالب منك رد اسلامي

    وكانت الفرصة هتجيلك لتعرض النقاط المسيحية

    والحصل انك نهيت الرد علي النقاط الاسلامية والمسيحية ( ودة عكس اتفاقنا )

    اقتباس
    و لذلك أنا اضطرت للرد على كل هذا و أن أبين لك أن دينك فيه ما تعترض عليه فى الإسلام و أكثر
    فأنت تعترض أن المسلمين مثلا كانوا يذهبون للبلاد و يخيرون حكامها بين الإسلام أو الجزية أو القتال
    بينما فى تفاسير كتابك المقدس يقر المفسرون أن اليهود كانوا يدعون أهل المدن للصلح بشرط نبذ الوثنية و دفع الجزية و الخضوع لليهود فإن لم يكن فالقتال
    لا كان المفروض ترد رد اسلامي وتفصل المسيحية وتذكرها في دورك منعا للإطالة وعشان يبقي في تركيز اكتر مني ومنك ولفائدة المتابعين

    برغم اني وضحتلك مواقف اليهود والمسيحية ( بس لما تنتهي انت في الرد علي الاسلاميات والمسيحيات دة مكنش اتفاقنا )

    عموما حصل خير لان لسة الحوار بيننا طويل فحبيت اوضح عشان ميتكررش تاني ويبقي الحوار مفيد ومثمر

    اقتباس
    عموما كما اتفقنا لديك الآن الملخص و الأصل أنه مشاركة واحدة أو بحد أقصى مشاركتين
    فإن كنت ترى أن هناك أشياء تريد الرد عليها فى كلامى فرد عليها بإيجاز فى الملخص و بين ما تزعم أنى أقوم بفصله من سياقه فى مشاركتين على حد أقصى و كذلك بين أيضا ما تجاهلت الرد عليه من كلامك
    و إذا كان هناك فى الفيديوهات شئ مهم أنت لم تكتبه فى مشاركاتك من قبل فقم بكتابته مختصرا فى هاتين المشاركتين
    يعنى معاك 80000 حرف و هذا يكفى جدا
    تمام

    ان شاء الله قريبا انا كنت قولت يومين او 3 ياريت ياريت حسابهم من اليوم لان في ضغط شغل

    تحياتي واحترامي للجميع

  5. #75
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Kemooo مشاهدة المشاركة

    عموما حصل خير لان لسة الحوار بيننا طويل فحبيت اوضح عشان ميتكررش تاني ويبقي الحوار مفيد ومثمر
    عموما إذا كنت ترى أن الحوار ما بيننا ما زال طويلا فلى ملاحظات :
    1- اقرأ ما تقوم بنسخه و لصقه حرفا حرفا و تأكد من خلوه من أى إساءة للدين الإسلامى و رموزه و قد نبهتك لهذا مرارا و تكرارا لأن تكرار هذا بعد كل هذه التنبيهات منى و من المشرف قد يؤدى إلى حظرك
    2- فيما بعد عندما تطرح نقطة قم بطرح نقطة واحدة فقط و ليس 20 نقطة مرة واحدة مع بعض بدعوى أنهم مترابطين فهذا يؤدى إلى عبء كبير جدا على حيث اضطر لقضاء ساعات طويلة لأيام عديدة لكتابة الرد عليك كما أنه يؤدى لعدم قدرة القارئ على المتابعة الجيدة لأنه لن يتمكن من قراءة ردى كله لأنه سيجده طويل جدا
    يعنى نفترض مثلا أن لديك شبهات بخصوص الحدود فى الإسلام لا تطرحها كلها فى نقطة واحدة بل قم بعرض شبهاتك عن حد واحد فحسب مثل حد الردة
    و حتى لو كان على حد واحد هناك شبهات كثيرة فيمكن طرحها فى أكثر من نقطة
    3- إذا طرحت شبهة فى الإسلام و هناك ما يماثلها فى دينك فسأقوم بالرد عليها فى نفس النقطة إن شاء الله و إلا ستتحول كل النقاط التى أطرحها لمجرد إظهار ما يماثل شبهاتك فى كتبكم
    و إذا التزمت بطرح نقطة واحدة فحسب فستتمكن من الرد على بسهولة حتى لو كان هذا فى مشاركة الملخص لو أردت
    4- أنا طرحت معظم ما لدى حول القتال فى الكتاب المقدس و بالتالى ففى نقاطى التالية إن شاء الله سأقوم بطرح ما أشاء و إلا قد لا أجد ما أطرحه
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  6. #76
    الصورة الرمزية Kemooo
    Kemooo غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Dec 2013
    المشاركات
    143
    آخر نشاط
    18-09-2017
    على الساعة
    04:41 AM

    افتراضي

    سلام المسيح للجميع
    اقتباس
    عموما إذا كنت ترى أن الحوار ما بيننا ما زال طويلا فلى ملاحظات : 1- اقرأ ما تقوم بنسخه و لصقه حرفا حرفا و تأكد من خلوه من أى إساءة للدين الإسلامى و رموزه و قد نبهتك لهذا مرارا و تكرارا لأن تكرار هذا بعد كل هذه التنبيهات منى و من المشرف قد يؤدى إلى حظرك
    تمام والاحترام يكون ( متبادل )
    اقتباس
    2- فيما بعد عندما تطرح نقطة قم بطرح نقطة واحدة فقط و ليس 20 نقطة مرة واحدة مع بعض بدعوى أنهم مترابطين فهذا يؤدى إلى عبء كبير جدا على حيث اضطر لقضاء ساعات طويلة لأيام عديدة لكتابة الرد عليك كما أنه يؤدى لعدم قدرة القارئ على المتابعة الجيدة لأنه لن يتمكن من قراءة ردى كله لأنه سيجده طويل جدا يعنى نفترض مثلا أن لديك شبهات بخصوص الحدود فى الإسلام لا تطرحها كلها فى نقطة واحدة بل قم بعرض شبهاتك عن حد واحد فحسب مثل حد الردة و حتى لو كان على حد واحد هناك شبهات كثيرة فيمكن طرحها فى أكثر من نقطة
    انا لم اضع نقاط بعيدة عن بعض لان كل نقاط الحوار كانت مترابطة .. طرد يعني هيبقي في قتال يعني هينتصر المسلمين يعني هيبقي في ذل واهانة وجزية ..شايف الترابط ؟؟ العبء انت الصنعته لك ولي لماذا ؟ لانك قمت بإدخال المسيحية وبقي حوارنا اسلامي ومسيحي في نفس الوقت ودة عكس اتفاقنا لانك قلت من قبل النقاط الاسلامية هترد عليها ويبقي عليك الدور وتعرض النقاط المسيحية عشان يبقي في تركيز !!
    اقتباس
    - إذا طرحت شبهة فى الإسلام و هناك ما يماثلها فى دينك فسأقوم بالرد عليها فى نفس النقطة إن شاء الله و إلا ستتحول كل النقاط التى أطرحها لمجرد إظهار ما يماثل شبهاتك فى كتبكم
    لا يا صديقي دة مكنش اتفاقنا بنشتكي من الاغراق وبنقول ان المتابعين مش هيعرفوا يركزوا معانا طيب مترد علي الجزء الاسلامي وابقي قارنه في دورك واعرض ما تشاء بخصوص النقطة المطروحة دة هيساعدنا علي التركيز وعشان القارئ لا يترك الموضوع لانه متشعب كنت قولت ان النقطة الاسلامية انا هقوم بطرحها وانت تنهي الرد عليها والنقطة المسيحية انت تقوم بطرحها وانا انهي الرد عليها العملته حضرتك يا دكتور انك دمجت الاتنين مع بعض وقومت بإنهاء الرد علي الاسلامية والمسيحية وكان ردي علي النقاط المسيحية مختصر لان كان في ضغط نقاط وكنت بحاول علي اد مقدر اختصر عشان يهمني القارئ يركز لاني كنت قادر اكتب بال30 مشاركة مفيش مشكلة لاكن الاغراق مكنش هيبقي في صالح الحوار لاني عايزه يبقي مفيد للجميع فياريت بعد كدة لو في تشابه في النقاط يبقي الرد علي النقطة المسيحية او الاسلامية فقط ولا ندمج الاتنين معا لاننا عايزين تركيز لصالح القارئ قبل مايكون لصالحنا فهمتني يا عزيزي ؟؟ ولا انت كنت قاصد ؟؟
    اقتباس
    4- أنا طرحت معظم ما لدى حول القتال فى الكتاب المقدس و بالتالى ففى نقاطى التالية إن شاء الله سأقوم بطرح ما أشاء و إلا قد لا أجد ما أطرحه
    انت عملت المشكلة وبتشتكي يا عزيزي !!! كنت ساعدتني علي التركيز عشان نستفاد جميعا وفعلا انا كنت محتاج مساحة اكبر للرد علي النقاط المسيحية لاني رديت بإختصار عشان نركز جميعا وكنت هتجد نقاط القتال في الكتاب المقدس وكان ردي عليك هيبقي اعمق وشرح مفصل عموما مش مشكلة لاني رديت وايضا تركت المصادر لليحب يراجع الكلام كامل مش مقصوص غدا بإذن الله هسيب مشاركة الخلاصة وهتبقي مختصرة جدا وبعدها هغيب فترة لان في ضغط شغل ولما ارجع هعرض النقطة التالية بعد مشاركة الخلاصة الخاصة بك تحياتي واحترامي للجميع

  7. #77
    الصورة الرمزية Kemooo
    Kemooo غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Dec 2013
    المشاركات
    143
    آخر نشاط
    18-09-2017
    على الساعة
    04:41 AM

    افتراضي

    سلام المسيح للجميع الخلاصة : 1: الطرد اليهود : زي موضحتلك من قبل يا صديقي ان اليهود لهم 7 شعوب اعداء فقط واليهود هاجموا هؤلاء ال 7 فقط لان : الله امر بذلك لعظم اثم هؤلاء الشعوب هؤلاء الشعوب كانوا اشرار وزناة ووثنيين وكانوا يعشقون الحروب والدماء والاعتداء ودة كان المعروف عن شعوب كنعان ولان الارض دي اعطاها الله لهم اليهود طردوا الاشرار فقط وتركوا المسالمين في الاسلام : كما اعترفت انت وقولت ان الارض دي خاصة بالمسلمين فقط وطرد كل الموجودين بها سواء كانوا اشرار او مسالمين لان امر رسول الاسلام كان واضح وصريح وهو ( طرد جميع من في الجزيرة ولا يبقي إلا الاسلام ) ودة هتكلم عليه ايضا في القتال ونشر الاسلام ودة عكس الكلام الفي الوجه المضيئ الوصي علي اهل الكتاب .......... وهنا الطرد ظالم لان لما تطرد المعتدي او الشرير حقك لاكن تطرد المسالمين واهل الكتاب وتحرمهم من ارضهم هو دة الظلم بعينه ليه تطرد المسالمين من اهل الكتاب ؟ خايف علي عقيدتك ؟ لو خايف علي عقيدتك يبقي إلهك ضعيف ولو إلاهك قوي كان سمح بوجود المسالمين وكانوا هيبقوا مسلمين لو عقيدة الاسلام قوية ( كما حدث في ارض كنعان وسمح الله بموجود المسالمين بها فقط ) 2 : القتال اليهود : قاتل اليهود شعوب كنعان ال 7 فقط بأمر من الله لعظم اثمهم ولم يعتدي علي اخرين قاتل اليهود الاشرار والمعتدين فقط لم يقاتل اليهود لغرض نشر اليهودية لم يقاتل اليهود بغرض احتلال ارض خارج ارضهم لم يامر المسيح بقتال الاخر لنشر المسيحية او لحماية المسيحية الله امر بنشر عقيدته باللسان والاقناع كما حدث في العهد القديم مع شعب نينوي كما حدث في العهد الجديد ونشر المسيحية عن طريق رسل المسيح لم يستخدم الله السيف في كل العصور لنشر عقيدته اليهودية وتكملتها المسيحية واتحداك ان تاتي بأمر إلاهي في الكتاب المقدس بنشر الدين بالقوة اما في الاسلام : كما وضحت مرارا وتكرارا الاسلام انتشر بالسيف بشهادتك انت يا صديقي واعتزازك بهذه الشهادة الاسلام كان الغرض من غزواته نشر الاسلام واجبار الاخر علي اعتناقه عن طريق القتال او الجزية او الموت حروب الاسلام كانت مع اي دولة لاحتلال ارضها وفرض الاسلام والدولة الاسلامية علي الاخرين بحجة حماية الدين وحرية الاعتقاد وهو كان ستار لنشر الاسلام بالقوة وإجبار الاخرين علي اعتناقه كما وضحت مسبقا ( مرارا وتكرارا ) 3 : الجزية في اليهودية : كما وضحت من قبل ان الجزية كانت بتفرض في الحروب مع الشعوب المعتدية وايضا شعب اليهود نفسه دفع الجزية لموسي وكان الجميع يدفعها في الارض اليهودية سواء يهود او شعوب اخري متعايشة مع شعب الله في سلام بعض الشعوب كانوا يدفعونها كعبيد اذلاء نظرا لعدائهم لشعب الله وشرورهم في الاسلام : كما وضحت ان الاسلام عن غزوه لاي دولة يجبر اهلها علي الاسلام او الحرب او الجزية الجزية في الاسلام كانت وسيلة الشعوب لإنقاذ حياتهم وعدم رقهم الجزية في الاسلام كان يدفها الاخرين مهانون اذلاء بشهادتك يا دكتور عبد الرحمن ان الذل والاهانة جزاء الرافضين للاسلام
    اقتباس
    و بين ما تزعم أنى أقوم بفصله من سياقه فى مشاركتين على حد أقصى و كذلك بين أيضا ما تجاهلت الرد عليه من كلامك
    كما طلب اخونا عبد الرحمن مثال الفصل من السياق : بداية احب اقول لصديقي عبد الرجمن ( انا مسيحي ارثوذكسي ) يعني مصادر الاخرين لا تمثلني لانك اتيت بمفسرين ومصادر خارج طائفتي ودة مش اسلوب حوار هادف لانك بالمثل هترفض مصادر خارج طائفتك كما وضحت مسبقا فلماذا تفعل هذا وانت تعلم انه مرفوض ؟ هنا لما اخونا عبد الرحمن استخدم المصادر الموثقة لدي طائفتي ( فصل من السياق ) كما في المثال الاتي :
    اقتباس
    - ليس المهم هل هو استخدام القوة لنشر المسيحية و اضطهاد الوثنيين و هدم معابدهم موافق لروح الإنجيل أم لا ؟ و ليس المهم هل المسيحية تدعو إليه أم لا ؟ و ليس المهم هل طائفتك المسئولة عنه أم لا ؟ كل هذا لا يهمنى فى شئ كل ما يهمنى هو أن التاريخ يثبت أن المسيحية قضت على الوثنية بالسيف و أصبحت الديانة الرسمية للدولة الرومانية بالسيف فزعمكم أن المسيحية انتشرت بالكلمة بينما الإسلام انتشر بالسيف هو خرافة لا وجود لها إلا فى مخيلاتكم هذا هو فقط ما يهمنى و قد أثبت لك هذا الكلام ليس فقط بكلام القس متى المسكين بل من كلام المؤرخين كما أن القس متى المسكين أرثوذوكسي فلماذا ترفض كلامه ؟ و إليك الكلام عن انتشار المسيحية بالقوة مرة أخرى
    هنا اولا هذا الكلام عاري تماما من الصحة لانك لا تستخدم مصادر الارثوذكسية ثانيا متي المسكين يمثل نفسه ولو تفاسيره ثقة كان انضم الي مفسرين الانبا تكلا المعتمدين ( القدماء والمعاصرين ) وعندما اراد اخونا عبد الرحمن استخدام موقع التاريخ القبطي المعتمد لدينا قال الكلام دة :
    اقتباس
    أثناء حكم ثيودوسيوس بعد أقل من 100 سنة من بداية حكم قسطنطين حرمت الوثنية بشكل رسمى و هدمت معابد الوثنيين جميعا يعنى 300 سنة بلا قوة كان بعدها المسيحيين نحو 35% من السكان و أقل من 100 سنة بالقوة و هدم معابد الوثنية أصبحت الوثنية بعدها محرمة بالقانون و المسيحية هى الدين الرسمى للدولة الرومانية ثم تزعم أنه لم تكن هناك قوة لنشر الدين المسيحي ؟ اقرأ هذا الكلام عن كنيستك الأرثوذكسية و اضطهادها لكل من يخالفها من مسيحي مثلك بل إن هدم المعابد الوثنية كان بمباركة آباء الكنيسة مثل البابا ثاوفيلس الذى شكل العصلبات السوداء لهدم معابد الوثنيين
    اولا هناك فرق بين قوانين الدول وقوانين وتعاليم المسيحية ثانيا تعالي نشوف ماذا فعل المسيحيون ( وليس الولاة الخائفين علي دولتهم ) هناك فرق بين المسيحية والدولة الرومانية لان المسيحية مش دولة كما قال المسيح ( مملكتي ليست من هذا العالم ) وايضا هناك فرق بين الاريوسيين والاقباط ماذا فعل الاقباط :
    اقتباس
    أذاق الوثنيين المسيحيين ويلات القتل والإضطهاد بسبب عقيدتهم الوحشية حتى يعد أن أصبح الغالبية العظمى من المسيحيين كانوا يخطفون المسيحيين ويقدمونهم ذبائح للأوثان ، وقد أستمرت اعمالهم لمدة قرون ، إن هذا النوع من الإضطهاد المسيحى بلا شك لم تسمح به المسيحية ولكننا لم نسمع أن المسيحيين فى مصر قتلوا انساناً وثنياً أو عذبوه بعد ان كان الوثنيين يقتلون الآلاف وفى عصر الأستشهاد وصل عدد الشهداء إلى مليون قبطى وخلت بلاد بأكملها .
    لماذا هاجم الولاة ( الحكام ) الوثنيين :
    اقتباس
    رد فعل الحكومة وطبيعى أن الحكومة لن تسمح بهذا التمرد وإستمرار هذه الحوادث والهجمات على الأغلبية المسيحية من قلة متشرزمة متحصنة داخل معبد سيرابيس الوثنى ، فقاد إيفاجريوس والى مصر فى ذلك الوقت فرقة من الجند وتقدم نحو المتمردين الثائرين وتكلم معهم وأخذ يسرد لهم نتيجة هذا العمل الذى يعد ضرباً من الجنون وإنتحار جماعى وأظهر لهم سوء عاقبة هذه الأعمال وصرامة القصاص الذى يقع عليهم إذ هم ظلوا يسخرون بسلطة الروم (البيزنطية الشرقية) ، ولم يكد ينتهى إيفاجريوس والى مصر من كلامه حتى قام أولمبيوس رئيس كهنة هيكل سيرابيس وألقى خطاباً فصيحاً يحضهم على إحتمال أى عناء وتعب ولا يتركوا آلهة آبائهم عرضة للهزء والسخرية ، وأثر هذا الخطاب الحماسى رفض مجموعة الوثنيين سماع كلام الوالى الرومانى وأشاحوا بوجوههم عن نصائحة وأعرضوا عن سماع كلمات الحكمة بأنفة وشمم وتذكروا أمجاد أجدادهم الأولين عندما كانوا مسيطرين على الحكم والسلطة فى أيديهم . ولما كان هذا الهيكل حصيناً لا يمكن إقتحامه إلا بعد حصار طويل وحرب ضروس ، ترك إيفاجريوس والى مصر المتمردين الوثنيين فيه دون أن يعلن عليهم الحرب أو يحاول إثارتهم . صدور أمر من الإمبراطور بهدم المعابد الوثنية مصدر التمرد وكتب إيفاجريوس والى مصر كتاباً إلى الأمبراطور ثيؤودوسيوس 2 يسأله إعطاء تعليمات وأوامر التى بمقتضاها يتم حل هذه المشكلة ، فرد عليه الأمبراطور ثيؤودوسيوس قائلاً : " أن المسيحيين الذين قتلوا فى هذه الحوادث يعتبرون من الشهداء ولذلك يجب مسامحة قاتليهم والتجاوز عن سيئات الذين آساؤا إليهم ، ثم امر الإمبراطور بهدم جميع الهياكل فى الإسكندرية وإزالتها من الوجود ما دامت سبب الإضطرابات ونشأة هذا التمرد والثورات . فلما وصل أمر الإمبراطور الذى اصدره وتناقل خبره بين الناس وقيل أنه سيقرأ جهاراً فى الأسواق والأماكن الحكومية والعامة إحتشد كثير من المسيحيين والوثنيين لسماع فحواه ومعرفة ما حواه ، فلما اتم الوالى قراءته صاح المسيحيين صيحة الإبتهاج والتهليل ، أما الوثنيين فإنزعجوا وإرتعبوا وفروا هاربين ، ولما حل المساء وأسدل الظلام أستاره خرج أولمبيوس رئيس كهنة هيكل سيرابيس وأتباعه من الهيكل وتركوه وشأنه تعبث به الأيدى التى وصل لها الأمر الأمبراطورى وذهبوا يلتمسوا لأنفسهم مكاناً يختبئون فيه .
    عرفت الفرق يا عزيزي بين دولة تحمي نفسها من الارهاب وبين اعتداء المسيحيين علي الاخر ؟ المسيحية دين وليست دولة وبغض النظر عن ان الوالي ارثوذكسي ولا تابع لاريوس فهناك فرق بين قوانين الدولة وتعاليم المسيحية تعاليم المسيحية خاصة بالمسيحيين قوانين الدولة خاصة بكل افراد الدولة لكي يسود السلام والعدل ( عرفت بقي يا صديقي ان كلامك واقتباسك جزء من كلام المصدر وزيادة عليه بعض كلماتك لا يعرف الحقيقة ؟ ) عشان كدة قولتلك مرارا وتكرارا لا تفصل عن السياق لان المعني بيختلف وان دة اسلوب ضعيف واسلوب تضليل عرفت يا صديقي ان الفصل من السياق بيغير المعني ؟ عرفت انك تجاهلت كلامي لما قولت انك لازم تلتزم بالمصادر الارثوذكسية والمفسرين المعتمدين لدينا عرفت انك تجاهلت كلامي لما قولتلك هات التفسير كامل وسياق الايات كامل عشان تفهم صح دة كان مثل بسيط من امثلة كتيرة جدا تحتاج لمشاركات كتير لتوضيح ما فعله صديقي عبد الرحمن من فصل سياق التفاسير والايات وايضا التاريخ القبطي وبكدة اكون انتهيت من الخلاصة بأقصي اختصار ممكن تفضل ضع مشاركة الخلاصة يا صديقي وارجو السماح لي بالغياب لان في ضغط شغل وهحاول قدر الامكان متابعة الحوار ووضع نقطة الحوار القادمة تحياتي واحترامي للجميع

  8. #78
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Kemooo مشاهدة المشاركة
    سلام المسيح للجميع تمام والاحترام يكون ( متبادل ) انا لم اضع نقاط بعيدة عن بعض لان كل نقاط الحوار كانت مترابطة .. طرد يعني هيبقي في قتال يعني هينتصر المسلمين يعني هيبقي في ذل واهانة وجزية ..شايف الترابط ؟؟ العبء انت الصنعته لك ولي لماذا ؟ لانك قمت بإدخال المسيحية وبقي حوارنا اسلامي ومسيحي في نفس الوقت ودة عكس اتفاقنا لانك قلت من قبل النقاط الاسلامية هترد عليها ويبقي عليك الدور وتعرض النقاط المسيحية عشان يبقي في تركيز !! لا يا صديقي دة مكنش اتفاقنا بنشتكي من الاغراق وبنقول ان المتابعين مش هيعرفوا يركزوا معانا طيب مترد علي الجزء الاسلامي وابقي قارنه في دورك واعرض ما تشاء بخصوص النقطة المطروحة دة هيساعدنا علي التركيز وعشان القارئ لا يترك الموضوع لانه متشعب كنت قولت ان النقطة الاسلامية انا هقوم بطرحها وانت تنهي الرد عليها والنقطة المسيحية انت تقوم بطرحها وانا انهي الرد عليها العملته حضرتك يا دكتور انك دمجت الاتنين مع بعض وقومت بإنهاء الرد علي الاسلامية والمسيحية وكان ردي علي النقاط المسيحية مختصر لان كان في ضغط نقاط وكنت بحاول علي اد مقدر اختصر عشان يهمني القارئ يركز لاني كنت قادر اكتب بال30 مشاركة مفيش مشكلة لاكن الاغراق مكنش هيبقي في صالح الحوار لاني عايزه يبقي مفيد للجميع فياريت بعد كدة لو في تشابه في النقاط يبقي الرد علي النقطة المسيحية او الاسلامية فقط ولا ندمج الاتنين معا لاننا عايزين تركيز لصالح القارئ قبل مايكون لصالحنا فهمتني يا عزيزي ؟؟ ولا انت كنت قاصد ؟؟ انت عملت المشكلة وبتشتكي يا عزيزي !!! كنت ساعدتني علي التركيز عشان نستفاد جميعا وفعلا انا كنت محتاج مساحة اكبر للرد علي النقاط المسيحية لاني رديت بإختصار عشان نركز جميعا وكنت هتجد نقاط القتال في الكتاب المقدس وكان ردي عليك هيبقي اعمق وشرح مفصل عموما مش مشكلة لاني رديت وايضا تركت المصادر لليحب يراجع الكلام كامل مش مقصوص غدا بإذن الله هسيب مشاركة الخلاصة وهتبقي مختصرة جدا وبعدها هغيب فترة لان في ضغط شغل ولما ارجع هعرض النقطة التالية بعد مشاركة الخلاصة الخاصة بك تحياتي واحترامي للجميع

    الزميل كيمو
    أظن أن كلامى واضح
    لا أرى أن من المناسب أن تقوم أنت بطرح ما تشاء من شبهات حول الإسلام و لا أتمكن أنا من إظهار ما يطابق هذا فى المسيحية فى النقطة التالية و إلا فلن يحق لى سوى أن أطرح نقاط إلا ما تطرحه أنت
    و لن يكون هناك إغراق إذا التزمت أنت بطرح نقطة واحدة كالجزية مثلا أو القتال أو الطرد
    حتى لو كنت ترى أن هذه الشبهات مترابطة فيمكن طرحها فى أكثر من نقطة
    لا يوجد إشكال فى هذا
    و بصراحة أتعجب جدا من قولك أنك ستقوم بطرح النقطة التالية و كأنك خلاص أعطيت لنفسك الحق فى إلغاء دورى
    النقطة القادمة لى إن شاء الله أطرح فيها ما أشاء
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  9. #79
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    و الصلاة و السلام على رسول الله


    طبعا يستطيع القارئ الكريم أن يرى أن الزميل كيمو لا يفعل أى شئ فى هذه المناظرة سوى تكرار نفس الكلام كل مرة دون الرد الجاد على ما أقوله و كأنى أكلم نفسي كما يستطيع القارئ أن يرى أن الزميل يتجاهل الكثير جدا من الأشياء التى أقولها له على الرغم من أنه كان يستطيع الرد و هو يكتب الملخص بما أن له فيه مشاركتان


    عموما لنلخص الحوار بإذن الله أبدأ بتحديد النقاط الأساسية التى دار حولها الحوار :


    1- القتال فى الإسلام و خاصة قتال أهل الكتاب

    2- الجزية و الصغار

    3- طرد المشركين و أهل الكتاب من جزيرة العرب

    4- الإكراه و استخدام القوة فى نشر الدين فى الإسلام

    5- القتال و الجزية فى الكتاب المقدس

    6- انتشار اليهودية و المسيحية بالقوة


    و الآن نتناول ما سبق نقطة نقطة


    1- القتال فى الإسلام و خاصة قتال أهل الكتاب

    قلنا أن الجهاد فى الإسلام نوعان :

    جهاد الدفع أى القتال للدفاع عن النفس

    و جهاد الطلب أى القتال الهجومى


    فأما جهاد الدفع فهذا ليس فيه أى إشكال بالطبع

    لكن ما يحتاج إلى توضيح هو جهاد الطلب كما هو الحال فى فتح البلاد


    و هذا له العديد من الأسباب قلناها من قبل و نعيدها مرة أخرى :
    اقتباس
    1- ضمان حرية اختيار الدين للناس و القدرة على إبلاغ الناس بالدين الإسلامى و ضمان عدم وقوع الاضطهاد على المؤمنين
    2- أن تكون الأرض ميراثا للمؤمنين يقيمون فيها شرع الله و أمر الله و ينزع من عليها ملك من كفر بالله و عصى الله
    3- تأمين حدود الدولة الإسلامية
    4- رفع الظلم

    نفصل الكلام :
    1- ضمان حرية اختيار الدين للناس و القدرة على إبلاغ الناس بالدين الإسلامى و ضمان عدم وقوع الاضطهاد على المؤمنين :

    لا شك أن المسلمين كانوا يرغبون فى عرض الدين على الناس و إبلاغهم به و ترك الاختيار لهم ليدخلوا فى الدين أو لا يدخلوا
    قال تعالى :
    ( لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي
    ) البقرة 256
    و لا شك أن المسلمين لو كانوا قد أرسلوا رسلا يبشرون فى بلاد الروم و الفرس لربما قتلوا و لربما اضطهد من يؤمن بالإسلام فى هذه البلاد و لربما كان الروم و الفرس فعلوا بهم كما فعل الروم بالمسيحيين الأوائل عندما كانوا يصلبونهم أو يطعمونهم للأسود طوال 3 قرون
    و لذلك كان يجب أن تكون هناك قوة تؤمن المسلمين ليعلموا الناس الدين و تؤمن من يرغب فى الإسلام فى هذه البلاد
    لذلك كانت الفتوحات الإسلامية ضرورة
    و لم تكن الفتوحات الإسلامية لإكراه الناس على الدخول فى الإسلام بدليل أن المسلمين كانوا دائما ما يكتفون بأخذ الجزية فحسب و ترك الناس يدينون بما يشاءون
    يقول الدكتور يوسف القرضاوى:

    هذه الفتوح كان لها أهداف عدة:
    1- أنها أرادت كسر شوكة السلطات الطاغية والمتجبرة، التي كانت تحكم تلك البلاد، وتحول بين شعوبها وبين الاستماع إلى كلمة الإسلام، دعوة القرآن، التي جاء بها محمد عليه الصلاة والسلام، وتريد أن يبقى الناس على دينها ومذهبها، ولا يفكر أحد في اعتناق دين آخر، ما لم يأذن له كسرى أو قيصر، أو الملك أو الأمير. وهو ما عبر عنه القرآن على لسان فرعون قديما حينما أسلم سحرته، وأمنوا برب موسى وهارون (قال: آمنتم له قبل أن آذن لكم... فلأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلاف لأصلبنكم في جذوع النخل ولتعلمن أينا أشد عذابا وأبقى) (طه). هذا كان حكم الأكاسرة والقياصرة والملوك في ذلك الزمن: حاجزا حصينا دون وصول الدعوة العالمية إليهم. ولهذا حينما بعث رسول الإسلام برسائله إلى هؤلاء الأباطرة والملوك، يدعوهم إلى الإسلام: حملهم – إذا لم يستجيبوا للدعوة - إثم رعيتهم معهم. فقال لكسرى: "فإن لم تسلم فعليك إثم المجوس" وقال لقيصر: "فعليك إثم الإريسيين" وقال للمقوقس في مصر "فعليك إثم القبط".


    الناس على دين ملوكهم

    وهذا يؤكد المثل السائر في تلك الأزمان: الناس على دين ملوكهم. فأراد الإسلام أن يرد الأمور إلى نصابها، ويعيد للشعوب اعتبارها واختيارها، فلا يختارون هم بأنفسهم لأنفسهم. ولا سيما في هذه القضية الأساسية المصيرية، التي هي أعظم قضايا الوجود على الإطلاق: قضية دين الإنسان، الذي يحدد هويته، ويحدد غايته، ويحدد مصيره.ومن هنا كانت الحرب الموجهة إلى هؤلاء الملوك والأباطرة، لهدف واضح، هو (إزالة الحواجز) أمام الدعوة الجديدة، حتى تصل إلى الشعوب وصولا مباشرة، وتتعامل معها بحرية واختيار، لمن شاء فليؤمن، ومن شاء فليكفر، وليهلك من هلك عن بينة، ويحيا من حيا عن بينة. دون خوف من جبار يقتلهم أو يصلبهم في جذوع النخل.

    2- أن تكون الأرض ميراثا للمؤمنين يقيمون فيها شرع الله و أمر الله و ينزع من عليها ملك من كفر بالله و عصى الله


    فهذه سنة الله سبحانه و تعالى فى خلقه
    الأبرار يرثون الأرض
    كتبت فى زبور داود عليه السلام ( المزامير )
    و كتبت فى القرآن الكريم
    فأما القرآن الكريم ففى قوله تعالى :
    {ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون}(الأنبياء:105)
    و أما فى الكتاب المقدس ففى المزمور 37 :

    8لا تَنزَعِجْ وَلا تَغْضَبْ!
    وَلا تَغْتَظْ فَتَنْدَفِعَ إلَى الشَّرِّ.
    9 لِأنَّ الأشْرارَ سَيَهلِكُونَ،
    أمّا الَّذِينَ يَنتَظِرُونَ اللهَ، فَسَيَمْتَلِكُونَ الأرْضَ.
    10 بَعْدَ وَقْتٍ قَلِيلٍ، يَمضِي الشِّرِّيرُ.
    تُفَتِّشُ عَنْهُ طَوِيلا، فَلا تَجِدُهُ!
    11 أمّا الوُدَعاءُ فَسَيَمْتَلِكُونَ الأرْضَ،
    وَيَتَمَتَّعُونَ بِسَلامٍ وَخَيرٍ.
    ....
    22لِأنَّ مَنْ يُبارِكهُمُ اللهُ يَمْتَلِكُونَ الأرْضَ،
    وَمَنْ يَلعَنُهُمْ يَهلِكُونَ.
    ....
    29 يَأخُذُ الصّالِحُونَ الأرْضَ المَوعُودَةَ،
    وَإلَى الأبَدِ يَسكُنُونَها.
    ....
    34 انتَظِرِ اللهَ وَاعْمَلْ بِكَلامِهِ،
    وَهُوَ يَرفَعُكَ فَتَمْتَلِكَ الأرْضَ،
    وَتَرَى الأشْرارَ يَهلِكُونَ.
    ....
    38 أمّا كاسِرُو الشَّرِيعَةِ فَيَهلِكُونَ جَمِيعاً،
    لِأنَّهُمْ سَيُقطَعُونَ مِنَ الأرْضِ.


    يقول القس تادرس يعقوب مالطى فى تفسيره لهذا المزمور:
    ما هي الأرض التي يسكنها المتكلون على الله، ويرثها الصابرون والودعاء. ربما قصد المرتل "أرض كنعان" أو "أرض الموعد" كرمز للحياة السماوية المطوَّبة، حيث يعيش المؤمن تحت ظل جناحي الرب، وسط شعبه.



    و هكذا فإننا نرى أن سنة الله فى خلقه هى أن الأبرار يمتلكون الأرض و كاسرو الشريعة يهلكون جميعا
    لأن الأبرار إن امتلكوا الأرض أقاموا فيها منهج الله و شرع الله و دعوا الناس لطاعة الله و الإيمان به و عملوا على منع معصيته
    أما من يرفض الإيمان بالله سبحانه و تعالى و يكفر بدينه و يشرك به و يعادى من يؤمن بالله و يعادى دين الله فإن ملكه يزول بذنبه و يرث الأرض من يؤمن بالله فيقيم فيها أمر الله
    لكن هناك فرق بين مفهوم ميراث الأرض فى الكتاب المقدس و فى الإسلام
    ففى الكتاب المقدس كان اليهود يقومون بعمل إبادة جماعية للشعوب بما فيهم الرجال و النساء و الأطفال و دون أن يدعوهم للإيمان بالله فقط ليرثوا الأرض
    أما فى الإسلام فنحن نرث الأرض و نمتلكها و لكن ليس هدفنا هو امتلاك الأرض بل هدفنا نشر دين الله عز و جل بأن نبسط سلطاننا على الأرض ثم ندعو الناس للدين و للإيمان بالله و ترك ما يعبد من دون الله فإن استجابوا فبها و إن لم يستجيبوا نكتفى بأخذ الجزية منهم و نبرهم ما لم يقاتلونا و نحسن إليهم و نحن نرجو من الله تعالى أن يؤمنوا و يهتدوا
    و طبعا ليس فى الإسلام إبادة للشعوب بل نعرض عليهم الإسلام فإن أسلموا فبها و إن رفضوا نحاول فتح بلادهم سلما بلا قتال بالاتفاق على الجزية فإن أبوا فالقتال ... فالحرب هى الحل الأخير و إن حاربنا فلا نقتل النساء و لا الأطفال و لا الرهبان
    فكون الأبرار يرثون الأرض و يمتلكونها بدلا من العصاة هى فكرة موجودة فى القرآن الكريم و فى الكتاب المفدس على حد سواء
    لكن الفرق فى الهدف من امتلاك الأرض و كيفية امتلاك الأرض
    بل اقرأ المزمور 149 أيضا :
    1
    هَلِّلُويا!
    رَنِّمُوا للهِ تَرنِيمَةً جَدِيدَةً.

    [a]
    رَنِّمُوا تَسابِيحَهُ فِي اجتِماعِ الأتباعِ المُخلِصِينَ.

    2ابتَهِجْ يا إسرائِيلُ بِخالِقِكَ.
    وَيا سُكّانَ صِهْيَوْنَ، بِمَلِكِكُمُ ابتَهِجُوا.
    3بِالرَّقصِ سَبِّحُوهُ.
    بِالدُّفُوفِ وَالقَياثِيرِ رَنِّمُوا لَهُ.
    4اللهُ راضٍ عَنْ شَعبِهِ.
    يُزَيِّنُ الشَّعبَ المُتَواضِعَ بِالخَلاصِ.
    5بِمَجدِهِ يَبتَهِجُ أتباعُهُ المُخلِصُونَ.
    وَهُمْ بَعدُ فِي فِراشِهِمْ يُرَنِّمُونَ فَرَحاً.
    6 لِيَهتِفُوا تَسبِيحاً للهِ،
    مُلَوِّحِينَ بِسُيُوفٍ مِنْ ذَواتِ الحَدَّينِ فِي أيدِيهِمْ.
    7 لِيَهتِفُوا مُتَهَيِّئِينَ لِلانتِقامِ مِنَ الأُمَمِ الأُخرَى،
    وَمُعاقِبِينَ الشُّعُوبَ.
    8 لِيَهتِفُوا وَهُمْ يُقَيِّدُونَ مُلُوكَهُمْ فِي سَلاسِلَ،
    وَقادَتَهُمْ فِي قُيُودٍ مِنْ حَدِيدٍ.

    9 يُعاقِبُونَهُمْ حَسَبَ الحُكمِ المَكتُوبِ،
    وَيَظهَرُ مَجدُ أتْقِيائِهِ.
    هَلِّلُويا!
    و طبعا المزمور ألفاظه واضحة فهو يثنى على الأبرار الذين يحملون السيوف للانتقام من الأمم الأخرى و تقييد ملوكهم و معاقبتهم حسب الحكم المكتوب و ذلك لكفرهم و ظلمهم و ذنوبهم كما فعل اليهود عندما أرادوا أن يسكنوا الأرض المقدسة
    و أرجو أنك تحترم عقل القراء و لا تأتينا بتفاسير وهمية للمزمور تقوم على أن الملك المقيد هو إبليس و السيف هو كلمة الله
    لأن هذه التفسيرات هى تفسيرات خيالية يكتبها البعض لأنهم يريدون أن يغيروا معنى المكتوب أمامهم بوضوح ليقولوا للناس أن المسيحية دين المحبة المطلقة و أن الله لا يرضى بحمل السيوف أبدا
    و على الرغم من تكرارى لهذا الكلام لأكثر من مرة فى الحوار إلا أننا لم نجد أى رد من الزميل سوى أن الدين يجب أن ينتشر باللسان و ليس بالسيف كما انتشرت المسيحية و هو ما أثبتنا بطلانه
    و كنت أتمنى أن أجد أى رد من الزميل كيمو على أن الكتاب المقدس يشير إلى أن الأبرار يرثون الأرض و يثنى على الصالحين الذين يخرجون بالسيوف على الناس ليحققوا انتقام الله من الشعوب و يقيدوا ملوكهم بالسلاسل إلا أننا لم نر له أى رد على هذا

    و قد تكلمنا عن سبب قتال أهل الكتاب بصفة خاصة :
    فأما اليهود فقد جاء النبي صلى الله عليه و سلم إلى المدينة و عقد معهم المعاهدات التى تضمن لهم حقوقهم بلا ظلم يصيبهم و لكنهم غدروا و خانوا
    فيهود بني قينقاع اعتدوا على امرأة مسلمة و يهود بنى النضير حاولوا اغتيال النبي صلى الله عليه و سلم و بعد أن تم إجلاؤهم من المدينة تحصنوا بحصون خيبر و جمعوا قبائل المشركين ليستأصلوا المسلمين و يهود بنى قريظة خانوا العهد فى غزوة الأحزاب و لو نجحوا فى خيانتهم لأدت تلك الخيانة إلى إبادة المسلمين
    لذلك قاتلهم النبي صلى الله عليه و سلم و أجلاهم من المدينة و المناطق المجاورة

    أما النصارى فقد أرسل إليهم النبي صلي الله عليه و سلم رسولا برسالة يدعوهم إلى الإسلام فقتلوا رسول رسول الله صلى الله عليه و سلم فقاتلهم المسلمون فى غزوة مؤتة ثم قام الروم بجمع جيوشهم لقتال المسلمين فى غزوة تبوك

    و هناك نقطة مهمة جدا و هى أن الزميل كيمو لا يرفض فكرة قتال الوثنيين عقابا لهم و لكنه يعترض على قتال أهل الكتاب و قد بينت له أن أهل الكتاب عندنا فى ديننا كفار مشركون مثلهم مثل الوثنيين كما بينت له أن الوثنية تسربت إلى طوائف دينه المختلفة فالبروتستانت يتهمون الكاثوليك بالوثنية و الأرثوذوكس تأثروا بالوثنية باعتراف بعض النصارى أنفسهم و بدليل سجودهم لخشبة الصليب التى لا تسمع و لا تبصر و لا تضر و لا تنفع و لم أجد أى تعليق أو رد منه على هذا الكلام


    2- الجزية و الصغار :


    قلنا الجزية ليس فيها أى ظلم لأهل الكتاب فهى مثلها مثل الضريبة تدفع نظير قيام الدولة الإسلامية بالدفاع عن أهل الكتاب الذين يعيشون على أراضيها حيث أن أهل الكتاب لا يشاركون فى الجيش

    و هى عادة لا تكون إلا مبالغ زهيدة كدينار واحد فى عهد النبي صلى الله عليه و سلم و ديناران عندما فتح عمرو بن العاص رضى الله عنه مصر و لذا فهى لا يمكن أن تكون سبب لإكراه الناس غلى الدخول فى الإسلام

    و أهل الكتاب يدفعون الجزية للدولة الإسلامية كما يدفع المسلمون الزكاة و لو امتنع المسلمون عن دفع الزكاة أو امتنع أهل الكتاب عن دفع الجزية فالحكم هنا هو قتالهم

    و أما الصغار المقصود فهو خضوع غير المسلمين لحكم الإسلام و دفعهم الجزية فالجزية يدفعها المغلوب للمنتصر و الضعيف للقوىو هذا الصغار سببه أمران :
    1- معاداة أهل الكتاب للمسلمين و محاولتهم إيذاءهم كما حدث من اليهود و النصارى أيام النبي صلى الله عليه و سلم
    2- جزاء لكفرهم و شركهم بالله فالشرك بالله ظلم عظيم و هو الذنب الذى لا يغفر و يؤدى بصاحبه إلى الخلود فى النار و العياذ بالله
    و هذا لا يعنى بالطبع المبالغة فى إذلال و إهانة أهل الكتاب فنحن مأمورون ببرهم ما لم يخرجونا من ديارنا أو يقاتلونا فى الدين و من يظلم ذميا فالنبي صلى الله عليه و سلم هو خصمه يوم القيامةو قد قلنا هذا الكلام من قبل
    و للمزيد من التفاصيل عن الجزية و الصغار للقارئ الكريم أن يعيد قراءة المشاركات رقم 8 و 9 فى الصفحة الأولى من المناظرة

    المشاركة 8 :
    حوار مع الضيف كيمووو

    المشاركة
    9 :
    حوار مع الضيف كيمووو


    3- طرد المشركين و أهل الكتاب من جزيرة العرب
    قلنا أن الأرض كلها لله سبحانه و تعالى
    و له سبحانه أن يحكم فيها ما يشاء
    فإذا حكم الله تعالى أن تكون جزيرة العرب موطنا للمؤمنين فقط وجب تنفيذ أمره
    و جزيرة العرب مهد الإسلام و منطلقه فلا يجتمع فيها دينان
    و هناك خلاف فى المنطقة التى لا يجوز توطين أهل الكتاب فيها فقد تكون الحجاز فقط و ليس جزيرة العرب كلها
    و قيل أنه يجوز دخولهم للعمل كما هو الوضع فى المملكة السعودية حاليا و لكن لا يجوز توطينهم فى هذه البلاد
    أما فى غير جزيرة العرب فلأهل الكتاب أن يسكنوا حيث شاءوا فى بلاد المسلمين كأهل ذمة لهم ذمة الله تعالى و رسوله صلى الله عليه و سلم

    و فى الكتاب المقدس أمر الله بطرد الشعوب الوثنية من أرض كنعان بل و إبادتهم تماما ليكون لليهود وطن ليس فيه وثنيون
    و الزميل كيمو لا يرى بأسا بطرد الوثنيين لكن الاعتراض عنده على طرد أهل الكتاب
    و قد قلنا له أنه عندنا لا فرق كبير بين الوثنيين و أهل الكتاب فكلهم عندنا كفار مشركون
    و قد تسربت الوثنية إلى أهل الكتاب فبعض طوائف النصارى ترمى الطوائف الأخرى بالوثنية كما أن النصارى يسجدون لخشبة الصليب التى لا تسمع و لا تبصر و لا تضر و لا تنفع

    4- الإكراه و استخدام القوة فى نشر الدين فى الإسلام

    قلنا مرارا و تكرارا أنه لا إكراه فى الدين و لا يجوز إكراه أحد على اعتناق الإسلام
    و الهدف من الفتوحات الإسلامية ليس إلا فتح الباب أمام الدعوة حتى يتمكن المسلمون من دعوة الناس إلى الدين دون أن يصيبهم أذى و لضمان حرية الاعتقاد بحيث يتمكن الناس من الدخول فى الإسلام دون خوف من أذى أو اضطهاد
    فإن قيل أننا نستخدم القوة لتأمين الدعوة و ضمان حرية الاعتقاد فهذا لا ننكره و إن قيل أننا نستخدم القوة لإكراه الناس على الدخول فى الدين فقد بينا مرارا و تكرارا براءة الإسلام من هذا و الدليل على منع الإكراه فى الإسلام هو الحديث التالى :
    - عن ابنِ عبَّاسٍ في قولِه: لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ [البقرة: 256] قال: كانت المرأةُ مِن الأنصارِ لا يكادُ يعيشُ لها ولَدٌ فتحلِفُ: لئِنْ عاش لها ولدٌ لَتُهوِّدَنَّه فلمَّا أُجليَتْ بنو النَّضيرِ إذا فيهم ناسٌ مِن أبناءِ الأنصارِ فقالتِ الأنصارُ: يا رسولَ اللهِ أبناؤُنا فأنزَل اللهُ هذه الآيةَ: لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ [البقرة: 256] قال سعيدُ بنُ جُبيرٍ: فمَن شاء لحِق بهم ومَن شاء دخَل في الإسلامِ
    الراوي: أبو مسعود المحدث:ابن حبان - المصدر:صحيح ابن حبان - الصفحة أو الرقم: 1448
    خلاصة حكم المحدث: أخرجه في صحيحه

    و قد اعترفت الموسوعة الكاثوليكية بأن المسلمون لم يضغطوا على النصارى ليعتنقوا الإسلام عند فتح مصر و ذلك
    على الرابط التالى :

    http://lm1-churchhistory.blogspot.co...post_2941.html

    اقتباس
    الأقباط تحت الحكم الإسلامي
    الأقباط تحت الحكم الإسلامي
    بعد وفاة المقوقس بثلاثة شهور اُختير الشماس/ بطرس بطريركاً للملكيين في مصر. ويبدو أن تأخير اختياره كان راجعاً إلى تردد الكثيرين في قبول هذا المنصب, ورغبة الملكيين في استشارة القسطنطينية بعد أن انفصلت الأمور الدينية في مصر عن السلطة المدنية, و انعدم الأمل في العودة إلى حوزة الإمبراطورية البيزنطية. أما عمرو بن العاص, كتب إلى البطريرك بنيامين طالباً منه أن يعود ليدير بيعته وطائفته. فعاد بنيامين إلى الإسكندرية بعد غيبة استمرت 31 سنة. وأحسن عمرو استقباله, كما عاد كثير من الأقباط الهاربين إلى أراضيهم. كانت سياسة عمرو ترمى إلى كسب مودة الأقباط , واحترام شعورهم الديني, ولم يستولى على ممتلكات الكنيسة, لكنه كافأ الأقباط اليعاقبة على خدماتهم للعرب, إذ تركهم يستولون على معظم كنائس الملكيين وأديرتهم.
    ولم يضغط على الأقباط ليعتنقوا الإسلام
    وكلفهم بحصر الضرائب, وعين لهم قاضياً مسيحياً ليحكم بينهم حسب ما جاء في شريعتهم.

    و قلنا أن الاستثناء من الإكراه فى الإسلام هو المشركين العرب فى آخر عام من حياة النبي صلى الله عليه و سلم و قد ناقشنا أسباب هذا من قبل

    اقتباس
    و بلا شك أن هناك العديد من الأسباب لقتال مشركى العرب حتى يدخلوا فى الإسلام و عدم قبول الجزية منهم كأهل الكتاب

    1- مشركى العرب كانوا يؤمنون بوجود الله تعالى و وحدانيته و أنه هو الرب الذى يخلق و يرزق و ينعم و على الرغم من هذا كانوا مصممين على ترك عبادته سبحانه و تعالى و عبادة الأوثان بدلا منه سبحانه باعتبارها تقربهم من الله
    و قد دعاهم النبي صلى الله عليه و سلم نحو 22 سنة إلى لا إله إلا الله و ترك ما يعبد من دون الله إلا أنهم أبوا إلا اتباع ضلالات آبائهم
    قال تعالى :
    ( ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون ) لقمان 25
    و فى سورة المؤمنون :
    ( قل لمن الأرض ومن فيها إن كنتم تعلمون ( 84 ) سيقولون لله قل أفلا تذكرون ( 85 ) قل من رب السماوات السبع ورب العرش العظيم ( 86 )سيقولون لله قل أفلا تتقون ( 87 ) قل من بيده ملكوت كل شيء وهو يجير ولا يجار عليه إن كنتم تعلمون ( 88 ) سيقولون لله قل فأنى تسحرون ( 89 ) )
    و فى الحديث الشريف :
    - أنَّ قُريشًا جاءت إلى الحُصَينِ وكانت تُعظِّمُه ، فقالوا له : كلِّمْ لنا هذا الرَّجلَ فإنَّه يذكرُ آلهتَنا ويسُبُّهم ، فجاءوا معه حتَّى جلسوا قريبًا من بابِ النَّبيِّ – صلَّى اللهُ عليه وسلَّم - ، ودخل الحُصَينُ ، فلمَّا رآه النَّبيُّ – صلَّى اللهُ عليه وسلَّم – قال : أوسِعوا للشَّيخِ – وعمرانُ وأصحابُه متوافدون - ، فقال حُصَينٌ : ما هذا الَّذي يبلُغُنا عنك أنَّك تشتمُ آلهتَنا وتذكُرُهم ، وقد كان أبوك جفنةً وخبزًا ؟ ، فقال : يا حُصَينُ إنَّ أبي وأباك في النَّارِ . يا حُصينُ : كم إلهًا تعبدُ ؟ قال : سبعةٌ في الأرضِ ، وإلهٌ في السَّماءِ ، قال : فإذا أصابك ضرٌّ من تدعو ؟ قال : الَّذي في السَّماءِ ، قال : فإذا هلك المالُ من تدعو ؟ قال : الَّذي في السَّماءِ ، قال : فيستجيبُ لك وحدَه وتشرِكُهم معه
    الراوي: عمران بن الحصين المحدث: ابن خزيمة - المصدر: التوحيد - الصفحة أو الرقم: 278/1
    خلاصة حكم المحدث: [أشار في المقدمة أنه صح وثبت بالإسناد الثابت الصحيح]

    إذا فمشركو العرب يعلمون أن الله تعالى هو الخالق و هو الملك الذى له كل شئ و يتوجهون إليه بالدعاء فى الشدائد و لكنهم يرفضون ترك عبادة الأوثان و ظلوا مصممين على هذا طوال 22 سنة من البعثة النبوية
    و مما لا شك فيه أن من يعلم أن الله تعالى هو الخالق و الرازق ثم يعبد الأوثان فهذا إنسان قد سفه نفسه و هو لا يفعل هذا الضلال إلا تمسكا بما وجد عليه آباؤه و ما يجد عليه الناس حوله
    و مثل هذا الشخص لو ترك التعصب و فكر قليلا لعلم أنه على ضلال و ترك هذا الضلال
    و لذلك فإن هؤلاء المشركين بعد أن رفضوا عبادة الله تعالى طوال 22 سنة ما إن أعلمهم النبي صلى الله عليه و سلم بأنه سيقاتلهم بعد 4 أشهر حتى سارعوا جميعا بالدخول فى الإسلام فى خلال هذه الأشهر الأربعة
    لماذا ؟
    لأنه ليس لديهم إيمان حقيقي بهذه الوثنية و بالتالى فهم ليسوا مستعدين للقتال فى سبيل هذه المعتقدات التى ورثوها عن آبائهم و التى يتبين لأى شخص يفكر فيها أنها ليست سوى ضلال
    جاء فى تفسير الطبرى :
    - حدثنا القاسم قال : حدثنا الحسين قال : حدثني حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد قوله : ( براءة من الله ورسوله إلى الذين عاهدتم من المشركين ) ، قال : أهل العهد : مدلج ، والعرب الذين عاهدهم ، ومن كان له عهد . قال : أقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم من تبوك حين فرغ منها وأراد الحج ، ثم قال : إنه يحضر البيت مشركون يطوفون عراة فلا أحب أن أحج حتى لا يكون ذلك ، فأرسل أبا بكر وعليا رحمة الله عليهما ، فطافا بالناس بذي المجاز ، وبأمكنتهم التي كانوا يتبايعون بها ، وبالموسم كله ، وآذنوا أصحاب العهد بأن يأمنوا أربعة أشهر ، فهي الأشهر الحرم المنسلخات المتواليات : عشرون من آخر ذي الحجة إلى عشر يخلون من شهر ربيع الآخر ، ثم لا عهد لهم . وآذن الناس كلهم بالقتال إلا أن يؤمنوا ، فآمن الناس أجمعون حينئذ ، ولم يسح أحد . وقال : حين رجع من الطائف ، مضى من فوره ذلك ، فغزا تبوك ، بعد إذ جاء إلى المدينة .

    يعنى المشركون ما إن أعلمهم النبي صلى الله عليه و سلم بأنه سيقاتلهم لو لم يسلموا حتى تركوا الوثنية و دخلوا الإسلام و لم يقاتل أحد لأنه ليس لديهم إيمان حقيقي بما هم عليه من عبادة الأوثان و بالتالى فهم ليسوا على استعداد لبذل حياتهم فى سبيل الوثنية
    و ربما دخلوا فى الإسلام فى بداية الأمر تفاديا للقتال و بعد أن عرفوه و فهموه دخل الإيمان الحقيقي قلوبهم و أصبح أبناؤهم مسلمين و بذلك نالوا الفلاح فى الدنيا و فى الآخرة بالنجاة من النار هم و أبناؤهم
    لذلك كان نبذ العهود للمشركين و إيذانهم بالقتال بعد 4 أشهر هو فى حقيقة الأمر رحمة بهم حيث دفعهم هذا إلى ترك عبادة الأصنام و عبادة الله وحده مما يؤدى بهم إلى النجاة من النار فى الآخرة

    2- أن من يرفض ترك عبادة الحجارة و هو يؤمن بالله طيلة 22 سنة من الدعوة النبوية هو إنسان قد سفه نفسه و باع عقله و يستحق الخزى فى الدنيا و الآخرة إن أصر على الوثنية
    و هؤلاء السيف عقابهم و هو عقاب عادل لهم على خطاياهم
    فإذا كنتم تقولون إن الله أمر فى العهد القديم بإبادة الشعوب بسبب خطاياهم فنحن نقول إن الله أمر فى القرآن الكريم بقتال مشركى العرب بسبب خطاياهم
    لكن الفرق بين العهد القديم و القرآن الكريم أن العهد القديم يأمر بالإبادة الكلية للرجال و النساء و الأطفال بينما يحرم الإسلام قتل النساء و الأطفال
    فى العهد القديم الأمر بإبادة الشعوب دون أن تتم دعوتها لعبادة الله تعالى بينما القرآن الكريم أمر بقتال مشركى العرب بعد دعوتهم لمدة 22 سنة
    فى العهد القديم لا مفر للشعوب من الإبادة الشاملة بينما فى القرآن الكريم دخول الناس فى الإسلام يكفل لهم النجاة بل لو طلبوا الأمان فلهم هذا بشرط أن يستمعوا إلى القرآن الكريم

    3- أن مشركى العرب هؤلاء بلغ فسادهم فى حياتهم مبلغا عظيما ليس فقط لعبادتهم الأوثان
    بل أن مشركى العرب هؤلاء لفسادهم لو كانوا يعيشون فى عصرنا الحالى فى بلد أوروبي يتشدق بحقوق الإنسان و الحرية المطلقة للعقيدة لتم قتلهم و سجنهم
    إليك نماذج من فساد هؤلاء المشركين
    مشركى العرب كان بعضهم يطوف بالبيت الحرام عاريا كيوم ولدته أمه
    - بعَثني أبو بكرٍ رضي اللهُ عنه في تلك الحَجَّةِ في المؤذِّنِينَ ، بعَثهم يومَ النحرِ يؤذِّنونَ بمِنى : أن لا يَحُجَّ بعدَ العامِ مُشرِكٌ ، ولا يَطوفَ بالبيتِ عُريانٌ . قال حُمَيدٌ : ثم أَردَف النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم بعليِّ بنِ أبي طالبٍ ، فأمَره أن يؤذِّنَ ببَراءَةَ . قال أبو هُرَيرَةَ : فأذَّن معَنا عليٌّ في أهلِ مِنًى يومَ النحرِ ببَراءَةَ ، وأن لا يَحُجَّ بعدَ العامِ مُشرِكٌ ، ولا يَطوفَ بالبيتِ عُريانٌ .

    الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4656
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

    مشركى العرب كانوا إذا أنجبت زوجة أحدهم أنثى ربما دفنها فى التراب و هى حية ترزق
    قال الله عز و جل فى سورة النحل :
    وإذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسودا وهو كظيم ( 58 ) يتوارى من القوم من سوء ما بشر به أيمسكه على هون أم يدسه في التراب ألا ساء ما يحكمون ( 59 )

    مشركى العرب كان منهم من يقتل أولاده سواء ذكورا أو إناثا إذا أصابه الفقر
    قال الله عز و جل فى سورة الأنعام :
    ( وكذلك زين لكثير من المشركين قتل أولادهم شركاؤهم ليردوهم وليلبسوا عليهم دينهم ولو شاء الله ما فعلوه فذرهم وما يفترون ( 137 ) )

    مشركى العرب كان منهم من يقطع آذان الأنعام و البهائم
    قال تعالى فى سورة النساء :
    ( ولأضلنهم ولأمنينهم ولآمرنهم فليبتكن آذان الأنعام ولآمرنهم فليغيرن خلق الله ومن يتخذ الشيطان وليا من دون الله فقد خسر خسرانا مبينا يعدهم ويمنيهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا أولئك مأواهم جهنم ولا يجدون عنها محيصا ( 121 ) )
    جاء فى تفسير البغوى :
    ( ولآمرنهم فليبتكن آذان الأنعام ) أي : يقطعونها ويشقونها ، وهي البحيرة

    تخيل لو أن هناك أناس يعيشون فى بلد أوروبي يتشدق بحقوق الإنسان و هؤلاء الناس يمشون فى الشوارع عراة تماما و إذا أنجبت زوجة أحدهم أنثى دفنها فى التراب
    و إذا أصابهم فقر قتلوا أبناءهم و هم أيضا يقطعون آذان البهائم
    تخيل ماذا سيحدث لهم ؟
    بلا شك أنهم كانوا سيتم منع ممارساتهم هذه بالقوة و لو أدى هذا إلى قتلهم و كانوا سيتم وضعهم فى السجون

    عموما لنقرأ ما يقوله القمص تادرس يعقوب عن أسباب سماح الله لليهود بإبادة الشعوب فى العهد القديم
    ننقل ما كتبه القمص فى مقدمة تفسيره لسفر التثنية :

    اقتباس
    لماذا سمح الله للشعب أن يُبيد الشعوب المحيطة بلا شفقة؟

    أ. كانت هذه الشعوب تمثل الخطايا التي يجب إبادتها، ولم يكن ممكنًا للشعب في بداية حياته الروحية أن يميز بين الخاطئ والخطية، فقتل الخاطئ كان يعني تحطيم الخطية ونزعها.



    ب. كان الفساد الذي دبّ بين هذه الشعوب غير محتمل، ففي عبادة البعل تُقدم الأمهات أطفالهن في النار ليحترقوا بين ضربات الطبول كي لا تُسمع صرخات الأطفال؛ بجانب تكريس النساء والفتيات أنفسهن للزنا ليجمعن مالًا للهياكل. فهلاك الأمم بحياتهم العنيفة والفاسدة أخطر من قتل الجسد.




    فإذا كانت هذه الشعوب تمثل الخطايا التى تجب إبادتها فى العهد القديم فإن مشركى العرب يمثلون الخطايا التى يجب قتالها فى من نزول القرآن
    و إذا كان الفساد فى هذه الشعوب غير محتمل لأن الأمهات تقدم أطفالها فى النار فالفساد الذى كان فى مشركى العرب كبير جدا لأنهم كانوا يقتلون أبناءهم و يعذبون الحيوانات و يطوفون بالبيت الحرام عراة
    و الفرق كما قلنا هو أن الإبادة فى العهد القديم كانت تشمل النساء و الأطفال و كانت تتم بدون دعوة الشعوب للإيمان و لم يكن هناك شئ يمكن أن تفعله تلك الشعوب لتفادى الإبادة أما فى الإسلام فقتل النساء و الأطفال محرم و القتال كان بعد دعوة مشركى العرب طوال 22 سنة و كان يمكنهم بكل بساطة تفادى القتال إذا دخلوا فى الإسلام أو طلبوا الأمان و سمعوا القرآن الكريم
    و أنا فعلا أتعجب من أنك لا تجد عيبا فى الأمر بالإبادة فى العهد القديم بينما تعترض على آية السيف فى القرآن الكريم

    4 - مشركى العرب هم من بدأ بنقض العهود أو بدا من أحوالهم أنهم سينقضونها و أما من التزموا بالعهود فهؤلاء يجب الوفاء بعهدهم طوال فترة العهد

    5- لو أن مشركى العرب ظهروا على المسلمين و انتصروا عليهم و تمكنوا من رقابهم فلن يرقبوا فى مؤمن إلا و لا ذمة و لذلك فقتالهم هو نوع من تأمين المسلمين و حمايتهم من أذى الوثنيين و غدرهم

    6- جزيرة العرب مهد الإسلام لها خصوصيتها لا يجتمع فيها دينان و يجب دك الوثنية فيها تماما و لو بقوة السلاح





    و تجدر الإشارة إلى أن الزميل كيمو أعلن أنه مقتنع بأسباب قتال الوثنيين

    التعديل الأخير تم بواسطة 3abd Arahman ; 25-02-2014 الساعة 01:52 AM
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  10. #80
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي


    5- القتال و الجزية فى الكتاب المقدس :


    هذه خطة القتال فى الكتاب المقدس نجدها فى سفر العدد إصحاح 20

    10 وَحِينَ تَتَقَدَّمُونَ لِمُحَارَبَةِ مَدِينَةٍ فَادْعُوهَا لِلصُّلْحِ أَوَّلاً.

    11 فَإِنْ أَجَابَتْكُمْ إِلَى الصُّلْحِ وَاسْتَسْلَمَتْ لَكُمْ، فَكُلُّ الشَّعْبِ السَّاكِنِ فِيهَا يُصْبِحُ عَبِيداً لَكُمْ.

    12 وَإِنْ أَبَتِ الصُّلْحَ وَحَارَبَتْكُمْ فَحَاصِرُوهَا

    13 فَإِذَا أَسْقَطَهَا الرَّبُّ إِلَهُكُمْ فِي أَيْدِيكُمْ، فَاقْتُلُوا جَمِيعَ ذُكُورِهَا بِحَدِّ السَّيْفِ.

    14 وَأَمَّا النِّسَاءُ وَالأَطْفَالُ وَالْبَهَائِمُ، وَكُلُّ مَا فِي الْمَدِينَةِ مِنْ أَسْلاَبٍ، فَاغْنَمُوهَا لأَنْفُسِكُمْ، وَتَمَتَّعُوا بِغَنَائِمِ أَعْدَائِكُمُ الَّتِي وَهَبَهَا الرَّبُّ إِلَهُكُمْ لَكُمْ.

    15 هَكَذَا تَفْعَلُونَ بِكُلِّ الْمُدُنِ النَّائِيَةِ عَنْكُمُ الَّتِي لَيْسَتْ مِنْ مُدُنِ الأُمَمِ الْقَاطِنَةِ هُنَا.

    16 أَمَّا مُدُنُ الشُّعُوبِ الَّتِي يَهَبُهَا الرَّبُّ إِلَهُكُمْ لَكُمْ مِيرَاثاً فَلاَ تَسْتَبْقُوا فِيهَا نَسَمَةً حَيَّةً،

    17 بَلْ دَمِّرُوهَا عَنْ بِكْرَةِ أَبِيهَا، كَمُدُنِ الْحِثِّيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ وَالْكَنْعَانِيِّينَ وَالْفِرِزِّيِّينَ وَالْحِوِّيِّينَ وَالْيَبُوسِيِّينَ كَمَا أَمَرَكُمُ الرَّبُّ إِلَهُكُمْ،

    18 لِكَيِ لاَ يُعَلِّمُوكُمْ رَجَاسَاتِهِمِ الَّتِي مَارَسُوهَا فِي عِبَادَةِ آلِهَتِهِمْ، فَتَغْوُوا وَرَاءَهُمْ وَتُخْطِئُوا إِلَى الرَّبِّ إِلَهِكُمْ.




    نقرأ من تفسير القس تادرس يعقوب مالطى

    2. حصار المدن خارج كنعان:

    بالنسبة للأمم البعيدة يرسل إليهم لإقامة عهود سلام، فإن قبلوا يقومون بخدمة الله وشعبه [10-15]. لا يجوز لهم أن ينزلوا في معركة مع الجيران ما لم يقدِّموا أولًا إعلانًا عامًا، فيه يطلبون الصلح.
    "حين تقرب من مدينة لكي تحاربها استدعها إلى الصلح.
    فإن أجابتك إلى الصلح وفتحت لك، فكل الشعب الموجود فيها يكون لك للتسخير ويستعبد لك.
    وإن لم تسالمك بل عملت معك حربًا فحاصرها.
    وإذا دفعها الرب إلهك إلى يدك فاضرب جميع ذكورها بحد السيف.
    وأمَّا النساء والأطفال والبهائم وكل ما في المدينة كل غنيمتها فتغتنمها لنفسك وتأكل غنيمة
    أعدائك التي أعطاك الرب إلهك.
    هكذا تفعل بجميع المدن البعيدة منك جدًا التي ليست من مدن هؤلاء الأمم هنا" [10-15].
    اختلف المفسِّرون في شرح هذه العبارة، فالبعض يرى أنَّها تنطبق على البلاد المجاورة لأرض الموعد، ولا تنطبق على الأمم السبع التي في كنعان. وعلَّة هذا أن بقاء أيَّة بقيَّة من الأمم السبع وسط الشعب يكون عثرة لهم، ويجذبونهم إلى عبادة الآلهة الوثنيَّة وممارسة الرجاسات. ويرى آخرون أنها تنطبق على هذه الأمم أيضًا حيث تكون شروط الصلح هي:
    1. جحد العبادة الوثنيَّة والدخول إلى عبادة الله الحي.
    2. الخضوع لليهود.
    3. دفع جزية سنويَّة.
    من لا يقبل هذه الشروط لا يبقون في مدينتهم كائنًا حيًا متى كانت من الأمم السبع، أمَّا إذا كانت من المدن المجاورة فيقتل الرجال ويستبقى النساء والأطفال مع الحيوانات وكل غنائمها. أمَّا سبب التمييز فهو ألا يترك أي أثر في وسط الشعب للعبادة الوثنيَّة.
    الخضوع للعمل الشاق، تحقيق للعنة نوح لكنعان ابنه (تك 9: 25).
    بالنسبة للبلاد البعيدة التي لا تتبع أرض الموعد فيمكن طلب الصلح معها وتسخير شعبها (20: 10-15). صورة رمزيَّة عن رغبة الإنسان الروحي الداخليَّة للسلام مع تحويل الطاقات من العمل لحساب الشر إلى طاقات خاضعة لحساب ملكوت الله فينا.

    و نفهم من هذا أن اليهود كانوا يحاربون :
    1- سبع أمم فى كنعان ليرثوا أرضهم فهى بالنسبة لهم أرض الموعد
    2- شعوب أخرى

    و بالنسبة للشعوب الأخرى قبل الحرب يدعونهم للصلح و شرطه :
    1- ترك عبادة الأوثان
    2- الخضوع لليهود
    3- دفع الجزية

    فإذا رفضوا الصلح يقتل جميع الرجال و تسبي النساء و الأطفال
    أما بالنسبة لمدن كنعان فقد اختلف مفسريهم هل تتم دعوتهم للصلح أولا بنفس الشروط السابقة ( ترك عبادة الأوثان - الخضوع لليهود - دفع الجزية ) أم لا ؟
    فقال بعضهم تتم دعوتهم للصلح و قال البعض لا
    طيب ما مصيرهم إذا رفضوا الصلح أو عند من قال من مفسرى الكتاب المقدس أنه أصلا لا تتم دعوتهم للصلح ابتداء ؟
    تتم إبادتهم تماما حتى أطفالهم




    و أنقل لك ما قلته لك مرة أخرى :
    بجد ما أجهلك بدينك يا كيمو !!
    جئت لتفتح موضوع هنا تهاجم فيه الإسلام لأن قبل القتال ندعو الناس للدخول فى الإسلام فإن أبوا فالجزية فإن أبوا قاتلناهم
    و لو كلفت نفسك و قرأت تفاسيرك لوجدت فيها نفس الشئ
    المدن التى خارج كنعان تتم دعوتها للصلح و شروط ترك الوثنية و الخضوع لليهود و دفع الجزية
    و مدن كنعان حولها خلاف بين مفسريكم هل تدعى للصلح أم لا ؟ البعض يقول تدعى للصلح بشرط ترك الوثنية و دفع الجزية و الخضوع لليهود فإن أبت تتم إبادة كل مخلوق حى فيها بما فى ذلك الأطفال و البعض يقول تباد حتى دون دعوة للصلح
    أليس هذا نشر للدين بالقوة ؟
    أليست الجزية صغار للمخالف ؟
    يعنى بجد مش عيب عليك تيجى تفتح مناظرة فى منتدى و تجادل حول شئ موجود فى كتبك و مفسروكم يقرون به ؟

    و بالنسبة للجزية فى العهد القديم
    فنجد الأمر بأخذ الجزية صراحة فى العهد القديم فى الترجمات الإنجليزية و فى إحدى الترجمات العربية و فى التفاسير كما بينا فى تفسير القس تادرس

    المشتركة
    تث-20-10
    : وإذا اقتربتم من مدينة لتحاربوها فاعرضوا عليها السلم أولا،

    تث-20-11
    : فإذا استسلمت وفتحت لكم أبوابها، فجميع سكانها يكونون لكم تحت الجزية ويخدمونكم.
    http://www.albichara.com/readbible.p...dlpodG1LMktrLg..



    و مما لا شك فيه أن هذه الجزية كانت مقترنة بالصغار و الخدمة و الاستعباد
    و بالنسبة للجزية فى العهد الجديد
    فبلاد اليهود كانت فى عهد السيد المسيح عليه السلام مستعمرات للرومان
    و كان اليهود يدفعون الجزية للرومان دلالة على الخضوع لحكم القيصر و الرومان أى كانوا يدفعونها و هم صاغرون
    و على الرغم من أن اليهود كانوا يدفعون الجزية و هم صاغرون إلا أن المسيح أمرهم بدفعها
    و على الرغم من أن اليهود كانوا يدفعون الجزية للرومان و هم صاغرون دلالة على خضوعهم لحكم الرومان و سلطة الرومان و قهر الرومان إلا أن بولس أيضا أمر بدفع الجزية
    "
    فإنكم لأجل هذا توفون الجزيّة أيضًا، إذ هم خدّام الله مواظبون على ذلك بعينه؛ فأعطوا الجميع حقوقهم، الجزيّة لمن له الجزية، الجباية لمن له الجباية، الخوف لمن له الخوف، والإكرام لمن له الإكرام" رومية 13:[6-7]

    يقول القس تادرس مالطى فى تفسيره :
    يرى القديس يوحنا الذهبي الفم أن الرسول قد حوّل ما يراه الكثيرون ثقلًا إلى راحة، فإن كان الشخص ملتزم بدفع الجزية إنما هذا لصالحه، لأن الحكام "هم خدام الله مواظبون على ذلك بعينه"، يسهرون مجاهدين من أجل سلام البلد من الأعداء ومن أجل مقاومة الأشرار كاللصوص والقتلة. فحياتهم مملوءة أتعابًا وسهر. بينما تدفع أنت الجزية لتعيش في سلام يُحرم منه الحكام أنفسهم. هذا ما دفع الرسول بولس أن يوصينا لا بالخضوع للحكام فحسب وإنما بالصلاة من أجلهم لكي نقضي حياة هادئة مطمئنة (1 تي 2: 1-2).
    هذا وإن كلمة "أعطوا" هنا في الأصل اليوناني تعني "ردّوا"، فما نقدمه من جزية أو تكريم للحكام ليس هبة منّا، وإنما هو إيفاء لدين علينا، هم يسهرون ويجاهدون ليستريح الكل في طمأنينة.

    و كان اليهود ينظرون للجزية باعتبارها دلالة للخضوع و الذل لقيصر و كانوا يكرهون دفعها و قاموا بعدة ثورات حتى لا يدفعوها
    بل و كان بعضهم يحبون دفعها للرومان من باب تملق الرومان
    و على الرغم من أن اليهود يدفعون الجزية للرومان على سبيل الخضوع و الصغار إلا أن المسيح عليه السلام أمرهم بدفعها
    نقرأ من تفسير القس أنطونيوس فكرى :
    http://st-takla.org/pub_Bible-Interp...ter-07-03.html

    وكان القيصر في ذلك الوقت هو طيباريوس الذي اشتهر بالقسوة. وكانت الجزية مفروضة على كل رأس علامة للخضوع لقيصر. وكانت الجزية مكروهة عند الفريسيين الذين اعتقدوا أنها ضد شريعة موسى، أما الهيرودسيين الذين يتشيعون لهيرودس الأدومي راغبين أن يكون ملكًا على اليهودية فكانوا يرحبون بالجزية تملقًا للرومان ولقيصر لينالوا مأربهم، لذلك كان همهم الموالاة لروما وحفظ هدوء الشعب من أي مؤامرة ضد روما. وكان هناك تذمر بين اليهود المتعصبين إذ يرفضون دفع الجزية، وبسبب هذا قامت ثورات مثل ثورة ثوداس ويهوذا الجليلي وقد قتلهم الرومان في فترة قريبة وأنهوا ثوراتهم (أع36:5-37). والجليليين الذين تسموا باسم يهوذا الجليلي قتلهم بيلاطس وخلط دمهم بذبائحهم (لو1:13).
    والغريب هنا أن يجتمع الفريسيين والهيرودسيين على المسيح مع اختلافهم في المبادئ. فنحن يمكننا أن نتوقع هذا السؤال من الهيرودسيين فهم كانوا يجمعون الجزية ويعطون قيصر نصيبه ويختلسون الباقي ولكن الفريسيين ممتنعون عن دفع الجزية متذمرين ضدها، بل يعتبرون الهيرودسيين خونة ضد أمتهم وناموسهم. ولكن لأجل أن يتخلصوا من المسيح فلا مانع أن يتحدوا.
    ولو أجاب المسيح بأن نعطي الجزية لقيصر تنفر منه الجموع وتنفض من حوله وتفقد ثقتها فيه كمخلص من المستعمر ولو رفض لأعتُبِرَ مثير فتنة ضد قيصر. إعطوا إذًا ما لقيصر لقيصر= هي رد على الفريسيين الذين رفضوا طاعة السلطات الحكومية وقد أمر الكتاب بطاعتها. ولنلاحظ أن قيصر أعطاهم حكومة مستقرة وحماية وأنشأ لهم طرق فيكون من حقه الجزية.....
    وكانت عادة تدفعكجزية وعليها صورة قيصر. وكون أنهم يقدمون له الدينار فهذا اعتراف منهم أنهم تحت حكم قيصر فالعملة الجارية تظهر نظام الحكم والسلطة القائمة ويدفع منها الجزية.

    نقرأ من تفسير القس تادرس يعقوب مالطى لمتى 22 :
    يمكننا أن نتوقَّع من الهيرودسيّين مثل هذا السؤال، إذ يهتمّون بجمع الجزية فيقدّمون منها نصيبًا لقيصر ويغتصبون الباقي لحسابهم الخاص، أمّا ما هو عجيب فإن الذين يثيرونه هم الفرّيسيّون الذين كانوا يطلبون التحرّر من الاستعمار الروماني، ويحسبون هذه الجزية علامة عبوديّة ومذلّة، ويتطلّعون إلى الهيروديسيّين كخونة ضدّ أمّتهم وناموسهم. لكن من أجل الخلاص من المسيح ومقاومة عمله كانوا يعملون مع الهيروديسيّين متجاهلين أفكارهم نحوهم التي نشأوا عليها زمانًا.

    إذا طبقا لتفاسيركم اليهود كانوا يدفعون الجزية كدلالة على الخضوع لقيصر و كانوا يرون فيها علامة للعبودية و المهانة و كانوا يقومون بثورات حتى لا يدفعونها و مع ذلك أمرهم المسيح بدفعها
    فأنت ليس لك الحق على الإطلاق فى أن تعترض على الجزية حتى و إن كنت تدفعها صاغرا
    فلو اعترضت على ذلك فأنت تعترض على كلام المسيح و بولس و يوحنا ذهبي الفم و القس تادرس يعقوب
    فهل أنت أعز منهم نفسا حتى ترفض دفع الجزية لما تقتضيه من الصغار و الخضوع ؟



    6- انتشار اليهودية و المسيحية بالقوة

    أما بالنسبة لليهودية فبينا أن اليهود كانوا يحاربون أهل المدن و يعرضون عليهم الصلح أولا و من شروط الصلح و هذا بلا شك استخدام للقوة فى القضاء على الوثنية

    أما بالنسبة للمسيحية فلم تكن لها قوة طوال 3 قرون و كان انتشارها فى هذه الفترة سلميا و كان معتنقوها يتعرضون للاضطهاد و كان هذا الانتشار بطيئا فقد اعتنقها نحو ثلث سكان الدولة الرومانية

    و ما إن اعتنق الأباطرة الرومان المسيحية حتى أصبح الاضطهاد على الوثنيين و هدمت معابد الوثنيين و شكل المسيحيون ما يعرف باسم العصابات السوداء بقيادة بطريرك الكرازة المرقسية فى هذا الزمن ( مثل البابا شنودة و تواضروس حاليا) و كانت مهمة هذه العصابات مهاجمة معابد الوثنيين

    و تم حظر الوثنية بمرسوم من الإمبراطور ثيودوسيوس

    و هكذا أصبحت المسيحية الديانة الرسمية للدولة الرومانية بالقوة و ليس بدعوة اللسان كما يزعم الزميل كيمو

    بل و قد استخدمت المسيحية السيف ليس فقط فى الصراع مع الوثنية بل فى الصراع بين الطوائف المسيحية المختلفة

    فقد وجهوا السيف إلى الأريوسية التى تؤمن بعدم ألوهية المسيح حتى أصبح أن من يخفى لديه كتب أريوس عقوبته الإعدام

    و للقارئ الكريم أن يعيد قراءة المشاركة رقم 56 فى الصفحة رقم 6 لمزيد من التفاصيل حول هذه النقطة على الرابط التالى :

    http://www.ebnmaryam.com/vb/t198159-6.html#post589352
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

صفحة 8 من 10 الأولىالأولى ... 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة

حوار مع الضيف كيمووو


LinkBacks (?)

  1. 9 : -
    Refback This thread
    24-02-2015, 03:59 PM
  2. 9 : -
    Refback This thread
    23-02-2015, 11:14 AM
  3. 9 : -
    Refback This thread
    23-02-2015, 05:37 AM
  4. ..
    Refback This thread
    19-02-2015, 01:06 AM
  5. - 2
    Refback This thread
    12-10-2014, 04:34 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حوار مفتوح مع الضيف (مسيحي جريء)
    بواسطة kholio5 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 07-09-2013, 11:36 AM
  2. حوار مفتوح مع الضيف (الرب الصالح)
    بواسطة الرب صالح في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 12-06-2012, 09:24 PM
  3. حوار مع الضيف (أريد المعرفة)
    بواسطة اريد المعرفه في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 06-07-2011, 12:31 PM
  4. حوار مع الضيف المحترم (beethoven77 )
    بواسطة لطفي مهدي في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-09-2008, 11:42 AM
  5. حوار مع الضيف ( معجزة )
    بواسطة kholio5 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 15-04-2008, 01:37 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حوار مع الضيف كيمووو

حوار مع الضيف كيمووو