ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )

  1. #1
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )

    هذه مشاركة كنت قد كتبتها في منتدى الدكتور وديع
    ردا على ما أثاره المشلوح زيكو أحببت أن أضعها أيضا هنا

    ----
    السلام عليكم ورحمة الله

    يقول صاحب الشبهة (
    المسلم الذي سمى نفسه محمود الخطيب )
    اقتباس

    انا اسف معلش سؤال تانى سمعت قبل كده مناظرة بين القمص زكريا بطرس والشيخ مش فاكر مين على البال توك فالقمص بيسأل استغفر الله العظيم ان ربنا ليه يعمل التمثيلية دى يجيب واحد شبه عيسى ويصلب مع ان ربنا بكل سهولة ممكن يرفعه امام الناس الى السماء مباشرة ومفيش حد يصلب من الاصل ويبقى حجة على كل الناس وبالنسبة ليهوذا الخائن ان كان خائنا ربنا يعذبه او يموت موته بشعة او يمرض فلا يشفى اى سبب الله يقدر ان يهلكه ما الحكمة والداعى من هذه القصة من اولها لاخرها
    اقتباس
    ده كلام القمص
    - ارجو الرد فى اسرع وقت

    دورت ولاقيتهالاقيت الشيخ هرب من السؤال واجابه سؤال بسؤال وكلام الشيخ مقنع ان ما الداعى اصلا من هذه التمثيلية ماهو ربنا لو كان عايز يخلى سيدنا عيسى اله يبقى اله من غير صلب ولا فدية ولا خطية وخلاص بدل ما الناس تفتن فقال الشيخ للقسيس بسؤالك انت جاوبت على نفسك ولم يقتنع القسيس بكلامه وانتهت المناظرة وبالنسبة لحضرتك
    هل فى اجابة شافية اكتر من كده ارجو الرد
    من المؤسف أننا تعودنا على هذا الأسلوب
    فليست الشبهة في السؤال كما يظن البعض
    وإنما الشبهة التي أراد أن يثيرها السائل هي
    في هروب الشيخ الذي لا يعرف من هو وعدم استطاعته الرد على المشلوح زكريا
    كما أن الهدف من الشبهة
    إظهار ضعف الشيخ المجهول وبالمقابل إظهار تفوق المشلوح المعروف
    فقبل الرد أقول
    كنت أتمنى أن يتوجه السائل بسؤاله إلينا مباشرة دون أي لف أو دوران
    فنحن كمسلمين نهتم بالسؤال المطروح سواء كان من مسلم أو من مسيحي أو من غيرهم
    أما بالنسبة للسؤال فسأرد عليه ردا شافيا بإذن الله مع محاولة الإختصار
    فأقول وبالله التوفيق
    هناك رد عقائدي يمس صلب العقيدة ويجب أن يعلمه كل مسلم
    وهناك رد آخر يحتاج منا نوعا من الإستقراء والإجتهد وإعمال العقل خاصة في الأحداث التاريخية
    وفي البداية
    هذه هي الآيات التي جاءت في كتاب الله تعالى تتحدث عن ذلك
    { وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْشُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا * بَلْ رَفَعَهُ اللَّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا }
    (النساء:157-158)
    فأنا كمسلم أقطع بصدق ربنا عز وجل قائلا
    صدق الله مولانا العظيم
    كما وأعتقد إعتقادا جازما أنه
    لا أحد أصدق من الله قيلا ولا أحد أصدق من الله حديثا
    وكذلك أعتقد جازما أن الله أعلم
    من الخلق جميعا وأنه هو العليم بكل شيء
    ولذلك فإن ما جاء في هذه الآيات هي عقيدتي واعتقادي وما أدين به لله ربي وخالقي

    نأتي الآن إلى التحليل وإلى ما أشارت إليه الآية الكريمة
    فمن المعلوم عندنا كمسلمين وعند المسيحيين أيضا أن اليهود أو بني إسرائيل
    أرسل الله إليهم الكثير من الرسل وقد جاءوهم تباعا
    إبتدأبموسى وهارون عليهما السلام
    وختمهم بالمسيح عيسى ابن مريم عليه وعلى أمه السلام
    فاليهود كما هو معروف عنهم
    شعب قاسي الرقبة ، معاندين ومخالفين
    فكانوا كلما جاءهم رسول بما لا تهوى أنفسهم
    يكذبوه وإن استطاعوا قتله قتلوه ولذلك
    كان خطاب المسيح عليه السلام إلى
    اليهود ولم يكن خطابه إلى حجارة أورشليم عندما قال
    (
    يَا أُورُشَلِيمُ يَا أُورُشَلِيمُ يَا قَاتِلَةَ الأَنْبِيَاءِ وَرَاجِمَةَ الْمُرْسَلِينَ)
    متى 37/23 ولوقا 34/13
    فعندما جاء إليهم المسيح عليه السلام حاول إن يصلح من شأنهم
    أي أنه جاءهم أيضا بما لا تهوى أنفسهم
    فبكتهم وأنبهم على ضعف إيمانهم وعدم إمتثالهم للشريعة والوصايا
    ووجدهم قد جعلوا بيت الله سوقا لتجارتهم
    فرفضه اليهود
    بداية وكذبوه وفي النهاية وشوا به إلى بيلاطس كي يقتله ليتخلصوا منه
    فوجده بيلاطس بريئا إلا أنه أمام إصرار اليهود على صلبه دفعه إليهم بعدما غسل يديه من دمه كما تقول الأناجيل
    وظنت اليهود أنها استطاعت قتل المسيح عليه السلام بالفعل ولذلك قالوا
    (
    إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله )
    فكذبهم الله عز وجل وبين أن المسيح عليه السلام قد نجاه الله من القتل والصلب
    فقال سبحانه وهو أصدق القائلين
    ( وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبِّهَ لَهُمْ )
    وبين الله أيضا أن اليهود اختلفوا في شأن قتله بين مصدق ومكذب
    وكذلك أتباع المسيح عليه السلام
    فجميعهم يبني على الظن والشك
    وأخيرا وفي القرن التاسع عشر اختارت الكنيسة تبرأة اليهود من دم المسيح عليه السلام
    وهي خطوة على الطريق الصحيح
    فتكون الكنيسة بذلك قد خالفت أناجيلها وآباءها ووافقت القرآن من حيث لا تدري

    وهنا نأتي إلى السؤال

    بمن شبه لهم ؟
    وكيف شبه لهم ؟
    الإجابة
    لم يخبرنا ربنا عز وجل بمن شبه لهم أو كيف شبه لهم وإلا لقطعنا بذلك وانتهى الأمر
    ولكن علماءنا الأجلاء إجتهدوا في الإجابة على تلك الأسئلة
    بحسب ما وصل إلى مسامعهم من أخبار
    خاصة تلك الأخبار
    التي تناقلها بعض من اعتنق الإسلام من النصارى
    مع العلم أن بعض
    فرق النصارى التي كانت موجودة في تلك العصور قد اندثرت وبادت
    أو قل ان بعض العقائد المسيحية التي كانت سائدة في ذلك الوقت تخلى عنها أصحابها
    فأقوى الأقوال التي صرح بها أئمتنا من المفسرين
    أن الله قد ألقى شبه المسيح على يهوذا -
    فبدى كأنه هو - ورفع الله مسيحه إليه سالما
    ولقد اختلفت الروايات حول المصلوب
    حامل الشبه
    بين قائل أنه صلب وقتل رغما عن أنفه
    وبذلك يكون قتله جزاء خيانته
    وبين قائل أنه صلب وقتل
    تضحية منه وفدائا للمسيح عليه السلام فيكون ذلك عملا بطوليا من أعظم الأعمال
    وقد جاءت الإكتشافات الأثرية لبعض الأناجيل تأيد تلك الأخبار أيضا
    فهذا إنجيل يهودا الذي تم اكتشافه سنة 1972 في نجع حمادي وباللغة القبطية
    ويرجع تاريخ كتابته إلى أواخر القرن الثاني
    حسب تقدير علماء الآثار
    وكذلك إنجيل برنابا الشهير
    وقد يحمل ذلك
    الإنجيل الذي اكتشف
    حديثا في تركيا ، ويسعى الفاتيكان للإطلاع عليه
    بل قد يكون هناك أناجيل أخرى تدعم ذلك ولكن الكنيسة تخفيها وتتحفظ عليها خوفا من انهيار عقيدتهم
    وبغض النظر أن تقبل الكنيسة تلك الأناجيل أو أن ترفضها
    فمخطوطات تلك الأناجيل
    سابقة على ظهور الإسلام وان ما جاء فيها يأيد ما ذهب إليه علماء الإسلام
    وللتوسع هذا إنجيل يهودا مع المصادر
    http://quran-m.com/container2.php?fun=artview&id=991

    ثم يقول صاحب الشبهة
    ألم يكن باستطاعة الله أن يرفع المسيح مباشرة إلى السماء دون تلك التمثيلية ؟
    فأقول له أنني كمسلم يتعبد لله بما جاء في كتابه من أمر ونهي وحكمة
    أن الله عز وجل
    (لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ )
    (23) الأنبياء

    فلا راد لأمر الله وقضاءه ولا معقب لحكمه
    كما أنه ليس من مستلزمات عقيدتنا أن نعلم الحكمة في كل أمر من الأمور التي قضاها ربنا عز وجل
    ألم يكن باستطاعة الله أن ينجي جميع رسله من القتل ؟
    بلى
    كان باستطاعته وبقدرته أن ينجيهم
    كيف لا يستطيع وهو خالق كل شيء ومليكه
    فالله قدير
    ولكن لحكمة هو أعلم بها سمح بأن
    ينشر زكريا عليه السلام بالمنشار نصفين
    وسمح أن
    يقطع رأس يحيى عليه السلام ( يوحنا المعمدان) وأن يقدم رأسه على طبق إلى تلك الصبية
    فكان باستطاعة الله أن ينجي المصلوب كائنا من كان
    يهوذا أو غير يهوذا ولكن لحكمة الله يعلمها ترك المصلوب يصلب
    فإن كان المصلوب يهوذا
    وكان خائنا فقد نال جزاء خيانته
    وإن كان
    المصلوب يهوذا وكان بارا وقد أراد أن يفتدي المسيح عليه السلام بنفسه فهنيئا له تلك المنزلة العظيمة
    فالله عز وجل لا يضيع أجر المحسنين
    هذا ما عندي من الناحية الإسلامية
    ثم
    أرغب أن أنتقل إلى بعض ما عند المسيحيين
    فأقول بداية
    أن الذي في عينه
    خشبة أو شجرة خير له أن لا يبحث
    عن قذى في عين غيره
    فأتسائل
    ألم يكن باستطاعة الله أن يغفر خطايا البشر
    دون تمثيلية الصلب والفداء ؟
    ألم يكن باستطاعة الله أن ينزل على الأرض
    دون تمثيلية الحبل الولادة ؟
    ألم يكن باستطاعة الله أن يستغني عن
    تمثيلية تجربة للشيطان له وأن يرفض الإمتثال للشيطان ؟
    ألم يكن باستطاعة الله أن يظهر لاهوته أمام تلاميذه وأمام اليهود وأمام بيلاطس
    دون خوف منهم ؟
    ألم يكن باستطاعة الله أن يقول للعالم أجمع أنا الله ربكم ولا يترك المسيحيين يستنتجون لاهوته ويتخبطون في ذلك ؟
    ألم يكن باستطاعة الله بعدما صلب وقتل ومات وقبر وقام من بين الأموات أن يترك الخوف من اليهود وأن
    يأتي إلى اليهود وإلى قصر بيلاطس ويقول لهم أنظروا لقد قمت من بين الأموات
    لأني أنا الله ؟
    وفي هذا الرابط بعض الإيضاح
    هل يستمر الخوف بعد الصلب والموت أيضا ؟

    أكتفي بهذا
    أعتذر عن
    الإطالة رغم أنني أرى أن مثل هذه الأمور يجب فيها التفصيل والتوضيح أكثر من ذلك
    وفي الختام
    أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يهدنا ويهد بنا وأن نكون سببا لمن اهتدى
    اللهم آمين
    المصدر

    http://www.dr-wadee3.net/forum/showt...=2168#post2168

    إضافة بسيطة

    كان اليهود يعلمون من كتبهم أن الله يخلص مسيحه من أعدائه ومن القتل
    ومن ذلك ما جاء في المزمور رقم عشرين

    (
    الآن عرفت أن الرب مخلص مسيحه، يستجيبه من سماء قدسه، بجبروت خلاص يمينه )
    ولذلك
    وكما جاء في الإناجيل
    أن اليهود
    حاولواأن يتأكدوا إن كان يسوع هو المسيح
    واستحلفوه بالله الحي إن كان هو المسيح أن يقول لهم ذلك
    ( ولكن يسوع ظل صامتا. فعاد رئيس الكهنة يسأله: قال:
    أستحلفك بالله الحي أن تقول لنا: هل أنت المسيح ابن الله؟
    ) متى 63/26
    ( فَاحْتَاطَ بِهِ الْيَهُودُ وَقَالُوا لَهُ:إِلَى مَتَى تُعَلِّقُ أَنْفُسَنَا ؟إِنْ كُنْتَ أَنْتَ الْمَسِيحَ فَقُلْ لَنَا جَهْراً ) يوحنا 24/10
    ( 66. وَلَمَّا كَانَ النَّهَارُ اجْتَمَعَتْ مَشْيَخَةُ الشَّعْبِ: رُؤَسَاءُ الْكَهَنَةِ وَالْكَتَبَةُ
    وَأَصْعَدُوهُ إِلَى مَجْمَعِهِمْ
    67. قَائِلِينَ: إِنْ كُنْتَ أَنْتَ الْمسِيحَ فَقُلْ لَنَا : فَقَالَ لَهُمْ: إِنْ قُلْتُ لَكُمْ لاَ تُصَدِّقُونَ
    68. وَإِنْ سَأَلْتُ لاَ تُجِيبُونَنِي وَلاَ تُطْلِقُونَنِي. ) لوقا 66/22

    وبما أن يسوع رفض أن يفصح لهم أنه هو المسيح بالرغم من توسلهم بالله
    أصبح يسوع في نظرهم إنسان كاذب أي
    مسيح كاذب ومضلل للشعب ولذلك حكموا عليه بالموت
    وعندما تمكنوا من صلب ذلك المصلوب
    تأكد لليهود أنهم صلبوا وقتلوا مسيحا كذابا
    ولولا أنه مسيح كذاب لما استطاعوا أن يقتلوه حسب المكتوب في كتبهم
    لأن الله يخلص مسيحه ويستجيب له
    فاليهود لم
    يشاهدوا
    خلاصا ولا استجابة وخاصة عندما سمعوه
    يصرخ بصوت عظيم قائلا : إلهي إلهي لماذ تركتني



    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 31-10-2013 الساعة 09:24 AM

  2. #2
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي

    هل إفتدانا المسيح على الصليب ؟؟

    http://www.ebnmaryam.com/monqith/monqith4/page7.htm
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 01-11-2013 الساعة 05:45 PM

  3. #3
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي


    المخطوطات القديمة تنفي صلب المسيح




    http://miracles.islam75.com/3Lama.Net-124.html

  4. #4
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي

    كثيرة هي التمثيليات في حياة يسوع

    فإحدى هذه التمثيليات
    أن يسوع يوصيي تلاميذه بالتبشير
    بالمسيحية بين بني إسرائيل فقط وأن لا يتعرضوا لأحد من الأمم سواهم
    جاء ذلك أثناء وصيته لتلاميذه حيث قال لهم :
    ( إِلَى طَرِيقِ أُمَمٍ لاَ تَمْضُوا وَإِلَى مَدِينَةٍ لِلسَّامِرِيِّينَ لاَ تَدْخُلُوا.
    6. بَلِ اذْهَبُوا بِالْحَرِيِّ إِلَى خِرَافِ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ الضَّالَّةِ )
    متى 5/10
    كما وأنه كشف عن ذلك بلسانه من أنه جاء خصيصا لليهود من بني إسرائيل بعدما وصف غيرهم من الأمم بالكلاب
    فقال عن نفسه أو وصف مهمته بقوله :
    («لَمْ أُرْسَلْ إِلاَّ إِلَى خِرَافِ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ الضَّالَّةِ».)
    متى 24/15

    ولكن
    بعدما فشلت مهمة يسوع في التكريز بين اليهود فشلا ذريعا
    حيث كذبه اليهود ورفضوه ووشوا به وأصروا على قتله مصلوبا على الخشبة الملعونة
    وتم لليهود ذلك حسب ما تزعمه الأناجيل
    بأنه صلب وسال دمه على الصليب ومات وقبر وقام من بين الأموات
    وبعد ذلك الفشل الذريع
    تبين ليسوع أن هناك أمم وخليقة من الممكن أن تكون بديلة عن اليهود
    أو
    أنه تبين ليسوع أنه كان مخطأ في حق الأمم الكلاب فأراد أن يصحح خطأه
    ولذلك
    بعدما قام من بين الأموات ظهر سرا لتلاميذه - لأن الخوف من اليهود لم يزل مستحوذا عليه - وقال لهم :
    إذهبوا إلى العالم أجمع وكرزوا بين الخليقة بلا استثناء كما يخبرنا ماركوس
    ( أَخِيراً ظَهَرَ لِلأَحَدَ عَشَرَ وَهُمْ مُتَّكِئُونَ وَوَبَّخَ عَدَمَ إِيمَانِهِمْ وَقَسَاوَةَ قُلُوبِهِمْ لأَنَّهُمْ لَمْ يُصَدِّقُوا الَّذِينَ نَظَرُوهُ قَدْ قَامَ.
    15. وَقَالَ لَهُمُ: «اذْهَبُوا إِلَى الْعَالَمِ أَجْمَعَ وَاكْرِزُوا بِالإِنْجِيلِ لِلْخَلِيقَةِ كُلِّهَا. )
    مرقس 14/16
    فالأمم علنا في عين يسوع قبل الصلب كلاب لا يستحقون الخبز
    ولكن الأمم
    سرا في عين يسوع بعد الصلب أصبحوا يستحقون أن يأكلوا جسد يسوع ويشربوا دمه
    فهل الأمور تبدلت أم أنه سوء تقدير ؟
    فكيف لا يعلم يسوع مسبقا أن خطته مع اليهود ستفشل ، إن كان يسوع إلها ؟
    إن كان يسوع إلها كيف لا يعلم مسبقا أن الأمم الكلاب
    هي
    التي سوف تؤمن به وسوف تعبده وتكرز بثالوثه ؟
    بينما الذين ضحى بنفسه من أجلهم سوف يرفضونه ويكذبونه ويقتلونه ويصلبونه ؟
    أم أنها مجرد
    تمثيلية
    إقتضت فصولها ذلك ؟ ورتب تسلسل أحداثها مخرجها ومنتجها ؟

    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 03-11-2013 الساعة 02:45 PM

  5. #5
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي


    المسكين يهوذا الإسخريوطي
    كان ضحية لإحدى التمثيليات اليسوعية
    لقد
    اختار يسوع يهوذا الإسخريوطي ليلعب دور التلميذ الخائن
    ويسوع هو الذي أعطاه
    اللقمة الشيطانية وطلب منه الإسراع في عمله
    (
    26 أَجَابَ يَسُوعُ: «هُوَ ذَاكَ الَّذِي أَغْمِسُ أَنَا اللُّقْمَةَ وَأُعْطِيهِ!»
    . فَغَمَسَ اللُّقْمَةَ وَأَعْطَاهَا لِيَهُوذَا سِمْعَانَ الإِسْخَرْيُوطِيِّ.

    27فَبَعْدَ اللُّقْمَةِ دَخَلَهُ الشَّيْطَانُ.
    فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «
    مَا أَنْتَ تَعْمَلُهُ فَاعْمَلْهُ بِأَكْثَرِ سُرْعَةٍ ».
    )
    يوحنا 13
    فالشيطان لم يدخل في يهوذا
    إلا بعد اللقمة التي أعطاه إياها يسوع
    فاللقمة هي الشيطان أو أن يسوع
    خبأ الشيطان في تلك اللقمة
    وقد كان باستطاعة يسوع أن يمنع الشيطان من دخول إلى جوف يهوذا لو أن يسوع أراد ليهوذا الخير
    ولو أراد يسوع الخير ليهوذا لأخرج الشيطان من يهوذا إن كان باستطاعته فعل ذلك
    وكذلك فإن يسوع هو الذي أمر يهوذا بفعل التسليم أو البيع أو المقايضة ، فقد قال يسوع ليهوذا :
    «مَا أَنْتَ تَعْمَلُهُ فَاعْمَلْهُ بِأَكْثَرِ سُرْعَةٍ».
    هذا الجانب من التمثيلية اليسوعية
    جعل المسيحيين يصبون جام غضبهم على يهوذا
    ويتهمونه بالخيانة وببيع ربهم بثلاثين شيكل
    فما
    هو ذنب يهوذا المسكين الذي أطاع يسوع وأخلص له ؟
    وقد كان يظن يهوذا أنه سينال رضى يسوع بذلك العمل
    ثم
    ألم يكن باستطاعة يسوع أن يعطي اللقمة
    لمتى أو لبطرس الذي وصفه يسوع يوما بالشيطان ؟

    (فَالْتَفَتَ وَقَالَ لِبُطْرُسَ: « اذْهَبْ عَنِّي يَا شَيْطَانُ! أَنْتَ مَعْثَرَةٌ لِي، لأَنَّكَ لاَ تَهْتَمُّ بِمَا للهِ لكِنْ بِمَا لِلنَّاسِ».)
    متى 23/16
    إلا أن يسوع وبإرادته فضل أن يختار يهوذا ليلعب ذلك الدور بدل من ذلك الشيطان الجاهز
    ثم عليك أن تتصور
    لو لم ينفذ يهودا رغبة يسوع ورفض الإنصياع لأمره
    بكل تأكيد
    لبحث يسوع عن كبش فداء آخر غير يهوذا
    أو
    لفشلت خطة الفداء والصلب
    أو
    لاضطر يسوع
    إلى أن يصلب نفسه بنفسه كي يتمم تلك الخطة
    أو
    لأن يبحث عن
    سيناريوا آخر لتلك الخطة
    أو
    أن يترك يسوع الناس
    يتوارثون الخطيئة الأصلية التي لا علم له بها
    كما وأن الغريب في الأمر
    أن الذين
    صلبوا يسوع وثقبوا يديه ورجليه بالمسامير وطعنوا جنبه بالحربةهم
    قديسين ومغفور لهم
    وذلك بدلالة أن يسوع نظر إليهم وقال
    (« يَا أَبَتَاهُ ، اغْفِرْ لَهُمْ، لأَنَّهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ مَاذَا يَفْعَلُونَ » )
    لوقا 34/24
    كيف لا يستحقون المغفرة وهم الذين قاموا بتنفيذ رغبة يسوع ؟
    أليس الأولى منهم
    ذلك القديس الضعيف يهوذا الاسخربوطي ؟
    وإلى أن نلتقي في تمثيلية يسوعية أخرى تقبلوا تحياتي أنا وحماتي

    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 06-11-2013 الساعة 01:05 PM

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    17
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    13-11-2015
    على الساعة
    02:47 PM

    افتراضي

    انا مش عارفه ازاي يصدقوا حكاية اسطورية مافيش عقل عندهم ولا ايه!
    جزاك الله خيرا اخي الكريم

  7. #7
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام ابراهيم ويامن مشاهدة المشاركة
    انا مش عارفه ازاي يصدقوا حكاية اسطورية مافيش عقل عندهم ولا ايه!
    جزاك الله خيرا اخي الكريم
    حفظك الله ورعاك يا أم إبراهيم ويامن
    كيف لا يصدقوا تلك الأساطير التي ألّفوها وألِفوها وعليها بنوا عقائدهم ؟
    مفيش عقل عندهم ؟
    بل عندهم عقول جبارة
    ولكنهم يستخدمونها في الدفاع عن تلك الأساطير وفي تثبيت تلك الأساطير في عقول السذج والعوام
    فكل من يستخدم عقله جيدا
    يترك الكنيسة
    ولكن بكل أسف يتجه معظمهم إلى
    الإلحاد والقليل منهم يدخل في الإسلام
    وذلك لعدة أسباب
    وعلى رأس تلك الأسباب
    كراهيتهم للإسلام التي تشربوها منذ نعومة أظفارهم
    ويمنعهم من الإسلام
    جهلهم بالإسلام وظنهم أن الإسلام يشبه المسيحية في كل شيء
    ويمنعهم من الإسلام القطيعة والعداء
    أو العقوبة التي تطال من تحول منهم إلى الإسلام والتي قد تصل إلى القتل
    أما الأسباب التي تجعلهم يختارون الإلحاد
    فعلى رأسها أن الكنيسة والمجتمع المسيحي لا يعترض على من يعلن كفره بيسوع وبالصليب وبالكنيسة
    ولا تتعرض الكنيسة لمن يلحد وينكر وجود إله وملكوت
    ولا يتعرض له أحد من المسيحيين بأي أذى
    بل يبقى في بيته معززا مكرما وتبقى الكنيسة في خدمته وتستمر في مساعدته إذا ما كان يتلقى منها المساعدات
    وإذ ما كان ساكنا في بيت من البيوت التابعة للكنيسة لا يطلبون إخلاءه
    بل قد تغضب الكنيسة عليه إذا ما تحول إلى كنيسة أخرى
    أما إذا ما تحول إلى الإلحاد فإن الكنيسة لا تعتبر ذلك تحولا عنها
    أسأل الله الهداية لكل عاقل

    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 28-11-2013 الساعة 12:57 AM

  8. #8
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي

    وهذا استفسار من الأخ بيجادي محمود
    اقتباس
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 0 بيجادى محمود55]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    معلش انا معلوماتى ضعيفة بس ليا استفسار .
    هوا ليه اساسا المسيح استخبى من اليهود ثم بعد ذلك يطلب من يهوذا يبلغ عنه ؟ طب ما يسلم نفسه بنفسه ولا كلامى ده خطا معلش انا معلوماتى قليلة بس ده حاجه جت فى دماغى
    وهذا ردي عليه أنقله للفائدة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أيها الأخ الكريم
    لقد أصبت كبد الحقيقة
    ولو أن كل مسيحي تسائل بمثل ذلك لانتهت المسيحية واندثرة
    نعم
    مثل هذه التساؤلات تنسف الإيمان المسيحي من أساسه
    كيف ذلك
    المسيح عليه السلام في الإيمان المسيحي هو الله أو هو جزء أو ثلث إله
    فإن كان المسيح أو يسوع هو الله كما يزعمون
    فيكون بلا شك هو خالق كل شيء وعالم بكل شيء وقادر على كل شيء وأعظم وأقوى من كل شيء
    فلا ترهبه قوة أحد من مخلوقاته ولا يخاف على نفسه ولا يستطيع أي مخلوق من إفساد خطته
    ولكننا لو نظرنا إلى الأناجيل لوجدناها تتحوي على عكس ذلك تماما
    فالأناجيل تبين لنا أن يسوع يجهل الكثير
    يكفي أنه
    يجهل زمن التين وهذا الجهل ينفي الألوهية عن يسوع
    فلقد جاع يسوع وعندما شاهد شجرة تين أسرع إليها ليسد جوعه دون إذن من أصحابها
    (
    لا يعقل أن يكون الإله كما تصفه الأناجيل لصا فقيرا جائعا سيء الحظ )
    ولكنه لسوء حظه لم يجد عليها ثمرا
    لأنه ليس وقت التين فغضب عليها ولعنها
    وهذه هي القصة كما ذكرها إنجيل مرقص 11
    12 وَفِي الْغَدِ لَمَّا خَرَجُوا مِنْ بَيْتِ عَنْيَا جَاعَ،
    13 فَنَظَرَ شَجَرَةَ تِينٍ مِنْ بَعِيدٍ عَلَيْهَا وَرَقٌ، وَجَاءَ لَعَلَّهُ يَجِدُ فِيهَا شَيْئًا. فَلَمَّا جَاءَ إِلَيْهَا لَمْ يَجِدْ شَيْئًا إِلاَّ وَرَقًا، لأَنَّهُ لَمْ يَكُنْ وَقْتَ التِّينِ.
    20 وَفِي الصَّبَاحِ إِذْ كَانُوا مُجْتَازِينَ رَأَوْا التِّينَةَ قَدْ يَبِسَتْ مِنَ الأُصُولِ،
    21 فَتَذَكَّرَ بُطْرُسُ وَقَالَ لَهُ: «يَا سَيِّدِي، انْظُرْ! اَلتِّينَةُ الَّتِي لَعَنْتَهَا قَدْ يَبِسَتْ
    فلا يعقل أن يجهل الإله حقيقة ما خلق ، ثم أليس هو الذي جعل وقتا تثمر فيه ؟
    فكيف يعاقبها ويلعنها لأنها لم تثمر في غير وقتها ؟
    فالجهل ينفي صفة الألوهية عن يسوع
    أما صفة القدرة
    فيسوع ينفي تلك الصفة عن نفسه
    فقد جاء في إنجيل يوحنا أنه قال


    إنجيل يوحنا 5: 30
    أَنَا لاَ أَقْدِرُ أَنْ أَفْعَلَ مِنْ نَفْسِي شَيْئًا. كَمَا أَسْمَعُ أَدِينُ، وَدَيْنُونَتِي عَادِلَةٌ، لأَنِّي لاَ أَطْلُبُ مَشِيئَتِي بَلْ مَشِيئَةَ الآبِ الَّذِي أَرْسَلَنِي.


    إنجيل يوحنا 8: 28
    فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «مَتَى رَفَعْتُمُ ابْنَ الإِنْسَانِ، فَحِينَئِذٍ تَفْهَمُونَ أَنِّي أَنَا هُوَ، وَلَسْتُ أَفْعَلُ شَيْئًا مِنْ نَفْسِي، بَلْ أَتَكَلَّمُ بِهذَا كَمَا عَلَّمَنِي أَبِي.

    فعدم القدرة تنفي صفة الألوهية عن يسوع
    أما العظمة والقوة فقد كان يسوع يفتقر إليهما
    فخوف يسوع من اليهود ومن غيرهم ينفي عنه صفة الألوهية
    فالأناجيل تظهر أن حياة يسوع بدأت بالخوف والهرب منذ طفولته

    وَبَعْدَمَا انْصَرَفُوا، إِذَا مَلاَكُ الرَّبِّ قَدْ ظَهَرَ لِيُوسُفَ فِي حُلْمٍ قَائِلاً: «قُمْ وَخُذِ الصَّبِيَّ وَأُمَّهُ وَاهْرُبْ إِلَى مِصْرَ، وَكُنْ هُنَاكَ حَتَّى أَقُولَ لَكَ. لأَنَّ هِيرُودُسَ مُزْمِعٌ أَنْ يَطْلُبَ الصَّبِيَّ لِيُهْلِكَهُ».

    وقد لازمه الخوف طوال حياته
    ولذلك لم يكن يمشي بين اليهود علانية


    إنجيل يوحنا 11: 54
    فَلَمْ يَكُنْ يَسُوعُ أَيْضًا يَمْشِي بَيْنَ الْيَهُودِ عَلاَنِيَةً،



    ومن شدة خوفه لم
    يستطع يسوع أن يبوح لهم أو أن يصرح لهم أنه هو المسيح


    إنجيل متى 26: 63
    وَأَمَّا يَسُوعُ فَكَانَ سَاكِتًا. فَأَجَابَ رَئِيسُ الْكَهَنَةِ وَقَالَ لَهُ: « أَسْتَحْلِفُكَ بِاللهِ الْحَيِّ أَنْ تَقُولَ لَنَا: هَلْ أَنْتَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ؟»

    إنجيل يوحنا 10: 24
    فَاحْتَاطَ بِهِ الْيَهُودُ وَقَالُوا لَهُ: «إِلَى مَتَى تُعَلِّقُ أَنْفُسَنَا؟ إِنْ كُنْتَ أَنْتَ الْمَسِيحَ فَقُلْ لَنَا جَهْرًا».


    وحتى الشياطين عندما قالت له أنت المسيح نهرها ولم يتركها تكمل كلامها خوفا من افتضاح أمره فيكتشفوا أنه المسيح







    إنجيل لوقا 4: 41
    وَكَانَتْ شَيَاطِينُ أَيْضًا تَخْرُجُ مِنْ كَثِيرِينَ وَهِيَ تَصْرُخُ وَتَقُولُ: «أَنْتَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِفَانْتَهَرَهُمْ وَلَمْ يَدَعْهُمْ يَتَكَلَّمُونَ، لأَنَّهُمْ عَرَفُوهُ أَنَّهُ الْمَسِيحُ.

    فمن خلال النصوص الإنجيلية يتضح لنا أن يسوع ولد وعاش ومات ولم يعلن أنه هو المسيح
    وإنما كان هناك بعض الشكوك من بعض التلاميذ ومن بعض الشياطين بأنه هو المسيح

    أما الكنيسة فلها موقف غريب تهدم فيه ألوهية يسوع
    فقد صرح البابا شنودة أكثر من مرة أنه لو كشف يسوع عن نفسه لأفسد الشيطان خطته
    ولو قال أنه هو الله لرجموه وانتهت مهمته قبل أن تبدأ
    وبذلك يبرر رجال الكنيسة خوف يسوع وعدم الإعلان عن نفسه وعدم إعلان لاهوته
    ولكن يسوع يكذبهم

    فقد صرح أنه كلم العالم علانية ولم يخفي شيء



    أَجَابَهُ يَسُوعُ: « أَنَا كَلَّمْتُ الْعَالَمَ عَلاَنِيَةً. أَنَا عَلَّمْتُ كُلَّ حِينٍ فِي الْمَجْمَعِ وَفِي الْهَيْكَلِ حَيْثُ يَجْتَمِعُ الْيَهُودُ دَائِمًا. وَفِي الْخَفَاءِ لَمْ أَتَكَلَّمْ بِشَيْءٍ.


    فمن الصادق ؟ ومن الكاذب ؟
    يسوع
    أم رجالات الكنيسة
    فإن كان يسوع
    صادقا فليس في علانيته كلمة واحدة يقول فيها أنه هو الله أو أنه جزء من الله أو أنه أحد الأقانيم أو أنه جاء من أجل خطيئة آدم عليه السلام
    أما إذا كانت رجالات الكنيسة
    صادقة فيكون يسوع كاذبا وأنه علم كل شيء في الخفاء

    بعد ذلك نأتي لمسألة يهوذا الإسخريوطي ونتسائل
    لو أن يهوذا لم يبلغ عن مكان يسوع ولم يأت بالجند
    لفشلت خطة الصلب والفداء التي يزعمونها
    وبناءً على ذلك فإن يهوذا
    يستحق أرفع وسام وفائق التقدير
    ثم إن تنفيذ أمر يسوع لا يمكن أن يعتبر خيانة
    ولو تتبعنا القصة لوجدنا أن يهوذا لم يكن يعلم شيئا قبل اللقمة الشيطانية التي أطعمها له يسوع
    ولعلمنا أيضا أن يسوع هو الذي
    اختار يهوذا لتلك المهمة
    مع العلم أن يهوذا كان قد جعله يسوع
    أمينا على الصندوق
    فالمال بين يديه ويستطيع أن يختلس منه ما شاء
    فمن كان في مثل وضعه ليس من المعقول أن يدني نفسه
    أو أن يتم إغرائه بثلاثين شيكل
    وهذه هي القصة حسب رواية يوحنا 11



    21 لَمَّا قَالَ يَسُوعُ هذَا اضْطَرَبَ بِالرُّوحِ، وَشَهِدَ وَقَالَ: «الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ وَاحِدًا مِنْكُمْ سَيُسَلِّمُنِي!».
    22 فَكَانَ التَّلاَمِيذُ يَنْظُرُونَ بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ وَهُمْ مُحْتَارُونَ فِي مَنْ قَالَ عَنْهُ.
    23 وَكَانَ مُتَّكِئًا فِي حِضْنِ يَسُوعَ وَاحِدٌ مِنْ تَلاَمِيذِهِ، كَانَ يَسُوعُ يُحِبُّهُ.
    24 فَأَوْمَأَ إِلَيْهِ سِمْعَانُ بُطْرُسُ أَنْ يَسْأَلَ مَنْ عَسَى أَنْ يَكُونَ الَّذِي قَالَ عَنْهُ.
    25 فَاتَّكَأَ ذَاكَ عَلَى صَدْرِ يَسُوعَ وَقَالَ لَهُ: «يَا سَيِّدُ، مَنْ هُوَ؟»
    26 أَجَابَ يَسُوعُ: «هُوَ ذَاكَ الَّذِي أَغْمِسُ أَنَا اللُّقْمَةَ وَأُعْطِيهِ!». فَغَمَسَ اللُّقْمَةَ وَأَعْطَاهَا لِيَهُوذَا سِمْعَانَ الإِسْخَرْيُوطِيِّ.
    27 فَبَعْدَ اللُّقْمَةِ دَخَلَهُ الشَّيْطَانُ. فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: « مَا أَنْتَ تَعْمَلُهُ فَاعْمَلْهُ بِأَكْثَرِ سُرْعَةٍ ».
    28 وَأَمَّا هذَا فَلَمْ يَفْهَمْ أَحَدٌ مِنَ الْمُتَّكِئِينَ لِمَاذَا كَلَّمَهُ بِه،
    29 لأَنَّ قَوْمًا، إِذْ كَانَ الصُّنْدُوقُ مَعَ يَهُوذَا، ظَنُّوا أَنَّ يَسُوعَ قَالَ لَهُ: اشْتَرِ مَا نَحْتَاجُ إِلَيْهِ لِلْعِيدِ، أَوْ أَنْ يُعْطِيَ شَيْئًا لِلْفُقَرَاءِ.
    30 فَذَاكَ لَمَّا أَخَذَ اللُّقْمَةَ خَرَجَ لِلْوَقْتِ. وَكَانَ لَيْلاً.


    وفي ختام مشاركتي
    كم أتمنى على العقلاء من المسيحيين إن كانوا
    حقا يحبون المسيح عليه السلام
    أن يضعوا
    كراهيتهم للإسلام جانبا وأن يستخدموا عقولهم وأن يطلعوا على سيرته كما سطرها كتاب ربنا عز وجل
    وأن يقارنوا
    بين ما جاء عنه وعن أمه في القرآن العظيم وبين ما جاء عنه في أناجيلهم
    ليكتشفوا بأنفسهم
    أي من المصدرين رفع من قدر المسيح وأمه عليهما السلام
    وأي من المصدرين وصفه
    بالضعف والكذب والجبن والخوف و
    سرقة الحمير

    أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يهدي كل ضال وكل مخدوع وكل جاهل
    ربنا آمنا بما أنزلت واتبعنا الرسول فاكتبنا مع الشاهدين
    ربنا وآتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار







    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 02-12-2013 الساعة 05:21 PM

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    127
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-02-2015
    على الساعة
    11:26 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك أعجبني الموضوع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    02:01 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميس أحمرو مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أعجبني الموضوع
    أيها الأخت الكريمة
    ربما لكونك مسلمة وإسلامك لا يحجر على عقول معتنقيه وإنما يطالبهم بالبحث والتفكير والإستقراء
    وحتى وحدانية الله عز وجل أمرنا الله بالتفكير فيها
    أتمنى على كل عاقل أن يقرأ هذه الآيات بقلبه وعقله
    أَمِ اتَّخَذُوا آلِهَةً مِنَ الْأَرْضِ هُمْ يُنْشِرُونَ ﴿ 21 ﴾ لَوْ كَانَ فِيهِمَا آلِهَةٌ إِلَّا اللَّهُ لَفَسَدَتَا ۚ فَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ عَمَّا يَصِفُونَ ﴿ 22 ﴾ لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ ﴿ 23 ﴾ أَمِ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ آلِهَةً ۖ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ ۖ هَٰذَا ذِكْرُ مَنْ مَعِيَ وَذِكْرُ مَنْ قَبْلِي ۗ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ ۖ فَهُمْ مُعْرِضُونَ ﴿ 24 ﴾ وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ ﴿ 25 ﴾ وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَٰنُ وَلَدًا ۗ سُبْحَانَهُ ۚ بَلْ عِبَادٌ مُكْرَمُونَ ﴿ 26 ﴾ لَا يَسْبِقُونَهُ بِالْقَوْلِ وَهُمْ بِأَمْرِهِ يَعْمَلُونَ ﴿ 27 ﴾ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَىٰ وَهُمْ مِنْ خَشْيَتِهِ مُشْفِقُونَ ﴿ 28 ﴾ وَمَنْ يَقُلْ مِنْهُمْ إِنِّي إِلَٰهٌ مِنْ دُونِهِ فَذَٰلِكَ نَجْزِيهِ جَهَنَّمَ ۚ كَذَٰلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ ﴿ 29 ﴾ أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ ﴿ 30 ﴾ وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنَا فِيهَا فِجَاجًا سُبُلًا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ ﴿ 31 ﴾ وَجَعَلْنَا السَّمَاءَ سَقْفًا مَحْفُوظًا ۖ وَهُمْ عَنْ آيَاتِهَا مُعْرِضُونَ ﴿ 32 ﴾ وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ ۖ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿ 33 ﴾ وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ ۖ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ ﴿ 34 ﴾ كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً ۖ وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ ﴿ 35 ﴾ وَإِذَا رَآكَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَتَّخِذُونَكَ إِلَّا هُزُوًا أَهَٰذَا الَّذِي يَذْكُرُ آلِهَتَكُمْ وَهُمْ بِذِكْرِ الرَّحْمَٰنِ هُمْ كَافِرُونَ ﴿ 36 ﴾ خُلِقَ الْإِنْسَانُ مِنْ عَجَلٍ ۚ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ ﴿ 37 ﴾ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَٰذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿ 38 ﴾ لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ ﴿ 39 ﴾ بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنْظَرُونَ ﴿ 40 ﴾ وَلَقَدِ اسْتُهْزِئَ بِرُسُلٍ مِنْ قَبْلِكَ فَحَاقَ بِالَّذِينَ سَخِرُوا مِنْهُمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿ 41 ﴾ قُلْ مَنْ يَكْلَؤُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ مِنَ الرَّحْمَٰنِ ۗ بَلْ هُمْ عَنْ ذِكْرِ رَبِّهِمْ مُعْرِضُونَ ﴿ 42 ﴾ أَمْ لَهُمْ آلِهَةٌ تَمْنَعُهُمْ مِنْ دُونِنَا ۚ لَا يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَ أَنْفُسِهِمْ وَلَا هُمْ مِنَّا يُصْحَبُونَ ﴿ 43 ﴾
    الأنبياء

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ** كيف يستطيع أي مسلم تدمير ألوهية المسيح في خطوتين **
    بواسطة فارس الحق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-05-2014, 08:45 PM
  2. ادلة غبية على لاهوت المسيح...ولكن تحتاج لمن يرد عليها
    بواسطة Heaven في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-08-2010, 02:08 PM
  3. حكم من زعم أن عيسى عليه السلام لم يرفع إلى السماء أو أنه لا ينزل آخر الزمان
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-02-2010, 02:00 AM
  4. نعم الله خالق كل شئ ولكن ليس بيسوع المسيح ( تحريف الرسالة الى افسس 3:9)
    بواسطة mariam_we love Allah في المنتدى المخطوطات والوثائق المسيحية والكتب الغير قانونية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-12-2009, 10:54 AM
  5. الرد على من زعم أن المسيح مات ولم يرفع
    بواسطة جمال البليدي في المنتدى الذب عن الأنبياء و الرسل
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 15-09-2007, 06:28 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )

ألا يستطيع الله أن يرفع المسيح إلى السماء دون تمثيلية ( ولكن شبه لهم )