رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق

  1. #1
    الصورة الرمزية Muslim2699
    Muslim2699 غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    40
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-10-2013
    على الساعة
    07:11 PM

    افتراضي رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة
    الله وبركاته

    في الأونة الأخيرة انتشرت شبهات واهية عن اخلاق سيد الأخلاق محمد صلى
    الله عليه وسلم
    ويجب علينا الحرص على تفنيدها مهما كانت ضعيفة وغير منطقية ولا تمت للصحة بصلة
    ونبدأ مع اول الشبهات


    1- محمد يسب ويشتم ويلعن الناس

    صحيح مسلم - كتاب البر و الصلة و الآداب - باب ‏من لعنه النبي صلى الله عليه وسلم أو سبه أو دعا‏ عليه

    حديث 4705

    حدثنا ‏ ‏زهير بن حرب ‏ ‏حدثنا ‏ ‏جرير ‏ ‏عن ‏ ‏الأعمش ‏ ‏عن ‏ ‏أبي الضحى ‏ ‏عن ‏ ‏مسروق ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة ‏ ‏قالت ‏‏دخل على رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏رجلان فكلماه بشيء لا أدري ما هو فأغضباه فلعنهما وسبهما فلما خرجا قلت يا رسول الله من أصاب من الخير شيئا ما أصابه هذان قال وما ذاك قالت قلت لعنتهما وسببتهما قال ‏ ‏أو ما علمت ما شارطت عليه ربي قلت ‏ ‏اللهم إنما أنا بشر فأي المسلمين لعنته أو سببته فاجعله له زكاة وأجرا

    الرد :
    أثبت البخاري في صحيحه برقم 5571 عن أنس بن مالكٍ رضي الله عنه قال : لم يكن النبي صلى الله عليه و سلم سبابا ولا فحاشا ولا لعانا كان يقول لأحدنا عند المعتبة ( ما له ترب جبينه)

    و عليه فمن الظلم البيّن أنينسب وصف ما لرسولِ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - بناءً على موقفٍ واحدٍ له تفسيره الصحيح فالوصف لا يلحق بالموصوف إلا بأن يكون عادة متأصلة فيه اشتهر بها و هذا لم يكن أبداً



    ثانيًا : إن اللومَ في هذا الموقف لا يقع على محمدٍ - صلى الله عليه وسلم - بل يقع على الرجلين اللذين أغضبا رسول الله- صلى الله عليه وسلم - ، و قد قال سبحانه وتعالى:(وَمَا كَانَ لَكُمْأَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ...) (الأحزاب53) .
    ثالثًا : إن المعترض بنى اعتراضه على أن رسولَ الله - صلى الله عليه وسلم - قد لعن الرجلين بغيرِحقٍ لقولِه في الحديثِ : " فأيما أحد دعوت عليه من أمتي بدعوة ليس لها بأهل أن تجعلها له طهورا…."
    وهذا الفهم باطل يقيناً و قد أورد العلماءُ الردود على هذا وأرجحهاما نقله الإمام النووي في شرحه لمسلم :
    أن المراد ليس بأهل لذلك عند الله تعالى وفي باطن الامر ولكنه في الظاهر مستوجب له فيظهر له صلى الله عليه و سلم استحقاقه لذلك بأمارة شرعية ويكون في باطن الامر ليس اهلا لذلك وهو صلى الله عليه و سلم مأمور بالحكم بالظاهر والله يتولى السرائر
    الشبهة الثانية

    2-ثكلتك أمك

    سنن ابن ماجه - كتاب الفتن - باب كف اللسان في الفتنة

    حديث 3963

    ‏حدثنا ‏ ‏محمد بن أبي عمر العدني ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن معاذ ‏ ‏عن ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏عاصم بن أبي النجود ‏ ‏عن ‏ ‏أبي وائل ‏ ‏عن ‏ ‏معاذ بن جبل ‏ ‏قال ‏‏كنت مع النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏في سفر فأصبحت يوما قريبا منه ونحن نسير فقلت يا رسول الله أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني من النار قال ‏ ‏لقد سألت عظيما وإنه ليسير على من يسره الله عليه تعبد الله لا تشرك به شيئا وتقيم الصلاة ‏ ‏وتؤتي ‏ ‏الزكاة وتصوم رمضان وتحج ‏ ‏البيت ‏ ‏ثم قال ألا أدلك على أبواب الخير الصوم ‏ ‏جنة ‏ ‏والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ النار الماء وصلاة الرجل من جوف الليل ثم قرأ تتجافى جنوبهم عن المضاجع حتى بلغ جزاء بما كانوا يعملون ‏ثم قال ألا أخبرك برأس الأمر وعموده ‏ ‏وذروة ‏ ‏سنامه الجهاد ثم قال ألا أخبرك بملاك ذلك كله قلت بلى فأخذ بلسانه فقال تكف عليك هذا قلت يا نبي الله وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به قال ‏ ‏ثكلتك ‏ ‏أمك يا ‏ ‏معاذ ‏ ‏وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم
    الرد :

    إن هناك سؤالاً يطرح نفسه هو هل قول النبيِّ -صلى الله عليه وسلم- : " ثكلتك أمك " سب منه صلى الله عليه وسلم لأصحابِه رضي الله عنهم كما فهم أصحابُ الشبهةِ ؟ الجواب : ليس في ذلك سب قط لماذا ؟ لأن تلك الكلمات كانت تجري على ألسنةِ العرب ولا يراد بها الدعاء أو السب ، وبالمثال يتضح المقال : الدارج عندنا في مصرَ أنك إذا رأيت شخصًا يتصرف تصرفًا غريبًا وهو صاحبك ، أو صديقك ، أو أخوك تقول له: (يخرب بيتك)! أنت لا تقصد أن تدعو عليه بخرابِ بيتِه ، ولا تقصد أن تسبه ؛ لكنها عبارة شائعة عند المصريين .

    يتبع (ان شاء الله)


  2. #2
    الصورة الرمزية Muslim2699
    Muslim2699 غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    المشاركات
    40
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-10-2013
    على الساعة
    07:11 PM

    افتراضي

    للأسف بعد ان كنت احسب الموضوع لأول مرة وجدته مكرر هنا وشكرا لكم

    http://www.hurras.org/vb/showthread.php?t=11043&

رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مكارم الأخلاق.
    بواسطة مريم في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-04-2013, 11:52 AM
  2. حديقة الأخلاق
    بواسطة مريم في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18-06-2011, 12:18 PM
  3. الأخلاق
    بواسطة mothnna في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-11-2010, 04:34 PM
  4. الأخلاق الإسلامية
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-01-2010, 02:00 AM
  5. الأخلاق قبل نوافل العبادة
    بواسطة احمد العربى في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 16-11-2006, 10:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق

رد شبهات الأخلاق عن سيد الأخلاق