الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس

صفحة 4 من 8 الأولىالأولى ... 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 72

الموضوع: الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس

  1. #31
    الصورة الرمزية أسد الدين
    أسد الدين غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,800
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    15-12-2017
    على الساعة
    10:04 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم


    فتحنا باب التحدي بقولنا :
    اقتباس

    مازلنا ننتظر قول عالم واحد على وجه الأرض نفى الإعجاز العلمي في القرآن و السنة ..........
    فجاءنا الرد الساحق :

    اقتباس

    علمائنا نفوا الأعجاز العلمي في القران و وجدوا أخطاء علمية كثيرة في القران
    و نجدد التحدي :


    مازلنا ننتظر قول عالم واحد على وجه الأرض نفى الإعجاز العلمي في القرآن و السنة ..........
    قول عالم واحد معروف يا نصارى العالم !! صوتا أو صورة !!!
    رابط واحد !!!!!!!!!
    هل هذا صعب لهذه الدرجة ؟؟؟!!!!


    يقول من اتهمني بالخداع :
    اقتباس

    أنظر إلى الموقع فستجد :
    8 ـ الثبوت والحدوث في اسم الفاعل :
    .
    9 ـ اسم الفاعل يطلق ويراد به الحدوث أو الثبوت ، وان الصفة المشبهة تطلق ويراد بها الدلالة على الثبوت غالبا ، والحدوث فيها طارئ كما ينص الاستعمال اللغوي على ذلك .
    .
    و أنا سألته من قبل عن مستواه الدراسي لأنه كان سيوفر علي الكثير من الوقت !!! و لكنه لم يُجب !!

    و هل أنكر أحد الحدوث أو الثبوث في اسم الفاعل ؟؟
    و هل أنكرنا أن "موسعون" يراد بها الحدوث و الثبوث ؟؟
    كلا !

    بل زدنا على ذلك و قلنا حسب القاعدة اللغوية التي تلقيناها في المستوى الثالث الابتدائي أن اسم الفاعل يدل على الحال أو الإستقبال ...

    و استعمل الله عز و جل اسم الفاعل في الآية دلالة على الاستقبال أي الاستمرار في الفعل

    و هذا من البلاغة و الإعجاز اللغوي للقرآن ، حيث أنه بكلمة واحدة عبر عن حدوث الفعل و استمراره و تجدده !!

    و الدليل على كلامي :


    3 ـ دلالتها على صفة الثبوت ، بينما يدل اسم الفاعل صفة متجددة


    راجع نفس الرابط !


    و الآن مع التدليسة :

    نقل العضو من الموقع المذكور الاقتباس السابق ، و نُلاحظ أنه كتب :

    8 ـ الثبوت والحدوث في اسم الفاعل :
    .

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    9 ـ اسم الفاعل يطلق ويراد به الحدوث أو الثبوت ، وان الصفة المشبهة تطلق ويراد بها الدلالة على الثبوت غالبا ، والحدوث فيها طارئ كما ينص الاستعمال اللغوي على ذلك


    أين التتمة أيها العضو ؟؟؟؟؟

    لا توجد !!!!!!

    لماذا ؟؟؟

    ...................................

    ننتظر منك الرد على هذا السؤال ، و ذلك بعد أن ننقل ما حذفت !!


    8 ـ الثبوت والحدوث في اسم الفاعل :

    " والوجه عندنا أن اسم الفاعل بناء ودلالة متلازمان لا يتخلفان ، وأن هذه الدلالة ذات شقين شق يفيد الحدوث ، وشق آخر يفيد الثبوت ، سواء أكان ثبوتا استمراريا لا يمكن انفكاكه :

    كطويل الأنف ، وعريض الحواجب ، وواسع الفم .

    أم يمكن انفكاكه كحسن الوجه ، ونقي الثغر ، وطاهر العرض .

    وسواء أكان ثبوتا استمراريا من غير تخلل : كحسن الوجه ، أم مع التخلل نحو : متقلب الخاطر .


    http://www.drmosad.com/index72.htm

    لماذا حذفت كل هذا الكلام يا جهبذ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ثم تتهمني بالخداع !!!!!!!

    إن كنت ستعترض على هذا القول فالعيب في مستواك الدراسي الذي جعلك ترتكب هذه الأخطاء الإملائية البسيطة التي لا يرتكبها طفل في السابعة من عمره فتكتب :

    علمائنا عوض علماؤنا
    الأعجاز عوض الإعجاز
    أرجائها عوض أرجاءها ( و المصيبة أنك قرأتها صحيحة و نقلتها خاطئة ! )

    ثم تقول :
    اقتباس

    أوسعنا أرجائها : تعني جعلناها كبيرة بقدر كافي لتوسع النجوم و الكواكب و المجرات
    و ليس هناك دليل على التوسع المستمر
    هاتِ برهانك ، و رد على كلامي بالدليل و ليس بالجهل !

    تقول :
    اقتباس

    أما نحن فنقول :
    أحبوا أعدائكم و باركوا لاعنيكم و صلوا إلى الذين يسيؤن لكم

    كفاك تشدقاً بمقولة لا تُطبقونها أبداً ... و لك أن تراجع مواضيع زريبتك التي أتيت منها ، لتقف على كلامي !!
    فنحن لسنا مُنافقين ..


    الكذبة و التدليسة الأولى


    تقول :
    اقتباس

    هل أفهم من هذا أنكم تكتبوب أخطاء علمية في الكتاب المقدس و أنكم تعرفون أنها ليست أخطاء !!!
    ألم أقل لك أنك لا تفقه اللغة العربية ؟؟!!
    و يا للفضيحة !! أنت لم تفهم كلامي !!!!!!!!!!!
    أنا واجهتك بكلام مفسرك المعتمد و لم أبدِ رأيي بعد في المسألة !

    و طلبت منك أن ترد على مفسرك فأجبت بالتالي :
    اقتباس

    أما أنا فكتبت عن نوع من الأرانب و هي الأرانب البرية و هذا ما قرأته في مبحث علمي عن الأرانب
    .
    و بهذا فأنا و المفسر لسنا كاذبين
    جميل جداً !! بمعنى أن تفسيرك كاذب و مُضلل و مُدلس ، حيث أنك تؤكد على صدق المفسر ، فأنت تثبت بذلك كذبك ، و تدليسك !!
    لأن الفقرة المذكورة لا تتحدث عن أرانب برية ! بل تحدثت عن الأرانب بصفة عامة !

    إلى هنا أرد عليك من كلامك ، و لم أتطرق بعد للرد على تخريفك و بحثك "العلمي" !!!

    و المهم عندنا الآن هو رد مفسرك عليك :
    اقتباس

    يوضع الوبر والأرانب مع الحيوانات التى تجتز مع أنها لا تجتر لكنها تحرك شفتيها دائمًا كمن تجتر ، فهذا ما يبدو للناس
    إذن فهو يكذب قولك :
    اقتباس

    ان الأرنب حيوان مجتر بالرغم من اختلاف قنواته الهضمية

    و نشكرك !

    و لنا رد مُفصل حول الموضوع إن شاء الله تعالى ..

    يقول العلامة :
    اقتباس

    يا من يفهمون العربية الاية تقول :
    و السماء بنيناها بأيد و إنا لموسعون
    (إنا) هل تعود إلى السماء أم إلى ألله ؟
    من معنى الأية فإن ( إنا ) تعود إلى ألله و بالتالي فالكلمة التي بعدها ( لموسعون ) تعود إلى ألله و التي معناها أن ألله ذو قدرة و غنى
    يا جاهل اللغة العربية ، كتبت لك في المداخلة 19 و من الرابط الذي أتيت أنت به عبارة : " فشمل جميع الأقوال" و لونتها لك بالأحمر و كبرت الخط !

    ألا تفهم هذه العبارة أم أنك لم تقرأها ؟؟!!
    لنرى إذن عن أية أقوال نتحدث ؟


    وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ

    لما بين هذه الآيات قال : وفي السماء آيات وعبر تدل على أن الصانع قادر على الكمال , فعطف أمر السماء على قصة قوم نوح لأنهما آيتان . ومعنى " بأيد " أي بقوة وقدرة . عن ابن عباس وغيره .

    وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ

    قال ابن عباس : لقادرون . وقيل : أي وإنا لذو سعة , وبخلقها وخلق غيرها لا يضيق علينا شيء نريده . وقيل : أي وإنا لموسعون الرزق على خلقنا . عن ابن عباس أيضا . الحسن : وإنا لمطيقون . وعنه أيضا : وإنا لموسعون الرزق بالمطر . وقال الضحاك : أغنيناكم ; دليله : " على الموسع قدره " [ البقرة : 236 ] . وقال القتبي : ذو سعة على خلقنا . والمعنى متقارب . وقيل : جعلنا بينهما وبين الأرض سعة . الجوهري : وأوسع الرجل أي صار ذا سعة وغنى , ومنه قوله تعالى : " والسماء بنيناها بأيد وإنا لموسعون " أي أغنياء قادرون . فشمل جميع الأقوال .
    http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...ora=51&nAya=47

    و تأكيداً لذلك نُضيف مداخلة أخي الحبيب خالد فريد :
    بسم الله الرحمن الرحيم

    جزاكم الله خيرا
    وليسمح لي إخواني بهذه الإضافة البسيطة ردا علي التحدي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الرد للحق مشاهدة المشاركة
    أنا لموسعون :
    المعنى الأول : ان الله يقول عن نفسه إنه غني و قادر
    المعنى الثاني : أن الله جعل السماء واسعة أي أن السماء واسعة و ليست ضيقة و صغيرة هذا هو المقصود
    أتحدى كل الأعضاء ان يحضروا لي تفسير واحد يقول أن السماء تتوسع هناك إختلاف كبير بين
    السماء واسعة ( أوسعنا أرجائها)
    و بين السماء تتوسع
    تفسير الطبري - (ج 22 / ص 439)
    وقال ابن زيد في ذلك ما حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد، في قوله( وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ ) قال: أوسعها جلّ جلاله.


    ..............................

    بحر العلوم للسمرقندي - (ج 4 / ص 198)
    قوله عز وجل : { والسماء بنيناها بِأَيْدٍ } يعني : خلقناها بقوة ، وقدرة { وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ }

    يعني : نحن قادرون على أن نوسعها كما نريد .


    ....................................

    النكت والعيون - (ج 4 / ص 175)

    أبوالحسن علي بن محمد بن محمد بن حبيب البصري البغدادي، الشهير بالماوردي
    (364 -450هـ ، 974- 1058م)

    وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ (47) وَالْأَرْضَ فَرَشْنَاهَا فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ (48) وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (49) فَفِرُّوا إِلَى اللَّهِ إِنِّي لَكُمْ مِنْهُ نَذِيرٌ مُبِينٌ (50) وَلَا تَجْعَلُوا مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ إِنِّي لَكُمْ مِنْهُ نَذِيرٌ مُبِينٌ (51)

    { وَالسَّمَآءِ بَنَيْنَاهَا بِأيْدٍ } أي بقوة .
    { وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ } فيه خمسة أوجه :
    أحدها : لموسعون في الرزق بالمطر ، قاله الحسن .
    الثاني : لموسعون السماء ، قاله ابن زيد .
    الثالث : لقادرون على الاتساع بأكثر من اتساع السماء .
    الرابع : لموسعون بخلق سماء ملثها ، قاله مجاهد .
    الخامس : لذوو سعة لا يضيق علينا شيء نريده .

    ..........................

    تفسير القشيري - (ج 7 / ص 310)


    قوله : { وَالسَّمَآءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ } [ الذاريات : 47 ] : أي جعنا بينهما وبين الأرض سعة ، « وإنا لقادرون » : على أن نزيد في تلك السعة .


    .......................


    الوسيط لسيد طنطاوي - (ج 1 / ص 3979)
    { وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ } أى : وإنا لقادرون على توسعتها بتلك الصورة العجيبة من الوصع بمعنى القدرة والطاقة ، يقال : أوسع الرجل ، أى : صار ذات سعة ، والمفعول محذوف ، أى : وإنا لموسعون السماء ، أو الأرزاق .
    فالجملة تصوير بديع لمظاهر قدرة الله ، وكمال قوته ، وواسع فضله .



    تفسير القطان - (ج 3 / ص 273)

    والسماءَ بنيناها بأيدٍ : بنيناها بقوة . وإنا لموسِعون : يعني ان هذا الكون فيه أمور تذهل لما يتسع فيه من المجرّات والاجرام السماوية التي تتمدد وتتسع دائما
    ...................

    أيسر التفاسير للجزائري - (ج 4 / ص 147)
    وإنا لموسعون } : أي لقادرون على البناء والتوسعة .......................


    [

    تقول :
    اقتباس

    فإذا كان مقصود السماء لكتبت الأية هكذا :
    و السماء بنيناها بأيد و إنا لها لموسعون
    و تقول :
    اقتباس

    الخلاصة معنى موسعون أن ألله له القدرة و الغنى
    ......................
    للمزيد راجع تفاسير هذه الأية من أي موقع إسلامي
    .
    وجود لها من عدمه لا يُغير معنى الجملة ، لأن الله تعالى أراد الاتساع في المعنى ، و أن يبين لنا عن قدرته على خلق السماء ، و توسيعها ، و استمرار التوسع ، بكلمة واحدة هي اسم الفاعل "موسعون" لما له من دلالة لغوية ...
    و هذا من الإعجاز اللغوي للقرآن الكريم ..

    و للمزيد راجع أنت أولاً التفاسير الإسلامية التي كتب لك أخي الحبيب خالد فريد ، و التي تجاهلتها و لم ترد عليها !!

    أما بشأن الروابط ، فعليك يا أستاذ أن تكون أكثر رقياً ، و أن تقرأ المصادر المذكورة ، و تستطيع أن تجدها في أقرب مكتبة من منزلك !!!


    التناقضات في كلام العضو


    تقول :
    اقتباس

    الله هو الذي يقول ( بنينا السماء بأيد و إنا لموسعون)
    بأيد : تعني بقوة من ألله
    إنا : تعود إلى ألله
    لموسعون : تعود إلى ألله ( التي معناها أن له القدرة على خلق أي شيء )
    !! تظن نفسك اكتشفت اكتشافاً !!!!

    و أيضاً :

    لموسعون : تعود إلى ألله ( التي معناها أن له القدرة على توسيع أرجاء السماء باستمرار )
    و كلامي أنا أبلغ و أقرب للمعنى لأن الآية حددت الخلق بخلق السماء !!
    ألم تفهم بعد ماهو اسم الفاعل ؟؟!! الفاعل يا جهبذ و ليس المفعول !!!!

    و راجع باقي التفاسير و دروس اللغة !

    يبدو أنك تنسى بسرعة !!

    يُناقضك قولك :

    اقتباس
    بل أنها تقول أن ألله جعل السماء واسعة تسع المجرات و الكواكب و النجوم و ......
    ثم تناقضه مرة أخرى :

    اقتباس

    يا من يفهمون العربية الاية تقول :
    و السماء بنيناها بأيد و إنا لموسعون
    (إنا) هل تعود إلى السماء أم إلى ألله ؟
    من معنى الأية فإن ( إنا ) تعود إلى ألله و بالتالي فالكلمة التي بعدها ( لموسعون ) تعود إلى ألله و التي معناها أن ألله ذو قدرة و غنى
    ارسى لك على بر !!

    و بهذا تكون أنت نفسك قد أنهيت الجدال باعترافك و استدلالك بالتفسيرين معاً و هذا ما كنا نُحاول أن نُبينه لك منذ البداية !!

    و نشكرك !

    و بعد كل ما ذكرنا لك بقي الجدال حول :
    اقتباس

    هذه التفاسير لا دخل لها بالتوسع الكوني
    بل أنها تقول أن ألله جعل السماء واسعة تسع المجرات و الكواكب و النجوم و ......
    و لا تدل عى الإستمرار في التوسع


    النصراني لم يفهم بعد دلالة اسم الفاعل في اللغة العربية !!!
    أنصحك بالتوجه إلى أقرب مدرسة و الالتحاق بالصف الثالث الابتدائي لتعيد دروس النحو لأنك جاهل بها قبل أن تفتح فمك لتُجادل في لغة القرآن الكريم !!

    و قد رد الأخ الكريم إيهاب على جهالتك من كلامك !!
    فإن كنت تقارن بين لحافظون و لموسعون في محاولة فاشلة لإثبات كلامك ، فعليك أن تقبل أن موسعون تفيد الاستمرار ، تماماً كـ حافظون التي تفيد الاستمرار !

    و الغريب في الأمر أنه كان يرفض التسليم بأن موسعون تتحدث عن السماء أصلاً و كان يقول أنها تعني القدرة و الغنى فقط !!! و ها هو الآن يضطر للاعتراف بأنها تتحدث عن السماء ... ثم يعترض على استمرار الاتساع !!! فهاتِ برهانك إن كنت صادقاً !!!!

    فهاهو يتخبط لوحده و يجادل و يرد على نفسه .....

    و الأغرب من هذا كله أنه في أولى مداخلاته قال :
    اقتباس

    من قال لك أنني أريد أن أثبت أن التوسع لا يعود إلى السماء !!! ( أرجو أن تراجع جميع مشاركتي )

    إذن فهو يعلن أنه جاء ليُدلس في البداية ليقول أن الآية لا تتحدث عن اتساع السماء بل عن القدرة و الغنى ، و اقتطف من بعض التفاسير ما ناسب هواه ...

    فلما واجهناه بكل التفاسير اضطر لأن يعترف بأن الآية تتحدث عن السماء و لكنها لا تعني أنها تتوسع ، ثم ضيقنا عليه الخناق و قلنا أن موسعون اسم فاعل يعبر عن الحاضر و المستقبل و يفيد التجدد و الاستمرار ، و أثبتنا جهله بأبسط قواعد اللغة ..

    فاضطر للرجوع إلى ما بدأ به كلامه و إنكار أن الآية تتحدث عن التوسع !! و ان موسعون تعني القدرة و الغنى .....

    فلما كشف الإخوة تدليسه و كذبه و مراوغاته ، اضطر للرجوع مرة أخرى الى القول باتساع السماء ، و رفض فقط الاستمرار !!

    و لننهي هذه المهزلة نقول للضيف راجع دروس النحو أولاً قبل أن تُحاورنا !!


    لماذا استعمل الله تعالى اسم الفاعل في العديد من الآيات و لم يستعمل الفعل فقط ؟؟!!
    لحافظون (الحجر9) ، لجاعلون (الكهف 8) ، لموسعون (الذاريات 47) ، لكاتبون (الأنبياء94)، لقادرون (المعارج 40) .... الخ

    لأنه يفيد الاستمرار و التجدد !! فحفظ الذكر مستمر ، و قدرة الله مستمرة ، و كتابة الحفظة مستمرة ، و كذلك التوسيع مستمر !

    إذاً أثبتنا لك من أقوال المفسرين أن موسعون تعني الاتساع كما تعني القدرة و الغنى ، و تشمل كل الأقوال .. و هذا من بلاغة و إعجاز القرآن

    و أثبتنا لك من قواعد اللغة العربية ، دلالة اسم الفاعل ، و الإعجاز اللغوي في استعماله ليعبر عن التجدد و الاستمرار ..

    و أثبتنا جهلك بأبسط قواعد اللغة العربية حيث جادلت بغير علم و اتهمتني بالخداع ، و اقتطفت من الموقع الذي جئتُك به جملة لتُدلس و تُلبس على القارئ ...

    كما أثبتنا ـ و هو المهم ـ كذبك و تدليسك في تفسير كتابك ، و واجهناك بقول المفسر فلم تستطع الرد و تكذيبه ، و اعترفت ضمنياً أنك كاذب !


    و الآن ......... نجدد التحدي :


    مازلنا ننتظر قول عالم واحد على وجه الأرض نفى الإعجاز العلمي في القرآن و السنة ..........
    قول عالم واحد معروف يا نصارى العالم !! صوتا أو صورة !!!
    رابط واحد !!!!!!!!!
    هل هذا صعب لهذه الدرجة ؟؟؟!!!!




    و ننتقل إلى الشق الثاني من الرد ، و نستهله بالفقرة التالية :

    يا مرائي أخرج أولاً الخشبة من عينيك وحينئذ تبصر جيداً أن تخرج القذى من عين أخيك (انجيل متى 7: 5)


    تقول :
    اقتباس

    إذا كنتم تريدون معرفة الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس فسأكتب موضوع جديد عنه إذا وافق المشرفون
    منتظر الرد
    و لماذا ستفتح الموضوع ؟؟؟؟
    نحن نكتفي بطرح الأسئلة هنا و أنت عليك أن تُجيب ...

    اقتباس
    أتحدى أن تجدوا خطأ واحد في الكتاب المقدس
    فلتصمد إذاً لترد على كلامنا ، و لنرى بعد ذلك إلى أي مدى يُمكن اعتبار كتابك مُقدسا و وحياً إلهياً !!

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الرد للحق مشاهدة المشاركة
    فإذا دققتم فإنكم ستفهمون إني أتحدث عن نوع من أنواع الأرانب و هي البرية ( التي لها أذنان طويلان ) فهي التي تجتر
    .
    فبهذا تحدث المُفسر انطونيوس فكري عن أنواع الأرانب التي لا تجتر ( فيكون تفسير هذه الأية روحاني )
    و تأملوا في تفسيره الجميل .
    .
    أما أنا فكتبت عن نوع من الأرانب و هي الأرانب البرية و هذا ما قرأته في مبحث علمي عن الأرانب
    .
    و بهذا فأنا و المفسر لسنا كاذبين

    الروحانية !!!! كلما نضيق عليكم الخناق تفِرون إلى الروحانية و الرموز ......

    الفقرة المذكورة لا تتحدث عن أرانب برية ! بل تحدثت عن الأرانب بصفة عامة !

    و المفسر أنطونيوس فكري قال :
    يوضع الوبر والأرانب مع الحيوانات التى تجتز مع أنها لا تجتر لكنها تحرك شفتيها دائمًا كمن تجتر ، فهذا ما يبدو للناس

    أي أن ربك بدل أن يُصحح الخطأ العلمي للناس ، تركهم في جهلهم و لم يُبين لهم الحقيقة التي تم اكتشافها مؤخراً !!


    تنبيه :

    المُداخلة 53 تحتاج إلى رد سريع و مُفصل !!
    المُداخلة 54 تحتاج إلى رد سريع و دقيق و بكلمة تبين فيها هل أنت كاذب و مُدلس أم أن المُفسر كذب في تفسيره ؟

    و قد نبهتك إلى أن كل مشاركاتك ستُحذف ما لم ترُد على كلامي بدقة !! و مع ذلك تساهلت معك و تركتك تكتب !! و لن أتساهل بعد ذلك !!

    و أكرر التحذير !


    ستُحذف لك أية مُشاركة مالم ترد على كلامي بدقة و بدون تلاعب !!

    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الدين ; 06-12-2007 الساعة 06:28 AM

  2. #32
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    123
    آخر نشاط
    22-11-2008
    على الساعة
    12:40 AM

    افتراضي

    اقتباس
    مصيبة ....... و الله مصيبة .......

    الفقرة تنفي ان يكون القمر مُضيئاً بالمرة !!!
    فهي تنفي عنه حتى إمكانية أن يعكس الضوء .....

    و أين الفقرة التي تقول أن القمر يعكس أشعة الشمس ؟؟؟؟

    و قبل أن يكتشف العلم ذلك يا جهبذ ، ماذا كان الفكر السائد ؟؟؟
    كيف كان النصارى يُفكرون آنذاك حين يقرأون في كتابهم ان القمر لا يُضيء بالمرة ، ثم يرونه في السماء مُضيئاً ...
    مصيبة ....... و الله مصيبة .......
    هوذا نفس القمر لا يضيء أي أن القمر لا يضيء أي لا يشع من ذاته .
    اقتباس
    هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاء وَالْقَمَرَ نُوراً وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللّهُ ذَلِكَ إِلاَّ بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ }يونس5
    هذه إحدى أخطاء القران العلمية
    حيث يقول أن القمر يضيء من ذاته !!!
    اقتباس
    النور : هو انعكاس أشعة الضوء على جسم غير مُضيء ، فيصبح مُنيراً !
    هذا معنى خاطىء للنور
    النور : مَا يَبِين فَيَخْفَى , لِأَنَّهُ مِنْ النَّار مِنْ أَصْل وَاحِد .
    المقصود من الأية أن القمر نور من ذاته و ليس عاكس لضوء الشمس
    الجسم المنير ليس جسم غير مضيء
    مثلا نور الشمعة
    .
    اقتباس
    فإنك تناقض كتابك نفسه ، و تؤكد جهل الكنيسة في عهد galilei بكروية الأرض و دورانها ، و تؤكد أيضاً أنها ظلمت المسكين و سجنته بدون وجه حق ، فقط لأنه قال أن بالكتاب الـ "مقدس" خطأ علمياً فـــــــــــادحاً حيث أنه يُصور الأرض على أنها مُسطحة .... فخالف بذلك نصاً "مُقدساً" عن شكل الأرض من المفترض أن يكون صادراً عن خالقها

    فالمسكين galilei تعرض لأطول محاكمة في التأريخ بدأت عام 1633 وانتهت في عام 1997م ... فقد أيد فكرة كوبرنيكوس القائلة بأن الشمس هي مركز الكون وليس الأرض ومن ثمّ فالأرض تدور حول الشمس وليس العكس وحيث أن الكنيسة كانت تؤمن بآراء بطليموس التي ترى أن الأرض ثابتة وكل شيء يدور حولها ، و ذلك وفق النص المقدس : «الْمُؤَسِّسُ الأَرْضَ عَلَى قَوَاعِدِهَا فَلاَ تَتَزَعْزَعُ (لا تتحرك) إِلَى الدَّهْرِ وَالأَبَدِ». (مزمور 104: 5)
    و ناقض نص يشوع 10
    13 فدامت الشمس ووقف القمر حتى انتقم الشعب من اعدائه.أليس هذا مكتوبا في سفر ياشر.فوقفت الشمس في كبد السماء ولم تعجل للغروب نحو يوم كامل.
    أكتب الأية التي تصور الأرض مُسطحة !!!
    «الْمُؤَسِّسُ الأَرْضَ عَلَى قَوَاعِدِهَا فَلاَ تَتَزَعْزَعُ (لا تتحرك) إِلَى الدَّهْرِ وَالأَبَدِ». (مزمور 104: 5)
    من قال لك أن معنى تتزعزع : لا تتحرك !!!
    .
    اقتباس
    في أشعيا 40: 22..... تم التحريف المُتعمد لكلمة دائرة (أو قرص) في الترجمات الإنجليزية و العبرية إلى كرة فى الترجمة العربية
    1) الكرة لها شكل دائري أو قرصي و هذا هو المقصود
    2) الدائرة أو القرص لها بعدين فقط أي مسطحة فلا يمكن لأحد أن يكون في دائرة أو قرص
    .
    اقتباس
    و لعل هذه الصورة من كتاب الفلك لكايل فلاماريون توضح الفرق بين الكرة المُعلقة فى قبة السماء.....كما هو الحال بالفعل ..... تلك التى زورها المُترجم العربى للحفاظ على مصداقية الكتاب المُقدس لدى الخراف المُضَللين من أتباع الصليب....و بين الدائرة المُعلقة فى قبة السماء
    هذه الصورة تبين أن الأرض ممتدة و هذا يدل على وجود بعد ثالث
    هذه الصور للأرض لا تمثل شكل قرص أو دائرة لأنها بثلاثة أبعاد
    هذه الصور تبين أن الأرض كروية يا ذكي
    .
    وَيَسْأَلُونَكَ عَن ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُم مِّنْهُ ذِكْراً إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ وَآتَيْنَاهُ مِن كُلِّ شَيْءٍ سَبَباً فَأَتْبَعَ سَبَباً حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِندَهَا قَوْماً قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَن تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَن تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنا" [الكهف:83-86].
    أن كل من يقرأ القران يعتقد أن الشمس تغرب في عين حمئة !!!
    ما هذا الخطأ الكبير
    التعديل الأخير تم بواسطة الرد للحق ; 06-12-2007 الساعة 06:07 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #33
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    123
    آخر نشاط
    22-11-2008
    على الساعة
    12:40 AM

    افتراضي

    اقتباس
    مازلنا ننتظر قول عالم واحد على وجه الأرض نفى الإعجاز العلمي في القرآن و السنة ..........
    قول عالم واحد معروف يا نصارى العالم !! صوتا أو صورة !!!
    رابط واحد !!!!!!!!!
    هل هذا صعب لهذه الدرجة ؟؟؟!!!!

    لا تخدع نفسك
    يوجد الاف المواقع في الإنترنت تنفي الاعجاز في القران
    تصفح هذه المواقع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    123
    آخر نشاط
    22-11-2008
    على الساعة
    12:40 AM

    افتراضي

    اقتباس
    جميل جداً !! بمعنى أن تفسيرك كاذب و مُضلل و مُدلس ، حيث أنك تؤكد على صدق المفسر ، فأنت تثبت بذلك كذبك ، و تدليسك !!
    لأن الفقرة المذكورة لا تتحدث عن أرانب برية ! بل تحدثت عن الأرانب بصفة عامة !
    في بداية الموضوع كتبت الأرانب البرية و بالتالي ستكون حديثي عنها فليس من المنطق أن أكتب بجانب الأرانب كلمة البرية في كل مرة




    #############
    التعديل الأخير تم بواسطة khaled faried ; 06-12-2007 الساعة 06:58 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #35
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    123
    آخر نشاط
    22-11-2008
    على الساعة
    12:40 AM

    افتراضي

    اقتباس
    إن كنت ستعترض على هذا القول فالعيب في مستواك الدراسي الذي جعلك ترتكب هذه الأخطاء الإملائية البسيطة التي لا يرتكبها طفل في السابعة من عمره فتكتب :

    علمائنا عوض علماؤنا
    الأعجاز عوض الإعجاز
    أرجائها عوض أرجاءها ( و المصيبة أنك قرأتها صحيحة و نقلتها خاطئة ! )
    #############الآية (25) من سورة الكهف : و لبثوا في كهفهم ثلاث مئة سنين و ازدادوا تسعا

    #############
    تكلم بأدب

    عن القرآن الكريم
    التعديل الأخير تم بواسطة khaled faried ; 07-12-2007 الساعة 07:09 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #36
    الصورة الرمزية khaled faried
    khaled faried غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    2,114
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-03-2010
    على الساعة
    08:24 AM

    افتراضي

    لي عودة معك بإذن الله تعالي حسب رغبة أخي الحبيب أسد الدين أن يكون الحوار ثنائيا الآن
    وتعلم الأدب وأنت تتكلم عن القرآن الكريم
    ما يفعله اليهود في غزة وفعله النصاري في والبوسنة والعراق وأفغانستان هو التطبيق الحرفي للكتاب الدموي الذي يقدسه اليهود والنصاري

    التدمير الشامل
    قتل لأطفال

    سفر لعدد - 17فَالآنَ \قْتُلُوا كُل ذَكَرٍ مِنَ \لأَطْفَالِ.

    تحطيم رؤوس الأطفال وشق بطون الحوامل
    سفر هوشع -
    . 16تُجَازَى \لسَّامِرَةُ لأَنَّهَا قَدْ تَمَرَّدَتْ عَلَى إِلَهِهَا. بِـ/لسَّيْفِ يَسْقُطُونَ. تُحَطَّمُ أَطْفَالُهُمْ وَ\لْحَوَامِلُ تُشَقُّ

    .......
    أقتلوا للهلاك
    سفر حزقيال 6اَلشَّيْخَ وَ\لشَّابَّ وَ\لْعَذْرَاءَ وَ\لطِّفْلَ وَ\لنِّسَاءَ. \قْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. »

    ......
    انجيل لوقا -
    27أَمَّا أَعْدَائِي أُولَئِكَ \لَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ فَأْتُوا بِهِمْ إِلَى هُنَا وَ\ذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي».

  7. #37
    الصورة الرمزية أسد الدين
    أسد الدين غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,800
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    15-12-2017
    على الساعة
    10:04 PM

    افتراضي

    قال الإمام الشافعي رحمه الله :


    ما جادلت عالماً إلا و غلبته و ما جادلني جاهل إلا و غلبني


    ذلك أن العالِم رجّاع للحق ، متى ماتبين له ، بينما الجاهل ، يعتبر القضية ، مسألة حياة أو موت ، ولابد أن ينتصر ، ولو باللجاج ، حتى لو تيقن أنه مجافٍ للحقيقة

    يقول الجاهل :
    اقتباس

    هذه إحدى أخطاء القران العلمية
    حيث يقول أن القمر يضيء من ذاته !!!
    و نحن مازلنا نرفع التحدي .... و نطالبه و كل من ينفي الإعجاز العلمي في القرآن و السنة ، بقول عالم واحد على وجه الأرض نفى الإعجاز العلمي في القرآن و السنة ..........
    قول عالم واحد معروف يا نصارى العالم !! صوتا أو صورة !!!
    رابط واحد !!!!!!!!!
    هل هذا صعب لهذه الدرجة ؟؟؟!!!!


    فجاء الرد الذي يسحق سابقه :
    اقتباس

    لا تخدع نفسك
    يوجد الاف المواقع في الإنترنت تنفي الاعجاز في القران
    تصفح هذه المواقع
    هل هذا هو الرد ؟؟؟؟؟
    مواقع !!!

    و نجدد التحدي :

    نحن ننتظر أحد كبار علماء العالم ، علماء الجيولوجيا أو علماء الطب ، أو علماء الفيزياء ، أو الفلك ، أو البحار ...... إلخ ، أن يعترف و يُصرح أن القرآن مخطيء علمياً !! و أن ينفي ما تم إثباته ببحث علمي مصادق عليه من كبار عُلماء العالم !!
    و لا ننتظر علماء اللاهوت الذين قال فيهم الكتاب الذي يقدسون :

    1كو 1:27
    بل اختار جهال العالم ليخزي الحكماء



    تقول بجهالة :
    اقتباس

    هذا معنى خاطىء للنور
    النور : مَا يَبِين فَيَخْفَى , لِأَنَّهُ مِنْ النَّار مِنْ أَصْل وَاحِد .
    المقصود من الأية أن القمر نور من ذاته و ليس عاكس لضوء الشمس
    الجسم المنير ليس جسم غير مضيء
    مثلا نور الشمعة
    أين دليلك ؟؟؟؟
    ماهي مصادرك ؟؟؟

    لا توجد !!!

    يا هذا !! أنت لست في الشارع ، و تتحدث مع أصحابك على المقهى ...
    هنا نحتاج الدليل !!

    و إلا فأنت تجعل موقفك أكثر ضعفاً مما هو عليه الآن ...... و هذا في صالحي ...

    طيب خذ و متع ناظريك

    - الضوء: ما انتشر من الأجسام النيرة، ويقال: ضاءت النار، وأضاءت، وأضاءها غيرها. قال تعالى: {فلما أضاءت ما حوله} <البقرة/17>، {كلما أضاء لهم مشوا فيه} <البقرة/20>، {يكاد زيتها يضيء} <النور/35>، {يأتيكم بضياء} <القصص/71>، وسمي كتبه المهتدى بها ضياء في نحو قوله: {ولقد آتينا موسى وهرون الفرقان وضياء وذكرا للمتقين} <الأنبياء/48>.

    - النور: الضوء المنتشر الذي يعين على الإبصار، وذلك ضربان دنيوي، وأخروي، فالدنيوي ضربان: ضرب معقول بعين البصيرة، وهو ما انتشر من الأمور الإلهية كنور العقل ونور القرآن. ومحسوس بعين البصر، وهو ما انتشر من الأجسام كالقمر والنجوم والنيرات.

    ومن المحسوس الذي بعين البصر نحو قوله: {هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا} <يونس/5> وتخصيص الشمس بالضوء، والقمر بالنور من حيث إن الضوء أخص من النور، قال: {وقمرا منيرا} <الفرقان/61> أي: ذا نور.
    ومما هو عام فيهما قوله: {وجعل الظلمات والنور} <الأنعام/1>، وقوله: {ويجعل لكم نورا تمشون به} <الحديد/28>، {وأشرقت الأرض بنور ربها} <الزمر/69>
    ويقال: أنار الله كذا، ونوره، وسمى الله تعالى نفسه نورا من حيث إنه هو المنور، قال: {الله نور السموات والأرض} <النور/35> وتسميته تعالى بذلك لمبالغة فعله
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    المصدر : مفردات القرآن ـ الأصفهاني



    و جاء في لسان العرب لابن منظور :

    والظاهر في نفسه المُظْهِر لغيره يسمى نوراً.
    وقد نارَ نَوْراً وأَنارَ واسْتَنارَ ونَوَّرَ؛ الأَخيرة عن اللحياني، بمعنى واحد، أَي أَضاء ، كما يقال: بانَ الشيءُ وأَبانَ وبَيَّنَ
    وتَبَيَّنَ واسْتَبانَ بمعنى واحد. واسْتَنار به: اسْتَمَدَّ شُعاعَه. ونَوَّرَ
    الصبحُ: ظهر نُورُه؛ قال: وحَتَّى يَبِيتَ القومُ في الصَّيفِ ليلَةً
    يقولون: نَوِّرْ صُبْحُ، والليلُ عاتِمُ

    الضَّوءُ والضُّوءُ، بالضم، معروف: الضِّياءُ، وجمعه أَضْواءٌ. وهو
    الضِّواءُ والضِّياءُ.
    السِّراجُ يَضوءُ وأَضاءَ يُضِيءُ. قال: واللغة الثانية هي المُختارة،
    وقد يكون الضِّياءُ جمعاً. وقد ضاءَتِ النارُ وضاءَ الشيءُ يَضُوءُ
    ضَوْءاً وضُوءاً وأَضاءَ يُضِيءُ .
    يقال: ضاءَتْ وأَضاءَت بمعنى أَي اسْتَنارَتْ، وصارَت مُضِيئةً.
    وأَضَاءَتْه، يَتعدَّى ولا يَتعدَّى. قال الجعديّ:
    أضاءَتْ لنا النارُ وَجْهاً أَغَرَّ،
    مُلْتَبِساً، بالفُؤَادِ، التِباسا
    أَبو عبيد: أَضاءَتِ النارُ وأَضاءَها غيرُها، وهو الضَّوْءُ والضُّوءُ،
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    المصدر : لسان العرب لابن منظور



    يقول الله تعالى : {وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُواْ فَضْلاً مِّن رَّبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلاً }الإسراء12

    تفسير الجلالين :
    (وجعلنا الليل والنهار آيتين) دالتين على قدرتنا (فمحونا آية الليل) طمسنا نورها بالظلام لتسكنوا فيه والإضافة للبيان (وجعلنا آية النهار مبصرة) أي مبصرا فيها بالضوء (لتبتغوا) فيه (فضلا من ربكم) بالكسب (ولتعلموا) بهما (عدد السنين والحساب) للاوقات (وكل شيء) يحتاج إليه (فصلناه تفصيلا) بيناه تبيينا

    فهذه الآية تبين أن القمر لا يُضيء من نفسه ، لأن نوره يُطمس بالظلام ، لكنه مع ذلك يستمر في عكس ضوء الشمس ليلاً
    فجاء قول الحق تبارك و تعالى : هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاء وَالْقَمَرَ نُوراً وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللّهُ ذَلِكَ إِلاَّ بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ }يونس5

    التفسير الميسر :

    الله هو الذي جعل الشمس ضياء, وجعل القمر نورًا, وقدَّر القمر منازل, فبالشمس تعرف الأيام, وبالقمر تعرف الشهور والأعوام, ما خلق الله تعالى الشمس والقمر إلا لحكمة عظيمة, ودلالة على كمال قدرة الله وعلمه, يبيِّن الحجج والأدلة لقوم يعلمون الحكمة في إبداع الخلق.


    تفسير بن كثير :

    يخبر تعالى عما خلق من الآيات الدالة على كمال قدرته وعظيم سلطانه وأنه جعل الشعاع الصادر عن جرم الشمس ضياء وجعل شعاع القمر نورا هذا فن وهذا فن آخر ففاوت بينهما لئلا يشتبها وجعل سلطان الشمس بالنهار وسلطان القمر بالليل وقدر القمر منازل فأول ما يبدو صغيرا ثم يتزايد نوره وجرمه حتى يستوسق ويكمل إبداره ثم يشرع في النقص حتى يرجع إلى حالته الأولى في تمام شهر كقوله تعالى « والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون »

    وقال تعالى « هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب » الآية وقال تبارك وتعالى « وجعلنا الليل والنهار آيتين فمحونا آية الليل وجعلنا آية النهار مبصرة لتبتغوا فضلا من ربكم ولتعلموا عدد السنين والحساب وكل شيء فصلناه تفصيلا » فجعل الشمس لها ضوء يخصها والقمر له ضوء يخصه وفاوت بين سير هذه وهذا فالشمس تطلع كل يوم وتغرب في آخره على ضوء واحد ولكن تنتقل في مطالعها ومغاربها صيفا وشتاء يطول بسبب ذلك النهار ويقصر الليل ثم يطول الليل ويقصر النهار وجعل سلطانها بالنهار فهي كوكب نهاري وأما القمر فقدره منازل يطلع في أول ليلة من الشهر ضئيلا قليل النور ثم يزداد نورا في الليلة الثانية ويرتفع منزلة ثم كلما ارتفع ازداد ضياء وإن كان مقتبسا من الشمس حتى يتكامل نوره في الليلة الرابعة عشرة ثم يشرع في النقص إلى آخر الشهر حتى يصير كالعرجون القديم قال ابن عباس رضي الله عنهما وهو أصل العذق وقال مجاهد العرجون القديم أي العذق اليابس يعني ابن عباس رضي الله عنهما أصل العنقود من الرطب إذا عتق ويبس وانحنى وكذا قال غيرهما

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    و للتعرف على الفرق بين الضياء و النور علمياً وفق الأبحاث الحديثة ، أذكر القارئ بالرابط الذي تجاهله النصراني الذي لا يقوى على مُواجهة الحقائق العلمية :
    http://www.55a.net/firas/arabic/?pag...&select_page=5



    الآن ، مطلوب منك أن تقوم بنفس الشيء في كتابك ، نُطالبك بتوضيح هذا الكلام :
    اقتباس

    هوذا نفس القمر لا يضيء أي أن القمر لا يضيء أي لا يشع من ذاته .
    جميل جداً ، لا يُشع من ذاته !! و لكنه يعكس أشعة الشمس ، و يترآى لنا مُنيراً ، و القرآن فرق لنا بين ضوء الشمس ( المنبثق عنها ) و نور القمر (المنعكس من الشمس) ... المطلوب منك أن تأتينا بنص يؤكد أن القمر يعكس أشعة الشمس ..
    و أعيد لك الأسئلة التي تجاهلتها عن قصد لأنك لا تملك لها إجابة :

    الفقرة تنفي ان يكون القمر مُضيئاً بالمرة !!!
    فهي تنفي عنه حتى إمكانية أن يعكس الضوء .....

    و أين الفقرة التي تقول أن القمر يعكس أشعة الشمس ؟؟؟؟

    و قبل أن يكتشف العلم ذلك يا جهبذ ، ماذا كان الفكر السائد ؟؟؟
    كيف كان النصارى يُفكرون آنذاك حين يقرأون في كتابهم ان القمر لا يُضيء بالمرة ، ثم يرونه في السماء مُضيئاً .

    نُطالبك بنص يقول أن القمر يعكس أشعة الشمس فيُنير بالليل ..


    يا مرائي أخرج أولاً الخشبة من عينيك وحينئذ تبصر جيداً أن تخرج القذى من عين أخيك (انجيل متى 7: 5)


    تقول :
    اقتباس

    في بداية الموضوع كتبت الأرانب البرية و بالتالي ستكون حديثي عنها فليس من المنطق أن أكتب بجانب الأرانب كلمة البرية في كل مرة
    معنى هذا أنك كنت تُدلس ، و لا تفسر الفقرة المذكورة بمصداقية ، و الدليل أنك خالفت قول المُفسر !!!

    حيث أن الفقرة تتحدث عن الأرانب بصفة عامة ...

    و مازلت أنتظر إما اعترافك بالتدليس و الكذب ، أو اعترافك بكذب مُفسرك المُعتمد !!

    و أعطيك خياراًً ثالثاً قد يحفظ ما بقي من ماء وجهك ، و هو أن تعترف بأنك جاهل ، و لم تفهم أن الفقرة تتحدث عن الأرانب بصفة عامة ، و جادلت بجهالة حتى فضحك مُفسرك !!

    هيا تشجع و لا تخف ...

    تقول :
    اقتباس

    لآية (25) من سورة الكهف : و لبثوا في كهفهم ثلاث مئة سنين و ازدادوا تسعا
    كلام قديم جداً تم الرد عليه آلاف المرات ، و أقتبس إليك الرد ، نقلاً عن إخوتي الأفاضل .. لتعلم أكثر أنك لم تأتِ بجديد !!

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة khaled faried

    قال الله تعالي :
    وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلَاثَ مِئَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا (25) قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا لَهُ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِع مَا لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا (26) وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ كِتَابِ رَبِّكَ لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَلَنْ تَجِدَ مِنْ دُونِهِ مُلْتَحَدًا (27) الكهف

    تفسير الطبري - (ج 17 / ص 648)
    حدثنا موسى بن عبد الرحمن المسروقي، قال: ثنا أبو أسامة، قال: ثني الأجلح، عن الضحاك بن مزاحم، قال: نزلت هذه الآية( وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ )

    فقالوا: أياما أو أشهرا أو سنين؟

    فأنزل الله:( ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا ). أ.هـ
    ..................

    تفسير ابن أبي حاتم - (ج 9 / ص 197)
    - 13821 عَنِ الضَّحَّاكِ، قَالَ:"لما نَزَلَتْ هذه الآية: " فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ}، قِيلَ: يا رَسُول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أياماً، أم شهوراً، أم سنين؟ فأنزل الله: " سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا}".
    ................

    تفسير البغوي - (ج 5 / ص 165)

    قال الفراء: ومن العرب من يضع سنين في موضع سنة.
    ...................

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السيف البتار
    [SIZE="5"]

    القرآن نزل بأسلوب عربي ، وتحدى العرب وهم أهل الفصاحة والبلاغة والبيان وأصحاب التعبير الجميل والأداء الرائع ، ونزل في قريش التي جمعت في لغتها كل لغات القبائل العربية فجاء القرآن ليتحدى العرب العرباء ويحاضر البلغاء والفصحاء والشعراء بآياته، و لقد خرج منهم صناديد كذبوا محمداً ، وكفروا بدعوته وكل ذي بصيرة يعلم من التاريخ في سيرة النبي في حواره مع قريش اعداء الإسلام في أساليب القرآن وتحديه لهم: جادلوا النبي عليه الصلاة والسلام في كل جليلة وحقيرة لا يفوتون فرصة قامت لهم في هذا الميدان.... فكيف تُتلى عليهم ألفاظ وكلمات غريبة قد يتخذوا منها طريق لهدم الإسلام في بدايته ولا يتحركون ويستسلمون؟! ولكن للأسف الآن ونحن في الألفية الثالثة ما زال هناك من هم أجهل من الجهالة بالمقارنة بعصر الجاهلية الذين كانوا هم أهل الفصاحة والبلاغة ولو كان بيننا الآن منهم فرد واحد لسخر من الإدعاءات التافة التي توجه للقرآن والسيرة من منطلق الحقد والغل والكراهية.


    وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلَاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا
    (الكهف25)


    * جاء في تفسير مجمع البيان في تفسير القرآن/ الطبرسي

    قال أبو الحسن يكون السنين لثلاثمائة قال ولا تحسن إضافة المائة إلى السنين لأنه لا تكاد العرب تقول مائة سنين قال وهو جائز في ذا المعنى وقد يقوله بعض العرب قال أبو علي: ومما يدل على صحة قوله من قال ثلاثمائة سنين إن هذا الضرب من العدد الذي يضاف في اللغة المشهورة إلى الآحاد نحو ثلاثمائة رجل وأربعمائة ثوب قد جاء مضافاً إلى الجمع في قول الشاعر:

    فَما زَوَّدُونِي غَيْرَ سَحْقٍ عِمامَةٍ ***** وَخَمْـسِ مىءٍ مِنها قَسِيُّ وزايِـفُ

    وذلك أن قولـه مِىءٍ لا يخلو من أن يكون في الأصل كأنه فعلة فجمع على فِعْل مثل سِدْرَة وسِدْر أو يكون فَعْلة فجمع على فعول مثل بدرة وبدور ومانة ومؤن قال:عظيمات الكلاكل والمؤونِ

    والأولى حمله على فعولِ وأنه خفف كما يخفف في القوافي كقوله:كنَهْوَرَ كانَ مِنْ أعْقابِ السُّمى

    ثم كسر فاؤه كما يكسر في نحو حلى وقال غيره إن العرب قد تضع الجمع هنا موضع الواحد لأن الأصل أن تكون الإضافة إلى الجمع قال الشاعر:

    ثَلاثَمائينَ قَدْ مَضَيْنَ كَواملاً ***** وَها أَنا ذا قَدْ أبْتَغي مَرَّ رابعِ

    فجاء به على الأصل ومن نوَّن ثلاثمائة ففي نصب سنين قولان أحدهما: أن يكون سنين بدلاً من ثلاثمائة أو عطف بيان والآخر: أن يكون تمييزاً كما تقول عندي عشرة أرطال زيتاً قال الربيع بن ضبيع الفزاري:

    إذا عاشَ الفَتى مائَتَيْن عاما ***** فَقـَـدْ ذَهَبَ اللَّـذاذةَ وَالفَتـاءُ

    قال الزجاج ويجوز أن يكون سنين من نعت المائة فيكون مجروراً وهو راجع في المعنى إلى ثلاث كما قال عنترة:

    فِيهَــا اثْنَتـانِ وَأَرْبَعُونَ حَلُوبَةً *****سُوداً كَخافِيَةِ الغُرابِ الأَسْحَمِ

    فجعل سوداً نعتاً لحلوبة وهو في المعنى نعت لجملة العدد قال أبوعلي: لا يمتنع أن يكون الشاعر جعل حلوبة جمعاً وجعل سوداً وصفاً لها وإذا كان المراد به الجمع فلا يمتنع أن يقع تفسيراً لهذا الضرب من العدد من حيث كان على لفظ الآحاد كما يقال عشرون نفراً وثلاثون قبيلاً, ومن قرأ ولا نشرك بالتاء فإنه على النهي عن الإشراك والقراءة الأخرى أشيع وأولى لتقدم أسماء الغيبة وهو قوله ما لهم من دونه من وليّ والمعنى ولا يشرك الله في حكمه أحداً.


    جزاكم الله خيراً إخوتي الأحبة ...


    و انتهى الرد على الجهالة !


    تقول :
    اقتباس

    وَيَسْأَلُونَكَ عَن ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُم مِّنْهُ ذِكْراً إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ وَآتَيْنَاهُ مِن كُلِّ شَيْءٍ سَبَباً فَأَتْبَعَ سَبَباً حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِندَهَا قَوْماً قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَن تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَن تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنا" [الكهف:83-86].
    أن كل من يقرأ القران يعتقد أن الشمس تغرب في عين حمئة !!!
    ما هذا الخطأ الكبير

    و هذا كلام طبيعي من شخص لا يُفرق بين المذكر و المؤنث فيقول بجهالة :

    بالتالي ستكون حديثي عنها و الصواب : سيكون حديثي عنها

    الآية تقول : وجدها تغرب !!
    بمعنى أنه هو من رآها تغرب ، تماما كما تراها أنت تغرب في مياه البحر عندما تكون على الشاطيء ... و لأنه لا يوجد غروب واحد و شروق واحد كما هو الشأن بالنسبة للتصور الكنسي القديم ....
    بل هي مشارق و مغارب ، ففي الوقت الذي تشرق فيه الشمس في أمريكا، فهي تغرب في مصر !!
    إذاً ، التعبير البليغ هو أن يقول الله تعالى ، وجدها تغرب .. أي أنه رآها تغرب في عين حمئة !!

    يا هذا ، نحن أهل لُغة ، و القرآن تحدى العرب ببلاغته ، و لا يصح أبداً أن يُجادل فيه الجهلة ... أنصحك بالالتحاق بدروس محو الأمية ، لأن الأخطاء التي تقوم بها فظيعة ، و تجعلك تفقد أهلية الحوار ....

    الرد المُفصل على الشبهة في هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/web/modules...=print&sid=110


    و الآن ......

    يا مرائي أخرج أولاً الخشبة من عينيك وحينئذ تبصر جيداً أن تخرج القذى من عين أخيك (انجيل متى 7: 5)

    تقول :
    اقتباس
    أكتب الأية التي تصور الأرض مُسطحة !!!
    أولاً إنكارك سطحية الأرض التي نص عليها كتابك يجعلك تتهم الكنيسة بالجهل ، و بظلمها للمسكين جاليليو الثابت تاريخياً ، و بتحريفكم لكتابكم لإخفاء معالم الفضيحة !!

    اقتباس

    أكتب الأية التي تصور الأرض مُسطحة !!!
    «الْمُؤَسِّسُ الأَرْضَ عَلَى قَوَاعِدِهَا فَلاَ تَتَزَعْزَعُ (لا تتحرك) إِلَى الدَّهْرِ وَالأَبَدِ». (مزمور 104: 5)
    من قال لك أن معنى تتزعزع : لا تتحرك !!!
    لك أن تشرح لنا معنى تتزعزع بمستواك اللغوي الذي اتضح لنا ..

    النص الأول :
    أيوب 38
    13 ليُمسِكَ بأطرافِ الأرضِ كُلِّها حتّى يسقُطَ نَدى السَّماءِ عَنها‌.

    بالرجوع إلى نسخة الملك جيمس يتبين لنا تحريف الترجمة :

    That it might take hold of the ends of the earth, that the wicked might be shaken out of it


    التثنية 13
    7مِنْ آلهَةِ الشُّعوبِ الذينَ حَولكَ، القريبينَ مِنكَ أو البَعيدينَ عنكَ، مِنْ أقصاءِ الأرضِ إلَى أقصائها،

    Namely, of the gods of the people which are round about you, nigh unto thee, or far off from thee, from the one end of the earth even unto the other end of the earth

    بالانجليزية مكتوب من نهاية الأرض حتى نهايتها الاخرى !!!!!

    هل للارض نهاية ؟ حد اول و حد اخر مقابل له ؟؟!!!

    التثنية 28
    49يَجلبُ الربُّ علَيكَ أُمَّةً مِنْ بَعيدٍ، مِنْ أقصاءِ الأرضِ كما يَطيرُ النَّسرُ، أُمَّةً لا تفهَمُ لسانَها،
    The LORD shall bring a nation against thee from far, from the end of the earth, as swift as the eagle flieth; a nation whose tongue thou shalt not understand;

    هل للارض نقطة نهاية اذا كانت كروية ؟؟!!!


    و المُفاجأة ..........

    في نفس السفر و الإصحاح :

    64ويُبَدِّدُكَ الربُّ في جميعِ الشُّعوبِ مِنْ أقصاءِ الأرضِ إلَى أقصائها، وتعبُدُ هناكَ آلهَةً أُخرَى لم تعرِفها أنتَ ولا آباؤُكَ، مِنْ خَشَبٍ وحَجَرٍ
    .
    And the LORD shall scatter thee among all people, from the one end of the earth even unto the other; and there thou shalt serve other gods, which neither thou nor thy fathers have known, even wood and stone.

    من حد الارض حتى حدها لاخر !!!!!
    هل هذه كرة ؟؟!!!!


    و لي رجعة مع سفر التكوين فيما بعد .....


    تقول :
    اقتباس

    1) الكرة لها شكل دائري أو قرصي و هذا هو المقصود

    يبدو أنك لست جاهلاً بالعربية فحسب !!! بل جهلك يمتد حتى بالرياضيات ، و الهندسة الفضائية ....

    ألم تسمع من قبل بشكل كُروي ؟!

    الكرة لها شكل كُروي ، و ليس دائرياً .. و الشكل الكروي ليس له حدود أو نهاية إذا تحركت فوقه ، بعكس الشكل الدائري الذي يكون مُسطحاً و له مساحة معينة ، فالقرص هو المساحة الدائرية و الدائرة هي محيط القرص ، و له بعدان فقط و يكون تمثيله على المُستوى المنسوب إلى معلم متعامد O,x,y ، أما الكرة فلها ثلاثة أبعاد و يكون تمثيلها في الفضاء المنسوب إلى معلم متعامد O,x,y,z ...

    و تمثيل الكرة على المُستوى المُسطح يكون على شكل قرص تحديداً ..

    و نحن نعيش في عالم ثلاثي الأبعاد !!

    فكتابك لما وصف الأرض بالدائرة ، كان وصفه خاطئاً حيث وصف المستوى المُسطح قاصداً بذلك أنها قرص مسطح في الفضاء هكذا :



    و يستحيل أن تكون كرة ، و هو ما يتبين في الصورة :



    حيث أن شكلها مسطح و دائري و محدود بأطراف و من هذه الأطراف السابحة فوق الماء يرتفع الجلد ليُكون السماء كما جاء في سفر التكوين 1

    وقالَ اللهُ لِـيكُنْ في وسَطِ المياهِ جَلَدٌ يَفصِلُ بَينَ مياهٍ ومياهٍ، 7 فكانَ كذلِكَ صنَعَ اللهُ الجَلَدَ وفصَلَ بَينَ المياهِ الّتي تحتَ الجَلَدِ والمياهِ الّتي فوقَ الجَلَدِ. 8 وسَمَّى اللهُ الجَلَدَ سماءً. وكانَ مساءٌ وكانَ صباحٌ يومٌ ثانٍ. 9 وقالَ اللهُ لِتجتَمِـعِ المياهُ الّتي تحتَ السَّماءِ إلى مكانٍ واحدٍ، وليَظهَرِ اليَبْسُ، فكانَ كذلِكَ. 10 وسمَّى اللهُ اليـبْسَ أرضاً ومُجتَمَعَ المياهِ بِـحاراً. ورأى اللهُ أنَّ ذلِكَ حَسَنٌ.


    ثم تقول :
    اقتباس

    هذه الصورة تبين أن الأرض ممتدة و هذا يدل على وجود بعد ثالث
    هذه الصور للأرض لا تمثل شكل قرص أو دائرة لأنها بثلاثة أبعاد
    هذه الصور تبين أن الأرض كروية يا ذكي
    .

    يبدو أن الذكي الحقيقي هو أنت !!!!!
    فأنت لا تُفرق بين الدائرة و القرص و الكرة

    فأنت لم تفهم بعد ما وصل إليه العلم الحديث ، و لم تستطع التفريق بينه و بين ما يوجد على الصورة المستمدة من التصور الكنسي القديم للأرض .............


    و يـــــــــا للفضيحة !!!!!!


    تقول أن الصورة تبين أن الأرض كروية ؟؟؟

    طيب و ما الفرق بين الصورة و بين ما توصل إليه العلم الحديث ؟؟؟؟؟

    أنتظر الإجابة منك بفــــــــارغ الصبر !!

    و للقارئ الكريم ، أضع صورتين للمقارنة ..

    التصور الكنسي المستمَد من نصوص البايبل :





    و آخر اكتشافات العلم الحديث :



    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الدين ; 07-12-2007 الساعة 02:09 AM

  8. #38
    الصورة الرمزية أسد الدين
    أسد الدين غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,800
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    15-12-2017
    على الساعة
    10:04 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة khaled faried مشاهدة المشاركة
    لي عودة معك بإذن الله تعالي حسب رغبة أخي الحبيب أسد الدين أن يكون الحوار ثنائيا الآن
    وتعلم الأدب وأنت تتكلم عن القرآن الكريم
    أخي الحبيب الغالي ،
    أنت أستاذي و معلمي و لك أن تتدخل متى شئت .. فأنا منك أتعلم ..
    و جزاك الله خير الجزاء

  9. #39
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    123
    آخر نشاط
    22-11-2008
    على الساعة
    12:40 AM

    افتراضي

    النور : هو انعكاس أشعة الضوء على جسم غير مُضيء ، فيصبح مُنيراً !
    هل دليلك على هذا الكلام من مواقع إسلامية !!!
    هل هذا هو تعريف النور
    القمر نور و ليس القمر منير هكذا مكتوب في الأية
    أحضر الأدلة من مواقع علمية و ليس من مواقع وهمية
    .
    اقتباس
    وسمى الله تعالى نفسه نورا من حيث إنه هو المنور،
    هل أفهم من هذا أن ألله إنعكس علية ضوء من كائن أخر فأصبح منيرا !!!
    أم أنه ينور من كمال مجده
    و كذلك القمر يشع من ذاته و هذا خطأ علمي
    هل تناقض نفسك !!!
    فكلمة النور في( الله و القمر ) جائت بنفس المعنى
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #40
    الصورة الرمزية أسد الدين
    أسد الدين غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,800
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    15-12-2017
    على الساعة
    10:04 PM

    افتراضي

    اقتباس
    هل أفهم من هذا أن ألله إنعكس علية ضوء من كائن أخر فأصبح منيرا !!!
    أم أنه ينور من كمال مجده
    و كذلك القمر يشع من ذاته و هذا خطأ علمي
    هل تناقض نفسك !!!
    فكلمة النور في( الله و القمر ) جائت بنفس المعنى

    ألم أقل لك أنك جاهل

    لأنك لم تقرأ التتمة التي تقول :
    وتسميته تعالى بذلك لمبالغة فعله


    فالتعبير هنا مجازي .. و النور هنا لا يُقصد به الإضاءة ، و إنما يُنير الله عقولنا و بصائرنا ... إلخ

    و إلا فما تفسيرك للظلام ؟؟ و الليل ؟؟؟


    روح ذاكر لك كلمتين يالا !!!!!

    اقتباس
    النور : هو انعكاس أشعة الضوء على جسم غير مُضيء ، فيصبح مُنيراً !
    هل دليلك على هذا الكلام من مواقع إسلامية !!!
    هل هذا هو تعريف النور
    القمر نور و ليس القمر منير هكذا مكتوب في الأية
    أحضر الأدلة من مواقع علمية و ليس من مواقع وهمية
    .
    المصادر :
    مفردات القرآن للأصفهاني
    لسان العرب لابن منظور

    هل أكذب علماء اللغة و أصدق النصراني الذي لا يفرق بين المذكر و المؤنث ؟؟

    و بالنسبة للمواقع العلمية ، خذ تمتع :

    http://www.55a.net/firas/arabic/?pag...&select_page=5
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الدين ; 07-12-2007 الساعة 10:10 PM

صفحة 4 من 8 الأولىالأولى ... 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة

الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الإعجاز العلمي فى الكتاب المقدس .....سلسلة فضائح مواقع النصارى
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 17-12-2009, 05:02 AM
  2. صفحة للتعليق على : الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس
    بواسطة M_B_M_G في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 75
    آخر مشاركة: 12-12-2007, 05:35 PM
  3. الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة
    بواسطة احمد العربى في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-01-2007, 04:50 PM
  4. تأملات من القرآن والسنة (الإعجاز العلمي فى القرآن)
    بواسطة احمد العربى في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-11-2005, 06:37 PM
  5. الإعجاز العلمي في القرآن الكريم
    بواسطة Alexi_Tarek في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-09-2005, 04:21 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس

الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس