حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 23

الموضوع: حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد

  1. #1
    الصورة الرمزية Eng.Con
    Eng.Con غير متواجد حالياً أرفس مناخس حتى يظهر يسوع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    3,866
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    03-12-2016
    على الساعة
    02:29 PM

    افتراضي حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد


    بسم الله الرحمن الرحيم

    قل ياأهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون

    هذة صفحة الحوار مع الضيفة الكريمة مسيحية للأبد

    نسأل الله ان يهديها وايانا للحق >>> ان شاء الله هنفتح صفحة للتعليقات بمجرد بداية الحوار

    قصة تحريف الكتاب المقدس

    http://www.ebnmaryam.com/web/modules...cat=3&book=825

  2. #2
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    و الصلاة و السلام على خاتم الانبياء و المرسلين سيدنا محمد الصادق الامين .

    جزاكم الله خيرا اخي الحبيب و أسجل تواجدي و أرحب بالفاضلة مسيحية الى الأبد .... و اني جاهز الان للحوار ....

    حواري سيستند على ان الضيفة الفاضلة قالت انها ليست عالمة متبحرة في المسيحية و انا سأخاطبها كانسانة منطقية لان المنطق هو طريق الحق و الحق طريق المنطق ....

    لذا أستهل سؤالي لك يا ضيفتنا الفاضلة :

    لماذا المسيحية أفضل من الاسلام ؟؟؟؟؟ هل المسيح فعلا أكمل بتعاليمه ما يجعل الانسان يتعامل مع واقع البشرية ؟؟؟؟؟
    هل تعاليم الاسلام لا يمكن ان تصدر عن الاله الخالق الحق ؟؟؟؟؟

    ما رأيك ضيفتنا الفاضلة فيما سبق ؟
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  3. #3
    الصورة الرمزية مسيحية للأبد
    مسيحية للأبد غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    116
    آخر نشاط
    29-08-2015
    على الساعة
    07:17 PM

    افتراضي

    اقتباس
    لماذا المسيحية أفضل من الاسلام ؟؟؟؟؟ هل المسيح فعلا أكمل بتعاليمه ما يجعل الانسان يتعامل مع واقع البشرية ؟؟؟؟؟
    هل تعاليم الاسلام لا يمكن ان تصدر عن الاله الخالق الحق ؟؟؟؟؟
    الزميل النجم الثاقب اهلا بك ، نحن هنا لسنا بصدد المفاضلة بين تعاليم الاسلام و المسيحية و لست اعلم عن الاسلام الا القليل من التعاليم فلهذا السبب لن تستقيم مقارنتي لذلك اعتذر عن المقارنة.

    بخصوص سؤالك عن المسيحية و هل المسيح اكمل بتعاليمه ما يجعل الانسان يتعامل مع واقع البشرية ، نعم لقد اكمل السيد المسيح بتعاليمه ما يجعل الانسان يتعامل مع واقع البشرية و ايضا منحنا الخلاص و الحياة الابدية بموته على الصليب

    تحياتي

  4. #4
    الصورة الرمزية أبحث عن الحق
    أبحث عن الحق غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    31
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-07-2013
    على الساعة
    03:47 AM

    افتراضي

    أين صفحة التعليقات؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسيحية للأبد مشاهدة المشاركة
    الزميل النجم الثاقب اهلا بك ، نحن هنا لسنا بصدد المفاضلة بين تعاليم الاسلام و المسيحية و لست اعلم عن الاسلام الا القليل من التعاليم فلهذا السبب لن تستقيم مقارنتي لذلك اعتذر عن المقارنة.

    بخصوص سؤالك عن المسيحية و هل المسيح اكمل بتعاليمه ما يجعل الانسان يتعامل مع واقع البشرية ، نعم لقد اكمل السيد المسيح بتعاليمه ما يجعل الانسان يتعامل مع واقع البشرية و ايضا منحنا الخلاص و الحياة الابدية بموته على الصليب

    تحياتي

    أهلا بحضرتك ضيفتنا الفاضلة ( مسيحية الى الأبد ) ....
    حسنا .... هي اجابة ملخصة وواضحة عن نظرتك للمسيحية ....
    لقد قال المسيح ( حسب كتابكم ) .... أن يتم تحويل الخد الآخر لمن ضربك على الخد الأيمن .... و هذا نداء للمؤمنين .... و أحد التعاليم الأبدية التي سترافقك في حياتك و حياة الأجيال المؤمنة الى انتهاء هذا العالم ....
    و لكن ماذا بخصوص غير المؤمن الذي ضربك ؟؟؟؟؟
    هل هناك تعاليم تنهاه أن يضرب ؟؟؟؟؟

    فاذا كانت المسيحية تعاليم كاملة أمام تحويل الخد فهل من شىء يعالج الضرب لدى غير المؤمن ؟؟؟؟؟

    اذا كان طلب المسيح منكم أن تتعاملوا مع أنفسكم بتحويل الخد ....
    فماذا طلب منكم لايقاف الشر أيضا ؟؟؟؟؟
    أم الأمر موجه لكم و ليس لغيركم الذي ضربكم ؟؟؟؟

    بمعنى آخر ملخص أيضا :


    كيف يمكن للمسيحي أن يوقف الشر في العالم اذا كان الشرير لا يتعظ و يتلذذ بالشر و العبودية .... ؟


    ملاحظة : لقد تركتكم تعاليم يسوع الى ما يقرب 2000 عام بهذه التعاليم في هذا العالم لأجيال و أجيال .... فهل أكمل بهذا لكم لتعيشوا هكذا في واقع هذا العالم ؟

    أرجو السير معي بمنطقية لأعطيك مغزى اتجاهي في بداية الحوار مع الشكر لك و تقديري .
    التعديل الأخير تم بواسطة نجم ثاقب ; 19-04-2013 الساعة 02:14 PM
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  6. #6
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبحث عن الحق مشاهدة المشاركة
    أين صفحة التعليقات؟

    أرجو التكرم من أخي الحبيب مقدم الحوار و راعيه ( الفاضل انج ) بفتح صفحة لنستفيد جميعا أيضا من تعليقات الأعضاء الأكارم .

    و شكرا .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  7. #7
    الصورة الرمزية Eng.Con
    Eng.Con غير متواجد حالياً أرفس مناخس حتى يظهر يسوع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    3,866
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    03-12-2016
    على الساعة
    02:29 PM

  8. #8
    الصورة الرمزية مسيحية للأبد
    مسيحية للأبد غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    116
    آخر نشاط
    29-08-2015
    على الساعة
    07:17 PM

    افتراضي

    اقتباس
    لقد قال المسيح ( حسب كتابكم ) .... أن يتم تحويل الخد الآخر لمن ضربك على الخد الأيمن .... و هذا نداء للمؤمنين .... و أحد التعاليم الأبدية التي سترافقك في حياتك و حياة الأجيال المؤمنة الى انتهاء هذا العالم ....
    و لكن ماذا بخصوص غير المؤمن الذي ضربك ؟؟؟؟؟
    هل هناك تعاليم تنهاه أن يضرب ؟؟؟؟؟
    الزميل النجم الثاقب كلام السيد المسيح احبوا اعدائكم لم يخص به العدو المؤمن مع ان كلمة عدو مؤمن لا تتماشى مع الايمان لان الايمان يشترط المحبة المطلق فما بالك بأخيك في المعمودية؟؟؟؟ اما بخصوص غير المؤمن فلن اجد كلام يوضح هذه المسألة اكثر مما وضحه لنا السيد المسيح في انجيل البشير متى بنفس الاصحاح الذي استشهدت انت منه و هو كالتالي:
    43 «سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: تُحِبُّ قَرِيبَكَ وَتُبْغِضُ عَدُوَّكَ.
    44 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ. بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ. أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ وَيَطْرُدُونَكُمْ،
    45 لِكَيْ تَكُونُوا أَبْنَاءَ أَبِيكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ، فَإِنَّهُ يُشْرِقُ شَمْسَهُ عَلَى الأَشْرَارِ وَالصَّالِحِينَ، وَيُمْطِرُ عَلَى الأَبْرَارِ وَالظَّالِمِينَ.
    46 لأَنَّهُ إِنْ أَحْبَبْتُمُ الَّذِينَ يُحِبُّونَكُمْ، فَأَيُّ أَجْرٍ لَكُمْ؟ أَلَيْسَ الْعَشَّارُونَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ ذلِكَ؟
    47 وَإِنْ سَلَّمْتُمْ عَلَى إِخْوَتِكُمْ فَقَطْ، فَأَيَّ فَضْل تَصْنَعُونَ؟ أَلَيْسَ الْعَشَّارُونَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ هكَذَا؟
    48 فَكُونُوا أَنْتُمْ كَامِلِينَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ هُوَ كَامِلٌ.
    هنا اوصانا السيد الرب بأن نصلي لمن اساء الينا لانه اذا احببنا من يحبنا فأي اجر لنا فالاشرار ايضا يفعلون كذلك فهذه التعاليم تجعلنا اقرب الى الله الذي خلقنا على صورته و مثاله فالسيد المسيح يطلب منا هنا ان نسير على طريق الكمال اقتداءاً بالآب السماوي.

    اقتباس
    كيف يمكن للمسيحي أن يوقف الشر في العالم اذا كان الشرير لا يتعظ و يتلذذ بالشر و العبودية .... ؟
    ليس المفهوم أن لا يدافع المسيحي عن نفسه، بل أن يحتمل بقدر إمكانه وبمحبة الآخر لكي يربحه للمسيح، المطلوب أن يكون الرد بوداعة ولطف وحكمة، فكل موقف له رد، ولكن المفهوم العام هو أن نحتمل ضعفات الآخرين لأجل المسيح، ونحاول جذبهم إلى السلام ونحيا نحن في سلام. و من جهة اخرة فالسيد المسيح قال كونوا حكماء كالحياة و بسطاء كالحمام و لم يأمرنا بالتخاذل .

    اقتباس
    أرجو السير معي بمنطقية لأعطيك مغزى اتجاهي في بداية الحوار مع الشكر لك و تقديري
    اعتقد انني لم اخرج عن نطاق المنطقية التي تطلبها زميلي الفاضل النجم الثاقب

    تحياتي

  9. #9
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    ضيفتنا الفاضلة مسيحية للأبد ....
    أشكر لك تواصلك معي في حوارنا ....

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسيحية للأبد مشاهدة المشاركة
    اعتقد انني لم اخرج عن نطاق المنطقية التي تطلبها زميلي الفاضل النجم الثاقب
    تحياتي
    عذرا أنا طلبي هو طلب سابق و ليس تصحيحي لمسارك ....
    أنك لم تخرجي أبدا عما نتكلم به .... فاننا لا زلنا في البداية ....

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسيحية للأبد مشاهدة المشاركة
    الزميل النجم الثاقب كلام السيد المسيح احبوا اعدائكم لم يخص به العدو المؤمن مع ان كلمة عدو مؤمن لا تتماشى مع الايمان لان الايمان يشترط المحبة المطلق فما بالك بأخيك في المعمودية؟؟؟؟ اما بخصوص غير المؤمن فلن اجد كلام يوضح هذه المسألة اكثر مما وضحه لنا السيد المسيح في انجيل البشير متى بنفس الاصحاح الذي استشهدت انت منه و هو كالتالي:
    43 «سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: تُحِبُّ قَرِيبَكَ وَتُبْغِضُ عَدُوَّكَ.
    44 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ. بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ. أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ وَيَطْرُدُونَكُمْ،
    45 لِكَيْ تَكُونُوا أَبْنَاءَ أَبِيكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ، فَإِنَّهُ يُشْرِقُ شَمْسَهُ عَلَى الأَشْرَارِ وَالصَّالِحِينَ، وَيُمْطِرُ عَلَى الأَبْرَارِ وَالظَّالِمِينَ.
    46 لأَنَّهُ إِنْ أَحْبَبْتُمُ الَّذِينَ يُحِبُّونَكُمْ، فَأَيُّ أَجْرٍ لَكُمْ؟ أَلَيْسَ الْعَشَّارُونَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ ذلِكَ؟
    47 وَإِنْ سَلَّمْتُمْ عَلَى إِخْوَتِكُمْ فَقَطْ، فَأَيَّ فَضْل تَصْنَعُونَ؟ أَلَيْسَ الْعَشَّارُونَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ هكَذَا؟
    48 فَكُونُوا أَنْتُمْ كَامِلِينَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ هُوَ كَامِلٌ.
    هنا اوصانا السيد الرب بأن نصلي لمن اساء الينا لانه اذا احببنا من يحبنا فأي اجر لنا فالاشرار ايضا يفعلون كذلك فهذه التعاليم تجعلنا اقرب الى الله الذي خلقنا على صورته و مثاله فالسيد المسيح يطلب منا هنا ان نسير على طريق الكمال اقتداءاً بالآب السماوي.
    أنا كلي اهتمام لأعرف ما أعجبكِ في المسيحية ....
    شىء جميل جدا .... و أني صادق في هذا ....
    لكني عندما أجد أفضل لا أعيب هذا المنهج النظري ( و أنا هنا أركز على كلمة النظري لحين الاثبات ) ....
    لكني أن وجدت ما هو أفضل وواقعيا أكثر هل أبقى في المسيحية أم أتبع الأفضل ؟ نحن هنا نتكلم عن واقعية التعاليم .

    ضيفتنا الفاضلة ( مسيحية للأبد ) ....
    لقد علمنا الله الواقعية في تعاليمه ....
    فعندنا المحبة تكون في الله ....
    فالمؤمنين يتحابون في الله و هم كالجسد الواحد .....
    لكن ماذا بالنسبة الى الآخر الذي أهمل رسالة الله ؟
    المسلم لا يجامل في حق الله .... لكن عليه احترام حقوق الآخرين ....
    فعند الله تتعطل لغة المجاملة و المحبة ....
    هذا هو الحق ....
    و قد قلت لك أن كل ما تفضلتِ به هي تعاليم نظرية ....
    لكن الحق انه عمليا يختفي ذلك كله و كأنه لم يكن ....
    لأجل الله و ايماننا بما هو لله .... لا نهتم لمشاعر من أهملوا رسالة الله .... اذا تعدوا على ما هو لله ....

    لأقرب لكِ هذا المثل .... سأعطيك من العهد الجديد موقف فعله المعلم الذي علم تلك التعاليم التي وضعتها لنا كشىء يثير الاعجاب للوهلة الاولى .... ما يلبث أن يصدق الاسلام عمليا أمام كل شىء نظري ....

    اخترت لك هذا الموقف لتعرفي أن كل تلك التعاليم التي كتبتها على أكثر من سطر .... لا مكان لها بالواقع عندما يختص الامر في الله و ما هو لله ... فلا مجاملة للخاطئين ....
    ====================================
    15 وَجَاءُوا إِلَى أُورُشَلِيمَ. وَلَمَّا دَخَلَ يَسُوعُ الْهَيْكَلَ ابْتَدَأَ يُخْرِجُ الَّذِينَ كَانُوا يَبِيعُونَ وَيَشْتَرُونَ فِي الْهَيْكَلِ، وَقَلَّبَ مَوَائِدَ الصَّيَارِفَةِ وَكَرَاسِيَّ بَاعَةِ الْحَمَامِ.
    16 وَلَمْ يَدَعْ أَحَدًا يَجْتَازُ الْهَيْكَلَ بِمَتَاعٍ.
    17 وَكَانَ يُعَلِّمُ قَائِلاً لَهُمْ: «أَلَيْسَ مَكْتُوبًا: بَيْتِي بَيْتَ صَلاَةٍ يُدْعَى لِجَمِيعِ الأُمَمِ؟ وَأَنْتُمْ جَعَلْتُمُوهُ مَغَارَةَ لُصُوصٍ».
    ( انجيل مرقس ) .
    ====================================

    انظري كيف أن معلم تلك التعاليم التي تعجبك .... عندما وجد شيئا لا يعجب الله .... و تبعا لنبوءة قديمة يحققها .... و بغيرة كبيرة على الهيكل ....
    لم يظهر لهم بمظهر المحب ..... لماذا ؟؟؟؟
    لأن الأمر مختص في الله ....

    فهنا كان الاسلام واقعيا كما فهمتِ من المثال الذي سقته لكِ ....
    لأن كل انسان لم نحبه في الله كيف نجامله و هو مؤمن بشىء لا يحبه الله ....

    أيهما أهم أن نحب الخاطئين ؟ أم نحب الله ؟ الاجابة بلا شك أن نحب الله .... لكن متى نحب الخاطئين .... ؟
    الاجابة : نحبهم كما يحبهم الله .... عندما يكونوا توابين ....

    قال الله تعالى :
    ==========
    بسم الله الرحمن الرحيم
    إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ .
    صدق الله العظيم

    ==========

    هنا تتجلى المحبة الحقيقية .... المحبة الواقعية ....
    و الاسلام واقع و ليس فقط نظريات ....
    لذا فان التطرف في المحبة هو وجها من وجهين لعملة واحدة مع التطرف في القسوة ....
    و لا أجمل و أحكم من الاعتدال و الوسطية و الواقعية .... و هذا هو الاسلام .

    فالمحبة الواقعية ....
    هي التي تضع الله أولا ثم يأتي كل شىء ....
    فلا نفع للمحبة اذا لم تؤمن في الله فكرا و عملا ....

    و أيضا لتعرفي ما أقصده فيما يكون قريبا من الاسلام و بعيدا عن النظريات غير الواقعية ....
    انظري هنا كيف يكلم المعلم الأول ( يسوع ) أولائك الذين لا يؤمنون ايمانا صحيحا و انحرفوا عن الله ....
    لا يجاملهم .... بل يخاطبهم بألفاظ لا يحبونها ....
    اقرأي معي يا ضيفتنا الكريمة :
    =====================================
    38 وَأَمَّا الْفَرِّيسِيُّ فَلَمَّا رَأَى ذلِكَ تَعَجَّبَ أَنَّهُ لَمْ يَغْتَسِلْ أَوَّلاً قَبْلَ الْغَدَاءِ.
    39 فَقَالَ لَهُ الرَّبُّ: «أَنْتُمُ الآنَ أَيُّهَا الْفَرِّيسِيُّونَ تُنَقُّونَ خَارِجَ الْكَأْسِ وَالْقَصْعَةِ، وَأَمَّا بَاطِنُكُمْ فَمَمْلُوءٌ اخْتِطَافًا وَخُبْثًا.
    40 يَا أَغْبِيَاءُ، أَلَيْسَ الَّذِي صَنَعَ الْخَارِجَ صَنَعَ الدَّاخِلَ أَيْضًا؟
    ( لوقا ) .
    =====================================
    34 يَا أَوْلاَدَ الأَفَاعِي! كَيْفَ تَقْدِرُونَ أَنْ تَتَكَلَّمُوا بِالصَّالِحَاتِ وَأَنْتُمْ أَشْرَارٌ؟ فَإِنَّهُ مِنْ فَضْلَةِ الْقَلْب يَتَكَلَّمُ الْفَمُ.
    ( متى ) .
    =====================================

    فيما سبق لم يستهل يسوع كلامه بكلمة : حبيبي .... أو يا أحباب الله ....
    لأنه كيف تستقيم المحبة مع من حفظوا في قلوبهم ما لا يحبه الرب ....

    فما نفع ( أحبوا أعداءكم ) هنا اذا كان أعداؤنا لا يحفظون في قلوبهم ما أحبه الله أن يحبوه و يؤمنوا به ؟!؟!؟!؟!؟


    ضيفتنا الفاضلة مسيحية للأبد ....
    جميل أن نرى أن الانسان يضمر الخير للآخر ....
    جميل أن تقرأى : أحبوا أعداءكم .... باركوا لاعنيكم .... وتعجبي بها ....

    فاذا كان الأمر يتعلق بنا .... فيمكن فعل هذا ....
    لكن المسلم لا ينفصل عن الله .....
    المسلم واقعي يعيش مع الله ....
    لذلك تجدي قضاء الاسلام في فجر الاسلام أنصف غير المسلمين حتى لو كانوا خصم أمام ابن الخليفة نفسه .....
    فتجدي الحقوق يتم أداؤها في مجتمع السلم ....
    و المسلم يعايش غير المسلم و يحفظ له ممتلكاته و عرضه ....
    و يبتسم في وجه الأطفال الذين لم يميزوا .....
    و لكن عندما تبحثين في الاسلام عن ( أحبوا أعداءكم ) .... لن تجديها كما فهمتموها .... لأننا نحب أعداءنا أن تتم هدايتهم فلا يهلكوا ....
    نحبهم غير معتدين ....
    فاذا كانوا ضالين .... نبتسم لهم بالموعظة الحسنة .....
    أما و قد أصروا على اهمال الله ....
    فنكون مثل يسوع عندما لم يهتم لردة فعل الخاطئين المطرودين من بيت ابيه حتى لو كانوا لا يؤمنوا أنه بيت ابيه أو لم يتذكروا نبوءة أو ايمان .... فما رآه المؤمن صحيحا .... فقد فعله دون اهتمام لمشاعر أحد .
    هكذا يكونون عندنا الذين رفضوا نداء الله لهم ....
    فكيف تناديهم قلوبنا و نجاملهم و ندللهم .... بينما كل هذا نعتبره مسلكا يكون فيه كثرة الدلال من دواعي المفسدة ....

    انظري كم أنت مؤمنة أن المسيح هو معلم تعاليم المحبة و الذي واجه الاشرار بأحبوا أعداءكم .... فانه بحسب ايمانكم تم في آخر المطاف تعليقه على خشبة و اهانته ....
    و كذلك ( بولس ) كيف مات ؟

    الفرق يا ضيفتنا ....
    أن الله في تعاليمه ضمن الاسلام ....
    هيأنا للواقع البشري فكانت التعاليم واقعية و ليست نظرية ....
    رافق أرواحنا فعلمنا كيف أن بذكر الله تطمئن القلوب و أن المحبة الحقيقية تكون في الله و أن الموعظة يجب أن تكون موعظة حسنة ....
    و أيضا فان الله بتعاليمه :
    رافق كرامتنا فعلمنا كيف نخوض في ميادين الحرب ....
    لان المؤمن القوى خير و أحب الى الله من المؤمن الضعيف ....
    و أنتِ كما تعلمين أن الأرض في زمان الحروب منذ القديم ( البابليين و الآشوريين و الفراعنة ) مرورا بهجمات شعب الرب المختار للتأديب ( كما في كتبكم ) .... الى يومنا هذا بعد الحرب العالمية الثانية ....

    فكيف سترافقكم أنتم ( أحبوا أعداءكم ) في عالم الواقع الذي هو عالم حروب اذا لم تهيئكم تعاليم الاله الحق لتخوضوا واقع الحياة ؟؟؟؟؟

    هل المطلوب مني اذا أصبحت مسيحيا أن أستسلم للقوى ؟؟؟؟؟
    هل مطلوب أن أعيش ضمن قانون القوي الذي لا يحبه الله ؟؟؟؟؟
    أم أن لا تمنعني تعاليم الله أن أحقق كرامتي و أحمي خيرات أولادي من سلب القوي لها ....

    قال يسوع لكم :
    ================
    5 فَإِنَّ كَثِيرِينَ سَيَأْتُونَ بِاسْمِي قَائِلِينَ: أَنَا هُوَ الْمَسِيحُ! وَيُضِلُّونَ كَثِيرِينَ.
    6 وَسَوْفَ تَسْمَعُونَ بِحُرُوبٍ وَأَخْبَارِ حُرُوبٍ. اُنْظُرُوا، لاَ تَرْتَاعُوا. لأَنَّهُ لاَ بُدَّ أَنْ تَكُونَ هذِهِ كُلُّهَا، وَلكِنْ لَيْسَ الْمُنْتَهَى بَعْدُ.
    7 لأَنَّهُ تَقُومُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ وَمَمْلَكَةٌ عَلَى مَمْلَكَةٍ، وَتَكُونُ مَجَاعَاتٌ وَأَوْبِئَةٌ وَزَلاَزِلُ فِي أَمَاكِنَ.
    8 وَلكِنَّ هذِهِ كُلَّهَا مُبْتَدَأُ الأَوْجَاعِ.
    9 حِينَئِذٍ يُسَلِّمُونَكُمْ إِلَى ضِيق وَيَقْتُلُونَكُمْ، وَتَكُونُونَ مُبْغَضِينَ مِنْ جَمِيعِ الأُمَمِ لأَجْلِ اسْمِي.
    10 وَحِينَئِذٍ يَعْثُرُ كَثِيرُونَ وَيُسَلِّمُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا وَيُبْغِضُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا.
    ( انجيل متى ) .
    ===============

    يطلب منك أن تصبري للمنتهى ....
    لم يهيأكم لشىء ....
    فما المطلوب مني لو أصبحت مثلك مسيحيا ....
    هل المطلوب أن أضع يدي على خدي أنتظر ملكوت الرب ؟!
    هل هذه التعاليم المثلى التي بها واقعية و معايشة لكراماتنا و ما يحبه الله ؟؟؟؟


    هل الله في المسيحية كانت تعاليمه شاملة تخص وجود الانسان في مسيره الى السماء عبر الأرض ؟؟؟؟

    في الاسلام كما اهتم الله بأرواحنا و صلواتنا و تهذيب سلوكنا و اطمئنان أنفسنا .... فانه اهتم بأجسادنا التي خلقها .... و حاجاتها و عاداتنا ....
    ان تعاليم الله معايشة حقيقية لنا كبشر ....
    لم يتخلى الله عنا بشىء نعايشه .....
    ان الاسلام هو الشمول و الوسطية ....
    ليس هو تطرف بالقسوة و لا هو تطرف بالمحبة ....
    بل هو وسطية .... وحكمة .... وواقعية ....

    هل تنصحيني أن أهجر هذه التعاليم التي رافقتني في كل شىء من رب هو خالق كل شىء من روح و نفس و جسد .... ؟

    هل ترين أن العيش في النظريات أفضل ؟
    هل يقول لي معلمي أن أمامك درب حرب .... و لا يعطيني تعاليم تشجع نفسي لخوض ذلك الميدان ؟؟؟؟ أم أضع يدي على خدي و أنتظر ....

    أنتِ مسيحية .... و أنا مسلم ....
    فاذا طلبتُ منكِ النصيحة ....
    قلت لكِ عندي هذا كله في الاسلام وواقعيته ووسطيته ....
    و بينت لكِ كيف أن المسيح نفسه لم يجامل من وجد في قلبه ايمان لا يحبه الله و لا أعمال يحبها الله ....
    فلم يهمه اليهود و مشاعرهم أن يعجبهم ما ناداهم به ( يا اغبياء ) و لا أعجبهم ( يا أولاد الافاعي ) ....
    هاجم طائفة كاملة ( الفريسيين ) ليس بمحبة بل بحزم ....


    فماذا تحبين ؟ أن نكون مثل المسيح حينما يتعلق الامر بشعوب لم تحفظ ما يحبه الله في قلبها و لا في أعمالها .... ؟

    هل أتبع التعاليم النظرية تلك و أسير فيها أنا و أجيال من نسل من بعدي الى يوم القيامة ؟ هل نترك الأرض لمن لم يحفظوا الله بقلوبهم و أعمالهم ؟؟؟؟ ثم نقول لنا السماء و لهم الأرض ؟؟؟؟؟

    هل عرفتِ لماذا أعجبتني أنا تعاليم ( أحبوا اعداءكم ) حينما كتبتيها كتعاليم نظرية لكني وجدت في الاسلام ما هو أفضل وواقع تعايشي يحفظ لي كرامتي و ما يحبه الله ؟؟؟؟؟

    لقد هيأ النفوس بالتعاليم ....
    لكن ابتعاد المسلمين عن الجسد الواحد الذي هو التحابب في الله جعلهم من العالم الأضعف !!!! فالعيب في المسلمين و ليس الاسلام .

    فالأرض الى الأبد واقعها حروب ....
    و الله في الاسلام هيأ الانسان لواقع الأرض مع تعاليم السماء التي تجعله يسير بسراط مستقيم للنجاة و الفوز بأبدية يحبها الله ليس فقط للمسلمين بل للمسيحيين و غيرهم .....
    لأن الله محبة .... ليس المحبة النظرية .... بل المحبة التي تضمن أقصر طريق الى النجاة .... لذا فان الله يحب المتطهرين و التوابين حتى يكونوا الأقرب للنجاة ....

    أما قولكِ :
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسيحية للأبد مشاهدة المشاركة
    و من جهة اخرة فالسيد المسيح قال كونوا حكماء كالحياة و بسطاء كالحمام و لم يأمرنا بالتخاذل .
    اولا أصحح لكِ كلمة .... ليس : الحياة .... بل الحيات ( جمع حية ) ....
    و تعرفين ما هو رمز الحية في المسيحية ....
    أنها رأس بداية الخطيئة ....
    على كل حال ليس هذا موضوعنا ....
    لكن أذكركِ أن المسيح عندما ذكر الحروب لم يذكر لكم أمر القتال ....
    و كيف تكون الحكمة ؟؟؟؟؟
    هل ترك الحكمة لكل شخص يقدرها كما يرى ؟؟؟؟؟

    إنجيل متى 10: 16
    «هَا أَنَا أُرْسِلُكُمْ كَغَنَمٍ فِي وَسْطِ ذِئَابٍ، فَكُونُوا حُكَمَاءَ كَالْحَيَّاتِ وَبُسَطَاءَ كَالْحَمَامِ.

    فان ارسال الغنم في وسط ذئاب تعني حجز مقعد أبدي بان تكونوا الأضعف .... لذا فحكمة الغنم لن تجعله ذئبا لأن المسيح أرسلهم غنما .... فالحكمة مثلا قد تكون ببقاء الغنم في حضيرته و عدم السير بعيدا عن الراعي .... هنا أقول أنها حكمة ....
    لكن لن تستطيع الغنم أن تمنع ذئبا أن يكون ذئبا فيركض الغنم مدبرا ....
    فكيف يكون عدم التخاذل الذي أشرتي له ؟
    هل فهمتِ ما أقصده ؟

    ما رأيكِ يا ضيفتنا الفاضلة فيما تقدم ؟؟؟؟؟
    ماذا أختار ؟؟؟؟ التعاليم النظرية ؟؟؟؟ أم التعاليم الواقعية ؟؟؟؟؟
    التعديل الأخير تم بواسطة نجم ثاقب ; 19-04-2013 الساعة 08:42 PM
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  10. #10
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    أستأذن حضرتك لهذا اليوم ضيفتنا الفاضلة ( مسيحية للأبد ) ....
    أكتبي ردك الكريم .... و سأقرأه عند أول دخول لي باذن الله ....

    أطيب الأمنيات لك ضيفتنا الفاضلة .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 13-09-2014, 05:34 PM
  2. الضيفة الكريمة مسيحية للأبد مع الاخت الفاضلة christina
    بواسطة عمر الفاروق 1 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 149
    آخر مشاركة: 28-08-2014, 04:05 AM
  3. صفحة التعليقات على حوار نجم ثاقب ومسيحية للأبد
    بواسطة Eng.Con في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 60
    آخر مشاركة: 25-05-2013, 11:24 AM
  4. التعليق على حوار الأخت Christina / الضيفة الفاضلة مسيحية للأبد
    بواسطة Doctor X في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 97
    آخر مشاركة: 27-08-2012, 04:08 PM
  5. صفحة التعليقات على حوار نجم ثاقب والضيفة الفاضلة كريستينا
    بواسطة Eng.Con في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 75
    آخر مشاركة: 22-02-2010, 03:05 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد

حوار بين نجم ثاقب و الزميلة الفاضلة مسيحية للأبد