مشاركة المرأة المسلمة في الحياة الاجتماعية ولقاؤها الرجال في عصر الرسالة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

مشاركة المرأة المسلمة في الحياة الاجتماعية ولقاؤها الرجال في عصر الرسالة

صفحة 9 من 10 الأولىالأولى ... 8 9 10 الأخيرةالأخيرة
النتائج 81 إلى 90 من 95

الموضوع: مشاركة المرأة المسلمة في الحياة الاجتماعية ولقاؤها الرجال في عصر الرسالة

  1. #81
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,554
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-08-2016
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي

    شكرا لك اخى الكريم
    هذه الموسوعة الرائعة واكثر
    وجزاك الله خيراا لهذا الجهد الطيب
    واسجل متابعة
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #82
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم الرابع من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    الرجل له القوامة علي الأسرة لذا ينبغي استئذانه في شأن عمل الزوجة أو الابنة عملا مهنيا.
    قال تعالي : {الرجال قوامون علي النساء }

    • عن عبد الله بن عمر أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال : ((كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته , والرجل راع على أهل بيته وهو مسئول عنهم...)). [رواه البخاري ومسلم]

    ومعلوم أن رئاسة الرجل للأسرة وسلطته في الإذن لزوجته أو ابنته لتعمل عملا مهنيا يحكمها الشرع والعرف , فلا ينبغي له أن يعتسف دون مسوغ شرعي في منع المرأة من العمل النافع لها ولمجتمعها , كما لا يحق له أن يلزمها القيام بعمل مهني دون ضرورة.

    المعلم الخامس من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    يندب للمرأة المسلمة - أو يجب عليها الزواج - المبكر تحصينا لها وتمكينا لمجتمع طاهر عفيف ينعم أفراده رجالا ونساء بمستوي جيد من الصحة النفسية والخلق السوي.وقد يكره أحيانا - ويحرم أحيانا - أن يكون العمل المهني صارفا لها عن الزواج أو مؤخرا له دونما ضرورة أو حاجة.كما يندب أحيانا لها القيام بعمل مهني إذا كان ذلك معينا علي إتمام الزواج.

    • عن أنس بن مالك عن رسول الله صلي الله عليه وسلم : ((... أما والله إني لأخشاكم لله وأتقاكم له، لكني أصوم وأفطر، وأصلى وأرقد، وأتزوج النساء، فمن رغب عن سنتي فليس مني). [رواه البخاري]

    • وعن عبد الله بن مسعود قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: (( يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ؛ فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج )). [رواه البخاري]

    وحكم الزواج متردد بالنسبة للمرأة بين أن يكون مندوبا أو واجبا.فإذا كان العمل المهني صارفا لها عن الزواج فهو مكروه أو محرم.

    رسول الله يحرضنا علي التبكير بتزويج البنات تحصينا لهن وتوفيرا لكمال العفة و كمال الصحة النفسية فيقول :
    (( لو كان أسامة جارية لكسوته وحليته حتي أنفقه (أزوجه) )).ولهذا قلنا يندب للمرأة الزواج المبكر ويكره منها تأخيره بسبب العمل المهني علي أن مفهوم التبكير يختلف من عصر إلي عصر ومن بيئة إلي أخري فإذا كان التبكير قديما يبدأ مع البلوغ فنحسب أنه في يومنا هذا يبعد عن البلوغ بسنوات يختلف طولها أيضا بين البيئة الريفية والبيئة الحضرية.

    وامتثالا لنهج الشارع في تيسير الزواج قلنا يندب للمرأة القيام بعمل مهني إذا كان ذلك معينا علي إتمام الزواج وهذا في حالة هبوط دخل كثرة من الرجال الراغبين في الزواج عن مستوي الكفاية لإعالة أسرة , بل و يرتفع الندب إلي درجة الوجوب إذا تأكد أهل الفتاة من ضرورة هذا الأمر لتيسير زواج ابنتهم وذلك تطبيقا للقاعدة الأصولية : ( ما لا يتم الوجب إلا به فهو واجب ) , والزواج كما ورد في اجتهادات العلماء واجب في حق من تعين – أو ترجح – أنه لا يتم حصانته وعفته بدون زواج. وهذه حالة عامة الشباب ذكورا وإناثا و بخاصة في زماننا حيث تروج المغريات وتكثر الفتن.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  3. #83
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم السادس من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    المرأةالمسلمة تحرص علي الإنجاب – في حدود قدرة الأسرة وحاجة المجتمع - ولا يسوغ أن يكون العمل المهني صارفا عن ذلك.
    قال تعالي: {والله جعل لكم من أنفسكم أزواجا وجعل لكم من أزواجكم بنين وحفدة }

    • عن جابر قال : ... قال رسول الله : (( الكيْس الكيْس يا جابر )). [رواه البخاري ومسلم]

    قال عياض‏:‏ فسر البخاري وغيره الكيس بطلب الولد والنسل، وهو صحيح، قال صاحب ‏"‏ الأفعال ‏"‏‏:‏ كاس الرجل في عمله حذق

    وقال الكسائي‏:‏ كاس الرجل ولد له ولد كيس.

    وصدق رسول الله حيث يحرضنا علي طلب الولد : (( تزوجوا الودود الولود فإني مكاثر بكم )). [رواه النسائي]
    والولود تعرف من أقاربها، أمها، عمتها، خالتها وهكذا.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  4. #84
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم السابع من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    المرأة مسئولة عن رعاية بيتها وأطفالها أكمل رعاية. ولا يجوز أن يعطل العمل المهني تحقيق هذه المسئولية وهي المسئولية الأساسية الأولي للمرأة المتزوجة.
    قال تعالي : {ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها و جعل بينكم مودة ورحمة }.

    • عن أبي هريرة أن رسول الله قوله صلي الله عليه وسلم: (( خير نساء ركبن الإبل نساء قريش أحناه على ولد في صغره ، وأرعاه على زوج في ذات يده )). [رواه البخاري]
    ركبن الإبل : إشارة إلي العرب

    إن للرجل والمرأة والأطفال الحق الكامل في عشّ هادئ جميل يجدون فيه جميعا السكن والطمأنينة والصحبة المؤنسة السعيدة فضلا عن الرعاية الحانية.

    أما الرجل .. فينبغي أن يجد في البيت الراحة النفسية والعصبية في ظل المودة الغامرة مع زوجه وصدق الله العظيم : {ليسكن إليها} كما يجد السعادة خلال مداعبة أطفاله.وإن الراحة وتجديد النشاط لهما الأثر الكبير في زيادة انتاج الرجل فضلا عن إحسان الإنتاج والإبداع فيه أيا كان مجال هذا الانتاج.

    أما المرأة فإنها – مع قيامها بعمل مهني – يظل البيت هو جنتها التي تنعم فيها بالراحة وتجديد النشاط , وذلك في ظل الرعاية الحانية من الزوج ومن خلال سعادتها بحب أطفالها وذلك مما يزيد من إنتاجها الأسري والمهني ويبلغ به درجة الإحسان والإبداع.

    وأما الأطفال فينبغي لهم الرعاية الطبية في مختلف مراحل النمو ومنها الرضاع من الأم ثم الحظوة منها - دون غيرها - بحضانة أقلها ثلاث سنوات اللهم إلا عند الضرورة القصوي.ثم التربية الرشيدة من الوالدين معاً حتي يبلغوا درجة النضج. كل ذلك في جو يفيض بمشاعر الحب والحنان مع تقوي الله تعالي

    وهكذا يكون البيت جنة الرجل والمرأة والأطفال وهذه الجنة لا يمكن أن تتفتح براعمها ويفوح شذاها وينعم بها الجميع , بغير عقل المرأة وقلبها ويدها .. ولذا ينبغي أن تمضي المرأة – حين تمارس عملا مهنيا – في اتزان وخطوات محسوبة , حتي لا يطغي هذا العمل علي حق البيت. ولا يصرفها النجاح المهني مطلقا عن هذا الموقف المتزن. ولا يلهيها عن حياتها الأصيلة ودورها الأساسي مشاغل عارضة أو بعض زخارف ومباهج سطحية للعمل المهني.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  5. #85
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم الثامن من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    يجب علي المرأة القيام بعمل مهني في حالين : أولهما :حال حاجتها لإعالة نفسها وأسرتها عند فقدان العائل أو عجزه ( الوالد أو الزوج أو الدولة ). وثانيهما : حال أداء ما يكون من الأعمال من فروض الكفاية علي النساء لحفظ كيان المجتمع المسلم. وعليها التوفيق قدر الإمكان بين أداء هذا العمل الواجب وبين مسئوليتها عن بيتها وأطفالها.

    أولا : حاجة المرأة لإعالة نفسها وأولادها :

    • عن جابر بن عبد الله قال : طلقت خالتي فأرادت أن تجد نخلها فزجرها رجل أن تخرج فأتت النبي صلي الله عليه وسلم فقال : بلي فجدي نخلك فإنه عسي أن تصدقي أو تفعلي معروفاً. ( رواه مسلم )
    تجد نخلها : تجمع ثمار نخلها

    يجوز للمطلقة الخروج نهارا للحاجة ، كشراء سلع تحتاج إليها ، أو الذهاب للعمل والوظيفة من تدريس ونحوه ، وحضور الدروس التي لابد من حضورها ، وأما الخروج للنزهة فلا . (موقع الإسلام سؤال وجواب)

    ثانيا : حاجة المجتمع لأعمال تعد من فروض الكفاية :

    الواجب الكفائي هو ما طالب الشارع فعله من مجموع المكلفين لا من كل فرد منهم , بحيث إذا قام به بعض المكلفين فقد أدي الواجب وسقط الإثم والحرج عن الباقين , وإذا لم يقم به أي فرد من أفراد المكلفين أثموا جميعا بإهمال هذا الواجب.فالقادر بنفسه وماله علي أداء الواجب الكفائي عليه أن يقوم به , و غير القادر علي أدائه بنفسه عليه أن يحث القادر ويحمله علي القيام به .

    والفروض الكفائية علي النساء - في مجال العمل المهني – هي الأعمال التي تفرضها حاجة المجتمع المسلم علي مجموع النساء وتكون بمثابة ضرورات اجتماعية , سواء كانت تلك الأعمال هي في الأصل من اختصاص النساء وحدهن أو مما يحتاج فيها إلي مشاركة النساء. أو كانت تلك الأعمال في الأصل من اختصاص الرجال لكن حدث عجز في جهد الرجال واحتيج إلي جهد النساء لتحقيق حاجة المجتمع. ومن أمثلة النوع الأول تعليم وتطبيب وتمريض النساء وحضانة وتعليم الأطفال ورعاية اليتامي والأحداث الشاردين وكذلك بعض مجالات الخدمة الاجتماعية.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  6. #86
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم التاسع من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا


    يندب للمرأة العمل المهني – بشرط توافقه مع مسئوليتها الأسرية – للمقاصد الآتية : ( أ ) معاونة الزوج أو الأب أو الأخ الفقير. ( ب ) تحقيق مصلحة كبيرة للمجتمع المسلم. ( جـ ) البذل في في وجوه الخير.

    ( أ ) معاونة الزوج أو الأب أو الأخ الفقير :

    • عن زينب امرأة عبد الله قالت : ... فخرج علينا بلال فقلنا له ائت رسول الله صلي الله عليه وسلم فأخبره أن امرأتين بالباب تسألانك أتجزي الصدقة عنهما على أزواجهما وعلى أيتام في جحورهما ولا تخبره من نحن قالت فدخل بلال على رسول الله فسأله فقال له رسول الله صلي الله عليه وسلم من هما فقال امرأة من الأنصار وزينب فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم أي الزيانب قال امرأة عبد الله فقال له رسول الله صلي الله عليه وسلم لهما أجران أجر القرابة وأجر الصدقة. (رواه مسلم)

    وجاء في فتح الباري : ( وحملوا الصدقة في الحديث علي الواجبة لقولها : "أتجزيء عني ؟ " وبه جزم المازري وتعقبه عياض بأن قوله : " ولو من حليكن" , وكون صدقتها كانت من صناعتها يدلان علي التطوع. وبه جزم النووي. وتأولوا قوله : أتجزيء عني؟ أي في الوقاية من النار , كأنها خافت أن صدقتها علي زوجها لا تحصل لها المقصود , وما أشار إليه من الصناعة احتج به الطحاوي لقول أبي حنيفة فأخرج من طريق امرأة ابن مسعود أنها كانت أمرأة صنعاء اليدين فكانت تنفق عليه وعلي ولده. قال : فهذا يدل علي أنها صدقة تطوع.
    صنعاء اليدين : حاذقة في الصنعة.

    ونقول : نِعْمَ هذا المال الذي تكسبه المرأة من العمل المهني , إذ يوفر الحياة الكريمة لها ولأسرتها.

    ( ب ) تحقيق مصلحة كبيرة للمجتمع المسلم :

    ومثال ذلك أولئك النسوة اللائي وهبهن الله ملكات ومواهب عالية وقدرات فائقة مثل طلاقة اللسان التي يصدر عنها العظة البليغة والكلمة المؤثرة أو حسن البيان الذي يثمر الشعر الرقيق والمقال الرشيد , أو العقل الذكي الذي يتلقي مستوعبا شغوفا العلوم والمعارف ثم يبدع الجديد المفيد. إن أولئك النسوة ينبغي رعاية مواهبهن حتي يستطعن أداء زكاة تلك المواهب , خاصة وأن أولئك الموهوبات قد يكن في مجال عملهن أفضل من كثير من الرجال.

    ( جـ ) البذل في وجوه الخير :

    • عن عائشة أم المؤمنين قالت : ( ...فكانت أطولنا يداًَ زينب ( بنت جحش ) لأنها كانت تعمل بيدها وتصدق ).(رواه مسلم)
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  7. #87
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم العاشر من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    يندب الرجل لمعاونة زوجه في شئون البيت إذا غلبها العمل المهني المندوب و تجب عليه المعاونة إذا كان العمل واجبا.

    • عن الأسود بن يزيد : سألت عائشة رضي الله عنها : ما كان النبي صلي الله عليه وسلم يصنع في البيت ؟ قالت : كان يكون في مهنة أهله , فإذا سمع الأذان خرج. [رواه البخاري]

    ورحم الله البخاري , فقد كان فقهه في تراجمه كما يقرر العلماء. وقد ذكرهذا الحديث في عدة أبواب من صحيحه وهذه تراجمها ( أي عناوينها ) : باب خدمة الرجل في أهله , باب : من كان في حاجة أهله , باب : كيف يكون الرجل في أهله.

    إن من حسن رعاية الرجل لبيته ووفائه بمسئوليته أن يعين زوجه بصفة عامة في شئون البيت والأطفال. ويتأكد هذا العون إذا ثفل عليها العمل المهني حتي يتحقق العدل في مجموع الجهد المبذول من الطرفين داخل البيت وخارجه. فضلا عن المودة والرحمة المرجوة بين الطرفين.

    وإذا كان رسول الله (( يحلب شاته ويخدم نفسه )) وكان (( يخيط ثوبه ويخصف نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم )) [رواه أحمد] وذلك مع تفرغ زوجاته لشئون البيت , فكيف يكون الأمر عند اشتغال المرأة بعمل مهني ؟.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  8. #88
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم الحادي عشر من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    عند قيام الزوجة بعمل مهني فالزوجان يتراضيان بينهما علي طريقة التصرف في الأجر الذي تتقاضاه المرأة عن هذا العمل.

    • عن كريب مولي ابن عباس : أن ميمونة بنت الحارث رضي الله عنها أخبرته أنها أعتقت وليدة ولم تستأذن النبي صلي الله عليه وسلم فلما كان يومها الذي يدور عليها فيه قالت : أشعرت يا رسول الله أني أعتقت وليدتي ؟ قال : أو فعلت ؟ قالت : نعم قال : أما إنك لو أعطيتها أخوالك كان أعظم لأجرك . [رواه البخاري ومسلم]

    • عن زينب امرأة عبد الله قالت : ... فمر علينا بلال فقلنا : سل النبي صلي الله عليه وسلم : أيجزي عني أن أنفق علي زوجي وأيتام لي في حجري؟.... قال : نعم ولها أجران أجر القرابة وأجر الصدقة. [رواه البخاري ومسلم]

    إن التراضي بين الزوجين علي مختلف شئونهما أمر محمود وهو الأصل في أسرة تقوم علي المودة والرحمة وتتقاسم النعماء والضراء. ولكن إذا لم يحدث التراضي ووقع الخلاف حول ما تكسبه المرأة من عملها المهني , فما الحل؟ إن حديث ميمونة يفيد حرية تصرف الزوجة في مالها وإن كان يحمل دلالة علي أفضلية مشاورة الزوج.

    أما حديث زينب امرأة ابن مسعود فيفيد ندب مساعدة المرٍأة زوجها من مالها. ولكن دخل الزوجة من عمل مهني , وخاصة إذا كان بمواصفاته المعاصرة , لابد يلقي علي الزوج بعض المشاق البدنية والنفسية ما كانت لتقع لو أن الزوجة تفرغت لبيتها تفرغا تاما. وهذا التفرغ من حق الرجل مقابل واجبه في تحمله وحده مسئولية الإنفاق. لذلك ينبغي تعويضه عن المشاق بجزء من دخل العمل المهني. أما كيف يقدر التعويض فهذا أمر يستحق أن تصدر من أجله فتوي من هيئة علمية تساعد الزوجين علي تسوية الأمر بينهما.

    ونقدم هنا اقتراحا للدراسة :

    ( أ ) يتحمل الرجل نفقات البيت الأصلية كاملة باعتباره المسئول الأصلي عن الإنفاق.

    (ب) تتحمل المرأة نفقات البيت الإضافية الناتجة عن العمل المهني , باعتبارها متسببة في هذه النفقات الإضافية.

    (جـ) تقدم المرأة قدرا من المال إلي الرجل تعويضا عن تحمله بعض آثار العمل المادية والنفسية. ويختلف هذا القدر حسب حال كل من الزوجين المالية. فمن كان منهما في سعة , فليسامح في حقه وذلك حتي يمكن صاحبه من عمل المعروف والإنفاق في وجوه البر.وَنِعْمَ المودة والرحمة تحكم الأمر بين الزوجين في كل الظروف و الأحوال.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  9. #89
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم الثاني عشر من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    المجتمع المسلم متضامن في تهيئة الأسباب التي تساعد المرأة العاملة علي الوفاء بمسئوليتها الأسرية والمهنية. قال تعالي :{ والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض }

    إن المجتمع المسلم بأفراده ومؤسساته الشعبية وأهل الرأي فيه متراحم متعاطف وينبغي أن يتواصي ويتنادي أهل الخير فيه للقيام بعمل إيجابي في تذليل العقبات التي تواجه المرأة حين تضطرها ظروف العصر لأن تجمع بين رعاية بيتها وأطفالها وبين العمل المهني ومن ذلك :

    1- تأسيس دور حضانة علي مستوي رفيع في كل حي من الأحياء وفي كل مؤسسة كبيرة.

    2- تشجيع المبادرات لعمل المرأة المهني المنزلي.

    3- توسيع نطاق المهن المنزلية والخدمات المنزلية التي تحتاج إلي ترتيب جماعي وهذه بعض الأمثلة :

    ( أ ) مشلركة النساء في مجال الانتاج في داخل البيت سواء في الصناعات المنزلية اليدوية أو حتي في الصناعات الدقيقة التي تعتمد توزيع الأجزاء لتصنيعها في البيوت ثم تجميعها في شكله النهائي, وهناك تجارب ناجحة في هذا المجال.

    (ب) مشاركة النساء في مجال الخدمات داخل البيت مثل إعداد الوجبات الجاهزة أو شبه الجاهزة , ومثل اتخاذ بيت الأسرة ذات الطفل الواحد كدار حضانة لعدد محدود من الأطفال.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

  10. #90
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    197
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-05-2016
    على الساعة
    08:22 PM

    افتراضي

    المعلم الثالث عشر من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    الحكومة المسلمة مسئولة عن أمرين أساسيين إزاء عمل المرأة المهني . أولهما : توفير الأجر المناسب للرجل المتزوج من موظفي الدولة ليتمكن وحده من إعالة أسرته دونما حاجة لقيام امرأته بعمل مهني. وثانيهما : توفير الظروف المناسبة للمرأة حين تقوم بعمل مهني تابع للدولة.

    ومن أمثلة واجبات الحكومة المسلمة إزاء المرأة العاملة :

    1- مراعاة خصائص كل من المرأة والرجل في اختيار العاملين لمختلف الوظائف في مؤسسات الحكومة. وهذا الأمر ينبغي أن يعتمد علي دراسات علمية نفسية واجتماعية.

    2- إلحاق دور حضانة بالمؤسسات الحكومية ييسر علي المرأة رعاية طفلها في الحالات الضرورية هذا فضلا عن إنشاء دور حضانة بالأحياء.

    3- تأمين الوسائل المعينة علي تحقيق آداب لقاء المرأة الرجال سواء في المواصلات العامة أو في مكان العمل.

    4- سن التشريعات اللازمة لتمكين المرأة من الجمع بين رعاية بيتها وأطفالها وبين العمل المهني مثل : تنظيم إجازات مناسبة للولادة والحضانة بمرتب أو نصف مرتب ومثل السماح بالعمل نصف الوقت بنصف الأجر أو بأجركامل في حال حضانة المرأة العاملة لأطفال. ومثل تقليل زمن عمل المرأة يوميا حتي نوفر عليها معاناة زحام المواصلات وهو في ذروته وقت حضور الموظفين وانصرافهم.

    المعلم الرابع عشر من معالم شرعية لعمل المرأة المهني في عصرنا

    تصان المرأة عن مزاولة أعمال مهنية تتعارض مع طبيعتها وخصائصها البدنية والنفسية وهذه الأعمال نوعان : نوع حظره الشارع حظرا مطلقا ونص عليه قاطعا , مثل الولاية العامة العليا. ونوع يجتهد المسلمون في تقريره , ومن أمثلته الأعمال البدنية الشاقة التي تتطلب جهدا بالغا متصلا يثقل كاهل المرأة وكذلك الأعمال التي تتطلب جهدا نفسيا مؤلما وتقتضي قسوة وغلظة ترهق مشاعرها.
    الشريعة الإسلامية في تقريرها لمعالم لباس المرأة وزينتها
    إنما تبتغي تكريم المرأة المسلمة وصيانتها
    http://www.ebnmaryam.com/vb/t194765.html
    لباس المرأة المسلمة وزينتها

صفحة 9 من 10 الأولىالأولى ... 8 9 10 الأخيرةالأخيرة

مشاركة المرأة المسلمة في الحياة الاجتماعية ولقاؤها الرجال في عصر الرسالة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. المرأة المسلمة وفن صناعة الرجال
    بواسطة pharmacist في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-01-2013, 09:20 PM
  2. ألفاظ الحياة الاجتماعية فى مؤلفات أبى حيان التوحيدى 5
    بواسطة ناشد وافى في المنتدى اللغة العربية وأبحاثها
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-10-2010, 07:17 PM
  3. خطر مشاركة المرأة للرجل في ميدان عمله
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-11-2009, 02:00 AM
  4. اول مشاركة لي معكم...الرجاء منكم المساعدة في طلبي
    بواسطة lazory في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-11-2007, 05:53 PM
  5. ألفاظ الحياة الاجتماعية فى مؤلفات أبى حيان التوحيدى 4
    بواسطة ناشد وافى في المنتدى اللغة العربية وأبحاثها
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-08-2007, 01:22 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

مشاركة المرأة المسلمة في الحياة الاجتماعية ولقاؤها الرجال في عصر الرسالة

مشاركة المرأة المسلمة في الحياة الاجتماعية ولقاؤها الرجال في عصر الرسالة