ما أروع أن يقال لك: صدقت

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ما أروع أن يقال لك: صدقت

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ما أروع أن يقال لك: صدقت

  1. #1
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي ما أروع أن يقال لك: صدقت




    ما أروع أن يقال لك: صدقت

    ما أجْملَ ذلك المفهومَ العميق جدًّا
    الذي غرَسه فينا سيدُنا عبدالله بن جحش،
    الذي لم يكن له مِن همٍّ إلا أن يقول الله - عزَّ وجلَّ - له:

    صدقت!

    وإليك الموقِفَ كما رواه البيهقي في "سُنَنِه الكبرى":
    عن إسحاق بن سعد بن أبي وقاص قال:
    حدَّثني أبي أنَّ عبدالله بن جحش قال يوم أُحد: ألاَ نأتي ندْعو الله!
    فخلَوْا في ناحية، فدعا سعد قال: يا رب، إذا لَقينَا القوم غدًا فلقِّنِي رجلاً
    شديدًا بأسُه، شديدًا حَرْدُه، فأقاتِله فيك ويقاتلني، ثم ارزقني عليه الظَّفر،
    حتى أقتله وآخذ سَلَبه، فأمَّن عبدالله بن جحش.

    ثم قال: اللهم ارزقني غدًا رجلاً شديدًا حَرْدُه، شديدًا بأسه، أقاتله فيك ويقاتلني،
    ثم يأخذني فيَجْدع أنفي، فإذا لقيتُك غدًا، قلتَ: يا عبدالله، فيمَ جُدِع أنفك وأذنك؟
    فأقول: فيك وفي رسولك - صلى الله عليه وسلم - فتقول: صدقتَ.

    حقًّا، ما أروع أن يُقال لك: صدقت!



    لم يبالِ سيدنا عبدالله بن جحش بما سيحدث له، حتى ولو كانت المُثْلة،
    ولو كان الألَمَ في الدنيا، أهمُّ ما عنده أن يُقال له: صدقت.

    وأراد سيدنا سعد بن أبي وقاص - شاهِدُ الموقفِ وراوِيه - أنْ يعلِّم ابنه هذا
    المفهوم العميق، وهذا الدرسَ الجميل، فقال له: "يا بنيَّ، كانت دعوةُ عبدالله بن جحش
    خيرًا من دعوتي؛ لقد رأيتُه آخِرَ النهار، وإنَّ أُذنه وأَنفه لَمعلَّقان في خيط".

    هل استشعرْتَ أيُّها الدَّاعية هذا المعنى؟ وهل تذكرتَه عندما رجعت إلى بيتك
    فشَعرت بآلامٍ في قدَمَيك، فقلتَ في نفسك: إذا سألني الله غدًا: فيمَ كانت هذه الآلام؟
    فتقول: فيك وفي رسولك ومن أجل دعوتك، فيقول الله لك: صدقت.

    يا مَن تبذل مالَك، هل عَمِل موقِفُ سيدنا عبدالله بن جحش في قلبك، فقلتَ:
    إذا سألني الله غدًا: فيمَ بذَلْتَ هذه الأموال؟ فتقول: فيك وفي رسولك ومن أجل
    دعوتك ودينك، فيقول لك الله: صدقت؟

    يا مَن أصابك بلاءُ الاعتقال أو مصادرة الأموال بسبب أنَّك تعمل على إحياء
    الدِّين في قلوب الناس، وإعادة تحكيم شرْع الله، هل استشعَرْت هذا المعنى؟
    عندما يسألك الله غدًا: فيمَ أصابك؟ فتكون إجابتك: فيك وفي رسولك.



    إنَّ موقف سيدنا عبدالله بن جحش يذكَّرنا بمواقِفَ أخرى لأناسٍ
    ما كان لهم مِن همٍّ إلا أن يُقال لهم: صدقت، حتى ولو بذلوا في سبيل ذلك
    كل شيء، المهم أن يُقال له: صدقت، وما موقف صاحب النَّقْب عنَّا ببعيد،
    فهذا رجل كان سببًا في نصْر المسلمين، ومع ذلك لم يعرفْه أحد؛
    لأنه تمنى أن يقال له يوم القيامة: صدقت.

    والرجل الذي تَبِع النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - في غزوة،
    ترَكَ حقَّه في الغنيمة؛ لأنه بايع على أن يُرْمَى بالسهم من هاهنا
    - وأشار إلى حلقه - ليقال له يوم القيامة: صدقت، وعلَّق النبي
    - صلى الله عليه وسلم - على هذا الموقف، فقال:

    (صدق اللهَ، فصدَقَه اللهُ).



    إلى المحاصَرِين والمأسورين والمعذَّبين في الله في كل مكان،
    إلى الذين يَبذلون من أوقاتهم مِن أجل دعوة الله،
    إلى الذين يبذلون أموالهم رخيصةً في سبيل الله:

    استشعروا هذا المعنى

    "فما أروع أن يقال لك يوم القيامة: صدقت"!



    منقول
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    المشاركات
    110
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-10-2013
    على الساعة
    12:24 AM

    افتراضي

    نسأل الله أن يجعلنا من الصادقين في عهده
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

ما أروع أن يقال لك: صدقت


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صدقت يا حبيبي يا رسول الله صلوات ربي و سلامه عليك
    بواسطة Alaa El-Din في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 27-07-2010, 06:46 PM
  2. ما ذا يقال عند رؤية حلم مزعج
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-05-2010, 02:00 AM
  3. آخر خبر حر تصدق وان ما صدقت ما حدا بيلومك!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    بواسطة نـور الهدى في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 15-12-2009, 10:59 PM
  4. أخيرا صدقت اعجاز الكتاب المقدس
    بواسطة kholio5 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 19-11-2006, 03:29 PM
  5. لا يقال مسيحي
    بواسطة محمد ابن عبد الوهاب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-11-2006, 06:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ما أروع أن يقال لك: صدقت

ما أروع أن يقال لك: صدقت