مداخل الشيطان إلى القلب

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد » آخر مشاركة: الاسلام دينى 555 | == == | الجزء الثالث من سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم » آخر مشاركة: السعيد شويل | == == | الاخوة الافاضل اسالكم الدعاء » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | لاويين 20 :21 يسقط الهولي بايبل في بحر التناقض !!! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب. المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

مداخل الشيطان إلى القلب

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: مداخل الشيطان إلى القلب

  1. #1
    الصورة الرمزية downtown
    downtown غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    34
    آخر نشاط
    19-05-2008
    على الساعة
    11:19 AM

    افتراضي مداخل الشيطان إلى القلب

    اعلم أن مثال القلب مثال حصن والشيطان عدو يريد أن يدخل الحصن فيملكه ويستولي عليه ولا يقدر على حفظ الحصن من العدو إلا بحراسة أبواب الحصن ومداخله ومواضع ثلمه ولا يقدر على حراسة أبوابه من لا يدري أبوابه فحماية القلب عن وسواس الشيطان واجبة وهو فرض عين على كل عبد مكلف وما لا يتوصل إلى الواجب إلا به فهو أيضاً واجب ولا يتوصل إلى دفع الشيطان إلا بمعرفة مداخله فصارت معرفة مداخله واجبة‏.‏
    ومداخل الشيطان وأبوابه صفات العبد وهي كثيرة ولكنا نشير إلى الأبواب العظيمة الجارية مجرى الدروب التي لا تضيق عن كثرة جنود الشيطان‏.‏

    فمن أبوابه العظيمة‏:

    1-‏ الغضب والشهوة فإن الغضب هو غول العقل وإذا ضعفت جند العقل هجم جند الشيطان‏.‏
    ومهما غضب الإنسان لعب الشيطان به كما يلعب الصبي بالكرة‏.‏
    فقد روي أن موسى عليه السلام لقيه إبليس فقال له‏:‏ يا موسى أنت الذي اصطفاك الله برسالته وكلمك وأنا خلق من خلق الله أذنبت وأريد أن أتوب فاشفع لي إلى ربي أن يتوب علي فقال موسى‏:‏ نعم فلما صعد موسى الجبل وكلم ربه عز وجل وأراد النزول قال له ربه‏:‏ أد الأمانة فقال موسى‏:‏ يا رب عبدك إبليس يريد أن تتوب عليه فأوحى الله تعالى إلى موسى‏:‏ يا موسى قد قضيت حاجتك مرة أن يسجد لقبر آدم حتى يتاب عليه فلقي موسى إبليس فقال له‏:‏ قد قضيت حاجتك أمرت أن تسجد لقبر آدم حتى يتاب عليك فغضب واستكبر وقال‏:‏ لم أسجد له حياً أسجد له ميتاً ثم قال له‏:‏ يا موسى إن لك علي حقاً بما شفعت لي إلى ربك فاذكرني عند ثلاث لا أهلكك فيهن‏:‏ اذكرني حين تغضب فإن روحي في قلبك وعيني في عينك وأجري منك مجرى الدم اذكرني إذا غضبت فإنه إذا غضب الإنسان نفخت في أنفه فما يدري ما يصنع واذكرني حين تلقى الزحف فإني آتي ابن آدم حين يلقى الزحف فأذكره زوجته وولده وأهله حتى يولى وإياك أن تجلس إلى امرأة ليست بذات محرم فإني رسولها إليك ورسولك إليها فلا أزل حتى أفتنك بها وأفتنها بك‏.‏
    فقد أشار بهذا إلى الشهوة والغضب والحرص فإن الفرار من الزحف حرص على الدنيا وامتناعه من السجود لآدم ميتاً هو الحسد وهو أعظم مداخله.
    وقد ذكر أن بعض الأولياء قال لإبليس‏:‏ أرني كيف تغلب ابن آدم فقال‏:‏ آخذه عند الغضب وعند الهوى فقد حكي أن إبليس ظهر لراهب فقال له الراهب‏:‏ أي أخلاق بني آدم أعون لك قال‏:‏ الحدة فإن العبد إذا كان حديداً قلبناه كما يقلب الصبيان الكرة‏:‏ وقيل‏:‏ إن الشيطان يقول كيف يغلبني ابن آدم وإذا رضي جئت حتى أكون في قلبه وإذا غضب طرت حتى أكون في رأسه ومن أبوابه العظيمة الحسد والحرص فمهما كان العبد حريصاً على كل شيء أعماه حرصه وأصمه إذ قال صلى الله عليه وسلم ‏"‏ حبك للشي يعمي ويصم ونور البصيرة هو الذي يعرف مداخل الشيطان فإذا غطاه الحسد والحرص لم يبصر فحينئذ يجد الشيطان فرصة فيحسن عند الحريص كل ما يوصله إلى شهوته وإن كان منكراً وفاحشاً‏.‏

    2-‏ الشبع من الطعام وإن كان حلالاً صافياً فإن الشبع يقوي الشهوات والشهوات أسلحة الشيطان‏.‏
    ويقال في كثرة الأكل ست خصال مذمومة :
    أولها‏:‏ أن يذهب خوف الله من قلبه‏.‏
    الثاني‏:‏ أن يذهب رحمة الخلق من قلبه لأنه يظن أنهم كلهم شباع‏.‏
    والثالث‏:‏ أنه يثقل عن الطاعة‏.‏
    والرابع‏:‏ أنه إذا سمع كلام الحكمة لا يجد له رقة والخامس‏:‏ أنه إذا تكلم بالموعظة والحكمة لا يقع في قلوب الناس‏.‏
    والسادس‏:‏ أن يهيج فيه الأمراض‏.‏

    ‏3- الطمع في الناس‏:‏ لأنه إذا غلب الطمع على القلب لم يزل الشيطان يحبب إليه التصنع والتزين لمن طمع فيه بأنواع الرياء والتلبيس حتى المطموع فيه كأنه معبوده فلا يزال يتفكر في حيلة التودد والتحبب إليه ويدخل كل مدخل للوصول إلى ذلك‏.‏

    ‏4- العجلة وترك التثبت في الأمور وقال صلى الله عليه وسلم ‏"‏ العجلة من الشيطان والتأني من الله تعالى وقال عز وجل ‏"‏ خلق الإنسان من عجل ‏"‏ وقال تعالى ‏"‏ وكان الإنسان عجولاً ‏"‏ وقال لنبيه صلى الله عليه وسلم ‏"‏ ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضي إليك وحيه ‏"‏ وهذا لأن الأعمال ينبغي أن تكون بعد التبصرة والمعرفة والتبصرة تحتاج إلى تأمل وتمهل والعجلة تمنع من ذلك وعند الاستعجال يروج الشيطان شره على الإنسان من حيث لا يدري‏.‏

    ‏5- الدراهم والدنانير وسائر أصناف الأموال من العروض والدواب والعقار فإن كل ما يزيد على قدر القوت والحاجة فهو مستقر الشيطان فإن من معه قوته فهو فارغ القلب‏.‏
    فلو وجد مائة دينار مثلاً على طريق انبعث من قلبه شهوات تحتاج كل شهوة منها إلى مائة دينار أخرى فلا يكفيه ما وجد بل يحتاج إلى تسعمائة أخرى وقد كان قيل قبل وجود المائة مستغنياً فالآن لما وجد مائة ظن أنه صار بها غنياً وقد صار محتاجاً إلى تسعمائة ليشتري داراً يعمرها وليشتري جارية وليشتري أثاثاً ويشتري الثياب الفاخرة وكل شيء من ذلك يستدعي شيئاً آخر يليق به‏.‏
    وذلك لا آخر له فيقع في هاوية آخرها عمق جهنم فلا آخر لها سواء‏.‏
    قال ثابت البناني لما بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إبليس لشياطينه‏:‏ لقد حدث أمر فانظروا ما هو فانطلقوا حتى أعيوا ثم جاءوا وقالوا ما ندري قال‏:‏ أنا آتيكم بالخبر فذهب ثم جاء وقال‏:‏ قد بعث الله محمداً صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ فجعل يرسل شياطينه إلى أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فينصرفون خائبين ويقولون‏:‏ ما صحبنا قوماً قط مثل هؤلاء نصيب منهم ثم يقومون إلى صلاتهم فيمحى ذلك فقال لهم إبليس‏:‏ رويداً بهم عسى الله أن يفتح لهم الدنيا فنصيب منهم حاجتنا‏.‏
    وروي أن عيسى عليه الصلاة والسلام توسد يوماً حجراً فمر به إبليس فقال‏:‏ يا عيسى رغبت في الدنيا فأخذه عيسى صلى الله عليه وسلم فرمى به من تحت رأسه وقال‏:‏ هذا لك مع الدنيا وعلى الحقيقة من يملك حجراً يتوسد به عند النوم فقد ملك من الدنيا ما يمكن أن يكون عدة للشيطان عليه‏.‏
    فإن القائم بالليل مثلاً للصلاة مهما كان بالقرب منه حجر يمكن أن يتوسده ولا تتحرك رغبته إلى النوم‏.‏
    هذا في حجر فكيف بمن يملك المخاد الميثرة والفرش الوطيئة والمنتزهات الطيبة فمتى ينشط لعبادة الله تعالى .

    ‏6- البخل وخوف الفقر فإن ذلك هو الذي يمنع الإنفاق والتصدق ويدعو إلى الإدخار والكنز والعذاب الأليم وهو الموعود للمكاثرين كما نطق به القرآن العزيز‏.‏
    إن الشيطان يقول‏:‏ ما غلبني ابن غلبة فلن يغلبني على ثلاث أن يأخذ المال من غير حقه وإنفاقه في غير حقه ومنعه من غير حقه‏.‏ ليس للشيطان سلاح مثل خوف الفقر فإذا قبل ذلك منه أخذ في الباطل ومنع من الحق وتكلم بالهوى وظن بربه ظن السوء‏.‏
    ومن آفات البخل الحرص على ملازمة الأسواق لجمع المال والأسواق هي معشش الشياطين‏.‏

    7- التعصب للمذاهب والأهواء والحقد على الخصوم والنظر إليهم بعين الازدراء والاستحقار.
    ‏وذلك مما يهلك العباد والفساق جميعاً فإن الطعن في الناس والاشتغال بذكر نقصهم صفة مجبولة في الطبع من الصفات السبعية فإذا خيل إليه الشيطان أن ذلك هو الحق وكان موافقاً لطبعه غلبت حلاوته على قلبه فاشتغل به بكل همته وهو بذلك فرحان مسرور يظن أنه يسعى في الدين وهو ساع في اتباع
    الشياطين.
    وقال الحسن‏:‏ بلغنا أن إبليس قال‏:‏ سولت لأمة محمد صلى الله عليه وسلم المعاصي فقصموا ظهري بالاستغفار فسولت لهم ذنوباً لا يستغفرون الله تعالى منها وهي الأهواء‏.‏
    وقد صدق الملعون فإنهم لا يعلمون أن ذلك من الأسباب التي تجر إلى المعاصي فكيف يستغفرون منها‏.‏ ومن عظيم حيل الشيطان أن يشغل الإنسان عن نفسه بالاختلافات الواقعة بين الناس في المذاهب والخصومات.
    قال عبد الله بن مسعود‏:‏ جلس قوم يذكرون الله تعالى فأتاهم الشيطان ليقيمهم عن مجلسهم ويفرق بينهم فلم يستطع فأتى رفقة أخرى يتحدثون بحديث الدنيا فأفسد بينهم فقاموا يقتتلون - وليس إياهم يريد - فقام الذين يذكرون الله تعالى فاشتغلوا بهم يفصلون بينهم فتفرقوا عن مجسلهم وذلك مراد الشيطان منهم‏.‏

    ‏8- حب التزين من الأثاث والثياب والدار.
    فإن الشيطان إذا رأى ذلك غالباً على قلب الإنسان باض فيه وفرخ فلا يزال يدعوه إلى عمارة الدار وتزيين سقوفها وحيطانها وتوسيع أبنيتها ويدعوه إلى التزين بالثياب والدواب ويستسخره فيها طول عمره وإذا أوقعه في ذلك فقد استغنى أن يعود إليه ثانية فإن بعض ذلك يجره إلى البعض فلا يزال يؤديه من شيء إلى شيء إلى أن يساق إليه أجله فيموت وهو في سبيل الشيطان واتباع الوى ويخشى من ذلك سوء العاقبة بالكفر نعوذ بالله منه‏.‏

    9- سوء الظن بالمسلمين.
    قال الله تعالى ‏"‏ يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيراً من الظن إن بعض الظن إثم ‏"‏ فمن يحكم بشر على غيره بالظن بعثه الشيطان على أن يطول فيه اللسان بالغيبة فيهلك أو يقصر في القيام بحقوقه أو يتوانى في إكرامه وينظر إليه بعين الاحتقار ويرى نفسه خيراً منه‏.‏
    فإن أورع الناس وأتقاهم وأعلمهم لا ينظر وعين الرضا عن كل عيب كليلة ولكن عين السخط تبدي المساويا فيجب الاحتراز عن ظن السوء وعن تهمة الأشرار فإن الأشرار لا يظنون بالناس كلهم إلا الشر‏.‏
    فمهما رأيت إنساناً يسيء الظن بالناس طالباً للعيوب فاعلم أنه خبيث الباطن وأن ذلك خبثه يترشح منه وإنما رأى غيره من حيث هو فإن المؤمن يطلب المعاذير والمنافق يطلب
    العيوب والمؤمن سليم الصدر في حق كافة الخلق‏.‏

    فهذه بعض مداخل الشيطان إلى القلب ولو أردت استقصاء جميعها لم أقدر عليه وفي هذا القدر ما ينبه على غيره فليس في الآدمي صفة مذمومة إلا وهي سلاح الشيطان ومدخل من مداخله‏.‏

    ( اقتباس مع تصرف )
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    اعاذنا الله واياكم من الشيطان الرجيم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية downtown
    downtown غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    34
    آخر نشاط
    19-05-2008
    على الساعة
    11:19 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    العضو الكريم / gardanyah

    آمين.

    أخوكم في الله داون تاون
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

مداخل الشيطان إلى القلب

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل صحيح أن الإيمان في القلب؟
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 28-08-2014, 12:55 AM
  2. كيف يخشع القلب
    بواسطة @سالم@ في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-06-2013, 09:11 AM
  3. متى يموت القلب
    بواسطة ronya في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 13-05-2009, 09:08 AM
  4. ثلات حروف فقط تهز القلب
    بواسطة المشتاقة للجنة في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 18-04-2008, 11:14 PM
  5. مفسدات القلب
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-01-2006, 02:23 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

مداخل الشيطان إلى القلب

مداخل الشيطان إلى القلب