الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    127
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-02-2015
    على الساعة
    11:26 PM

    افتراضي الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم

    هل تعلمون أن التاريخ 25 كانون الأول/ ديسيمبر هو يوم ميلاد معظم الآلهة الوثنية التي كانت تعبد قبل المسيح عليه السلام؟

    ميثرا وأدونيس وباخوص وكريشنا وغيرهم

    أما المسيح عليه السلام فلم يولد بهذا التاريخ.

    في لقاء لصحيفة الغد الأردنية 2005 مع الأب عماد الطوال يقول: "الشعب الروماني كان يحتفل بـ (عيد ميلاد الشمس التي لا تغيب) في 25/ 12 كما أمر الإمبراطور أوريليانوس قيصر في العام 274م فأخذت الكنيسة في روما هذا العيد وأعطته صبغة مسيحية (مسحنته) بجعله يوم ذكرى لميلاد المسيح الذي هو "شمس العدل ونور الحق". ثم انتقل الاحتفال بذلك من كنيسة روما إلى سائر الكنائس."

    ويتابع: "العالم مجمعون أن المسيح ولد قبل التقويم الحالي بأربع سنوات وميلاده لم يكن في فصل الشتاء بدليل أنّ الرعاة الذين بشّرهم الملاك بالميلاد كانوا يسهرون في البرية والشتاء قارص البرد في الجبال اليهودية."

    هم يعترفون إذاً أنهم يضاهئون قول الذين كفروا. ومع ذلك يبررون ذلك بكل سرور.

    والقرآن يؤكد أن المسيح عليه السلام لم يولد بهذا التاريخ فقد أوحى الله تعالى إلى مريم عليها السلام أن تهز إليها بجذع النخل ليساقط عليها رطباً جنياً والنخل كما هو معلوم يخرج الرطب في الصيف في شهر حزيران وتموز.

    وأما فيما يخص شجرة العيد فهي الأخرى مستوردة من عبدة الشجر!

    أيضاً في لقاء لصحيفة الغد 2005 مع الأب جهاد شويحات ذكر مما ذكر أنّه: "كان هناك بعض الوثنيين الذين عبدوا الشجرة على أنها (رمز الحياة) دخلوا الديانة المسيحية إلا أنهم كانوا يحنون إلى تقاليدهم وعباداتهم، ولأنّ الديانة المسيحية هي "ديانة التسامح" فقد حاولت الكنيسة برمز ما أن تدخل الشجرة إلى طقوس عيد الميلاد، فأصبحت الشجرة (رمزاً لحياة المسيح) وإلى الخير والعطاء كما أنها ترمز إلى الخير الذي قدمه للبشر جمعاء".

    هكذا يبررون تلويث دينهم بلوثات الجاهلية، فبدل تنظيف قلوب الوثنيين بدين الله تسرّبت الوثنية إلى الدين.
    وبدل أن يقولوا للوثنيين : "إنكم قولم تجهلون" كما أجاب موسى عليه السلام قومه حين طلبوا إلهاً كآلهة الوثنيين تراهم يداهنون ويجاملون ويحتالون في الدين ويتنازلون ويساومون كالتجار لكسب الزبائن والأتباع.

    وقد ذكرت دائرة المعارف البريطانية أنّ النصارى ليسوا أول من زين شجرة بل فعلها الفراعنة والصينيون والعبرانيون كرمز للحياة السرمدية ثم شاعت بين وثنيي أوروبا وحتى بعد أن اعتنقوا المسيحية بقوا يضعونها في البيوت ويزينونها لطرد الشياطين.

    ثمّ تجد بعد ذلك من المسلمين من يقلدهم ويزين في بيته شجرة ولا يجد مشكلة في تهنئتهم بعيدهم وثني الجذور وتمني ميلاد مجيد لهم (Merry Christmas) وكان الأولى بنا أن نتمنى لهم الهداية والإصلاح وننآى بأنفسنا عما وقعوا فيه هم أنفسهم: مداهنة الوثنية ومجاملتها في ضلالتها فإنّ مجاملة الضلال غش وميوعة لا تليق بالمسلم. فانتبهوا حفظكم الله.

    يقول النبي إرميا في العهد العتيق من كتابهم المقدس الذي يؤمنون به:

    "اسمعوا ما تكلم به الرب عليكم يا بيت إسرائيل: لا تتعلموا طريقة الأمم ... لأنّ ديانة الأمم باطلة فما إلههم إلا شجرة تقطع من الغابة وتصنعها يد نجار بالقدّوم وتزيّن بالفضة والذهب وتطرّق وتسمّر لئلا تتحرّك فتكون كالفزّاعة في المزرعة لا تنطق ولا تمشي فتُحمَل. فلا تخافوها لأنها لا تضرّ ولا تنفع" إرميا 10/ 2- 5
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,682
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    20-05-2018
    على الساعة
    02:49 AM

    افتراضي

    جزاك الله خير اخية

    وهدى الله المسلمين الذين يقلدون المسيحيين بهذه الطقوس الوثنية
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الجذور الوثنية لعقيدة الثالوث المسيحي - بقلم/ تيسير الفارس
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-01-2010, 08:52 PM
  2. الجذور الوثنيه للمسيحيه
    بواسطة excopts في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13-10-2009, 11:02 AM
  3. النصرانية (الفرق النصرانية-المجامع النصرانية-الجذور الفكرية)
    بواسطة لطفي مهدي في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-04-2008, 09:53 PM
  4. الجذور الحقيقيه للبطاله في العالم العربي
    بواسطة eltaweel في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-05-2006, 04:05 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم

الجذور الوثنية للكريسمس وشجرته من أفواههم